عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 16-12-2003, 12:30 AM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
البلد: خيمة على ضفاف "وادي العجمان"
المشاركات: 1,799
قوة التقييم: 0
العجمي2003 is on a distinguished road
محسن العواجي وحكاية البواجي !

انا بصراحه استغربت اول ماقريت هذا الكلام في جريدة الوطن
انا يعجبني العواجي بصراحه هو بنتقد اي شيء يشوف انه خطأ سواء من التيار الديني أو من التيار العلماني
اذا كان هذي الجريده صار يكتب فيها ناس بهذا المستوى فعلى الدنيا السلام
أترككم مع المقال


محسن العواجي وحكاية البواجي !
خالد السيف
لئن ابتليت - كشأني - بأن تشاهد "العواجي" فضائيا! فإنه من الأليق بك - درءاً لهذا الابتلاء - أن تعبث بـ"أنفك"!...، وإن هي امتدت بك لحظات الابتلاء! فاشتغل على "فرقعة أصابعك"!... أما إن تضاخم به "كرسي الفضاء"! فابذل قصارى جهدك في أن "تتنحنح" و"تسعل/تكح" بضراوة! لعل سعالاً منك أو كحة (ولا تهون العطسة)! تمنع صوته أن يصل لسواك!
المزارع "أكاديميا" الدكتور محسن العواجي، من حقه أن يسعى - ما استطاع لذلك سبيلا - إلى أن يصبح شيئا مذكورا...! وذلك فيما يحسنه، ولعل "تكريس" ذاته متوسلاً: الدين، الوطن، الإصلاح، الوسط! مصطلحات "ضخام" أجزم بأنه لم يحسن بعد تحريرها واستكناه" دالها"، الذي يستوجب "عملاً مؤسساتياً"! ذلك أن "محسناً" يفتقر لأبجديات "الرؤية" تلك التي يتأطر جراءها تفعيل "حضوره فضائيا"! فينفع حيث ابتغى النفع، غير أننا ألفينا (حضوره) "متناقضا ومتشجناً"! وإن تدثر بأردية "التوسط والتسامح" التي لا تلبث أن تتمزق...
ما إن أرى "العواجي" فضائيا (بوجهه المكتسي طيبة وصلاحا) حتى تعود بي الذاكرة إلى: "طالب... أخفق أن يتجاوز المرحلة الابتدائية فلم يكن - حينها - بد من (التدريب المهني) والتحق بميكانيكا السيارات... تخرج شأن من يتخرجون (عادة) غير أنه لم يبق في ذاكرة - حصيلة دراساته - سوى (سالفة البواجي) الأمر الذي بات معه يتعامل مع كل عطل يطال أي سيارة، بأن يرجعها لمشكلة في (البواجي) حتى إن تكون (السيارة) مشكلتها ألا (بنزين) فيها...!".
http://alwatan.com.sa/daily/2003-12-...y/socity06.htm
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل العجمي2003; بتاريخ 16-12-2003 الساعة 12:32 AM.
العجمي2003 غير متصل  

 
قديم(ـة) 16-12-2003, 12:47 AM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
المشاركات: 470
قوة التقييم: 0
أبو سفر is on a distinguished road
أخي العجمي سلام عليك من الله وبعد
إن أغلى ماتملك الأمة شبابها0 والجميع يتفق على ذلك0 وكم دفع الآف الشباب أعمارهم وأعمالهم ثمنا بخسا نتيجة لبعض الاندفاعات التي تصدر من أشخاص عرفوا ومازالوا بتخبطهم وعدم وضوح منهجهم وكأنهم يحشدون الضوء حولهم ولعل أبرز هؤلاء الدكتور محسن فكم جمع حوله من الشباب وكم أوقد بحماسه المندفع من فتنه وكم سجن بسببه وكم غادر البلاد إلى غير رجعة بسببه من أبناء الرس أخي العزيز كفانا تمجيدا لهذه الرموز التي جنت ومازالت تجني على شبابنا الكثير ولنترك العاطفة جانبا ونفكر بعقولنا بعيدا عن العاطفة ولك تحياتي0
أبو سفر غير متصل  
قديم(ـة) 16-12-2003, 12:56 PM   #3
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
البلد: خيمة على ضفاف "وادي العجمان"
المشاركات: 1,799
قوة التقييم: 0
العجمي2003 is on a distinguished road
وعليك السلام أخي الكريم أبو سفر
وكل التحية والشكر على ردك الذي يعكس دماثة خلقك
أخــــــي
كنا في السابق عزيزي نمجد الشخص لذاته وليس لأفعاله أو لأقواله
ومهما قال هذا الشخص فهو مقبول عند عامة الناس بالرغم من أن هذا الكلام
غير موافق لمتطلباتهم وغير مؤصل شرعا وأمثلتهم كثير وأنا شخصيا كنت منهم
كنت أمجد الشخص لذاته وليس لأفعاله ولأقواله
فحتى الشيخ بن باز رحمه الله رحمة واسعة
علم على رأسه نار ولكن في بعض الأمور اخالفه فيها وآخذ رأي ابن عثيمين عليه
من الله رحمة وسلام
ولكن بوجه عام انا من محبيهم ومن مؤيديهم
الخلاصة
أنا أعترف أن لمحسن العواجي مثالب ومساوىء
وعند الحكم على شخص ما محسن أو غيره وتطبيقا لقاعدة
الحكم على شيىء فرع من تصوره
يجب
وضع مثالبه ومساوئه في الميزان فإن طغت مثالبه
فأنا مؤيد له (بوجه عام) وإن طغت مساوئه فأنا ضده (بوجه عام)
وبالنسبة لي شخصيا ولا أفرض رأيي على الأخرين
مـــــثالبــــه طـــــغــــت علــــى مــــساوئـــــه
وإذا كان الحضيف هو شاهدك
فالدكتور محمد الحضيف اخ (الشهيد ) عبدالله يقول في مقابلة له مع الجزيرة
(د. محمد الحضيف: نعم أولاً أريد أني أعلق من خلال.. من خلال بعض النقاط، النقطة الأولى أننا تيار إصلاحي كان يستشرف المستقبل ويرى أن الوطن يتجه إلى مأزق على كافة الصعد السياسية والاجتماعية الاقتصادية، وكانت هناك حاجة ماسة لوضع تصور وتقديم حلول، وسعينا لجعل المملكة بلد مؤسسات للمحافظة عليه، وهذا كان أهم شيء، لم نكن معارضة سياسية بالمعنى المتعارف عليه في العالم العربي، كنا نسعى للإصلاح من الداخل، وكانت هذه قضية متفق عليها بيني وبين الدكتور محسن والدكتور سعد الفقيه، وكان الدكتور محمد المسعري وقتها في السجن، وكان وقتها أيضاً كان هو المتحدث باسم اللجنة في شكلها الأول، لما اتفق على إعادة اللجنة كان ينتظر خروج الدكتور محمد المسعري أبو ماجد على أساس إنه يخرج إلى لندن، تم تهريبه إلى لندن على أساس يكون ناطق باسم اللجنة، هذه أشياء وحقائق.
المسألة الأخرى إنه ما يُطرح الآن ويُتحدث عنها علناً الآن.. الآن في وسائل الإعلام.. وسائل الإعلام المحلية والذي يعني جُرِّمنا بسببه من إنشاء هيئات للدفاع عن حقوق الإنسان وتطوير المشاركة الشعبية، هو ما كنا نطرحه يعني ما طرحناه نحن قبل ثمان سنوات أو عشر سنوات تقريباً، الآن يُتحدث منه، وكنا نريد أن نقدمه من خلال خصوصية محلية، يعني تراعي خصوصية المملكة من حيث نظامها السياسي، من حيث نظامها الاجتماعي، من حيث أيضاً يعني دور المؤسسة الدينية فيها، وناديت أنا شخصياً أيضاً في أثناء سجني وخلال التحقيق معي مع أحد الضباط بقضية مكافحة الفقر وخطر تقلُّص الطبقة الوسطى، كانت هذه جزء من طروحاتنا، واقترحت أيضاً أنا جمعية وطنية لمكافحة الفقر، وحذرت أيضاً من التضييق على حرية التعبير، ومصادرة الطرح الوسطي، وأشرت إلى إنه مدعاة لنمو التطرف والعنف، كانت كل هذه أشياء طرحناها مقدماً حقيقة، يعني ما وصلنا إليه الآن من نتيجة هو الحقيقة إحنا طرحناه سابقاً وقدمناه بمشروع حضاري ناقشنا فيه الأمور هذه بطريقة سلمية وبأساليب حضارية، لم نعلن.. لم نرفع سلاح ولم ندعُ لإسقاط نظام الحكم، ولم يكن في واردنا إطلاقاً تغيير الأسرة الحاكمة إطلاقاً، كنا نعتبرهم حكامنا، وكنا ندعو إلى إصلاح من خلال المؤسسات القائمة.
أود أن أشير -إذا سمحت لي الدكتور فيصل- إلى إنه طريقة التعامل الأمني قادت إلى أو فاقمت المشاكل، فأنا أعتبر قتل شقيقي الشهيد عبد الله -الله يرحمه- كانت مشكلة المؤسسة الأمنية والأجهزة الأمنية التي ضخَّمت الموضوع، وجعلت عبد الله قاتل وعبد الله -رحمه الله- لم يكن قاتلاً، ولم يفكر أن يقتل إنسان، فأعطت مع الأسف تصور خاطئ جداً لصانع القرار أدى إلى نتيجة زي هذه، وأنا الحقيقة من هذا الموقع أنا الحقيقة ألوم الأخوين سعد الفقيه والأخ محمد المسعري أنهم هم الذين ساهموا بتسليم شقيقي يعني شاءوا أم أَبَو، فهم مسؤولين أمام الله -سبحانه وتعالى- عن الذي حصل، وأنا أعتقد إنه قتل عبد الله -رحمه الله- كان خطأ،)


وشهد شاهد من اهلها
مما يدل على ان لا يد لمحسن العواجي في مقتل الحضيف

من قراءتي لكلماتك استشفيت ان لك قريبا او عزيزا كان ضحية ذلك الفكر
في ذلك الوقت ولذا فقد طغت العاطفة على كلماتك ولك العذر عزيزي
وإن كان لك واحد فلي ثلاثة أقارب هم ضحايا ذلك الفكر من شباب الرس الأشاوس
ومع ذلك قرأت أفكار محسن وغيره (الآن) بواقعية ويتجرد من العاطفة
التي ما ان دخلت على امر الا وتفسده برمته



واخيرا أحب أن أقول لك أنه
لا يهمنا ماذا كان الشخص في الماضي وماذا عمل
ما يهمنا الآن هو من هو الآن وما هي أفعاله
فالرسول عليه الصلاة والسلام لم يؤنب خالد بن الوليد رضي الله عنه في مافعله
في المسلمين في معركة أحد مع اختلاف التشبيه
فليس العار في أن نسقط ولكن العار ألا نستطيع النهوض

وللجميع أرق تحية وأحترام
العــــــــجمي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
العجمي2003 غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19