عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 04-07-2008, 06:45 PM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 323
قوة التقييم: 0
أبو فهد is on a distinguished road
المراكز والمخيمات الصيفية .. أرقى المنتجات الحضارية

تعتبر المراكز والمخيمات الصيفية من أرقى منتجات الصحوة الإسلامية لأنها أعمال تطوعية فريدة تمثل حاضنا ً مهما ً للشباب ، وتتنوع النشاطات في هذه المراكز والمخيمات الصيفية بين نشاطات ثقافية ورياضية واجتماعية ، لتمثل صورة نقية من الرقي الحضاري في لفتة وصورة رائعة من العمل التطوعي واستغلال الوقت ناهيك عن أنها محضن رائد للشباب .

ولكي نكوّن قراءة مميزة لهذه المحاضن التربوية والثقافية لنأخذ ( النوادي الأدبية ) التي يحتكرها فريق واحد برعاية وزارة الثقافة والإعلام السعودية ، ونأخذ ( المراكز والمخيمات الصيفية ) التي تعتبر في الأصل منتج تطوعي يهدف إلى إيجاد محاضن تربوية وثقافية للشباب ، ونجد أن النوادي الأدبية والثقافية التي تتبع وزارة الثقافة والإعلام ليست سوى نوادي تعقد ندواتها على سطح القمر في نخبوية مضحكة لا تناسب أي مجتمع مهما وصف هذا المجتمع بالمجتمع المثقف أو المنفتح للثقافة ، وأذكر أنني حضرت أحد أمسيات النادي الأدبي في الشرقية الذي تلحظ عليه سيطرة طائفية واضحة فلم يكن الحضور يتجاوز الثلاثين في أمسية مهمة نصبت فيها كاميرات التصوير واللوحات الإعلانية المبتهجة بقدوم الأديب والمثقف ، بيد أن المراكز والمخيمات الصيفية تعتبر مناشط مفتوحة تعقد أمسياتها على سطح الأرض وتشرع أبوابها لكل فئات المجتمع تعقد فيها جمل متنوعة من الدورات كتعليم اللغة الإنجليزية والكمبيوتر والمهن اليدوية ناهيك عن جمل متنوعة أيضا ً من الأنشطة الثقافية والمسرحية يحضرها مئات الآلاف في كل منطقة ، قد يقول البعض أنني أبالغ في توصيف الأنشطة التي تعقد في هذه المراكز الصيفية وأقول ( لا بأس ) لا عليك سوى زيارة بسيطة لأحد هذه المراكز في الأيام المقبلة واستلام ورقة النشاطات المزمع عقدها في هذا الموسم .

وصَاحب الاستقطاب القوي لهذه المراكز والمخيمات الصيفية حالة من الحسد والغيرة لدى بقية التيارات كالتيار اللييرالي الذي امهتن في فترة ما بعد 11 سبتمبر مهنة إلصاق تهم التكفير والتفجير والتدريب وغيرها بهذه المراكز والمخيمات الصيفية التي تشرف عليها الدولة في الأصل ، وجريمة اختطاف الحادثة التي يتميز بها التيار الليبرالي جيدا ً تقوم على مسألة استغلال الحدث الأمني لتوظيفه في ما يناسب المقاسات المؤدية إلى إغلاق هذه المراكز والمخيمات أو التضييق عليها .

ولعل ( جدة غير ) ، ( جدة ) النوافير التي تضخها وتلون سمائها الشركات الإيطالية ، ( جدة غير ) التي استقطبت مجموعة من اللبنانيين الذي خلعوا ملابسهم استعدادا ً للرقص والتطبيل ، جدة التي منعت وضيقت هذا الموسم كل هذه المخيمات الصيفية في مقابل السماح لحفلات الرقصة والبهرجة وتلوين السماء وضخ الماء إلى الأعلى في بدعة سمووها ممارسة للحضارة والسياحة وقالو أن النوافير العالية دليلها ، أقول لعل ( جدة غير ) تخبرك أيها القارئ عن ما ستنتجه كثرة البسط الحمراء لجوقة المغنيين كيف تربي الشباب وكيف توفر لهم المحضن الصالح بعيدا ً عن الغزل الشوارعي والرقص المحتشم ، جدة والقائمين على جدة سحبوا بساط الفشل من نوادي الأدب المختطفة من قبل التيار الليبرالي ليصنعوا النجاح وفق حدود ضحلة وليست عميقة بالقدر الكافي ، أقصى اهتماماتها تلوين السماء بالمفرقعات وصب الآنك على مسارح الغناء . لكن ( جدة غير ) تختلف عن أهالي جدة التي اختارت أسماء المجلس البلدي بعكس أمنيات وخيارات منظمي مهرجانات الليالي الحمراء ، فلا يلامون أمام هذا المد التصاعدي من من يدعي أنه يجلب ويستورد الثقافة والحضارة إلى جدة بوابة الحرم المكي الشريف .

ولا يعني ذلك أن هذه المخيمات والمراكز الصيفية معصومة من كل خطأ ونقص ، بل نعترف أن فيها قصورا ً في الجانب التوعوي الفكري ومبالغة أكثر من اللازم في الجانب الترفيهي البحت والإجتماعي و الوعظي الصرف ، ولكي لا ينصدم المجتمع مرة أخرى بقضايا الحضارة المنفصلة عن الدين أو التنوير وفق مقاسات الحياة الحديثة يجب علينا توفير القدر التوعوي الفكري الكافي في هذه المحاضن التربوية كقراءة الكتب العميقة وزيادة عدد الندوات والمحاضرات الفكرية وموازنتها مع المحاضرات الوعظية وغيرها من الأنشطة التي تخرج المنتسب لهذه الأنشطة قادرا ً على مواجهة الموجة الفكرية الحديثة التي يجترها الحدث الأمني في كل حين ، كما اجتر كاتب صحيفة الجزيرة المدعو عبدالله بن بخيت الحدث الأمني الأخير الذي وفقت وزارة الداخليه بمعالجته خير معالجة ، حيث حاول ابن بخيت اختطاف الحادثة بقوله : ( يجب إلغاء أي شيء اسمه محاضرة من برامجها. أن يكتفى فيها بالأنشطة الرياضية والفنية على أن تسند إدارتها بالكامل للأندية الرياضية ورعاية الشباب ) هذا المنهج الإقصائي البغيض في منع الأطروحات الدينية والوعظية لا يوحي لك أيها القارئ إلا بليبرالية سعودية ذات لبوس ديكتاتوري ، فالرجل يدعو لمنع المحاضرات التي لها أي صلة بديننا ، ثم يواصل مقالته الخالية من كل شي سوى الإقصاء : ( تختفي وظيفة الداعية من الوجود مع إبطال أي تجمع يقوم على فكر ديني. ) ، ونحن نتسائل مالذي يخيف ابن بخيت من التجمعات التي تقوم على أساس ديني ؟ ، وهل أفلح بنو فكره ومنهجه في صنع محاضن صالحة للشباب يثق فيها المجتمع ؟ .

هذا مثال فقط على آخر الكتاب الذي شنو هجوما ً على المراكز والمخيمات الصيفية دون نقد ما تقدمه هذه المراكز من برامج ودون أي أرقام إحصائية ، فقط الهجوم لأجل الهجوم مع قليل من الإتهامات واختطاف الحوادث الأمنية وكيل الإتهامات بعدها لكل مؤسسة دينية ، وكأن تقرير مؤسسة راند يتم تطبيقه بحذافيره .

كتبه :
تركي بن عبدالله العبدالحي
1/ 7 / 2008
أبو فهد غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 05-07-2008, 12:28 AM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 323
قوة التقييم: 0
أبو فهد is on a distinguished road
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!
أبو فهد غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
المراكز الصيفية ...المدخلات والمخرجات هلالي×رساوي المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 5 04-07-2008 09:58 PM


الساعة الآن +3: 10:02 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19