عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 31-07-2008, 02:35 PM   #1
مشرف المنتدى الدعوي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2002
البلد: الرس
المشاركات: 11,074
قوة التقييم: 27
سابح ضد تيار will become famous soon enough
الشيخ الدكتور حمود غزاي الحربي (رحمك الله يا أم عبد الله )

الأربعاء27/7/1429ه
الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده وبعد:
فقد ثبت في صحيح مسلم من حديث أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ امْرَأَةً سَوْدَاءَ كَانَتْ تَقُمُّ الْمَسْجِدَ فَفَقَدَهَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَسَأَلَ عَنْهَا فَقَالُوا مَاتَت قَالَ: أَفَلاَ كُنْتُمْ آذَنْتُمُونِى قَالَ فَكَأَنَّهُمْ صَغَّرُوا أَمْرَهَا فَقَالَ « دُلُّونِى عَلَى قَبْرِهاِ ». فَدَلُّوهُ فَصَلَّى عَلَيْهَا ثُمَّ قَالَ « إِنَّ هَذِهِ الْقُبُورَ مَمْلُوءَةٌ ظُلْمَةً عَلَى أَهْلِهَا وَإِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُنَوِّرُهَا لَهُمْ بِصَلاَتِى عَلَيْهِمْ ».قال العلماء عليهم رحمة الله تعالى: ومن فوائد هذا الحديث الاعتراف لأهل الفضل بفضلهم سواء كانوا رجالا أو نساءً لان النبي صلى الله عليه وسلم عظم من شأن هذه المرأة التي كانت تقم المسجد.
تذكرت هذه القصة عندما أكد لي الأستاذ محمد الخليفة نبأ رحيلِ أم عبد الله ولحوقها بربها نهار أمس, وما كانت تقم مسجداً رحمها الله
بل أنارت بشفاعتها جامعاً بل مؤسسة دعوية كبرى في محافظة الرس

: (ومَّن يَشْفَعْ شَفَاعَةً حَسَنَةً يَكُن لَّهُ نَصِيبٌ مِّنْهَا وَمَن يَشْفَعْ شَفَاعَةً سَيِّئَةً يَكُن لَّهُ كِفْلٌ مِّنْهَا وَكَانَ اللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقِيتاً )النساء85 وإذا أراد الله بعبده خيرا دله على الخير ووفقه له .
عندما دخلت المسجد ظهر أمس تأملت في إنارته, فتذكرت أمَّ عبد الله ودعوت لها,وكأنه للتو ينطلق تياره الكهربائي, وكذا صوته, وتكييفه فقلت في نفسي, ما أعظم هذا الدين, الذي يترحل أتباعه من هذه الدنيا ويبقى ثلاث : صَدَقَةٌ جَارِيَةٌ وَعِلْمٌ يُنْتَفَعُ بِهِ وَوَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ.
إن هذا الدين لايرمز الأقزام الذين يعملون لذواتهم،ويعيشون لذواتهم,ويسعون لذواتهم فقط.فمن عاش لذاتهِ ولذَّاتِه دفن معها,وكان نسياً منسيا,على مر الشهور او السنوات,لكن الذي يعيش لمبدأه,الذي يؤمن به يبقى حياً وإن مات,كائنا من كان كما قال صلى الله عليه وسلم:( مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا نَفَّسَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَمَنْ يَسَّرَ عَلَى مُعْسِرٍ يَسَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ وَمَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ فِي بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللَّهِ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَيَتَدَارَسُونَهُ بَيْنَهُمْ إِلَّا نَزَلَتْ عَلَيْهِمْ السَّكِينَةُ وَغَشِيَتْهُمْ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمْ الْمَلَائِكَةُ وَذَكَرَهُمْ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ وَمَنْ بَطَّأَ بِهِ عَمَلُهُ لَمْ يُسْرِعْ بِهِ نَسَبُهُ)
وتبقى هنا لفتت مهمة لابد من الإشارة لها: امرأة بنت جامعا بمالها وأخرى أنارته بوجاهتها, وأخرى تستعد لإدارة أكبر مجمعين نسائيين لتحفيظ القرآن الكريم فيه, فماذا يعني هذا للمتأمل فيه؟ إنه أقوى رد على المسرحية المفبركة عن المرأة في بلادنا والتي كانت بعنوان "قاصرات إلى الأبد" الذي نشرته منظمة «هيومن رايتس ووتش» ومقرها نيويورك .
فلو كانت أم عبد الله "رحمها الله برحمته التي وسعت كل شي" قاصرة إلى الأبد لما سعت لإنارة مؤسسة دعوية كبرى في محافظة المائة وعشرين ألف نسمة, ولوكانت قاصرة إلى الأبد لما خرجت حفظةً لكتاب الله ووكيل وزارة وأكاديميين وغيرهم, إن هذا الدين لايفرق بين رجل وامرأة في الجزاء:(وَمَن يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتَ مِن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَـئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلاَ يُظْلَمُونَ نَقِيراً ) النساء124
إن المرأة في هذه البلاد الطيبة قادت زمام المبادرة والنجاح في كثير من الأعمال فكيف تكون قاصرة إلى الأبد!!!
رحمك الله مرة أخرى بل مرات ياأم عبد الله وجعلك في مقام أمين, وأحسن إليك في الأخرة كما أحسن لك في الأولى فقبض روحك وسلها من جسدك بلا مشقة ولاعناء وأنت تستعدين لصلاة الإشراق, طاهرة حساً ومعنى وهذ من الخير كما قال صلى الله عليه وسلم من حديث أنس : ِذَا أَرَادَ اللَّهُ بِعَبْدٍ خَيْرًا اسْتَعْمَلَهُ فَقِيلَ كَيْفَ يَسْتَعْمِلُهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ يُوَفِّقُهُ لِعَمَلٍ صَالِحٍ قَبْلَ الْمَوْتِ".. والأعمال بالخواتيم.
كتبه
د. حمود بن غزاي الحربي
الرس
__________________
تاريخ 1437/12/17. هو تقاعدي المبكر. حيث قضيت عشرين سنة بالتعليم عشر سنوات مدير. وعشر. سنوات معلم فالحمد. الله الذي يسر. أمري وأكرمني
سابح ضد تيار غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 31-07-2008, 02:42 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 191
قوة التقييم: 0
10اي سي ميلان10 is on a distinguished road
تصدق اني مافهمت شئ يعني المطلوب وش
10اي سي ميلان10 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 03:11 PM   #3
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,344
قوة التقييم: 0
منكم وإليكم is on a distinguished road
رحم الله أم عبد الله وأسكنها فسيح جناته

وجزى الله الشيخ حمود على ما كتب

وجزيت خيرا أخي سابح ضد التيار على نقلك .
منكم وإليكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 03:17 PM   #4
مشرف منتدى التربية والتعليم
عضو مجلس الإدارة
 
صورة ابو جود الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 14,333
قوة التقييم: 29
ابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to all
Thumbs up

جزاك الله خيراً أخي ... سابح ضد التيار


حفظك الله إمامنا وخطيبنا الدكتور حمود غزاي ..


رحمك الله ... أم عبدالله ...
__________________



Twitter
abojoodxp@
InstagraM
ABOJOODXP


ابو جود غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 03:32 PM   #5
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
البلد: في تــوأم روحــي
المشاركات: 1,222
قوة التقييم: 12
بدرالبدور is on a distinguished road
Thumbs up رحمتك وعفوك نرجو

أنا لاأعرف من هي أم عبدالله ولكن لايهم
فالخبير العليم الذي وسعت رحمته كل شي.... يعرفها
وأسأله تعالى أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها الفردوس الأعلى وينير قبرها
ويجعله روضة من رياض الجنه
وجزا الله الشيخ حمود غزاي خير الجزاء
وأنت كذلك ياسابح ضد التيارـــــ
دمت كما يحب ربنا ويرضى ـــــــــ على تذكيرنا بالأعمال التي لاتنقطع بعد رحيلنا
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
بدرالبدور غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 07:47 PM   #6
مشرف المنتدى العام
عضو مجلس الإدارة
 
صورة المهاجر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 18,398
قوة التقييم: 33
المهاجر will become famous soon enoughالمهاجر will become famous soon enough
الله المستعان
نسأل الله لها الرحمة والمغفرة

وجزاكم الله خير
__________________
لما عفوت ولم أحقد على أحد...... أرحت نفسي من هم العداوات

كنا أذل قوم فأعزنا الله بالإسلام ومهما ابتغينا العزة بغيره أذلنا الله
إن لم تكن متميزاً فستختفي وسط الزحام
اللهم اغفر لنا ولوالدينا أجمعين
المهاجر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 09:33 PM   #7
مشرف المنتدى الأدبي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
البلد: القصيم - الرس
المشاركات: 13,373
قوة التقييم: 28
الطموح will become famous soon enough
(رحمك الله يا أم عبد الله ) بقلم الدكتور حمود بن غزّاي الحربي

(رحمك الله يا أم عبد الله )
الأربعاء27/7/1429هـ


الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد:
فقد ثبت في صحيح مسلم من حديث أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ امْرَأَةً سَوْدَاءَ كَانَتْ تَقُمُّ الْمَسْجِدَ فَفَقَدَهَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَسَأَلَ عَنْهَا فَقَالُوا مَاتَت قَالَ: أَفَلاَ كُنْتُمْ آذَنْتُمُونِى قَالَ فَكَأَنَّهُمْ صَغَّرُوا أَمْرَهَا فَقَالَ « دُلُّونِى عَلَى قَبْرِهاِ ». فَدَلُّوهُ فَصَلَّى عَلَيْهَا ثُمَّ قَالَ « إِنَّ هَذِهِ الْقُبُورَ مَمْلُوءَةٌ ظُلْمَةً عَلَى أَهْلِهَا وَإِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يُنَوِّرُهَا لَهُمْ بِصَلاَتِى عَلَيْهِمْ ».
قال العلماء عليهم رحمة الله تعالى: ومن فوائد هذا الحديث الاعتراف لأهل الفضل بفضلهم سواء كانوا رجالا أو نساءً لان النبي صلى الله عليه وسلم عظّم من شأن هذه المرأة التي كانت تقم المسجد.

تذكرت هذه القصة عندما أكد لي الأستاذ محمد الخليفة نبأ رحيلِ أم عبد الله ولحوقها بربها نهار أمس, وما كانت تقم مسجداً رحمها الله بل أنارت بشفاعتها جامعاً بل مؤسسة دعوية كبرى في محافظة الرس: (ومَّن يَشْفَعْ شَفَاعَةً حَسَنَةً يَكُن لَّهُ نَصِيبٌ مِّنْهَا وَمَن يَشْفَعْ شَفَاعَةً سَيِّئَةً يَكُن لَّهُ كِفْلٌ مِّنْهَا وَكَانَ اللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقِيتاً )النساء85 وإذا أراد الله بعبده خيرا دله على الخير ووفقه له .
عندما دخلت المسجد ظهر أمس تأملت في إنارته, فتذكرت أمَّ عبد الله ودعوت لها,وكأنه للتو ينطلق تياره الكهربائي, وكذا صوته, وتكييفه فقلت في نفسي, ما أعظم هذا الدين, الذي يترحل أتباعه من هذه الدنيا ويبقى ثلاث : صَدَقَةٌ جَارِيَةٌ وَعِلْمٌ يُنْتَفَعُ بِهِ وَوَلَدٌ صَالِحٌ يَدْعُو لَهُ.
إن هذا الدين لايرمز الأقزام الذين يعملون لذواتهم،ويعيشون لذواتهم,ويسعون لذواتهم فقط.فمن عاش لذاتهِ ولذَّاتِه دفن معها,وكان نسياً منسيا, على مر الشهور أو السنوات,لكن الذي يعيش لمبدئه, الذي يؤمن به يبقى حياً وإن مات, كائن من كان كما قال صلى الله عليه وسلم:(مَنْ نَفَّسَ عَنْ مُؤْمِنٍ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ الدُّنْيَا نَفَّسَ اللَّهُ عَنْهُ كُرْبَةً مِنْ كُرَبِ يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَمَنْ يَسَّرَ عَلَى مُعْسِرٍ يَسَّرَ اللَّهُ عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمَنْ سَتَرَ مُسْلِمًا سَتَرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَاللَّهُ فِي عَوْنِ الْعَبْدِ مَا كَانَ الْعَبْدُ فِي عَوْنِ أَخِيهِ وَمَنْ سَلَكَ طَرِيقًا يَلْتَمِسُ فِيهِ عِلْمًا سَهَّلَ اللَّهُ لَهُ بِهِ طَرِيقًا إِلَى الْجَنَّةِ وَمَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ فِي بَيْتٍ مِنْ بُيُوتِ اللَّهِ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَيَتَدَارَسُونَهُ بَيْنَهُمْ إِلَّا نَزَلَتْ عَلَيْهِمْ السَّكِينَةُ وَغَشِيَتْهُمْ الرَّحْمَةُ وَحَفَّتْهُمْ الْمَلَائِكَةُ وَذَكَرَهُمْ اللَّهُ فِيمَنْ عِنْدَهُ وَمَنْ بَطَّأَ بِهِ عَمَلُهُ لَمْ يُسْرِعْ بِهِ نَسَبُهُ)

وتبقى هنا لفتت مهمة لابد من الإشارة لها: امرأة بنت جامعا بمالها وأخرى أنارته بوجاهتها, وأخرى تستعد لإدارة أكبر مجمعين نسائيين لتحفيظ القرآن الكريم فيه, فماذا يعني هذا للمتأمل فيه؟ إنه أقوى رد على المسرحية المفبركة عن المرأة في بلادنا والتي كانت بعنوان "قاصرات إلى الأبد" الذي نشرته منظمة «هيومن رايتس ووتش» ومقرها نيويورك .
فلو كانت أم عبد الله "رحمها الله برحمته التي وسعت كل شي" قاصرة إلى الأبد لما سعت لإنارة مؤسسة دعوية كبرى في محافظة المائة وعشرين ألف نسمة, ولوكانت قاصرة إلى الأبد لما خرجت حفظةً لكتاب الله ووكيل وزارة وأكاديميين وغيرهم, إن هذا الدين لايفرق بين رجل وامرأة في الجزاء:(وَمَن يَعْمَلْ مِنَ الصَّالِحَاتَ مِن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَأُوْلَـئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلاَ يُظْلَمُونَ نَقِيراً ) النساء124

إن المرأة في هذه البلاد الطيبة قادت زمام المبادرة والنجاح في كثير من الأعمال فكيف تكون قاصرة إلى الأبد!!!
رحمك الله مرة أخرى بل مرات ياأم عبد الله وجعلك في مقام أمين, وأحسن إليك في الأخرة كما أحسن لك في الأولى فقبض روحك وسلها من جسدك بلا مشقة ولاعناء وأنت تستعدين لصلاة الإشراق, طاهرة حساً ومعنى وهذ من الخير كما قال صلى الله عليه وسلم من حديث أنس : إذَا أَرَادَ اللَّهُ بِعَبْدٍ خَيْرًا اسْتَعْمَلَهُ فَقِيلَ كَيْفَ يَسْتَعْمِلُهُ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ يُوَفِّقُهُ لِعَمَلٍ صَالِحٍ قَبْلَ الْمَوْتِ".. والأعمال بالخواتيم.

كتبه د. حمود بن غزّاي الحربي
الرس
__________________
هنا ذكريات جميلة .. وأحلام قلب.. وأغنيات الصداقة
هنا الحاضر المؤلم
هنا المسقبل المجهول
وهناك أحلام تولد al6amooh@
الطموح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 11:17 PM   #8
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 700
قوة التقييم: 0
حوطي من الرس is on a distinguished road
الله يرحمك ياأم عبدالله

بس ام عبدالله منهي الي مثل هذه لازم يعرف اسمها ؟؟

تكفووووووووووووون قولووووووووولي منهي
حوطي من الرس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 31-07-2008, 11:30 PM   #9
مشرفة منتدى الأسرة و المنتدى النسائي
 
صورة ام الغااااالين الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
البلد: مع الغواااااالي
المشاركات: 9,501
قوة التقييم: 19
ام الغااااالين will become famous soon enough
اخوي حوطي ام عبدالله هي والدة كل من عبدالله صالح وعلي وعساف والدكتور محسن العواجي

فعلا كانت نم المراءه غفر الله له واسكنها فسيح جناته
__________________
يارب لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
ام الغااااالين غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 01-08-2008, 01:26 AM   #10
مشرف المنتدى الأدبي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
البلد: القصيم - الرس
المشاركات: 13,373
قوة التقييم: 28
الطموح will become famous soon enough
رحم الله أم عبد الله .. وبارك الله في شيخنا
__________________
هنا ذكريات جميلة .. وأحلام قلب.. وأغنيات الصداقة
هنا الحاضر المؤلم
هنا المسقبل المجهول
وهناك أحلام تولد al6amooh@
الطموح غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
رســـــالة إلى من أفسدت الإنترنت قلبه خالد الغــــرير المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 58 28-08-2010 08:40 AM
سنن مهجورة ونصائح ثمينة من مفلح خوي غليص ومن جنتل مان مهاجر ورحال المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 20 02-09-2008 04:20 AM
%%% قلة حيا %%% ^" الراسي "^ المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 41 02-07-2008 09:48 AM


الساعة الآن +3: 08:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19