عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 12-08-2008, 11:34 PM   #1
عضو مبدع
 
صورة أبو محمد 2005 الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2007
المشاركات: 1,234
قوة التقييم: 0
أبو محمد 2005 is on a distinguished road
الفوزان : البوفية المفتوح حرام !



علي فرحان ( الوئام ) الطائف :
قال فضيلة الشيخ صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء ان نظام "البوفية المفتوح" المنتشر في المطاعم والفنادق هو تعامل تجاري "محرم"

وعلل الشيخ اجابته والتي كانت رداً على سؤال من احد الحضور في محاضرة عامة بأن كل بيع لابد فيه من وجود شرطان اساسيان وهما علم الثمن ومعرفة المبيع , والمبيع في هذا النظام غير معلوم فقد يأكل الشخص بما يعادل عشرة ريالات وقد يأكل بما يعادل مئة ريال فيكون محرماً لما فيه من جهالة وغرر وهنا وجه التحريم .
أبو محمد 2005 غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 12-08-2008, 11:50 PM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
البلد: ..في مثلث برمودا
المشاركات: 344
قوة التقييم: 0
امير الذوق is on a distinguished road
ياشيخ غالباً البوفيهات مسعرة مسبقاً
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
امير الذوق غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-08-2008, 11:50 PM   #3
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 356
قوة التقييم: 0
78أبوجبهه87 is on a distinguished road
جزاك الله خير
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
78أبوجبهه87 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 01:13 AM   #4
نهر العطاء العذب
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
البلد: في مكان ضيق سيرد له كل البشر
المشاركات: 6,211
قوة التقييم: 0
ارض الجليد is on a distinguished road
هو صادق أدفع 50 و أكل حق 10 مو ظلم !!!!!!!!!!!!!
__________________
اللهم استرنا فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض
ارض الجليد غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 01:53 AM   #5
عضو ذهبي
 
صورة هب الريح الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 2,646
قوة التقييم: 0
هب الريح is on a distinguished road
جزاك الله خيرا
__________________
[IMG]
[/IMG]
هب الريح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 01:57 AM   #6
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 189
قوة التقييم: 0
صهيل الخيل is on a distinguished road
قال تعالى:
(قل هل يستوي الذين يعلمون والذين لا يعلمون).
ويقول سبحانه:
(إنما يخشى اللهَ من عباده العلماء).
ويقول جل وعلا:
(وأطيعوا الله والرسول وأولي الأمر منكم).
وقال ابن عباس رضي الله عنهما:
(من آذى فقيها فقد آذى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، ومن آذى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) فقد آذى الله عز وجل).

ما بقى الا انتم تجون تكلمون على العلماء
لو لا الله ثم هم ما شفتك قاعد بيتك مرتاح لا خوف ولا شي

آخر من قام بالتعديل صهيل الخيل; بتاريخ 13-08-2008 الساعة 02:03 AM.
صهيل الخيل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 01:57 AM   #7
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 32
قوة التقييم: 0
السامق is on a distinguished road
تحيتي لكم :أولاً المصدر لايعد مصدرا موثوقا وينبغي أن ُيتأكد من فضيلته فإن كان صحيحاً فله منا القبول والإحترام وشيخنا عالم رباني جليل لم نصل مرحلة تقييمه وانتقاد فتاويه وأهل العقل ممن سبقوا لم ينتقصوا من علمائهم بسبب التشدد إنما اعتبروه من باب اختلاف العلماء والذي هو رحمة للعامة فوقروا علمائهم وقدروا لهم قدرهم ولا حول ولا قوة إلا بالله

آخر من قام بالتعديل المستقبل; بتاريخ 13-08-2008 الساعة 08:49 AM.
السامق غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 02:09 AM   #8
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
البلد: ؟؟؟؟
المشاركات: 927
قوة التقييم: 0
معاون is on a distinguished road
الحمدُ للهِ والصلاةُ والسلامُ على رسولِ اللهِ ...



تناقلت بعض المنتديات فتوى لفضيلة الدكتور العلامة الشيخ صالح الفوزان عن حكم الأكل فيما يسمى بـ" البوفيه المفتوح " ، واستغرب البعض رأي فضيلته في المسألة إلى درجة أن البعض لم يصدق أن هذه الفتوى صادرة من العلامة الفوزان ، والحقيقة أن المسألة محتلفٌ فيها بين أهل العلم ، ولكل فريق منهم دليله ، وإليكم التفصيل :



القول الأول : أن الأكل عن طريق البوفيه المفتوح جائز لأن الغرر فيه يسير جدا ؛ والغرر اليسير ذكره العلماء عند الكلام عن حديث : " عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن بيع الغرر " . رواه مسلم .



قال الإمام النووي في " شرح مسلم " : " وَأَمَّا النَّهْي عَنْ بَيْع الْغَرَر فَهُوَ أَصْل عَظِيم مِنْ أُصُول كِتَاب الْبُيُوع , وَيَدْخُل فِيهِ مَسَائِل كَثِيرَة غَيْر مُنْحَصِرَة ، كبَيْعِ الْمَعْدُوم وَالْمَجْهُول وَبَيْع الْحَمْل فِي الْبَطْن , وَكُلّ هَذَا بَيْعه بَاطِل لأَنَّهُ غَرَر مِنْ غَيْر حَاجَة .



وَقَدْ يَحْتَمِل بَعْض الْغَرَر بَيْعًا إِذَا دَعَتْ إِلَيْهِ حَاجَة كَالْجَهْلِ بِأَسَاسِ الدَّار وَكَمَا إِذَا بَاعَ الشَّاة الْحَامِل وَاَلَّتِي فِي ضَرْعهَا لَبَن فَإِنَّهُ يَصِحّ اِلْبَيْعِ . وَكَذَلِكَ أَجْمَعَ الْمُسْلِمُونَ عَلَى جَوَاز أَشْيَاء فِيهَا غَرَر حَقِير , مِنْهَا أَنَّهُمْ أَجْمَعُوا عَلَى صِحَّة بَيْع الْجُبَّة الْمَحْشُوَّة وَإِنْ لَمْ يُرَ حَشْوهَا , وَلَوْ بِيعَ حَشْوهَا بِانْفِرَادِهِ لَمْ يَجُزْ .



وَأَجْمَعُوا عَلَى جَوَاز إِجَارَة الدَّار وَالدَّابَّة وَالثَّوْب وَنَحْو ذَلِكَ شَهْرًا مَعَ أَنَّ الشَّهْر قَدْ يَكُون ثَلاثِينَ يَوْمًا وَقَدْ يَكُون تِسْعَة وَعِشْرِينَ . وَأَجْمَعُوا عَلَى جَوَاز دُخُول الْحَمَّام بِالأُجْرَةِ مَعَ اِخْتِلاف النَّاس فِي اِسْتِعْمَالهمْ الْمَاء وَفِي قَدْر مُكْثهمْ . وَأَجْمَعُوا عَلَى جَوَاز الشُّرْب مِنْ السِّقَاء بِالْعِوَضِ مَعَ جَهَالَة قَدْر الْمَشْرُوب وَاخْتِلَاف عَادَة الشَّارِبِينَ " ا.هـ.



وقال الإمامُ ابنُ القيم : " ومثل ذلك دخول الحمام ، فإن من يريد دخول الحمام يدفع الأجرة ثم يدخل ، وغير معروف كمية الماء الذي سيستهلكه ، ولا كمية الصابون الذي سيستخدمه ، ولا المدة التي سيمكثها ، وهذا كله غرر يسير مغتفر.



وكذا من يسقي الناس من فم السقاء بأجر معلوم مثلا ، والسقاء لا يظهر ما بداخله ، فيه غرر ، حيث لا يعرف صاحب السقاء مقدار الماء الذي سيشرب ، ومعروف أن الناس يختلفون في هذا .



وكذلك بيع البيض والبطيخ والجوز واللوز والفستق ، وأمثال ذلك مما لا يخلو من الغرر فليس كل غرر سببا للتحريم ، والغرر إذا كان يسيرا أو لا يمكن الاحتراز منه لم يكن مانعا من العقد ، فإن الغرر الحاصل في أساسات الجدران ، أو آخر الثمار التي بدا صلاح بعضها دون بعض لا يمكن الإحتراز منه .



والغرر في دخول الحمام والشرب من السقاء ونحوه غرر يسير فهذان النوعان لا يمنعان ، بخلاف الغرر الكثير الذي يمكن الاحتراز منه ، وهو المذكور في الأنواع التي نهى عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم .وما كان مساويا لها لا فرق بينها وبينه فهذا هو المانع من صحة العقد " .ا.هـ.





وجاء في الموسوعة الفقهية" (31/151) : " يشترط في الغرر حتى يكون مؤثراً أن يكون كثيرا , أما إذا كان الغرر يسيرا فإنه لا تأثير له على العقد . قال القرافي : الغرر والجهالة - أي في البيع - ثلاثة أقسام : كثير ممتنع إجماعا , كالطير في الهواء , وقليل جائز إجماعا , كأساس الدار وقطن الجبة , ومتوسط اختلف فيه , هل يلحق بالأول أم بالثاني ؟ وقال ابن رشد الحفيد : الفقهاء متفقون على أن الغرر الكثير في المبيعات لا يجوز ، وأن القليل يجوز " .ا.هـ.



وقال الشبخ ابنُ عثيمين في " الشرح الممتع " (4/322) : " مسألة : هناك محلات تبيع الأطعمة تقول : ادفع عشرين ريالا والأكل حتى الشبع ؟



الجواب : الظاهر أن هذا يتسامح فيه ؛ لأن الوجبة معروفة ، وهذا مما تتسامح فيه العادة ، ولكن لو عرف الإنسان من نفسه أنه أكول فيجب أن يشترط على صاحب المطعم ؛ لأن الناس يختلفون " .ا.هـ.



وقد ذهب إلى هذالقول الدكتور محمد سعيد البوطي فقال : " هذا مما درج عليه العرف، فهو كالذي يدخل الحمام دون أسبقية عقد أو اشتراط، وكالذي يحلق شعر رأسه عند الحلاق دون أسبقية اشتراط، وكل ذلك نص الفقهاء على أن العرف قد حلّ فيه محلّ التعاقد. كذلك شأن ((البوفيه المفتوح)) .





القول الثاني : المنع من الأكل في البوفيه المفتوح لأن فيه جهالة ، فالناس يحتلفون من جهة الأكل فمنهم من هو كثير الأكل فقد يأكل أضعاف ما يدفع ، ومنهم من يأكل أقل مما دفع .



وهذا ما ذهب إليه الشيخ الدكتور العلامة صالح الفوزان ، والشيخ محمد المختار الشنقيطي في جواب له في درس " شرح عمدة الفقه " .



ما حكم بيع الأكل المسمى الغـذاء حتى الإشباع أو البوفيه المفتوح ؟



الجواب :



الغذاء حتى الاشباع بيعٌ مجهول ، لأن الذي يشبع ليس له ضابط في الناس محدد ، وهذا البيع الذي تدل عليه نصوص الكتاب والسُّنة أنه محرم ، لايجوز لأنه لايصح أن تشتري شيئاً إلا إذا كان معلوماً ، معلوم الصفة ، معلوم القدر ، وعلى كل حال هذا البيع ليس من بيوعات المسلمين ، ولم تعرف مطاعم المسلمين ، ولم يعرف المسلمون من قبل هذه العصور التي انفتحوا فيها على كل من هب ودب هذا النوع من المعاملات .



فينبغي التناصح في ذلك ، ولايجوز للمسلم أن يأكل في مثل هذا لأنه يعينه على أكل أموال الناس بالباطل .



الواجب : تحديد الـمَـبيع وتحديد الصفقة ، وأما إذا كانت مجهولة القدر ، أو مجهولة الصفة فإنه لايجوز .





هذا هو تفصيل الخلاف في المسألة فالقول الأول استند على أن الغرر يسير فيه ، واستشهدوا ببعض الأمثلة التي ذكرها النووي وغيره ، والقول الثاني يرى أن الجهالة واضحة في هذا العقد .
الشيخ عبد الله زقيل
__________________
قصيدة مؤثرة بصوت الشيخ ابن جبرين رحمه الله تعالى
http://www.ibn-jebreen.com/qsid.rar
معاون غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 02:12 AM   #9
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
البلد: ؟؟؟؟
المشاركات: 927
قوة التقييم: 0
معاون is on a distinguished road
للبرالية دين مستقل قد يُتدين به خالصاً دون الأديان ،
أو مستقل من جهة اصوله وشرائعة
وغير متسقل من جهة انتساب صاحبه لدين آخر فيكون ما تدين به خليط بين فكرين أو منهجين
لأنه قد يكون في دينه فسحة لقبول اللبرالية ،
أو لا يكمل منهجه الا بالإنتساب اليها لقصور دينه عن الكمال فانتسابه للبرالية أكمل له ،
فالنصارى الذين تخلصوا من تسلط الكنيسة التي حرمت العلوم بحجة أن خطئية آدم أنه اكل من شجرة المعرفة كما ورد في الإنجيل وأن تلك العلوم الدنيوية من عمل الشيطان ،
وقد تأثر نصارى الفرنجة بحال جيرانهم المسلمين في الأندلس وتنامت الدعوات للتخلص من الإضطهاد والتسلط الكنسي ،
وبذلك يتبين أن كثيراً من المنتسبين للبرالية لا يدركون حقيقة تعارضها مع دينهم
أو يدركون ذلك ولكن لا مفر من الإنتساب اليها لنقص في دينهم الأصلي كما هو حال النصارى وغيرهم
أو أنهم لا يدركون كمال الدين الذي هم عليه فرأوا أنهم مضطرين الى اتخاذ غيره معه
ومن يبتغ غير الإسلام ديناً فلن يقبل منه ،،

،،،

- ( اصنافهم في الواقع والمنتديات ) -

1 - لبرالي خالص يلتزم اصولها ومنهجها

2 - صنف يجهل حقيقة اللبرالية واهدافها ،

3 - صنف يعرف اللبرالية ولكن يجهل تعارض اللبرالية مع الشريعة الإسلامية

4 - صنف امعة من الناس ، يسمع فيقول كما يقول الناس ،

5 - صنف ليس لبرالياً ولكنه متقنع باللبرالية !

و اكثر انتشاره في المنتديات ومواقع الإنترنت ، كالروافض الإثني عشرية والإسماعلية الذين يعتقدون بوجوب ستر دينهم ومما يروونه عن الأئمة المعصومين حسب اعتقادهم : ( وإن المذيع لأمرنا كالجاحد له ) ، وهم بذلك يرون أنهم يستطيعون أن يغمزوا عقائد اهل السنة مع توفير الحماية لدينهم ، كما أن تقنعهم باللبرالية يوافق الكثير من عقائدهم ، فيطالبون بالصداقة قبل الزواج ، ومرادهم المتعة المعظمة في دينهم ، و يطالبون بعدم الزام الناس باغلاق المحلات وقت الصلاة لأنهم يرون الجمع بين الصلوات ، ويطالبون بحرية المعتقد ومرادهم اظهار شعائرهم من التطبير والمظاهرات لأجل مظلومية الحسين ولعن الخلفاء الراشدين و الزحف للقبور والطواف حولها وغير ذلك ، ويطالبون بالغاء الهيئة لأنها تمنعهم من اقامة اصول دينهم كالمتعة ( ليس منا من لم يؤمن بمتعتنا وكرتنا ) والكرة هي عودة الإمام الغائب ، فتجد احدهم يصرخ في المنتديات ( هل كل من اركب صديقته يريد ان يزني بها ) ويردف قائلاً : ما هذا التخلف والرجعية ؟ ، والحقيقة أنهم لا يسمون المتعة زنى بل قربة وعبادة لله !!

- - انتساب اللبرالي للسنة --

اللبرالي لا يعد من اهل السنة لمخالفته اصولهم ،
و السنة في اللغة هي الطريقة ،
واهل السنة أي : اصحابها الذين يتبعون هديه وطريقته بما ثبت عنه ،
واللبرالي لا يتبع هديه ولا يقبل الحكم بشريعته فكيف يكون سنياً !

،،،


- ( احكام العصاة المنتسبين للشريعة ) -

- محلل للحرام في نص صحيح جلي

فهذا كفر وإن لم يعمل بما احله ، كالمحلل للزنى و إن لم يزن ، والمحلل للخمر وإن لم يشربها ، فهذه الأمور علمت من الدين بالضرورة ، ، وسبق بيان الأدلة في حكمهم ،،

- محل للحرام لوجود الشبهة

وهذا اقسام حسب الشبهة وقوة دلالة النص فاذا كانت الشبهة قوية والنص محتملاً فهذا يكون من المسائل الخلافية التي تقع ضمن الإجتهاد فمن اجتهد فاخطأ فله اجر الإجتهاد ومن اجتهد فاصاب فله اجر الإجتهاد واجر الإصابة شريطة اخلاص النية لله والا هو عاص لله ورسوله إن كان استحلاله او تحريمه لهوى في نفسه ، وأما اذا كان النص راجحاً والشبهة ضعيفة فهذا من الزندقة و تتبع الرخص وهو من سمات المنافقين و من لحن قولهم ، ( فأما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله ) ،

- داعية للحرام مستبيح له استباحة ارتكاب لا تشريع

فهو داخل في قوله ( يستحلون الحر والحرير .. ) على قول أن الإستحلال استحلال استباحة لا تشريع ، وداخل في قوله : ( فله وزرها ووزر من عمل بها الى يوم القيامة ) ، والدعوة للحرام من سمات الزنادقة واهل الفسق والفجور ومن لعنهم الله وغضب عليهم ومن ذلك اصحاب كثير من القنوات الفضائية التي تظهر الرقص و الأفلام الخليعة وكبعض اصحاب مواقع الإنترنت ، والدعوة الى صغائر المحرمات من الكبائر فكيف بمن يدعوا الى الكبائر او يشجع عليها ،

- مجاهر بالمعاصي غير مستحل لها ولا داعية اليها

فهذا داخل في قوله ( كل امتي معافى الا المجاهرين ) رواه البخاري ، وقد يكون داخلاً في قوله ( إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب عظيم ) وأما الداعية للمحرمات كاصحاب الفضائيات ومن يرخص لهم من اصحاب الأقمار الصناعية والدول المرخصة بمكاتب اعلامية لهم فهم داخلون في هذه الآية جزماً ،،

- مستتر بالمعاصي

فهذا حال سائر اهل المعاصي سواء من الكبائر او الصغائر الذين هم تحت مشيئة الله

- العصاة المبتدعة

واهل السنة يفرقون بين البدع المكفرة و غيرها وبين دعاة البدعة ومقلديهم وبين الجاهل والعالم وبين المجتهد الباحث عن الحق والمتعصب ، وبين من قامت عليه الحجة ومن لم تبلغه الحجة


- احكام المعين من العصاة -

ولا يلزم من كل ما سبق أن يكون عينه كافراً الا باقامة الحجة و توفر الشروط وانتفاء الموانع وهذا علم يترك للعلماء الراسخين ويرد اليهم ، فبعض الأحيان يحصل الظلم و التجني في هذا الباب بسبب الجهل لأحكامه وكثرة ملابساته وما يحيط به ، ودقة معانيه ، لذلك فإنه ليس لكل احد أن يكفر عيناً معينة تشهد الشهادتين وتلتزم شرائع الإسلام الظاهرة ، بل إن فهم الحجة غير اقامة الحجة ، فلا يلزم من فهم الحجة اقامة الحجة لأن المناظرين تختلف افهامهم ومداركهم و حصيلتهم العلمية التي تمكنهم من افهام غيرهم ، واطلاق الأحكام على العموم عند اهل السنة لا يعني استغراق اعيانه في كل حال ،،

،،،
__________________
قصيدة مؤثرة بصوت الشيخ ابن جبرين رحمه الله تعالى
http://www.ibn-jebreen.com/qsid.rar
معاون غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-08-2008, 02:15 AM   #10
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
البلد: ؟؟؟؟
المشاركات: 927
قوة التقييم: 0
معاون is on a distinguished road
--- ملامح من منهجية النقد اللبرالي العربي ---

النقد لخصومهم سائغ مستباح ولو بجور ، فيبالغون في اخطائهم بل يزيدون فيبهتونهم زوراً وكذباً ، و يطيرون في وسائلهم بخبر الظن ، ويؤكدون الشك قبل ظهور حقيقته ، بل هو الأصل عندهم المقدم على اليقين ، و من خصال المنافق انه ( اذا خاصم فجر ) ، ومن خصال المؤمنين أنهم لا يتبعون الظن لقوله : ( يا ايها الذين آمنوا اجتنبوا كثيراً من الظن إن بعض الظن اثم .. ) وقال في اهل الضلال : ( ومالهم به من علم إن يتبعون الا الظن وإن الظن لا يغني من الحق شيئاً ) ،،

واذا نوقشت اكاذيبهم احتجوا بأن الخصم يسبغ على نفسه القداسة !

واذا نقد مسلكهم رموا الخصم بالتطرف والإقصائية

واذا نقد وثن من اوثانهم البشرية اخذتهم الحمية والغيرة على حمى ومحارم اللبرالية اكثر من غيرتهم على رسول الله ، فانتقاص النبي و ما جاء به حرية رأي وفكر ، بل بعضهم يتجرأ فيسيء الأدب مع الله الخالق البارئ رب كل شيء ومليكه ، و تجد البعض الآخر اذا سمع ذلك يسكت على استحياء ،
وآخرون منهم يحتجون بأن ذلك عمل فني وصنيع ادبي !
فنذكرهم بقوله ( ومن الناس من يتخذ من دون الله انداداً يحبونهم كحب الله والذين آمنوا اشد حباً لله .. )
فأين دعواكم من حب الله ورسوله القائل ( لا يؤمن احدكم حتى يكون هواه تبعاً لما جئت به )



-

--- ( سمـــــــــاتـــــهم ) ---

من سماتهم زعمهم حب النبي صلى الله عليه وسلم ونصرة مسلكه ولو ظهر النبي صلى الله عليه وسلم ما اتبعوه الا قليلاً ، وكما نرى ونسمع هجومهم على سنته والسخرية بهديه الا انهم لا يصرحون بذلك علانية ولكن يشيرون اشارة ، فيشوهون صورة الصالحين ويحثون الناس على بغضهم للتنفير من مسلكهم والله يقول : ( ومن يشاقق الرسول من بعد ما تبين له الهدى ويتبع غير سبيل المؤمنين نوله ما تولى ونصله جهنم وساءت مصيراً ) وهؤلاء يبغضون سبيل المؤمنين ويسخرون من طريقهم بحجج منها أن النقد الساخر يحتاج الى مبالغة ، ولكن مبالغتهم خرجت من حد كونها مبالغة الى كذب وبهتان وهمز ولمز وهم يدركون ذلك ويحتجون بخلافه وهذا من لحن قولهم ، قال سبحانه : إنه كان فريق من عبادي يقولون ربنا آمنا فاغفر لنا وارحمنا وأنت خير الراحمين ، فاتخذتموهم سخريا حتى أنسوكم ذكري وكنتم منهم تضحكون ، وقال : إن الذين اجرموا كانوا من الذين آمنوا يضحكون واذا مروا بهم يتغامزون ... الآيات ، فالإستهزاء بالصالحين سمة ظاهرة من سمات المنافقين فيرمونهم بالتخلف والرجعية و السفاهة في الرأي ( واذا قيل لهم آمنوا كما آمن الناس قالوا انؤمن كما آمن السفهاء الا انهم هم السفهاء ولكن لا يعلمون ) ، فمدعي المحبة يحتاج الى امارة الإتباع لمحبوب : ( قل ان كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله ) ، وهؤلاء يدعون المحبة ولا يتبعون المحبوب بل يظهرون بغض سبيله وشريعته !

واللبراليات يزعمن حبه صلى الله عليه وسلم واتباعه ومع ذلك يسخرن من تحريم الخلطة بالرجال ومن تحريم الصداقة ، وتحريم الخروج سافرات ومن الحجاب حتى سخرت سمر المقرن على قناة الحرة في برنامج نادين البدير فقالت : ( المرأة السعودية كيس اسود مربوط باحكام ) تعني كيس زبالة قبحهن الله ، ويسخرن من تحريم السفر بغير محرم وهذا وغيره من النفاق والله يقول : ( والمنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف )

من سماتهم مودتهم لليهود والنصارى والحمية لهم اكثر من الحمية لأهل دينهم الذي ينتسبون اليه والله يقول ( لا تجد قوماً يؤمنون بالله واليوم الآخر يوادون من حاد الله ورسوله ... ) ، وقال : ( يا ايها الذين آمنوا لا تتخذوا اليهود والنصارى اولياء .. ) ويقول النبي صلى الله عليه وسلم ( لتتبعن سنن من كان قبلكم .. ) وهم لا يقفون عن مجرد التشبه والإتباع بل يدعون الي اتباعهم ويعظمون هذا المسلك ويحقرون ما عليه ابناء جلدتهم ،،

يعادون علماء الشريعة والعلماء هم ورثة الأنبياء ، و بينما العلماء وعلى سبيل المثال يحاربون الزنى ودواعيه نجدهم يدعون الى الصداقة و اتخاذ الخليلات وهذا هو الزنى ولكن يغيرون اسمه كما اخبر المصطفى : ( يسمونها بغير اسمها ) ، فاذا ارادوا تهوين منكر من المنكرات غيروا اسمه لتكون دعواهم اكثر قبولاً ، ويرمون العلماء بالسفاهة والجهل و التخلف والرجعية ،،

من سماتهم التظاهر بالحداثة والتقدم شأنهم شأن القائلين : ( إن هذا الا اساطير الأولين ) فلكي ينفروا من طريقته صلى الله عليه وسلم يرمونه بالرجعية ! ، فاحتجاج اهل الزيغ بالرجعية احتجاج قديم !

ومن سمات الزنادقة الإحتجاج بالشهادتين مع لحن القول ومخالفتهم للشريعة ( اذا جاءك المنافقون قالوا نشهد انك لرسول الله والله يعلم انك لرسوله والله يشهد ان المنافقين لكاذبون اتخذوا ايمانهم جنة فصدوا عن سبيل الله .. )

ومن سماتهم الإحتجاج بالمتشابه وترك المحكم ، ومن المحكم الذي يتركونه قوله تعالى ( هو الذي انزل عليك الكتاب منه آيات محكمات هن ام الكتاب واخر متشابهات فاما الذين في قلوبهم زيغ فيتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله .. ) فالغاية عندهم تأويله عن معناه لا اتباعه لما في قلوبهم من الهوى والزيغ ، فقلبوا القاعدة من حمل المتشابه على المحكم الى حمل المحكم على المتشابه ،،

وهؤلاء يحتجون بالخلاف مع انهم خالفوا ما علم من الدين بالضرورة كالولاء لليهود والنصارى و اسقاط الجهاد و تحليل الزنى ودواعيه و استباحة الخمور ، وما علم من الدين بالضرورة لا يعذر فيه احد بعد بلوغه اليه وامثالهم قد بلغهم ما ورد في الشريعة ومع ظهور الأدلة فإنهم يحرفون الكلم ويتبعون المتشابه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله ،،


ومن سماتهم غضبهم لرموزهم اكبر من غضبهم لله ورسوله

ومن سماتهم معاداتهم وبغضهم لأهل الصلاح والتقوى ، فهم يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ونقيضهم سبيل الصالحين من الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

ومن سماتهم انهم يستكبرون عن الحق لأهوائهم ويكذبون النبي صلى الله عليه وسلم فيقدمون قول الفيلسوف و المنظر و الدكتور و العالم بفن من الفنون على قول الله ورسوله مع دعواهم للإسلام ، ( وإذ قلنا للملائكة اسجدوا لآدم فسجدوا إلا إبليس أبى واستكبر وكان من الكافرين ) فكان كبره كفراً ، وقال ( أفكلما جاءكم رسول بما لا تهوى أنفسكم استكبرتم ففريقا كذبتم وفريقا تقتلون ) وكبرهم جعلهم يكذبون هديه صلى الله عليه وسلم ،،

ومن سماتهم نفرتهم من كتاب الله قال الله (إنما المؤمنون الذين إذا ذكر الله وجلت قلوبهم وإذا تليت عليهم آياته زادتهم إيمانا وعلى ربهم يتوكلون ) وهؤلاء لا تزيدهم آيات الله الا نفوراً ، فاذا تليت عليهم الآيات يستغشون ثيابهم ويلغون فيه ، كأن في آذانهم وقراً ،

يدعون الإيمان ولا يعملون الصالحات ويتواصون على الباطل ويأمرون بالصبر عليه وقد اقسم الله على امثالهم أنهم في ضلال وخسر فقال ( والعصر إن الإنسان لفي خسر الا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر )

وفي لحن قولهم وفلتات السنتهم وما تخط أيمانهم أن في إيمانهم ريب ( إنما المؤمنون الذين آمنوا بالله ورسوله ثم لم يرتابوا وجاهدوا بأموالهم وأنفسهم في سبيل الله أولئك هم الصادقون ) فهم ليسوا من جملة المؤمنين الموقنين بصدق رسول رب العالمين وليسوا من المجاهدين في سبيل الله باموالهم وانفسهم فكرهوا النفقة وحثوا على حرب الجمعيات الخيرية بعد انتشارها وتخوينها وسعوا في خرابها واغلاقها جميعاً بدون استثناء ولم يسعوا في اصلاحها والنصح لها وهم مرتابون مما بعث به محمد من كمال الدين حتى خالفوه فلم يؤمنوا بقوله ( اليوم اكملت لكم دينكم واتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام ديناً ) ولم يجاهدوا بانفسهم بل حاربوا المجاهدين ورفعوا لواء جيش الخانعين ،،

ومن سماتهم الرجوع لأهوائهم عند التنازع والله يقول : فإن تنازعتم في شيء فردوه الى الله والرسول إن كنتم تؤمنون بالله واليوم الآخر .. )

ومن سماتهم الإحتجاج بطاعة السلطان اذا وافقت اهواءهم والنبي صلى الله عليه وسلم يقول : ( لا طاعة لبشر في معصية الله إنما الطاعة في المعروف ) وهؤلاء يقدمون طاعة اسيادهم ويحتجون بطاعة السلطان ، والخائن لدينه لا يؤمن عليه أن يخون بلده الذي يدعي حبه ، وقد غر بعض السلاطين تعظيمهم لهم والمدائح التي يسبغونها عليهم ( منافقة ) لإظهار الموالاة حتى يوثق بهم ،،


ومن سماتهم المسرة بانخفاض دين النبي و الحسرة والكراهية لعلو شأنه

و من سماتهم في كتبهم ومقالاتهم نبذ الشمولية الإسلامية بدعوى تعارضها من الوطنية فعن ابي ذر وحذيفة وانس بالفاظ متقاربة عن النبي صلى الله عليه وسلم : ( من لم يهتم بامر المسلمين فليس منهم ) ضعيف السند صحيح المعنى شاهده : ( المؤمن للؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضاً ) متفق عليه ، وقوله : ( مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى ) متفق عليه واللفظ لمسلم ، و هؤلاء قد علم من منهجهم ومسلك صحفهم واعلامهم تعاطفهم مع اهل الكفر اكثر من اهل الإسلام بل قد يخفون الحقائق ويدلسونها اذا كان فيها نصرة للإسلام واهله وبيان للحق الذي معهم !


--- ماذا يريــــدون ؟ ---

يريدون أن تخرج نساء الجزيرة ونساء العرب حفيدات عائشة واسماء وزينب وفاطمة ، أن تخرج العفيفات فيكن لعباً في ايديهم ، كادحات في النهار ككدح الإماء ، راقصات بالليل كقينات الجاهلية الأولى ، العفة عندهم تخلفاً ، والوقاحة وسوء الأدب جرأة ، والفجاجة عصرية و تطوراً ، والعري في الملبس زينة وجمالاً ، و مصاحبة الرجال حداثة ، والنبي صلى الله عليه قال : ( ما تركت بعدي فتنة اضر على الرجال من النساء ) متفق عليه ، وعند مسلم : ( إن الدنيا حلوة خضرة وإن الله مستخلفكم فيها فينظر كيف تعملون فاتقوا الدنيا واتقوا النساء فإن أول فتنة بني إسرائيل كانت في النساء )

فإين هؤلاء الفسقة من دعواهم حب الله ورسوله وهم من ينشر هذا الفساد على الفضائيات وفي الصحف و يشجعون على قراءة الروايات الماجنة و طباعتها ، وهؤلاء الحثالة خونة الأعراض لا يبالون بعرض مسلم أن يقدموه على طبق العهر راقصات او ممثلات لأدوار مخزية ، ولن يبالوا بعرضك أن يكون سلعة تأكلها الأعين وتمسها الأيدي ،،


يريدون أن يكون شباب الأمة معطلاً اجوفاً فارغاً متميعاً امعة ، مستغلين في ذلك كل الوسائل المتاحة في ايديهم ،،

يريدون الغاء تطبيق الشريعة فلا قصاص مع أن غالبية الغرب يمنعون الإعدام من منطلق انجلي ، ويريدون الغاء حد السرقة ، وحد الزنى ، وحد شرب الخمر ،

فاذا منع القصاص انتشر القتل ، واذا منع حد السرقة زادت جرائم السرقة وزادت جرائم القتل بسبب السرقة و عمليات السطو التي يتفاجأ فيها السارق بوجود صاحب المال مما يضطرهما للإقتتال ، واذا منع حد الخمر زادت انواعاً مختلفة من الجرائم والحوادث ، واذا منع حد الزنى زاد معدلات اولاد الزنى و الأمراض الجنسية و معدلات جرائم قتل الغيرة بين الإصحاب وقتل الشرف بين الأقارب ، وتهدم الأسر بسبب انتشار الخيانات وزيادة الخلافات بسبب الأخدان والخليلات ،،


يريدون تشويه صورة الدين في نفوس النساء باستمرار اثارة مسألة تعدد الزوجات بطريقة مستفزة للمشاعر، وهذا دائماً يستخدمونه في الأفلام والمسلسلات متظاهرين أن القصد هو عرض المسألة كقضية اجتماعية ،،

يريدون الغاء المواريث ولو كان من عند غير الله لما اعترضوا عليه ، فلا يعترضون على احكام الغرب المورثة للكلاب ولا ينتقصون شرائعاً تمنع المرأة من الميراث بالكلية ، دعواهم في ذلك المساواة و غايتهم انتقاص الشريعة ، ويكفي في الرد عليهم أن الإسلام اوجب النفقة على الذكور دون الإناث ومع ذلك جعل لها نصيباً مفروضاً ، وليس للذكر حظ الأنثيين على الإطلاق الا اذا تساويا في الرتبة ،

يريدون اسقاط فريضة الجهاد ذروة سنام الإسلام بل يقدحون في الفتوحات الإسلامية التي اخرجت امماً كثيرة من الظلم والإضطهاد و الجهل ، وفي تناقض غريب يدعون امريكا لفرض الديموقراطية ولو بالقوة ! ، كما صرح بذلك غير واحد منهم كأحمد البغدادي و الهدلق وغيرهما ،،


يريدون فتح الأبواب المشرعة للإستيلاء على اموال الناس بكل الطرق كارقام 700 اتصل ربحت بي ام دبليو ، والرسائل الفضائية و صالات القمار والإتجار بكل شيء من المباحات والمحرمات كالخمور وغيرها كما في بعض الدول ،،

يريدون اسقاط هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وما بغضهم لهذا الجهاز الا دليل على سوء مقاصدهم و وفساد نواياهم لأن هذا الجهاز يقف لشهواتهم البهيمية بالمرصاد ، ولأن العدو الذي يحث هؤلاء المرتزقة على حرب هذا الجهاز يعلم أن هذا الجهاز صمام امان للمجتمع من فساد المفسدين ويقف عائقاً امام جشعهم الرأسمالي كاقامة نواد ليلية عالمية و صالات قمار وخمارات ومراقص وغير ذلك ، فيفترون الإشاعات في صحفهم وعندما رفض هذا المنهج وانكشف عواره اتخذوا اسلوب التشكيك و الإدانة للقضايا التي ما تزال تحت التحقيق ، و يدعمهم في المنتديات القائلون بسرية العقائد كالإثني عشرية و الإسماعلية وهؤلاء يستبيحون الكذب على الخصوم بل يجعلونه من الطاعات المقربة لله فيتظاهرون في المنتديات بأنهم من اهل السنة ويقومون باختراع قصص عن الهيئة يصدقهم الإمعات ومن في قلوبهم مرض ،،

يريدون غرس البهيمية والشهوانية بين شرائح الشباب عن طريق الإعلام المرئي بالمراقص والأفلام والقبل وتصوير غرف النوم ، و عن طريق الإعلام المسموع ، و عن طريق الأغاني والآهات و اشاعة فكر التمرد و ان الحب المنفلت بلا قيود هو اسمى حب وغاية !! ، وكذلك عن طريق الإعلام المقروء بنشر الروايات الخليعة والقذرة والتي تحمل افكاراً سيئة وعن طريق الإعلام الصحفي الذي ينشر الفكر التغريبي ويدافع عنه ويلمع رموز واصنام العملاء ويشوه صورة الدين واهله ويشيع الكذب والتلافيق بين الناس ، وسبب ذلك ان الشباب شريحة مهمة لقوام المجتمع وانتاجيته فلا بد من تخديره ،،

يريدون التمهيد لنشر دعارة اعلامية عربية وقد ظهرت القوادة والدعارة اللفظية من خلال بعض قنوات الرسائل والتي يتبادل فيها رسائل الحب الساخنة و تعقد عليها المواعيد المحرمة مقابل ثلاثة ريالات للرسالة ، فهؤلاء الذين وفروا هذه الوسيلة اصبحوا يمارسون مهنة القوادة العصرية ، وعندما ينصح الكنترول أو توجه نصيحة لهؤلاء الشهوانيين فإن الرسالة تحجب عن الظهور ،،


يريدون الحرية في الهجوم على الشريعة المحمدية بحجة النقد

يريدون منع كل من يدافع عن الشريعة بحجج مختلفة كمكافحة التطرف و التخلف و الموروثات البالية وآخرها حجة الإرهاب ،

يريدون الربا الذي ينتهي بالمجتمع بالفقر بسبب التضخم و يسبب الإنهيار المالي للدولة مهما عظمت و قد ثبت فشل النظم الرأسمالية كما حدث مع امريكا و بعض الولايات الألمانية وغيرهما ولكون امريكا هي الدولة العظمى عسكرياً ارادت الخروج من المأزق بالإستيلاء على نفط العراق وهذا احد اسباب الغزو الأمريكي للعراق مع أن السبب الرئيس هو سبب توراتي ،،

يريدون نشر التفكك و النعرات العنصرية بين الدول العربية وبين المجتمع نفسه وهذا يظهر جلياً من خلال موقع العربية نت ، التي تحاول نشر العداوات بين الشعوب الإسلامية والعربية من خلال استغلال مواضيع مثيرة لبعض الدول وتكتب التعليقات المدسوسة باسماء دول اخرى ، وحتى العبارات المسيئة لا تحذف لإذكاء الشحناء بين الشعوب باستغلال مثل هذه الردود التي لا تصدر الا سفيه او منتحل وهو حال غالب تلك التعليقات واكثر ما ينتحله اولئك هو الشخصية السعودية ، ومما اشتهر به هذا الموقع من خلال الكنترول نشر شبهات بعض المذاهب على اهل السنة ولا يمكنون أهل السنة من الرد عليهم ! ، وفي بعض مواقع الرسائل الفضائية تستغل مثل هذه الحمية فيقوم الكنترول بالقدح في قبيلة كبيرة كثيرة العدد باسم قبيلة اخرى لإثارة الردود والتكسب من ورائهم ، وكذلك من خلال المسلسلات والأفلام بالمبالغة في المفاخرة بالأنساب أوالتراث أو الأعراق والحضارات كما في بعض البرامج والمسلسلات الكويتية والسعودية والمصرية بل تصل في بعض الأحيان الى السخرية والإستهزاء بالغير ، وبذلك يزرعون البغضاء بين شعوب المنطقة ،

يريدون نشر الملابس الفاحشة من خلال عروض الأزياء والدعاية لها وهذه الملابس منهي عنها شرعاً كما جاء في الحديث ( نساء كاسيات عاريات ) ، ومن النساء من قد نزع الحياء منهن واصبحن يلبسن البسة تدل على قلة العقل و ضعف الدين وذهاب الحياء

يريدون تصوير العالم العربي انه يعيش تحت وطأة سلطة المسجد كما كان يعيش الغرب تحت سلطة الكنيسة وإظهار انفسهم امام الغرب انهم ابطال الثورة والحرية ليحافظ هؤلاء المرتزقة على مخصصاتهم التي تصرفها الوزارات الغربية للعملاء في الخارج تحت بند الأصدقاء ،


يريدون أن يطفئوا نور الله بافواههم

واقلامهم

و صحفهم

واعلامهم

يريدون هدم الدين بحجة الإصلاح

شأنهم شأن سلفهم الذين رفعوا شعار ( إنما نحن مصلحون )

فمن ثمارهم تعرفونهم ( ؟ )


--
للكاتب ابو عمر القرشي
__________________
قصيدة مؤثرة بصوت الشيخ ابن جبرين رحمه الله تعالى
http://www.ibn-jebreen.com/qsid.rar
معاون غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
تأييداً للشيخ الفوزان د.النجيمي يرد على محمد آل الشيخ رداً مسكتاً قادم1 المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 4 30-07-2008 01:54 AM
إلى الشيخ الفوزان ...لــ عبد الله بن بخيت عصي الدمع المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 0 07-07-2008 02:53 PM


الساعة الآن +3: 08:04 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19