عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-02-2004, 11:59 PM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
المشاركات: 114
قوة التقييم: 0
صبيح is on a distinguished road
الإرهاب .......غير المسلح

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإرهاب هو ترويع الآمنين وإدخال الرعب في قلوب الناس وإلحاق الضرر بهم .

هذه حقيقة مسلم بها من الجميع

لكن هل الإرهاب لايكون إلا بالسلاح والتفجير .......

أعرف رجل لدية طفل في الثالثة من عمره

عملت لهذا الطفل عملية في قلبه واستؤصل جزء من القلب

ونصح الأطباء بعد العملية باجتناب الإنفعالات بقد المستطاع

وحرصت العائلة على ذلك

لكن .........

في كل ليلة وفي ساعة متأخرة من الليل يقوم الطفل من نومه مذعورا وأحيانا متشنجا

يتغير لونه إلى الأزرق الفاتح

تتسع عيناه

يجف فمه

تتسارع دقات قلبه




نعم لقد بدا الإرهابيون عملهم




التفحيــــــــــــــــــــــــــــــــط


فجأة .......صريخ الكفرات


الكبار يهبوا مذعورين

فكيف بالصغار

وكيف بمرضى القلب




أليس هذا إرهابا .......يا أهل العقول



أليس هؤلاء الإرهابين بحاجة لمؤتمر للنظر في مكافحتهم



أليس لهذا الرجل وطفله الحق في أن يعيش بلا مكدرات ومنغصات


يتصل ب999 يرد عليه ......اتصل ب993

993: تفحيط؟ في أي مكان ؟والله ياأخي مشكلة الدوريات في الميدان مشغولين


مشغولين ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ بماذا

والله يا أخوان أكثر ما نشوف الدوريات عند البوفيهات والمطاعم

وفي الصيف في ظل الشجر

وقبل نصف ساعة من انتهاء الوردية تجدهم يدورون عند المسلخ ومخبز الخميس والمخططات ينظرون إلى ساعاتهم متى يحين التسليم

وللأسف هذه هي الحقيقة التي يجب أن نعترف يها

يا أخوان هؤلاء المفحطين أمنوا العاقبة .....فأساءوا الأدب

تصوروا

يسرع أحدهم في السيارة

في شارع الراجحية

حتى إذا وصل إلى فتحة الرصيف المقابلة لمنزل المحافظ

عمل العكسية

هل من المعقول أن لا تستطيع الدوريات إنهاء هذه المهازل

هل رجال الدوريات غير مؤهلين للتعامل مع هؤلاء


لكن الظاهر أن في الأمر سر ........


نسأل الله أن يصلح ضال المسلمين

وأن يهيئ لهؤلاء من يستأصل شأفتهم

والله الهادي إلى سواء السبيل
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صبيح غير متصل  

 
قديم(ـة) 22-02-2004, 01:15 AM   #2
عضو أثري
 
تاريخ التسجيل: May 2002
البلد: غير معروف
المشاركات: 12,708
قوة التقييم: 30
هزيم الرعد is a jewel in the roughهزيم الرعد is a jewel in the roughهزيم الرعد is a jewel in the rough
كلام جميل


اعتقد ان الشرطة السرية حل ممتااااااااااز

ولكن

العسكري يعمل بجد ويخلص ويقوم بالقبض على من يفحط

وبعد ربع ساعة يخرج هذا (الإرهابي) وبكل بساطة وهو يضحك في وجه العسكري

هنا يقتل الطموح والجديه والتفاني في العمل على اعتاب الواسطة

شكرا لك
__________________
هزيم الرعد غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2004, 01:15 AM   #3
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
البلد: خيمة على ضفاف "وادي العجمان"
المشاركات: 1,799
قوة التقييم: 0
العجمي2003 is on a distinguished road
السلام عليكم
مشكور أخي صبيح على هذا الموضوع الذي به نكأت غائرات الجروح...
ولعل تعليقي سيكون على شكل نقاط آمل أن تتضح رؤيتي القاصرة للموضوع..
أولا:
التفحيط مصيبة ابتلي بها شبابنا بسبب عوامل كثيرة أهمها :سوء التربية و جلساء السوء..
ثانيا:
بالنسبة لرجال المرور فهم مثلهم مثل الكثيرين غيرهم من موظفي الحكومة الذين لا هم لهم الا متى يحين وقت التسليم لأنعدام الأخلاص والتفاني في العمل..لأنه يعلم في قرارة نفسه أن المجتهد والكسول صنوان لا يفترقان ماديا وإجتماعيا .. ولو كان نظام الدوائر الحكومية كما هو الحاصل في الشركات الخاصة التي تربط المادة بالجهد ..لقلّت هذه الفئام كثيرة في أروقة دوائرنا..
وبــ -أعتقادي - وظيفة رجال الدوريات أصعب بكثير من غيرهم خاصة في هذا الوقت العصيب الذي يمرون فيه لذا ربما أستبيح لهم العذر في بعض جزئياته..لا كلها..
ثالثا:
من رؤيتي الشخصية أرى أن الأطفال الصغار ( من 7-10 سنوات ) عندما تجدهم يمشون على أقدامهم وإذا أراد أحدهم الأنعطاف رأيته يخرج صوتا من حنجرته وكأنه صوت
تفحيط..وهذا ما أراه جلياً في أبناء أخوتي الصغار..
ماذا ترجو من هذا الطفل عندما يشب عن الطوق ويقتني سيارة؟؟
الله يستر..
رابعا:
عندما تقود سيارة ويكون معك أطفال في السيارة تجد أنهم يستحثونك للتفحيط أو لــ (سحب جلنط) على أقل تقدير وتجد فيهم الحماس الذي يزيد عن حده..فماذا سيكون مستقبل هؤلاء؟؟
خامسا:
تجد الكثير من الأطفال والشباب أيضا يحفظون أسماء المفحطين المشهورين عن ظهر قلب
ويمجّده ويتفانى بكتابة إسمه في (يومياته) الجدارية في الشوارع..ويتبادل أفلام التفحيط بينه وبين الآخرين..
سادسا:
طبقا لأحصائيات وزارة الداخلية في أحد أعداد مجلتها الدورية
ذكرت بان الحوادث في السعودية ضعفي حوادث الولايات المتحدة الأمريكية..
وباعتقادي هذا بسبب تفشي الرعونة والحماقة في القيادة...وهذا ما يتضح جليا في اللوحة الجديدة المتشرة في شوارع الرياض في الوقت الحالي :
(قف يعني قـــــــــــــــــف)..

العــــجمي

V
V
V
موضوع ذو صلة
V
V
V
التفحيط.. مسؤولية من؟!
عبدالله بن محمد المالكي(*)
كم هو مزعج صوت صرير إطارات السيارات على الإسفلت.. دونما مبرر، وكم هو مزعج أيضاً ارتطام سيارة بعمود إنارة أو رصيف تم إنفاق الكثير من المال من أجل أن يكون، وتم تشويهه، وكم هو مؤلم جداً فقد شاب أو أكثر في ربيع العمر، وكم هو مؤسف أن نشاهد أو نسمع أو نقرأ عن تكرر مثل هذه الحالات في شوارعنا وطرقاتنا.
كم من الأرواح التي لا تقدر بثمن تزهق، وكم من الأموال والممتلكات تهدر هنا وهناك، وكم من الحرقات والأحزان التي تتجرعها الأمهات والأسر على فقد واحد أو أكثر، كل ذلك وأكثر يحدث بسبب التفحيط.
لقد أصبحت ظاهرة التفحيط ظاهرة تؤرق الأسر ورجال الأمن على السواء وخاصة في فترتي الاختبارات والإجازات، ظاهرة بدأت تتنامى بشكل مزعج وملفت للأنظار. إن السؤال الذي يحتاج إلى إجابة وبشكل سريع ومدروس وفقاً لطرق عملية لا اجتهادية: ما هي الأسباب الحقيقية لبروز هذه الظاهرة واستمرارها وتناميها مع الوقت علماً أن هناك جهوداً مبذولة من رجال الأمن لمكافحة هذه الظاهرة؟ والمعضلة الأخرى والأهم أن هذه الظاهرة تكاد تقتصر على فئة الشباب في المرحلة المتوسطة والثانوية أي الطلاب الذين يمضون ما لا يقل عن 6 ساعات يوميا في المدارس التي أعدت بهدف تهذيب السلوك وإعداد الفرد وفقاً لطرق وأساليب تربوية سليمة تهدف إلى إظهار أو تخريج أجيال متعلمة وواعية تحافظ على الأرواح والممتلكات وتساهم في نمو الاقتصاد الوطني لا العكس.
لكن عندما نشاهد الواقع نجد أن هناك مفارقات عجيبة ومدهشة بل إنها تصل إلى حد الصدمة أحياناً كثيرة. إن وجود شباب بهذه الكثرة في الشوارع لممارسة التفحيط وفي المقاهي لمضيعة الوقت وهدر الطاقة يعني باختصار أننا فشلنا كمجتمع من أسرة و مدرسة ووسائل إعلام وغيرها في إعداد هذا الجيل أو ذلك من الشباب ولم نحقق أهداف المجتمع المتوخاة وبشكل خاص في التربية. لأن ما يشاهد الآن ليس حالات استثنائية بل إنه أصبح ظاهرة وبشكل أخص في أيام الاختبارات. إن هذه العلاقة بين الاختبارات وظاهرة التفحيط بحاجة ماسة لدراسة ميدانية علمية لمعرفة الأسباب والدوافع التي أدت إلى بروز هذه الظاهرة وتناميها مع الوقت والعمل على إيجاد الحلول العاجلة لها، دراسة تنطلق من المدارس، والالتقاء بالشباب ومحاورتهم وطرح كل الأسئلة التي قد تساعد على الوصول إلى أسباب الظاهرة وإيجاد البدائل التي من الممكن أن يتم توفيرها لهؤلاء الشباب.
أما عندما نتحدث عن المسؤولية بشيء من الحياد والموضوعية ففي اعتقادي أنها يجب أن تتوزع على فئات المجتمع ذات العلاقة بالظاهرة، وأنه لا يمكن حصرها في فئة أو جهة واحدة، لكن يمكن ترتيب هذه المسؤولية حسب الأولوية أو الأهمية. وبذلك فإن المسؤول الأول عن هذه الظاهرة هو المجتمع بشكل عام بعاداته وتقاليده وأنظمته، فعلى سبيل المثال عندما يشتري فلان سيارة لابنه فإن ذلك يعني أن كل شاب في سن فلان لابد من أن يحصل على سيارة في أسرع وقت وبأي ثمن، ومهما كان الثمن فيما بعد، المهم أن ابن فلان ليس أفضل من فلان فأصبحت العملية تنافساً حتى وان كان على خطأ للأسف، وعندما يكون مع فلانة هاتف نقال فمعنى ذلك أنه في الغد سيكون مع كل طالبات المدرسة هواتف نقالة، «وش دعوى» فلانة أحسن من فلانة أو علانة. وأصبحت هذه السلع سلعاً للمباهاة لا سلع حاجة أو ضرورة، وإلا ما هي الفائدة من حمل شاب أو شابة في سن حرجة لهاتف نقال في المدرسة فتتحول العملية من تعليم وتحصيل واحترام للعلم والنظام إلى تسلية وترفيه وتبادل رسائل واتصالات لا قيمة لها. وهذه معضلة كبيرة أعتقد أننا متى تخلصنا منها ومن هذا التنافس غير المجدي أو التقليد الأعمى فستحل مشكلات اجتماعية واقتصادية كثيرة في مجتمعنا.
والمسؤول الثاني هو الأب بصفته رب الأسرة والعائل لها، فلماذا يسلم ابنه سيارة وهو في سن حرجة ولا يتابعه ولا يقيد استخدامه لها بفترة زمنية معينة هي في الغالب الفترة التي جعلته يشتري لابنه السيارة «فترة الدراسة ذهاباً وإياباً».
المسؤول الثالث رجل المرور أو الأمن، والنظام الأمني بشكل عام وأعتقد أنه لو طبق النظام المروري بجزاءاته الحازمة في هذا الموضوع بكل دقة وموضوعية لم يتبق لدينا مفحط واحد ولم يفكر أي شخص آخر في ممارسة هذه الظاهرة فيما بعد.
المسؤول الرابع: المدرسة وبشكل خاص المرشد الطلابي ومدرس السلوك أو التربية الوطنية.
المسؤول الخامس: الإعلام بكافة وسائله وأساليبه.
المسؤول السادس: رجل الإصلاح أياً كان موقعه وجهته.
المسؤول السابع: المواطن، وهنا يجب على المواطن التعاون مع رجال الأمن على الإبلاغ عن الظاهرة وعدم التهاون في هذا الأمر.
يجب علينا جميعاً أن نقف معاً لصد هذه الظاهرة الحمقاء والقضاء عليها في أسرع وقت ممكن.
أخيراً فإنه يمكن الاسترشاد ببعض الحلول المتواضعة التي من المتوقع أن تساهم في الحد من هذه الظاهرة وانتشارها، ومن هذه الحلول ما يلي:
1- استخدام النقل المدرسي لطلاب المرحلة المتوسطة والثانوية قدر الإمكان برسوم مخفضة ومعقولة.
2- تفعيل الأنظمة المرورية بشكل جاد وصارم وعدم التهاون في هذا الأمر مطلقاً، والحد من إصدار تراخيص للقيادة وربط ذلك بالحاجة القصوى، كما يمكن رفع السن القانونية للحصول على رخصة القيادة إلى إتمام الثمانية عشر عاماً، والتوعية المستمرة عن أخطار هذه الظاهرة وآثارها السلبية على الفرد والأسرة والمجتمع من خلال وسائل الإعلام المختلفة وبشكل خاص من خلال الأجهزة المرئية المسموعة، كما يمكن الاستفادة من شبكة الإنترنت والمعارض في هذا المجال.
3- تنصيب كاميرات تصوير ومراقبة في الشوارع والمواقع التي تمارس فيها الظاهرة لأن ذلك سيؤدي إلى سهولة القبض على المفحطين من جانب، وكوسيلة وقائية من جانب آخر.
4- إقامة معارض مستمرة توضح بالصورة والحركة مآسي التفحيط الاجتماعية والاقتصادية.
5- إقامة محاضرات توعوية في المدارس وبالأخص المتوسطة والثانوية توضح مخاطر هذه الظاهرة وآثارها السلبية المختلفة الصحية والاجتماعية والاقتصادية.
6- التعاون من قبل المواطنين مع رجل المرور والأمن في الإبلاغ عن الحالات والمواقع التي تمارس فيها عملية التفحيط.
7- التعامل مع المكالمات الواردة لرجل الأمن بسرية تامة وعدم إبلاغ الأسر أو الأفراد أو أي كان عمن قام بعملية التبليغ حتى لا ينشأ عن ذلك خلافات اجتماعية.
8- إقامة دورات تدريبية لرجال الأمن وخاصة حديثي العهد بالخدمة في مجال المرور والدوريات بأهمية الجدية في التعامل مع هذه الظاهرة والأمانة في أداءالعمل وعدم التهاون مع المفحطين أو التستر عليهم لأي سبب كان.
9- هناك من يطالب أو يقترح بتخصيص مكان لممارسة هذه العملية بعيداً عن الأحياء السكنية والمدارس على غرار التلال والمرتفعات التي تمارس عليها عملية التطعيس في الثمامة وشرق المطار انطلاقاً من كسر قاعدة أن «كل ممنوع مرغوب». ورغم ما يعتري مثل هذا الاقتراح من انتقادات واعتراضات، وقد يقول قائل إن الدولة في هذه الحالة تعترف بالظاهرة وتساعد على حدوثها واستمرارها بل وتجيزها، إلا أنه في النهاية يظل مجرد اقتراح يطرح للنقاش وللمسؤولين والمجتمع قبوله أو رفضه. وهنا يقفز السؤال التالي: ماذا لو تم تقنين العملية فعلاً؟ أو بمعنى آخر تنظيم العملية وإضفاء طابع الرسمية عليها، بحيث تكون العملية منظمة من حيث اختيار الموقع المناسب وتجهيزه وفقاً لشروط ومعايير الأمن والسلامة التي تطبق على مثل هذه الأعمال أو الممارسات الخطرة في الدول التي تسمح بإقامة مثل هذه الممارسات، وتنظيمه من حيث العضوية أو الاشتراك والشروط اللازمة للانضمام لعضوية النادي أو التنظيم مثل موافقة ولي الأمر، والعمر، وقراءة التحذيرات الرسمية التي تتعلق بالظاهرة، والتعهد الخطي من قبل ولي الأمر والمعني بالأمر «المفحط» بعدم المطالبة بأية تعويضات لاحقة عن الأنفس أو الممتلكات من النادي أو الدولة، والإشراف من قبل جهاز مسؤول كالمرور وما إلى ذلك. أعتقد أن مثل هذا الإجراء سيحقق فائدة واحدة على الأقل من الفوائد المتوخاة من مثل هذا الإجراء وهي أن مثل هذا الإجراء سيعمل على الحد من ممارسة هذه الظاهرة، كما أن المكان الذي تمارس فيه العملية ستنخفض فيه نسبة الخطر إلى أدنى نسبة ممكنة، والأهم من ذلك أن الأخطار التي تنتج عن هذه الظاهرة ستقتصر على الممارسين لها فقط وسيسلم المجتمع وممتلكاته من تلك الأخطار. ولكن يجب أن يقابل مثل هذا الإجراء إصدار نظام صارم فيما يتعلق بممارسة العملية في مكان آخر كسحب رخصة القيادة ومصادرة السيارة مصادرة نهائية والسجن.
* الرياض E-mail: amalmalki@hotmail.com
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
العجمي2003 غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2004, 01:38 AM   #4
أديب مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
المشاركات: 2,566
قوة التقييم: 0
الفرزدق is on a distinguished road
باعتقادي أهم نقطة هي ماذكر الأخ هزيم الرعد :

(((العسكري يعمل بجد ويخلص ويقوم بالقبض على من يفحط

وبعد ربع ساعة يخرج هذا (الإرهابي) وبكل بساطة وهو يضحك في وجه العسكري

هنا يقتل الطموح والجديه والتفاني في العمل على اعتاب الواسطة )))


الجميع يعرف أسماء أرباب التفحيط في الرس..
حتى أن بعضهم يعطي (اللكزس) لصديقه الحذق الذي يستطيع فعل مالايستطيع صاحبها فعله..
كل الأسماء المرتبطة بالتفحيط تنتمي إلى الطبقة التي هي فوق كل شئ في الرس..
وكل عشية تفحيط يتناهى إلى مسامعنا بأنهم ذاتهم رواد هذه الاحتفالية..
فهل من المعقول أن أحداً من المعنيين لايعرف ذلك..
أم أنه لايستطيع التعامل مع ذلك..

هناك عوائل في الرس فوق الوطن والدين وكل اعتبار..
حقيقة يجب الاعتراف بها..
__________________



بعدستي : استجداء ضوء
الفرزدق غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2004, 06:47 AM   #5
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
المشاركات: 114
قوة التقييم: 0
صبيح is on a distinguished road
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شكرا لجميع الأخوة على المشاركة

ولكن بودي لو شارك بعض أطراف المشكلة

إن كان أحد أعضاء المنتدى له اتصال بمسؤول ممن له صلة بالموضوع أن يشاركنا ولو برأيه في مناقشة هذه المشكلة

لو سلمنا أن الدوريات لا تستطيع القبض على المفحط أثناء التفحيط ، الا يمكن القبض عليه في وقت آخر؟؟؟

لو تم الإبلاغ عن رقم السيارة من قبل ناس ثقات ، الا يكفي ذلك لإدانة المفحط .؟؟؟

التكثيف من الوعي في المدارس والبيوت ووسائل الإعلام تأتي ثمارها في التخفيف من هذه الظاهرة

وأخيرا ...

لا بد وأن هناك حلا

وفي ما نقل الأخ العجمي الكثير من الحلول

لكن يبقى التنفيذ

ويبقى هذا الفيروس الخطير والداء العضال الذي ينخر في المجتمع والدولة إلى أن تضيع القيم والأخلاق...........( الواسطــــــــــــــة)

الله يصلح الأحوال
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صبيح غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2004, 09:34 AM   #6
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2003
المشاركات: 132
قوة التقييم: 0
HuSsEiNoH is on a distinguished road
كيف لا يوجد سلاح
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
HuSsEiNoH غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2004, 06:36 PM   #7
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
البلد: خيمة على ضفاف "وادي العجمان"
المشاركات: 1,799
قوة التقييم: 0
العجمي2003 is on a distinguished road
نعم هي الواسطة ويا لها من جرثومة تنخر بنا
أعتقد أن هذه الجرثومة من النوع الطفيلي التي تعيش على (التعصب القبلي - المادة).
والأولى أكثر وقعا من الثانية...

العـــجمي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
العجمي2003 غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19