LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-10-2008, 09:14 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
عاشق الشمال
عضو مبدع
 

إحصائية العضو







افتراضي الفتاة والعراقى الشريف

الدوحة (سبق) :
فتح جندي عراقي النار على جنود امريكيين كانوا برفقته عندما شاهدهم يتحرشون بفتاة عراقية تبلغ من العمر 17 عاما اثناء مداهمة منزلها الذي تقيم فيه مع والدها كبير السن في الفلوجة، فيما أطلق الجنود الأمريكان عليه النار من الخلف ليردوه قتيلا.

وقال مقدم بالجيش العراقي طلب عدم الكشف عن اسمه لصحيفة "العرب " القطرية اليوم إن " جنديا عراقيا يدعى عمر توفيق عبد الله فقد السيطرة على أعصابه أمس عندما شاهد جنودا من المارينز يحاولون مضايقة فتاة عراقية في أحد المنازل لا يتواجد فيه سوى شيخ كبير وابنته البالغة من العمر 17 عاما، مما دفع بالجندي الذي كان من المفترض أن يكون ضمن فرقة الاقتحام لذلك المنزل إلى فتح النار على الجنود وقتل أربعة منهم وجرح اثنين آخرين ".

وأوضح المقدم أن الجندي فارق الحياة على الفور من جراء قيام جنود مارينز آخرين بإطلاق النار عليه من الخلف.

ورفض الجيش الأمريكي في الفلوجة التعليق على الحادث.

وأشارت الصحيفة إلى أن الخبر لقى ردود فعل كبيرة من قبل أهالي الفلوجة والأنبار بصورة عامة، وقال الشيخ أحمد عبدالجبار العبيدي إمام وخطيب أحد المساجد غرب الفلوجة إن الحادثة "تدل على أن الجيش العراقي الحالي يوجد فيه عناصر طيبة وشريفة وغير تابعة للمحتل".

و طالب عدد من المواطنين بفتح تحقيق في الحادثة، معتبرين ردة فعل الجندي العراقي تجاه أفراد المارينز "طبيعية"، وشددوا على ضرورة قيام الحكومة بفتح ملف تحرش جنود الاحتلال بالمواطنات لدى اقتحامهم المنازل بحجة وجود أفراد من القاعدة ومطالبة الولايات المتحدة بضبط عناصر الاحتلال ولجمهم.

رد مع اقتباس
قديم 11-10-2008, 11:14 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي

السلام عليكم واضح من اسمه أنه سني رحم الله هذا البطل وأسكنه فسيح جناته وفي الحديث الشريف لا يجتمع كافر وقاتله في النار أتمنى أن يكون قدوة لغيره في الصومال والعراق وأفغانستان والشيشان وغيرها

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 09:06 AM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8