LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-10-2008, 01:04 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
 

إحصائية العضو







افتراضي ظنــي أن هذا الأســم لـم يــرد !!!!!

نـقرأ أحيانا في هذا المنتدى بعص الدعوات لمن لقي ربه ونـحن بدورنا ندعو لهــم بالمغفرة والرحــمة ........ و المــلفت للنظر أنه يــرد في بعض دعــوات بعض الأخوة {يا حنان } ومعلوم أن أسماء الله توقيفيه لا مجال للأجتهاد فيها و حسب علمي القاصر أن هذا الأسم لم يرد لا في آيه كريمه ولا حديث صحيح و أنما الحديث الذي جاء في هذا الشأن لا يصح والله أعــلم

أخــوكــم أبــو عمــر

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 01:32 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
MS.FUNKA
مشرفة القسم النسائي
بٌڪرآ آحلآ =]
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزاك الله خير ع التنبيهـــــــــ,,

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 02:11 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
هزيم الرعد
عضو أثري
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزاك الله خير



















التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 02:13 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مدحت شوقي
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خير ياشيخ



















التوقيع

تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 02:19 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
King
عضو ذهبي
 

إحصائية العضو








افتراضي

الله يعـآفيك..



















التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 02:21 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
عروق الياسمين
عضو متواجد
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزيت خيرا اخي الكريم



















التوقيع

تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 03:20 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
alwlah
عضو مبدع
 
الصورة الرمزية alwlah
 
 

إحصائية العضو







افتراضي



















التوقيع

CANON EOS 60D
Canon EF 50mm f/1.8
Canon EF-S 18-135 mm F3.5-5.6 IS
Phottix 3 Ring Auto-Focus AF Macro Extension Tube for Canon
رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 03:25 PM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
مـلاك
عضو اسطوري
 
الصورة الرمزية مـلاك
 
 

إحصائية العضو








افتراضي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة King

الله يعـآفيك..


















التوقيع


رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 04:14 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
مالكينهو
عضو متألق
 
الصورة الرمزية مالكينهو
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خيير

رد مع اقتباس
قديم 18-10-2008, 04:57 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
همــــام
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي

المعنى اللغوي
الحنان : الرحمة
يقال من حن عليه يحن حنانا ومن قوله تعالى ( وحنانا من لدنا ) مريم 13
والحنان بالتشديد ذو الرحمة والذي يحن للشيء وتحنن عليه ترحم
والعرب تقول حنانك يارب وحنانيك يارب وكلها بمعنى واحد أي رحمتك يارب
وقد ورد في الحديث الشريف
ورد عن أنس رضي الله عنه قال : كنت جالسا مع النبي صلى الله عليه وسلم في المسجد ورجل يصلي فقال : اللهم إني أسألك بأن لك الحمد , لاإله إلا انت الحنان المنان , بديع السماوات والأرض ياذا الجلال والإكرام يا حي ياقيوم , فقال النبي صلى الله عليه وسلم ( دعا الله باسمه الأعظم الذي إذا دعي به أجاب وإذا سئل أعطى ) رواه البخاري من كتاب صحيح البخاري ( شرح الباري )

ومعنى الأسم في حق الله تعالى : من أقوال السلف الصالح


قال الخطابي
) معناه ذو الرحمة والعطف \ من كتاب شأن الدعاء ونحوه قال البيهقي في الإعتقاد
وقال الحليمي : ومنها الحنان وهوا الواسع الرحمة وقد يكون المبالغ في الإكرام أهل طاعته \ كتاب المنهاج


من آثار الإيمان بهذا الإسم :
1- أن الله هوا الرحيم بعباده ذو العطف والحنان يكرم المحسنين ويغفرويصفح للمسيئين إن تابو إليه فهوا حبيبه وإن أعرضوا عنه فهوا طبيبهم يتحبب إليهم بالنعم ويتبغضون إليه بالمعاصي خيره إليهم نازل وشرهم أليه صاعد وهذا والله هوا الحال العجيب
2- وإذا كان هذا حال الرب مع العبد فالأولى أن يكون هذا حال العباد مع بعضهم فيتحنن الأخ على أخيه ويعطف عليه ويصفح عن زلته ويقيل عثرته ويكون كما وصف نبي الرحمة صلى الله عليه وسلم المؤمنين بقوله ( مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد الواحد إذا أشتكى منه عضو تداعى سائر الجسد بالسهر والحمى ) رواه مسلم 4\1999 عن النعمان بن بشير
قال القرطبي : فيجب على كل مسلم أن يتخلق بهذين الإسمين ( يعني الحنان والمنان ) لأن الحنان حقيقته في المخلوق رقة في النفس وميل مفرط في الجبلة والطبع لشوق مزعج وتوق مفرط
فرقة القلب تحمل على التعطف والرحمة والرأفة والشفقة وعنها تكون الإلفة والفرقة
وقد ذم الله غلظ القلب فقال ( ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك ) ال عمران 159
وقال عليه السلام ( أتاكم أهل اليمن هم أضعف قلوبا وأرق أفأدة وفي رواية ألين قلوبا ) مدحهم بذلك
رواه البخاري في المغازي 8\98,99 ومسلم في الإيمان

منقول من كتاب النهج الأسمى في شرح أسماء الله الحسنى للشيخ محمد الحمود النجدي

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 10:51 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8