عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-10-2008, 05:46 PM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 167
قوة التقييم: 0
ابو يوسف is on a distinguished road
قصة أصحاب الرس

قال الله تعالى في سورة الفرقان : " وعادا وثمود وأصحاب الرس وقرونا بين ذلك كثيرا * وكلا ضربنا له الأمثال وكلا تبرنا تتبيرا ".

وقال تعالى في سورة ق : " كذبت قبلهم قوم نوح وأصحاب الرس وثمود * وعاد وفرعون وإخوان لوط * وأصحاب الأيكة وقوم تبع كل كذب الرسل فحق وعيد " .

وهذا السياق والذي قبله ، يدل على أنهم أهلكوا ودمروا وتبروا ، وهو الهلاك .

وهذا يرد اختيار ابن جرير من أنهم أصحاب الأخدود الذين ذكروا في سورة البروج ، لأن أولئك عند ابن إسحاق وجماعة كانوا بعد المسيح عليه السلام . وفيه نظر أيضاً .

وروى ابن جرير قال : قال ابن عباس : أصحاب الرس أهل قرية من قرى ثمود .

وقد ذكر الحافظ الكبير أبو القاسم ابن عساكر في أول تاريخه ، عند ذكر بناء دمشق ، عن تاريخ أبي القاسم عبدالله بن عبدالله بن جرداد وغيره ، أن أصحاب الرس كانوا بحضور ، فبعث الله اليه نبياً يقال له حنظلة بن صفوان ، فكذبوه وقتلوه ، فصال عاد بن عوص بن إرم . ابن سام بن نوح وولده من الرس . فنزل الأحقاف . وأهلك الله أصحاب الرس وانتشروا في اليمن كلها ، وفشوا مع ذلك في الأرض كلها ، حتى نزل جبرون بن سعد بن عاد بن عوص بن إرم بن سام بن نوح ، وبني مدينتها ، وسماها جبرون ، وهي إرم ذأت العماد ، وليس أعمدة الحجارة في موضع أكثر منها بدمشق ، فبعث الله هود بن عبد الله بن رباح بن خالد بن الحلود بن عاد ، إلى عاد ، يعنى أولاد عاد بالأحقاف فكذبوه فأهلكهم الله عز وجل .

فهذا يقتضي أن أصحاب الرس قبل عاد بدهور متطاولة فالله أعلم .

وروى ابن أبي حاتم عن أبي بكر بن أبي عاصم ، عن أبيه عن شبيب بن بشر ، عن عكرمة ، عن ابن عباس قال : الرس بئر بأذربيجان . وقال الثوري عن أبي بكر عن عكرمة قال : الرس بئر رسوا فيها نبيهم ، أي دفنوه فيها .

قال ابن جريج : قال عكرمة : أصحاب الرس بفلج وهم أصحاب يس . وقال قتادة : فلج من قرى اليمامة .

قلت : فإن كانوا أصحاب يس كما زعمه عكرمة ، فقد أهلكوا بعامة ، قال الله تعالى في قصتهم : " إن كانت إلا صيحة واحدة فإذا هم خامدون " وستأتي قصتهم بعد هؤلاء .

وإن كانوا غيرهم ، وهو الظاهر ، فقد أهلكوا أيضاً وتبروا . وعلى كل تقدير فينافي ما ذكره ابن جرير .

وقد ذكر أبو بكر محمد بن الحسن النقاش : أن أصحاب الرس كانت لهم بئر ترويهم وتكفي أرضهم جميعاً ، وكان لهم ملك عادل حسن السيرة . فلما مات وجدوا عليه وجداً عظيماً ، فلما كان بعد أيام تصور لهم الشيطان في صورته وقال : إني لم أمت ، ولكن تغيبت عنكم حتى أرى صنيعكم ، ففرحوا أشد الفرح ، وأمر بضرب حجاب بينهم وبينه ، وأخبرهم أنه لا يموت أبداً ، فصدق به أكثرهم ، وافتتنوا به وعبدوه ، فبعث الله فيهم نبياً ، فأخبرهم أن هذا شيطان يخاطبهم من وراء الحجاب ونهاهم عن عبادته ، وأمرهم بعبادة الله وحده لا شريك له .

قال السهيلي ، وكان يوحي إليه في النوم ، وكان اسمه حنظلة بن صفوان ، فعدوا عليه فقتلوه وألقوه في البئر ، فغار ماؤها وعطشوا بعد ريهم ، ويبست أشجارهم وانقطعت ثمارهم ، وخربت ديارهم وتبدلوا بعد الأنس بالوحشة ، وبعد الاجتماع بالفرقة ، وهلكوا عن آخرهم ، وسكن في مساكنهم الجن والوحوش ، فلا يسمع ببقاعهم إلا عزيف الجن وزئير الأسود وصوت الضباع .

فأما ما رواه - أعني ابن جرير - عن محمد بن حميد عن سلمة عن ابن إسحاق عن محمد بن كعب القرظي قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن أول الناس يدخلون الجنة يوم القيامة العبد الأسود " وذلك أن الله تعالى بعث نبياً إلى أهل قرية فلم يؤمن به من أهلها إلا ذلك العبد الأسود ، ثم إن أهل القرية عدوا على النبي فحفروا له بئراً فألقوه فيها ثم أطبقوا عليه بحجر أصم ، قال : فكان ذلك العبد يذهب فيحتطب على ظهره ، ثم يأتي بحطبه فيبيعه ويشتري به طعاماً وشراباً ، ثم يأتي به إلى تلك البئر فيرفع تلك الصخرة ويعينه الله عليها ويدلى إليه طعامه وشرابه ، ثم يردها كما كانت .

قال : فكان كذلك ما شاء الله أن يكون . ثم إنه ذهب يوماً يحتطب كما كان يصنع ، فجمع حطبه وحزم حزمته وفرغ منها ، فلما أراد أن يحتملها وجد سنة فاضطجع فنام ، فضرب الله على أذنه سبع سنين نائماً . ثم إنه هب فتمطى فتحول لشقه الآخر ، فاضطجع فضرب الله على أذنه سبع سنين أخرى . ثم إنه هب واحتمل حزمته ولا يحسب أنه نام إلا ساعة من نهار ، فجاء إلى القرية فباع حزمته ثم اشترى طعاماً وشراباً كما كان يصنع . ثم إنه ذهب إلى الحفيرة ، إلى موضعها الذي كانت فيه ، يلتمسه فلم يجده وقد كان بدا لقومه فيه بداء ، فاستخرجوه وآمنوا به وصدقوه .

قال : فكان نبيهم يسألهم عن ذلك الأسود ما فعل ، فيقولون له ما ندري ؟ حتى قبض الله النبي عليه السلام وهب الأسود من نومته بعد ذلك ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن ذلك الأسود لأول من يدخل الجنة " .

فإنه حديث مرسل ومثله فيه نظر . ولعل بسط قصته من كلام محمد بن كعب القرظي . . والله أعلم .

ثم قد رده ابن جرير نفسه ، وقال : لايجوز أن يحمل هؤلاء على أنهم أصحاب الرس المذكورون في القرآن ، قال : لأن الله أخبر عن أصحاب الرس أنه أهلكهم وهؤلاء قد بدا لهم فآمنوا بنبيهم . اللهم إلا أن يكون حدثت لهم أحداث آمنوا بالنبي بعد هلاك آبائهم . . والله أعلم .

ثم اختار أنهم أصحاب الأخدود وهو ضعيف ، لما تقدم ، ولما ذكر في قصة أصحاب الأخدود حيث توعدوا بالعذاب في الآخرة ، إن لم يتوبوا ، ولم يذكر هلاكهم ، وقد صرح بهذا أصحاب الرس . . والله تعالى أعلم
__________________
ابو يوسف غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 21-10-2008, 06:22 PM   #2
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 742
قوة التقييم: 0
ابو قاسم is on a distinguished road
يعطيك العافيــــــــــــــــــــــــه والله يستر من الهلااااااااك ويبعدنا عنه يا ربـــــــــ
ابو قاسم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 21-10-2008, 06:23 PM   #3
عضو ذهبي
 
صورة وليد ابو شيبه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 3,293
قوة التقييم: 0
وليد ابو شيبه is on a distinguished road
يعطيك العافيه
وليد ابو شيبه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 21-10-2008, 07:24 PM   #4
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
أصحاب الرس
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 21-10-2008, 10:10 PM   #5
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 59
قوة التقييم: 0
ناصر الصائغ is on a distinguished road
إن معرفة قصص الأمم الماضية لا يمكن إلا عن طريق الوحي أو النقل الصحيح .
ولقد ذكر الله أصحاب الرس في كتابه في موضعين الأول في سورة الفرقان ، قال تعالى : { وعاداً وثمود وأصحاب الرس وقروناً بين ذلك كثيراً } ، والموضع الثاني في سورة ق قال تعالى : { كذبت قبلهم قوم نوح وأصحاب الرس وثمود } . ولم يفصل الله في كتابه عن اسم رسولهم وكيفية هلاكهم ، والفترة الزمنية التي كانوا فيها وغير ذلك ، وما ذكرعن أصحاب الرس وتعيينهم لم يستند إلى دليل يعتمد عليه فهي روايات عن بعض التابعين ومن بعدهم وآثار منقطعة عن الصحابة وأحاديث مرفوعة بأسانيد ضعيفة وفي بعض الروايات غرابة و نكارة .
وأيضاً تلك الروايات الواردة في أصحاب الرس متباينة فمنهم من يقول هم بأذربيجان ومنهم من يقول بأنطاكية ومنهم من يقول باليمامة ومنهم من يقول نبيهـــــم شعيب ، ومنهــم من يقـول حنظلة ، وغيرها من التعارضات ، إلا ما قيل إنهم أصحاب الأخدود ورجحه الطبري فهو أسلمها وهو يحتاج إلى دليل .
ولذا أرى أنه من الأسلم التوقف في ذلك بل نؤمن أنهم أمة من الأمم أصحاب رس - والرس بلغة العرب البئر ( لسان العرب 6/98 ) – وقد كفروا بالله فأهلكهم الله تعالى والله أعلم .
وأما الرس البلدة ( ديرتنا) فهي ليست المذكورة في القرآن وإنما هو توافق أسماء.
و " الرس " في كلام العرب : كل محفور مثل البئر والمعدن والقبر ونحوها جمعها رساس . قال النابغة الجعدي :
سَبَقْتً إلى فَرَطٍ ناهــــلٍ تَنَابلةً يَحفِرونَ الرِّسَاسَا.
وقال أبو عبيدة (مجاز القرآن2/223): " الرس كل ركية لم تطو بالحجارة والآجر والخشب " .
ناصر الصائغ غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
حصار إبراهيم باشا للرس عام 1232 هـ وتصدي أهالي الرس له! Scofield المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 27 23-09-2010 10:52 AM
تاريخ مدينة الرس وسكانها بانوراما تاريخ الرس و أرشيف الصور القديمة للرس 35 15-07-2009 02:35 AM
بيان بأسماء المعينات الجدد بتعليم الرس وضريه azo منتدى التربية والتعليم 49 15-10-2008 07:58 AM
المعينون في الرس مع التخصصات صالح333 منتدى التربية والتعليم 4 10-10-2008 08:49 PM
بيان بأسماء المعينات الجدد بتعليم الرس وضريه azo المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 7 14-08-2008 09:10 PM


SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.