عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 14-11-2008, 09:27 PM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
للأسَـف : فَـليمُت هَذا إن شاءَ يَهوديّـاً أو نَصرانيـّا !!













سأل سائل من أهل هذا البلد بعض أهل العلم عن حكم أن ينيب مكانه من يحج عنه مع أنه قادر ماليا وبدنيا .
فقال له : يكفيك قول الحبيب صلى الله عليه وسلم : (( مَن كَانَ ذَا يَسَارٍ " أي غنىً وقدرة " فَمَاتَ وَلم يحُجَّ ، فَلْيَمُتْ إِن شَاءَ يَهُودِيًّا وَإِن شَاءَ نَصرَانِيًّا )) .


في الصحيح : قَال ـ صلى اللهُ عليه وسلم ـ : (( تَعَجَّلُوا إِلى الحَجِّ - يَعني الفَرِيضَةَ - فَإِنَّ أَحَدَكُم لا يَدرِي مَا يَعرِضُ لَهُ)) وَقَالَ ـ عَلَيهِ الصَّلاةُ وَالسَّلامُ : (( مَن أَرَادَ الحَجَّ فَلْيَتَعَجَّلْ فَإِنَّهُ قَد يَمرَضُ المَرِيضُ وَتَضِلُّ الضَّالَّةُ وَتَعرِضُ الحَاجَةُ ))

يلاحظ كل متابع لأخبار المسلمين اليوم أن كثيرا منهم في استعداد عظيم لركن عظيم من أركان الإسلام هو حج بيت الله الحرام ونعيش هذه الأيام فرحة استقبال وفود الرحمن التي وفدت من كل مكان ملبين النداء ( وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالا وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق ) . هَاهُمُ قَد بَدَؤُوا يَأتُونَ مِن أَقصَى الأَرضِ شَرقًا وَغَربًا ، كثير منهم لَه سَنَوَاتٌ وَهُوَ يجمَعُ مَالَهُ دِرهمًا دِرهَمًا وَفِلسًا فِلسًا ، يَقتَطِعُها مِن قُوتِهِ وَقُوتِ أَهلِهِ وَأَبنَائِهِ حتى جَمَعَ ما يُعِينُهُ على أَدَاءِ الفَرِيضَةِ، وإبراء الذمة ، وَفي المقابل تجد كثِيراً مِن إخواننا في هَذِهِ البِلادِ قَد تَيَسَّرَت لَهُ الأَسبَابُ وَتَهَيَّأَت لَهُ السُّبُلُ وَمَعَ هَذَا يُؤَخِّرُ وَيُؤَجِّلُ .


َإِنَّ المُتَأَمِّلَ في الوَاقِعِ اليَومَ ، لَيَجِدُ مِنَ النَّاسِ مُوَاطِنِينَ وَمُقِيمِينَ مَن بَلَغَ مِنَ العُمُرِ سِنِينَ مُتَطَاوِلَةً وَلم يحُجَّ مع قدرتهم عليه، فَمِنهُم مَن جَاوَزَ الأَربعِينَ وَقَارَبَ الخَمسِينَ ، وَمِنهُم مَن تَعَدَّى الثَّلاثِينَ ، أَمَّا أَبنَاءُ العِشرِينَ ممَّن لم يحُجُّوا فَكُثُرٌ ، وَمِنَ النَّاسِ مَن وَجَبَ الحَجُّ عَلَى أَبنَائِهِ وَبَنَاتِهِ فَضلاً عَن وُجُوبِهِ عَلَيهِ ، وَمَعَ ذَلِكَ تَرَاهُم يُؤَخِّرُونَ الحَجَّ سَنَةً بَعدَ سَنَةٍ ، وَيُؤَجِّلُونَ هَذَا الرُّكنَ عَامًا بَعدَ آخَرَ ، غَيرَ مُلتَفِتِينَ إِلى أَنَّهم أَتَوا مُنكَرًا مِنَ الفِعلِ عَظِيمًا ، وَارتَكَبُوا في حَقِّ أَنفُسِهِم مُخَاطَرَةً كَبِيرَةً ، إِذْ لا يَأمَنُ أَحَدُهُم مَوتًا مُجهِزًا يَأخُذُهُ عَلى غِرَّةٍ ، أَو مَرَضًا مُقعِدًا يَهجُمُ عَلَيهِ عَلَى غَفلَةٍ ، أَو فَقرًا يَعتَرِيهِ بَعدَ غِنًى ،أَو غَيرَهَا ممَّا يَعرِضُ لِلإِنسَانِ فَيُعجِزُهُ بَعدَ قُدرَةٍ ، وَيُضعِفُهُ بَعدَ قُوَّةٍ ،

وَيُؤسِفُنا أَنْ تجِدَ هَؤُلاءِ المُؤَخِّرِينَ لِفَرِيضَةِ اللهِ تعالى ، قَد جَابُوا الدِّيَارَ شَرقًا وَغَربًا ، وَسَافَرُوا في البلادِ جَنُوبًا وَشمالاً ، وَبَذَلُوا الأَوقَاتَ، وَأَنفَقُوا الأَموَالَ في َتَنَزُّهٍ وَسِيَاحَةٍ ، وَربما اكتَسَبُوا مِن وَرَاءِ سَفَرِهِم ذُنُوبًا وَتحمَّلُوا آثَامًا ، وَمَعَ ذَلِكَ لم يُفِكِّرُوا في أَعظَمِ سِيَاحَةٍ ، وَأَجَلِّ سَفَرٍ ، وَلم يَشُدُّوا الرِّحَالَ لأَشرَفِ البِقَاعِ وَأَعظَمِ الأَمَاكِنِ ، وَالتي يَجنُونَ مِنَ السَّفَرِ إِلَيهَا رِضَا رَبِّهِم وَمَغفِرَةَ ذُنُوبِهِم ، وَيَفُوزُونَ بِعِتقِ رِقَابِهِم وَتَكفِيرِ سَيِّئَاتِهِم وَحَط خَطَايَاهُم .


قَال ابنُ قُدَامَةَ ـ رحمه اللهُ ـ في المُغني : مَن وَجَبَ عَلَيهِ الحَجُّ وَأَمكَنَهُ فِعلُهُ , وَجَبَ عَلَيهِ على الفَورِ ولم يَجُزْ لَهُ تَأخيرُهُ ، وَبِهَذَا قَال أَبُو حَنِيفَةَ وَمَالِكٌ ...
قال الشيخُ ابنُ بَازٍ ـ رحمه اللهُ ـ : مَن قَدَرَ عَلى الحَجِّ ولم يَحُجَّ الفَرِيضَةَ وَأَخَّرَهُ لِغَيرِ عُذرٍ ، فَقَد أَتَى مُنكَرًا عَظِيمًا وَمَعصِيَةً كَبِيرَةً ، فَالوَاجِبُ عَلَيهِ التَّوبَةُ إِلى اللهِ مِن ذَلِكَ وَالبِدارُ بِالحَجِّ ...
وَسُئِلَ الشيخُ ابنُ عُثِيمِينَ ـ رحمه اللهُ تعالى ـ : هَل وُجُوبُ الحَجِّ عَلَى الفَورِ أَم عَلَى التَّرَاخِي ؟ فَأَجَابَ : الصَّحِيحُ أَنَّهُ وَاجِبٌ عَلَى الفَورِ ، وَأَنَّهُ لا يجُوزُ لِلإِنسانِ الذي استَطَاعَ أَن يحُجَّ بَيتَ اللهِ الحَرَامَ أَن يُؤَخِّرَهُ ، وَهَكَذَا جمِيعُ الوَاجِبَاتِ الشَّرعِيَّةِ ، إِذَا لم تُقَيَّدْ بِزَمَنٍ أَو سَبَبٍ ، فَإِنها وَاجِبَةٌ عَلَى الفَورِ .



(وَأَتِمُّواْ الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلّهِ ) .
قال ـ صلى اللهُ عليه وسلم ـ :(( مَن حَجَّ هَذَا البَيتَ فَلَم يَرفُثْ ولم يَفسُقْ رَجَعَ كَيَومَ وَلَدَتهُ أُمُّهُ ))
وَسُئِلَ ـ صلى اللهُ عليه وسلم ـ : أَيُّ الأَعمَالِ أَفضَلُ ؟ قال : (( إِيمَانٌ بِاللهِ وَرَسُولِهِ قِيلَ : ثم مَاذَا ؟ قال : جِهَادٌ في سَبِيلِ اللهِ قِيلَ : ثم مَاذَا ؟ قال : حَجٌّ مَبرُورٌ )) وقال ـ عليه الصلاةُ والسلامُ ـ : (( تَابِعُوا بَينَ الحَجِّ وَالعُمرَةِ ، فَإِنهما يَنفِيَانِ الفَقرَ وَالذُّنُوبَ كَمَا يَنفِي الكِيرُ خَبَثَ الحَدِيدِ وَالذَّهَبِ وَالفِضَّةِ ، وَلَيسَ لِلحَجَّةِ المَبرُورَةِ ثَوَابٌ إِلاَّ الجَنَّةُ ))
وقال ـ صلى اللهُ عليه وسلم ـ : (( مَا مِن يَومٍ أَكثَرَ مِن أَن يُعتِقَ اللهُ فِيهِ عَبيدًا مِنَ النَّارِ مِن يَومِ عَرَفَةِ )) .



فاللهم وفق من لم يحج للحج وتقبل منه .

الجمعة 16 / 11 / 1429 هــ
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 14-11-2008, 09:37 PM   #2
مشرف منتدى التربية والتعليم
عضو مجلس الإدارة
 
صورة ابو جود الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
المشاركات: 14,333
قوة التقييم: 29
ابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to allابو جود is a name known to all
جزاك الله خير

وَيُؤسِفُنا أَنْ تجِدَ هَؤُلاءِ المُؤَخِّرِينَ لِفَرِيضَةِ اللهِ تعالى ، قَد جَابُوا الدِّيَارَ شَرقًا وَغَربًا ، وَسَافَرُوا في البلادِ جَنُوبًا وَشمالاً ، وَبَذَلُوا الأَوقَاتَ، وَأَنفَقُوا الأَموَالَ في َتَنَزُّهٍ وَسِيَاحَةٍ ، وَربما اكتَسَبُوا مِن وَرَاءِ سَفَرِهِم ذُنُوبًا وَتحمَّلُوا آثَامًا ، وَمَعَ ذَلِكَ لم يُفِكِّرُوا في أَعظَمِ سِيَاحَةٍ ، وَأَجَلِّ سَفَرٍ ، وَلم يَشُدُّوا الرِّحَالَ لأَشرَفِ البِقَاعِ وَأَعظَمِ الأَمَاكِنِ ، وَالتي يَجنُونَ مِنَ السَّفَرِ إِلَيهَا رِضَا رَبِّهِم وَمَغفِرَةَ ذُنُوبِهِم ، وَيَفُوزُونَ بِعِتقِ رِقَابِهِم وَتَكفِيرِ سَيِّئَاتِهِم وَحَط خَطَايَاهُم .

فعلاً أخي الكثير من الشباب اهملوا فريضه الحج وتهاونوا بها واخروها كثيراً وهم قادرين على أداءها .. فاالله المستعان
__________________



Twitter
abojoodxp@
InstagraM
ABOJOODXP


ابو جود غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 14-11-2008, 09:51 PM   #3
عضو خبير
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 4,656
قوة التقييم: 0
!..~^"حلا الروح"^~..! is on a distinguished road
اقتباس:
قال الشيخُ ابنُ بَازٍ ـ رحمه اللهُ ـ : مَن قَدَرَ عَلى الحَجِّ ولم يَحُجَّ الفَرِيضَةَ وَأَخَّرَهُ لِغَيرِ عُذرٍ ، فَقَد أَتَى مُنكَرًا عَظِيمًا وَمَعصِيَةً كَبِيرَةً ، فَالوَاجِبُ عَلَيهِ التَّوبَةُ إِلى اللهِ مِن ذَلِكَ وَالبِدارُ بِالحَجِّ ...
موضوع رائع وأتى في الوقت المناسب ..

جزاك الله خير ...

اللهم أرزقنا حج بيتك الحرام ...
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
!..~^"حلا الروح"^~..! غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-11-2008, 06:39 AM   #4
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابو جود مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير

وَيُؤسِفُنا أَنْ تجِدَ هَؤُلاءِ المُؤَخِّرِينَ لِفَرِيضَةِ اللهِ تعالى ، قَد جَابُوا الدِّيَارَ شَرقًا وَغَربًا ، وَسَافَرُوا في البلادِ جَنُوبًا وَشمالاً ، وَبَذَلُوا الأَوقَاتَ، وَأَنفَقُوا الأَموَالَ في َتَنَزُّهٍ وَسِيَاحَةٍ ، وَربما اكتَسَبُوا مِن وَرَاءِ سَفَرِهِم ذُنُوبًا وَتحمَّلُوا آثَامًا ، وَمَعَ ذَلِكَ لم يُفِكِّرُوا في أَعظَمِ سِيَاحَةٍ ، وَأَجَلِّ سَفَرٍ ، وَلم يَشُدُّوا الرِّحَالَ لأَشرَفِ البِقَاعِ وَأَعظَمِ الأَمَاكِنِ ، وَالتي يَجنُونَ مِنَ السَّفَرِ إِلَيهَا رِضَا رَبِّهِم وَمَغفِرَةَ ذُنُوبِهِم ، وَيَفُوزُونَ بِعِتقِ رِقَابِهِم وَتَكفِيرِ سَيِّئَاتِهِم وَحَط خَطَايَاهُم .

فعلاً أخي الكثير من الشباب اهملوا فريضه الحج وتهاونوا بها واخروها كثيراً وهم قادرين على أداءها .. فاالله المستعان
شرفتني بمرورك فشكرا لك .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 15-11-2008, 05:09 PM   #5
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها !..~^"حلا الروح"^~..! مشاهدة المشاركة
موضوع رائع وأتى في الوقت المناسب ..جزاك الله خير ...اللهم أرزقنا حج بيتك الحرام ...

آمين ، ولك جزيل الشكر .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 03:15 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19