عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-11-2008, 09:16 PM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
طَ ،، ا ،، لِ ،، ق ،، !!! هكذا فعلت بها الأفاعيل !


هذه امرأة عاشت في بيتها آمنة مطمئنة، سعيدة في منزلها حامدة لربها، قائمة بحق زوجها، إما وحدها أو مع أولادها، تأنس بهم ، تداعب هذا وتضاحك ذاك، تطعم صغيرها وترعى بيتها، وتتفقد حال زوجها، تطيعه إذا أمر، تفقده إن أطال السهر، وإن غاب عن البيت توجس قلبها، وخافت على زوجها الخطر، يسرها مرأى صغارها وهم يذرعون البيت مشياً ولعباً، تشعر وكأن بيتها قطعة من قلبها، امتزجت مشاعرها حباً لأطفالها وامتناناً لزوجها وتعلقاً ببيتها.

وفجأة : يتكلم الزوج بكلمة واحدة تقلب البيت رأساً على عقب، كلمة واحدة كانت كفيلة بإزالة جبال من المودة والحب، كلمة واحدة مكونة من أربعة أحرف تنطلق من لسان الزوج، فتصيب المقاتل في الزوجة والأولاد، فإذا بالزوجة تعد حقائبها، وتودع أولادها وتلقي النظرة الأخيرة على بيتها، تتأمل في وجوه صغارها الذين أسكتتهم الصدمة، وتقرأ في أعينهم عبارات الحسرة والخوف من المستقبل القادم، تتمنى أن لم تخلق فترى وتعاين هذه اللحظات العصيبة على كل أم رؤوم، يتقطع قلبها أسى وحسرة على فلذات أكباد تودعهم اليوم، ولا تدري عن القلب الذي سيعوض أولادها حنانها وعطفها، وهل هناك قلب يتدفق شفقة ورقة أكثر من قلب الأم.

بالله عليكم أي شعور يكنه الأولاد وهم يرون أمهم تغادر عشهم، فتدعهم مع أبيهم الذي استعجل بالفراق وأقدم على أخطر قرار يتخذه رب أسرة وذو عيال، أي شعور يحس به الأولاد نحو أبيهم الذي حرمهم لذة العيش مع الأم وجعلهم في موقف لا يتمناه عاقل، فضلاً عن أن يفكر فيه قلب غض طري لم يذق بعد معاناة الحياة، ولم يمسه شيء من نكد الدنيا وكبدها الذي لا يستغرب لَقَدْ خَلَقْنَا ٱلإِنسَـٰنَ فِى كَبَدٍ أي مستقبل ينتظر هذه الأم التي أفنت شبابها وقضت زهرة عمرها مع زوجها، فلما تقدم بها العمر وكثر عيالها، واحتاجت إلى وقفة زوجها، إذا بها تتلقى هذا القرار الصارم بالخروج من هذه العيشة وانتقال إلى دار أخرى وعيشة مختلفة مع لقب جديد ربما عيرت به، أو ظن بها التقصير والعجلة وإهمال الحقوق، فهي مطلقة وكفى، وما أقسى نظرة المجتمع الخاطئة إلى هذا اللقب؟ .

الطلاق حل شرعي يلجأ إليه الزوجان عند استحالة العيش سوياً، ولكنه ليس أول خطوة في علاج المشاكل الزوجية، فالله تعالى يقول: ( ٱلرّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى ٱلنّسَاء بِمَا فَضَّلَ ٱللَّهُ بَعْضَهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوٰلِهِمْ فَٱلصَّـٰلِحَـٰتُ قَـٰنِتَـٰتٌ حَـفِظَـٰتٌ لّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ ٱللَّهُ وَٱللَّـٰتِى تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَٱهْجُرُوهُنَّ فِى ٱلْمَضَاجِعِ وَٱضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ ٱللَّهَ كَانَ عَلِيّاً كَبِيراً وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَٱبْعَثُواْ حَكَماً مّنْ أَهْلِهِ وَحَكَماً مّنْ أَهْلِهَا إِن يُرِيدَا إِصْلَـٰحاً يُوَفّقِ ٱللَّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ ٱللَّهَ كَانَ عَلِيماً خَبِيراً )

إذا استعمل الزوج هذه الأساليب المذكورة في الآية ولم يُجْد شيئاً جاء دور التدخل الخارجي هنا، أما الأساليب الثلاثة الماضية فهي تتم داخل بيت الزوجية وبين الزوجين وحدهما دون تدخل طرف آخر، والتدخل الخارجي يتمثل في اختيار حكمين صالحين قريبين من الزوجين، يهمهما الإصلاح بينهما وتلمس سبب النزاع والشقاق وبذل الجهد في ذلك، وفي ذلك يقول سبحانه: ( وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَٱبْعَثُواْ حَكَماً مّنْ أَهْلِهِ وَحَكَماً مّنْ أَهْلِهَا إِن يُرِيدَا إِصْلَـٰحاً يُوَفّقِ ٱللَّهُ بَيْنَهُمَا إِنَّ ٱللَّهَ كَانَ عَلِيماً خَبِيراً ) .

إنّ سعادةَ البيوتِ لا يحقِّقها إلاَّ دينٌ صَحيح وخُلُق مليح وتغاضٍ عن الهفَوَات وحرصٌ على أداءِ الحقوق والواجبات مع المروءةِ والأدَب والاحتساب ، عند ذلك تهبّ نسائمُ السعادةِ لتشملَ كلَّ الأسَرِ وتربِط المجتمع كلَّه بالعلاقاتِ الطيّبة والحبِّ والاحترام المتبادَل. ينبغي للمرأةِ أن تقصرَ عينَ زوجِها عليها بحُسن عشرتها له، وكذا يجِب على الرجلِ أن يحسِن إلى امرأتِه ويكفيَها. وليَعلم الجميعُ أنّ كَثرةَ المخالفة توغرُ الصدورَ، وأنّ طولَ المرافقة مِن كثرةِ الموافقة، وطولَ الصّحبة بالقناعة، وجميلَ العِشرة بحُسنِ الطاعة، ومن كان أشدَّ احترامًا فإنّه لا يلقَى إلاّ محبّةً وإكرامًا، ومن دعَا الله تعالى لم يخيِّب رجاءَه.
( مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً )


في الصحيح قال صلى الله عليه وسلم : ((إنّ إبليسَ يضَع عرشَه على الماء، فيبعَث سراياه، فأدناهم منه منزلةً أعظمهم فتنةً. يجيء أحدُهم فيقول: فعلتُ كذا وكَذا، فيقول: ما صنعتَ شيئًا، ثمّ يجيء أحدُهم فيقول: ما تركتُه حتى فرَّقتُ بينه وبين امرأتِه، قال: فيدنيه منه ويقول: نِعمَ أنت)) رواه مسلم .

إن العلاقات الزوجية، عميقة الجذور، بعيدة الآماد، فرحم الله رجلا محمود السيرة، طيب السريرة، سهلا رفيقا، لينا رؤوفا، رحيما بأهله، لا يكلف زوجته من الأمر شططا، وبارك الله في امرأة لا تطلب من زوجها غلطا، ولا تحدث عنده لغطا، قال : ((إذا صلت المرأة خمسها، وحصنت فرجها، وأطاعت بعلها، دخلت من أي أبواب الجنة شاءت))
إن أفضل ما يستصحبه الرجل في حياته، ويستعين على واجباته، الزوجة اللطيفة العشرة، القويمة الخلق، وهي التي تسره إذا نظر، وتطيعه إذا أمر، ولا تخالفه في نفسها ولا مالها بما يكره، إن هذه الزوجة هي دعامة البيت السعيد، وركنه العتيد. ( فَٱلصَّـٰلِحَـٰتُ قَـٰنِتَـٰتٌ حَـفِظَـٰتٌ لّلْغَيْبِ بِمَا حَفِظَ ٱللَّهُ ) .


اللهم ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما .

الجمعة 23 / 11 / 1429 هــ .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 21-11-2008, 11:53 PM   #2
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 130
قوة التقييم: 0
الغربه is on a distinguished road
والله أنا أخوك فيه بهذه الدنيا أمور يحزن لها القلب والشكوى لله وفيها خير مانتشآئم والطلاق لو فكر الزوجان جيدا وتأملوا مصيروحال أولادهم
بعد هذا الفراق من ناحية نفسية وحزن وحسرة لو فكروا بتروي ويضحوا في البقاء مع بعض لو علشان الأولاد
الغربه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-11-2008, 06:17 AM   #3
عضو مبدع
 
صورة ابن بطوطة 2222 الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
البلد: بلاد الله الواسعة
المشاركات: 1,592
قوة التقييم: 0
ابن بطوطة 2222 is on a distinguished road
عطنا من الأخير
ماذا تريد تعطيل الطلاق
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ابن بطوطة 2222 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-11-2008, 06:23 AM   #4
عضو ذهبي
 
صورة هب الريح الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2008
المشاركات: 2,646
قوة التقييم: 0
هب الريح is on a distinguished road
اخي بصراحة نحن شعب لا نفكر بالمستقبل الا في شراء سيارة اوبيت...الخ اما التفكير بحال ابناءنا واخواننا في المستقبل فهذه وللاسف غير موجود عندنا الا ما رحم ربك..!!وانا هنا اعني في الطلاق وغيره..

لك تحياتي
هب الريح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-11-2008, 11:15 AM   #5
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الغربه مشاهدة المشاركة
والله أنا أخوك فيه بهذه الدنيا أمور يحزن لها القلب والشكوى لله وفيها خير مانتشآئم والطلاق لو فكر الزوجان جيدا وتأملوا مصيروحال أولادهم
بعد هذا الفراق من ناحية نفسية وحزن وحسرة لو فكروا بتروي ويضحوا في البقاء مع بعض لو علشان الأولاد
شكرا لمرورك .
وصدقت فالأولاد يستاهلون التفكير ألف ألف مرة قبل النطق بهذه الأحرف البغيضة !
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-11-2008, 08:59 PM   #6
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابن بطوطة 2222 مشاهدة المشاركة
عطنا من الأخير
ماذا تريد تعطيل الطلاق
شكرا لمرورك .
لكن : هل قرأت الموضوع ؟ !!
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 23-11-2008, 08:42 PM   #7
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها هب الريح مشاهدة المشاركة
اخي بصراحة نحن شعب لا نفكر بالمستقبل الا في شراء سيارة اوبيت...الخ اما التفكير بحال ابناءنا واخواننا في المستقبل فهذه وللاسف غير موجود عندنا الا ما رحم ربك..!!وانا هنا اعني في الطلاق وغيره..

لك تحياتي
شكرا لك .
وياليتنا نهتم بالتربية كاهتمامنا بمظاهرنا !!
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 23-11-2008, 09:58 PM   #8
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 189
قوة التقييم: 0
صهيل الخيل is on a distinguished road
مشكور أخوي على هذي الكلمات الأكثر من رائعة

أظنها خطبة الشيخ:علي سليمان القعيد
صهيل الخيل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 23-11-2008, 10:04 PM   #9
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 152
قوة التقييم: 0
الساطع is on a distinguished road
لافض فوك صدقني مؤثره
الساطع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 24-11-2008, 04:25 PM   #10
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صهيل الخيل مشاهدة المشاركة
مشكور أخوي على هذي الكلمات الأكثر من رائعة

أظنها خطبة الشيخ:علي سليمان القعيد
شكرا لمرورك أخي العزيز .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
لماذا يُفعل بقناة المجد هكذا...... ضحكتي ماركة المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 6 13-10-2008 02:54 AM
هكذا الازواج (( زوج قاعد يــغازل زوجـته )) بقصيده ..تفضل بالدخول ؟؟!1 ولد الحاسب المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 18 09-10-2008 09:24 PM
هكذا كان محمد صلى الله عليه وسلم منكم وإليكم المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 19 05-10-2008 09:25 PM
**هكذا كانوا يصومون وهكذا نصوم نحن** ام الغااااالين المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 4 16-09-2008 12:04 PM
الرس تنطق .. الحياة هكذا..أفراح..وأحزان... ديرتي غيرتي المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 59 21-08-2008 05:24 PM


الساعة الآن +3: 02:20 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19