عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-12-2008, 09:37 PM   #51
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
نجم الوسم // للأخ صالح :

نجْم الوسمْ ياما لشهْركْ تحرّيْتْ

ياما انْتظرْت أيّام تبْرقْ لياليْكْ

كمْ ليْلة(نْ) يا وسْم فيْها تعنّيْتْ

كمْ يا وسمْ ليْل(نْ) سهرْتهْ أراعيْكْ


أرْجيْ سحايبْ مزْنكمْ تنْعش الميْتْ

وارْجيْ عسى فال السّعدْ فيْ تواليْكْ

صبْح الثلاثا يوْم للدّمْع هلّيْتْ

دمْع(نْ) على هذا ودمْع(نْ) على ذيْكْ



ما بيْن فرْقاهمْ سوى الْعيْد عدّيْتْ

يا عيْد لا عادتْ عليْنا بلاويْكْ

يا يوْه يايمّهْ ويابوْي ونّيْتْ

يابوْي أنا ونّيْت ليْتيْ مخاويْكْ


يا هيْه يا قبْر(نْ) لولْفيْن غطّيْتْ

جعْل المزنْ يا قبْر يسْقيْ ويسْقيْكْ

يعْتادكمْ وبْل الحيا ما تشقّيْتْ

يمْلا الدّروْب الّيْ مشوْا والْمساليْكْ


يا يوْه يايمّهْ ويابوْي ياليْتْ

ياليْتنيْ يا بوْي ألْثمْ مواطيْكْ

ليْت العمرْ يايوْه ينْصفْ مع الميْتْ

أوّ العمرْ يابوْي ينْكسْ وحاكيْكْ



واجْلسْ قبالكْ يا حبيْبيْ إلى جيْتْ

أشْكيْ عليْك وْما شقانيْ بيشْقيْكْ

يا يوْه مات اوْبوْي يا بوْي يا ميْتْ

أمّيْ ترى ماتتْ وقبْرهْ يباريْكْ


ضاع العقلْ معْذوْر بالْقوْل هذْريْتْ

أثْنيْنهمْ يا خوْي عطْنيْ أياديْكْ

يا ساند(نْ) ظهْريْ ترانيْ تراديْتْ

ما زلْت واقفْ يا سميْع(نْ) أناجيْكْ



يا صالة الْمنْزلْ ويا حوْش هالْبيْتْ

يوْجار يا شارعْ تجافنْ مبانيْكْ

يا طوْل ما صالحْ ينادى ولبّيْتْ

لبّيْت سمّيْ سمْ وطيّبْ اباجيْكْ


يا مجْلس(نْ) عامرْ ويا مدْخل(نْ) جيْتْ

كنّيْ أشوْفكْ مظْلمات(نْ) نواحيْكْ

ليْه النّظرْ لامنْ تلقّاك صدّيْتْ

ما ارْغبْ اشوْفكْ خالي(نْ) منْ مضاويْكْ


أمْسكْت رادوّهْ وبالْفكْر سجّيْتْ

هاذيْ مراكيْهمْ وذيْ جلْستهْ فيْكْ

معْقوْل راحتْ ذيْك الَايّام واقْفيْتْ

مؤْمنْ وصابرْ أتلفّتْ واناديْكْ


يا ربّ حمْدكْ ما اخذْت انْت ماعْطيْتْ

فاكْتبْ لنا صبْر(نْ) على الفقْد يرْضيْكْ




عليهما رحمة الله ...

يتبع ..

آخر من قام بالتعديل *العزيز بالله تعالى*; بتاريخ 21-12-2008 الساعة 09:48 PM.
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 22-12-2008, 06:42 AM   #52
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
بر الوالدين :

كفى ببر الوالدين فضلاً أن قرن المولى جل وعلا هذه المكانة بأهم حق لله تعالى على عباده على الإطلاق، ألا وهو حق التوحيد إذ قال تعالى: ((وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاهُمَا فَلا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلاً كَرِيمًا ،وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنْ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا)) .
بر الوالدين سبب في دخول الجنة ، في صحيح مسلم رحمه الله تعالى عن أبي هريرة قال: قال رسول الله : ((رغم أنف ثم رغم أنف ثم رغم أنف من أدرك والديه عند الكبر أحدهما أو كلاهما فلم يدخل الجنة)) .


إن هذا الموضوع رسالة لنا جميعا وخصوصا لبعض شبابنا وأبنائنا ممن غاب عنهم العلم والوعي فقدموا من الأمور ماليس فرضا أو ماهو ضار أحيانا على ماهو فرض وواجب .
بر الوالدين من خير ما تقرب به المتقربون ، وتسابق فيه المتسابقون ، وهو من أحب الأعمال إلى الله وأفضلها بعد الصلاة ، سُئل النبي صلى الله عليه وسلم أي العمل أحب إلى الله ؟ قال : الصلاة على وقتها ، قيل ثم أي قال : بر الوالدين ، قيل : ثم أي ؟ قال : الجهاد في سبيل الله " رواه البخاري ومسلم .


وعن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال : أقبل رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أبا بعك على الهجرة والجهاد ابتغي الأجر من الله ، فقال صلى الله عليه وسلم : فهل من والديك احد حي ؟ قال : نعم بل كلاهما فقال صلى الله عيه وسلم : أتبتغي الأجر من الله ؟ قال نعم قال : فارجع إلى والديك فأحسن صحبتهما ،، أخرجه الشيخان

لقد أكثر العلماء في الحديث عن بر الوالدين عن مكانته ومن ذلك ما كتبه العلامة ابن الجوزي رحمه الله في كتابه بر الوالدين حيث قال رحمه الله : أما بعد فإني رأيت شبيبةً من أهل زماننا لا يلتفتون إلى بر الوالدين ، ولا يرونه لازماً لزوم الدين ، يرفعون أصواتهم على الآباء والأمهات ، وكأنهم لا يعتقدون طاعتهم من الواجبات ، يقطعون الأرحام التي أمر الله بوصلها في الذكر ، ونهى عن قطعها بأبلغ الزجر ، وربما قابلوها بالهجر والجهر ، إلى أن قال:
وليعلم البار بالوالدين انه مهما بالغ في برهما لم يف بشكرهما ، عن زرعة بن إبراهيم أن رجلاً أتى عمر رضي الله عنه فقال : إن لي أماً بلغ بها الكبر وأنها لا تقضي حاجتها إلا ظهري مطية لها ، وأوضئها وأصرف وجهي عنها فهل أديت حقها ؟ قال : لا ، قال : أليس قد حملتها على ظهري وحبست نفسي عليها ؟ فقال عمر رضي الله عنه : إنها كانت تصنع ذلك بك وهي تتمنى بقاءك ، وأنت تتمنى فراقها .


وجاء رجل إلى عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فقال : حملت أمي على رقبتي من خراسان حتى قضيت بها المناسك أتراني جزيتها . قال : لا ولا طلقة واحدة .
ثم قال رحمه الله : وبرها يكون بطاعتهما فيما يأمران به ما لم يكن بمحظور ، وتقديم أمرهما على فعل النافلة ، والاجتناب لما نهيا عنه ، والإنفاق عليهما ، والتوخي لشهواتهما ، والمبالغة في خدمتهما ، واستعمال الأدب والمهيبة لهما ، فلا يرفع الولد صوته ، ولا يحدق إليهما ، ولا يدعوهما باسمهما ، ويمشي ورائهما ، ويصبر على ما يكره مما يصدر منهما .



فيا من أنعم الله عليه ببر والديه ، هنيئاً لك تلك الثمرات ، التي جعلها المولى سبحانه للبارين بوالديهم في هذه الدنيا ومنها : سعة الرزق وطول العمر قال صلى الله عليه وسلم : " من سره أن يمد له في عمره ويزاد له في رزقه فليبر والديه وليصل رحمه " والحديث حسن بهذا اللفظ وأصله في الصحيحين .

إن بر الوالدين ليس مقصورا على الحياة فقط، فإن من تمام البر وكماله ، أن يبر الولد والديه حتى بعد موتها ، فيا من مات والده أو أحدهما ، وقد قصر ببرهما في حياتهما ، وندم على ما فرط تجاههما ، اعلم أن باب الإحسان مفتوح فتدارك العمر قبل فوات الروح . عليك بالدعاء لهما ، والصدقة عنهما ، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما ، و إكرام صديقهما
وقرابتهما و إنفاذ عهدهما ، فإن هذه الأعمال مما ينتفع بها الوالدان بعد موتهما ، أخرج الإمام أحمد رحمه الله عن أبي سيد بن مالك بن ربيعة الساعدي رضي الله عنه قال : بينما نحن جلوس عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ جاء رجل من بني سلمه فقال : يا رسول الله ، هل بقي من بر أبوي شيء أبرهما به بعد موتهما . قال صلى الله عليه وسلم : نعم ، الصلاة عليهما ( أي : الدعاء لهما ) ، والاستغفار لهما ، وإنفاذ عهدهما من بعدهما ، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما وإكرام صديقهما .



يا من أبكى والديه وأحزنهما ، ويا من شق عليهما وآلمهما ، إنهما والداك مضت أيامهما وانقضى شبابهما وبدا لك مشيبهما ، وقفا على عتبة الدنيا وهم ينتظران منك قلبا رقيقا ، وبرا عظيما ، فطوبى لمن أحسن إليهما ، ولم يسيء لهما طوبى لمن أضحكهما ولم يبكهما ، هنيئا لمن اعزهما ولم يذلهما ، ويا سعادة من أكرمهما ولم يهنهما ، طوبى لمن نظر إليهما نظرة رحمة وود وإحسان ، وتذكر ما كان منهما من بر وعطف وحنان ، طوبى لمن شمر عن ساعد الجد في برهما ، فما خرجا من الدنيا إلا وقد كتب الله له رضاهما .


اللهم ياحي ياقيوم أسألك بكل اسم هو لك ياذا الجلال والإكرام يارب يا الله :
أن تغفر لوالدي وترحمهما وأن تفسح لهما في قبريهما
وأن تجعلهما روضتين من رياض الجنة
وأن تنور عليهما فيهما
وأن تجمعنا بهم ووالديهم واهلينا وإخواننا في الفردوس الأعلى
وان تعيننا على برهما .
إنك جواد كريم .

ووالديكم والمسلمين .
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه .



الاثنين 24 / 12 / 1429 هــ .

انتهى .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-12-2008, 06:59 AM   #53
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
الإخوة والأخوات :
جواد الحق
للحديث بقية
بنوووتة القصيم
الشهد
سيف الرعد
ابن الحزن
جاكوالحياة مجرد حلم
سيل الوسم
sari
النمور18
الرجل الصفر
دانة الخليج
عاشق السمر
%خجل%
تقي الدين عبدالحليم
ضاري
سابح ضد تيار
الطامعة للجنان
s..a..Q
ليونا عسل
وردة مات ساقيها
صرير القلم
حاتم
عاشقة الجنان
سوالف 33
OKOK
رساوي وبس
المهرة
فايز الحكيم
محب الدفاع المدني
القول البليغ
قصراوي
كلي غموض
شموخ بدوي
% شبابي %
شكر الله مروركم واستجاب دعواتكم
ورزقني الله وإياكم بر والدينا
وجمعنا بهم في الفردوس الأعلى وأهلينا
.

ودمتم بخير .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 23-12-2008, 04:21 PM   #54
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
البلد: %في قلب امي%
المشاركات: 460
قوة التقييم: 0
%شبابي% is on a distinguished road
اللهم أغفر لهم وأرحمهم وعافهم وأعف عنهم وأكرم نزلهم

ووسع مدخلهم وأغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من

الذنوب والخطايا

كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس

وجازهم بالحسنات أحسانا" وبالسيئات عفوا"وغفرانا"

اللهم أبدلهم دارا" خيرا" من دارهم وأهلا " خيرا" من أهلهم.

وموتى المسلمين وعنا معهم يارب العالمين

آآآآآ ميييييييييييييييييييييييين
%شبابي% غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 26-12-2008, 10:42 PM   #55
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 123
قوة التقييم: 0
*العزيز بالله تعالى* is on a distinguished road
اللهم آمين .

شكراً أخي لمرورك .
*العزيز بالله تعالى* غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
اكتب الإساءة على الرمال وانحت المعروف على الصخر !!!! سحاب الشمال المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 14 15-08-2009 12:42 AM
معجزات الرسول صلى اللة علية وسلم ..................... شمسيات المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 3 15-10-2008 06:24 AM
صلة الرحم في العيد سحاب الشمال المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 1 01-10-2008 02:23 AM
كل شي عن يوم الجمعة .. الأحكام والشروط والسنن وفتاوي العلماء وأخطاء الناس فيه كاتم العبرات المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 9 29-09-2008 06:38 AM
سنن مهجورة ونصائح ثمينة من مفلح خوي غليص ومن جنتل مان مهاجر ورحال المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 20 02-09-2008 04:20 AM


الساعة الآن +3: 10:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19