LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-04-2004, 07:45 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي العثور على الــ"جي. إم سي" المطلوب

السيارة المفخخة كانت مخبأة في حي السلي شرقي الرياض
الداخلية السعودية تعلن
العثور على الــ"جي. إم سي" المطلوب
السبت 17 أبريل 2004 10:52
"إيلاف" من الرياض: أعلنت وزارة الداخلية السعودية، اليوم، أنها عثرت على سيارة "جي.إم سي" المفخخة، والتي كان البحث عنها جارياً منذ إعلان وزارة الداخلية السعودية عن مواصفاتها منتصف شهر شباط (فبراير) الماضي، إذ شوهدت، آخر مرة، في حي الربوة شرقي الرياض، وكانت تحمل لوحة رقمها "د ن أ 034".

بثت وكالة الأنباء السعودية، متأخرة عن قناة "العربية" الفضائية بنحو نصف ساعة، بياناً مقتضباً جاء فيه "صرح مصدر مسؤول بوزارة الداخلية أن الأجهزة الأمنية قد تمكنت بفضل الله من إلقاء القبض على السيارة الجمس صالون رقم اللوحة / د ن أ 034 / والتي سبق الإعلان عنها وهي مفخخة بكمية من المتفجرات وقد تم تأمينها وسوف يصدر بيان إلحاقي يوضح التفاصيل والله ولي التوفيق".

وذكرت مصادر أن السيارة عثر عليها في حي السلي شرقي الرياض، وهو لا يبعد كثيراً عن حي الربوة الذي شهد أحداث مطاردة الجناة قبل هروبهم واختفائهم، مما يشير إلى أن الجناة لم ينجحوا في الإفلات من دائرة الرقابة الأمنية التي كانت تطوق المنطقة حينها. ومن المرجح أن السيارة كانت مخبأة في أحد المنازل أو الاستراحات، طوال الفترة الماضية، وأنها لم تتحرك منذ لحظة هروبها من الملاحقة الأمنية في الثالث عشر من شهر شباط(فبراير) الماضي. وأن المخططين للعملية الإرهابية لم يتمكنوا من تفكيكها أو القيام بمخططهم، بسبب عمليات البحث المكثفة والواسعة، والتي كان شرق الرياض محورها الأساسي خلال الأشهر السابقة، خصوصاً أحياء: الربوة، الريان، الروابي، السلي، المنار، الروضة، الجزيرة، والسلام. وتمثلت عمليات البحث في نقاط التفتيش، والتحري، إضافة إلى المراقبة الجوية عبر طائرات الهليكوبتر.

ومن العوامل التي ساهمت في التضييق على السيارة الشهيرة، إعلان وزارة الداخلية عن مواصفاتها ماجعلها اللوحة الأشهر في الرياض، وحفز الناس على المساهمة الفعالة في ترصد السيارة في شوارع الرياض وأحيائها. يشار إلى أن السلطات السعودية نجحت في وقف مد العمليات التفجيرية نتيجة تكثيف حملاتها على مخابىء الإرهابيين في مختلف أنحاء المملكة، مما أربك الجماعات الإرهابية وضيق الخناق عليها، كما يبدو أن الداخلية السعودية نجحت في اختراق التنظيمات الداخلية لهذه الخلايا ومن ثم مداهمتها والقضاء عليها.



















التوقيع

لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 04:54 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8