عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 11-05-2004, 06:15 AM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
البلد: خيمة على ضفاف "وادي العجمان"
المشاركات: 1,799
قوة التقييم: 0
العجمي2003 is on a distinguished road
المتسكعين الجدد .. وأرصفة النت ..

المتسكعين الجدد .. وأرصفة النت ..

في سالف العصر و قديم الزمان وفي أرض بلاد اليونان
تزعم الفيلسوف سقراط طائفة من الناس
كانوا يتمشون في الشوارع جيئة وذهاباً
فاشتهروا في التاريخ باسم " المشائين "
كان تلاميذ سقراط طلبة علم الفلسفة
لم يجدوا مكاناً يتدارسون فيه سوى الشارع
فأصبحوا يتعاطون الفلسفة " كعابي "
ولو سرنا اليوم في شوارع أي مدينة عربية
سوف تطالعك نفس الوجيه مع أختلاف النطق والمنطق
أعداد كبيرة من الشباب من الجنسين .. يمشون على غير هدى
يمترون الشوارع بالساعات في جماعات
وإذا كان "المشاؤون" القدامى أصحاب فكر وقضية
فإن المتسكعين الجدد لا فكر ولا قضية غير تسلية محلاة ببعض الصياعة من الملفت أن هذه الظاهرة الجديدة لا وجود لها في العالم سوى في المجتمعات العربية فمن المستحيل أن تشاهد الشباب الأروبي أو الياباني مثلاً يتسكع في الشوارع فهم الذين تبعوا بهذا مانزل على محمد رغم كفرهم به فكانوا "يقصدون في مشيهم" بينما شبابنا يتسكع بلا هدف ولا هوية .. ربما تهرباً من محن القضية .. والتى اصبحت قضايا لا قضية ..
لو تأملنا هؤلاء المتسكعين الجدد للاحظنا أنهم يجمعون بين طبقات المجتمع بنسيجيه الثراء الفاحش والفقر المدقع..
وحينما تسألهم ماذا تستفيدون..؟ يجيبوا "نقضي على الفراغ ونقتل الطفش " و نعلم كيف يقضون على الفراغ ويطفوشون عابرى السبيل
فراغ يدفعهم أن يرتكبوا أفعالاً وأقوالاً أقل ما توصف به أنها غير حضارية
ولا تمت للقضاء على الفراغ ولا سد لنافع مفيد ..
فلسفتهم معاكسة الفتيات ولا مانع لو كانت أسرة من الجدة للحفيدة يعثون فساد بالمرافق العامة تدمير للبيئة يمتد الاستهتار ببعضهم إلى تكسير اللأحات الإرشادية والشخبطة الفلسفية عليها وعلى ماجاورها من جدار أو سور بالفاظاً نابية تعبر عن مكنون أنفسهم بأسلوب يخدش الحياء العام ليطال العبث المتنزهات والتشجير فبدلاً من زرع فسيلة أو شتلة يجنى على مازرع .. ظاهرة التسكع على أرصفة الشوارع وبالمقاهي وأمام المحلات التجارية دون هدف ظاهرة جديدة تخص المجتمع العربي دون غيره من المجتمعات بإختلاف اديلوجيات الشعوب العربية محافضها على سافرها ويبقى التسكع وإن كان الهدف النهائي لا شئ له قواعد يعرفها المتسكعون وأهمها عدم تحديد خط سير معين ولا وجهة تحدهم أو تحديد هدف محدد والمثير في الظاهرة هو اختلاف أذواق المتسكعين في الشوارع التي يسلكونها فهناك أرصفة يعتبرها البعض الأفضل للسير بلا هدف وبعضها إلتقاء كمحطة إستراحة خاصة وأن اشتهر الشارع بالعصارات ومطاعم الوجبات الخفيفة في حين يتجنبها آخرون كأنها مقسمة إلى مناطق نفوذ..! وأغلب المتسكعين من البسطاء الهاربين من أسعار الأماكن الفخمة وللأثرياء نصيب من مناطق للتسكع لا تقل شهرة ولا تختلف بالرصافة
وتطور الحال بالمشائين من أرصفة شبكة الشوارع الى أرصفة الشبكة العنكبوتية بإسلوب ونقله لا تبتعد كثيرا عن سابقتها إلا بفارق بسيط ..
فمشأين النت يتجولون على كل الأرصفة ويدخلون البيوت ويحلقون بالسماء ويغوصون بأعماق البحار وهم بأماكنهم جلوس لا يرف لهم جفن ولا ترمش عين .. كل يوم وربما كل ساعة بشخص وشخصية جديدة .. وأسلوب ومهارة للأصتياد .. وتفنن بحفر الحفر لنصب الخيام ..
وللحديث عن مشائين النت حكايات وقصص وبطولات فى الدحرجة من أسفل إلى أعلى على طريقة ابو نواس بشكل جديد بعد أن اصبح التدحرج أكثر سهوله عندما يتحول الذكر الى أنثى والعكس فى ممارسة غريبة وشاذة لاسلوب أخر من التسكع ...
تلك الحكايات اتركها لكم أحبتي تحدثونا عن تجارب مرت بكم مع المتسكعين الجدد على أرصفة النت ونظرتكم الخاصة لما جنا ثماره شبابنا العربي من ممارسة دور المشأين عبر أرصفته ونحن نعلم كيف هي سمعة النت عند معظم الشعوب العربية بسب المتسكعين الجدد.
منقول

العـجمي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
العجمي2003 غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 07:03 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19