LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2009, 03:53 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي أنــــا مع تقنين عمل الهــــيئـــة

بسم الله والحمد لله وحده
والصـــلاة السلام على خير الهدى نبي الرحمة محمد بن عبد الله صاحب المقامات العلى
أما بعد
لا يختلف من رزقه الله عقل منير ورأي سديد ما لعمل الهيئة من نجاح باهر وعمل دؤوب وحفظا لشرف الناس وصوناً لحرمة الإسلام والمسلمين وسدا منيع لشهوات والشبهات وكبح للمحرمات والمفسدات التي تودي بالمجتمع إلى الهلاك
كيف .لا وهي تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر . كيف , وقد ذكر عملها في كتابه العزيز
ومع إنفتاح الإعلام وثورته أصبح عمل الهيئة مكشوف للجميع بسلبياتها واجابيتها حتى انها أصبحت الشغل الشاغل لكثير من كتابنا وصحفنا ومجلاتنا المحليــــة
وربما ,,, والكثير , منهم استخدم تلك الصحافة الصفراء لكيل الشتام على الهئية وتصويرها وكأنها مليشيا جيش المهدي أو فرق موت لا ترحم أحد .
ربما أخطاء عابرة , أو عفوية , من الهيئة بسبب شخص أساءوا التصرف فقلبت الصحافة الرأس على العاقب وتلكـ أشد مصيبة
والمصيبة الأخف الأخطاء الشخصية التي أرتكبها موظفوا الهيئة فقادو سفينة النجاة إلى الإتهام والتشكيك في عملها وتشويه صورتها ليس أمام المجتمع السعودي فحسب وإنما في وسائل الإعلام الغربية وغيرها والتي اصبحت تسلط عليها الأضواء حتى من خطاء بسيط

إذا الحل لا يمكن في الدفاع عن الهيئة أو كبح جماح المتطاولين عليها
وإنما إستحداث رؤوية جديدة لعمل الهيئة وضبط أعمالها وفقا لمعاير خاصة يكون مبداء حسن الظن عنوان لها
ويكون رجال الهيئة على قدر كبير من العلم الثقافة العالية وذو فن في الأخلاق وحسن التعامل مع المجتمع
وأن يستخدموا اللين وحسن التعامل والبشاشة وروائع الأخلاق في حل كثير من مشاكلهم
ولعل أوجز تلكـ النقاط لضبط وتقنين عمل الهيئة
1 / ترسيم جهاز الهيئة بحيث يكون جهازا معترفا به في كافة القطعات الحكومية وله همزة وصل بين أجهزة الدولة
2 / الستر على المسلم أي كان فعلته وعدم تفتيش أغراضه الشخصية وعدم محاسبته أو تلفظ عليه بإلفاظ نابية أو أساليب ملتوية
3 / أن يكون رجال الهئية على دراية كبيرة بأصناف المجتمع وشرائحة وأن يكون لديهم قدرة على أمتصاص غضب المواطن دون إستفزازه أو الإساءة إليــه
4 / مبداء حسن الظن في كل شخص حتى يثبت عكس ذالكـ
5 / قصور عمل الهيئة على الأشياء الواضحة والظاهرة للجميع في الاماكن العامة ولا يحق لها تتبع الناس في الاسترحات الخاصة أو منازلهم
وتلكـ حادثة عمر بن الخطاب
أخرج الخرائطي في ( مكارم الأخلاق ) :

حدثنا أحمد بن منصور الرمادي ، حدثنا عبد الله بن صالح ، حدثنا معاوية بن صالح ، عن عمرو بن قيس ، عن ثور الكندي ، أن عمر بن الخطاب ، رضي الله عنه ، " كان يعس بالمدينة من الليل ، فسمع صوت رجل في بيت يتغنى ، فتسور عليه ، فوجد عنده امرأة ، وعنده خمرا ، فقال : يا عدو الله ، أظننت أن الله يسترك وأنت على معصيته ؟ فقال : وأنت يا أمير المؤمنين ، لا تعجل علي ، إن أكن عصيت الله واحدة ، فقد عصيت الله في ثلاث ، قال تعالى : ولا تجسسوا ، وقد تجسست ، وقال الله عز وجل : وليس البر بأن تأتوا البيوت من ظهورها ، وقد تسورت علي ، ودخلت علي من ظهر البيت بغير إذن ، وقال الله عز وجل : لا تدخلوا بيوتا غير بيوتكم حتى تستأنسوا وتسلموا على أهلها ، فقد دخلت بغير سلام قال عمر رضي الله عنه : فهل عندك من خير إن عفوت عنك ؟ قال : نعم ، والله يا أمير المؤمنين ، لئن عفوت عني لا أعود لمثلها أبدا ، قال : فعفا عنه ، وخرج وتركه "

وفي السنن الكبرى للبيهقي (8 / 333)عَنِ الْمِسْوَرِ بْنِ مَخْرَمَةَ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ : أَنَّهُ حَرَسَ مَعَ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُمَا لَيْلَةً بِالْمَدِينَةِ فَبَيْنَا هُمْ يَمْشُونَ شَبَّ لَهُمْ سِرَاجٌ فِى بَيْتٍ فَانْطَلَقُوا يَؤُمُّونَهُ حَتَّى إِذَا دَنَوْا مِنْهُ إِذَا بَابٌ مُجَافٍ عَلَى قَوْمٍ لَهُمْ فِيهِ أَصْوَاتٌ مُرْتَفِعَةٌ وَلَغَطٌ فَقَالَ عُمَرُ رَضِىَ اللَّهِ عَنْهُ وَأَخَذَ بِيَدِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ فَقَالَ : أَتَدْرِى بَيْتُ مَنْ هَذَا؟ قُلْتُ : لاَ. قَالَ : هَذَا بَيْتُ رَبِيعَةَ بْنِ أُمَيَّةَ بْنِ خَلَفٍ وَهُمُ الآنَ شُرَّبٌ فَما تَرَى. قَالَ عَبْدُ الرَّحْمَنِ : أَرَى قَدْ أَتَيْنَا مَا نَهَى اللَّهُ عَنْهُ فَقَالَ (وَلاَ تَجَسَّسُوا) فَقَدْ تَجَسَّسْنَا فَانْصَرَفَ عَنْهُمْ عُمَرُ رَضِىَ اللَّهُ عَنْهُ وَتَرَكَهُمْ.
6 / إيجاد فن الإدارة وحسن التعامل مع الآخرين


7 / استحداث مناصب نسائية تعمل في الأسواق النسائية

8/ عدم المطارة أو التتبع وتكليف الدوريات الأمنية بذالكـ
9 / التنسيق ما بين الهيئة والدوريات الأمنية في القضايا الأخلاقية


10 / إقامة الدورات والمهارات التي تساعد على الحوار وفن التعامل في كل مدينة وإلزام العاملين فيها بحضورها

11 / أن يكون المؤهل العلمي جامعي أوشهادة الثانوية العامة لمن سنه تجاوز ثلاثون عاماً للعاملين في الميدان

12 إقامة مراكز لنصيحة والإرشاد والتوجيه في مراكز الهيئة في الأسواق وتطبيق أحدث التقنية العلمية وأن يكون هناك موظفيين مخصصين لعملية الاستجواب اصحاب خبرات سابقة في فن التعامل والنصيحة والأرشاد

13 / منع الإختلاط والسفور والتبرج في الأماكن العامة والأسواق .
14 / إقفال المحلات التجارية غير الضرورية أثناء الصلاة
15 / محاربة المفسدات الظاهرة للعيان والتي تحدث في الأماكن العامة كالخمر و الأغاني وغيرها

16 / العمل وفق شروط الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر المحددة في الشرع
17 / صرف مكافآت وبدلات مالية للعاملين فيها لمن يعرف عنه بحسن أخلاقه وتعامله
ولدي الكثير .. ولكن اكتفي بذالك

وفق الله رجال الهئية لما فيه صالح البشرية واعانهم الله على عملهم وسدد على الخير خطاهم

وشكرا لكم

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 09:08 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8