عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 16-07-2009, 12:06 PM   #1
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 25
قوة التقييم: 0
مهندس عقول is on a distinguished road
حوار حول الليبرالية

هذا حوار مع صديق حول "الليبرالية"



هل هناك تعارض بين "الحرية" وبين الإسلام ؟




إذا كان الجواب : لا , أرتفع الإشكال بين "الليبرالية" و بين "الإسلام"




إذا كان الجواب : نعم , فماذا يقولون في الأدلة التي تواترت على اعتبار "الحرية" في الدين . ( ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ) , ( لست عليهم بمسيطر ) , (وَلَوْ شَاء رَبُّكَ لآمَنَ مَن فِي الأَرْضِ كُلُّهُمْ جَمِيعاً أَفَأَنتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُواْ مُؤْمِنِينَ) , ( وما على الرسول إلا البلاغ ) ..

قد يقول قائل : الإسلام لا يتعارض مع "الحرية" , ولكن يتعارض مع "الحرية" المطلقة ..




نقول : هل تقصدون بالحرية "المطلقة " لــ "الفعل" أم للفكر ؟!




إذا قلتم للفعل ..




نقول : من قواعد "الحرية" بمفهومها (الليبرالي) أن لا تمس حرية الأخرين , وبالتالي لا يمكن "للحرية" أن تكون "مطلقة" وإلا تماست "الحريات" ..كما أن (الفعل) محكوم بسلطة "القانون" التي يدافع عنها كل "ليبرالي" ..فكيف يقال أن "الليبرالية" تعني ( حرية الفعل المطلق ) ?!..





أما "الحرية" المطلقة للفكر ..




فهذه من لوازم "الدين" نفسه , وإلا كان "الدين" نفاق و إكراه , بل القرآن حفظ "الحقوق" الفكرية (للمشركين) وعرضها في "القرآن" و فندها , ولم يكن وثوقياً , وإنما الوثوقية كانت بدليله : (وإنا وإياكم لعلي هدى أو في ضلال مبين ) .., لم يكن حاسماً في عرض "رأيه" وتفنيد "رأي" غيره , (قل إن كان للرحمن ولد فانا أول العابدين ) .




إذن , الليبرالية تعطيك "الحرية" الفكرية "المطلقة" و هذه "الحرية" لا تلزمك بنتيجة واحدة ..




فأنت قد تعطي "س" من الناس هذه "الحرية" وتؤدي به إلى "الفساد"




و قد تعطي "ص" من الناس هذه "الحرية" وتؤدي به إلى " الإصلاح"




إذن , ما هو "المتغير" الذي أدى إلى "تغير" النتيجة ؟ . أهي "الليبرالية" أم "كيفية" التعاطي معها ؟!




سؤال آخر : هل الرسول "معصوم" ؟!




سيكون الجواب : نعم ..




سؤال آخر : هل اجتهد الرسول في أمور "دنيوية" و اخطأ , واستدرك عليه "الوحي" هذ الخطأ .. كما في قضية "الأسرى" , والإذن للمتخلفين عن معركة تبوك , و قضية زيد , و عبس ؟!




إذا قلتم : نعم ..




قلنا هذا دليل على الأنفصال بين ما هو "ديني" يكون الرسول فيه معصوم , وبين ما هو "دنيوي" لا يكون فيه الرسول معصوم , ولو كان ما هو "دنيوي" محكوم بسلطة ما هو "ديني" لما أخطأ الرسول لأنه معصوم فيما يبلغه من أمر الدين ..




إذ قال قائل الرأي "الدنيوي" لابد أن يكون له "ضابط" ..




قلنا : هل هو "ضابط" ديني , أو أخلاقي ؟




إذا قلتم : ضابط "ديني" , فهذه مصادرة على المطلوب ..لأن موطن النزاع في ذلك ..




فإذا قلتم : بل لابد من ضابط "أخلاقي" ..




قلنا : هل الإسلام أتى سابقاً على "الأخلاق" , أم أن "الأخلاق" سابقة على الإسلام ومتواجدة في "الأديان" و "الثقافات" التي قبل الإسلام ..بل موجودة وجود "الإنسان " نفسه ؟!




إذا قلتم بالأولى , فقد كابرتم , وأنكرتم ما هو معلوم من رسالات الأنبياء قبل "الإسلام" , وحِكم "لقمان" على افتراض أنه "نبي" ..!




فإذا قلتم بالثانية وهو "الأصح" ..قلنا لا يلزم إذن أن يكون الإسلام هو الضابط للرأي في أمور الدنيا , لأن البعد "الأخلاقي" ليس حكراً على الإسلام , وهو أمر كل يدعيه ..




و الاحتجاج بقوله جل شانه : ( وأطيعوا الله وأطيعوا الرسول ) .. لا يتعارض مع هذا "المنطق" .ففصل ما هو "ديني" و ما هو "دنيوي" ..هو من طاعة الله , الذي بين ذلك حينما استدرك على نبيه في أمور "الدنيا" , وهو طاعة للنبي الذي قال : ( أنتم أعلم بأمور دنياكم ) ..

نعم الإسلام اتى بتعزيز مفاهيم , وقيمة ك"العدل" ..و كون الإسلام يعززها , لا يعني أنها من خصوصياته ..كما بينا ..

فمفهوم "العدالة" ليس مفهوماً إسلامياً محدداً , وخاصاً ..ولا يمكن "ضبطه" حتى بالنص الديني ..فالصحابة أستحل بعضهم دماء بعض , وهم ينطلقون من ذات "النص" ..وكانت "العدالة" عند كل فريق , هي في "قتل " الفريق الآخر ..

أيضاً "العدالة" يمكن تحققها خارج مرجعية "النص" الديني , بحيث تكون مرجعيتها "القانون" الذي يصنعه , ويوجده ..أهل الإختصاص في أي بلد ..وإن تعارض ظاهره مع "النص" ..فينظر إلى تحقيقه "للمصلحة" فإن تحققت ..أخذ بالمصلحة "المتفق" على تحقيقها ..ويتجاوز "النص" في ذلك ..لأن "النص" ليس مقصوداً بذاته , وإنما مقصود "لمقصده" ..

ولهذا قال ابن تيمية : إن الله لينصر الدولة "الكافرة" العادلة ..ومعلوم أن الدولة "الكافرة" لا تحقق "عادلتها" بالنص الشرعي ..فتبين أن تحقيق "العدل" لا يستلزم مرجعية "النص" ..كما تبين مقولة ابن تيمية , والتي يؤكدها الواقع "السياسي" في بلدان العالم المتقدم ..كما تبين لنا أن "النص"بذاته لا يحقق "العدالة" في المجتمع ..كما حدث مع "الصحابة" ..وبحسبانه "حمال أوجه" ..ولهذا قال النبي لبريدة كما في الصحيح : إذا أتيت قوماً فأنزلهم على حكمك , لا حكم "الله" ..فإنك لا تعلم أتصيب فيهم حكم الله أم لا ..!




يقول البعض : يُلاحظ هنا تناقضٌ ليبرالي خطير؛ إذْ تزعم الليبرالية الديمقراطيةأنها تخضع لقول الأغلبية وتثق بها ، في حين أنها هنا ـ في المجتمع الإسلامي ـ ترفض تصورات وأحكام العقول الأكثر والأغلب !!




نقول : أن الليبرالية تخضع لحكم الأغلبية في المجتمعات "الحرة" التي تتنافس عليها المناهج "الفكرية" , بحيث يتاح لكل منهج "فكري" إن يصل إلى الناس , وبالتالي يملك الناس "الحرية" بقبوله أو رفضه .. ولكن أن يكون المجتمع محكوم برأي "فكري" واحد , وهذا "الرأي" يشوه باقي الآراء "الفكرية" , ثم نقول أن "المجتمع" يرفض "الليبرالية" فهذا كلام لا يصح ...مثل الحكام "العرب" الذين يحكمون شعوبهم بالحديد و النار , ويتسلطون على رقاب "الناس" .. ثم في الانتخابات ينجح "الزعيم" المفدى بنسبة 99% ويقول : هذه "ديمقراطية" هذا حكم "الاغلبية" ..فلا يقول بهذا عاقل ..! ولكن أعطي الناس "الحرية" وانظر كيف تكون النتيجة ..!

ولهذا يتبين الخلل "المنهجي" و "الفكري" عند "النجمي" ..وباقي "المتاسلمين" حينما قالوا : ( أن الليبراليين فشلوا في المجتمع ولم ينجح منهم أحد ) ...

وهم لا يدركون أن مجرد ذهاب الناس إلى صناديق الإنتخاب ..هو أنتصار "لليبرالي" ..فالليبرالي لا يسره شيء , بقدر ما يسره ممارسة "الليبرالية" , وحرية الأختيار في "المجتمع" ..

بل إن "الليبرالي" ..فرح لهذه "النتيجة" ..لأنها أكدت للذين يعارضون "الديمقراطية" ..أنه ليس ثمة شيء يخاف منه ..ولهذا أختاركم "الشعب" ..لا لأنكم "الأفضل" , ولكن لأنكم الخصم والحكم ..!

ولهذا يرد على النجمي الذي قال : ( يذكرني واقع الليبراليين في الأنتخابات بتلك المدرسة التي لم ينجح فيها أحد ) ..

بقولنا : ( ويذكرنا فوز المتأسلمين ..بحصول ذلك الطالب في أحد "الهجر" بالمركز الأول في الصف الثاني الأبتدائي ..الذي لم يكن يدرس فيه إلا هذا الطالب ..! )

أيضاً "جل" هؤلاء المُرشحِين يمارسون "الليبرالية" ..فمنهم "الحليق" , و "المسبل" , ومن يضع في بيته "دش" , ومن يستخدم "جوال ابو كاميرا" ..وهذه محرمات ..في "فقه" مرشحيهم ..بل في "فقه" مرجعيتهم العليا "هيئة كبار العلماء" ..وبالتالي هم "تحرروا"/ تلبرلوا" من هذه "السلطة" الفقهية ..وهذا شكل أهم من أشكال "الليبرالية" ..


قد يقول قائل : إذا كانت "الليبرالية" لا تتعارض مع "الإسلام" فلماذا لا تقول انك "إسلامي" فالليبرالية لفظ "بدعي" ؟!




نقول : حتى كلمة "إسلامي" بدعية ..والإسلام ينضوي تحت ظله "الليبرالي" , و "الجامي" و "الشيعي" , و "الخارجي" ..ينضوي تحت ظله من يحترم "حرية" الآخر ك (الليبرالي) , ومن يستحل دماء مخالفه (الخارجي) , ومن يوجب طاعة من سرق مالك وجلد ظهرك (الجامي) , ومن يرى التقية (الشيعي) .. ..وبالتالي لا يكون هناك "تخصيص" وتحديد لهويتك "الفكرية" حينما تقول أنك "إسلامي" ..!




البعض ينكر "الليبرالية" لأنها تشكلت في بيئة غير إسلامية .. وهذا لا يوجب "ردها" فكل مناهج البحث العلمي , والتقني , تشكلت في "الغرب" ..فالفكر منجز لكل "البشر" ..




ولكن مشكلة البعض أنه يجيز لنفسه أن يأخذ من الغرب "تقنيته" و يرفض "أفكاره" .. وأدى هذا إلى استمرار "تفوق" الغرب لأنه مازال محتفظ بأفكاره , وجعلنا سوق "مستهلك" لهذا "الغربي" ..ننمي جيبه , ونفقر عقولنا ..




أما كون "الليبرالية" تحفظ القيم الإسلامية فهذا صحيح ..فالمقاصد الشرعية التي تحققها الدول "الغربية" أسمى من تلك التي تحققها المجتمعات "الإسلامية" .. وبالتالي يتمظهر "الإسلام" بشكل أفضل في تلك البيئات ..وهذا ما قاله الإمام "محمد عبده" عن الغرب : ( وجدت الإسلام , ولم أجد المسلمين ) وقول ابن عقيل الذي نقله ابن القيم : ( إينما كان العدل فثم وجه الله ) ..أما "الإسلام" كدين , فهو محفوظ حتى في أشد البيئات "ديكتاتورية" , ولا يعني أنه "محفوظ" فيها ..أنها "الأفضل" ..!
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
مهندس عقول غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 16-07-2009, 01:52 PM   #2
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
البلد: مملكتنا الحبيبة
المشاركات: 1,133
قوة التقييم: 0
خالد الخالدي is on a distinguished road
أرجو ان تحترم هذا المنتدى بعدم نقل زبالات تلك المنتديات المنتنة
وأأمل أن لا تكون ممن يرتادها للنصح

النتيجة إذن من هذا المقال هي أن الإسلام آخر الأديان لكن لم يفهمه البعض ولم يدركوه إلا في هذه العصور المتأخرة
وهو أن آية ( ورضيت لكم الإسلام دينا ) المقصود به هو الإســــــــــــلام اللــــــــيبرالي
وإسلامكم هذا كبوه فانتم جاهلون
اللبرالية هي خلاص الأمة وعزها
سبحان الله
إذا بغيت تضحك إقرأ لهؤلاء وشف كيف يتلاعب بهم الشيطان
هذا المقال يبدو من أواخر خزعبلات أفكار القوم فقد شربوا حتى الثمالة
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
خالد الخالدي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-07-2009, 03:20 PM   #3
عضو مبدع
...فوضــــويه ...
 
صورة تـــــرَفْ ! الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
البلد: أرجوحة بين العقل والعـاطفة
المشاركات: 1,674
قوة التقييم: 0
تـــــرَفْ ! is on a distinguished road
Talking للــــــــــــرفع....

مهنــــــــــدس عقول...
لقد وقعت بالمحظور...
أعطني معنى الليبرالية من وجهة نظرك أنت....
وبعيداً عن عاطفة القلوب.....



ثبت في أحاديث متواترة صحيحة عن النبي صلى اللهعليه وسلم
أنآخر ساعةفييوم الجمعة ساعة إستجابة
فلا تفوتكم أيها الأحبة في هذا اليوم الفضيل ...

__________________
يمـــــوت الشجـــــــر وآآآآآقف....
وظــــــل الشجــــــر..... مامــــات ..!!
تـــــرَفْ ! غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-07-2009, 03:31 PM   #4
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
البلد: (( دار الإسلام ))
المشاركات: 1,662
قوة التقييم: 0
السموأل is on a distinguished road
Cool

غير أنك صاحب سوء ظن و إفتراء
فقد جمعت معه النقل بدون ذكر لمصدره

و يبدو أن مستنقعكم النتن القبيح لم يشبع رغباتكم الساقطة
بل أردتم الإنتشار إلى هذا المنتدى الطيب ,,





السموأل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-07-2009, 05:06 PM   #5
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
البلد: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 422
قوة التقييم: 0
راجي رحمة ربه is on a distinguished road
وش قال قال مهندس عقول
وصدق من قال ( أصحاب العقول براحة )
بفضل الله أن حكومتنا الرشيدة تحاكم أصحاب الأفكار المنحرفة ـ الأرهابية ـ اللبرالية ـ لأن منهج حكومتنا هو المنهج الذي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم فلا نحتاج من يأتي لنا بدين جديد أو يشكك بديننا . فالأفكار الذي يبثها لنا ( مهندس عقول ) تخالف ديننا وللأسف إذا كان من جلدتنا ويتكلم بألسنتنا .
راجي رحمة ربه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 19-07-2009, 06:27 PM   #6
SMA
عضو بارز
 
صورة SMA الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
البلد: الرس
المشاركات: 379
قوة التقييم: 0
SMA is on a distinguished road
مهندس عقول
ياليت لو تسكت احسن لك
__________________
في هالزمن ياذيب ما ينفع الطــــــيب ..&.. ولا تنفعك حتى الفعــــال الجــــــميـــــله
سيوف غدر البشـــر ما عنّي تـخــيب ..&.. تسكن حشا روحي ولو هي ثــــــقيـــــله
شمس الوفا غابت وما كانت تـــــغيب ..&.. والناس تبحث عن طبـــــايـع بـــديـــــله
والطيب أقفى بعد راعي المواجــــيب ..&.. وكلن على دربه مشى مع خــــــــلـيـــــله
SMA غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 19-07-2009, 09:16 PM   #7
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 249
قوة التقييم: 0
قاصم المنحرفين is on a distinguished road
أولاً : هات لنا تعريفاً علميّاً لمصطلح ( الليبرالية ) .

ثانياً : هل هذا الموضوع من بنات أفكارك فنناقشك في أفكارك ؟
أم هو لغيرك ، فنقول لك : هل تبيح الليبرالية لك سرقة مقالات الناس حتى بلا عزو ؟
<<< في ديننا الإسلام لا تجوز >>>

ثالثاً : يبدو من كلامك أن الليبرالية تساوي الإسلام .
فما دامت كذلك فالإسلام يغنينا عن الليبرالية ، فإذا كان بيتي مثل بيت جاري فلماذا أسكن في بيت جاري وأترك بيتي .
<<< هندس لنا المسألة يا مهندس العقول >>>


ملحوظة :
قبل أيّ حوار لا بد أن نتفق على تعريف علمي معتمد لمصطلح ( الليبرالية )وهذا ما ننتظره من مهندس العقول .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
قاصم المنحرفين غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
عاكست و غـازلـت بـنـت بـالـسـوق ... وصـارت الفضيحة الـلـي (أنـتـم خـابـريـن !!) فادي الثواب المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 148 03-12-2008 08:14 AM
الليبرالية بين قيادة المرأة للسيارة وتكفير البشرية سفير التميز المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 2 31-10-2008 08:40 PM
بعد المنجزات الليبرالية لا مكان للمطاوعة ((سِحر المعاني)) المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 35 24-10-2008 11:31 AM
تريد أن تتعرف على الليبرالية الاسلامية , تفضل بالدخول : sl6an7773 المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 11 04-10-2008 04:28 AM


الساعة الآن +3: 01:26 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19