عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 23-08-2009, 03:40 AM   #1
عضو فذ
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
البلد: في أي مكان حيٌ ,,
المشاركات: 5,854
قوة التقييم: 0
k282 is on a distinguished road
))))الشخصية الرمضانية الأولى (((((



الشيخ محمد بن حسين بن نصيف

عاشق الكتاب والمكتبات


ولد الشيخ بمدينة جدة سنة 1302 هـ وأبناؤه هم حسين وعمر وعبد القادر .

اسمه الكامل
محمد بن حسين بن عمر بن عبد الله بن أبي بكر بن محمد نصيف .

الوظائف :
كان الشيخ محمد نصيف وكيلاً للأمارة وعمل بهذا المنصب متطوعاً لثرائه وتعففه بالإضافة إلى إخلاصه الوطني .

الحالة التعليمية :
لقد نشأ الشيح محمد نصيف في بيت علم وتلقى علومه على يد علماء الرعيل الأول ومنهم فضيلة الشيخ الطلمساني والشيخ محمد باصبرين وأخوه ، كما ازداد علماً بحضوره للحلقات الدراسية وكراسي الجوامع الدينية شأنه شأن طلاب العلم في تلك الحقبة من الزمن .. وكانت الدراسة وقتها تتم في حلقات المسجد الحرام والمسجد النبوي وغيرها من الجوامع والتي خرجت الكثير من العلماء ورجال الفكر والأدب المشهورين في هذا البلد الأمين .
ولقد كان للشيخ محمد نصيف العالم السلفي المحسن نشاط كبير وعلاقات واسعة وفي حقل العلم والمعرفة وكان رافداً لدور الطباعة والنشر العربية ورائداً للكتاب والمؤلفين وكان يهتم كثيراً بالثقافة والتراث الإسلامي بجميع أنواعه وأحجامه وأشكاله من أصول وفروع وتاريخ وسيرة وأدب وأخلاق وفنون ومنطق وبيان ونحو وصرف وغير ذلك من أصناف العلوم والمعرفة .
وكان يهتم كثيراً بجمع كتب العقيدة وكان متأثراً بالشيخ الإمام ابن تيمية والشيخ الإمام ابن القيم .
نشأ في بيت علم .. ودرس على أيدي الرعيل الأول .
ورث عن جده ربع مدينة جدة ... وأنفق الكثير على الثقافة والكتب .

قصـر الأفنـدي

ورث الشيخ محمد حسن نصيف قصر الأفندي عن جده حيث كان الوريث الوحيد له وكان يملك آنذاك ما يقارب من ربع مدينة جدة كما ذكرت سابقاً .
وكان هذا القصر عامراً بالرواد من العلماء والأدباء ومقصد الفقراء والمعوزين وكان ينفق عليهم بسخاء .. وظل رحمه الله قرابة قرن من الزمان يبذل كل مافي وسعه ليظل قصر الأفندي عمر نصيف بجدة مأوى كل آت إلى جدة حيث كان يستضيف المسلمين من كل أقطار العالم بمختلف طبقاتهم ... كما كان يستضيف فيه أيضاً كثيراً من العلماء والمفسرين والقراء والحفاظ والمجودين
وقصر الأفندي كان بمثابة مبرة عالمية ومجلس وملتقى لأهل العلم والثقافة والمعرفة والملوك والرؤساء والأعيان في الدول الإسلامية نظراً لما له من علاقات طيبة وسمعة حسنة وكرم الضيافة .
جمع الشيخ 116 ألف كتاب وتحول قصره إلى منتدى للأدباء ومقصد للفقراء والزائرين .

المكـانة العلميـة


كان الشيخ محمد نصيف يرحمه الله ذا مكانة علمية وأدبية كبيرة وذا شرف وحسب رفيع ورجاحة في الرأي بالإضافة إلى تميزه بالأخلاق والصفات الحميدة .

( يتبع )



-

__________________




..
k282 غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 23-08-2009, 03:47 AM   #2
عضو فذ
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
البلد: في أي مكان حيٌ ,,
المشاركات: 5,854
قوة التقييم: 0
k282 is on a distinguished road
مـؤلفـاتـه

كان يكتب مقالات عديدة في الأدب والأخلاق والعلوم الإسلامية والتراث والتاريخ وله ما يقارب الخمسمائة مقال نشرت في الكثير من المجلات والصحف العربية وتقوم حالياً لجنة من الأساتذة والمدرسين بجمعها وضمها إلى رسائله وتعليقاته على الكتب وأهم مسجلاته العلمية بقصد وضعها في عدة مجلدات باعتبارها من روافد ثقافتنا الإسلامية .

مكتبتـه

لقد وجد في مكتبته عند وفته في قصر النصيف ما يزيد عن 16 ألف كتاب غير الكسور وقد أهدتها عائلة النصيف إلى جامعة الملك عبد العزيز بجدة خدمة منها لطلاب العلم .. لذا كان الشيخ محمد نصيف يسمى أمير الكتب بجدة في زمانه . ومما يجب ذكره هنا أنه يرحمه الله كان يقوم بطبع ونشر الكتب على نفقته ومنها مثلاً على سبيل المثال لا الحصر كتاب العلو للعلي الغفار وكتاب الجواب الباهر في حكم زيارة المقابر .. وبهامشه كتب التوسل لابن تيميه .. والخطوط العريضة لمذهب الشيعة لمحب الدين الخطيب والرحلة اليمانية للشريف عبد المحسن والجيل الثاني لعدة مؤلفين .
كما طبع كتاب الدب المفرد للإمام البخاري على نفقة الحاج يوسف زينل وشجع بعض أصدقائه على طبع ونشر الكتب الإسلامية مثل المرحوم الشريف شرف رضا الذي قام بطبع ونشر صحيح الإمام البخاري .

كـرم الضيافة الأصيـلة

لقد بنى آل نصيف منزلاً يتلاءم ومكانة ضيوفه فكانت داره هي الأولى في الحجاز لاستضافة مختلف الطبقات من ملوك وأمراء وعلماء وطلاب علم وكل حاج لا يجد له مأوى .. وظل على هذه الحالة ما يقارب قرناً من الزمن .. وكانت عائلة نصيف تمتلك ما يقارب ربع جدة فقد باع الشيخ على مدار حياته التي قاربت القرن أكثر عقاراته وصرف قيمتها على ضيافة المسلمين من كل اقطار العالم بمختلف طبقاتهم واهتمامه بإنشاء مكتبة علمية في علوم الدين والدنيا فكان طيلة حياته يتعقب الكتب القيمة في أنحاء المعمورة وأيضاً الكتب الحديثة ويشتري كل مخطوط مهم وكل مطبوع قيم .

( يتبع )
__________________




..
k282 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 23-08-2009, 03:51 AM   #3
عضو فذ
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
البلد: في أي مكان حيٌ ,,
المشاركات: 5,854
قوة التقييم: 0
k282 is on a distinguished road
نسب الشيخ محمد نصيف

يقول الشيخ ابن بيه أن بعض الروايات تذكر أن آل نصيف هاجروا في فترات تاريخهم العريق من قرية النصائف الحربية التي تنتمي إلى قبيلة حرب إلى صعيد مصر ومكثوا فيها مدة ثم عادوا إلى إقليم الحجاز وقطنوا في مدينة الطائف ثم انتقلوا منها إلى جدة حيث بنى الأفندي عمر نصيف قصره العامر الذي قام فيم بعد بدور بارز في شهرة الأسرة وخاصة في أيام الشيخ محمد نصيف حيث كان بمثابة منزل ومبرة وقصر لرجال الدولة البارزين والزائرين والمقيمين في المواسم والمناسبات الدينية واللقاءات السياسية .
وكان الشيخ محمد نصيف الحفيد الوحيد لدولة عمر أفندي نصيف ولفظ ( دولة ) بالتحديد هنا ذكر لأن جد الشيخ محمد نصيف وهو عمر نصيف كان يحمل أكبر وسام عثماني يخول له هذا اللقب وهو نيشان وزاري ... وكان عمر نصيف إلى ماقبل الملك حسين بن علي وكيلاً لأشراف أمراء مكة المكرمة .

ما قيل في الشيخ محمد نصيف

كتب الزر كلي في الأعلام ترجمة للشيخ جاء فيها
محمد بن حسين بن عمر بن أبي بكر بن محمد نصيف عالم جدة وصدرها في عصره ولد بها وتوفي مستشفياً بالطائف ودفن بجدة ، مات والده وهو صغير فرباه جده عمر وأولع بالكتب فجمع مكتبة عظيمة وكان مرجعاً للباحثين .

وقال أمين الريحاني في ملوك العرب :
هو دائرة معارف ناطقة يجيب على السؤالات التي توجه إليه ، ويهدي إلى مصادر العلوم الدبية والتاريخية والفقهية .

وقال فيه الشيخ ابن مانع :
لم نعلم في الحجاز رجلاً يساويه في الكرم وحسن الخلق ، بيته ملتقى الفضلاء القادمين من مختلف البلاد .

وقال فيه الشيخ حمد الجاسر :
الشيخ محمد نصيف نسيج وحده بين أبناء عصره وسماحة نفس ورجاحة عقل ورقة طبع ،وقد متع بعمر طويل شغله بالأعمال النافعة مع أنه نشأ في بيت غنى وجاه ... وكان كثيراً مايشتري بعض الكتب السلفية ويساعد على نشرها أو طبعها على نفقته ثم يوزعها على من يتوسم فيهم الخير ، وكان في هذا السبيل جواداً كما كان كريم اليد بحيث قل أن يوجد عالم أتى مدينة جدة يجهل بيت الشيخ محمد نصيف الذي كان يزدحم بكثير من الضيوف أيام الحج من مختلف الأقطار . وكان رحمه الله محل تقدير وإجلال من كل من عرفه لفضله ونبله وكرمه .
فقد حل الملك عبد العزيز آل سعود طيب الله ثراه في بيته عندما قدم جدة أول مرة قدمها وكانت له عنده منزلة عالية فهو معدود من العلماء ومن الوجهاء الأغنياء ومن أعيان البلاد .

وقال فيه سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز :
أعرف عن فضيلة الشيخ محمد بن حسين نصيف رحمه الله العناية بأهل العلم والفرح بزيارتهم له وإكرامهم مع حسن العقيدة وبذل المستطاع في إعانة طلب العلم ، ضاعف الله مثوبته ورفع درجته في المهديين وأصلح عقبه .

وقال فيه الشيخ محمد بن صالح العثيمين :
إن الكتابة عن أهل الخير والفضل فيها خير لأن الناس يقتدون بهم ويدعون لهم والشيخ محمد نصيف كان مضرب مثل في الأخلاق التي جبله الله عليها .

وفاته انتقل إلى جوار ربه في عام 1391 هـ بعد عمر حافل بالعطاء والبذل والسخاء والجود والكرم .

أسأل الله عزوجل أن يسكنه فسيح جناته إنه سميع مجيب .


__________________




..
k282 غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
التربية تبرر إجراء المقابلات الشخصية في 3 مناطق بتوفر المشرفين التربويين أبو محمد 2005 منتدى التربية والتعليم 1 21-03-2009 12:49 AM
وزارة التربية والتعليم تعلن عن المقابلات الشخصية للراغبين في الوظائف التعليمية ل أبو محمد 2005 منتدى التربية والتعليم 2 19-03-2009 12:16 AM


الساعة الآن +3: 04:50 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19