عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 18-10-2004, 01:01 AM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2003
البلد: خيمة على ضفاف "وادي العجمان"
المشاركات: 1,799
قوة التقييم: 0
العجمي2003 is on a distinguished road
هذه هي حقيقتي وعملي مع الخلية الجهادية - أعلنها بعد أن تبت إلى الله

الكاتب وصلاوي 23
اللهم إني أسألك توبة نصوحاً ، ومغفرة منك لي ولإخواني المجاهدين الذين عاثوا في الأرض فساداً وتقتيلاً. أيامٌ قاسية مرت علي ، لم ترحم مابي من هم وحزن وضيق. أيامٌ لم أرى مثلها طيلة حياتي.
كانت أيامٌ والذي نفسي بيده مليئة بالخوف والرعب من جهة وحبٌ للانتقام من جهة اخرى. أحمد الله جل وعلا أن منّ علي بالهداية ومعرفة الطريق بعد أن عشت منحرفاً عقدياً سنوات. وأحمد الله جل وعلا أن هيئ لي كل أسباب التوبة ومعرفة الطريق وسلوك طريق المؤمنين. أيها الأحبته الكرام:

أبشركم وأنا موقن برحمة الله وعفوه بأنه سيغفر لي خطيئتي وذنبي الذي يلاحقني في كل زمان ومكان. أبشركم بإنني قد تبت وأستغفر الله عما مضى مني. لأن الله سبحانه وتعالى أمرنا بالرجوع إليه حين نعرف الحق ونسلكه، وأشهد الله وملائكته والناس أجمعين بإني قد تبت عن كل جرم وقول قلته في حق ولاة الأمر وماتبع ذلك من قضايا خفية سيأتي ذكرها إن شاء الله. أخواني الكرام: يسر الله رؤية لقاء أخواني الأحبة الرشود والفراج في لقاءهم الأول ، فكانت بداية حياة جديدة لي كما سبق وأن بينت لكم هذا.

بعد ذلك اليوم صليت صلاة الإستخارة وقررت إستشارة بعض طلاب العلم عن حقيقتي وعملي الذي قمت به أثناء هذه الأحداث وما قبلها ، فحصل بالفعل أن كلمت أحد المشايخ ( ولن أذكر أسمه للمصلحة ) والجميع يعرف هذا الشيخ الكبير رفع الله قدره في الدارين فقدمت له نفسي وأخبرته عن مكاني ووضعي الأجتماعي والأمني وعن الأعمال التي كنت أزوالها ، وسألت الشيخ بعض الأسئلة وطلبت منه الأدلة على كلامه ، وطال بنا المقام تقريباً الساعة والنصف وكان كلامي معه عبر كبينة هاتف بعد أن أنتهيت من المحادثة معه وكان الكلام حول الأعمال التي حصلت في السعودية ومدى مشروعيتها وعن بعض الأعمال التي ساهمت فيها ثم استشرته في تسليم نفسي للحكومة فقال: لابأس وإن كنت تريد التعاون معك في هذا الباب فليس عندي أي مانع ، فقلت سيكون بيننا اتصال قريباً عند شروعي في ذلك. انتهت المكالمة عند هذا.

خرجت وعيناي تذرفان الدموع كالطفل الذي فقد والداه ، فبدأت أتجول في سياراتي وأفكر في كلام الشيخ وكيف كان رده عليه وموقفه من الأعمال التي قمت بها وشاركت بها وكنت سبباً في بعض ماضر إخواننا المسلمين. بما في ذلك أنني كنت سبباً في أسر أحد أخوتي في أمريكا ، وإلى هذه الساعة مازال فقط يرسل لنا بعض الر سائل ، هذا من غير ابن خالتي الذي مازال في سجن الحاير وأسأل الله أن يمن عليه بالهداية كما من بها علي.

حينها قررت السفر إلى مكة المكرمة والتضرع إلى الله تعالى لكشف مابي من هم وغم وحزن وللإنكسار بين يدي الله تعالى عسى أن يغفر لي خطيئتي وذنبي وأن يكفر عني سيئاتي . فحصل ذلك ولله الحمد فسافرت إلى مكة وبقيت أسبوعاً هناك منكسراً بين يدي الله تعالى خائفاً وجلاً. ثم بعد ذلك انطلقت إلى مدينتي التي جئت منها .

وكنت أفكر في تسليم نفسي وتقديم مايمكن تقديمه من معلومات أمنية مهمة تكفيراً عما بدر مني وإذا بي أسمع ما يذاع عن تكملة الجزء الثاني من لقاء الأخوين الرشود والفراج.

وبالفعل تابعت اللقاء فكان اللقاء كأوله مؤثراً في نفسي وزاد همي وغمي وبكائي ، وسألت نفسي هذا السؤال: لماذا فعلنا ذلك ، وبأي حق نقوم به؟ وماذنب والد خالد الفراج حينما يقتل؟ وماذنب أهله حينما يذهب برصاصة طائشة؟

بعد هذا اللقاء عاودت الاتصال مرة أخرى على الشيخ الذي سبق وأن كلمته فرد علي جزاه الله خير فعندما سمعت صوته أجهشت بالبكاء وقلت له أرجوك ساعدني ساعدني فقال يا أخي هدئ من روعك وتعوذ من الشيطان فقلت له أريد أن أقابلك الآن / فقال الوقت متأخر الآن ، وكان الوقت في ذلك الوقت تقريباً الساعة الواحدة ليلاً ، فقلت له أرجوك ساعدني ، فرد علي وقال لابأس وحددت له مكاناً والتقينا به. وتفاصيل هذا اللقاء أعتذر عن ذكرها لأن فيها أشياء لا أستطيع ذكرها. ولأن الشيخ طلب مني عدم الإشارة إلى ذلك إلا لدي المسؤولين.

فقررت بعد اللقاء تسليم نفسي وسيكون خلال الأيام القادمة إن شاء الله بعد أن تأكدت أن ذلك من مصلحتي ومصلحة المسلمين في السعودية وفي منطقة الخليج خصوصاً وبلاد المسلمين عموما وسألحق إن شاء الله بركب أخوتي الرشود والفراج في بيان ذلك كاملاً ومفصلاً إن سمح لي.

وقبل ذلك أردت بيان بعض الأمور المهمة ونشرها عبر شبكة الانترنت:

1- أنني ساهمت في بعض الأعمال الإرهابية بطريقة مباشرة وغير مباشرة ، فمنها عن طريق شبكة الأنترنت تحت أسماء مستعارة ومنها غير ذلك وسأذكرها مختصرة.

2- كان لدي أنا وبعض الأخوة خبر عن تفجير المحيا والإعداد له قبل ذلك وتأكدنا من الخبر قبل التفجير بثلاثة أيام وتأكد الخبر تأكيداً جازماً قبل التفجيرات بـ 24 ساعة وقد نشر ذلك عبر شبكة الأنترنت بتشفيرة لايعرفها إلا المجاهدون. وكان هناك تخطيط لأغتيال الأمير عبدالله بن عبدالعزيز في العشر الأواخر من رمضان بتنسيق مع سعد الفقيه ولدي الأدلة على ذلك وسيكون عرضها إن شاء الله على المسؤولين وقد أشار إلى ذلك في موقعه قبل رمضان العام الماضي، وقد خطط المجاهدين لهذه العملية الكبيرة وإستغلال إنشغال الناس بالعبادة في رمضان ولكثرة وتزاحم الناس في الحرم ولذلك قام البعض بمحاولة إدخال بعض المتفجرات داخل ثلاجات الشاهي والقهوة وبداخلها البنزين في داخل الحرم المكي بعد أن تم التستر بملابس نسائية ولكن الله قدر وأن كشف هذا الأمر وتم القبض على المجاهدين في ذلك الوقت ، بعد ذلك حصل ارتباك أمني في مكة ومن ثم شدد الوضع الأمني وأيقنا أن الأمر كشف وهذا ماحصل فعلاً فتم التفتيش بدقة في ذلك الوقت.

3- سبق وأن قلت أن هناك مشايخ يفتون لنا وهم من يقف معانا ، فهذا صحيح ، وهم الآن في سجن الحاير. ولدي وثائق صوتية ومكتوبة عن هذا. وبعضهم مازال حراً طليقاً .

4- كنت من المساهمين في جمع التبرعات قبل سنوات وكان معنا في ذلك الوقت عبدالله الرشود وعيسى العوشن وأحياناً سليمان وعبدالعزيز أخوة عيسى العوشن وكان ذلك بإسم مؤسسة الحرمين الخيرية والوقف الإسلامي وقد أعطينا بطاقات لهذا الخصوص ، وبعد جمع التبرعات يقوم عبدالله الرشود بالتصرف في هذه الأموال الطائلة دون الرجوع إلى مؤسسة الحرمين والوقف، ومؤسسة الحرمين والوقف لم يكن عندهم علم بما نقوم وننوي به وبالطرق التي كنا نجمع فيها ، فكان إحسان ظن منهم بالشيخ عبدالله الرشود ومن جهة أخرى وجود من سهل لنا ذلك وهو من يعمل هناك ( سوادني الجنسية) وهو معروف وله توجه ضد الدولة والكلام عنه ليس مناسباً هنا لأن له علاقة بمنظمات أخرى خارج البلاد وسيكون عرض تفاصيل ذلك أمام المسؤولين. فكنا نستغل جمع التبرعات ووجود الصناديق عندنا لأن الوقت كان مناسباً جداً وليس هناك أي عائق لدينا. والحقيقة أنني لم أكن أجمع معهم للعمليات الجهادية في الداخل ، بل هو احتساب للأجر لنصرة إخواننا خارج البلاد.

5- وجد من يتعاون معنا من بعض النساء الداعيات في جمع الأموال وإستغلال المحاضرات والندوات في جمع التبرعات فكان جمع النسا ء يفوق جمعنا بمئات المرات فقد كانت تصل إلى المليون ريالاً في ليلة واحدة ، والسبب في ذلك إستغلال بعض الأميرات وكل غنية تاجرة عند حضورهن للمحاضرة فتقوم الداعية بحث النساء للتبرع للأخوة الفقراء في السعودية أو في أفغانستان اوفي فلسطين ومن ثم تجمع هذه الأموال ويستلمها الشيخ عبدالله الرشود وآخر وهو مدير مؤسسة خيرية ولن أذكر أسمه هنا للمصلحة. أو من وكل إليه هذه المهمة ، وكنا نستغل أهم الداعيات في المجتمع لجمع التبرعات كتفطير الصائم وغير ذلك.، ففي المرة الأولى لم يكن لديهن علم عن طريقة تصريف هذه الأموال وفي الأخير عرفن أن هذه الأموال لصالح المجاهدين في الداخل. وأعتذر عن عدم ذكر أسماء الداعيات لأنه ليس هناك أي مصلحة في هذا الأمر في الساحات وسيكون بيان ذلك أمام المسئولين إن شاء الله. بالأدلة والبراهين. ولكن أشير إلى أنهن مشهورات ومعروفات وممكنات ولهن نفوذ واسع في المجتمع وفي الدولة. والإستفادة من جمع التبرعات بهذه الطريقة موجود في كتاب 39 وسيلة لخدمة المجاهدين. طبعاً الإستفادة من النساء في الحقيقة كان بعد أول تفجير حصل في الرياض بقيادة محمد الشهري.

6- كنا نعتمد على تكفير حكام الخليج وحكام السعودية خصوصاً بناءً على بعض الفتاوى الموجودة حتى الآن عبر شبكة الأنترنت وهذا التكفير الصريح ، وأما غير الصريح لحكام المنطقة فيكون عن طريق كفر من يحكم بالقوانين الوضعية دون تفصيل وكفر من أعان الكفار دون تفصيل وكفر من يوالي الكفار دون تفصيل وهكذا وهذه موجودة في المكتبات .

7- كنت أنا وغيري نسحب كل مايكتب عن حكام السعودية وبعدها ننشرها بين أوساط الشباب في بعض اللقاءات التي نجتمع فيها وبعد أن كتبت في الساحات وفي غيرها بدأنا نحرض على التفجيرات والذب عن المجاهدين ونؤلف قصصاً مكذوبة عن حكام المنطقة عموماً وحكام السعودية خصوصاً. كي يتم كره هذا النظام الحاكم.

8- قمت أنا وبعض الأخوة بتوزيع بعض الكتب المنسوخة على سي دي وهي: كظاهرة الإرجاء الأول والثاني والتبيان والمبتكر الفريد لإيصال السفاح الأثيري إلى الكافر العنيد ، ودورة خاصة بالمتفجرات. وجهادنا وجهادهم . والباحث في حكم قتل رجل المباحث. ووجوب استنقاذ المستضعفين من سجون الطواغيت والمرتدين والعمل إذا كانت هناك فوضى بالسعودية لسعد الفقيه وغير ذلك من الكتب ، ومن الفلاشات: الإرهاب الأمريكي والبعبع ولابد أن يباد وغيرها ، وقد وزعت من هذا السي دي أنا شخصياً في مسجد الشيخ إبراهيم العسيري الذي في الدائري الجنوبي العام الماضي ليلة 27 في رمضان أكثر من 500 سي دي فكنت أنا وبقية من معي نحرص على توزيع النشرات والكتب في رمضان وننشط في العشر الأواخر. وللمعلومية من قام بهذا السي دي هو فارس الزهراني.

9- كان تركيز نشاطنا في حي السويدي وذلك لكثيرة الشباب الملتزم ولكثرة من يقف معنا في ذلك الوقت ، ولا أنسى أن أحد الأئمة ومازال موجوداً حتى الآن قنت ودعا لمحمد شظاف الشهري وأعتبره من الشهداء. وهذا الإمام انتقل الآن إلى شمال الرياض عن طريق وزير الشؤون الإسلامية. لحسن صوته. 10- لم أشارك بأي عملية ولله الحمد إرهابية ضد الأمريكان ولا رجال الأمن وإنما كنت أحرض على ذلك ، وقد أنقطعت عن الشباب بعد تفجيرات شرق الرياض والتي قادها محمد شظاف الشهري. فبدأت بالعمل عن طريق الأنترنت وجمع التبرعات وتوزيع النشرات وكان لي إتصال مع بعض الشباب عن طريق بطاقة سوا حتى أنكشف أمرها فبعدها أنقطعت الأخبار عنهم ، وكنت أسمعها من الكتاب ابو دجانة الكويتي والمتحرك. عن طريق البريد الأكتروني. وبقية المعلومات أتحفظ بها.

11- سبق وأن حصل بيننا وبين بعض المشايخ قبل أن يتم سجنهم لقاء وجاء فيه أنه في حالة تغلب الطواغيت على المجاهدين ، فعلينا أن نكف عن المواجهة الأمنية والعمل في بيان كفر النظام وذلك بتكرار المقالات والفتاوى عن موالاة الكفار والحاكمية والولاء والبراء ونشر ذلك في الغالب عبر شبكة الأنترنت وفي الرسائل والمطويات ، وبعد أن تقوى شوكة المجاهدين معنوياً ومادياً يكون الخروج على الحكام في السعودية وطبعاً هذا الكلام موجود في كتاب التربية الجهادية ، مع العلم أن مؤلف الكتاب يقصد به المجاهدين في السعودية لأنه عرض بكلامه ذلك في الكتاب ونص عليه شخصياً كما أخبرني بذلك أحد الأخوة المقربين للشيخ.

12- الخطة للقيام بهذه العمليات وطرقها في داخل السعودية موجودة في كتاب كيف نرى الجهاد وكانت بداية الانطلاقة هي غزو أمريكا العراق. بحيث أن حصل الغزو حصل تفجير المجمعات السكنية لمباني الأمريكان.

13- أفتي لنا بكفر الأجهزة الأمنية عموماً والمباحث والاستخبارات خصوصاً وجوز لنا العمل في هذه الأجهزة الأمنية إذ الهدف منها الإنقلاب ومعرفة الأسرار الأمنية وتكوين خلايا جهادية يستفاد منها مستقبلاً إذا احتيج لها.

14- كانت الأهداف للمجاهدين هي فقط ضرب المجمعات السكنية التي يوجد فيها الأمريكان والبريطانيين ومن ثم الأغتيالات التي رتب لها. دون التعرض لرجال الأمن ، لأن في التعرض عليهم بالمواجهة في البداية سيضر ذلك الجهاد والمجاهدين في الداخل وهذا ماحصل بالفعل.

وقد حاول أحد المشايخ إخراج مجموعة من المجاهدين داخل العراق بعد الملاحقات الأمنية لشباب الجهاد ولكن بعض المشايخ رفض ذلك وقال ذهابهم إلى هناك خسارة. ولذلك يرى بعض المشايخ الذين نعرفهم أن الجهاد الحقيقي داخل الأراضي السعودية.

15- كفرنا معظم أعضاء هيئة كبار العلماء بل إننا أستبحنا دماء بعضهم ، لأنه وصفوا المجاهدين بالخوارج. وأستغفر الله من ذلك.

16- أتفق المشايخ وشباب الجهاد إلى إسقاط هيئة كبار العلماء كي لايؤخذ منها وتهمش والعمل على تشويه صورة العلماء لأنه بسقوطهم سقوط للنظام الحاكم.

17- أتفق المشايخ الذين نعرفهم أن توجه التهم في الإعلام السعودي وغيره إلى المقدسي وأبو قتادة أو ذكر أفكار مستوردة هي سبب هذه الأحداث ، بالطبع هذا غير صحيح ، فالمقدسي صحيح أنه كفر النظام الحاكم بالسعودية وله رأيه في مسألة عدم قتل الأمريكان في بلاد المسلمين ، ولكن حاول المشايخ الذين نعرفهم بإلصاق هذه الأعمال بالمقدسي وغيره لإبعاد التهم عن بعض المشايخ الذين نعرفهم وإلا فهم يعرفون أن هذه الأحداث بسب بعض الكتب والأشرطة والمشايخ الذين تلقينا عنهم ، فمنهم المسجون ومنهم الحر الطليق. وقد حصل بالفعل ما خططوا له.

18- مايتعلق بعبدالعزيز المقرن وفيصل الدخيل وبقية شباب الجهاد أتحفظ به الآن.

19- هناك معلومات أمنية سأجعلها في مكانها المناسب ووقتها المناسب.

20- بعض الكتاب الذين يكتبون معنا ضد النظام الحاكم ليسوا من السعودية بل من بريطانيا والأردن وفلسطين. وهم يعملون بقيادة سعد الفقيه.

21- سأقوم بتسليم نفسي للأجهزة الأمنية خلال اليومين القادمين.

أخيراً: ستعرفون من أنا قريباً .

وبالنسبة لأسمي في الساحات فقد اشتريته قبل فترة وسوف أتنازل عنه. وأرجو من الله تعالى أن يقبل توتبي وإنابتي.

أطلب من الأخوة الدعاء لي بظهر الغيب وأن يتقبل الله توبتي وإنابتي.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
العجمي2003 غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:06 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19