عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 03-09-2009, 07:03 PM   #61
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 51
قوة التقييم: 0
الحقيقة فقط is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الحقيقة فقط مشاهدة المشاركة
أهلا بك أخي العزيز صخر

حياك الله وبياك

أنا معك باللي قلته كله إلا النقطه الأخيرة فقط أخالفك فيها


ثواب الصدقة يصل إلى الميت، وينتفع به بإجماع أهل السنة والجماعة؛ دلّت الأدلة الصحيحة على جواز الصدقة عن الميت

ومن ذلك :

ما رواه البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم : إن أمي افتلتت نفسها ، وأظنها لو تكلّمت تصدقت ، فهل لها أجر إن تصدقت عنها ؟ قال : نعم .

وروى البخاري عن ابن عباس رضي الله عنهما أن سعد بن عبادة رضي الله عنه توفيت أمه وهو غائب عنها ، فقال : يا رسول الله إن أمي توفيت وأنا غائب عنها ، أينفعها شيء إن تصدقت به عنها ؟ قال : نعم . قال : فإني أشهدك أن حائطي المخراف صدقة عليها .

وعند مسلم عن أبي هريرة أن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وسلم : إن أبي مات وترك مالا ولم يوصِ ، فهل يكفر عنه أن أتصدق عنه ؟ قال : نعم .

وما رواه أبو داود عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أن العاص بن وائل أوصى أن يُعتق عنه مائة رقبة ، فأعتق ابنه هشام خمسين رقبة ، فأراد ابنه عمرو أن يعتق عنه الخمسين الباقية ، فقال : حتى أسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فأتى النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال : يا رسول الله إن أبي أوصى بعتق مائة رقبة ، وإن هشاما أعتق عنه خمسين ، وبَقِيَت عليه خمسون رقبة أفأعتق عنه ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنه لو كان مسلما فأعتقتم عنه أو تصدقتم عنه أو حججتم عنه بلغه ذلك .

و أفضل ما يُتصدَّق به عن الميت ويُهدى إليه الدعاء، وهو الذي أرشد إليه النبي صلى الله عليه وسلم، فقد قال: "إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقةٍ جارية، أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له" رواه مسلم.

ولذلك كان الدعاء للميت أفضل لأنه مستمر ما استمرّت حياة الولد – ذكراً كان أو أنثى - .
ولأنه نُصّ عليه هنا .


والصدقة عن الميت من الوفاء له .فمن وفائه صلى الله عليه وسلم لها أنه كان يشتري الشاة فيذبحها ثم يبعث بها لصواحب خديجة رضي الله عنها .

قالت عائشة رضي الله عنها : ما غِرت على امرأة ما غِرت على خديجة ، ولقد هلكت قبل أن يتزوجني بثلاث سنين لما كنت أسمعه يذكرها ، ولقد أمره ربّه عز وجل أن يبشرها ببيت من قصب في الجنة ، وإن كان ليذبح الشاة ثم يهديها إلى خلائلها . رواه البخاري ومسلم .

فهذا من الصدقة عن الميت .
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر مشاهدة المشاركة
مرحبا فيك

احترم اختلافك معي
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها قاصم المنحرفين مشاهدة المشاركة






عفواً يا صخر : ليست هذه إجابة علمية ولا منطقيّة !

إمّا أن تقبل بأدلته التي أوردها ، فتسلم بأنك مخطئ في رأيك .
وإمّا أن تردّ على أدلته رداً علميّاً .

أمّا جوابك هذا : ( أحترم اختلافك معي ) فلا يقبل به إلا الأطفال .

أنتظر ردك أخي صخر

نعم هذا الرد منك لا يكفي

أريد ردا علميا مقنعا على هذه الاحاديث التي ذكرتها في ردي السابق

والله يعطيك العافية
الحقيقة فقط غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 04-09-2009, 12:23 AM   #62
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 603
قوة التقييم: 0
ابن السلف is on a distinguished road
السلام عليكم
أخي الفاضل صخر .... اعلم أن السنة لا تعارض القران أبدا - لان كليهما وحيا من الله ، وكل وحي له ميزة وصفة عن الآخر وله طريقة في التبليغ - وإنما القصور منا نحن في الفهم ومع ذلك كفانا السلف الصالح من الصحابة والتابعين ومن سار على نهجهم كأصحاب المذاهب الأربعة رحمنا الله وإياهم توضيح كثير من المسائل ، وهم على جلال قدرهم ، وسعة علمهم كثيرا ما يتورعون ولا يبادرون في توضيح ما أشكل على المسلمين كما كان من أفضل أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر رضي الله عنه حينما سئل عن هذه الآية : ( وَفَاكِهَةً وَأَبًّا ) أشكل عليه معنى الأَبّ، فقال: ( أي سماء تظلني؟ وأي أرض تقلني؟ إذا قلت في كتاب الله ما لا أعلم؟! ) وفي لفظ : "برأيي" . وهذا يدل على ورع الصديق رضي الله عنه ، فكيف بعد ذلك يأتي احدنا ويقول برأيه جاعلا له القدوة في ذلك طوائف الضلال كالمعتزلة الذين من مبادئهم الاعتماد على العقل كلياً في الاستدلال لعقائدهم ، كيف تعجب بهم ؟ وهم ينكرون صفات الله المذكورة في القرآن الكريم اعتماداً على قوله تعالى : ( ليس كمثله شيء ) . وكان الصحيح أن لا تنفى عنه الصفات التي أثبتها لنفسه سبحانه وتعالى ولكن تفهم الآية على أن صفاته سبحانه وتعالى لا تماثل صفات المخلوقين ، كيف تأخذ برأيهم وتترك من زكاه الرسول صلى الله عليه وسلم من الصحابة رضي الله عنهم ؟ آلا نجعل الصحابة لنا قدوة في فهم الكتاب والسنة ، فهذا عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه قال : تلقيت من فم الرسول صلى الله عليه وسلم سبعين سورة، لا ينازعني فيها أحد، والله، لو أعلم أن أحداً أعلم مني بالكتاب -أي: بالقرآن- تبلغه المطايا لرحلت إليه]، إذا لماذا نغتر بارئنا أو برئي طوائف الضلال مهما حسن نطقنا أو نطقهم ألا نعي قول الله تعالى في المنافقين : " وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ ... " آلا نعي أن الشيطان يزين لنا أعمالنا حتى نظن أنها حق ، آلا نترك الآراء التي تعارض النصوص الصحيحة الشرعية
أخي الفاضل تقول : ... هذا ما أدعو إليه أن يعمل الإنسان لما ينفعه بعد موته..
نعم علينا أن نكون كذلك ولا يمنع أن ننفع غيرنا سواء كانوا أحياء أو أموات
آلا تلاحظ أن الإنسان في أمر الدنيا هيأه الله وجعله ينفع نفسه وينفع غيره ، كذلك تعبده الله بان يكون نافعا نفسه وغيره في الدنيا والآخرة ومصداق ذلك حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "من دعا إلى هُدَى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً. ومن دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه، لا ينقص ذلك من آثامهم شيئاً" رواه مسلم. آلا ترى أن العدل تجلى في هذا الحديث .
أخي ... إذا لم يكن نفع كما فهمت منك بقولك : بالنسبة للدعاء أمر جميل أن يدعو المسلم لأخي المسلم ولكن ليس على كل حال ينتفع المدعو له بهذه الدعوة ...
فعلم انه يترتب على ذلك أن أوامر الله عبث ، وان الله لا يفي بما وعد ، كيف لا وهو يرغب بالشيء ويعد على من فعله بالأجر والجزاء ثم لا يتم ذلك !! تعالى الله عن ذلك .

فائدة / حدد العلماء مجال استعمال العقل بعدد من الضوابط منها :
* أن لا يتعارض مع النصوص الصحيحة .
* أن لا يكون استعمال العقل في القضايا الغيبية التي يعتبر الوحي هو المصدر الصحيح والوحيد لمعرفتها.
* أن يقدم النقل على العقل في الأمور التي لم تتضح حكمتها " وهي ما يعرف بالأمور التوقيفية ".
ومع احترام الإسلام للعقل وتشجيعه للنظر والفكر فانه لا يقدمه على النصوص الشرعية الصحيحة . خاصة أن العقول متغيرة وتختلف وتتأثر بمؤثرات كثيرة تجعلها لا تصلح لأن تكون الحكم المطلق في كل الأمور .
ومن المعروف أن مصدر المعرفة في الفكر الإسلامي يتكون من :
1- الوحي من كتاب وسنة حيث انه المصدر الوحيد والصحيح للأمور الغيبية ، وما لا تستطيع أن تدركه الحواس ، وما أعده الله في الدار الآخرة ، وما أرسل من الرسل إلخ …
2- العقل وما يستطيع أن يصل إليه من خلال ما تسعفه به الحواس والمعلومات التي يمكن مشاهدتها واختبارها وما يلحق ذلك من عمليات عقلية تعتمد في جملتها على ثقافة الفرد ومجتمعه وغير ذلك من المؤثرات .
3- الحواس وما يقع في مجالها من الأمور الملموسة من الموجودات .
هدانا الله وإياك للحق
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ابن السلف غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 12:46 AM   #63
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
البلد: (( دار الإسلام ))
المشاركات: 1,662
قوة التقييم: 0
السموأل is on a distinguished road
Cool

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر مشاهدة المشاركة
مرحبا أخي .. السموأل
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر مشاهدة المشاركة

أنت تجرني للحوار معك جرا فأسلوبك جميل ومحترم

أنا أختلف معك أن الدعاء لشخص أخر زيادة في الأجر ... فالدعاء من أفضل العبادات فعلينا أن نتذلل لله وننكسر بين يديه ونسأله أن يهدينا ويهدي من نحب وأن يغفر لنا ولمن نحب فهذا من التذلل لله ولكن هل ينتفع المدعو له ليس على كل حال قال تعالى ((استغفر لهم او لا تستغفر لهم ان تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم ذلك بانهم كفروا بالله ورسوله والله لا يهدي القوم الفاسقين )) الله لم ينهى رسوله عن الدعاء لهم ولكن وضح له أنه لن ينفعهم هذا الاستغفار ... فأنت تدعوا لك ولغيرك كعبادة تفعلها ولكن ما ينفع المدعو له هو عمله فدعاء نبي الله إبراهيم لم ينفع أبيه ... فالدعاء للميت و للحي لم ينهى عنه الله سبحانه وتعالى ولكن لم تأتي ايه توضح أن الدعاء للميت او الحي تزيد من أجره ... فالدعاء أخي ليس لزيادة الأجر وإنما توسل وتذلل لله من اجل أن يغفر لنا ولمن نحب بعض زلاتنا وزلاتهم فالله يغفر لمن يشاء ... ولكن ليس من العدل أن يعمل شخص خير ويكون أجره لمن لم يعمله والله سبحانه وتعالى يحكم بالعدل .. أنا هنا عندي لك سؤال لو تصدق شخص وكانت نيته مثلا أن يعجب به مديره الملتزم هل له أجر ؟ أليس الأعمال على النيات فكيف يؤجر شخص وهو لم ينوي فعل الخير وفعل الصدقة ... يعني هل يعقل أخي أن تطلب من شخص أن يتصدق بحيته ويرفض وعندما يموت تأتي أنت وتتصدق عنه وينتفع بعملك !!! اجل لماذا لا تتصدق وتنويها لجميع الموتى فالمسائلة مجرد نيه


قال تعالى ((أن ليس للإنسان إلا ما سعى. وأن سعيه سوف يرى. ثم يجزاه

الجزاء الأوفى ))


تقول أخي الفاضل ( و القرآن نفسه يثبت أن الصدقة و الحج و الصيام تنفع الأموات المسلمين إذا قام وليهم بها بنية أنها للميت المخصص و لا أعرف هل التعميم يفيد أو لا .. شكراً )

ممكن الدليل


احترامي


أولاً
بعد كتابتي لردي هذا الذي في الإقتباس راجعت ردي و تأملت
بعض الآيات في ذهني فـكتشفت أنني وقعت في خطأ عندما
قلتُ : [ زيادة في الأجر ] عفى الله عني , لكن قولي
بالحماية من لهيب النيران أليست كافية لكي نتصدق لأمواتنا المسلمين .!!


أمر أخر
يبدو أنك يا أخ صخر تجد أن الأدعية
تنفع الداعي و لا تفيد المدعوا له !!
الحقيقة أنك جلبت أمثلة من القرآن
الله عز و جل بت فيها بأنها لا تنفع المدعوين

لكن لماذا لم تُمثل لنا بقول الله عز و جل :
{ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ }

أو دعاء نوح في أخر سورة نوح لم نجدْ أعتراض على عدم إستجابة الله لدعائه أو دعاء المؤمنين لمن سبقهم
و هذه من أحد الحجج التي نحتج بها على كلامك بارك الله فيك

الأمر الأخر
و هو الذي سبقني بـه أحد الأعضاء عندما قلتَ :
[ إذا كان لا يعاقب احد بجرم غيره فمن العدل أن لا يجزى
الا بعمله وليس بعمل غيره قال تعالى (( فاليوم لا تظلم نفس
شيئا ولا تجزون الا ما كنتم تعملون )) ]

فكلامك بعدل الله هو كلام بغير محله فالله عادل و كريم
و لك أن تتأمل سؤال زكريا - عليه السلام - بالولد ماذا أعطاه الله والأمثلة كثيرة فهذا النوع من العدل و الكرم لا يستطيع عليه
إلا نخبة من البشر و بما أنك تحب التأمل فتأملها جيداً ..

أخيراً ,,
بارك الله مثال المتصدق عن مديره الذي وضعته لنا
أنت أجبت عليه و الأمر مداره النيات و المشاركة
و ليس عن الذي نتحدث عنه مالم يكون في لب الأمر
منذ بدايته لبس عندك فهذا يحتاج لإعادة شرح و توضيح ..

السموأل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 12:58 AM   #64
Banned
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
البلد: (( دار الإسلام ))
المشاركات: 1,662
قوة التقييم: 0
السموأل is on a distinguished road
Cool

اقتباس:
أخوي بالنسبة للموضوع ... لا أعرف أن هناك من أهل السنة من يقول أن الصدقة عن الميت لا تنفعه .. ولكن المعتزلة قالوا بذلك فهم يقدموا القران أولا ثم العقل قبل أن يقبلوا الحديث ممكن تطلع على فكرهم إذا لم تكن أطلعت وبنفسك تحكم هم كان لهم خلاف مع الحنابلة لأنه يروا أن الحنابلة تقبل أي حديث ولو كان مخالف للقران والعقل وكانوا يطلقوا على الحنابلة الحشوية .. المعتزلة فكرهم في الحديث هو دراسة المتن قبل النظر للسند فإذا خالف المتن القران رفضوه ولم يسألوا عن سنده .. لكن الحنابلة اطلقوا على المعتزلة فرقه ضالة وقوية فرقة الحنابلة وكان معهم الخلفاء العباسيين وشنوا حرب على المعتزلة حتى منعوا من انتشارها .. أنا قرأت للمعتزلة وأمنت بكثير من أفكارهم لأنها مقنعه وأدلتهم من القران الكريم قوية ومع ذلك لا اقول بأن المعتزلة ليس عليهم أخطى وقد كانت لهم مناظرات قوية مع النصارى ودافعوا بقوة عن الإسلام ... ومع ذلك لم يتهموا في ذلك الوقت بالكفر وإنما فرقة ضالة بعكس ما تجده الان لو أنكر شخص حديث وصفوه بالكفر

هذا الإقتباس
غريب
عجيب
يثير التساؤلات
عنك أنت

بعد تأمله جيداً أعلن أنسحابي
من النقاش و خصوصاً أنكَ
( تقر )
بأن أهل السنة و الجماعة
على إتفاق بأن الصدقة
تنفع الميت

أما أراء الفرق الأخرى
فليست عندي ذي بال
حتى أُضيع الوقت بالنقاش
بمحتوى تأويلاتهم للآيات

و تعقيباً على قولك :
إمام السنة كفر المعتزلة
القائلين بخلق الله النافين للصفات
النافين لرؤية وجه الله
و لكَ أن ترجع "لكتاب السنة"
لتزداد

أنظر أنا كريم معك في توجيهك لكتب مخصصة
لكنك تزهد علينا بأسماء كتب الناسخ و المنسوخ
التي وعدتني بأن ترسلها لي بالخاص ..


كن بخير يا أخ صخر و شكراً لك
السموأل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 01:42 AM   #65
عضو مبدع
...فوضــــويه ...
 
صورة تـــــرَفْ ! الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
البلد: أرجوحة بين العقل والعـاطفة
المشاركات: 1,674
قوة التقييم: 0
تـــــرَفْ ! is on a distinguished road
Talking اليوم قافلة...

عندي سؤال للأخ صخـــــر... أنت ماتصلي على الميت...؟؟!!


وماتفسير قوله تعالى..(وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا)

لكن لماذا لم تُمثل لنا بقول الله عز و جل :
{ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ } <<< نفس السؤال..


قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( استغفروا لأخيكم واسألوا له التثبيت فإنه الآن يسأل )






صـــــــــــومي يامشاعري....
وافطـــــــــــــري.....
على بضع حباتٍ من ألـــــــــــــم.....!
__________________
يمـــــوت الشجـــــــر وآآآآآقف....
وظــــــل الشجــــــر..... مامــــات ..!!
تـــــرَفْ ! غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 03:12 AM   #66
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point
مرحبا بالجميع ... بالنسبة للاستغراب الأخير في موضوعي من أراد أن يناقشني يكون عبر الرسائل .. لأن النقاش أصبح فقط في هذه النقطة وتركنا النقاط الأخرى وسيكون هذا اخر رد لي في هذه النقطة

مرحبا أخي قاصم المنحرفين

أنا لا انتمي الا إلى الإسلام لا تعجبني التبعية من يقنعني بالدليل أقبل كلامه .. فمثلا في الحوار الصريح في قناة المستقلة أنا مع الشيخ البلوشي _ مع أنه لا يعجبني أسلوبه في الحوار _ أنا معه في حواره مع الصوفية عن موضوع دعاء الموتى لأن حجته أقوى أنا أن شاء الله اجتهاد في أتباع الحق فقط


بالنسبة أن الله يضاعف الحسنات ولا يضاعف السيئات فهذا للمؤمنين جميعا وهذا كرم من الله سبحانه وتعالى على عبادة ولا أجد فيه أي تعارض مع ما قلته ..

أخي الفاضل ابن السلف

أشكرك على حسن حوارك ... ولكن فيه نقطه أحب أوضحها ليس دفاعا عن المعتزلة ولكن من باب قول الحق .. المعتزلة لا يقولوا ننكر صفات الله ولكن يتأولوا الصفات تنزيه لله سبحانه وتعالى عن خلقه ودليلهم بذلك هذه الاية ((ومن كان في هذه اعمى فهو في الاخرة اعمى واضل سبيلا )) فهذه الاية عندهم أولت بأن الأعمى أعمى البصيرة وليس البصر ... وسواء كانوا على حق او على خطأ في هذا الفهم ولكنهم لم ينكروا الصفات

يا أخوان واخص الأخت ترف ... أنا ادعوا للدعاء للميت والحي وليس لدي اعتراض على ذلك


احترامي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 05:08 AM   #67
عضو بارز
 
صورة شبابي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 540
قوة التقييم: 0
شبابي is on a distinguished road
احسن الضن اخوي صخر
__________________
شبابي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 05:46 AM   #68
 
تاريخ التسجيل: Mar 2003
البلد: السعودية
المشاركات: 1,005
قوة التقييم: 0
تحت المجهر is on a distinguished road

الإخوة الأعزاء

لقد كفى الله المؤمنين القتال !!

فالأخ صخر يقر ويعترف بأنه لا يوجد أحد من علماء أهل السنة إلا ويقول بوصول ثواب الصدقة للميت

فالحمد لله

وأما عن تعارض القرآن مع السنة فذكر العلماء أن السنة تفسر القرآن وتوضحه،

فالسنة لها مع القرآن ثلاثة أحوال:

الحالة الأولى:

أن تأتي السنة بأحكام تماثل الأحكام التي جاءت في القرآن. فهذا من باب تناصر الأدلة وتضافرها.

الحالة الثانية:

أن يأتي القرآن بأحكام مجملة، أو أحكام مطلقة، أو أحكام عامة

فتأتي السنة بأحكام تبين المجمل، وبأحكام تقيد المطلق، وبأحكام تخصص العام،

فمثلاً قوله تعالى (والسارق والسارقة فاقطعوا أيديهما)

من أين يكون القطع ؟؟؟

هل مع الكتف أو العضد أو المرفق أو مع مفصل الكف ؟؟؟

بينت السنة أن القطع يكون مع مفصل الكف كما في الأحاديث المشهورة

وهل يكون القطع بمجرد سرقة أي شيء ؟؟؟؟ حتى ولو ريال واحد ؟؟؟

بينت السنة أن القطع لا يكون إلا في ربع دينار فصاعداً كما في الصحيحين

الحالة الثالثة:
أن تأتي السنة بأحكام جديدة ليست في القرآن فيجب العمل بها، يعني يأتي في السنة أحكام جديدة ليست في القرآن مثل: تحريم الجمع بين المرأة وعمتها، وتحريم الجمع بين المرأة وخالتها، هذا حكم ليس في القرآن، هذا ليس في القرآن فيجب العمل به

قال الله تعالى : (وما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا)

وقال تعالى : (وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى)

وقال تعالى : ( من يطع الرسول فقد أطاع الله)

وغير ذلك من الآيات
والله أعلم










__________________
ما كان لله يبقى .... وما كان لما سواه يزول
تحت المجهر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 02:36 PM   #69
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 249
قوة التقييم: 0
قاصم المنحرفين is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها قاصم المنحرفين مشاهدة المشاركة


وضّح أكثر !!! فقولك : ( لا مشكلة لي مع الحديث ) غير واضح .

هل تخليت عن اتباعك لطائفة ( القرآنيين ) ، وأصبحت تقبل بالحديث الذي لا يعارض القرآن الكريم حسب فهمك ؟

أرجوك بشرّني ؛ لأنّ هذا والله سيدخل السرور على قلبي .

فأرجوك كن صريحاً وواضحاً ، وبشرّني .

أرجوك أجب إجابة مباشرة لا لبس فيها :

هل تخليت عن اتباعك لطائفة ( القرآنيين ) ، وأصبحت تقبل بالحديث الذي لا يعارض القرآن الكريم حسب فهمك ؟


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر مشاهدة المشاركة
[size="5"][color="blue"]
مرحبا أخي قاصم المنحرفين

أنا لا انتمي الا إلى الإسلام لا تعجبني التبعية من يقنعني بالدليل أقبل كلامه .. فمثلا في الحوار الصريح في قناة المستقلة أنا مع الشيخ البلوشي _ مع أنه لا يعجبني أسلوبه في الحوار _ أنا معه في حواره مع الصوفية عن موضوع دعاء الموتى لأن حجته أقوى أنا أن شاء الله اجتهاد في أتباع الحق فقط
لماذا المراوغة يا خالد ؟

سألتك سؤالاً واضحاً لا لبس فيه ، فهات الإجابة واضحة لا لبس فيها!!!
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
قاصم المنحرفين غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-09-2009, 03:23 PM   #70
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 249
قوة التقييم: 0
قاصم المنحرفين is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر مشاهدة المشاركة

ولكن هل ينتفع المدعو له ليس على كل حال قال تعالى ((استغفر لهم او لا تستغفر لهم ان تستغفر لهم سبعين مرة فلن يغفر الله لهم ذلك بانهم كفروا بالله ورسوله والله لا يهدي القوم الفاسقين )) الله لم ينهى رسوله عن الدعاء لهم ولكن وضح له أنه لن ينفعهم هذا الاستغفار ...
استدلالك بالآية خطأ ؛ لأنك بترت الآية عن سياقها ؛ فهي في المنافقين :

(( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ جَاهِدِ الْكُفَّارَ وَالْمُنَافِقِينَ وَاغْلُظْ عَلَيْهِمْ وَمَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ{73} يَحْلِفُونَ بِاللّهِ مَا قَالُواْ وَلَقَدْ قَالُواْ كَلِمَةَ الْكُفْرِ وَكَفَرُواْ بَعْدَ إِسْلاَمِهِمْ وَهَمُّواْ بِمَا لَمْ يَنَالُواْ وَمَا نَقَمُواْ إِلاَّ أَنْ أَغْنَاهُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ مِن فَضْلِهِ فَإِن يَتُوبُواْ يَكُ خَيْراً لَّهُمْ وَإِن يَتَوَلَّوْا يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ عَذَاباً أَلِيماً فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَمَا لَهُمْ فِي الأَرْضِ مِن وَلِيٍّ وَلاَ نَصِيرٍ{74} وَمِنْهُم مَّنْ عَاهَدَ اللّهَ لَئِنْ آتَانَا مِن فَضْلِهِ لَنَصَّدَّقَنَّ وَلَنَكُونَنَّ مِنَ الصَّالِحِينَ{75} فَلَمَّا آتَاهُم مِّن فَضْلِهِ بَخِلُواْ بِهِ وَتَوَلَّواْ وَّهُم مُّعْرِضُونَ{76} فَأَعْقَبَهُمْ نِفَاقاً فِي قُلُوبِهِمْ إِلَى يَوْمِ يَلْقَوْنَهُ بِمَا أَخْلَفُواْ اللّهَ مَا وَعَدُوهُ وَبِمَا كَانُواْ يَكْذِبُونَ{77} أَلَمْ يَعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ يَعْلَمُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ وَأَنَّ اللّهَ عَلاَّمُ الْغُيُوبِ{78} الَّذِينَ يَلْمِزُونَ الْمُطَّوِّعِينَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ فِي الصَّدَقَاتِ وَالَّذِينَ لاَ يَجِدُونَ إِلاَّ جُهْدَهُمْ فَيَسْخَرُونَ مِنْهُمْ سَخِرَ اللّهُ مِنْهُمْ وَلَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ{79} اسْتَغْفِرْ لَهُمْ أَوْ لاَ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ إِن تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ سَبْعِينَ مَرَّةً فَلَن يَغْفِرَ اللّهُ لَهُمْ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَفَرُواْ بِاللّهِ وَرَسُولِهِ وَاللّهُ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ{80} )) .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
قاصم المنحرفين غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 10:15 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19