عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 10-09-2009, 07:25 AM   #41
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 35
قوة التقييم: 0
المنتدى2 is on a distinguished road
لا أرى في فتوى الشيخ عبد الكريم الخضير ما يحرم المناظرة إذا كان المناظر ذا تأصيل علمي وبديهة حاضرة زحجة قوية ، وهذا ما نجده من فضيلة الشيخ العرعور ، الذي يكافح ويدافع ويبين الحق بأسلوب دعوي مشفق ، واستطاع أن يحرج خصومة مرات وكرات .
بارك الله فيك وبورك سعيك
لقد دعى الله عزوجل إلى الدعوه والمناقشة والمحاورة بالحكمة والموعظة الحسنة
قال تعالى [/size][/color]({ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125
وفي إحدى حلقات الشيخ عدنان العرعورصرح ومدح وذكر منهج الشيخ بن باز رحمه الله تعالى في كيفية الرد بالدليل والحجة على من يسأله ويحاوره وهذا منهج العلماء الربانين رحم الله من مات وحفظ الله من بقي على الحق
ولوترى كيف فعلت مناظرات الشيخ أحمد ديدات رحمة الله عليه وكيف أثمرت في إسلام العديد من القساوسة والرهبان
وكذلك الشيخ زغلول النجار والشيخ الزنداني في مجالات الإعجاز العلمي للقرآن وبهذا السبيل نحمد الله ونشكره أن هيأ للأمة
رجال علم وحكمة ((وكل مهيأ لما خلق له))
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المنتدى2 غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 10-09-2009, 09:51 AM   #42
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,329
قوة التقييم: 0
الهرم الرابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها منكم وإليكم مشاهدة المشاركة
حياك الله في صفحتي ولو أنك كثيرا ما تسب وتشتم من يخالفك

المهم :
أقول إضافة إلى ما ذكره أخي العزيز السموأل :

لا أرى في فتوى الشيخ عبد الكريم الخضير ما يحرم المناظرة إذا كان المناظر ذا تأصيل علمي وبديهة حاضرة زحجة قوية ، وهذا ما نجده من فضيلة الشيخ العرعور ، الذي يكافح ويدافع ويبين الحق بأسلوب دعوي مشفق ، واستطاع أن يحرج خصومة مرات وكرات .

وانظر إلى فضيلة الشيخ عبد المحسن العبيكان عندما سئل عماذا لو دعي لمناظرة القاعدة في جريدة الشرق الأوسط :

جاهز لمناظرة بن لادن والمقدسي وآل شويل

* لماذا لا تحصل مناظرات من داخل الخطاب الديني، مع المنتمين لفكر القاعدة او المتعاطفين مع طروحاتهم، مناظرات صريحة ومفتوحة على كل الاشكالات المعقدة مثل: الولاء والبراء، وتحكيم الشريعة الاسلامية، والموقف من الانضمام لهيئة الأمم... ثم توثق هذه المناظرات «الآمنة» وتنشر للجمهور، وفي حد علمي فإن شيئا من هذا قد حصل في مصر. ألا ترى أن هذا أفضل من الوعظ المكرر عقب كل حدث إرهابي؟

ـ الحق أن ما عرضته في سؤالك أمر مهم جدا، وقد تحدثت مع المشايخ والعلماء،
وأنه لا بد من ايجاد وتوفير مثل هذه المناظرات، ودعوة من يقتنع بالقاعدة
او يتعاطف مع فكرها الى المناظرة، ولكن الى الآن لم اجد تلك الاستجابة...

* لو دعيت إلى مناظرة اسامة بن لادن علنا، هل تناظره؟

ـ نعم أناظره، وأناظر غيره علنا، مثل ابو محمد المقدسي،
وانا قد فتحت الباب في برنامج تلفزيوني اسمه «الحوار الغائب» وهو مباشر على الهواء .

إلى أن قال :

ـ أنا مستعد للمناظرة في كل وقت ومع اي شخص كان ممن يدافع عن فكر القاعدة او يسوغه.



فما يقول سماحتكم بعد قول الشيخ العبيكان هذا ؟

أهلا منكم وإليكم رغم أنك تقتل القتيل وتحمل جنازته فالعبرة بالحق لابلي الأعناق

لقد ذهبت بكم الظنون بعيدا

أنا لم أنكر المناظرات وحسبي التعميم وهذا خطأ صياغي

فالمناظرات أمر شرعه الله في القرآن كما قصة ابراهيم مع النمرود وحسبي من كلامي

هو عرضه علي العامة علي الجهلاء العوام وهم الأغلب في هذا الزمن (لحديث يفشوا الجهل )

فيكفي من كلامي الأستشاد بفتوى عالم معتبر وهذه حجتي وقد أحسنت إلي مانتهيت إليه

وأما ماسرده الأخ من مناظرات فلا غبار عليها ولو أن أكثر المناظرات لاتصح سندا

فالمعول علي عرضها هل هو من الدين أو كما يطبق في الغرب....؟؟؟؟!!!!

كم من التطبيع الآن مع الروافض وغيرهم من جراء هذه المناظرات

والشارع الإسلامي شاهد بذلك















(تحياتي :الهرم الرآبع)
__________________
الهرم الرابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 01:20 PM   #43
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,344
قوة التقييم: 0
منكم وإليكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أبو نواف مشاهدة المشاركة
نسيت أبشرك أن موضوعي عاد من يومين وبقوة !!!
كما أن هناك موضوعاً لأخوك المحمد وهو يحتاج فزعات عاجلة منك ومن أشباهك !!!!
غثاء كغثاء السيل !!!!
الله يبشرك بالخير
واسطاتك قوية ما شاء الله عليك

عموما كنت أتمنى ألا يحذف في الأصل ليرى الناس جميعا خزعبلاتكم .
بعدين منين عاد بقوة والردود لازم تجمرك !!

أخوك المحمد / عجيب تتبرأ من أخوته أيضا

أما موضوعه فهو كاف شاف دامغ لكل افتراءاتك غني عن فزعاتي

تحياتي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
منكم وإليكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 01:25 PM   #44
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,344
قوة التقييم: 0
منكم وإليكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها المنتدى2 مشاهدة المشاركة
لا أرى في فتوى الشيخ عبد الكريم الخضير ما يحرم المناظرة إذا كان المناظر ذا تأصيل علمي وبديهة حاضرة زحجة قوية ، وهذا ما نجده من فضيلة الشيخ العرعور ، الذي يكافح ويدافع ويبين الحق بأسلوب دعوي مشفق ، واستطاع أن يحرج خصومة مرات وكرات .
بارك الله فيك وبورك سعيك
لقد دعى الله عزوجل إلى الدعوه والمناقشة والمحاورة بالحكمة والموعظة الحسنة
قال تعالى [/size][/color]({ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ }النحل125
وفي إحدى حلقات الشيخ عدنان العرعورصرح ومدح وذكر منهج الشيخ بن باز رحمه الله تعالى في كيفية الرد بالدليل والحجة على من يسأله ويحاوره وهذا منهج العلماء الربانين رحم الله من مات وحفظ الله من بقي على الحق
ولوترى كيف فعلت مناظرات الشيخ أحمد ديدات رحمة الله عليه وكيف أثمرت في إسلام العديد من القساوسة والرهبان
وكذلك الشيخ زغلول النجار والشيخ الزنداني في مجالات الإعجاز العلمي للقرآن وبهذا السبيل نحمد الله ونشكره أن هيأ للأمة
رجال علم وحكمة ((وكل مهيأ لما خلق له))

بارك الله فيك أخي العزيز
إضافة رائعة
شكرا جزيلا لك .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
منكم وإليكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 01:59 PM   #45
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,344
قوة التقييم: 0
منكم وإليكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الهرم الرابع مشاهدة المشاركة
أهلا منكم وإليكم رغم أنك تقتل القتيل وتحمل جنازته فالعبرة بالحق لابلي الأعناق
الله أعلم !!


لقد ذهبت بكم الظنون بعيدا

أنا لم أنكر المناظرات وحسبي التعميم وهذا خطأ صياغي


ما أسرع ما تتنصل إذا كشف أمرك ، كيف لم تنكر المناظرات وأنت تقول :

إلي هذا الحد وصل القدح بالإسلام

مناظرات !!!!!!!!!!!!!

هل المناظرات إلا وسيلة تقليدية للغرب ليس إلا

وتقول أيضا :

فهل ناظر رسول الله وهل ناظر صحابته أم هل ناظر علماء الإسلام

أبحثوا في كتب ابن باز وابن عثيمين فهل وجدتم لهذا أصلا أم علي الله تفترون



على الأقل احترم عقل القارئ الكريم .



فالمناظرات أمر شرعه الله في القرآن كما قصة ابراهيم مع النمرود وحسبي من كلامي


أبعد قولك :
هل ناظر رسول الله وهل ناظر صحابته أم هل ناظر علماء الإسلام

أبحثوا في كتب ابن باز وابن عثيمين فهل وجدتم لهذا أصلا أم علي الله تفترون

تقول : المناظرات أمرا شرعه الله !!! (مع التحفظ لنصب (أمرا)

هل رأيتم تناقضا أعجب من هذا ؟؟؟؟؟

هو عرضه علي العامة علي الجهلاء العوام وهم الأغلب في هذا الزمن (لحديث يفشوا الجهل )

فيكفي من كلامي الأستشاد بفتوى عالم معتبر وهذه حجتي وقد أحسنت إلي مانتهيت إليه

والعبيكان أليس حجة عندك !!!

وأما ماسرده الأخ من مناظرات فلا غبار عليها ولو أن أكثر المناظرات لاتصح سندا

حددها يا عالم الأسانيد !!!


فالمعول علي عرضها هل هو من الدين أو كما يطبق في الغرب....؟؟؟؟!!!!

وما تقول في طلب الشيخ العبيكان المناظرة في أكبر الجرائد العربية وأوسعها انتشارا
أليس ذلك أمام الملأ ؟
ثم ألم تكن تلك المناظرات التي أوردها الأخ السموأل أمام الملأ ؟
ما هذا التنصل يا رجل ؟؟؟؟


كم من التطبيع الآن مع الروافض وغيرهم من جراء هذه المناظرات

والشارع الإسلامي شاهد بذلك

جديدة التطبيع مع الرافضة (خابر مع اليهود ولا عندكم مانع)
أما التطبيع مع الرافضة فأول مرة أسمع به !!

أخي العزيز ليتك قلت : كم من شخص اهتدى بعد أن تبين له الحق من خلال هذه المناظرات .

وليتك ترفعت عن سب هذه القنوات الطيبة ووجهت سهامك لقنوات الفساد والانحلال
سؤال على الهامش :
أكل هذه التناقضات بسبب ما أوردته عن الشيخ العبيكان ، أم بسبب ماذا ؟

تحياتي ،،،
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
منكم وإليكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 04:23 PM   #46
عضو مميز
 
صورة فاقدة غالي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: في أرض الله الواسعة
المشاركات: 207
قوة التقييم: 0
فاقدة غالي is on a distinguished road
البرنامج أكثر من رائع
والشيخ العرعور مذهل
والشيعة هم شهيد البغدادي وعبد الحميد الجاف من مركز النجف الثقافي
__________________
اللهم اغفر لوالدي وارحمهما كما ربياني صغيراوأصلح أولادي واجعلهم قرة عين لي ولأبيهم
فاقدة غالي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 04:28 PM   #47
عضو مميز
 
صورة فاقدة غالي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
البلد: في أرض الله الواسعة
المشاركات: 207
قوة التقييم: 0
فاقدة غالي is on a distinguished road
وللأمانة المذيع متألق وجريء
__________________
اللهم اغفر لوالدي وارحمهما كما ربياني صغيراوأصلح أولادي واجعلهم قرة عين لي ولأبيهم
فاقدة غالي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 05:48 PM   #48
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,329
قوة التقييم: 0
الهرم الرابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها منكم وإليكم مشاهدة المشاركة
سؤال على الهامش :
أكل هذه التناقضات بسبب ما أوردته عن الشيخ العبيكان ، أم بسبب ماذا ؟

تحياتي ،،،

حقا إنك مجادل وتلوك العبارات بما يوافق هواك

الكلام واضح ولاتكثر الفلسفة وتدخل بالنيات

المناظرات أمام الملاء هل فعلها رسول الله أو صحابته أو أحد من علماء المسلمين ..هات برهانك

وفعل عرعور والعبيكان لايغنيك عند الله مثقال حبه

سؤلك الذي علي الهامش لامحل له من الإعراب وحسبك كلام العلماء

ولمعلوميتك فقد أفتى علماء الرافضة بتحريم هذه المناظرات والنظر إليها فما الفائدة المرجوة منها إذا؟؟!!!

هي فقط لتشكيك أهل السنة بالسنة

أخي الخطأ في الإعراب ليس كالأخطاء في الدين والعقيدة أو ينسب للنبي ماليس منه















(تحياتي :الهرم الرآبع)
__________________
الهرم الرابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 10-09-2009, 09:35 PM   #49
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,344
قوة التقييم: 0
منكم وإليكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الهرم الرابع مشاهدة المشاركة

حقا إنك مجادل
نعم مجادل بالتي هي أحسن حتى يتبين الحق

وتلوك العبارات بما يوافق هواك

الكلام واضح ولاتكثر الفلسفة وتدخل بالنيات


الله أعلم من الذي يلوك العبارات ويدخل في النيات


المناظرات أمام الملاء هل فعلها رسول الله أو صحابته أو أحد من علماء المسلمين ..هات برهانك

(الملأ) تكتب هكذا
عجزنا نفهمك
مرة تقول : هل المناظرات إلا وسيلة تقليدية للغرب ليس إلا
وتقول :
فهل ناظر رسول الله وهل ناظر صحابته أم هل ناظر علماء الإسلام

أبحثوا في كتب ابن باز وابن عثيمين فهل وجدتم لهذا أصلا أم علي الله تفترون


ومرة تقول :
فالمناظرات أمر شرعه الله في القرآن كما قصة ابراهيم مع النمرود
ولكنك تشترط أن أل تكون أمام الملأ


يا أخي ارس على بر حتى نستطيع المناقشة معك ( أصلحك الله )

عموما : ألا يكفيك مناظرة موسى عليه السلام والتي كانت أمام الملأ
وكذا مناظرة إبراهيم عليه السلام
والمناظرات كثيرة ، وإن كان بعضها ليس أمام الملأ كما قلت ،
لكن لا تنس يا صاحبي أنها نقلت بكامل محاورها وردودها للملأ .


وفعل عرعور والعبيكان لايغنيك عند الله مثقال حبه
لماذا لا يغني ؟
أليس الشيخ العبيكان من العلماء الذين تؤخذ فتواه ؟


سؤالك الذي علي الهامش لامحل له من الإعراب وحسبك كلام العلماء
أليس هو من العلماء ؟
بعدين :
ذابحك الإعراب يا سيبويه زمانك .


ولمعلوميتك فقد أفتى علماء الرافضة بتحريم هذه المناظرات والنظر إليها فما الفائدة المرجوة منها إذا؟؟!!!
حلو ما دام علماء الرافضة أفتوا إذن يجب أن نسمع فتواهم !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
هم أفتوا بذلك لما رأوا من بيان لزيف عقيدتهم وبطلان مذهبهم ، فخافوا على عامتهم


هي فقط لتشكيك أهل السنة بالسنة
نحن أهل السنة على الحق
ونسأل الله أن يتوفانا على الحق ، فلن تزعزعنا ترهات الرافضة
وخزعبلاتهم بإذن الله ما دام المناظر قوي الحجة واضح البرهان سريع البديهة ،
أما لو كان المناظر ضعيفا فلا يمكن أن يقبل ممثلا للسنة .


أخي الخطأ في الإعراب ليس كالأخطاء في الدين والعقيدة أو ينسب للنبي ماليس منه
نعم ليس كالخطأ في الدين والعقيدة،
ولكن المصيبة فيمن جمع هذه الأخطاء
تحياتي،،،


إليك هذا البحث عله يفيدك

محمد العباسي: لا بد أن يكون المناظر على علم وفطنة ودارية ويحسن التفنن في الكلام والعرض.
- د. طلعت عفيفي سالم: المناظرة وسيلة هامة من الوسائل القولية لتبليغ الدعوة.
- د. إبراهيم محمد قاسم: الأصل في الدعوة إلى الله أن يقوم الداعية بتعريف الإسلام تعريفا صحيحًا.
- محمد الدويش: هذه المناظرات تقلل من جرأة المنحرفين و أصحاب الشبهات؛ وذلك لأنهم يشعرون أنهم سيتعرضون للنقد والحوار.
.................................
كثرت المناظرات في الآونة الأخيرة في القنوات الفضائية وأصبحت تشغل حيزًا ملحوظاً في برامج تلك القنوات، وتبع ذلك إقبال كثير من الناس على مشاهدتها ومتابعتها.
ومن الملاحظ أن كثيرًا من هذه المناظرات يتعلق بسبب أو بآخر بأمور الدين وعقائده وتشريعاته، فكثيرًا ما يظهر عالم أو داعية من الدعاة ليناظر رجلاً من أصحاب الفكر المخالف.
وهنا يظهر السؤال الملح ما هو موقف الإسلام من عقد مثل هذه المناظرات؟ وما هي الضوابط الشرعية لإقامتها؟ وبالتالي ما هي الآثار الإيجابية أو السلبية التي قد تنتج عنها؟.
الأساس في الدعوة إلى الله
بداية يحدد الدكتور إبراهيم محمد قاسم (الأستاذ بجامعة الأزهر) الأصل في الدعوة إلى الله وهو أن يقوم الداعية بتعريف الإسلام تعريفا صحيحا موافقا لما كان عليه البني صلى الله عليه وسلم في دعوته لقومه مع التزام الحكمة والموعظة الحسنة في الدعوة ، وأن يكون على بصيرة من أمره لقوله تعالى: "قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة أنا ومن اتبعني" ، مع الحرص على بيان ما جاء به النبي صلى الله عليه وسلم عملا بقوله: "بلغوا عني ولو آية"،
كما ينبغي عليه أن يكون حكيمًا في عرض موضوعاته مبتعدًا عن مواطن الشبهات والشكوك والموضوعات التي تزيد من حيرة الناس، متوقيا الحرص في مواجهة القضايا العصرية والأمور التي تثور بين الحين والآخر، وإذا أثيرت شبهة أو وجه إليه أمر من الأمور واحتاج إلى المناظرة فعليه أن يدرك جوانب القضية المختلفة ويرد عليها أو يناظر عنها بما يزيل الشبهة فيها ويظهر الحق من خلال القرآن والسنة ومن خلال المعروف من الشريعة الإسلامية.
أما أن ينصب الداعية نفسه لتلقي الشبهات والرد عليها من خلال المناظرات وغيرها ويظن أن هذا هو الدعوة إلى الله ، فإن هذا الكلام باطل وليس هو منهج الدعوة الذي سار عليه النبي صلى الله عليه وسلم ولا أصحابه من بعده، بل وليس هذا هو منهج القرآن في دعوة المشركين إليه .

المناظرات من وسائل الدعوة
وإذا كان هذا هو الأصل في الدعوة إلى الله، فإن هذا لا يعني إلغاء المناظرات..
يقول الدكتور طلعت عفيفي سالم (عميد كلية الدعوة والإعلام بجامعة الأزهر): المناظرة وسيلة هامة من الوسائل القولية لتبليغ الدعوة يترتب عليها إقناع المعارضين والمعاندين، وشرح حقائق الإسلام بأسلوب حكيم وحجة دامغة، وهى تشبه الخَطابة إلا أن الخطابة تكون من طرف واحد، والمناظرة تكون بين طرفين أو أكثر كل يرى أنه على صواب وغيره على خطأ.
وكونها وسيلة من وسائل الدعوة يجعلها جديرة باهتمام الدعاة بها، وحرصهم على الإعداد الجيد لها، والإحاطة بما لدى الآخرين من شبهات، والاستعداد المناسب للرد عليها، حتى لا يترتب عليها أثر سيئ يؤدي إلى إبطال هذه الوسيلة أو التقليل من فائدتها.

وسيلة قرآنية
ويضيف الشيخ محمد عيد العباسي: بأن المناظرة لا تعتبر وسيلة للدعوة فقط بل هي أيضا وسيلة من وسائل الدفاع عن الإسلام والرد على دعاة الباطل، وهذا الأسلوب استخدمه القرآن الكريم في جداله مع أهل الكفر والضلال لإقناعهم ببطلان ما هم عليه وبينان هدي الإسلام والدفاع عنه، فالله جل وعلا يقرر الكفار ببطلان عقائدهم وعباداتهم من خلال ما يطرحه عليهم من مسائل وأمور طالبا الجواب عليها.
هذا بالإضافة إلى ما قصه الله جل وعلا في كتابه العزيز من مناظرة إبراهيم عليه السلام مع قومه في عبادتهم ما لا يملك لهم نفعا ولا ضرًّا، مبينا لهم بالحجج الدامغة بطلان ما هم عليه وذلك في سور عديدة من القرآن، وكذلك حكى الله جل وعلا مناظرة إبراهيم عليه السلام أيضا مع الملك الكافر (النمرود) الذي ادعى الألوهية في سورة البقرة، وكيف أن هذه المناظرة كانت وسيلة لإظهار كذب هذا المدعي وبيان ما هو عليه من الضلال.
وكذلك رسل الله جل وعلا استخدموا وسيلة المناظرة في تبليغ شرع الله وإظهار الحق كما حدث من موسى مع فرعون وغيره.

المناظرات أمر ضروري
ويرى الشيخ محمد بن عبد الله الدويش (المحاضر بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية سابقا): أن المناظرات الدعوية أصبحت أمرًا هامّا في هذا العصر، وأصبح وجودها في تلك القنوات من الأمور التي يجب العناية بها؛ وذلك للأسباب التالية :
1- الدفاع عن الحق: فإن المخالفين للإسلام والطاعنين فيه والذين يحاولون تغييره وطمس معالمه وتشويهه، هؤلاء بطبيعتهم يتحدثون ويكتبون ويستمع الناس لهم فإذا وجد من يناقشهم ويجادلهم صار هناك رداً لكثير من شبهاتهم وإقناعهم للناس .
2- الأمر الثاني: أن هذه المناظرات تقلل من جرأة مثل هؤلاء المنحرفين أصحاب الشبهات؛ وذلك لأنهم يشعرون أنهم سيتعرضون للنقد والحوار والاعتراض، وبالتالي سيجعلهم يتريثون فيما يطلقونه من شبهات وتلبيس على الناس خشية أن يفتضح أمرهم على الملأ.
3- الأمر الثالث: أن هذه المناظرات نوع من إنكار المنكر الواجب إنكاره، فكل كلام يقال ويخالف شرع الله أو يحاول النيل منه أو يكون المقصود منها السير في ركاب التغريب فإنه منكر يجب على الدعاة إلى الله إنكار المنكر قدر استطاعتهم.

أما إيجابيات هذه المناظرات فيمكن إجمالها فيما يلي:
1- أن هذه المناظرات - والكلام للشيخ الدويش_ ترتقي باللغة الإسلامية والحوار الإسلامي إلى الأعلى، لأنه حين يتحدث العالم والداعية مع مريديه وتلاميذه وأتباعه فإنهم يستمعون وينصتون لما يقول، أما حينما يجدون من يناقشهم ويناظرهم فإن هذا أدعى إلى اقتناعه بما يقول وأدعى إلى امتلاك أدوات الحوار والمناظرة والإقناع، وهذا سيفيده في قضايا أخرى كثيرة منها إقناع ا لناس ونجاح الحوار مع الإسلاميين في كثير من ا لقضايا التي تدور بينهم.

2ـ إبراز الصوت الإسلامي كصوت قوي له جهوده ومكانته؛ فإنه عندما يناقش أمثال هذه التيارات يثبت أنه تيار موجود في الساحة.

الضوابط الهامة لمثل هذه المناظرات
وإذا كانت المناظرات بهذه الأهمية ولها تلك الإيجابيات فإن هناك ضوابط معينة لا بد من توافرها حتى تؤتي هذه المناظرات ثمارها.. يحدثنا الشيخ محمد العباسي عن بعض هذه الضوابط فيما يلي:
1- لا بد أن يكون المناظر على علم وفطنة ودارية ويحسن التفنن في الكلام والعرض، فالعلم وحده لا يكفي، بل لا بد أن يكون ماهرًا حسن العرض بليغا حتى لا يستطيع خصمه التغلب عليه بحسن الأسلوب وقوة البيان.
2- أن يمتلك الأسلوب الحكيم البليغ الذي يستطيع من خلال إظهار الحق والدفاع عنه مع الرفق في مناظرته، خاصة إذا كان المناظر يناظر عن جهل ، كما يجب عليه معرفة الحجج العقلية وكيفية الرد عليها حتى يستطيع مواجهة ما يقدم عليه بعض المناظرين من التلبيس على الناس العوام بسبب قوة حجة العارض وعدم وجود أحد يستطيع الرد على تلك الحجج .
3- لا بد في المناظر من إخلاص النية لله جل وعلا في مناظرته هذه وإلا كانت حرامًا ووبالاً عليه. والإخلاص من أسباب ظهور الحق والرفعة وانتفاع الناس به، ورحم الله الشافعي حين يقول: "وددت أن يظهر الله الحق على لسان غيري إذا ناقشته". فلا يكن مقصوده التغلب على خصمه ومناظره، بل مقصوده ظهور الحق للناس للعمل به والتعرف عليه.
4- التفريق ـ كما يقول الشيخ الدويش ـ بين الحكم الشرعي والرأي الخاص، فرأينا الشخصي نقول إنه رأينا الشخصي، أما الحكم الشرعي خاصة إذا كان يستند إلى نص ظاهر واضح الدلالة لا بد أن نعرضه على أنه نص شرعي.
5- ويضيف الشيخ الدويش: ومما يلحق بذلك أنه يجب عل المناظر أن يفرق بين فهمه هو للشرع وبين حكم الشرع، فقد يفهم المناظر مسألة شرعية بطريقة معينة لكون المسألة محل اجتهاد فيسوغ فيه ذلك ولكن لا يعرض ذلك على أن هذا الفهم قطعي لا مجال فيه.
6- التأكيد الدائم على أن الالتزام بالشرع لا خيار للناس فيه، ولا يجوز للإنسان أن يتبنى رأيا يخالف الشرع مخالفة صريحة، فلا يبدأ المناظرة والحوار حتى يعلم الناس أنه لا يقر الشخص الآخر على ما يقوله ولا يتعامل معه على أنه يرضى بوجهة نظر مخالفة للشرع.
7- ويؤكد الدكتور طلعت عفيفي على أنه ينبغي على الداعية والمناظر الاستعداد للمناظرة بكثرة القراءة حول الموضوع المطروح، ومعرفة ما يثيره الخصوم بشأنه من شبهات وحجج، وحبذا لو استفاد مما جرى من مناظرات مماثلة وذلك بالاطلاع عليها فإنها مما تزيد في ثقافة الإنسان وتوسع مداركه، وإذا لم يجد الداعية نفسه أهلاً لها فأولى به الانسحاب؛ حتى لا يسييء إلى نفسه، وإلى الدعوة.

أمور ينبغي الحذر منها
ومع أن المناظرة أمر هام في الدعوة إلى الله جل وعلا ووسيلة هامة إلا أن هناك بعض الأمور ينبغي على المناظر الحذر منها، يذكر بعضها الشيخ الدويش فيقول:
1- عدم المناظرة في قضية مسلمة في الشرع وجعلها محل نقاش هل نقبلها أو لا؛ فإن هذا الأمر يؤدي إلى مفاسد كثيرة وفيه من الاعتداء على شرع الله جل وعلا ما فيه.
2- عدم إقرار المعاندين لشرع الله على نشرهم لآرائهم وأفكارهم المخالفة للدين، والله جل وعلا يقول "وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرًا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله فقد ضل ضلالا مبينا".
3- عدم التساهل في نقاش هؤلاء بما يخالف الشرع، فلا يقال مثلاً لمناظر في مسألة تخالف الشرع أنا أحترم رأيك وأقدر ما تذهب إليه أو نحو ذلك إذا كان الطرف الآخر يناقض مسألة معلومة من مسائل الدين الإسلامي، وعلى المناظر في هذه الحالة أن يحذر أن يتعامل مع هؤلاء في مثل هذه المسائل على أنه يتعامل مع وجهة نظر أو مجرد رأي .
4- ينبغي للمناظر الحذر من الكلام بغير علم، سواء كان ذلك في قضايا معاصرة سياسية أو اجتماعية أو اقتصادية أو غير ذلك، بل عليه أن يلم بالعلم في هذا الجانب قبل الحديث فيه؛ لأن الحديث فيه بدون علم تؤدي إلى زعزعة الثقة فيه أمام الناس.
5- ليحذر المناظر من تحويل المناظرة إلى انتصار للنفس وقصد الشهرة والظهور؛ ولذا فعليه أن يبتعد عن الألفاظ التي يراد منها استنقاص المناظر الآخر والكلام الشخصي عن المناظر ونحو ذلك.

سلبيات المناظرات العامة
ونأتي الآن إلى قضية هامة وهي ما هي السلبيات التي يمكن أن تترتب على هذه المناظرات؛ وذلك حتى يمكن الخلاص منها وتلافيها قدر الإمكان.
الشيخ العباسي يرى أن هذه المناظرات قد تشتمل على سلبيات تعيق الهدف الصحيح منها، وبالتالي تتحول إلى أداة هدم بدل من كونها وسيلة دعوية، وذلك كما لو كان الهدف من المناظرة حب الظهور ومجرد الحديث وإظهار قوة المناظر وحسن تعبيره وكلامه .وكذلك كما لو كانت المناظرات الهدف منها التعصب لمذهب من المذاهب والرد على الآخر دون الرجوع إلى كتاب الله وسنة رسوله .

ويضيف الشيخ الدويش: إن هذه المناظرات في بعض الأحيان قد تكون إضعافا للحق وإظهارًا للباطل، كما لو كان المناظر ضعيفًا وكون المناظر الآخر أقوى منه حجة ومعرفة وبيانا، حتى إنه في بعض الأحيان لو لم يأت أحد من الصوت الإسلامي للمناظرة لكان أفضل وأحسن لأن من يستمع لهذا المغرض سيقول إن هذا الشخص لم يجد من يسكته ولو كان هناك مناظر لرد عليه فيظل الباطل واضحا جليا لا لبس فيه.

ويؤكد الدويش أخيرًا على أن قضية المناظرات موزونة ومرتبطة بمصالح الناس لا يمكن إطلاق حكم عام في هذا الأمر، فلا نقول بمنع المناظرات ولا نقول بضرورة وجودها، فقد يجب ويتعين إذا كان الشخص يستطيع أن يظهر الحق، وقد يحرم إذا كان الشخص ضعيفًا وسيؤدي خروجه للمناظرة إلى ما هو أشد من عدم خروجه
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
منكم وإليكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 11-09-2009, 03:37 AM   #50
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 1,344
قوة التقييم: 0
منكم وإليكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها @اميره بكلمتي@ مشاهدة المشاركة
أسأل الله التوفيق للشيخ العرعور
آمين
بارك الله فيك أختي الفاضلة
شكر الله لك جميل مرورك
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
منكم وإليكم غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
48 سؤالاً في الصيام ..... لفضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين ام الغااااالين المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 6 13-08-2011 11:56 AM
جـمـيـع الـفـتـاوي الـمـهـمـة لـلـصـائـمـيـن والـصـائـمـات النمور18 المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 4 01-09-2009 07:46 AM
عوائل الشيعة فى بلاد الحرمين(حتى لايتزوجوا نسائنا بجهلنا ابو الدهب المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 6 13-08-2009 05:12 PM
باحث يجزم بأن ليلة الثلاثاء هي ليلة القدر (( جدوا واجتهدوا فيما بقي من الشهر )) zx555 المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 31 24-09-2008 06:34 AM


الساعة الآن +3: 02:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19