عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 17-02-2008, 06:28 AM   #1721
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
. الدويش يحاضر في الرس





الرس - محمد بن عبدالله الدخيل

ينظم المكتب التعاوني للدعوة والإرشاد في محافظة الرس اللقاء السادس والتسعين من سلسلة مكارم الأخلاق والآداب والتي يتفضل بإلقائها فضيلة الشيخ الدكتور إبراهيم بن عبدالله الدويش وذلك مغرب اليوم في جامع الملك عبدالعزيز في محافظة الرس وسوف يدور حديث هذا اللقاء حول قوله تعالى ومن شر حاسد إذا حسد.

الجزيرة 10-2-1429
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  

 
قديم(ـة) 18-02-2008, 04:04 AM   #1722
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 3
قوة التقييم: 0
جحا نت is on a distinguished road
وزيدكم من الشعر بيت اناساكن بلجندل علا الطريق الداري الجديدمن سنه وهم يسوون الداري ثلث اشهور وهم يحرقون الكفرات قدام البيت وغبار السيراة السغيره والكبيره وتفجير دنميت بالجبال طبعن امام البيت رحنا للبلديه ولا فاده االبيت مليان غبار ازعاج وفجاه طلعت عند الباب لقيت هندي نايم عند الباب يحرس مطور الكهربا حقت الفريات طبعن الباب الرايسي مقفل حتا ينتهو ودمتم سالمين
جحا نت غير متصل  
قديم(ـة) 19-02-2008, 06:24 AM   #1723
مشرف منتدى بين أرجاء الوطن
 
صورة قمة الجبل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 2,969
قوة التقييم: 14
قمة الجبل is on a distinguished road
الكلمة الجميلة
بعضُ الشعراءِ لديه تجديدٌ في أسلوبِه الشعري وطريقة عرضه للقصائد، والكتابة في مختلف البحور الشعرية، واختيار الكلمات المناسبة المتجددة ذات الطابع المؤثر التي تعطي القصيدة مزيداً من الجمال والرونق الشعري الرائع، لذا تجده إذا كتب أجاد وأفاد وأَثَّرَ في العباد، وسلبَ الألباب بكلامه المفيد المُعبِّر، وهذا دون أدنى شك سيكون له من المعجبين الكثيرُ والكثيرُ ممن يعشقونَ الكلمةَ الجميلةَ وحُقَّ له ذلك طالما أنه متجددٌ، ويقدِّم ما يفيد من كل جديد من العذب الفريد، وهذا وأمثاله مطلبُ الشعرِ وأهله الذين يُفرِّقُونَ بين الرديء منه وبين السمين الثمين، وعلى النقيض هناك مِن الشعراء مَنْ هو عكس ذلك، فأسلوبُه لم يتغير وقصائدُه ليست مؤثرة، ولا تملك من مقومات الجمال ما يجعلها تصل لمستوى عالٍ، حتى طريقته في كتابة القصائد وعرضها لا تجديد فيه، فهو دائم التركيز على بحرٍ واحدٍ كما هو حال كثير من الشعراء، والكلمات التي يأتي بها تتكرر كثيراً في قصائده، ورغم هذا تجد له عشاقاً وإن كانوا قلةً، لذا - والكل يؤيدني على ذلك - التجديدُ مطلوبٌ في كل شيء، فهو يجعل الحياة جميلةً، ويُحسس بتغير الإنسان للأحسن، فكلما جدد المرء تغيرت حياته، وأحس بلذة وراحة وطمأنينة، وما يهمني هنا ويهم القراء الكرام وكل محبي الشعر، أن نرى من شعرائنا الأفاضل - وفقهم الله - ما يدخل السرور إلى قلوبنا من كلامٍ تتضح فيه علامة التقدم والرقي في الأسلوب والنظم واختيار المفردات اللغوية الغنية بالمعاني، وكل هذا مفيد ونافع لنا ولأدبنا، كيف لا ونحن دائماً نبحث عن كل راقٍ ورائعٍ ومؤثرٍ ومفيدٍ من الكلام الفريد المفيد من الشعراء، ومرحباً بكل شاعرٍ مجددٍ وبما يقدِّم من قصائد سامية وراقية.
صالح بن عبدالله الزرير التميمي - الرس
الجزيرة ـــ مدارات شعبية ــــ الثلاثاء 12/2/1429هــ الموافق 19/2/2008م

آخر من قام بالتعديل قمة الجبل; بتاريخ 19-02-2008 الساعة 06:26 AM.
قمة الجبل غير متصل  
قديم(ـة) 20-02-2008, 06:31 AM   #1724
مشرف منتدى بين أرجاء الوطن
 
صورة قمة الجبل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 2,969
قوة التقييم: 14
قمة الجبل is on a distinguished road
لمحمد آل الشيخ
إذا خرجت.. سيخسر الرجال!!

قرأت في عدد الجزيرة 12906 ما كتبه محمد آل الشيخ بعنوان (وش فيها؟) وهو يتحدث عن مباراة في كرة القدم بين طالبات كليتين نسائيتين مؤيداً تلك المباراة، ولأهمية ما سطر أحببت أن أبين بعض النقاط، وأتمنى أن تجد صداها ويكون لها نصيب من النشر في الجزيرة التي تعودنا من القائمين عليها الإنصاف، وعدم مصادرة الرأي الآخر، ونقاطي هي:

أولاً: رياضة كرة القدم وغيرها من الرياضات لا تناسب طبيعة المرأة التي جبلت على النعومة ورياضة كرة القدم تحتاج إلى القتال على الكرة والخشونة وقوة الالتحام وهذه جبل عليه الرجل ولا تصلح للمرأة، ولعلي أذكّر الكاتب والقراء بإحدى العداءات التي أجري لها فحص طبي ولم يستطع الأطباء ثبات أنها امرأة إلا بعد جهد جهيد بسبب بروز عضلاتها وظهور علامات الذكورية في جسمها من كثرة ممارسة الرياضة.

ثانياً: إذا ما رست المرأة كرة القدم وكثر خروجها فستصبح بيوتنا خالية من نسائنا وهي التي في الأساس مكانها البيت كما بين الحبيب عليه الصلاة والسلام ذلك، وذكره الباري جل وعلى في سورة الأحزاب: {وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ....} الآية، وفي النهاية نحن الخاسرون إذ لا غنى للرجل عن المرأة في أي حال من الأحوال.

ثالثاً: تستطيع المرأة أن تمشي وتمارس من الرياضة ما يناسب طبيعتها لا ما يكون سببا في خشونتها واكتسابها لصفات الرجال، وفي البيت من الأعمال إذا قامت بها ما يغنيها عن ممارسة كرة القدم وغيرها.

رابعاً: هموم المرأة أكبر من ممارسة الرياضة وغيرها من المطالبات التي لا فائدة منها، فأين قلمه عن قضايا المرة التي تحتاجها في حياتها وهي التي ظلمت فيها كثير من النساء كالعضل والحجر عليها، ومنعها من التعليم، وكثرة الطلاق، والعنوسة، وقلة الوظائف، وهلم جر من القضايا التي تحتاج المرأة من ينصرها بالكتابة عنها ومناقشتها ووضع الحلول لها؟!

خامساً: إذا خرجت المرأة من بيتها ومارست كرة القدم وغيرها من الرياضات، وكثر خروجها من بيتها فسيخسر الرجال كثيراً وسيندم من يسمح من الرجال لنسائه بالخروج على ذلك أشد الندم، فالمرأة مكانها بيتها وهو خير لها ولأهلها بنص الكتاب والسنة، وبالواقع الذي يشهد أن ذلك كله خير لها، فلا تخرج إلا لحاجة.

سادساً: أقول لأخي ولغيره من الكتاب دعوا المرأة وشأنها، فالإسلام قد ضمن لها حقوقها، واتركوها تحدد مصيرها وما تريد في حياتها فلستم بوكلاء عليها، ومن حسن إسلام المرء تركه مالا يعنيه.

صالح بن عبدالله الزرير التميمي- الرس








الجزيرة ــــ العزيزة ـــ الأربعاء 13/2/1429هــ الموافق 20/2/2008م
قمة الجبل غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2008, 07:11 AM   #1725
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
فقيدنا العجروش صاحب الوجه البشوش
منصور بن محمد الحمود- مدير مكتب الجزيرة بالرس





لقد فقدت مؤسسة جريدة الجزيرة للصحافة والطباعة والنشر منذ أسابيع عَلَمَاً من أعلامها المميزين والمخلصين، وممن لهم بصمة ودور فيما وصل إليه هذا الصرح الإعلامي، إنه شيخنا الفقيد الغالي (صالح بن علي العجروش) المدير العام للمؤسسة، الذي عاشبين أروقتها سنوات عديدة عامرة بالإخلاص والتضحية والوفاء، وممن شارك في إرساء قاعدة هذا الصرح في بداية خطواته التطويرية، يداً بيد مع رئيس تحريرها الحالي الأستاذ (خالد بن حمد المالك) - حفظه الله - الذي يعتبر علامة بارزة في تطور هذه الجريدة في مسيرتها التطويرية وإضافة كل جديد لها منذ أن عمل بها في سنواتها الأول حتى وقتنا الحاضر، ويلاحظ ذلك على مر السنوات من حيث الإخراج والمادة الصحفية وفي كافة صفحاتها؛ ليتحقق لها الكثير من الإنجازات والأوليات في مناسبات متعددة محلياً وخارجياً، وهذا واضح للجميع في أداء رسالتها الإعلامية، وهي لا تزال تخطو خطواتها التطويرية بجانب الصحف الأخرى في خدمة هذا الوطن. (وجريدة الجزيرة) تواصل مسيرتها الإعلامية مع مديري المؤسسة السابقين حتى وقتنا الحاضر بمديرها العام الحالي الأستاذ (عبدالرحمن الراشد) الذي هو الآخر يسعى إلى تطوير هذه الجريدة. لقد فجع الجميع بوفاة الشيخ (العجروش) الذي نحمل معه أجمل الذكريات، وخصوصاً علاقته مع مديري المكاتب السابقين من واقع ما سطرته أقلامهم عن هذا الفقيد وما يحملون معه من ذكريات ومواقف.. خصوصاً مَن عاصره في بداية عمله في سنواته الأولى في هذه المؤسسة، سواء من الزملاء في داخل الجريدة أو الزملاء المديرين ومنسوبي مكاتب المؤسسة الذين لا بد أن يلتقوا به أثناء زيارتهم إلى الرياض من أجل ما يهم المكاتب وما ينقصها من مطالب.. ومع تكرار هذه المطالب التي ترد عليه وبصفة مستمرة إلا أنه يقابل ذلك بابتسامته المعهودة وبكل الحب والترحيب، حتى أن جميع ما يطلب منه للمكاتب يتحقق بكل يُسر وسهولة في كل ما يهم المصلحة العامة في تسهيل مهمة مديري المكاتب في تواصلهم مع المركز الرئيسي. واستمر على هذه المهمة حتى تقاعد من عمله - يرحمه الله - ولكنه ظل متواصلاً مع معارفه دون انقطاع. ولعل من المواقف التي حصلت لي شخصياً معه عندما التقيت به عن طريق المصادفة قبل أشهر من وفاته في مناسبة زواج بالرياض لأحد أقاربي، وكانت مفاجأة لي أن ألتقي به بعد فراق سنوات مضت بعد تقاعده، وتم تبادل السلام وأطراف الحديث معه، وكانت ابتسامته المعهودة وترحيبه الذي لم يتغير، بل إنها من أسعد اللحظات أن ألتقي به، وبعدها بأشهر تلقيت خبر وفاته الذي كان له وقع مؤثر في نفسي عندما هاتفني أحد أقاربه بواسطة جهاز الجوال ليخبرني بذلك؛ ما أحزنني وأحزن الجميع من معارفه لفراقه هذه الدنيا الفانية، وكان لوداعه وفراقه أثر كبير من الحزن والأسى في قلوبنا رغم إيماننا بأن الموت باب لا بد لنا جميعا العبور منه إلى الحياة الآخرة؛ لقوله تعالى: {كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ * وَيَبْقَى وَجْه رَبِّكَ ذُو الْجَلَالِ وَالْإِكْرَامِ}.

إنني في هذه العجالة التي أعبر فيها عما في خاطري من كلمات متواضعة أحاول بمشاركتي أن أفصح عن مدى ما أحمله لهذا الشخص من حب وتقدير، الذي لن أنسى مواقفه معي ومع الزملاء، وهي مشاعر حب صادق سطرها الجميع في مقالاتهم عن هذا الرجل الذي ترك فراغاً كبيراً في قلوب الكثير؛ لأنه من الرجال المخلصين الذين قدموا الكثير لهذا الوطن، ولكن هكذا (ابن آدم مسير وليس مخيراً)، فإن لكل أجل كتاباً وهذه سُنة الحياة، والموت مصير كل كائن في هذه الدنيا، ولكن فراق مثل هؤلاء مؤلم ومحزن، وقد ترك لنا (أبو خالد) في قلوبنا حزناً عميقاً عند نبأ سماع رحيله إلى الدار الآخرة؛ حيث كان له في قلوبنا مودة ومحبة خاصة، والكثير يشهدون له بأعمال الخير والتقى وإخلاصه بعمله وخدمة هذا الوطن في مجالات متعددة من خلال هذه المؤسسة الإعلامية التي عمل فيها بإخلاص وتفانٍ في ترسيخ رسالتها الإعلامية، وما زال الكثير يذكر لهذا الفقيد - رحمه الله - مواقفه الإنسانية. فرحمك الله يا فقيدنا الغالي، وأسكنك الله فسيح جناته، وجعل قبرك روضة من رياض الجنة، وما قدمته في موازين حسناتك، وألهم أهلك وذويك الصبر والسلوان.. {إِنَّا لِلّه وَإِنَّا إِلَيْه رَاجِعونَ}.


الجزيرة صفحة الراي الخميس الموافق 14-2-1429
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2008, 07:15 AM   #1726
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
الجودة التربوية في تعليم الرس





الرس - حسين محمد الصيخان

ينظم التدريب التربوي بتعليم الرس للبنين برنامجاً تدريبياً للمشرفين التربويين لمدة ثلاث أيام يحتوي البرنامج على مفاهيم الجودة وفوائد تطبيقها في التعليم ودور الإدارة في دعم تطبيقها ووضع برنامج إعلامي لنشر ثقافة الجودة بين المعلمين والتركيز على التحسين المستمر ومشاركة المعلمين في برنامج الجودة سعيا لإرضاء الطالب والمجتمع، وكذلك يتم التدريب على كيفية استخدام أدوات التحسين المستمر في عمل الإشراف التربوي كالعصف الذهني وتصميم الاستبيان وطرق جمع المعلومات والرسوم البيانية وخرائط الرقابة وتحليل باريوت وتحليل سوات وتحليل علاقة السبب بالنتيجة (عظم السمكة)، وينفذ البرنامج على شكل ورش عمل وحلقات نقاش وعصف ذهني ودراسة الحالة والتطبيقات والفردية والتطبيقات العملية، ويهدف البرنامج إلى إكساب المشرفين التربويين مهارات القدرة على التغيير واستخدام الأرقام والإحصاءات والحقائق عند معالجات المشكلات واتخاذ القرارات وتطوير العمل الميداني. أوضح ذلك ل(الجزيرة) المشرف التربوي الأستاذ عساف سعيد العساف.

الجزيرة 15-2-1429
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 22-02-2008, 07:17 AM   #1727
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
مكافحة الرس تقيم حملة توعوية عن أضرار المخدرات





الرس- حسين بن محمد الصيخان

بموافقة صاحب السمو الملكي أمير منطقة القصيم فيصل بن بندر بن عبدالعزيز آل سعود تعتزم شعبة مكافحة المخدرات بمحافظة الرس ضمن أنشطة التوجيه والإرشاد التي تقوم بها الشعبة لحماية وتثقيف شباب هذا الوطن عن أضرار المخدرات والانحراف الفكري إقامة حملة توعية وتثقيف لمدة أسبوع التي ستبدأ من يوم الأحد 24-2-1429ه حتى يوم الجمعة 29-2-1429ه وتشتمل هذه الحملة على محاضرات توجيه وإرشاد بالإضافة إلى مسابقات والعاب ترفيهية ولقاءات مسائية ومعرض توجيهي، وكذلك تشتمل الحملة على دورات صباحية لعدد من المتدربين يشارك فيها بعض المحاضرين على مختلف التخصصات المعنية، أوضح ذلك ل(الجزيرة) مدير شعبة مكافحة المخدرات بالرس المقدم محمد بن عبدالله الشايع الذي أهاب بالمواطنين بالحضور والمشاركة والتفاعل ولا سيما أنها تهدف إلى تقويم السلوك لدى الشباب وحمايتهم من الانحراف وتحث على الترابط الأسري في المجتمعات، علماً أن هذه الحملة ستقام في حديقة الأمير فيصل بن بندر الواقعة على طريق الملك فهد في محافظة الرس.


الجزيرة 15-2-1429
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 23-02-2008, 06:40 AM   #1728
مشرف منتدى بين أرجاء الوطن
 
صورة قمة الجبل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 2,969
قوة التقييم: 14
قمة الجبل is on a distinguished road
الجمعة 15 صفر 1429هـ الموافق 22 فبراير 2008م العدد (2702) السنة الثامنة


تعقيبا على ليلى الأحدب
التعارف في فترة الخطوبة يجلب المشكلات وزواج الصغيرات مطلوب
استوقفتني عبارات أو جمل قرأتها ضمن مقال للأخت ليلى الأحدب في عدد "الوطن" 2656 التي خاضت فيه وخالفت الصواب وما جاء به الشرع المطهر، ولي وقفات مع ما كتبت، أرجو أن تكون وافية وكافية لتوضيح الحقيقة، وما جانبت به الحق:
أولا: قولها: "بل دعوة إلى أن يتأسس الزواج على الحب العفيف قبله من خلال فترة تعارف سابقة للزواج تسمى الخطوبة" مقولة مخالفة للشرع إذ ليس هناك حب عفيف قبل الزواج يكون بين رجل وامرأة لأن اختلاء الرجل بالمرأة التي ليست من المحارم محرم في الكتاب والسنة حتى وإن كانت قد تمت الخطبة بينهما لأنها لم تصبح بعد زوجة له حتى يتم العقد، ولو تريثت الكاتبة قليلا وفكرت في العواقب التي ستحدث بعد أن تحدث اللقاءات المتكررة بينهما والتي في الغالب تتطور في الغالب إلى الخروج سويا، وحدوث ما لا تحمد عقباه خاصة في هذا الزمن الذي لا يمكن أن يصدق أحد أن فيه حبا عفيفا، ولا أظن أن الخطيب سيستمر معها حتى الزواج، وإن حدث ذلك فهو قليل، وإن سلم أحد من العواقب السيئة الناتجة عن تلك المقابلات فهذا ممكن ولكنه قليل، وكم من فتاة خطبت وفعل معها خطيبها ما قلت في مقالك وطالبت به فكانت النتيجة الندم منها بعد أن تلاعب بها وبمشاعرها ثم ذهب وتركها بعد أن صرف النظر عنها بمساعدة من الشيطان الذي سول له فعل ذلك، حتى إن البعض من الشباب قد قام بفترة التعارف مع خطيبته قبل العقد عليها، وبعد أن تم الزواج لم يهدأ له بال حيث أصبح كثير الشك بها والخاتمة ينتهي ذلك الزواج بالطلاق، لأنه يكفر في الخيانة، ولأضيف لمعلوماتك ولكل من ينادي بفترة التعارف أثناء الخطبة التي لا يقرها الشرع، هناك من الرجال من عقد على زوجته وجامعها وبعد أن حملت منه طلقها قبل إعلان الزواج مما جعل الناس ممن في قلوبهم مرض ويحبون القيل والقال يشكون في أمرها رغم أن حملها من زوجها الذي عقد عليها بالحلال، هذا يحدث وهي زوجة له بالعقد فكيف بمن كان لقاؤها بالرجل لمجرد الخطبة؟ لو سايرته على ما يريد وحدث منهما الأمر المحرم حملت ماذا سيكون الوضع أليس أمرا صعبا وطامة كبرى؟ والضحية الفتاة المسكينة التي وقعت في شراك من لا يخاف الله، والأسلم ترك هذا الأمر وعدم السماح للفتاة بأن تقابل خطيبها إلا ما جاء في الشرع وهي النظرة الشرعية التي نادى بها الحبيب عليه الصلاة والسلام عندما أمر أحد الصحابة أن ينظر إلى خطيبته في قوله: "انظر إليها فإن في عيون الأنصار شيئا" أو كما قال بأبي وأمي هو، وما عدا ذلك لا يحق له أن يجلس معها أو يتحدث معها عبر الهاتف أو تخرج معه إلا بعد العقد عليها، وإن صبرا حتى إعلان الزواج فهذا خير لهما وأقوم وأسلم.
ثانيا: أعتقد أن زواج الفتاة وهي صغيرة فيه خير عظيم لها في ظل الظروف الراهنة التي يعاني منها المجتمع كالفتن التي تتعرض لها الفتيات وكذلك الفتيان ما بين قنوات فضائية تنشر الرذيلة، ومجلة هابطة، وشبكة عنكبوتية فيها الكثير من الفساد كالعلاقات المحرمة التي تفضي في غالب الأحيان إلى أمر سيء تكون فيه الضحية الفتاة المخدوعة، إلى غير ذلك من وسائل الشر التي ضيعت الكثير من أبنائنا وبناتنا، والكثير من الفتيات ولله الحمد منذ الصغر وهي تتعلم في المدرسة وفي البيت كل ما يكون نافعا لها في المستقبل ومن ذلك كيف تبني عش الزوجية، إضافة إلى ما تقرؤه وتسمعه عن الزواج وأسرار الحياة الزوجية، أما ما ذكرته الكاتبة من أنها لم تنضج بعد فهذا غير صحيح لأن ذلك لا يشترط له سن معينة خاصة في ظل التقدم والتكنولوجيا اللذين أوصلا الكثير من بنات حواء إلى العلم بأمور الحياة وكيف تتعامل مع الزوج.
ثالثا: لقد قالت في نهاية مقالها (لكن أين تشعر السيدة التي تعمل ثماني ساعات يوميا في ظروف ليست جيدة دائما بحالة نفسية إيجابية وهي تعود إلى البيت على عجل لتلاقي ثلاثة أطفال على الأقل ينتظرونها.. إلى آخر ما قالت) وهنا أقول رحم الله جيل الأمهات والجدات ومن قبلهن اللاتي يعملن مع أزواجهن طوال النهار هنا وهناك بحثا عن لقمة العيش رغم أن الكثير منهن لديهن أولاد يصل عددهم إلى العشرة وأحيانا أكثر ومع هذا لم تشتك الواحدة منهن من التربية ولا من البيت ولا من الزوج رغم الظروف الصعبة، وهن من تخرج على أيديهن أجيال وأجيال من الرجال والأبطال، والكثير من نساء هذا الزمان رزقن خيرا عظيما وبلغن مبلغا عظيما من الترفيه والتدليل ورغد العيش ومع هذا يشتكين من كثرة الأولاد وضغط العمل وكثرة الطلبات مع وجود الخادمات اللاتي أخذن ثلاثة أرباع العمل في البيت مع أن ظروفهن المادية وغيرها أحسن بعشرات المرات من نساء الماضي ومع هذا نجد الشكوى والبكاء والتضجر والتأفف وعدم شكر النعمة عند مجموعة كبيرة من النساء في هذا الوقت ولو حمدن الله على ما هن فيه من نعمة وحاولن التحمل والصبر والاحتساب كما كانت تفعل ذلك أسلافهن من النساء في الماضي لكان خيرا لهن، ومع كل هذا تسمح لي أن أقول لها بأن عدم التنظيم للوقت والترتيب لأمور الحياة المادية والمعنوية وكل ما يتطلبه البيت السعيد والعشوائية التي عليها أغلب النساء في حياتها وخاصة في بيتها، وعدم فهم الحياة الزوجية أدت إلى تضجرها وفشلها في إدارة حياتها، ولو كانت مرتبة ومنظمة لاستطاعت أن تربي من الأولاد عشرة وأكثر، ولأعطت كل ذي حق حقه بيسر وسهولة ابتداء من الزوج ومرورا بالأولاد وانتهاء بأعمال البيت، ولكن العشوائية وقلة الخبرة وضعف الثقافة والإهمال أسباب أدت إلى وصول الغالبية العظمى من النساء وبالأخص المتزوجات إلى مستوى منحدر وفشل في الحياة الزوجية، رغم وجود الخادمات في غالبية البيوت التي أوكل إليهن كل شيء في المنزل وهو الواقع الذي تعيشه معظم البيوت شئنا أم أبينا، هذا ما أحببت بيانه متمنيا أن يكون حقا وفيه وضع للنقاط على الحروف.
صالح الزرير التميمي
قمة الجبل غير متصل  
قديم(ـة) 23-02-2008, 06:50 AM   #1729
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
العليقي رداً على الزرير
مستشفى الرس فيه 5 سيارات إسعاف





سعادة رئيس تحرير جريدة الجزيرة - الأستاذ خالد بن حمد المالك - سلمه الله

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

إشارة لما نُشر بجريدة الجزيرة في عددها رقم 12919 بتاريخ 4-2-1429هـ تحت عنوان: (سيارات إسعاف الرس عفا عليها الزمن) بقلم المواطن صالح الزرير.

عليه نفيد سعادتكم والقارئ الكريم بأن المستشفى يتوفر فيه خمس سيارات إسعاف من الموديلات الحديثة.

أما بخصوص ما يتعلق بالصيانة فإن المستشفى يتوفر فيه فنيان.. وتتم صيانة سيارات الخدمات عن طريق المستشفى.. أما سيارات الإسعاف فهي تابعة لعقد صيانة ونظافة المستشفى وتتم صيانتها عن طريق الشركة المسؤولة عن الصيانة.

هذا ما أردنا إيضاحه.. آملين أن يتم نشره في أسرع وقت ممكن.وتقبلو فائق التحية والتقدير.



صالح بن عبد الله العليقي
مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي بصحة القصيم

الجزيرة 16-2-1429
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 23-02-2008, 06:54 AM   #1730
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
مهرجان ربيع الرس (29) غير





تابعنا على صدر صفحات هذه الصحيفة فعاليات مهرجان الربيع في محافظة الرس، الذي يظهر لأول مرة بثوب مغاير لكل المهرجانات السابقة، التي أُقيمت وكانت جيدة في مجملها لأنها كانت البدايات للمهرجانات في المحافظة، لكن الحق أنه في هذه السنة تميز هذا المهرجان في تنوع الطرح وتنوع المكان والفقرات والتغطية الإعلامية.

إن النجاح لمثل هذه المهرجانات يبدو أنه لم يأتِ من فراغ بل أتى من حماس المنظمين وقدرتهم على طرح وجذب المواطن، وسلاسة التنظيم وقدرة فريق العمل على السير بالمهرجان على ما يشتهي الحاضرون، وهي حقيقة قفزة جيدة من الشباب المنظم لتطوير العمل ليكون في المستقبل عملاً احترافياً، والمهم في الموضوع أن يكون المستقبل أكثر إشراقاً وتطوراً في العمل، ليثبت شباب الرس أن هناك طاقات تحتاج إلى إبرازها ودفعها للعمل ليس في هذا المجال بل وفي كل المجالات، وأنا أظن والله أعلم أن في محافظتي، كوادر جيدة تحتاج لاكتشافها ونثرها في مسرح الأحداث في كل المجالات والمناسبات، التي تحصل في المحافظة.

كما أني لا أعتقد أن عدم حضور البعض من المواطنين له دور في عدم نجاح المهرجان، بل إن الهدف الذي أُقيم هذا المهرجان من أجله (وهو إسعاد المواطن) قد تحقق.وكم تمنيت لو قام بعض المسؤولين في الدوائر الحكومية ورجال التربية والتعليم وأعيان البلد بزيارة ولو خاطفة للمهرجان من باب التشجيع والدعم المعنوي لكان شيئاً جميلاً، لتحسيس المنظمين بأنهم معهم قلباً وقالباً.والشيء الجميل في المهرجان هو حضور بعض المهتمين بالأدب والثقافة من أبناء البلد ومن خارجه للمهرجان، والمشاركة الفاعلة التي أضفت إلى الحفل بهجةً وسروراً للحضور.كما أظن أن الكمال صعب المنال، لكن المنظمين يشعرون من خلال ما قُدِّمَ من آراء وملاحظات بأن الجميع معهم، وسيدفعهم للمزيد من الإبداع والحماس في المستقبل لإخراج مهرجان من نوع آخر.أتمنى أن يُضاف للمهرجان في المستقبل بعض البرامج كالمحاضرات المتنوعة، ومعرض التراث، وخيمة التاريخ، وخيمة القصص الشعبي يحضرها كبار السن لطرح ما لديهم من قصص وتجارب، إضافة إلى المهتمين بالأدب والتراث من الشباب، ليكتمل العقد وتمتزج الخبرة بحيوية الشباب، لتتلاقح الأفكار ويستفيد الكل بهذا المهرجان، وتكون الفائدة عامة ويكون النجاح حليف المنظمين، ويقبل المواطنون على المهرجان بكثافة، بعد هذا النجاح.أملي أن يكون الطموح لدى المنظمين أكبر مما كان، ولا يفت من عضدهم قلة الحضور أو عدم تشجيع الآخرين، فمن يحب البلد ويحب رفع سمعته عالياً فلا بد له من تضحية وجد واجتهاد، للوصول إلى قمة النجاح.



قبلان بن صالح القبلان





الجزيرة 16-2-1429
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:19 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19