LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-12-2009, 08:34 PM   رقم المشاركة : 21
معلومات العضو
فهد الفهود
عضو نشط
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله كل خير

رد مع اقتباس
قديم 04-12-2009, 09:02 PM   رقم المشاركة : 22
معلومات العضو
فارس555
عضو مبدع
 
الصورة الرمزية فارس555
 
 

إحصائية العضو








افتراضي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ا ح ا

عن كل حرف أقول لكـ ..

جزاكـ الله كلـ خير
وكتب الله ذالك في موازين حسناتكـ


















التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 04-12-2009, 10:35 PM   رقم المشاركة : 23
معلومات العضو
(الرس في قلبي)
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة السحب الوابلة




الأخ الكريم عاشق السحاب


أشكر لك حرصك على نفع وإفادتك إخوانك,,

وللعلم ماذكر آنفًا لم يثبت فيه دليل صحيح عن النبي صلى الله عليه وسلم

والأمور الغيبية لايجوز أن يعتمد فيها على غير الروايات الصحيحة الثابتة عن النبي صلى الله وسلم


وهنا تنبيه مهم بالنسبة لكتاب الكبائر للذهبي رحمه الله:

فالذهبي إمام حافظ ومحدث كبير وكتابه الكبائر من أفضل ما ألف في بابه,ولشهرة الكتاب وانتشار نسخه كان بعض الوعاظ يضيفون
زيادات من عندهم على بعض أبواب الكتاب إما من باب الحواشي أوتقيييد الفوائد وكثير منها مما لاأصل له مثل حديث عقوبة تارك الصلاة ونحوها

فلما طبع الكتاب ظن الطابع أن هذه الزيادات من كلام المؤلف الذهبي نفسه وهذا ليس بصحيح.

وقد تفطن المحققون الحذاق إلى هذا الغلط الكبير على الإمام الذهبي رحمه الله,ومنهم الأستاذ محي الدين مستو التي تعد طبعته للكتاب من أحسن طبعات الكتاب وأقربها للكتاب الأصلي.



وفق الله الجميع

,,



جزاك الله خير على التوضيح فقد اجبت عن ماكان يدور في ذهني وأنا أقرأ موضوع أخينا جزاه الله خير

فلم أقرأ فيما ذكر لا قال الله ولا قال الرسول صلى الله عليه وسلم

ولا نسى ان كل يؤخذ منه ويرد الا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم

وهذا لا يعني التقليل من معصية الزنى سواء من متزوجه ام من غيرمتزوجه


فلقد حرم الله ورسوله الزنا وبين قبحه وفساده وحذرا العباد من الوقوع فيه، ولشناعته فإن الله تعالى لم ينهى عن الوقوع فيه فحسب، بل نهى عن القرب منه فقال عز من قائل
: وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاء سَبِيلاً [الإسراء:32].

والزنا يعتبر من أكبر الكبائر بعد الشرك والقتل، وهو رجس وفاحشة مهلكة وجريمة موبقة تنفر منها الطبائع السليمة، وهو فساد لا تقف جرائمه عند حد ولا تنتهي آثاره ونتائجه إلى غاية، وهو ضلال في الدين وفساد في الأخلاق، وانتهاك للحرمات والأعراض وإستهتار بالشرف والمروءة، وداعية للبغضاء والعداوة



.


















التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 05-12-2009, 11:52 AM   رقم المشاركة : 24
معلومات العضو
فبراير
عضو مميز
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاكم الله خير

رد مع اقتباس
قديم 05-12-2009, 01:47 PM   رقم المشاركة : 25
معلومات العضو
ريحانة الدار
عضو متألق
 
الصورة الرمزية ريحانة الدار
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خير اخوي

الله المستعاااااااان



















التوقيع

اللهم لك كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك
رد مع اقتباس
قديم 05-12-2009, 11:27 PM   رقم المشاركة : 26
معلومات العضو
رساوي بكل فخر
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي



جزاك الله كل خير على موضوعك المفيددد



















التوقيع

اللهم اغفر لي ولوالدي ولمن له حق عليّ..
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والأموات..

رد مع اقتباس
قديم 06-12-2009, 06:10 AM   رقم المشاركة : 27
معلومات العضو
الوافى99
عضو مميز
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاكم الله خير



















التوقيع

تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 10:06 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8