عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 06-04-2010, 09:08 PM   #1
عضو مبدع
 
صورة قطيه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
البلد: في الدنـــيا الفــانيــه
المشاركات: 1,126
قوة التقييم: 0
قطيه is on a distinguished road
ابي معني كلمه في الحديث

السلام عليكم

اريد معنى كلمة ترة في هذا الحديث

واتمنى ان موضوعي ماينقل

عن أبي سعيد وأبي هريرة رضي الله عنهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ما قعد قوم مقعدا لم يذكروا الله فيه عز وجل ولم يصلوا على النبي صلى الله عليه وسلم إلا كان عليهم ترة فإن شاء عذبهم وإن شاء غفر لهم
__________________
لاتنسوا اموات المسلمين فهم بحاجه لدعائك فدعواتكم لهم بكل صلاة وبكل وقت وحين
اللهم ارحم اخي اللهم : اجعله في جنه الخلد خالدا فيها وله ما يشاء
اللهم : انه كان صابرا فبشره بوعدك للصالحين والمؤمنين يا ارحم الرحمين
اللهم : انه صبر على البلاء فلم يكل ولا يجزع ولا يشكو – فامنحه درجه الصابرين الذين يوفون أجورهم بغير حساب.
اللهم امين اللهم امين لاخي واموات المسلمين
قطيه غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 06-04-2010, 10:07 PM   #2
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2004
البلد: الرياض
المشاركات: 105
قوة التقييم: 0
صاحب الطبراني is on a distinguished road
لفظة ( تره ) أي حسرة و ندامة والعياذ بالله

تحية طيبه
أخي الحبيب لفظة ( تره ) أي حسرة و ندامة والعياذ بالله
وقد طرح سؤال حول هذا الحديث فقال السأل ما معنى هذه الأحاديث الثلاثة :
1 - ( من قعد مقعداً لم يذكر الله فيه كانت عليه من الله ترة , ومن اضطجع مضجعاً لم يذكر الله فيه كانت عليه من الله ترة ) 2-( ما جلس قوم مجلساً لم يذكروا الله فيه , ولم يصلوا على نبيهم إلا كان عليهم ترة , فإن شاء عذبهم وإن شاء غفر لهم ) 3- )( ما من قوم يقومون من مجلس لا يذكرون الله فيه إلا قاموا عن مثل جيفة حمار وكان لهم حسرة ) هل يعني هذا أني لا بد أن أذكر الله دائماً ، وأصلي على الرسول صلى الله عليه وسلم كلما تكلمت مع أي شخص ، وأني لو لم أفعل أثمت ؟.
الجواب :
الحمد لله
تدل هذه الأحاديث وغيرها على استحباب إعمار المجالس بذكر الله تعالى ، وقضاء الأوقات في النافع المفيد ، كما تدل على التحذير من الوقوع فيما يؤدي إلى الندم يوم القيامة ، لا نعني الندم بسبب الوقوع في المعاصي ، بل الندم بسبب عدم الاستكثار من الخير الذي يرفع الدرجات ، ويبلغ بالمؤمن أعلى المقامات .
عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ :
( مَنْ قَعَدَ مَقْعَدًا لَمْ يَذْكُرْ اللَّهَ فِيهِ كَانَتْ عَلَيْهِ مِنْ اللَّهِ تِرَةٌ ، وَمَنْ اضْطَجَعَ مَضْجَعًا لَا يَذْكُرُ اللَّهَ فِيهِ كَانَتْ عَلَيْهِ مِنْ اللَّهِ تِرَةٌ )
رواه أبو داود (4856) وبوب عليه بقوله : باب كراهية أن يقوم الرجل من مجلسه ولا يذكر الله . وروى نحوه ابن حبان في " صحيحه " (3/133) وبوب عليه بقوله : ذكر استحباب الذكر لله جل وعلا في الأحوال ، حَذَرَ أن يكون المواضع عليه ترة في القيامة .
وذكره المنذري في " الترغيب والترهيب " (2/262) تحت باب : " الترهيب من أن يجلس الإنسان مجلساً لا يذكر الله فيه ، ولا يصلى على نبيه محمد صلى الله عليه و سلم " انتهى.
ولفظ الترمذي للحديث : ( مَا جَلَسَ قَوْمٌ مَجْلِسًا لَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ فِيهِ وَلَمْ يُصَلُّوا عَلَى نَبِيِّهِمْ إِلَّا كَانَ عَلَيْهِمْ تِرَةً فَإِنْ شَاءَ عَذَّبَهُمْ وَإِنْ شَاءَ غَفَرَ لَهُمْ )
رواه الترمذي في السنن (رقم/3380) وبوب عليه بقوله: باب في القوم يجلسون ولا يذكرون الله. وقال عقب الرواية : هذا حديث حسن ، وقد روي من غير وجه عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم ، ومعنى قوله : ( ترة ) : يعني حسرة وندامة " انتهى.
فقد استدل العلماء بهذه الأحاديث على كراهة أن تخلو المجالس من ذكر الله ، وليس على تحريم ذلك ، فالحسرة لا يلزم أن تكون بسبب ترك الواجبات ، بل يمكن أن تقع بسبب ترك المستحبات التي ترفع إلى أعلى الدرجات ، وقد جاء عن بعض السلف أنه قال : يعرض على ابن آدم يوم القيامة ساعات عمره ، فكل ساعة لم يذكر الله فيها تتقطع نفسه عليها حسرات . كما نقل ذلك الحافظ ابن رجب في " جامع العلوم والحكم " (ص/135).
وقوله في الحديث : ( إن شاء عذبهم وإن شاء غفر لهم ) يدل بظاهره على وجوب الذكر في كل مجلس ، لأن العذاب والمغفرة لا يكون إلا عن ذنب ، إما بترك واجب ، وإما بفعل محرم. قال ابن علان رحمه الله :
" (فإن شاء عذبهم) جزاء ما قصروا في ذلك بتركها ( وإن شاء غفر لهم ) ذلك النقص . وهذا يقتضي وجوب وجود الذكر والصلاة على النبي في المجلس ، لأنه رتب العذاب على ترك ذلك وهو آية الوجوب ، ولم أر من ذكر عنه القول بوجوب ذلك في كل مجلس ، والحديث يقتضيه " انتهى . دليل الفالحين شرح رياض الصالحين (6/127) .
والذي حمل أهل العلم الحديث عليه هو كراهة إخلاء المجلس من ذكر الله تعالى .
قال الإمام النووي رحمه الله :
" يكره لمن قعد في مكان أن يفارقه قبل أن يذكر الله تعالى فيه ، لحديث أبي هريرة عن رسول الله صلي الله عليه وسلم ...وذكر الحديث " انتهى.
" المجموع " (4/477-478) .
وأما المغفرة المذكورة فهي محمولة على ذنوب أخرى ، أو على التشديد في ترك ذلك .
قال الملا علي القاري رحمه الله :
" (إن شاء عذبهم) أي : بذنوبهم السابقة وتقصيراتهم اللاحقة .. قال الطيبى : قوله فإن شاء عذبهم ، من باب التشديد والتغليظ ، ويحتمل أن يصدر من أهل المجلس ما يوجب العقوبة " .
"مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح" (8/37) .
ونتنى زيارتك في مندى أهل الحديث !!!!!!!
ولعل فيما ذكر فائدة وشكرا
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صاحب الطبراني غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-04-2010, 10:18 PM   #3
ابن القيم الاكس بي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 3,766
قوة التقييم: 0
رجل المستحيل is on a distinguished road
من كتاب تطريز رياض الصالحين :

وعن أَبي هريرة - رضي الله عنه - عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قَالَ : « مَنْ قَعَدَ مَقْعَدَاً لَمْ يَذْكُرِ الله فِيهِ ، كَانَتْ عَلَيْهِ مِنَ اللهِ تِرَةٌ ، وَمَنِ اضْطَجَعَ مَضجَعاً لا يَذْكُرُ اللهَ تَعَالَى فِيهِ ، كَانَتْ عَلَيْهِ مِنَ اللهِ تِرَةٌ » . رواه أَبُو داود بإسنادٍ حسن .
« التِّرَةُ » : بكسر التاء المثناة من فوق ، وَهِيَ : النقص ، وقِيلَ : التَّبعَةُ . [ قلت ( رجل المستحيل ) : و بشكل عام الحسرة والندامة , أيضاً ورد في معالم السنن التالي : قال الشيخ : أصل الترة النقص ومعناها ههنا التبعة يقال وترت الرجل ترة على وزن وعدته عدة ، ومنه قول اللّه سبحانه { ولن يتركم أعمالكم } [محمد : 35]]
في هذا الحديث : كراهة الغفلة واستحباب الذكر في كل حالة . وفي رواية أحمد والنسائي : وما مشى أحدكم ممشى لم يذكر الله فيه إلا كان عليه ترة .
قال الله تعالى ? إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي الألْبَابِ * الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللّهَ قِيَاماً وَقُعُوداً وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ? [ آل عمران (190 ، 191) .
وقال تعالى ? وَاذْكُر رَّبَّكَ فِي نَفْسِكَ تَضَرُّعاً وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنَ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ وَلا تَكُن مِّنَ الْغَافِلِينَ ? [ الأعراف (205) ]

# #
وورد في جامع العلوم والحكم التالي :
وخرَّج الإمامُ أحمد وأبو داود والنسائي من حديث أبي هُريرة ، عن النَّبيِّ - صلى الله عليه وسلم - قال : (( مَا مِنْ قوم يقومون مِنْ مجلس لا يذكُرون الله فيه ، إلاَّ قاموا عن مثلِ جِيفة حمار ، وكان لهم حسرة ))
وخرَّجه الترمذي(1) ولفظه : (( ما جلسَ قوم مجلساً لم يذكروا الله فيه ، ولم يُصَلُّوا على نبيهم ، إلاَّ كان عليهم تِرَة (2) ، فإنْ شاء عذبهم ، وإنْ شاء غفر لهم )) .
وفي رواية لأبي داود والنَّسائي : (( من قَعَدَ مقعداً لم يذكر الله فيه كانت عليه
من الله ترة ، ومن اضطجع مضطجعاً لم يذكر الله فيه ، كانت عليه من الله ترة )) زاد النَّسائي : (( ومَنْ قام مقاماً لم يذكر الله فيه ، كانت عليه من اللهِ تِرة )) (3) . وخرَّج أيضاً من حديث أبي سعيدٍ ، عن النَّبيِّ - صلى الله عليه وسلم - قال : (( ما مِنْ قوم يجلسون مجلساً لا يذكُرونَ الله فيه إلا كانت عليهم حسرةً يوم القيامة ، وإنْ دخلوا الجنَّة ))(4) .
وقال مجاهد : ما جلس قومٌ مجلساً ، فتفرَّقوا قبل أنْ يذكُرُوا الله ، إلا تفرَّقوا عن أنتنِ من ريح الجيفة ، وكان مجلسُهم يَشهدُ عليهم بغفلتهم ، وما جلس قومٌ مجلساً ، فذكروا الله قبل أنْ يتفرَّقوا ، إلاَّ تفرَّقوا عن أطيب من ريحِ المسك ، وكان مجلسهم يشهدُ لهم بذكرهم .
وقال بعضُ السَّلف : يعرض على ابن آدم يوم القيامة ساعاتُ عمره ، فكلُّ ساعة تمرُّ بابنِ آدمَ (1)لم يذكر الله فيها تتقطَّعُ نفسه عليها(2) حسراتٍ .
وخرَّجه الطبراني(3) من حديث عائشة مرفوعاً : (( ما مِنْ ساعة تمرُّ بابن آدم لم
يذكرِ الله فيها بخيرٍ ، إلا حسرَ عندَها يومَ القيامةِ )) .
فمن هنا يعلم أنَّ ما ليس بخيرٍ مِنَ الكلامِ، فالسُّكوتُ عنه أفضلُ من التكلم به، اللَّهمَّ إلا ما تدعو إليه الحاجةُ مما لابدَّ منه . وقد روي عن ابن مسعود قال : إيَّاكم وفضولَ الكلام ، حسبُ امرئ ما بلغ حاجته(4) ، وعن النَّخعي قال : يَهلِكُ الناسُ في فضول المال والكلام .
وأيضاً فإنَّ الإكثارَ من الكلام الذي لا حاجة إليه يوجبُ قساوةَ القلب كما في " الترمذي "(5) من حديث ابن عمر مرفوعاً : (( لا تُكثِرُوا الكلامَ بغيرِ ذكر الله ، فإنَّ كثرةَ الكلامِ بغيرِ ذكرِ الله يُقسِّي القلب ، وإنَّ أبعدَ الناس عن الله القلبُ
القاسي )) .
__________________
قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رجل المستحيل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-04-2010, 11:45 PM   #4
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
البلد: الرس
المشاركات: 9,011
قوة التقييم: 23
عبدالله النصيان will become famous soon enough
وأنا استفدت كثيراً من سؤالك ( يارب اغفر لي )

بارك الله فيك

وأحيي صاحبي المبادرة والجهد إخواني صاحب الطبراني ورجل المستحيل

بارك الله فيكما وزادكما علماً ونفعاً
__________________
.

ملح الجريف - سابقاً -

عبدالله النصيان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-04-2010, 10:52 AM   #5
عضو مبدع
 
صورة قطيه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
البلد: في الدنـــيا الفــانيــه
المشاركات: 1,126
قوة التقييم: 0
قطيه is on a distinguished road
شكر لكم اخواني على اجابتكم الوافيه وبارك الله فيكم واسكنكم ووالديكم جنة عرضها السموات والارض
__________________
لاتنسوا اموات المسلمين فهم بحاجه لدعائك فدعواتكم لهم بكل صلاة وبكل وقت وحين
اللهم ارحم اخي اللهم : اجعله في جنه الخلد خالدا فيها وله ما يشاء
اللهم : انه كان صابرا فبشره بوعدك للصالحين والمؤمنين يا ارحم الرحمين
اللهم : انه صبر على البلاء فلم يكل ولا يجزع ولا يشكو – فامنحه درجه الصابرين الذين يوفون أجورهم بغير حساب.
اللهم امين اللهم امين لاخي واموات المسلمين
قطيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-04-2010, 11:54 AM   #6
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
البلد: الرس
المشاركات: 475
قوة التقييم: 0
الشقراء is on a distinguished road
استفدنا من هذا النقاش الهادف كثيرا
جزاكم الله خيرا
__________________
حرية المرأة هي تقيدها بتعاليم الدين الحنيف والبعد عن الإختلاط
وعدم الثقة بالألسن المعسولة
الشقراء غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-04-2010, 03:37 PM   #7
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2008
البلد: قــــ نجد ــلـب
المشاركات: 1,177
قوة التقييم: 0
نوني_88 is on a distinguished road
جزاكم الله خير
نوني_88 غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 11:09 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19