LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-05-2010, 11:40 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ـالهنوف
درّة الأدبي
 

إحصائية العضو








افتراضي [ .. كُل شي ء يحرض على البُكاء .. ]

,



هناك أناس خلقوا ليهدونا الزهر الذي في ساقه أشواك ،
عربون خيبة ، ماعرف منها إلا رغباته !
والخيبة هي نتاج قبول هذه الزهرة متناسين قدرتهم على القسوة !
متناسين قدرتنا على إحتمال نزف هذا الشوك ..
وتوشك أماني النسيان على جعلنا كومة أحلام واهية تعيش في لفائف ورق تحت وسادة قسم الذكرى الأبدي ،
فنحن لانشفى من ذاكرتنا ، لكن هل نشفى من سطوتها ؟
وحين نرى من أنضجوا قلوبنا بالهم يملكون القدرة على الضحك والحلم والمضي والانسجام واللاتأثر ..
أتسائل بغبن : مابالي لا أنسى ؟
مالذي يحمل أفراحي على التواري وابتسامتي على التظاهر وصوتي على الحشرجة ..؟
لتتفاقم أجوبة مضروبة بستين خيبة وعمر القهر داخلي ثلاث شهقات وسيل من الدموع ..
يالسوء الحظ أختار توقيت مبكر ليشيع ابتسامتي إلى مثواها الأخير ..

وصاحب الظل الموجع الذي لن يأتي ..
الذي علمني الأشياء / الذي كرهني بالأشياء / الذي حطمني من الأشياء ..
الذي أهداني كل الأشياء و سلبها مني ..
العاشق / الغائب / البعيد / المُستبعد [ برغبة مني ]



أخبروه ..
بتلك الخيبةْ التي ألون بها الأماكن .. و الأدراج .. و الأوراق ..
القريةْ التي همس لي يوماً أن سنسكن بها .. سنعيش بها ..
سنزرع أزهاركِ التي تعشقين و أسقي أزهاري ..هُنا اليآسمين و هُنا التوليب
هنا بيوت الطين و نوافذ الحصى ..
هُنا كبُرنا سوياً .. هُنا تربينا سوياً ..
هُنا قطعنا الوعود .. هنا تلونا العهود ..


،


وحده يبقى .. و حدة الحياة .. وحدة حلم لن يُطال و لم ..
وحده البياض .. وحدة الوهم الجميل و الإبتعاد المؤلم ..
وحده النهايةْ ..


فقط أخبروه : (


،


أخبروه ..
لـ يرفق بيْ و بـ و ذاك القلب الصغير المنهك ..
اخبروه .. أخبروه رجوتكم ..
فلم أعدْ أجيد لا الكتابة .. و لا الإبتسامة .. لم اعد أجيدْ شيئاً ..
أخبروه بـ أن في منتصف تلك الطفله قلب لا يهدأ و حنينْ لا يهدأ وولهْ لا يهدأ و كبرياء لا يهدأ ..
قلبْ أبى أن يفرح بـ حق و أن يحزن بـ عمق قلب وسط بين وَ بين ،،
قلب ينتظر يتأمل/ يتألم / ينتظر فقطْ


،


ويبقى يمارس الإبتعاد و أبقى هُنا [ أنتظر ]
و يبقى الإنتظار مُقيت بغيض جداً ..
لا يشعره الا الواقفون على محطات قد أُطلقوا عليها الـ سابقون ..
( الراحلين دون عودة / المنتظرون وجعاً إلا حنين )


كل شيء يحرض على البكاء ، لكن هل من سلوى ؟
هي غربة من نوع آخر ، من قلب آخر ، من احتياج آخر ،
احتاج البكاء .. أكثر من ذاك القلب الذي أهداني الوجع حتى ..
وباتت فضفاضة ثياب الغربة المفصلة لروحي، لفرط نحول حظي ..


كثيرة هي الاشياء التي تجعلنا على المحك وصامدين صامتين ،
ولا نملك إلا هذه الحقنة الكبيرة (( لا شي يستحق )) بينما في قرارة أنفسنا نتوجع ..
متى ما أؤينا ألى الفراش وعزلنا عن الجمع نبكي بحرقة ، لا نشتهي النوم ولا الطعام
بالله هل كل هذا يعني أن لا شي يستحق !!
آخر تعديل غرااام الليل يوم 16-05-2010 في 08:47 PM.
رد مع اقتباس
قديم 16-05-2010, 02:24 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
قمم
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي

ليس ذلك ..
بل لأجل قلبك كل شيء يستحق ..
هو البكاء من أأنس به عندما تتزاحم أمور لا أعلم كيف اصرفها .. بل وتتحطم معها آمال كنت انسجها..
لأسكب تلك الدموع على وسادتي فتبعتها دعوات لجأت بها إلى خالقي ..
لأصحوا وتلك الابتسامات التي تريديها وجدتها ..
ألا يستحق قلبك أن تريحيه من هموم الزمان .. ليسعد .. لينسى .. ليتذوق طعما من فرح ..
شاركيني هذا البكاء فدموعه ستمحي أساك .. وتوكلي على خالقك



















التوقيع

.

رد مع اقتباس
قديم 16-05-2010, 08:17 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
غرااام الليل
عضو خبير
 
الصورة الرمزية غرااام الليل
 
 

إحصائية العضو








افتراضي




بعض النصوص ترهقنا حد البكاء
ونقرأها مرات ومرات
خصوصاً عندما تكون الأنثى هي المتحدثه
فشفافية الكتابه تظهر حين نكتب عنهم ..!!
وبحضور الدموع أيضاً
أظن أنه لامفر..اغسلي بالدمع كل هم
وأنا سأبقى حتى أرتوي
/
دمتِ ياذات البياض
تحياتي لكِ
...


















التوقيع

:
:
:
{..قُلْت مَابْي ..وَكَفَى
..
رد مع اقتباس
قديم 16-05-2010, 11:39 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
ثمّة ثرثرة
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية ثمّة ثرثرة
 
 

إحصائية العضو








افتراضي



إنتظارُ مَوعدٍ يمشي بساقٍ واحدة , ماهو إلا احتضار بطيء ,
و الموعد المَبتورالأقدامْ .. يُحدق بالعيونِ المُنتظرة بإصرار دونَ أنّ يتقدمَ خطوةً للأمام .

أتعلمين!
نَحنُ نحتاجْ لجرائمِ النسيان في مساحاتِ الذاكرة لتقطعَ نَحرْالتفاصيل التي تُجيد خطفنا من كفوفِ الراحة ,
.
.
هُزيّ إليكِ بجذعِ االلامُبالاة ليتساقط لكِ الفَرحُ رُطباً جنياً ,
و علقي بـِ بقايا التَصبّربالربّ كُلَّ رجاءٍ يَستظلُ بالإيمان , حيثُ تَمامُ الرضا على كلِّ حآل .



الهنوف
[لا شئ يستحقْ]سَتُصيبُ فينا حقيقةً ما ذاتَ يومْ ,

كُوني بخير لأجلهمْ...( )
**



















التوقيع


إنّ المُسلِم يعيشُ حياةً كـ الشمس
يغرُبُ من جِهة ليشرقَ من جهةٍ أُخرى
هو دائمُ الإِشراقِ والحياةِ .. لا يغيبْ !*
رد مع اقتباس
قديم 17-05-2010, 09:39 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
عزيزنفس
عضو خبير
 
الصورة الرمزية عزيزنفس
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

يعطيك العافيه



















التوقيع


اخواني الأعزاء
لدى كل انسان ظروف قد تجبرة على شي لايريدة
وخصوصآ على فراق اخوة انتميت لهم وسوف انتمي لهم ماحييت
رد مع اقتباس
قديم 20-05-2010, 10:26 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي

درة من دررك
سلمت يداك وسلم قلمك
تحياتي لك


















التوقيع

رد مع اقتباس

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 10:03 AM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8