عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 18-05-2010, 02:29 AM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 166
قوة التقييم: 0
اسير العهود is on a distinguished road
إلى كل فتاة لم تتزوج بعد ولازالت نتتظر الزواج أقول لها

إلى كل فتاة لم تتزوج بعد ولازالت نتتظر الزواج أقول لها



أنتِ لؤلؤة في أعماق البحار ، وعدم أقنائها ، لا يقلل من قيمتها أبداً


نعم هذه كلمات أكتبها لكِ أختي الكريمة يا من لم تتزوجي بعد ، و أصارحك فيها ، وكلي أمل أن تتسلل لعقلك ، و تجد مكانها في قلبك



إلى من لم تتزوج بعد ، و جعلت الهّم رفيقها ، و غلفت بالحزن قلبها ، و جعلت اليأس يدبُ في نفسها ، وكل هذا لأنها لم ترزق بالزوج بعد

رفقاً بنفسك أيتها الكريمة ... فالزواج ليس فريضة يهدم دينك إن لم تفعليه ، بل هو سنة الله في خلقه ، يكتبها لمن يشاء ، و يرزق بها من يشاء ، ولا راد لقضاء الله

فكم من عالم وعالمه أثروُا التاريخ الإسلامي بالأبحاث و الكتب ، و لم يكتب الله لهم أن يتزوجوا ، و مع هذا ذاع صيتهمُ ، وخلفوا وراءهمُ كنوز فكريه ثمينه ، خيرٌ من كنوز الذهب و الأحجار الكريمة ، ولم يقلل هذا من شأنهم أبداً .

أختي الكريمة ... لماذا تعتزلين الناس ؟ أو تكوني معهم بقلب حزين يائس ، و كل ذلك بسبب عدم زواجك ، وهذا فيه اعتراض على قضاء الله



فيا أختي .... أنتِ لا تدرين ! قد يكون في بقاءك دون زواج رحمة بك ، فاشكري الله على أي حال ، ولا تحزني أو تعتزلي الناس ، فهذا معناه شعورك بالنقص و كأن عدم الزواج ، يخل في عقيدتك أو ينقص من إيمانك و كرامتك
أختاه تعالي لأخبرك كيف قد يكون عدم الزواج حاليا رحمة بك

فقد يكون من نعم الله عليك ، فكم من فتاة كانت في مثل حالك و تزوجت و فتنها زوجها فأبعدها عن دينها و انتكس حالها ، فخسرت في الدنيا و الآخرة

وكم من زوجها يضربها زوجها ليل نهار وأنتي الان عزيزة مكرمة

يا أختي الله لطيف بك ! اشكري الله أن فضلك على كثير من خلقه ، و قدر لك هذا الحال لحكمة لا تعلميها .. ولعل فيها تخفيف لذنوبك ورفعة في الدرجات .

** ذلك أمر الله أنزله إليكم ومن يتق الله يكفر عنه سيئاته و يعظم له أجراً **

لن أنسى الجانب الهام ، والذي هو سبب رغبة الفتيات في الزواج ، وهو الإنجاب و إشباع عاطفة الأمومة بداخلها ، وهنا أيتها الكريمة أتمنى منك أن تنظري حولك و ترين حال من تزوجت و وانجبت ، كيف هو حالها ؟ فبعضهم في شقاء و عذاب فهم يعذبونها ليلا نهارا ، بالمشاكل والهموم والغموم والرعاية ،فثقي بالله وبإختياره .

أختاه ..أنتِ لديك أبناء اخوتك و أقربائك ، فوجهي عاطفتك نحوهم ، وعلميهم و ساعدي في تنشئتهم على أحسن الأخلاق و على طاعة الله ، و قد تكوني معلمة و لديك فرصة لتربي من هم بين يديك خير تربية فأنتِ مربيه أولا و معلمه ثانياً ، المهم في كل هذا أن تحتسبي الأجر عند الله ، و سيمتلئ قلبك بالسعادة الحقيقية و معها الأجر العظيم .

أختي الكريمة ..... إن كنتِ تشعرين بأن عمرك يمضي و يحترق ، فاعلمي أن الله أرحم بكي من أمكي واباك فلم يضيع عمرك هباء أبدا فاين ثقتك بالله .

عمرك لن يكون هباء منثوراً ، با انتي كالشمعة التي تنير الدرب للآخرين ، و تضئ للآخرين حياتهم ، بالتوجيه والنصح والتعليم وهدفك ابتغاء وجه رباً كريم .

أما أن كنتِ تنشدين المودة و الرحمة في الزواج ، فلا يخفى عليك ذلك الحرمان والشقاء و الجفاء الذي تعيشه كثير من النساء في ظل أزواج قصروا في حقوقهن ولم يراعوا شرع الله ، فكان الزواج وبالاً عليهن ، لذا عليك شكر الله فأنتِ لا تعلمين عن حالك بعد الزواج كيف سيكون .

لا تجعلي كل تفكيرك محصور في الزواج ، فهكذا سيمضي العمر سريعاً و موحشاً عليك ، بل اصرفي هذا التفكير عن بالك ، وتوكلي على خالقك ، و اجعلي همك رضى الله وتعلم دين الله ، فأنتِ أن لم تكوني عالمه بكتاب الله وحافظه له فقد فاتك الكثير ، فعليك بطلب العلم الشرعي وابتغاء وجه الله الكريم ، و هكذا سيمر العمر و أنتِ كلك ثقة بنفسك وبالله لأنك توكلت على الله .

أختاه ...... لا تبالي بتلك الأوصاف التي تطلق عليك ، فالعنوسه الآن تشمل الشباب قبل الفتيات ، فسبحان من يوزع الأرزاق كما يشاء
أختي الكريمة .... اجعلي من يعيرك رمزاً لعزتك وافتخارك بنفسك ودفعا لكي الى الأمام ، و لا تجعليه خنجراً مسموماً تغرسينه بيديك في قلبك واعلمي انه لايرمى بالحجر الا الشجر المثمر .

إن شعر الآخرين بعظم شخصيتك ونجاحك وعلو قدرك ، فسيخجلون منك ويعرفون قيمتك ، فلن يهز ثقتك بنفسك و ثقتك بمن خلقك وصورك وشق سمعك وبصرك أحد ، فمن أنعم عليهم قادر على أن ينعم عليك بما هو خير منهم وافضل .

أختي الكريمة .... بأي عمر كنتِ ، في العشرين أوالثلاثين أوالأربعين أو حتى أكثر ، أتعلمين بماذا أشبه حالك ؟ حالك كحال تلك اللؤلؤة الثمينة ، الساكنة في أعماق البحار ، لا أحد يراها ، فهي محفوظة في تلك الأصداف ، والتي لم تستخرج بعد !

يأختي الكريمة ... افرحي ، و أخرجي للناس ، و ارفعي رأسك عالياً ليس من أجل العباد ، بل من أجل رب العباد ، و املئي قلبك بالعزة و الرضى بقضاء الله ، و اجعلي هذا اليوم هو البداية الحقيقة لك ، و توجهي فيه لله ، و أدعيه أن يعينك على ذكره وشكره وحُسن عبادته ، و أن ييسر أمرك ، و يفقهك في أمور دينك ، ويجعلك نوراً لمن حولك

اكثري من هذا الدعاء و ردديه صبحاً و مساء
( اللهم أغنني بحلالك عن حرامك ، وبفضلك عمن سواك ) ....
اسير العهود غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 18-05-2010, 03:16 AM   #2
عضو متألق
 
صورة تروك2010 الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 737
قوة التقييم: 0
تروك2010 is on a distinguished road
مشكور على الموضوع الرائع مشكله بعض البنات اذا ما اعرست تضنا ان فيه شي وتنوفس
__________________
[SIZE="6"]البارحه ربي كتبلي ومريت....دربن عليه ادروب الاجباب زاحت

يااااليتني في لهفت الدرب ذل.....يت كاان الدموع من العيون استراااحت[/SIZE
]
تروك2010 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 03:18 AM   #3
عضو مبدع
 
صورة <همس المحبة> الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: ************
المشاركات: 1,782
قوة التقييم: 0
<همس المحبة> is on a distinguished road
الله يجزاك خير

والله يرزق كل فتاة بزوج الصالح
<همس المحبة> غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 10:01 AM   #4
عضو اسطوري
 
صورة ابو صالح الرس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب كل شخص احبني في الله فإذا رحلة عنكم فذكروني بكل خير وادعو لي بالرحمة
المشاركات: 29,533
قوة التقييم: 41
ابو صالح الرس has a spectacular aura aboutابو صالح الرس has a spectacular aura about
الله يوفق البنات وييسر امرهن
__________________
وما انا سوى عابر
سأمضي يوما تاركـ خلفي احلاماً ،اوجاعاً،ذكرياتـ ، وطيف يجول في طرقات قلوب احبــابــي ...
توتر m_s_aldhalaan
ابو صالح الرس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 10:37 AM   #5
عضو متألق
 
صورة هامور الرس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
المشاركات: 1,036
قوة التقييم: 0
هامور الرس is on a distinguished road
حلم كل فتاة عفيفة حرة ان ترزق بزوج
اما الكلام الانشائي وترتيب الجمل بشكل حلو
فلا يغير من الوافع شيئا
هامور الرس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 01:55 PM   #6
عضو ذهبي
 
صورة محمد123 الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
البلد: في قلب
المشاركات: 3,717
قوة التقييم: 0
محمد123 is on a distinguished road
الله يجزاك خير

والله يرزق كل فتاة بزوج الصالح
__________________
محمد123 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 02:22 PM   #7
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
البلد: الرس
المشاركات: 475
قوة التقييم: 0
الشقراء is on a distinguished road
فعلا موضوع يستحق من يتكلم به ويواسي من لم يحالفها الحظ بعد
وخاصة من تجاوزت الثلاثين الله يوفق الجميع ويرزقهم
__________________
حرية المرأة هي تقيدها بتعاليم الدين الحنيف والبعد عن الإختلاط
وعدم الثقة بالألسن المعسولة
الشقراء غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 02:22 PM   #8
عضو مبدع
 
صورة قطيه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
البلد: في الدنـــيا الفــانيــه
المشاركات: 1,126
قوة التقييم: 0
قطيه is on a distinguished road
كلام جميل

وكل شي بهذه الحياة قسمه ونصيب
__________________
لاتنسوا اموات المسلمين فهم بحاجه لدعائك فدعواتكم لهم بكل صلاة وبكل وقت وحين
اللهم ارحم اخي اللهم : اجعله في جنه الخلد خالدا فيها وله ما يشاء
اللهم : انه كان صابرا فبشره بوعدك للصالحين والمؤمنين يا ارحم الرحمين
اللهم : انه صبر على البلاء فلم يكل ولا يجزع ولا يشكو – فامنحه درجه الصابرين الذين يوفون أجورهم بغير حساب.
اللهم امين اللهم امين لاخي واموات المسلمين
قطيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-05-2010, 02:31 PM   #9
عضو مميز
 
صورة مدرعم الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
المشاركات: 254
قوة التقييم: 0
مدرعم is on a distinguished road
الزواج سنة الحياة وحلم كل أب قبل أن يكون حلم الفتاة
اللهم استر على جميع ولايانا من النساء
وارزقهن الزوج الصالح الطيب
مدرعم غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.