العودة   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > الرياضة و السوالف و التواصل
التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

الرياضة و السوالف و التواصل لكل ما يخص الرياضة، و لتبادل الأحاديث المتنوعة و الترفيه.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-08-2010, 02:37 PM   #1
abo khaled28
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 1,676
معدل تقييم المستوى: 0
abo khaled28 is on a distinguished road
افتراضي فتوى تهم الأخوات وفقهن الله

سُئل فضيلة الشيخ صالح الفوزان - حفظه الله - هذا السؤال :
إذا طهرت النفساء خلال أسبوع ثم صامت مع المسلمين في رمضان أياماً معدودة ثم عاد إليها الدم .
هل تفطر في هذه الحالة ؟ وهل يلزمها قضاء الأيام التي صامتها والتي أفطرتها ؟ .
الجواب :
مما لاشك فيه أن النفساء لا تصوم إذا كانت ترى الدم خلال أربعين يوماً ، فإن انقطع عنها الدم قبل الأربعين اغتسلت وصامت ، فإن عاد إليها نزول الدم قبل تمام الأربعين ، تركت الصيام مدة نزول الدم إلى الأربعين ، وما صامته أيام انقطاع الدم عنها صوم صحيح ، لأنها صامته ىفي حالة الطهر ، هذا أصح قولي العلماء في هذه المسألة ، والله أعلم .

المصدر :
فتاوى المرأة المسلمة ص :124 .

منقول

وفق الله الشيخ الإمام العلامة صالح الفوزان وحفظه الباري من كل شر ومكروه
abo khaled28 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-08-2010, 02:39 PM   #2
abo khaled28
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 1,676
معدل تقييم المستوى: 0
abo khaled28 is on a distinguished road
افتراضي

فتوى للشيخ عبد العزيز بن باز - رحمه الله - نشرت في (مجلة الدعوة) العدد (1525) بتاريخ 20/8/1416هـ :
إذا طهرت النفساء في الأربعين فصامت أياماً ثم عاد إليها الدم في الأربعين ، فإن صومها صحيح وعليها أن تدع الصلاة والصيام في الأيام التي عاد فيها الدم ؛ لأنه نفاس حتى تطهر أو تكمل أربعين ، ومتى أكملت الأربعين وجب عليها الغسل وإن لم تر الطهر ؛ لأن الأربعين هي نهاية النفاس في أصح قولي العلماء ، وعليها بعد ذلك أن تتوضأ لوقت كل صلاة حتى ينقطع عنها الدم ، كما أمر النبي صلى الله عليه وسلم بذلك المستحاضة ، ولزوجها أن يستمتع بها بعد الأربعين وإن لم تر الطهر ؛ لأن الدم والحال ما ذكر دم فساد لا يمنع الصلاة ولا الصوم ، ولا يمنع الزوج من استمتاعه بزوجته . لكن إن وافق الدم بعد الأربعين عادتها في الحيض فإنها تدع الصلاة والصوم وتعتبره حيضاً . والله ولي التوفيق
abo khaled28 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-08-2010, 02:41 PM   #3
abo khaled28
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 1,676
معدل تقييم المستوى: 0
abo khaled28 is on a distinguished road
افتراضي

سئل الشيخُ العلامة عبد العزيز بن باز - رحمه الله :
سمعن في حلقة ماضية مع سماحة الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز لقاء، وقد قال في هذا اللقاء، أن المرأة إذا طهرت قبل الأربعين فلها أن تصلي وتصوم، لكن لو عاد إليها الدم خلال الأربعين، فهل يعتد بصومها الذي صامته، وهل يجوز لزوجها مباشرتها في الأربعين؟

فأجاب : نعم , إذا طهرت المرأة في الأربعين كما تقدم تصلي وتصوم وتحل لزوجها ولو ما كملت الأربعين , لأن الحكم مناطٌ بالطهارة , فإذا رأت الطهارة وهي بنت عشرين يوم في النفاس أو ثلاثين يوما في النفاس , فطهارتها صحيحة , وعليها أن تغتسل غسل النفاس وتتوضأ وضوء الصلاة وتصلي وتصوم وتحل لزوجها ,ولو أنها ما كملت الأربعين بسبب وجود الطهارة , فلو رجع الدم عليها : فهي طهرت مثلا لشهر , وبقيت ثلاثة أيام أو أربعة أيام طاهرة ,ثم عاد عليها الدم في الخامس والثلاثين أو في السادس والثلاثين فالصحيح أن هذا الدم يعتبر نفاسا , لا تصلي فيه ولا تصوم ولا تحل لزوجها ,لكن صومها الذي في أيام الطهارة وصلاتها صحيحة لا تُعاد , صومها الذي في وقت الطهارة صوم صحيح , ليس عليها أن تعيده بعد ذلك أو تقضيه , فصومها وقع في محله , وصلاتها وقعت في محلها , فالصوم صحيح والصلاة صحيحة , وكون زوجها باشرها في ذلك أيضا لا حرج عليه , لأنه باشرها في وقت الحل والطهارة , أما بعد رجوع الدم في الأربعين فإن هذا الدم الذي رجع : قال بعض أهل العلم : إن دم مشكوك فيه , والصواب أنه ليس مشكوكا فيه , بل هو دم نفاس , يعتبر دم نفاس مثل الدم الذي يعود في وقت الحيض , فلا تصلي ولا تصوم , فإذا مضت الأربعون ولم ينقطع فقد تقدم أن هذا الدم الزائد يعتبر دما فاسدا - بعد الأربعين - , تصلي وتصوم فيه وتعتبره دم استحاضة , عليها أن تتحفظ فيه من قطن ونحوه , وتتوضأ لوقت كل صلاة , وتصلي الصلوات في أوقاتها ,أو تجمع بين (الظهر والعصر) و(المغرب والعشاء) لا بأس , وتحل لزوجها كما تقدم , والجمع بين الصلاتين كالظهر والعصر , والمغرب والعشاء أفضل للمستحاضات ومن في حكمهن , وأفضل لهن مع ذلك أن يغتسلن , للظهر والعصر غسلا واحدا , والمغرب والعشاء غسلا واحدا , والفجر غسلا واحدا , إذا تيسر ذلك , كما أوصى به النبي صلى الله عليه وسلم بعض المستحاضات [ شريط 46 من سلسلة نور على الدرب]
abo khaled28 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-08-2010, 04:50 PM   #4
}ريح المطر
عضو اسطوري
 
الصورة الرمزية }ريح المطر
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 13,196
معدل تقييم المستوى: 0
}ريح المطر will become famous soon enough}ريح المطر will become famous soon enough
افتراضي

جزاك الله ألف خير
ورزقك من حيث لا تحتسب
أثابك على ماكتبت
ورفع بها موازين حسناتك
__________________
ان قل توآجدي معكم فاذكروني بالخير وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي
}ريح المطر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-08-2010, 05:08 PM   #5
تقي الدين عبدالحليم
عضو فذ
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 5,835
معدل تقييم المستوى: 0
تقي الدين عبدالحليم is on a distinguished road
افتراضي

جزاااااكـ الله ألف خير
__________________
الجنة درجة عالية , فالصعود إلى أعلى يحتاج إلى مشقه
ومن المشقة المحبوبه بر العبد " لأمه "
_________________________________________
اللهمـ " إرحم من إشتاقت لهمـ أرواحنا " وهمـ تحت التراب
تقي الدين عبدالحليم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-08-2010, 05:45 PM   #6
abo khaled28
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 1,676
معدل تقييم المستوى: 0
abo khaled28 is on a distinguished road
افتراضي

بارك الله فيكم وغفر الله لنا ولكم وأحسن الله إليكم ولكم مثل ما ذكرتم وأكثر
abo khaled28 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30-08-2010, 05:56 PM   #7
نور المنتدى
عضو مميز
 
الصورة الرمزية نور المنتدى
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 266
معدل تقييم المستوى: 0
نور المنتدى is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير
وجعلها في ميزان حسناتك
نور المنتدى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:41 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir