عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 25-08-2010, 07:06 AM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,329
قوة التقييم: 0
الهرم الرابع is on a distinguished road
مطلوب بائعات حسناوات المظهر .........نداء لمروجي عمل المرأة المختلط..!!!

يخطئ كثير ممن يظن أن عمل المرأة مسألة تنافس بين الرجل والمرأة ويخطئ من يظن أن العمل المختلط هو الحل
للفقر المزعوم (إنما الترف والإسراف والكماليات )هما أسباب خروج من لاعلم لها حتى اختلطت بالرجال
وأضاعة دينها وحشمتها
والذي انطلى على الكثير أن عمل المرأة عمل ضروري لنهضة الأمة وأنها نصف المجتمع
فكيف تصبح نصف المجتمع وتنهض به وهي سلعة يباع بها ويشترى حتى تعالت لافتات تنادي
« مطلوب بائعات حسناوات المظهر»
فمثلا لافتة مقتضبة أضحت من السمات المميزة للكثير من واجهات محال الملابس في القاهرة.
انتشار هذه اللافتات في شكل كبير يعطي إنطباعاًً بأن غالبية هذه المحال تعاني نقصاً حاداً في العمالة، لكن ما هي إلا دقائق حتى تفاجأ بأن العكس هو الصحيح.
تدخل المحل، فتباغتك، بائعتان أو ثلاث على الأقل بقولهن:«أيوه» أو «أي خدمة؟»، لكنهن في حقيقة الأمر لا يعرضن خدماتهن بقدر مايثبتن لصاحب المحل أنهن يعملن من دون كلل أو ملل.
قطاع بائعات المحال في « بوتيكات » القاهرة عريض جداً وغريب أيضاً: الغالبية العظمى منه غير معترف بها قانوناً، وبالتالي لاتوجد أي إحصاءات أو أرقام خاصة بأعداد أولئك الفتيات، أو أحوالهن الاجتماعية أو الاقتصادية. وبمعنى آخر، هن بالنسبة إلى دفاتر الدولة غير موجودات، على رغم أنهن بتن ظاهرة عددية واجتماعية.
جولة سريعة في محال القاهرة المتلاصقة كفيلة بأن تثبت وجود سمات واضحة تجمع بين غالبيتهن، وهي ليست سمات اجتماعية أو اقتصادية فحسب، بل تصل إلى حد التشابه في الملامح والمظهر.
أعمارهن تتراوح بين 18عاماً وأواخر العشرينات، غالبيتهن محجبات وإن كانت ملابسهن في حالات كثيرة لا تمت الى الحشمة بصلة، وجوههن تنطق بالكثير من الخبرات والتجارب، التي يصل بعضها إلى حد المآسي. وقلما تجد بينهن واحدة بدينة أو ممتلئة القوام، بل إن علامات سوء التغذية تبدو واضحة على وجوههن التي لا تفلح كميات الماكياج الرديء في إخفائها. أما أرجلهن فغالباً ما يُطلق لها عنان الانتفاخ والتورم في «الشباشب» الرخيصة التي يرتدينها. وهذا ليس غريباً إذا كان متوسط عدد ساعات العمل يومياً لا يقل عن 12 ساعة.
على باب الله!
تقول شيماء (20 عاماً) بينما تمضغ علكة ضخمة تخرجها من بين أسنانها الأمامية مرة كل دقيقتين: « أعمل في بوتيكات الملابس منذ عامين، وعملنا ليس البيع فقط، لكننا نفتح المحل صباحاً لنكنسه ونمسحه ونلمع زجاج الواجهات. كما أننا نجهز الشاي والقهوة لصاحب المحل وابنه». تتقاضى شيماء راتباً قدره 180 جنيهاً في الشهر (31 دولاراً). وعن نظام التأمينات الذي تخضع له، تقهقه بصوت عالٍ، وتنفخ العلكة لتخرج بالونة ضخمة من بين شفتيها وتقول: « نحن نعمل على باب الله، النهاردة هنا، وباكر في محل آخر، حتى عندما يأتي مفتشو مكاتب العمل إلى المحل، نختبئ بعيداً حتى لا يروننا».
وعن سبب سكوتها على هذا الوضع غير القانوني، لا سيما أن راتبها متدنٍ للغاية وساعات العمل طويلة جداً تقول: «اللي مصبرني على هذا الوضع المر هو الأمرَّ منه. فوالدي طلّق والدتي واختفى في إحدى دول الخليج، ولي خمسة أخوة، وعليّ مساعدة والدتي للإنفاق عليهم. ولما رسبتُ في الثانوية العامة، فإن فرصة العثور على عمل تكاد تكون غير موجودة».
قصص وحكايات بائعات المحال لا أول لها ولا آخر. لكنها على رغم اختلافها تجمع بينها عوامل اقتصادية واجتماعية متدنية: أسر متفككة، أو تعولها نساء، أخوة وأخوات صغار في حاجـة إلى من ينفق عليهم، مستوى تعليمي مخفوض، وانعدام أي خيارات حياتية أخرى.
وكثيراً ما تتخذ العلاقة بين صاحب المحل أو ابنائه والعاملات منحى يشوبه الاستغلال الجنسي المسكوت عنه، تقول م. ن (21 عاماً) : «صاحب المحل الذي كنت أعمل فيه قبل عملي الحالي حاول تقبيلي أكثر من مرة، وظللت أقاومه حرصاً على أكل عيشي. لكنه دأب على ابتداع الحجج، لأتأخر في المحل بعد انصراف بقية الفتيات. لذا خفت على نفسي، وتركت العمل من دون أن أخبره». وهي تؤكد أن مسألة التحرش منتشرة على نطاق واسع، لكن قلة هن الفتيات العاملات اللواتي يتحدثن عنه، وكثيرات يضطررن إلى التغاضي عنه في سبيل لقمة العيش.
ويبدو أن مثل هذه التحرشات المنتشرة في هذا القطاع والمسكوت عنها تتسبب في قولبة نظرة المجتمع إلى بائعات المحال على أساس أن جميعهن فتيات سيئات السمعة. وهذا بالطبع ليس حقيقيـــاً.
وهكذا، فإن الجانب الأكبر من الحياة اليومية للبائعات مشكلات متشابكة سواء من حيث الوضع غير القانوني لعملهن، أم الرواتب المتدنية، أم ساعات العمل الطويلة، أم المعاملة السيئة من الزبائن، أم التحرش الجنسي بهن. وغالبيتها مشكلات مسكوت عنها، ومن غير المتوقع مناقشتها لعلاجها في المستقبل القريب، وهذه سمة مشكلات المهمشين والمهمشات.















(تحياتي :الهرم الرآبع)
__________________
الهرم الرابع غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 25-08-2010, 07:14 AM   #2
عضو متألق
 
صورة سفير الأشراف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
البلد: في أرض أنا فيها كعابر سبيل
المشاركات: 797
قوة التقييم: 0
سفير الأشراف is on a distinguished road
جزاك الله خير على هذه العبر
وإذا خرجت المرأة من حصنها فقل عليها السلام
حفظ الله نساء المسلمين
__________________
سفير الأشراف غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 08:00 AM   #3
مشرف المنتدى الدعوي
 
صورة مجازف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 7,069
قوة التقييم: 0
مجازف will become famous soon enough
اهلا بالاخ الكريم

الهرم الرابع

الحمد لله على السلامه

بورك فيك على ما نقلت ، وليت قومي يعلمون

يريدون هذه البلاد بلا هويه ، ويدعون بذلك الى الحريه

تلاعبو على وتر العاطفه حتى صدقهم السذج ، وطبل لهم الاذناب

فلا نريد لهذه البلاد ان تكون مصر اخرى ولا شاماً آخر

واسأل الله ان يرد كيد الكائدين ، وحقد الحاقدين ، وان يحفظ هذه البلاد وولاتها واهلها من كل سوء ومن اهل السوء

والله يحفظك ويرعاك



__________________
مجازف غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 08:14 AM   #4
عضو مبدع
 
صورة وطہنہ عہمہريہ .. الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
البلد: بين زوآيآ غرفتي ..~ FaHaD
المشاركات: 1,493
قوة التقييم: 0
وطہنہ عہمہريہ .. is on a distinguished road



الله يجزآك خير أخوي

بصرآحه أنآ أشوف لو يخلون النسآء يبيعن بالمحلآت تكون هذه المحلآت مغلقة لآيدخلهآ رجآل مطلقآ وياليييت يطبقو كذآ عندنآ والله كآن نرتآح من المشآكل وعوآر الرأس

أشكرك أخوي على مآ طرحت

لك كل الود ..~
دمتم بود ..~


__________________

ƒą ђ ą đ


بآك بعد غيآب طويل
وطہنہ عہمہريہ .. غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 11:50 AM   #5
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,329
قوة التقييم: 0
الهرم الرابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سفير الأشراف مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير على هذه العبر
وإذا خرجت المرأة من حصنها فقل عليها السلام
حفظ الله نساء المسلمين



الشريف المبارك

نعم إذا خرجت تجول لا قائد لها سوى الذئاب حينها فسدت الأمة

سررت بمرورك ولك مني الإحترام والتقدير















(تحياتي :الهرم الرآبع)
__________________
الهرم الرابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 12:03 PM   #6
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,329
قوة التقييم: 0
الهرم الرابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مجازف مشاهدة المشاركة
اهلا بالاخ الكريم

الهرم الرابع

الحمد لله على السلامه

بورك فيك على ما نقلت ، وليت قومي يعلمون

يريدون هذه البلاد بلا هويه ، ويدعون بذلك الى الحريه

تلاعبو على وتر العاطفه حتى صدقهم السذج ، وطبل لهم الاذناب

فلا نريد لهذه البلاد ان تكون مصر اخرى ولا شاماً آخر

واسأل الله ان يرد كيد الكائدين ، وحقد الحاقدين ، وان يحفظ هذه البلاد وولاتها واهلها من كل سوء ومن اهل السوء

والله يحفظك ويرعاك




أهلين وسهلين وبوستين على الخدين أخي مجازف

الله يسلمك

ويشرفني رؤيتك وتعليقاتك الحلوه

والواجب الردود بل المواضيع تكون من النساء فهن المعنيات بهذه الحملة

الدعوة الفوضوية

القصد منها تمرد المرأة على وليها وعلى زوجها وتفكيك الأسرة

فمتى مانادوا بالمساواة فهي نهاية المأساة

ارحب بك

ورفع الله قدرك في الدارين















(تحياتي :الهرم الرآبع)
__________________
الهرم الرابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 03:44 PM   #7
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,329
قوة التقييم: 0
الهرم الرابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وطہنہ عہمہريہ .. مشاهدة المشاركة



الله يجزآك خير أخوي

بصرآحه أنآ أشوف لو يخلون النسآء يبيعن بالمحلآت تكون هذه المحلآت مغلقة لآيدخلهآ رجآل مطلقآ وياليييت يطبقو كذآ عندنآ والله كآن نرتآح من المشآكل وعوآر الرأس

أشكرك أخوي على مآ طرحت

لك كل الود ..~
دمتم بود ..~



المشكلة تكمن في تحقير المرأة وإذلالها وعرض محاسنها















(تحياتي :الهرم الرآبع)
__________________
الهرم الرابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 04:57 PM   #8
مشرف المنتدى الدعوي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2002
البلد: الرس
المشاركات: 11,074
قوة التقييم: 27
سابح ضد تيار will become famous soon enough
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الهرم الرابع مشاهدة المشاركة
يخطئ كثير ممن يظن أن عمل المرأة مسألة تنافس بين الرجل والمرأة ويخطئ من يظن أن العمل المختلط هو الحل
للفقر المزعوم (إنما الترف والإسراف والكماليات )هما أسباب خروج من لاعلم لها حتى اختلطت بالرجال
وأضاعة دينها وحشمتها
والذي انطلى على الكثير أن عمل المرأة عمل ضروري لنهضة الأمة وأنها نصف المجتمع
فكيف تصبح نصف المجتمع وتنهض به وهي سلعة يباع بها ويشترى حتى تعالت لافتات تنادي
« مطلوب بائعات حسناوات المظهر»
فمثلا لافتة مقتضبة أضحت من السمات المميزة للكثير من واجهات محال الملابس في القاهرة.
انتشار هذه اللافتات في شكل كبير يعطي إنطباعاًً بأن غالبية هذه المحال تعاني نقصاً حاداً في العمالة، لكن ما هي إلا دقائق حتى تفاجأ بأن العكس هو الصحيح.
تدخل المحل، فتباغتك، بائعتان أو ثلاث على الأقل بقولهن:«أيوه» أو «أي خدمة؟»، لكنهن في حقيقة الأمر لا يعرضن خدماتهن بقدر مايثبتن لصاحب المحل أنهن يعملن من دون كلل أو ملل.
قطاع بائعات المحال في « بوتيكات » القاهرة عريض جداً وغريب أيضاً: الغالبية العظمى منه غير معترف بها قانوناً، وبالتالي لاتوجد أي إحصاءات أو أرقام خاصة بأعداد أولئك الفتيات، أو أحوالهن الاجتماعية أو الاقتصادية. وبمعنى آخر، هن بالنسبة إلى دفاتر الدولة غير موجودات، على رغم أنهن بتن ظاهرة عددية واجتماعية.
جولة سريعة في محال القاهرة المتلاصقة كفيلة بأن تثبت وجود سمات واضحة تجمع بين غالبيتهن، وهي ليست سمات اجتماعية أو اقتصادية فحسب، بل تصل إلى حد التشابه في الملامح والمظهر.
أعمارهن تتراوح بين 18عاماً وأواخر العشرينات، غالبيتهن محجبات وإن كانت ملابسهن في حالات كثيرة لا تمت الى الحشمة بصلة، وجوههن تنطق بالكثير من الخبرات والتجارب، التي يصل بعضها إلى حد المآسي. وقلما تجد بينهن واحدة بدينة أو ممتلئة القوام، بل إن علامات سوء التغذية تبدو واضحة على وجوههن التي لا تفلح كميات الماكياج الرديء في إخفائها. أما أرجلهن فغالباً ما يُطلق لها عنان الانتفاخ والتورم في «الشباشب» الرخيصة التي يرتدينها. وهذا ليس غريباً إذا كان متوسط عدد ساعات العمل يومياً لا يقل عن 12 ساعة.
على باب الله!
تقول شيماء (20 عاماً) بينما تمضغ علكة ضخمة تخرجها من بين أسنانها الأمامية مرة كل دقيقتين: « أعمل في بوتيكات الملابس منذ عامين، وعملنا ليس البيع فقط، لكننا نفتح المحل صباحاً لنكنسه ونمسحه ونلمع زجاج الواجهات. كما أننا نجهز الشاي والقهوة لصاحب المحل وابنه». تتقاضى شيماء راتباً قدره 180 جنيهاً في الشهر (31 دولاراً). وعن نظام التأمينات الذي تخضع له، تقهقه بصوت عالٍ، وتنفخ العلكة لتخرج بالونة ضخمة من بين شفتيها وتقول: « نحن نعمل على باب الله، النهاردة هنا، وباكر في محل آخر، حتى عندما يأتي مفتشو مكاتب العمل إلى المحل، نختبئ بعيداً حتى لا يروننا».
وعن سبب سكوتها على هذا الوضع غير القانوني، لا سيما أن راتبها متدنٍ للغاية وساعات العمل طويلة جداً تقول: «اللي مصبرني على هذا الوضع المر هو الأمرَّ منه. فوالدي طلّق والدتي واختفى في إحدى دول الخليج، ولي خمسة أخوة، وعليّ مساعدة والدتي للإنفاق عليهم. ولما رسبتُ في الثانوية العامة، فإن فرصة العثور على عمل تكاد تكون غير موجودة».
قصص وحكايات بائعات المحال لا أول لها ولا آخر. لكنها على رغم اختلافها تجمع بينها عوامل اقتصادية واجتماعية متدنية: أسر متفككة، أو تعولها نساء، أخوة وأخوات صغار في حاجـة إلى من ينفق عليهم، مستوى تعليمي مخفوض، وانعدام أي خيارات حياتية أخرى.
وكثيراً ما تتخذ العلاقة بين صاحب المحل أو ابنائه والعاملات منحى يشوبه الاستغلال الجنسي المسكوت عنه، تقول م. ن (21 عاماً) : «صاحب المحل الذي كنت أعمل فيه قبل عملي الحالي حاول تقبيلي أكثر من مرة، وظللت أقاومه حرصاً على أكل عيشي. لكنه دأب على ابتداع الحجج، لأتأخر في المحل بعد انصراف بقية الفتيات. لذا خفت على نفسي، وتركت العمل من دون أن أخبره». وهي تؤكد أن مسألة التحرش منتشرة على نطاق واسع، لكن قلة هن الفتيات العاملات اللواتي يتحدثن عنه، وكثيرات يضطررن إلى التغاضي عنه في سبيل لقمة العيش.
ويبدو أن مثل هذه التحرشات المنتشرة في هذا القطاع والمسكوت عنها تتسبب في قولبة نظرة المجتمع إلى بائعات المحال على أساس أن جميعهن فتيات سيئات السمعة. وهذا بالطبع ليس حقيقيـــاً.
وهكذا، فإن الجانب الأكبر من الحياة اليومية للبائعات مشكلات متشابكة سواء من حيث الوضع غير القانوني لعملهن، أم الرواتب المتدنية، أم ساعات العمل الطويلة، أم المعاملة السيئة من الزبائن، أم التحرش الجنسي بهن. وغالبيتها مشكلات مسكوت عنها، ومن غير المتوقع مناقشتها لعلاجها في المستقبل القريب، وهذه سمة مشكلات المهمشين والمهمشات.
أسعدك الله وحفظك وبارك الله فيك
__________________
تاريخ 1437/12/17. هو تقاعدي المبكر. حيث قضيت عشرين سنة بالتعليم عشر سنوات مدير. وعشر. سنوات معلم فالحمد. الله الذي يسر. أمري وأكرمني
سابح ضد تيار غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 05:57 PM   #9
عضو بارز
 
صورة ga9eeme الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 349
قوة التقييم: 0
ga9eeme is on a distinguished road
Cool

اذا كانت الاعمال المختلطة السابقة جعلت بلد الاسلام البلد الثالث على مستوى العالم بكثرة التحرشات الجنسية بعد هذا العمل الحقير - نسأل الله العافية لفتياتنا منه - كم سنكون ؟!

العمرو و الاحمد اعتقوا رقابهم بهذا الامر فجزاهم الله عن الاسلام خير الجزاء لكن الذين شرعوا هذا الامر فكل ذنب ينال تلك الكاشيرات في اعناقهم و المؤمنين شهود الله في أرضه
ga9eeme غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-08-2010, 06:15 PM   #10
عضو ذهبي
 
صورة الرجل الحديد الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بين لغة الطيور << تسني فاهم
المشاركات: 2,022
قوة التقييم: 0
الرجل الحديد is on a distinguished road


لاتفخموا الأمر وبنفس الوقت لانهونها

فلو نظرنا من جهت وضع السوق مغلق ولايدخله الا العنصر النسائي (( مثل المشاغل )) لكن العمل مثله مثل غيره من الأعمال كالمدرسات والمشرفات وغيرهن,,,

ولو نظرنا الى أن السوق مفتوح فهنا تكمن المشكله ,,,,

فأقول وبالله التوفيق انه ليس هناك مشكله والأمور واضحه كما هو مكتوب بالأعلى

دمتم برعاية المولى عز وجل
__________________


إنني لم أعكر صفو حياتهم أبدا ,, إنني فقط أخبرهم بالحقيقة .. فيرونها جحيما .. !
الرجل الحديد غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19