عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 27-08-2010, 07:37 AM   #1
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1
قوة التقييم: 0
أم إمام المتقين is on a distinguished road
حكم الصيام

*حكم الصوم
للصوم حكم عديدة ومن جوانب مختلفة فمنها إيماني ومنها نفسي ومنها جنسي ومنها اجتماعي ومنها صحي
وستناولها مع جزمنا أننا لن نلم بها فإن الدراسات الطبية والإعجازوالبحث العلمي توافينا بالمستجدات المتتالية
أولاً: حكم الصوم الإيمانية
1- سبب في حصول التقوى
فالصيام أحد وسائل الحصول على خصال التقوى ، وجعل الوقاية قال تعالى ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (183) البقرة
2- العبد يشكر الله على نعمة الهداية والغنيَّ يَعرفُ به قدْرَ نعمةِ الله عليه بالغِنَى*
فمن حكم العبادات شكر الله سبحانه وتعالى قال تعالى ( وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَى مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (185) البقرة والصيام من أنواع* العبادات .
3-تنمية الإخلاص الإيماني لله سبحانه وتعالى وإظهار كمالُ العبودية لله سبحانه وتعالى وقوةُ مَحَبَّته له ورجائِه ما عنده.
لأن الصيام عبادة خفية ليس فيها عمل مشاهد كما في سائر العبادات و الطاعات
ثانياً:* حكم الصوم النفسية*
1-الصبر
الصبر ثلاثة أنواع : صبر على طاعة الله ، وصبر عن محارم الله ، وصبر على أقدار الله المؤلمة . وتجتمع الثلاثة كلها في الصوم ، فإنّ فيه صبرًا على طاعة الله ، وصبرًا عما حرم الله على الصائم من الشهوات ، وصبرًا على ما يحصل للصائم فيه من ألم الجوع والعطش ، وضعف النفس والبدن ، وهذا الألم الناشئ من أعمال الطاعات ؛ يثاب عليه صاحبه
2- كسْرُ النفْس والحدُّ من كِبريائِها حتى تخضعَ للحق وتَلِيْنَ للخَلْق
فعند الجوع يزول البطر وتنكسر حدة الشهوات فعنده تسكن* النفس لربها وتخشع له ويتخلَّى. القلب للفِكْرِ والذِّكْرِ، فإنَّ الشَبعَ والرِّيَّ ومباشرةَ النساءِ يستوجبُ الْغَفْلَةَ ورُبَّما يُقَسِّى القلبَ ويُعْمى عن الحقِّ يَحمِلُ كلٌ منها على الأشَرِ والْبَطرِ والعُلوِّ والتكبُّر على الخَلْقِ وعن الحقِّ. وإن البطر والأشر هما مبدأ الطغيان والغفلة عن الله، فلا تنكسر النفس ولا تذل كما تذل بالجوع، وذلك أنَّ النفسَ عند احتياجِها لهذه الأمورِ تشغلُ بتحصيلِها فإذا تَمكَّنتْ منها رأتْ أنَّها ظَفِرتْ بمطلوبها فيحصلُ لها من الفَرحِ المذمومِ والبطرِ ما يكونُ سبباً لِهلاكها، والمَعْصومُ مَنْ عَصَمَه الله تعالى.ولذلك أرشَدَ النبيُّ صلى الله عليه وسلّم إلى التخفيفِ من الطَّعامِ والشراب، فقال صلى الله عليه وسلّم: «مَا مَلأ ابنُ آدمَ وِعَاءً شرّاً من بطنٍ، بحَسْبِ ابن آدمَ لُقيْماتٌ يُقمن صُلْبَه، فإِن كان لا مَحالَةَ فَثُلثٌ لطعامِه وثلثٌ لشرابه وثلثٌ لنفسِهِ»* صحيح الجامع
?-التَّمرُّنُ على ضَبْطِ النَّفْسِ، والسَّيْطرةُ عليها، والْقوَّةُ على الإِمساكِ بزِمَامِهَا
فطبيعة النفس أمارة بالسوء قال تعالى (إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53)يوسف
لذا حض الرسول صلى الله عليه وسلم على إمساك اللسان وجعل المنكرات سببا في عدم قبول الصيام قال صلى الله عليه وسلّم: «منْ لَم يَدعْ قول الزورِ والعملَ به والجَهلَ فليس لله حاجةٌ في أنَّ يَدعَ طعامَه وشرابَه»، رواه البخاري
ثالثاً : حكم الصوم الاجتماعية
1- تجسيد حقيقة الأخوة والشعور بالآخرين*
الصيام يجسد حقيقة الأخوة التي غرسها الرسول صلى الله عليه وسلّم يوم أن قال : " قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَثَلُ الْمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَتَرَاحُمِهِمْ وَتَعَاطُفِهِمْ ، مَثَلُ الْجَسَدِ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْحُمى ) صحيح مسلم . لذا نجد الحض على* تفطير الصائم . قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " " مَنْ فَطَّرَ صَائِمًا كَانَ لَهُ مِثْلُ أَجْرِهِ ، غَيْرَ أَنَّهُ لَا يَنْقُصُ مِنْ أَجْرِ الصَّائِمِ شَيْئًا " " قال الترمذي :** حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ " " *
خامساً : حكم الصوم الجنسية
1- علاج الشهوة الجنسية
قال النبي صلى الله عليه وسلّم: «يا مَعْشَر الشباب مَن استطاع منكم الْبَاءةَ فلْيتزوجْ فإنَّه أغَضُّ للبَصر وأحْصَنُ لِلفَرْجِ، ومَن لم يستطعْ فعليه بالصومِ فإنه له وِجاءُ»، متفق عليه
2- تهذيب للوظيفة الجنسية
قال تعالى ( أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ هُنَّ لِبَاسٌ لَكُمْ وَأَنْتُمْ لِبَاسٌ لَهُنَّ عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ وَعَفَا عَنْكُمْ فَالْآَنَ بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلَا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَقْرَبُوهَا* ...(187)البقرة
سادساً : تنقية الجسم من السموم والفضلات على مدار العام
أبحاث الغرب توصلت إلى* أن الصيام ليوم واحد يطهر الجسم من فضلات عشرة أيام، وهكذا فإن شهر الصيام يطهر الجسم من فضلات وسموم عشرة أشهر على الأقل.
وهي الحكمة من أمر الرسول صلى الله عليه من صيام شهر رمضان واتبعه بست من شوال وقال كانما صام الدهر كله ،فست وثلاثون يوم تطهر* الجسم 360يوم وهو السنة كاملة
2- الصيام وقاية من داء السكرى
وذلك لأن صيام ساعات محددة يومياً خلال شهر رمضان- بالنظام الإسلامي- يمنع البنكرياس فترة للراحة، يجدد فيها نشاطه فلا يختل عمله، وبالتالي ينتظم مستوى السكر في الدم،ولا يصاب المرء
3- الوزن المعتدل والتخلص من الشحوم المتراكمة
حيث تذوب الشحوم في ساعات الجوع، وينظم أيض ( استقلاب) الدهون والشحوم عموماً.
4-* راحة الجهاز الهضمي
لأن رمضان هو فترة راحة للجهاز الهضمي المسؤول عن استهلاك الطعام .
5- * انخفاض نسبة الجريمة بوضوح
أنَّ مجارِيَ الدَّم تضيقُ بسببِ الجوع والعطشِ فتضيقُ مَجارِي الشيطانِ من الْبَدنِ
* 6 -تنشيط الخلايا الدماغية ويفتح الذهن ويقوي الإدراك.
لأن حيويتها تتضاعف لتوقف نشاط الجهاز الهضمي فيندفع الدم بغزارة إلى أنسجة المخ لتغذية تلافيفه، وتزويد الحجر الدماغية بالغذاء الأمثل لعملها.
7- الحكم من توقيت الصيام وتحديده لأن الحرمان الشديد من التغذية يؤدي إلى ظهور اضطرابات غذائية عصبية في الدماغ المتوسط مما يؤثر على الغدد الصم وعلى السلوك والانفعال النفسي* ?
وهذه الحكمة من الأمور الآتية : 1 ـ توقيت الصيام قال تعالى ( وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ وَلَا تُبَاشِرُوهُنَّ وَأَنْتُمْ عَاكِفُونَ فِي الْمَسَاجِدِ تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ فَلَا تَقْرَبُوهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ آَيَاتِهِ لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَّقُونَ (187) البقرة .
2 ـ* النهي عن الوصال في الصيام ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا ، قَالَ : " نَهَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، عَنِ الوِصَالِ " قَالُوا : إِنَّكَ تُوَاصِلُ ، قَالَ : " إِنِّي لَسْتُ مِثْلَكُمْ إِنِّي أُطْعَمُ وَأُسْقَى
3 ـ النهي عن صيام الدهر* عَنْ أَبِي قَتَادَةَ قَالَ : قِيلَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، كَيْفَ بِمَنْ صَامَ الدَّهْرَ ؟ قَالَ : " " لَا صَامَ وَلَا أَفْطَرَ ، أَوْ لَمْ يَصُمْ وَلَمْ يُفْطِرْ "صحيح مسلم
لذا فأن الله عليم بمصالح عباده* لذا شرع لهم ما يناسبهم ولم يترك للبشر تحديدها لأن علم البشر* مهما وصل لا يصل إلى علم الله سبحانه وتعالى قال تعالى (* وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءَهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَنْ فِيهِنَّ (71) المؤمنون
* 8- تستعيد أجهزة الإطراح والإفراغ نشاطها وقوتها ويتحسن أداؤها الوظيفي في تنقية الجسم
لأن الصوم له دور في الراحة *الفيزيولوجية لمختلف أعضاء الجسم عدا أجهزة الإطراح
9-* التنظيم الغذائي للجسم
الصوم يحسن وظيفة الهضم،* ويسهل الامتصاص ويسمح بتصحيح فرط التغذية
10-* الصوم يضمن الحفاظ على الطاقة المخصصة للهضم ويعمل على ترشيد توزيعها حسب حاجة الجسم.
ويدخرها لنشاطات أخرى، ذات أولوية وأهمية قصوى: كالتئام الجروح، ومحاربة الأمراض
11-* يستطيع البدن تحليل المواد الزائدة والترسبات المختلفة داخل الأنسجة المريضة.
ولذا نرى الإجماع الطبي على ضرورة إجراء الفحوص الدموية على الريق، أي يكون المفحوص صائماً.
12- استرجاع النشاط والحيوية
هناك عدد من المسنين، تجاوزت أعمارهم السبعين، استطاعوا بفضل الصوم استرجاع نشاطهم وحيويتهم الجسمانية والنفسانية
الصوم أداة يمكن أن تعيد الشباب والحيوية إلى الخلايا والأنسجة المختلفة في الجسم وهنا تبرز الحكمة من الهدي النبوي في قوله صلى الله عليه وسلم أَفْضَلَ الصِّيَامِ عِنْدَ اللَّهِ ، صَوْمَ دَاوُدَ عَلَيْهِ السَّلَام كَانَ يَصُومُ يَوْمًا وَيُفْطِرُ يَوْمًا ) صحيح مسلم
13-نقص مستوى كولسترول الدم
وهذا بدوره يقلل من الجلطات *القلبية والدماغية ويجنب ارتفاع الضغط الدموي . ونقص شحوم الدم يساعد بدوره على التقليل من *حصيات المرارة والطرق الصفراوية
14-*استراحة للجهاز الكلوي
* فتركيز سوائل الجسم تزداد محدثة تجفافا خفيفا يحتمله الجسم لوجود كفاية من مخزون السوائل فيه
* سابعاً* حكم لا نعلمها
قال تعالى ( وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا (85) الإسراء
*وإلى اللقاء في الموضوع القادم الفضائل العامة للصيامك ثم فضائل شهر رمضان وصيامه خاصة
د.فاطمة صالح الجارد
المشرفة العامةعلى موقع ملتقى المتدربات
http:/www.fatimh-aljared.com/
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
أم إمام المتقين غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 27-08-2010, 12:22 PM   #2
عضو اسطوري
 
صورة }ريح المطر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 13,165
قوة التقييم: 0
}ريح المطر will become famous soon enough}ريح المطر will become famous soon enough
جزاك الله كل خير ووفقك في حياتك وجعلها في ميزان حسناتك
__________________
ان قل توآجدي معكم فاذكروني بالخير وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي
}ريح المطر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-08-2010, 01:18 PM   #3
عضو خبير
 
صورة عزيزنفس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2010
البلد: في معاليق الضماير
المشاركات: 4,043
قوة التقييم: 0
عزيزنفس is on a distinguished road
جزاك الله خير
__________________

اخواني الأعزاء
لدى كل انسان ظروف قد تجبرة على شي لايريدة
وخصوصآ على فراق اخوة انتميت لهم وسوف انتمي لهم ماحييت
عزيزنفس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 28-08-2010, 05:37 AM   #4
عضو لم يُفعل
 
صورة طائع لربى الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
البلد: مصر
المشاركات: 51
قوة التقييم: 0
طائع لربى is on a distinguished road
وفقك الله عز وجل وجعله فى ميزان حسناتك
__________________

إبن النيل
طائع لربى غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:42 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19