LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-09-2010, 06:51 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ابو زياد
عضو بارز
 
الصورة الرمزية ابو زياد
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

مشكوور اخوي ...للمعلوميه هذا الموضوع ..طرح مراات عديده بالمنتدى ..ننتظر جديدك



















التوقيع

(لاأله ألا أنت سبحانك اني كنت من الظالمين)

رد مع اقتباس
قديم 09-09-2010, 08:34 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
ابو زياد
عضو بارز
 
الصورة الرمزية ابو زياد
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

ههههههههههههههههههههههه..وشلون اخوي قوس المطر ..الموضوع موضوعك...وانا رديت وشلون صار موضوعي



















التوقيع

(لاأله ألا أنت سبحانك اني كنت من الظالمين)

رد مع اقتباس
قديم 10-09-2010, 10:48 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
قوس المطر
عضو مميز
 

إحصائية العضو







افتراضي من أغرب قصص البر بالوالدين

إخواني الأعضاء الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :


ذكر الشيخ الدكتورحمود غزاي الحربي خطيب جامع عبدالله بن

عمر بالرس في خطبة الجمعة قصة تدمي القلوب ، وهذا ملخصها :

في محافظة تبعد من الرس 190 كيلا ، وتحديدا في محافظة الأسياح
جرت محاكمة بين شقيقين ، ليست كأية محاكمة ، وفي قضية ليست ككل القضايا

ليست من أجل قطعة أرض ، أو من أجل بيت أو عقار أو ميراث
إنها من أجل الأم نعم من أجل الأم

فعندما كبرت الأم وهرمت وأصبحت مقعدة لا تستطيع رعاية نفسها آلت رعايتها إلى
الابن الأكبر ، واستمر سنين عديدة ، وهو يقوم برعايتها وشؤونها
حتى إذا كبر الابن ورق عظمه وضعف بدنه وصعب عليه رعاية والدته



جاءه أخوه الأصغر فطلب منه أن يسند أمر رعاية والدتهما إليه ، فيأخذها إلى بيته
ليقوم هو برعايتها .

لكن أخاه رفض ذلك الأمر بشدة ، وقال : إنه يستطيع أن يقوم بوالدته ، وهو أحق بها


فلما رأى الابن الأصغر تمسك أخيه بوالدته اشتكى إلى المحكمة ،
وطلب إسناد الرعاية له ، لضعف أخيه وكبر سنه .


وبعد جلسات عدة حاول القاضي أن يصلح بينهما دون جدوى


مما جعله يستدعي الأم لينظر رأيها ،
جاؤوا بالأم محمولة ، وكانت تدرك وتعي ما تقول ن بل إنها ذات عقل راجح ، وفكر واع

سألها القاضي إن كانت ترغب أن تعيش عند ابنها الأكبر أو الأصغر ، فأشارت إلى أحدهما ، قائلة :
هذا عيني ، وأشارت إلى الآخر : هذا عيني الأخرى .

وبعد ذلك رأى القاضي أن الأصغر هو الأنسب لرعاية أمه ، لأن الأكبر بدا عليه الضعف والوهن ،
ولم يعد قادرا على الرعاية ، فحكم للأصغر .



عندها انفجر الشقيق الأكبر باكيا بكاء شديدا ، لأن أمه ستخرج من بيته .


#################


عجبا لهذين الشقيقين
عجبا لتلك المحاكمة

لا زال الخير باقيا في أمة محمد صلى الله عليه وسلم إلى قيام الساعة .


أين هذا النموذج الرائع من حال بعضنا مع آبائهم وأمهاتهم .
أين هذا النموذج ممن يرمي والده أو والدته في دور العجزة والمسنين

اللهم اغفر لآبائنا وأمهاتنا وارحمهما كما ربيانا صغارا .
اللهم من كان منهم ميتا فاغفر له وارحمه ، ووسع له في قبره
ومن كان منهم حيا فمتعه بالصحة والعافية ، وارزقنا بره
واختم له بخير


والسلام عليكم ورحمة الله


منقووووووووووول



















التوقيع

تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

رد مع اقتباس
قديم 11-09-2010, 02:46 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
عزيزنفس
عضو خبير
 
الصورة الرمزية عزيزنفس
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

آلله يجزآك كل خير على طرحك

يعطيك ربي آلعـآفيه



















التوقيع


اخواني الأعزاء
لدى كل انسان ظروف قد تجبرة على شي لايريدة
وخصوصآ على فراق اخوة انتميت لهم وسوف انتمي لهم ماحييت
رد مع اقتباس
قديم 11-09-2010, 03:20 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خير الجزاء

رد مع اقتباس
قديم 11-09-2010, 03:32 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية ऋँ أكـوس نفـر ऋँ
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

جـــزاكـ الله خير



















التوقيع

يسئلوننِيْ لمّآذآ[ أعّشـّــقْ ]
الهِلآلْ [ ...
مآ أشَّــدْ غبآءَهُــمْ كأنهُمْ يسئلوننِيْ لِمّـآذّآ أتنفّــــسْ !
رد مع اقتباس
قديم 11-09-2010, 05:47 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
صغير بس أمير
عضو لم يُفعل
 
الصورة الرمزية صغير بس أمير
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

السلام عليكم :
الله يرزقنا بر والدينا على الوجه الذي يرضيه ......,,,,,,,,,,

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 09:36 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8