عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 02-10-2010, 02:44 PM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
البلد: United states
المشاركات: 345
قوة التقييم: 0
عابر القرات is on a distinguished road
محتكرو الأراضي سبب غلاء السكن و"الرهن العقاري" كارثة

قال الكاتب الصحفي المتخصص في القضايا الاقتصادية عصام الزامل: إن ارتفاع أسعار الأراضي هو المشكلة الرئيسية التي تعيق امتلاك المساكن للمواطنين، والارتفاع في أسعار الأراضي سببه الرئيسي احتكار التجار للأراضي البيضاء غير المستخدمة .

وشن الزامل في حوار أجرته معه "سبق" هجوماً لاذعاً على تجار العقار وقال: الآثار الاقتصادية لتحويل الأراضي لسلعة مضاربة واحتكار بدل أن تكون سلعة استخدام، كثيرة جداً. وقد لا تسعها الكتب.

ولكن أهم الآثار السلبية هو الارتفاع الكبير جداً في تكلفة تملك المساكن، والارتفاع الكبير جداً في تكلفة استئجار المساكن والشقق، بالإضافة إلى التأثير المباشر أيضاً على قطاع الأعمال، حيث أصبح من الصعب الدخول في العمل الخاص الصغير والمتوسط بسبب الإيجارات المرتفعة التي تقلل من ربحية المشروع، وقد تؤدي لإفلاسه في فترة قصيرة.

ودعا الزامل الجهات المعنية إلى سن قانون وتنظيم جديد يمنع احتكار الأراضي البيضاء، ويجبر محتكري الأراضي على بيعها أو الاستفادة منها، مؤكداً أن الشريعة الإسلامية تمنع الاحتكار وتعتبر الأرض هبة من الله يجب الاستفادة منها وليس المضاربة بها كسلعة .

وكان الزامل قد كتب مقالاً صحافياً قال فيه: إن السعر العادل للأرض لا يتجاوز 135 ريالاً للمتر، وفي حال أضفنا هامش ربح 20 % للمطور والمسوق، فإن سعر المتر الواحد السكني لن يتجاوز بأي حال 162ريالاً، متهماً تجار العقار بالجشع والمضاربة والاحتكار .

ويضيف الزامل: "إذا كان معدل المساحة اللازمة لبناء المنزل هي 400 متر مربع، فإن السعر العادل لهذه الأرض بعد حساب تكلفة التطوير وهامش الربح للمستثمر المطور يجب ألا يتجاوز 65.000 ريال، وهو السعر العادل لأرض مكتملة الخدمات يمكن للمواطن أن يبني فيها بيت العمر، لحظة تسلمه لصك الأرض .

ويحدد الزامل ثلاث جهات رئيسية مسؤولة مسؤولية مباشرة عن ارتفاع أسعار الأراضي: 1- تجار الأراضي الذين يحتكرون عشرات الملايين من الأمتار لأراضي بيضاء، يرفضون بيعها ويفضلون اكتنازها لسنوات طويلة حتى ترتفع أكثر. 2- البلديات التي لا تبادر بتطوير أراضي المنح الحكومية، كما لا تبادر بزيادة النطاق العمراني. 3- الجهات التشريعية، لعدم فرضها الزكاة أو الرسوم على الأراضي .

ويحذر الزامل في حديثه لـ "سبق" من إقرار نظام الرهن العقاري قبل سن تشريع واضح لمنع احتكار الأراضي وارتفاع أسعارها، قائلاً: "الرهن العقاري سيكون كارثة على المواطن لو تم تطبيقه قبل حل مشكلة احتكار الأراضي. حيث ستزداد أسعار الأراضي أكثر، ولن يستفيد من النظام إلا تجار الأراضي فقط".

ويتمحور مقترح النظام القانوني حول قانون ضريبة امتلاك وتجارة الأراضي في السعودية. وكتب الزامل: يتركز على نقطتين أساسيتين، وهما جعل عملية تقييم سعر الأرض تتم من قبل (مالك الأرض) وليس من قبل الحكومة أو طرف ثالث. وعدم تمكين مالك الأرض من رفع التقييم في المستقبل، ودفعه لضريبة سنوية قدرها 5 % بناء على السعر الذي حدده هو. ويمكن للمالك أن يخفض سعر الأرض إذا أراد تسريع بيع الأرض، ولا يمكنه رفعه مرة أخرى. مع ملاحظة أن الأرض (يجب) أن تكون معروضة للبيع في بورصة تجارة الأراضي بناء على السعر الذي حدده المالك.

وتابع: لذلك فإن تقييم المالك للأرض بسعر مرتفع سيؤدي به إلى دفع ضريبة أعلى. وتقييمه لها بسعر منخفض سيجعله يقترب من السعر المقبول سوقياً، ما يسرع من بيع الأرض. كما أن تقييم الأرض من قبل المالك يقلل من تكلفة وصعوبة تنفيذ القانون، كما يقلل من البيروقراطية والزمن المطلوب لتنفيذه. كما يصعب القانون من إمكانية التحايل عليه، عبر التقييم المنخفض لتقليل الضريبة المدفوعة أو عبر تغيير السعر تدريجياً لتجنب دفع ضريبة مرتفعة في البداية.

وفيما يلي نص الحوار:

- أشرت في مقالك "مملكة المونوبولي" إلى مشكلة احتكار الأراضي، في رأيك متى بدأت هذه المشكلة في السعودية؟

بدأت في عام 1395 عندما تم تغيير القانون من قبل مجلس القضاء الأعلى، وسمح بمنح الأراضي بدون إحياء وفي الوقت نفسه تم منع تملك الأراضي بالإحياء.

السبب الثاني لتفشي هذه المشكلة هي الفتاوى التي تسهل على تجار الأراضي تجنب دفع الزكاة، حيث أفتى بعض العلماء بعدم وجوب الزكاة إذا لم تكن الأرض معروضة للبيع.. حتى لو كان التاجر يملك ملايين المترات من الأراضي البيضاء. هذه الفتوى تخالف فتوى المجمع الفقهي الإسلامي الذي ذكر أن الأرض يجب أن يزكى عليها إذا كانت عرفاً أكثر من حاجة الإنسان. وهذه هي الفتوى المنطقية التي تراعي مصالح الناس.

- ألمحت عدة مرات وفي مقالات صحفية إلى مشكلة عدم التوزيع العادل، هنا أنت تنقل مشكلة المساكن من مشكلة فنية اقتصادية إلى مشكلة تتعلق ببنية المجتمع وثقافته؟

لا أعتقد أن المشكلة تتعلق بالأصل أو الانتماء، ما كتبته في فقرة صغيرة في أحد المقالات كان أقرب للتصوير الكاريكاتوري لا أكثر.
- ما هي الخطورة الاقتصادية لتحول سوق الأراضي في السعودية إلى سوق مضاربة، حيث يشتريها بعضهم ليبيعها دون أن يبني عليها شيئاً بعد مدة وبربح؟

الآثار الاقتصادية لتحويل الأراضي لسلعة مضاربة واحتكار بدل أن تكون سلعة استخدام، كثيرة جداً. وقد لا تسعها الكتب.

ولكن أهم الآثار السلبية هو الارتفاع الكبير جداً في تكلفة تملك المساكن، والارتفاع الكبير جداً في تكلفة استئجار المساكن والشقق. بالإضافة إلى التأثير المباشر أيضاً على قطاع الأعمال، حيث أصبح من الصعب الدخول في العمل الخاص الصغير والمتوسط بسبب الإيجارات المرتفعة التي تقلل من ربحية المشروع، وقد تؤدي لإفلاسه في فترة قصيرة.

أما التأثير الخطير الذي لا يعرفه الكثيرون، فهو أن ارتفاع أسعار الأراضي أصبح عائقاً رئيسياً في المشاريع التنموية الحكومية، حيث تشتكي غالبية القطاعات الحكومية من نقص الأراضي وغلائها، فوزارة التعليم تشتكي من عدم وجود أراض لبناء مدارس، ووزارة الصحة تشتكي من عدم قدرتها على بناء مراكز صحية لارتفاع أسعار الأراضي، أما أطرف المتضررين فهم أحد مراكز كتابة العدل الذين اشتكوا من عدم توفر أراض لبناء مركز جديد بدلاً من مركزهم المستأجر.
معنى ذلك أن مشكلة الإسكان في السعودية تبدأ من اختزان الأراضي البيضاء؟
ارتفاع أسعار الأراضي يمثل المشكلة الرئيسية التي تعيق امتلاك المساكن للمواطنين. وسبب هذا الارتفاع هو احتكار التجار
ما هو أثر احتكار الأراضي البيضاء على المواطن البسيط الراغب ببناء مسكن له؟
بكل بساطة، في أغلب دول العالم قيمة الأرض لا تزيد عن 15 % من التكلفة الإجمالية لامتلاك المسكن، أما هنا فقد وصلت هذه النسبة لأكثر من 50 %.

أشرت إلى السعر العادل للأراضي، ويبدو أنك تتحدث عما سيؤول إليه سعر الأرض بعد قانونك المقترح، وهو 135 ريالاً للمتر.. اقتصادياً ألا يمكن أن ينتقل الغلاء الفاحش إلى مواد البناء بعد أن يشتري المواطنون الأراضي بقصد السكن، ثم يفاجؤوا بأنهم لا يستطيعون بناءها؟
قد يحدث هذا في أول سنة أو سنتين، ولكن ارتفاع هوامش الربح في مواد البناء سيدفع المستثمرين لاستيراد المزيد منها أو بناء مصانع تغطي الطلب المتزايد. في السوق المفتوح يمكن تصحيح الاختلالات بشكل سريع.

البنوك تقدم الحلول التمويلية للعقار بفوائد عالية جداً، على الأقل في الوقت الحالي هل ترى من حل اقتصادي يتمكن من خلاله المواطن البسيط من امتلاك وحدة سكنية؟

ذكر المحامي عبد العزيز القاسم في إحدى حلقات برنامج "واجه الصحافة"، أن أقل تكلفة لامتلاك منزل في الوقت الحالي هي 700 ألف ريال. وحتى تمتلك هذا المنزل يجب أن يكون راتبك لا يقل عن 17 ألف ريال.

وأضاف أن نسبة من يزيد دخلهم عن 17 ألف ريال في السعودية لا تتجاوز 10 %.

إذن، جواباً على سؤالك إذا كان راتبك أقل من 17 ألف ريال شهرياً فلا تحلم بامتلاك بيت العمر


__________________
Cowards die many times before their death
عابر القرات غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 02-10-2010, 03:13 PM   #2
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
البلد: الرس الغاليه
المشاركات: 975
قوة التقييم: 0
saleh.a is on a distinguished road
[quote=عابر القرات;3899792]قال الكاتب الصحفي المتخصص في القضايا الاقتصادية عصام الزامل: إن ارتفاع أسعار الأراضي هو المشكلة الرئيسية التي تعيق امتلاك المساكن للمواطنين، والارتفاع في أسعار الأراضي سببه الرئيسي احتكار التجار للأراضي البيضاء غير المستخدمة .
ألف شكر على تصليط الضوء حول هوامير العقار وهناك مصادر لتنظيم العقارقريبآ
__________________
حياتي التي اعيشها كالقهوه التي اشربها على كثر ما هي مره فيهاحلاوه
saleh.a غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-10-2010, 07:20 PM   #3
عضو ذهبي
 
صورة فهد ابن أبيه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
البلد: الرس
المشاركات: 2,241
قوة التقييم: 0
فهد ابن أبيه is on a distinguished road
ان القول ماقالت حذامِ

مشكور على النقل يا أستاذ
فهد ابن أبيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 03-10-2010, 01:28 AM   #4
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2008
البلد: United states
المشاركات: 345
قوة التقييم: 0
عابر القرات is on a distinguished road
اهلا وسهلا بكم



نتمنى ان تحل مشكلة الاراضي والسكن قريبا
__________________
Cowards die many times before their death
عابر القرات غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 05:54 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19