عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 05-11-2010, 05:25 PM   #11
مشرف منتدى الأعضاء الجدد و التواصل
 
صورة أبوسليمان الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2010
البلد: الرس
المشاركات: 28,416
قوة التقييم: 36
أبوسليمان is on a distinguished road
الله يعين الناس
__________________
سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم
أبوسليمان غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 05-11-2010, 05:26 PM   #12
عضو ذهبي
 
صورة تحدوؤوه البشر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 2,038
قوة التقييم: 0
تحدوؤوه البشر is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابو ذكرى مشاهدة المشاركة
انشاء الله يجي توزيع قريب للمنح وتنزل لاسعار
إنشاء الله يارب الله يسمع منك إخوي (ابو ذكرى) . . .

جزاك الله الف خير ،
__________________
حين يتعمد الأخرين فهمك بطريقة خآطئة ؛ ( لا ترهق نفسك بالتبرير ) , فقط .. !
أدر ظهرك واستمتع بالحياة ..
تحدوؤوه البشر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-11-2010, 05:27 PM   #13
عضو ذهبي
 
صورة تحدوؤوه البشر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 2,038
قوة التقييم: 0
تحدوؤوه البشر is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابوسليمان999 مشاهدة المشاركة
الله يعين الناس
ويعين الجميع اخوي (ابو سليمان) ،
__________________
حين يتعمد الأخرين فهمك بطريقة خآطئة ؛ ( لا ترهق نفسك بالتبرير ) , فقط .. !
أدر ظهرك واستمتع بالحياة ..
تحدوؤوه البشر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-11-2010, 06:30 PM   #14
عضو لم يُفعل
 
تاريخ التسجيل: Mar 2010
المشاركات: 1,023
قوة التقييم: 0
raswi99 is on a distinguished road
ارتفاع الأراضي يدل على كسل اهل المدينة وعدم حبهم للتجاره ,, العقار اسهل تجارة (تجارة العجازين) الاب مدرس والأم مدرسه من سنين وكل فلوسهم يشترون اراضي اكيد تبي ترتفع
الحل انك تفرض ضرائب على الأراضي البيضاء وغصب الناس تبدا تتخلص وينزل السوق
raswi99 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-11-2010, 07:08 AM   #15
عضو ذهبي
 
صورة تحدوؤوه البشر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 2,038
قوة التقييم: 0
تحدوؤوه البشر is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها raswi99 مشاهدة المشاركة
ارتفاع الأراضي يدل على كسل اهل المدينة وعدم حبهم للتجاره ,, العقار اسهل تجارة (تجارة العجازين) الاب مدرس والأم مدرسه من سنين وكل فلوسهم يشترون اراضي اكيد تبي ترتفع
الحل انك تفرض ضرائب على الأراضي البيضاء وغصب الناس تبدا تتخلص وينزل السوق
كلامك صحيح اخوي (رساوي) ارزاق هي اللي شرى قبل واستغل الفرصه حظه لكن الحين الجيل الجديد كم سنه بيجمع حق

الارض وبكم سنه يعمر اذا كانت الارض حوالي (200000ريال) اجل من وين له الباقي عظم والكهرباء والسباكه

والاسمنت والبلك وغيره وغيره الله يعين الجميع بس ،
__________________
حين يتعمد الأخرين فهمك بطريقة خآطئة ؛ ( لا ترهق نفسك بالتبرير ) , فقط .. !
أدر ظهرك واستمتع بالحياة ..
تحدوؤوه البشر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-11-2010, 07:49 AM   #16
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1,411
قوة التقييم: 0
وجهة نظر2 is on a distinguished road
دبي – العربية.نت أكد مسؤولون سعوديون على أن القرارات الأخيرة لمجلس الوزراء القاضية بإلغاء شرط تملك الأراضي للراغبين في الحصول على تمويل عقاري حكومي، بالإضافة لتوحيد القروض الداعمة لتحريك حلول أزمة الإسكان؛ ستفتح آفاقاً واسعة لتسهيل تملك السكن وتوفيره، مشيرين إلى أن هيئة الإسكان السعودية وصندوق التنمية العقاري يعكفان حالياً على ترجمة تلك القرارات إلى واقع وفق إجراءات تهدف لتوفير حلول سريعة، وتخطي عقبات الإجراءات المعمول بها في السابق.

وقال محافظ الهيئة العامة للإسكان الدكتور شويش بن سعود الضويحي إن "القرار سيؤدي لتسهيل وتسريع الحصول على مسكن"، مشيراً إلى أن "الهيئة استلمت 200 مليون متر مربع ستوفر ربع مليون وحدة سكنية".


الضيوف المشاركون في برنامج واجه الصحافة

فيما أشار مدير عام صندوق التنمية العقارية المهندس حسن بن محمد العطاس إلى أن الصندوق يعد اتفاقية ثلاثية بين الصندوق والمطور والمستفيد، مؤكداً أن ذلك سيتم وفق مراعاة تضمن حقوق المالك و المؤجر، وأن التعاون مع وزارة "العدل" سيفعل ذلك وفق الإجراءات القضائية والقانونية.

بينما اعتبر المحامي والقاضي السابق عبدالعزيز القاسم أن القرار سيحرر العلاقة بين الصندوق والمواطن، كما سيشجع البناء والاستثمار والتطوير الإسكاني.

جاءت تلك التصريحات ضمن حلقة جديدة من برنامج "واجه الصحافة" الذي يعده ويقدمه الإعلامي داود الشريان، وبثته قناة "العربية" في العاشرة بتوقيت السعودية من مساء الجمعة 5 نوفمبر (تشرين الثاني) 2010، وذلك لمناقشة تداعيات القرار الأخير لمجلس الوزراء السعودي بإلغاء شرط تملك الأرض للحصول على قرض عقاري ضمن سلسلة آليات لمواجهة أزمة السكن.

استراتيجية وطنية للإسكان



مقدم برنامج واجه الصحافة داود الشريان

وأضاف د. شويش أن هناك 10 آلاف وحدة سكنية في طور إنهاء تراخيصها، مؤكداً أن التوزيع للمشاريع الإسكانية خاضع لتوزيع جغرافي شامل، وأن الحد الأدني الصافي لمساحة الوحدة السكنية هو 222 متراً مربعاً للوحدة، التي تتراوح تكاليفها ما بين 380-420 ألف ريال على مساحة اجمالية 500 متر مربع.

وأكد د. شويش أن العجز حالياً في حدود 50 ألف وحدة تتنامى سنوياً، متمنياً أن توفق الهيئة في إنجاز ثلاثين ألف وحدة سنوياً، وهو ما يتناسب واحتياجات خطة التنمية، مشيراً إلى أن الهيئة شرعت في إعداد الاستراتيجية الوطنية للإسكان، مؤكداً أنه يوجد في السعودية "4.6 ملايين مسكن مقابل 27 مليون نسمة".

وتطرق د. شويش إلى أن الهيئة تضبط العلاقة في (الإسكان الإيجاري) بما يحفظ الحقوق، قائلاً "ضوابطنا في (الإسكان الإيجاري) تحد من ارتفاع الإيجارات"، معتبراً أن نسبة النمو في أعداد السكان في السعودية تتجه للانخفاض، وأن 60% هي نسبة التملك للمساكن لدى السعوديين.

وأكد د. شويش الضويحي أن التناسب بين الاحتياج وحالة الموقع أساسيين لتنفيذ المشروع، مشيراً إلى أنه "لا مشاكل مع المقاولين ولدينا أراضٍ جيدة في المناطق".

وعن مستقبل الإسكان قال د. شويش إن "مستقبل الإسكان في السعودية واعد، ونحن متفائلون جداً"، مشيراً إلى أن الهيئة تنظر بعين الاعتبار لأولوية التقديم والجدارة، وأن الشراكة مع الجهات الحكومية ستحل إشكاليات كثيرة، بالإضافة أن التوزيع خاضع لاعتبارات هامة، من أبرزها مستوى الدخل والحالة الاجتماعية وفق سلم نقاط الجدارة.

550 ألف طلب في الانتظار


من جهته، أكد المهندس العطاس أن 2400 ريال هو الحد الأقصى لسعر المتر والاستفادة لـ25 سنة كحد أدني، مشيراً إلى أن لدى الصندوق لجان للتأكد من سلامة العقار الإنشائية، وأن لدى الصندوق حالياً قائمة انتظار بـ550 ألف طلب، وأن الصندوق يعمل على إعداد آلية ميسرة لتقديم الطلبات بطريقة إلكترونية.

وحدد العطاس فترة 3 أشهر للانتهاء من إجراءات تسهيل منح الصكوك، وأوضح أن الصندوق سيفتح المجال للجميع من مطورين ومستثمرين، "وسنضمن حقوقهم بشرط أن تكون في حدود القرض"، وأن ذلك سيتم وفق "زيادة ميسرة ومشروطة"، مشيراً إلى أن الصندوق يعكف حالياً على وضع معايير دقيقة عن المستفيد لتحديد احتياجه الفعلي.

وأكد أن نظام الصندوق يستهدف ذوي الدخل المنخفض والمتوسط. وأن الصندوق سيأخذ "بالمعلومات التي يقدمها المواطن ما لم يثبت العكس"، خاتماً بالتأكيد على أن "القرارات الأخيرة ستفتح آفاقاً جديدة لتسريع الخدمات، كما ستسهل استفادة المواطن من تمويل القطاع الخاص".

من جابنه، قال المحامي والقاضي السابق عبدالعزيز القاسم إن الخطة الخمسية تؤكد حاجة المملكة لمليون وحدة سكنية خلال السنوات الخمس القادمة، وأن التنسيق بين "الهيئة" و"الصندوق" يجب أن يشكل ترابطاً حقيقياً، معتبراً أن وسائل التحقق من البيانات والاحتياجات الفعلية للمستفيدين غير مكتملة، وأنه لا توجد بنية أو سجل ضريبي لتحديد مقدار الدخل الفعلي للمواطن.
__________________
اللهم اغفرلي خطيئتي يوم الدين
وجهة نظر2 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-11-2010, 08:04 AM   #17
عضو متألق
 
صورة همس الحرير الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2009
المشاركات: 1,028
قوة التقييم: 0
همس الحرير is on a distinguished road
المشكله هذي بس بالرس

وكل مالها بزود

نتمنى نلقى لها حل

وشكراا لطرحك لموضوع المهم
__________________
رحيـــــــــــــــــــــلك.... يعنى الرقص على اوجاعي
همس الحرير غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-11-2010, 08:09 AM   #18
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 1,411
قوة التقييم: 0
وجهة نظر2 is on a distinguished road
قالوا إن الاصلاح في سوق العقار سيتغلب على الارتفاع

خبراء عقاريون: حظوظ السعوديين في الحصول

دبي - العربية.نت
اعتبر خبراء في الإسكان ومسوقون عقاريون أن هناك مساحة كبيرة من التفاؤل حول حظوظ المواطن السعودي في الحصول على سكن رغم ارتفاع أسعار العقارات، مؤكدين أن ذلك يتمثل في توفير وحدات سكنية في حدود 600 ألف ريال كشقق معظمها لا يقل عن 250م، مشيرين إلى أن السوق في ظل ما ينتظره ويتوقعه من إصلاحات سيتغلب على أسباب ارتفاع الأسعار وأزمة السكن.

وأشار الخبراء لجوانب مهمة، منها أن التطوير الإسكاني يتطلب ثقافة تختلف عن ثقافة التطوير العقاري رغم الصلة بينهما، وحاجة السوق لتدخل عاجل لدعم المطورين والممولين، وتذليل العقبات التي تعترضهم حتى يتمكنوا بدورهم من علاج ارتفاع الأسعار، ومراعاة ظروف الطلب حصوصاً لأصحاب الدخول المتدنية.


الكاتب المتخصص بالشأن العقاري خالد الربيش

فيما أقر خبراء عقاريون آخرون بأنه لا يوجد مطورون حقيقيون في السوق الذي يعتبر بوضعه الحالي غير مهيأ لتقديم حلول عاجلة في ظل انعدام التشخيص الحقيقي لمشكلة ارتفاعات وانخفاضات الأسعار غير المبررة، وكذلك عدم توافق دخل معظم المواطنين مع عروض العقار والإسكان الموجودة حالياً، والتي يمكن وصفها بعجز تراكمي في المعروض يقابله طلب حقيقي، بخلاف فرص الوحدات السكنية الصغيرة كخيار بديل.

وقال الخبير في التمويل العقاري والعضو المنتدب لشركة (أملاك) العالمية عبدالله الهويش، إن سوق العقارات في السعودية يعاني من ارتفاع في الطلب يقابله عجز في العرض يتراكم سنوياً. فيما أشار خالد المبيض، رئيس شركة (بصمة) لإدارة الأملاك، إلى أن شركات التطوير العقاري تفتقد الممول الفعلي. واعتبر عمر القاضي، العضو المنتدب لشركة (إنجاز) العقارية، أن ثقافة المتاجرة بالأراضي والتي ترى أن العقار يمرض ولا يموت, والتي تشكلت لدى المواطنين خلال عقود؛ سيصعب تغييرها، مما أدى إلى سلبيات عدة رفعت الأسعار وأدخلت السوق في إشكاليات عدة يعاني منها.

جاءت تلك الآراء ضمن برنامج "واجه الصحافة"، الذي يعده ويقدمه الإعلامي داوود الشريان، والذي تبثه "العربية" عند الحادية عشرة من مساء الجمعة 17سبتمبر 2010 بتوقيت السعودية، والذي يواصل في جزئه الثاني استعراض أوضاع سوق العقارات السعودي وإشكاليات الإسكان وأسباب ومبررات وحلول ذلك.

دعم المطور العقاري


وأضاف الهويش أنه يجب التفريق ما بين إشكاليات التطوير السكاني، والخلط بينه وبين التطوير العقاري، حيث لكل منهما متطلبات وثقافة معينة، مطالباً بأن تساهم الأنظمة الحكومية وتطور أكثر لتدعم المطور العقاري حتى يستطيع بدوره تقديم الحلول المأمولة، معتبراً أن وضع السوق حالياً غير "مهيأ".

وأشار إلى أن ما يحدث حالياً هو أن المواطن يشتري من خلال ثقافة البيع على الخرائط، مؤكداً أن الطلب الحقيقي كبير على العقار في السعودية ويقابله في ذات الوقت عجز تراكمي يتفاقم عاماً بعد عام، في ظل وضع السوق الحالي، مطالباً بالنظر إلى حقيقة أن الطلب السنوي يتراوح بين 190 إلى 200 ألف وحدة سكنية على أدنى تقدير، وأنه يجب ألا يلام الممولون، خصوصاً أن هناك جوانب مثل كون نوعية صيانة المنازل التي تمول للافراد لا تخلو من مخاطرة.

واعتبر الهويش أن حظوظ المواطن في الحصول على سكن ما زالت جيدة رغم ارتفاع أسعار العقار في ظل خيارات تتمثل في وحدات سكنية ثمنها في حدود 600 ألف ريال كشقق معظمها لا تقل مساحتها عن 250م.

وأقر الهويش أن الممولين الحاليين في السوق، وهم قلة، غير قادرين على الدخول في المشاريع الضخمة والكبيرة التي تعتبر أبرز الحلول لعدم توافر القدرة المالية الكافية، مشيراً إلى أنه في السابق كانت لجهات مثل وزارة المالية بعض الحلول الناجحة، لكنها "توقفت"، معتبراً أن صندوق التنمية العقارية نجح بالفعل في فترة السبعينات، لكن في ظل الظروف الحالية لم يتمكن من المواكبة.

واقترح الهويش على الجهات الحكومية المعنية أن تتبنى التمويل طويل الأجل مع اشتراط في نوعية المنتج النهائي، وأنه يمكنها أن تلزم الجهات التي ستقوم بتمويلها بذلك مع اختيار مع من تراه منها قادراً على تنفيذ السياسات الوطنية ومواكبة خطط التنمية والالتزام بمعاييرها. وطالب في نهاية حديثه بإيجاد هيئات للمراقبة وتذليل العقبات خصوصاً في بعض الأنظمة القديمة أمام الممولين والمطورين العقاريين.

ضعف الدخول



الضيوف المشاركون في برنامج واجه الصحافة

من جهته، اعتبر خالد المبيض أن السوق يخلو حالياً ممن وصفهم بـ"المطورين العقاريين الحقيقيين"، وأن شركات التطوير العقاري تفتقد التمويل الفعلي الذي يمكنها من الأداء الفاعل، وأن ذلك جزء من ابتعادها عن تبني المشاريع الضخمة التي تعتبر أحد أبرز الحلول لمشكلة الإسكان والسوق العقاري.

وأكد المبيض أن 95% من التطوير العقاري يتم عن طريق الأفراد، وأن هذه الفئة لا تأخذ في الاعتبار حاجات السوق الفعلية من حيث الأسعار والنوعية، مشيراً إلى أن إمكانات المواطنين أو أغلبهم لا تأتي أو تقترب من مستوى العروض باهظة الثمن المتاحة حالياً، محذراً من أن الشراء من الأفراد لا يقدم أية ضمانات للمستفيد.

وحصر المبيض المشكلة في عدم وجود ممول حقيقي ومقتدر، وأنه لا يجب على الأفراد التفاؤل بنظام الرهن العقاري في حال إقراره، مطالباً بأن يكون انطلاق الحلول من خلال دخول البنوك للتمويل العقاري.

مشكلة الخدمات


من جهة ثالثة، أضاف عمر القاضي أن 80-90% من الوحدات السكنية في الرياض التي أعلن عنها خلال السنوات الماضية لم تنفذ، وأن الكثير منها خارج البنية التحتية، وأنه لا يجب تأخير نظام الرهن العقاري أكثر حتى لا تتزايد المشكلة، معتبراً أن من أسباب ارتفاع الأسعار أن الخدمات التي كانت تقدمها الحكومة في السابق أصبحت تحمل على المطور العقاري، مما يؤدي بالأخير إلى رفع التكلفة بدوره على المستفيد النهائي وهو المواطن، ضارباً المثال بأن المطور العقاري يخسر قرابة 50% من الأرض التي تكون خارج النطاق العمراني على خدمات التنظيم وتوفير الخدمات.

وأضاف القاضي أن المخططات الأساسية وخصوصاً في السنوات الماضية تفتقد للبنية التحتية، وأن البنوك تشترط في تمويلها رهن أرض المستفيد، وأنه يجب كحل عاجل توحيد الجهات التي تقدم الخدمات، والنظر إلى نماذج عالمية ناجحة، مثل النموذج الصيني الذي تمنح من خلاله الحكومة أراضٍ مجانية وتقدمها كمناقصات.

وعن صندوق التنمية العقاري أكد القاضي أنه نجح في فترة سابقة، ولكن مع الوضع الحالي وبالنظر لحجم القرض فهو غير قادر على تحقيق الهدف من القرض.

واتفقت معظم الآراء على ضرورة تطوير الأنظمة وتوحيد جهات الخدمات والنظر بعين الاعتبار لنماذج ناجحة، مثل النموذج الصيني، وتدخل الحكومة بتوفير التمويل طويل الأجل مع الاشتراط في المنتج النهائي، وكذلك تسريع حضور نظام الرهن العقاري.

غياب التنظيم



مقدم برنامج واجه الصحافة داوود الشريان

وكان عدد آخر من خبراء السوق العقاري في السعودية قد أكدوا في الحلقة الماضية من "واجه الصحافة" التي تم بثها بتاريخ 10-9-2010 على أن مبررات ارتفاع أسعار الأراضي في السعودية تعود لغياب التنظيم للسوق وانعدام الشفافية، وأن تزايد النظرة للأراضي كوسيط استثماري ساهمت في ارتفاعات وانخفاضات غير مبررة، مؤكدين أن وجود الخدمات ما زال يحكم فارق الأسعار، وأنه يجب ألا تحول الأراضي لما وصفوه بالمخزون الوهمي للقيمة.

وقال الخبير في التمويل العقاري يحي أبو حاسرة خلال تلك الحلقة، أن تكرار بيع المنح الحكومية ضاعف أسعارها على المستفيد الأخير وهو المواطن، فيما اعتبر المحامي والقاضي السابق عبدالعزيز القاسم أن التنظيم للمدن ديمواغرافياً يجب أن يكون الأساس كما أنه موجود منذ الفترات التاريخية المبكرة.

وأضاف أبو حاسرة أن الكثير من المواطنين ممن يحصلون على أراضٍ كمنح ما يلبث أن يضطروا لبيعها بسبب عدم امتلاكهم إمكانات تطويرها. وطالب بأن يعاد النظر بأسرع وقت في النظام البلدي في الأراضي، وأن تكون هناك آليات واضحة ومقننة وعادلة لتحديد المحتاجين بدءاً بذوي الدخول المنخفضة.

في حين أكد الخبير الاقتصادي فواز الفواز أن هناك فارفاً بين أسعار الأراضي المتاحة وبين الدخل لدى كثير من الراغبين في الحصول على مسكن، هذا في الوقت الذي قال خالد الجاسر المدير التنفيذي لشركة "أماكن" العقارية، أن ما يحدث في تصريف المنح وتداولها بين العقاريين بعد بيعها من المواطن الممنوحة له تسبب في مضاعفة أسعارها على المستفيد النهائي، وهم غالباً مواطنون من ذوي الدخل المحدود.

فيما أوضح الخبير الاقتصادي فواز الفواز أنه لا يمكن أن تكون هناك حلول أنجع من فرض الرسوم على أصحاب الأراضي المجمدة والخالية لدفعهم لتحريكها. وأضاف الفواز إلى قائمة الحلول المقترحة أن يتم دمج هيئة الإسكان مع صندوق التنمية العقارية.

وفيما اعتبر الجاسر أن من أبرز الحلول أن يتم منح المواطن مسكناً جاهزاً بدلاً من المنح، أكد الكاتب الاقتصادي خالد الربيش أن تملك الأراضي أصبح "هدفاً"، وليس "وسيلة"، مشيداً بتجربة الزراعة وأنه يجب نقلها لحل إشكالية ارتفاع أسعار الأراضي، والتي يرى أن المطور العقاري ساهم كثيراً فيها، مطالباً بإغلاق صندوق التنمية العقاري للحد من ارتفاع أسعار الأراضي
__________________
اللهم اغفرلي خطيئتي يوم الدين
وجهة نظر2 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-11-2010, 11:57 AM   #19
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
البلد: الرس
المشاركات: 858
قوة التقييم: 0
الـمـرقـاب {1} is on a distinguished road
بالنسه للمتزوجين حديثا نصيحه لهم الايجار افضل وتبون تصدقون تعالوا نحسبها لو استأجر بيت ب20الف لمة 30 سنه سيصرف600الف ريال وعلى كيفه كل سنه في حي جديد وبيت جديد لكن لو اشترى بيت ب700الف فكل 10سنوات سيحتاج 200الف لترميمه يعني خلال30سنه سيصرف مليون وثلاثمائه الف وفي الاخير سيقال البيت قديم وسنبحث عن غيره
__________________
انتقاد الفكرة أو الرأي فقط دون النيل من شخصية صاحبها بأي نوع من التعريض انتقاد صحيح ومقبول،
الـمـرقـاب {1} غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-11-2010, 04:43 PM   #20
عضو ذهبي
 
صورة تحدوؤوه البشر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 2,038
قوة التقييم: 0
تحدوؤوه البشر is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها وجهة نظر2 مشاهدة المشاركة
دبي – العربية.نت أكد مسؤولون سعوديون على أن القرارات الأخيرة لمجلس الوزراء القاضية بإلغاء شرط تملك الأراضي للراغبين في الحصول على تمويل عقاري حكومي، بالإضافة لتوحيد القروض الداعمة لتحريك حلول أزمة الإسكان؛ ستفتح آفاقاً واسعة لتسهيل تملك السكن وتوفيره، مشيرين إلى أن هيئة الإسكان السعودية وصندوق التنمية العقاري يعكفان حالياً على ترجمة تلك القرارات إلى واقع وفق إجراءات تهدف لتوفير حلول سريعة، وتخطي عقبات الإجراءات المعمول بها في السابق.

وقال محافظ الهيئة العامة للإسكان الدكتور شويش بن سعود الضويحي إن "القرار سيؤدي لتسهيل وتسريع الحصول على مسكن"، مشيراً إلى أن "الهيئة استلمت 200 مليون متر مربع ستوفر ربع مليون وحدة سكنية".


الضيوف المشاركون في برنامج واجه الصحافة

فيما أشار مدير عام صندوق التنمية العقارية المهندس حسن بن محمد العطاس إلى أن الصندوق يعد اتفاقية ثلاثية بين الصندوق والمطور والمستفيد، مؤكداً أن ذلك سيتم وفق مراعاة تضمن حقوق المالك و المؤجر، وأن التعاون مع وزارة "العدل" سيفعل ذلك وفق الإجراءات القضائية والقانونية.

بينما اعتبر المحامي والقاضي السابق عبدالعزيز القاسم أن القرار سيحرر العلاقة بين الصندوق والمواطن، كما سيشجع البناء والاستثمار والتطوير الإسكاني.

جاءت تلك التصريحات ضمن حلقة جديدة من برنامج "واجه الصحافة" الذي يعده ويقدمه الإعلامي داود الشريان، وبثته قناة "العربية" في العاشرة بتوقيت السعودية من مساء الجمعة 5 نوفمبر (تشرين الثاني) 2010، وذلك لمناقشة تداعيات القرار الأخير لمجلس الوزراء السعودي بإلغاء شرط تملك الأرض للحصول على قرض عقاري ضمن سلسلة آليات لمواجهة أزمة السكن.

استراتيجية وطنية للإسكان



مقدم برنامج واجه الصحافة داود الشريان

وأضاف د. شويش أن هناك 10 آلاف وحدة سكنية في طور إنهاء تراخيصها، مؤكداً أن التوزيع للمشاريع الإسكانية خاضع لتوزيع جغرافي شامل، وأن الحد الأدني الصافي لمساحة الوحدة السكنية هو 222 متراً مربعاً للوحدة، التي تتراوح تكاليفها ما بين 380-420 ألف ريال على مساحة اجمالية 500 متر مربع.

وأكد د. شويش أن العجز حالياً في حدود 50 ألف وحدة تتنامى سنوياً، متمنياً أن توفق الهيئة في إنجاز ثلاثين ألف وحدة سنوياً، وهو ما يتناسب واحتياجات خطة التنمية، مشيراً إلى أن الهيئة شرعت في إعداد الاستراتيجية الوطنية للإسكان، مؤكداً أنه يوجد في السعودية "4.6 ملايين مسكن مقابل 27 مليون نسمة".

وتطرق د. شويش إلى أن الهيئة تضبط العلاقة في (الإسكان الإيجاري) بما يحفظ الحقوق، قائلاً "ضوابطنا في (الإسكان الإيجاري) تحد من ارتفاع الإيجارات"، معتبراً أن نسبة النمو في أعداد السكان في السعودية تتجه للانخفاض، وأن 60% هي نسبة التملك للمساكن لدى السعوديين.

وأكد د. شويش الضويحي أن التناسب بين الاحتياج وحالة الموقع أساسيين لتنفيذ المشروع، مشيراً إلى أنه "لا مشاكل مع المقاولين ولدينا أراضٍ جيدة في المناطق".

وعن مستقبل الإسكان قال د. شويش إن "مستقبل الإسكان في السعودية واعد، ونحن متفائلون جداً"، مشيراً إلى أن الهيئة تنظر بعين الاعتبار لأولوية التقديم والجدارة، وأن الشراكة مع الجهات الحكومية ستحل إشكاليات كثيرة، بالإضافة أن التوزيع خاضع لاعتبارات هامة، من أبرزها مستوى الدخل والحالة الاجتماعية وفق سلم نقاط الجدارة.

550 ألف طلب في الانتظار


من جهته، أكد المهندس العطاس أن 2400 ريال هو الحد الأقصى لسعر المتر والاستفادة لـ25 سنة كحد أدني، مشيراً إلى أن لدى الصندوق لجان للتأكد من سلامة العقار الإنشائية، وأن لدى الصندوق حالياً قائمة انتظار بـ550 ألف طلب، وأن الصندوق يعمل على إعداد آلية ميسرة لتقديم الطلبات بطريقة إلكترونية.

وحدد العطاس فترة 3 أشهر للانتهاء من إجراءات تسهيل منح الصكوك، وأوضح أن الصندوق سيفتح المجال للجميع من مطورين ومستثمرين، "وسنضمن حقوقهم بشرط أن تكون في حدود القرض"، وأن ذلك سيتم وفق "زيادة ميسرة ومشروطة"، مشيراً إلى أن الصندوق يعكف حالياً على وضع معايير دقيقة عن المستفيد لتحديد احتياجه الفعلي.

وأكد أن نظام الصندوق يستهدف ذوي الدخل المنخفض والمتوسط. وأن الصندوق سيأخذ "بالمعلومات التي يقدمها المواطن ما لم يثبت العكس"، خاتماً بالتأكيد على أن "القرارات الأخيرة ستفتح آفاقاً جديدة لتسريع الخدمات، كما ستسهل استفادة المواطن من تمويل القطاع الخاص".

من جابنه، قال المحامي والقاضي السابق عبدالعزيز القاسم إن الخطة الخمسية تؤكد حاجة المملكة لمليون وحدة سكنية خلال السنوات الخمس القادمة، وأن التنسيق بين "الهيئة" و"الصندوق" يجب أن يشكل ترابطاً حقيقياً، معتبراً أن وسائل التحقق من البيانات والاحتياجات الفعلية للمستفيدين غير مكتملة، وأنه لا توجد بنية أو سجل ضريبي لتحديد مقدار الدخل الفعلي للمواطن.
يعطيك الف عافيه (وجه نظر) الصراحه انا شفت البرنامج امس بس ياليت يطلع صحيح ،
__________________
حين يتعمد الأخرين فهمك بطريقة خآطئة ؛ ( لا ترهق نفسك بالتبرير ) , فقط .. !
أدر ظهرك واستمتع بالحياة ..
تحدوؤوه البشر غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 05:58 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19