عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 20-12-2010, 03:13 PM   #1
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 92
قوة التقييم: 0
البطل is on a distinguished road
( فلا تذهب نفسك عليهم حسرات ) مقال قوي للشيخ / عبدالعزيز الطريفي

الموضوع ( الأعراض تكشف عنوة )
بسم الله الرحمن الرحيم

إن لعقد الفضيلة خرزات، يجتمع على إزاحة الواحدة منها جهات وأفراد، ليتتابع العقد انفصالاً، وينفرط في حين غفلة وتغافل من أهل العلم والرأي والعقل والغيرة.
عاش المجتمع زمناً والإعلام يروج للتبرج والسفور، في صور التحضر والتمدن والتقدم، وهو نوع من قسر العقول، وأطرها على اللحوق بركب الحضارة، والبراءة من التخلف، ومع هذا بقي المجتمع مستمسكاً في غالبه، ومدركاً للفرق بين الحضارة الحقة والحضارة المزيفة.
دعي بعدها إلى حق المرأة في حرية اللباس، ولكن قد جاءت النصوص من وحي الخالق سبحانه صريحة في إثبات الحجاب وفرضه، ووجوب الستر وصلته في توازن الفطرة وضبط الغرائز، نودي إلى تعبيد الطريق الصعب وتذليله، دعي إلى أن الحجاب ( عادة) و(تقليد) وليس من الدين في شيء، وذلك حتى تسمع الأذان المعرضة للأصوات المنادية بضده، وتلين الفطرة المتصلبة في رفض تلك الدعاوى، لم تكن النصوص الحاملة لمعاني الحجاب والستر تلين بأفواه أولئك الداعين ليمضغوها ويصيروها كيف شاؤا، فهي لا تقبل إلا الامتثال والتسليم أو الجحود والنكران.
جاءت المرحلة الثانية: بعد الإياس من التدليس في ذلك، إلى التحول من قسر العقول والنفوس إلى قسر الأبدان وهتك الأعراض بالقوة:
هاتفتني فتاة تعمل في جامعة (كاوست)، تقول: إنها وزميلاتها أبلغهن نائب الجامعة: ( نظمي نصر ) بأنه يجب عليهن نزع النقاب أو الطرد من العمل ! وقال: لن أقبل بمن تغطي وجهها ولو كانت بدرجة الامتياز
لم يكن يخطر في بال عاقل غيور أن مثل هذا يحصل في هذه البلد، ونساؤها على الستر والعفاف وستر الوجه، فطلبت الاستيثاق من ولي أمرها، وأكد الأمر بنفسه، بأسماء المبعدات يوم الأربعاء 9/محرم/1432، وكان آخر حديثه معي: هل أنا في بلد الإسلام أم لا ؟!
وإني أوجه هذا الرسالة إلى كل من تحمّل سلطان العلم وسلطان الأمر في هذه البلد خاصة؛ وذكره بالتخصيص يفتح باب الإطالة، وهو معنيَ وإن لم يُسم، إذ لا يقدر أحدٌ على أن يتولّى تخصيص الكل باسمه فيراعيه بلفظه ومعناه، وذلك لكثرة من يستحق أن يوجه إليه الخطاب من أهل العلم والأمر والحمد لله.
وإني أقدم ما لا أستجيز تأخيره من النصيحة، وأضع نفسي بينكم، قابضاً بيديَّ على يمين عالمها وشمال سلطانها، ماشياً معهم إلى حيث تصير البلاد ! أتولى قارها راضياً، وأتولى حارها ناصحاً صابراً .
وإنّ عيناً ترقد على انطلاق البلد إلى ما لا يُرضي الله للعمى أحسن بها، وإن نفساً تقِرُّ على ما لا يُرضي الله للموت أولى بها من حياتها.
في الصحيحين عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( تحشرون - يوم القيامة- حفاة عراة غرلاً، قالت عائشة: يا رسول الله الرجال والنساء ينظر بعضهم إلى بعض، فقال: الأمر أشد من أن يهمهم ذاك، قالت امرأة - كما عند الطبراني-: يا رسول الله ادع الله أن يستر عورتي قال: اللهم استر عورتها.
ظهرت لوعة القلب وهمه على العفيفة في ظهور العورة في يوم العرض فسألت ما لا حاجة إلى سؤاله لانشغال كل بنفسه، وينبغي أن تسأل أولى منه، ومع ذا أجاب رسول الله طلبها، لأن للعفيفات هم قلب لا يدركه من نشأ على الانفلات والانسلاخ، وقد أجابها رسول الله في هم عورتها يوم القيامة والفزع، فمن يجيب العفيفات في أعراضهن أن يكشفهن من لا يقيم للحرمات والحياء وزناً ..
إن المرأة العفيفة لتحمل هم العرض على الله أن تكشف عورتها في حال شخوص الأبصار عنها، فكيف إذا كشف منها ما لا تريد كشفه والأبصار كلها إليها !
اللهم استر عوارتهن .
وأقول وإني أعرف معنى الحضارة، وأٌدرك مراتب الأخلاق والفطرة، وأُفرق بين حضارة تطير فيها الطائرة وبين حضارة يطير فيها الجلباب والحجاب، وأن كثيراً ممن يحاول الخلط بين هذه المفاهيم المنفكة، يدور في فلك الوهم الذي صنعه لنفسه.
وهذه رسائل حول هذه الحادثة:
أولاً : لن تجد هؤلاء الفتيات من يقف معهن من أي كاتب أو وسيلة إعلامية، كما يتم الجلبة على قضايا العفة والستر، لأن الإعلام لا يسيره الإنصاف.
ثانياً : الذي أدين الله به أن من أكره مسلمة على نزع نقابها الذي تدين الله به وتستتر امتثالاً لأمر ربها به، وهو تحت ولاية المسلمين أنه يجب عزله، ومحاكمته لدى القضاء الشرعي، وإن لم يرجع عن عمله، فيُحبس حتى يرجع أو يقضي الله في أمره.
فالحجاب فريضة الله في سائر الشرائع، وتغطية الوجه شرعة الله لنساء المسلمين، قال تعالى: (يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين) ولا تُعرف المرأة برجلها أو بكفها وإنما بوجهها.
روى ابن جرير بسند صحيح عن علي عن ابن عباس، في تفسير هذه الآية: أمر الله نساء المؤمنين إذا خرجن من بيوتهن في حاجة أن يغطين وجوههن من فوق رءوسهن بالجلابيب.
وكانت عائشة تحث حتى المحرمات بحج وعمرة وهن من يحرم عليهن التنقب، تأمرهن بتغطية الوجه عند الرجال، فروى ابن سعد في "الطبقات" بسند صحيح من حديث إسماعيل بن أبي خالد عن أمه وأخته أنهما دخلتا على عائشة يوم التروية فسألتها امرأة: أيحل لي أن أغطي وجهي وأنا محرمة؟ فرفعت خمارها عن صدرها حتى جعلته فوق رأسها.
روى ابن خزيمة في صحيحه، عن هشام بن عروة عن فاطمة بنت المنذر عن أسماء قالت: كنا نغطي وجوهنا من الرجال، وكنا نمتشط قبل ذلك.
وقال إمام أهل المناسك عطاء بن أبي رباح: يرفع المحرم ثوبه إذا كان مضطجعا إلى عينه ، وتشدد المحرمة ثوبها على وجهها.
رواه ابن أبي شيبة بسند صحيح.
وقال فقيه المدينة القاسم بن محمد: تخمر المحرمة وجهها كله.
رواه ابن أبي شيبة بسند صحيح .
والمرأة السافرة هي من كشفت عن وجهها في لغة العرب، قال ابن المنذر في الأوسط: معروف في كلام العرب قولهم أسفرت المرأة عن وجهها، وأسفري عن وجهك اكشفي.

قال القرطبي المالكي (14/243): (كانت عادة العربيات التبذل، وكن يكشفن وجوههن كما يفعل الاماء، وكان ذلك داعية إلى نظر الرجال إليهن، وتشعب الفكرة فيهن، أمر الله رسوله صلى الله عليه وسلم أن يأمرهن بإرخاء الجلابيب عليهن إذا أردن الخروج إلى حوائجهن، وكن يتبرزن في الصحراء قبل أن تتخذ الكنف).

وقال الزمخشري -وهو من أئمة أهل اللغة- : (3/569): (ومعنى (يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِن جَلَابِيبِهِنَّ) أي: يرخينها عليهنّ، ويغطين بها وجوههنّ وأعطافهنّ يقال : إذا زل الثوب عن وجه المرأة : أدنى ثوبك على وجهك ) .


إن التعدي على لباس الرجال الأحرار، لا تتقبله النفوس، فكيف التعدي على دين امرأة وعرضها، بإلزامها أن ترفع وتنزع ما تدين الله به، وليس هذا من كرامات الرجال، فضلاً عن أن يكون من دين الله الحق، روى ابن الجوزي في كتابه المنتظم بسنده عن القاضي محمد بن أحمد بن موسى قال: حضرت مجلس موسى بن إسحاق القاضي بالري سنة ست وثمانين فتقدمت امرأة فادعى وليها على زوجها خمسمائة دينار مهراً فأنكر فقال القاضي: شهودك؟ قال: قد أحضرتهم، فاستدعى بعض الشهود أن ينظر إلى المرأة ليشير إليها في شهادته فقام الشاهد وقال للمرأة: قومي ! فقال: الزوج تفعلون ماذا؟ قال الوكيل: ينظرون إلى امرأتك وهى مسفرة لتصح عندهم معرفتها .
فقال الزوج: فإنى أشهد القاضى أن لها علي هذا المهر الذي تدعيه ولا تسفر عن وجهها !! فأخبرت المرأة بما كان من زوجها، فقالت: فإنى أشهد القاضي أن قد وهبته هذا المهر وأبرأته منه في الدنيا والآخرة.
فقال القاضي: يكتب هذا في مكارم الأخلاق.

ثالثاً : أن هذا البلد أنعم الله عليه أن قام على الدين القويم، والخلق المتين، والفطرة السوية، وأعظم أسباب استدامة النعمة والتمكين الثبات على تلك النعم، فالمُنعم عليه لا يتهنّأ بنعمته الواصلة إليه إلا بالشُّكر لواهبها، وأن الانقلاب على ذلك علامة تحول، وانخراط عقد الثبات، والتاريخ شاهد، وإن ترك المتهاون في ثوابت هذا البلد وما قام عليه، تجرأ هو وغيره، ولن يتجرأ أهل الباطل على باطلهم إلا عند أمان العقوبة.
وأعظم ما يجعل المحسن يتهاون في بذل إحسانه، أن يرى الرفعة والإحسان للمسيء وحينها يفسد الأمر ويضيع العمل، وكما قيل: إذا كان للمحسن من الثواب ما ينفعه، وللمسيء من العقاب ما يقمعه، بذل المحسن ما عنده رغبة، وانقاد المسيء للحق رهبة .


رابعاً : أن إصلاح وضع جامعة كاوست وما فيها من منكرات كالاختلاط والإكراه على السفور من الأمور الواجبة المتحتمة على أهل العقل، وإن التغافل عما عليه، واصطناع الوهم أن الحضارة والتقدم لا تأتي إلا بالتخلق بأخلاق الغرب، فهذا مما لا يجري على أصول الفكر ولا على قواعد النظر في كل حضارة تفرق بين الخير والشر الممتزج في الذات الواحدة.
والغرب بصورته اليوم بينه وبين عداء الإسلام كدين مفاوز بعيدة، فهو الآن يواجه الفطرة الإنسانية بجميعها، التي تشترك فيها سائر الملل قبل أن يصل إلى مواجهة الإسلام، وقد رأيت بنفسي قبل أسابيع خبراً بثته قناة سويسرية تبشر بدراسة قانونية تمكن الرجل أن ينجب من ابنته، وإنما يدرسون إمكان تلافي الأمراض الوراثية طبياً فقط.


أيها العقلاء ..
إني أرى أحوال المجتمع في جوانب عدة تسير يميناً وشمالاً لا تدري أي الطريقين تسلك، تُغرِّب أبناءها أم تثبت على مبادئها ودينها، يجذبها إلى الشمال أناسٌ، ويجذبها إلى الاعتدال آخرون، والإعلام فوق رؤوس أهل الشمال يقول: (أَنِ امْشُوا وَاصْبِرُوا عَلَى آلِهَتِكُمْ إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ يُرَادُ مَا سَمِعْنَا بِهَذَا فِي الْمِلَّةِ الْآخِرَةِ إِنْ هَذَا إِلَّا اخْتِلَاقٌ أَؤُنْزِلَ عَلَيْهِ الذِّكْرُ مِنْ بَيْنِنَا) .
وأهل الحق فوق رؤوس الناصحين يقولون: (اسْتَعِينُوا بِاللَّهِ وَاصْبِرُوا إِنَّ الْأَرْضَ لِلَّهِ يُورِثُهَا مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ).
ولقد وهبنا الله عقولاً ومدارك، لا نحتاج معها إلى أن نضع أيدينا في النار ونحن نرى دخانها، نرى الإعلام يُسيِّر البلاد ويلوي قراراتها ودساتيرها، ويضرب الأكف مثيراً للفتنة بين الحاكم والمحكوم، ويمضي يفت من صخرة التوحيد، وجبل الفضيلة، ويُذيب صلابة الغيرة شيئاً فشيئاً، يتعاملون مع أصول هذا البلد وثوابته تعامل الغزاة الذين يسابقون الزمن لكسر شوكته حتى لا تقوم له قائمة من ورائهم، ويقود هذه الحرب الضروس على الدين ودستور البلاد، شخص أو أشخاص معدودون، هم الحلقة المفقودة من هذا الصراع.
إلى العقلاء في هذا البلد .. أقول لكم ما قاله ابن يعمر لقومه:
يا قومُ إنّ لكمْ مِنْ عزّ أوّلكم ... إرثاً قَدَ اشفَقْتُ أنْ يودي فينقطعا
وما يَرُدُّ عليـــــــــــكم عزُّ أوَّلكم ... إنْ ضاعَ آخره أو ذَلَّ فاتّضعَا

لا تعتنوا بالأموال دون الرجال فالبلد يثبت باصطفاء الرجال أحق منه باصطفاء الأموال، لأن كل درهم يسد مكان أخيه، وما كل رجل يسد مكان رجل.

إلى أهل العلم والمعرفة ..
لا نرى من العلماء الناصحين قدراً يكفي في صد البغي على الدين والأعراض، والنصيحة إن قصرت عن مستوى ظهور الشر لا تُسمى نصيحةً تبرأ بها الذمة .
على العلماء أن يخافوا دول العلم، كما يخاف الملوك دول الملك، فالعلم ليس أعياناً توَرَّث، بل هو أقرب إلى الضياع من الملك والمال، فالإصلاح والإنكار لا يكون موزوناً حتى يكون مكافئاً للمنكر ظهوراً، ومن أعظم ما يقصر فيه العالم أن ينكر في الظلام ما ظهر في الشمس، أو يكتفي بمقولة على منبرٍ في شر طار على ألف منبر، وإذا بٌلي العالم ببطانة تُعظِّم له فعله وأثره القاصر في الناس، أو لبّس عليه الشيطان فعظّم له القاصر من إصلاحه بعرضه بين عينيه قيامه وقعوده، فيظن أنه على أذهان الناس يُعرض ذلك العرض، فهذا من أعظم أسباب تنامي المنكر، والنفوس تركن إلى إعذار متوهم.
جمع الله على هذه البلاد أمرها، ووفق الراعي والرعية أن يضعوا اليد حيث ينبغي أن توضع.

عبدالعزيز الطريفي
Atarifi@hotmail.com
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل البطل; بتاريخ 20-12-2010 الساعة 03:15 PM. السبب: خطأ في الموضوع
البطل غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 20-12-2010, 05:26 PM   #2
عضو فذ
 
صورة خجل العذارى الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
البلد: ان قل توآجدي معكم فاذكروني بالخير وحللوني،، وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي..بالشفاء أوالرحمه..
المشاركات: 6,241
قوة التقييم: 0
خجل العذارى is on a distinguished road
يعطيك العافيه ~_~
__________________
أنا مبحرهـ مع العالم على زورق بلا مجداف ،،
على كف الزمن تايههـ ولا ادري وين يرميني،،،،!!

خجل العذارى غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 20-12-2010, 06:20 PM   #3
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 53
قوة التقييم: 0
داعي الى الخير is on a distinguished road
الاخ كاتب الموضوع هداك الله نقلت موضوعا لعالم شاب فاضل وكان الاولى بك ان تعرف بهذا العالم قبل نقل موضوعه حتى يعرفه الجميع او تكتب شئ من سيرته حفاظا على علمائنا من التطاول عليهم وليس تقديسهم كما سيظن البعض ممن يتنفس بعقل وياخذ الامور بعقلانية وتؤدة حتى لاينغمس فى اوحال التقليد الاعمى ويصبح عقله رهنا لاشخاص تراثيين لم يسبروا الواقع وما زالوا يعيشون فى ابراجهم العاجية والعالم من حولهم يتطور اما هم فيبحثون مسائل الحيض والنفاس والمسح على الخفين ويقفون عائقا ضد التطور والرقى بمنع الخلط بين الاشياء حتى لايحدث تفاعل يكون سببا فى انفجار العقول المتخمة بنظريات ارسطو وافلاطون اسال الله ان يحفظ علينا علمائنا وحكامنا وبلادنا
داعي الى الخير غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 20-12-2010, 06:43 PM   #4
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2009
المشاركات: 468
قوة التقييم: 0
صائد الكبار is on a distinguished road
اقتباس:
أن إصلاح وضع جامعة كاوست وما فيها من منكرات كالاختلاط والإكراه على السفور من الأمور الواجبة
الله يهديك الله يسامحك على هذا القول
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صائد الكبار غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 20-12-2010, 07:46 PM   #5
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 417
قوة التقييم: 0
المحمد is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها البطل مشاهدة المشاركة
الموضوع ( الأعراض تكشف عنوة )
بسم الله الرحمن الرحيم




.

.

.


إن التعدي على لباس الرجال الأحرار، لا تتقبله النفوس، فكيف التعدي على دين امرأة وعرضها، بإلزامها أن ترفع وتنزع ما تدين الله به، وليس هذا من كرامات الرجال، فضلاً عن أن يكون من دين الله الحق، روى ابن الجوزي في كتابه المنتظم بسنده عن القاضي محمد بن أحمد بن موسى قال: حضرت مجلس موسى بن إسحاق القاضي بالري سنة ست وثمانين فتقدمت امرأة فادعى وليها على زوجها خمسمائة دينار مهراً فأنكر فقال القاضي: شهودك؟ قال: قد أحضرتهم، فاستدعى بعض الشهود أن ينظر إلى المرأة ليشير إليها في شهادته فقام الشاهد وقال للمرأة: قومي ! فقال: الزوج تفعلون ماذا؟ قال الوكيل: ينظرون إلى امرأتك وهى مسفرة لتصح عندهم معرفتها .
فقال الزوج: فإنى أشهد القاضى أن لها علي هذا المهر الذي تدعيه ولا تسفر عن وجهها !!
فأخبرت المرأة بما كان من زوجها، فقالت: فإنى أشهد القاضي أن قد وهبته هذا المهر وأبرأته منه في الدنيا والآخرة.
فقال القاضي: يكتب هذا في مكارم الأخلاق.






.

.

عبدالعزيز الطريفي
atarifi@hotmail.com
الله أكبر على هذه الغيرة

أشهد الله أن الشيخ عبدالعزيز الطريفي قد أبلى بلاء حسنا في منكر الاختلاط

وأنه أفضل من كتب عن هذا المنكر العظيم
__________________
للمتابعتي على التويتر :

https://mobile.twitter.com/AlrssXp?p=s
المحمد غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 20-12-2010, 09:24 PM   #6
عضو ذهبي
 
صورة صخرالبحر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2008
المشاركات: 3,150
قوة التقييم: 0
صخرالبحر is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها داعي الى الخير مشاهدة المشاركة
الاخ كاتب الموضوع هداك الله نقلت موضوعا لعالم شاب فاضل وكان الاولى بك ان تعرف بهذا العالم قبل نقل موضوعه حتى يعرفه الجميع او تكتب شئ من سيرته حفاظا على علمائنا من التطاول عليهم وليس تقديسهم كما سيظن البعض ممن يتنفس بعقل وياخذ الامور بعقلانية وتؤدة حتى لاينغمس فى اوحال التقليد الاعمى ويصبح عقله رهنا لاشخاص تراثيين لم يسبروا الواقع وما زالوا يعيشون فى ابراجهم العاجية والعالم من حولهم يتطور اما هم فيبحثون مسائل الحيض والنفاس والمسح على الخفين ويقفون عائقا ضد التطور والرقى بمنع الخلط بين الاشياء حتى لايحدث تفاعل يكون سببا فى انفجار العقول المتخمة بنظريات ارسطو وافلاطون اسال الله ان يحفظ علينا علمائنا وحكامنا وبلادنا
قال فيه الشيخ أحمد المختار الشنقيطي لما جالس الشيخ في عام 1422 :




كنت للدين والمرؤة بابــا *** ثم من آل الطريف كنـت لبــابا

ثم إذ كـنت للإلـه تـقـيا *** طبت نفسا وشيـمة ونصـابــا

مستهلا لملتقـيك ابتسامــا *** لست تدري جودا سوى خذ جوابا


ذاك حق وكم من مناقب صينت * **فيك هل كشفت عنها النقـــابا

يالهـا من أرومــة أنت منـها * ** ورثوا المجــد أمهـات وآبـاء

أحمد الله باستمـاعي إليــكم *** حمد من عيض بالعقاب الثــوابَ


عشت عضدا وساعدتك الليالي *** في الذي شئت سالما لا مصــابَ
__________________
المسلم عزيز في حياته وبعد مماته ,إن بقى بقى بعز النصر وإن مات مات بعز الشهادة. لا يستسلم ينتصر أو يموت..
اللهم أنصر داعش!
صخرالبحر غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.