عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 17-01-2011, 12:38 AM   #1
 
صورة اللون السابع الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
البلد: أبعد مما تتصور
المشاركات: 658
قوة التقييم: 0
اللون السابع is on a distinguished road
Exclamation رحمَ اللهُ أبا القاسم الشابي ..

رحم الله شاعر تونس أبا القاسم الشابي يوم قال:
يقولون:"صوت المستذلين خافت *.*.* وسمع طغاة الأرض [أطرش] أضخم"
وفي صيحة الشعب المسخر زعزع *.*.* تخر لها شم العروش، وتهدم
...
لك الويل يا صرح المظالم من غد *.*.* إذا نهض المستضعفون، وصمموا

قصيدة قالها ابن تونس كأنما هو يلقيها في محفل اليوم يوم سقط الطاغية (ابن علي).

في مثل اليوم الذي تداعي فيه نظام "ابن علي" على يد الشعب التونسي كتب قبل ثلاثة وثمانين عاماً فتى تونس الشاب (أبو القاسم الشابي) رحمه الله قصيدة عنونها بهذا العنوان الغريب! «وقالت الأيام»!!
عدت إلى أشعار أبي القاسم الذي لم يكد يبلغ الخامسة وال...عشرين من عمره حتى أسلم الروح إلى باريها بعد جهد جهيد من مصارعة الحياة بالبدن المنهك والقلب المتزعزع!
في الثامن من يناير ليس في عام 2011 وإنما في 1928 بعث حكيم الأدب التونسي برسالة إلى المتعنت في "قرطاج" رسالة إليه من قبل أن يكون عنوانها "قالت الأيام"، يقول فيها:
يا أيها السادر في غيه!
ياواقفاً فوق حطام الجباه!
مهلاً ففي أنّات من دستهم
صوتٌ رهيب سوف يدوي صداه...
* * *
لا تأمننّ الدهر، إما غفا
في كهفه الداجي، وطالت رؤاه
فإن قضى اليوم وما قبله
ففي الغد الحيّ صباح الحياهْ
* * *
يا أيها الجبار لا تزدري
فالحق جبار طويل الأناهْ
يغفي، وفي أجفانه يقظة
ترنو إلى الفجر الذي تراه...

وبعد هذا الإنذار الذي جاء في وسط المعمعة.. دوّى ذلك الصوت الرهيب! كما توعده الفتى! فكتب إليه! في الثامن عشر من فبراير [!] بعد سقوطه المريع رسالة يذكره برسالته السابقة ولكنه هذه المرة جعل عنوانها "إلى الطاغية" يقول فيها:
يقولون: «صوت المستذَلين خافتٌ
وسمع طغاة الأرض [أطرش] أضخمُ»
وفي صيحة الشعب المسخر زعزع
تخر لها شم العروش، وتُهدَمُ
ولعلعة الحق الغضوب لها صدى
ودمدمة الحرب الضروس لها فمُ
إذا التفّ حول الحق قوم فإنه
يصرّم أحداث الزمان ويُبرمُ
* * *
لك الويل يا صرحَ المظالم من غد
إذا نهض المستضعفون، وصمموا!
إذا حطم المستعبدون قيودهم
وصبوا حميم السخط أيّان تعلم..!
أغرّك أن الشعب مغضٍ على قذى
وأن الفضاء الرحب وسنانُ، مظلمُ؟
ألا إنّ أحلامَ البلاد دفينةٌ
تجمجم في أعماقها ما تجمجم
ولكن سيأتي بعد لأي نشورها
وينبثق اليوم الذي يترنّم
هو الحق يغفي... ثم ينهض ساخطاً
فيهدم ماشاد الظِّلام ويحطمُ
غدا الروع، إن هب الضعيف ببأسه،
ستعلم من منا سيجرفه الدم
إلى حيث تجني كفه بذر أمسه
ومُزدَرِعُ الأوجاع لابد يندم
ستجرع أوصاب الحياة، وتنتشي
فتصغي إلى الحق الذي يتكلمُ
إذا ما سقاك الدهر من كأسه التي
قرارتها صابٌ مريرٌ، وعلقمُ
إذا صعق الجبار تحت قيوده
يصيخ لأوجاع الحياة ويفهم!!

وكان قبل أن تنطلق شرارة الأحداث بيومين قد بعث[!] بموعظة رمزية جعل عنوانها "نشيد الجبار" ومما قال فيها:
«لا يُطفئ اللهبَ المؤجج في دمي
موجُ الأسى، وعواصف الأرزاء»
...
«إن المعاول لا تهد مناكبي
والنار لا تأتي على أعضائي»


أما في أثناء أوج "لعلعة الحق الغضوب" فقد وقف أبو القاسم على ربوة ليسطر للتأريخ و ينقل للعالم مشهداً مسجلاً من المستقبل هذه المرة ويطلعهم على "زئير العاصفة" فيقول:
تُسائلني: «مالي سكتُّ، ولم أُهِبْ
بقومي، وديجورُ المصائبِ مُظْلِمُ»
«وَسَيْلُ الرَّزايا جَارفٌ، متدفّعٌ
غضوبٌ، ووجه الدّهر أربدُ، أقتمُ؟»
سَكَتُّ، وقد كانت قناتيَ غضَّة
تصيحُ إلى همس النسَّيم، وتحلمُ
وقلتُ، وقد أصغتْ إلى الرّيحِ مرّة ً
فجاش بها إعصارهُ المتهزِّمُ
وقلتُ وقد جاش القَريضُ بخاطري
كما جاش صخَّابُ الأواذيِّ، أسْحَمُ:
«أرى المجدَ معصوب الجبين مُجدَّلاًً
على حَسَكِ الآلم، يغمرهُ الدَّمُ»
«وقد كان وضَّاحَ الأساريرَ، باسماً
يهبُّ إلى الجلَّى ، ولا يَتَبَرّمُ»
«فيا أيها الظلمُ المصَّعرُ حدَّه
رويدكَ! إن الدّهر يبني ويهدمُ»
«سيثارُ للعز المحطَّم تاجه
رجالٌ، إذا جاش الرِّدى فهمُ هُمُ»
«رجالٌ يرون الذَُلَّ عاراً وسبَّة ً
ولا يرهبون الموت، والموتُ مقدمُ»
«وهل تعتلي إلا نفوسٌ أبيِّة
تصدَّع أغلالَ الهوانِ، وتَحطِمُ»


وما إن تصرّم الطاغية بنار الأمة المنتفضة وصار جاهزاً للتقديم كوجبة اعتبار شهية، بعث "الفتى" بموعظة أخيرة إلى "طغاة العالم" يخاطبهم فرداً فرداً:
ألا أيها الظَّالمُ المستبدُ
حَبيبُ الظَّلامِ، عَدوُّ الحياهْ
سَخَرْتَ بأنّاتِ شَعْبٍ ضَعيفٍ
وكفُّكَ مخضوبة ُ من دِماهُ
وَسِرْتَ تُشَوِّه سِحْرَ الوجودِ
وتبذرُ شوكَ الأسى في رُباهُ
رُوَيدَكَ! لا يخدعنْك الربيعُ
وصحوُ الفَضاءِ، وضوءُ الصباحْ
ففي الأفُق الرحب هولُ الظلام
وقصفُ الرُّعودِ، وعَصْفُ الرِّياحْ
حذارِ! فتحت الرّمادِ اللهيبُ
ومَن يَبْذُرِ الشَّوكَ يَجْنِ الجراحْ
تأملْ! هنالِكَ.. أنّى حَصَدْتَ
رؤوسَ الورى ، وزهورَ الأمَلْ
ورَوَيَّت بالدَّم قَلْبَ التُّرابِ
وأشْربتَه الدَّمعَ، حتَّى ثَمِلْ
سيجرفُكَ السيلُ، سيلُ الدماء
ويأكلُك العاصفُ المشتعِلْ


ثم انتهى المشهد الرهيب وأغلقت "دمدمة الحرب الضروس فمها" فكتب أبو القاسم خاتمة الدرس المستخلص من جملة الأحداث وأطلق للفضاء الرحب مقولته الشهيرة!:
إذا الشعب يوماً أراد الحياة
فلابد أن يستجيب القدر!!
...
«أبارك في الناس أهل الطموح ومن يستلذّ ركوب الخطر»
«وألعن من لا يماشي الزمان، ويقنع بالعيش عيشِ الحجر»
« هو الكون حيّ، يحب الحياة ويحتقر الميت، مهما كبُر»
«فلا الأفق يحضن ميت الطيور، ولا النحل يلثم ميت الزهر»

فهنيئاً لشعب تونس هذه الخطوة والعقبى للاستقرار وقطف الثمرة الحلوة قبل أن تتدخل الأيدي العابثة! ورحم الله أبا القاسم الشابي فقد صدق إذ قال:
ومن لا يحب صعود الجبال
يعش أبد الدهر بين الحفر!
حنظلة
12/2/1432
__________________

اللون السابع غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 17-01-2011, 12:50 AM   #2
 
صورة اللون السابع الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
البلد: أبعد مما تتصور
المشاركات: 658
قوة التقييم: 0
اللون السابع is on a distinguished road
__________________

اللون السابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 12:55 AM   #3
عضو لم يُفعل
 
صورة الـدبـلـومـاسـي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: الرياض سابقاً الرس حالياً
المشاركات: 1,907
قوة التقييم: 0
الـدبـلـومـاسـي is on a distinguished road
اقتباس:
والعقبى للاستقرار وقطف الثمرة الحلوة قبل أن تتدخل الأيدي العابثة!
من المُبكّر الحُكم على الضحيّة الأولى للعبة دومينو القرن الواحد والعشرين ,,
ربّما تكون مثل الثورة الفرنسيّة ومنها تنطلق الى أفق الحرّية و احترام الإنسانيّة ,,
وربّما تكون مثل الثورات العربيّة والفارسيّة حيث لا جديد وتغيّر المُسمّى وبقي المحتوى كما هو ,,
الـدبـلـومـاسـي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 01:09 AM   #4
مشرف المنتدى الأدبي
 
صورة أبوبلقيس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بين أوراقي وأشواقي
المشاركات: 4,507
قوة التقييم: 13
أبوبلقيس is on a distinguished road
إذا الشعب يوماً أراد الحيـاة -فلا بدّ أن يستجيب القدر
-ولا بدّ للــــيل أن ينجلـــي -ولا بدّ للقيد أن ينكسـر -ومن لم يُعانــقه شوق الحيــاة- تبخّر في جوّهـا واندثــر- فويلٌ لمن لم تشُقْه الحيـــاة- من صفعة العدم المنتصــر- كذلك قالـت لي الكائنـــــات- وحدّثني روحهـا المستتــر -
هكذا قال أيضا أبا القاسم الشابي-
يعطيك العافية أخوي اللون السابع
__________________
أبوبلقيس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 02:11 AM   #5
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
البلد: في أرضٍ فيها شمس الحب .. تعانق وجه الحرية !
المشاركات: 106
قوة التقييم: 0
حرف ساكن is on a distinguished road
يا هذا أانت حنظلة أم تتحنظل

ألم يقل ابا القاسم أيضا

"إن السلام حقيقة مكذوبة

والعدل فلسفة اللهيب الخابي


لا عدل إلا إن تعادلت القوى

وتصادم الإرهاب بالإرهاب"

طبت كما انت
__________________
لن أكون ماركيزاً يكتب عن الحب بعد مئة عام من العزلة !!!
حرف ساكن غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 02:46 AM   #6
 
صورة اللون السابع الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
البلد: أبعد مما تتصور
المشاركات: 658
قوة التقييم: 0
اللون السابع is on a distinguished road
(أما قبل):
في آخر خطاب له .. قال لهم :
أنا فهمتكم .. أنا فهمتكم .. أنا فهمت ما تريدونه .
يا إلهي .. الرئيس العربي يحتاج إلى ربع قرن ليفهم ما يريد شعبه !
(1)
كان ضعيف البنية ، وعاش وهو يعاني من خلل في القلب رافقه منذ الولادة .
آلمه كثيرا ً فراق الطفلة التي أحبها .
عاش في زمن لا يعرف قيمته .. وحلم بـ 14 يناير قبل سبعة عقود .
وحرّض أهله وناسه للذهاب إلى هذا اليوم المجيد.
من منكم لم يردد أبياته خلال اليومين الماضيين؟
من منكم لم تصله هذه الرسالة الهاتفية :
إذا الشعب يوما ً أراد الحياة / فلا بد أن يستجيب القدر ؟
الإقطاعيون في زمانه لم يعجبهم غناؤه ..
الوعاظ قالوا : كيف تحكم على وجوب « استجابة القدر « ؟ .. أستغفر الله !
هل تعرفون اسم أي إقطاعي أو واعظ من ذاك الزمان ؟ .. الإجابة : لا .
ولكنكم بالتأكيد تعرفون اسم شاعر تونس العظيم : أبو القاسم الشابي .
(2)
مات شابا ً في منتصف العشرينيات من عمره ..
مات ولم تمت كلماته .
الكلمات الحرة لا تموت .. وحدها إماء الكلمات تولد ميتة !
في مساء الـ 14 من يناير قال القمر التونسي كلماته .
كانت (.. ولا بد للقيد أن ينكسر ) : خبرا ً عاجلا ً في كل قنوات الدنيا .
كانت النجوم في السماء التونسية .. تغني :
ومن لا يحب صعود الجبال / يعش أبد الدهر بين الحفر .
كانت الشوارع ، والأرصفة ، والأزقة ، وأعمدة الإنارة ، والدماء الطاهرة .. تغني :
هو الكون حي يحب الحياة / ويحتقر الميت مهما كبر .
(3)
أبو القاسم .. هل تعلم أن زميلك العظيم « محمد الثبيتي « مات في 14 يناير ؟
يا لهذه المفارقة المؤلمة .. والفراق المؤلم .
أعلم .. أعلم يا سيدي أن كلماته لا تموت .. ولكنني حزين لفراق سيد البيد ..
وأجزم أنه ، كان سيكتب لكم قصيدة عظيمة ، وأنه يحبكم برشا .. برشا ..
وأنا أحبكم برشا .. برشا ..
و .. دع عنك كل البيانات الرسمية..
وقل للتوانسة العظماء : الشعوب العربية تحبكم برشا .. برشا .. برشا ..
(أما بعد):
على وكالات الأنباء أن تتأكد من عربة « بو عزيزي « :
هل كانت عربة خضار .. أم عربة التاريخ الذي لا يستطيع أحد إيقافه ؟!
الأكيد : أن التاريخ سينسى الكثير من المركبات الفاخرة .. وأصحابها ..
ويقف طويلا ً عند « عربة خضار بو عزيزي « .
وعلى بعض الحكومات العربية أن تعرف ، أنه في كل بيت عربي يوجد « بو عزيزي « .. وعليها أن تجد طريقة ما للتصالح معه ، وسماع صوته ، وتحقيق بعض مطالبه المشروعة .

محمد الرطيان ...


.
.
.

للتنوية حنظلة هو أحد الأصدقاء في الفيس بوك ,,
__________________

اللون السابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 03:07 AM   #7
عضو مميز
 
صورة قاصدخير الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 267
قوة التقييم: 0
قاصدخير is on a distinguished road
اللون السابع نقلت وكتبت واجدت
بورك فيك ورحم المولى شاعر
تونس ابوالقاسم الشابي

انها ثورة الشعب على الظلم وعلى القهر
ثوره للعزه وللكرامه و للعيش الهنئ

ويل لكل ظالم زاحم الشعب في رزقه
قاسم الكادح في لقمه عيشه

اتعضو من طاغيه تونس ايها الغافلون

تحياتي
قاصدخير غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 04:18 AM   #8
عضو بارز
 
صورة ga9eeme الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
المشاركات: 349
قوة التقييم: 0
ga9eeme is on a distinguished road
اقتباس:
ستعلم من منا سيجرفه الدم
إلى حيث تجني كفه بذر أمسه
تكفيني هذه لأعلم أن الدم لن يستقر في مكانه ,
ga9eeme غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 09:26 PM   #9
 
صورة اللون السابع الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
البلد: أبعد مما تتصور
المشاركات: 658
قوة التقييم: 0
اللون السابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الـدبـلـومـاسـي مشاهدة المشاركة


من المُبكّر الحُكم على الضحيّة الأولى للعبة دومينو القرن الواحد والعشرين ,,
ربّما تكون مثل الثورة الفرنسيّة ومنها تنطلق الى أفق الحرّية و احترام الإنسانيّة ,,
وربّما تكون مثل الثورات العربيّة والفارسيّة حيث لا جديد وتغيّر المُسمّى وبقي المحتوى كما هو ,,
أصبت اخي الدبلوماسي ولكن يكفي سقوط طاغية كــ زين العابدين حتماً سيعتبره الكل انتصار ولا نعلم ما تخفي الأيام , ولعل الأيام حُبلى بمن يرد للشعب التونسي هويّته التي ضاعت ما بين استعمار وإستقلالٍ مستعمر ,,
__________________

اللون السابع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-01-2011, 09:26 PM   #10
 
صورة اللون السابع الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
البلد: أبعد مما تتصور
المشاركات: 658
قوة التقييم: 0
اللون السابع is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها السامي 20 مشاهدة المشاركة
إذا الشعب يوماً أراد الحيـاة -فلا بدّ أن يستجيب القدر
-ولا بدّ للــــيل أن ينجلـــي -ولا بدّ للقيد أن ينكسـر -ومن لم يُعانــقه شوق الحيــاة- تبخّر في جوّهـا واندثــر- فويلٌ لمن لم تشُقْه الحيـــاة- من صفعة العدم المنتصــر- كذلك قالـت لي الكائنـــــات- وحدّثني روحهـا المستتــر -
هكذا قال أيضا أبا القاسم الشابي-
يعطيك العافية أخوي اللون السابع

بارك اله فيك اخوي مرزوق ,,
__________________

اللون السابع غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 09:39 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19