عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 12-02-2011, 10:14 PM   #31
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
المشاركات: 294
قوة التقييم: 0
الله يعين is on a distinguished road
ماوجدت الا سيد قطب لتختلف معه وباقي الكلام هل فهمته وهل استفدت منه وبل الواقع هل يعبر لك شيئا


وعجبا منك مرة تسب الجاميه ومرة معهم ولم نعرف من كلامك شيئا بل نسيت ان انك كنت مع الجامية


والله يردك الحق والطريق المستقيم

...........

لالايهمني سوا نقطة

وهي استشهاده بسيد قطب .. الغلط على فئة من الناس لايهمني الذي يهمني الغلط على رسول الله صلى الله عليه وسلم فلاتهمني المسميات والخذاريف..

...

ثانيا : عشقي ابان ..

مادمت لاتوافق قطب في سبه للصحابة وقوله بوحدة الوجود فلماذا تأخذ كلام أديب جاهل وتترك كلام العلماء ..

وما ترجوا من جويهل يسب عثمان .. ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!

قال الله قال رسوله تكفي .. العلم قال الله قال رسوله قال الصحابة ليس بالتمويه

ووالله ما أراك الا تنافح عن أهل البدع وأهل الكفر والفسق ....



أم أن هناك أمرا ..الله أعلم بالنيات ..
الله يعين غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 12-02-2011, 11:46 PM   #32
عضو مبدع
 
صورة عشقي أبان .. الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: رحال حيث الحياة بنا راحلة
المشاركات: 1,839
قوة التقييم: 0
عشقي أبان .. is on a distinguished road











اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الـدبـلـومـاسـي مشاهدة المشاركة
كأنّي أرى الصفحة السابعة تلوح بالأفق مع الصباح الباكر ,,
كنت أضمرت في نفسي تأخيرها لكنها العجلة , و هي التي جعلتني مع حنقي الشديد لموقف من أحدهم أكتب ما اقتنصته عيناك في الرد السابق .
حييت يا صاحبي



__________________
بالرغم منا .. قد نضيع من يمنح الغرباءَ دفئاً في الصقيع؟
من يجعل الغصنَ العقيمَ يجيء يوماً .. بالربيع ؟
من ينقذ الإنسان من هذا .. القطيع
عشقي أبان .. غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 12-02-2011, 11:51 PM   #33
عضو مبدع
 
صورة عشقي أبان .. الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: رحال حيث الحياة بنا راحلة
المشاركات: 1,839
قوة التقييم: 0
عشقي أبان .. is on a distinguished road
Exclamation












اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الهرم الرابع مشاهدة المشاركة

أخي عشقي

رغم أنك تعلم أن سيدا ليس من أهل العلم والتفسير بأقوال العلماء وهو أديب مسلم رحمه الله

إلا إنك تظلمه عند أقوال العلماء والمفسرين ..........ايقاعات ونغمات وأحاسيس

قبل أن تغضب علي أقرأ تفسير الآيلت واحكم وأيهما أقرب طريقا إلى الله واسلكه



إي و الله أعلم , أردت من إيرادي ما قال أمران :
الأول : إغاضة بعض الناس .
و الثاني : جمال التركيب و الأساس لذلك الأديب , فأنا معجب بأدبه و حلاوة مبنى لفظه .
فكلما عنت لي طارفة و أنا أتفكر في آية , ذهبت إلى تفسيره فوجدت ما في قلبي بل وزيادة .
أعني من التعبير و السبك للحروف .




__________________
بالرغم منا .. قد نضيع من يمنح الغرباءَ دفئاً في الصقيع؟
من يجعل الغصنَ العقيمَ يجيء يوماً .. بالربيع ؟
من ينقذ الإنسان من هذا .. القطيع
عشقي أبان .. غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-02-2011, 12:19 AM   #34
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 622
قوة التقييم: 0
الحبـّـوب is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الله يعين مشاهدة المشاركة
صمام الامان ..لاتكون أحد (( القطبيين ))اللي مايردون السلام ؟؟؟

ردك لايهمني ولم أفهم منه شيئا فإنك متحزب محترق تكاد تجن .. واسلوبك يدل على ذلك ..!! فمتى تتوب الى الله تعالى

وتحمسك معروف لدي منذ سنوات أنك متعصب للحركيين .. (( قطبي )) .

ولم تجب نيابة عنه اجابة منطقية .. بل شنشنة مقيتة .. الله يهديك

والآن اتركنا من الغوغاء وأجب عن الأسئلة برد علمي وعلى مهلك حتى لاتنفجر..

أما كلمة أشد من الجامية .. فهي كلمة عادية جدا ولاتكثر النقاش وتصطاد في الماء العكر فلم اقل اشر قلت اشد ..
حزبي
محترق
تكاد تجن
قطبي
متحمس
شنشنة
مقيتة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

أو الله سلفية !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الحبـّـوب غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-02-2011, 02:24 AM   #35
عضو اسطوري
 
صورة ســــاري الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: .. الكوكب المسكوون ..
المشاركات: 36,682
قوة التقييم: 0
ســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the rough
::

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الله يعين مشاهدة المشاركة

لالايهمني سوا نقطة

وهي استشهاده بسيد قطب .. الغلط على فئة من الناس لايهمني الذي يهمني الغلط على رسول الله صلى الله عليه وسلم فلاتهمني المسميات والخذاريف..
...

ثانيا : عشقي ابان ..

مادمت لاتوافق قطب في سبه للصحابة وقوله بوحدة الوجود فلماذا تأخذ كلام أديب جاهل وتترك كلام العلماء ..

وما ترجوا من جويهل يسب عثمان .. ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!

قال الله قال رسوله تكفي .. العلم قال الله قال رسوله قال الصحابة ليس بالتمويه

ووالله ما أراك الا تنافح عن أهل البدع وأهل الكفر والفسق ....

أم أن هناك أمرا ..الله أعلم بالنيات ..
أخي الكريم الله يعين

أسألك بالله العظيم الذي لا إله الا هـو

هل كلاامك الذي وجهته للأخ الكريم عشقي أبان باستشهاده بكلاام لسيد قطب رحمه الله ( و لونته لك بالأحمر )

هــل ينطق على الشيخ العلامة الدكتور صـالح بن فوزان الفوزان حفظه الله

حيث أنه استشهد بكلاام سيد قطب في كتابه التحقيقات المرضية

كما نقل لنا الفاضل بـاحث عربي بالرد رقم 23

لقد سألتك بعظيم فتمعن في الرد و لن نحاسبك أو نجازيك فذلك لله سبحانه و تعالى ..

ثم في ردّك على الأخ صمام الأمان قد أسأت الى من تدّعي الانتساب اليهم

فليست أخلااق السـلف الصالح و من تبعهم بإحسان بمثل مانراه منك ..

هدانا الله جميعااا للحق ..

محبكم / ســـــــــــــاري ،،،،
.


::
__________________
ربّ اغفر لي و لوالدي و بُنيّتي و اعلي درجاتهم في علييين،،



ســــاري غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-02-2011, 09:59 AM   #36
عضو ذهبي
 
صورة صمام الأمان الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
البلد: فِيـ ظِلِّـ حَقـ هَارِبـ ..
المشاركات: 2,707
قوة التقييم: 0
صمام الأمان is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الله يعين مشاهدة المشاركة
صمام الامان ..لاتكون أحد (( القطبيين ))اللي مايردون السلام ؟؟؟

ردك لايهمني ولم أفهم منه شيئا فإنك متحزب محترق تكاد تجن .. واسلوبك يدل على ذلك ..!! فمتى تتوب الى الله تعالى

وتحمسك معروف لدي منذ سنوات أنك متعصب للحركيين .. (( قطبي )) .

ولم تجب نيابة عنه اجابة منطقية .. بل شنشنة مقيتة .. الله يهديك

والآن اتركنا من الغوغاء وأجب عن الأسئلة برد علمي وعلى مهلك حتى لاتنفجر..

أما كلمة أشد من الجامية .. فهي كلمة عادية جدا ولاتكثر النقاش وتصطاد في الماء العكر فلم اقل اشر قلت اشد ..
آها .. ما شاء الله ..

ما دريت ياوخيي إنك الإمام الذهبي وإلا تسان ما تهورت وتحرشت بك !

سلاما ..
__________________
ثمانيةٌ تجري على النّاسِ كلهم
.......... ولابُـدَّ للإنسانِ يلقى الثمانية
سرورٌ وحزنٌ واجتماعٌ وفرقةٌ
.......... ويسرٌ وعسرٌ ثم سقمٌ وعافية
صمام الأمان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-02-2011, 11:13 AM   #37
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
البلد: الرس
المشاركات: 858
قوة التقييم: 0
الـمـرقـاب {1} is on a distinguished road
بارك الله فيك لقد اصبت في كل ما قلت وواصل فالقافله تسير00000000
__________________
انتقاد الفكرة أو الرأي فقط دون النيل من شخصية صاحبها بأي نوع من التعريض انتقاد صحيح ومقبول،
الـمـرقـاب {1} غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 17-02-2011, 11:18 PM   #38
عضو مبدع
 
صورة عشقي أبان .. الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: رحال حيث الحياة بنا راحلة
المشاركات: 1,839
قوة التقييم: 0
عشقي أبان .. is on a distinguished road











قبل أن ينفض السامر
بقلم الدكتور احمد بن عبد الرحمن القاضي
الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده. أما بعد :
فمع مغيب شمس الجمعة الثامن من ربيع الأول 1432، غابت عن أرض مصر، حقبة مريرة،طويلة، بالإعلان عن تخلي رئيسها الذي حكمها ثلاثة عقود، عن الحكم، وتسليمه السلطة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، إثر ثمانية عشر يوماً، وليلة، من المظاهرات، والاعتصامات الشعبية، في الميدان الشهير، ميدان التحرير،وبقية المحافظات، حبس العالم أنفاسه، في انتظار ما تتمخض عنه الأحداث.
وانخرط المحتجون، والمتابعون، وحُقَّ لهم، في فرحة غامرة، بانقشاع الغمة الراهنة، وتحلحل أزمةٍ خانقة؛ ما كان يُدرى إلام تنتهي، ولكنَّ الله سلم! وكانت (فلتةً وقى الله شرها). فالحمد لله أولاً، وآخراً ، وهو المسؤول، وحده، أن يُعقبها بالخير، والفرج.
وقبل أن ينفض السامر، ويعود المعتصمون إلى بيوتهم، ويرخي المتابعون أعصابهم، ويريحوا أسماعهم، وأبصارهم، من جلبة المقابلات، ووميض الشاشات، حري أن نقف بعض الوقفات، ونقيِّد بعض التأملات:
أولاً: (قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ) [آل عمران/26]. الله أكبر! إنها السنن. فبينا الرجل يتبختر في مشيته، وينظر في عطفيه، ويرى أن له ملك مصر، والأنهار تجري من تحته، يُنصِّب من يشاء، ويُقيل من يشاء، يُكرَّم من يشاء، ويزج في السجون من يشاء، ويقول، بلسان حاله، أو مقاله: ما أريكم إلا ما أرى، وما أهديكم إلا سبيل الرشاد! يستقوي بالأجنبي، على أبناء وطنه، ويحمي حدود اليهودي المعتدي، ويحاصر بني ملته، وإذا بالأرض تتزلزل من تحته، والأصوات تُصِم أذنيه، وقرع الأقدام يصل عتبة بابه، فيمنعه الكبر أن يرعوي، فيخاطب الجموع بلغة مستعلية، ويقتحم البحر الخِضَمَّ، كما تقحمه فرعون الذي طغى، وظلم، فيجني الشوك، ويتجرع العلقم، ويهيم في الأرض، ذليلاً، طريداً. (فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آَيَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ آَيَاتِنَا لَغَافِلُونَ) [يونس/92].
ثانياً: (مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ) [البقرة/105]. ظل العالم الغربي، وإسرائيل (اليهود، والنصارى)، يرصدون الموقف بقلق، وترقب، وتخطيط لكافة الاحتمالات. فمصر التي تمكنوا من تحييدها، بل خطفها، في قضية فلسطين، وانتزعوا من حاكمَيها السابقَين معاهدة سلام مذلة، باتت في مهب الريح! مصر التي كانت تمثل الشرطي الأمريكي في المنطقة، فتقمع كل بادرة إسلامية، وتملأ المعتقلات بالإسلاميين؛ على اختلاف طبقاتهم، لم تعد، بالضرورة، رهن الإشارة،. لقد اختلفت الموازين.
مصر ليست كتونس؛ مساحة، وموقعاً، وثقلاً، وتأثيراً، وقد شعر الأوربيون، والأمريكان بفساد خطتهم، وحاجتهم إلى تكييف جديد لحفظ مصالحهم، في المنطقة. ولم تعد تنطلي عليهم (فزاعة) الإخوان المسلمين، التي حاول رئيسا تونس، ومصر، التلويح بها، وإشهارها في كل مناسبة، فالعقلية الأمريكية، والأوربية، عقلية (براجماتية) ذات مقاييس مصلحية، منفعية، لا تقيم وزناً للاعتبارات الشخصية، والقيم المعنوية، بل تدور مع المصلحة حيث دارت. وقد عبر عن هذا نائب في البرلمان الأوربي، إثر أحداث تونس، قائلاً، مرتجلاً، بحماسة منقطعة النظير: (زملائي الأعزاء: الدكتاتور سقط! لكن هيكل الدكتاتور ما زال متواجداً في تونس. واليوم يجب أن نكون حذرين للغاية. حكومات أوربية؛ الأغلبية من هذا البرلمان، كانت تؤيد الدكتاتورية، والدكتاتور التونسي. في الأسبوع الماضي فقط، العديد من الفئات السياسية رفضت مناقشة الموضوع التونسي، رفضت إدانة ابن علي، ثم التفت مشيراً بأصبعه: هذا ما فعلته وزيرة الخارجية الفرنسية! وزيرة الخارجية الفرنسية، ما هي إلا آخر مثال لتواطؤ الغرب! ولماذا ؟ بسبب الخوف؛ لأننا نخاف من التيارات الإسلامية المتطرفة. لدينا الحق من أن نخاف من دكتاتورية الإسلام المتطرف... الإسلام، والديموقراطية، يمكن أن يسيرا معاً، جنباً إلى جنب. وإذا كنا قادرين على أن نساند الديموقراطية التونسية، في طور الميلاد،فإننا سنرى، في مصر، في الأردن، في سوريا، وفي أي مكان آخر، أن الشعوب سوف تتمرد ضد دكتاتورييها ... لا يمكن أن نتصور أن هذا البرلمان يقف مكتوف الأيدي) الخ. وارتجت القاعة بالتصفيق.
الغرب يبحث عن مصالحه، يغير مواقفه، يتكيف مع أي وضع جديد. ونحن على يقين، أنه لا يسره أن يرانا أمة قوية، تقابله على ضفة البحر الأبيض المتوسط، فهو يعي التاريخ جيداً، وذاكرته حاضرة، بالفتوحات الإسلامية في أسبانيا، وفرنسا، وبالحروب الصليبية، والفتوحات العثمانية، والاستعمار الحديث. فعلينا أن نكون على مستوى الحدث، وأن تعامل مع المعطيات الجديدة في الساحة.
وأحسب أن الطريق، لقطع الطريق على نفوذ الأجنبي، أن تعود الأمة إلى هويتها الإسلامية الحقة، وتصطبغ بصبغة الله، وتنأى عن الثقافات الخارجية، من جهة، وتتلاحم القيادات، مع الشعوب، من جهة أخرى. وأن يدرك الحكام أن عمقهم، وجذورهم، في أوطانهم، لا فيمن يلقي إليهم بشباك المدد، من الخارج، حتى إذا ما استغنى، تخلى عنهم، وتنكر لهم. وهذا يستلزم قدراً من العدل، والنزاهة، وإسناد الأمور للأكفاء، ونبذ الوصوليين، والمنافقين.
ثالثاً: ( وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ) [الأنفال/46]. الأمة مقبلة، بعد التجربة المصرية، على تغييرات واسعة، باتفاق العقلاء، والخبراء. فلا بد لأهل الإسلام من الوحدة، والائتلاف، ونبذ الفرقة والاختلاف، واستيعاب جميع موارد النظر. وقد أسفرت الأحداث الأخيرة عن أزمة أخلاقية، في تقبل الرأي، والاجتهاد. حتى بات مختلف الفرقاء، حول قضية ما، كقضية (مشروعية المظاهرات)، يتنابزون بالألقاب، ويمارسون دور (البلطجية الفكرية) مع مخالفيهم، تماماً، كما وقع بين المؤيدين، والمعارضين، في ميدان التحرير. فبينا يصف بعض السلفيين المتظاهرين بالغوغائيين، والمأجورين، ينبزهم مخالفوهم بوصف العملاء، وفقهاء المواكب. ومثل هذه الأجواء المنزوعة الثقة، لا تثمر إلا فرقة، وإيغاراً للصدور. وقد أدب الله عباده، عند حصول الخلاف، فأحسن تأديبهم، وقال: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا أَطِيعُوا اللَّهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الْأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِنْ تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللَّهِ وَالرَّسُولِ إِنْ كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلًا) [النساء/59]. فلا بد من التأني، ودرس المستجدات، والنظر في العواقب، واستكمال التجربة، مع استصحاب حسن الظن، والشفقة على المسلمين.
رابعاً: (وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ) [إبراهيم/7]، يجب أن تقابل هذه النعمة بالشكر، واللهج بالثناء على الله بكشف الغمة، عن الأمة، والابتعاد عن جميع صور الأشر، والبطر الجاهلي، الذي وصفه الله بقوله: (وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ خَرَجُوا مِنْ دِيَارِهِمْ بَطَرًا وَرِئَاءَ النَّاسِ) [الأنفال/47]. ومن أعظم صور الشكر السعي الجاد لتطبيق الشريعة، ونشر الفضيلة، والحذر من الخطاب العلماني، أو الخطاب الضبابي الذي تتستر به بعض الجماعات الإسلامية. يجب الإفصاح، والجهر بالمطالب الشرعية، والتخلص من عقدة الخوف من الغرب، وتهمة القذف بالإرهاب، والتطرف. فالغرب، كما أسلفنا، لديه القابلية للتعامل مع المستجدات، ويحترم القوي، ولا يحترم المستخذي. وفي إيران، وكوريا الشمالية مثل.

هذا، وفي النفس مشاعر مضطرمة، وأشواق، وآمال. اللهم لا تكلنا إلى أنفسنا، ولا إلى أحد من خلقك طرفة عين، وكلنا إليك وحدك، يا عزيز، يا جبار. اللهم أبرم لمصر، وللأمة جمعاء، أمر رشد، يعز فيه أهل طاعتك، ويذل فيه أهل معصيتك، ويؤمر فيه بالمعروف، وينهى فيه عن المنكر، والحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.



__________________
بالرغم منا .. قد نضيع من يمنح الغرباءَ دفئاً في الصقيع؟
من يجعل الغصنَ العقيمَ يجيء يوماً .. بالربيع ؟
من ينقذ الإنسان من هذا .. القطيع
عشقي أبان .. غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 18-02-2011, 02:42 PM   #39
عضو مبدع
 
صورة عشقي أبان .. الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: رحال حيث الحياة بنا راحلة
المشاركات: 1,839
قوة التقييم: 0
عشقي أبان .. is on a distinguished road











تُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ
يقول تعالى في سورة آل عمران " قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (26) تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ وَتَرْزُقُ مَنْ تَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ (27)"

ويقول تعالى في سورة الرحمن : " يَسْأَلُهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ (29)"
قال المفسرون: من شأنه أن يحيى ويميت، يغني فقيرا ، ويجبر كسيرا ، ويعز قومًا، ويذل قومًا، ويشفي مريضًا، ويفك عانيًا ويفرج مكروبًا، ويجيب داعيًا، ويعطي سائلا ويغفر ذنبًا إلى ما لا يحصى من أفعاله وإحداثه في خلقه ما يشاء .

قالت هند بنت الملك النُّعمانابن المنذر: لقد رأيتُنا ونحن مِن أعزِّ الناس وأشدِّهم مُلكاً ، ثم لم تَغِبِ الشمسُ حتى رأيتُنا ونحن أقلُّ الناس ، وأنه حقٌ على الله ألا يملأ داراً خَيْرة إلا ملأها عَبرة .

وسألها رجلٌ أن تُحَدِّثه عن أمرها ، فقالت : أصبحنا ذا صباح ، وما فى العرب أحدٌ إلا يرجونا ، ثم أمسينا وما فى العرب أحد إلا يرحمُنا . وبكت أختها حُرقَةُ بنت النُّعمان يوماً ، وهى فى عِزِّها ، فقيل لها : ما يُبكيكِ ، لعل أحداً آذاك ؟
قالت : لا ، ولكن رأيتُ غَضارة فى أهلى ، وقلَّما امتلأت دارٌ سروراً إلا امتلأت حُزناً .

قال إسحاق بنُ طلحة : دخلتُ عليها يوماً ، فقلتُ لها : كيف رأيتِ عبراتِ الملوك ؟
فقالت : ما نحنُ فيه اليومَ خيرٌ مما كنا فيه الأمس ، إنَّا نجِدُ فى الكتب أنه ليس مِن أهل بيت يعيشون فى خيْرة إلا سيُعقَبون بعدها عَبرة ، وأنَّ الدهر لم يظهر لقوم بيوم يحبونه إلا بَطَن لهم بيوم يكرهونه ، ثم قالت :
فَأُفٍّ لِدُنْيَا لاَ يَدُومُ نَعِيمُهَا *** تَقَلَّبُ تَارَاتٍ بِنَا وَتَصَرَّفُ
المعتمد بن عباد ملك أشبيلية - قبض عليه وعلى ولده وأخذت أمواله وأودع السجن، وسبيت زوجاته وبناته ثم أخرج من ولايته مهاناً ذليلاً، ويقضي حياته في "أغمات في بلاد المغرب" أسيراً حسيراً كسيراً، وأصبحن بناته المترفات اللائي كن يخلط لهن التراب بالمسك ليمشين عليه؛ حسيرات يغزلن للناس الصوف ما عندهن ما يسترن به سوآتهن، ويأتين أباهن يوم العيد في السجن يزرنه، فيتأوه ويبكي وينشد وكان شاعراً:
فيما مضى كنت بالأعياد مسروراً***فساءك العيد في أغمات مأسوراً
ترى بناتـــك في الأطمـــــار جائعة *** يغزلن للنــــاس ما يملكن قطميرا
برزن نحـــوك للتسليم خاشــــــعة *** أبصــــــــــارهـن حسيرات مكــــــــاسيرا
يطــأن في الطين والأقدام حافية *** كأنهــــــــــا لم تطأ مسـكـــا وكافـورا
من بــات بعـــدك في ملك يسر به *** فإنمـا بات بالأحـــــــلام مغرورا
اللَّهُمَّ إِنِّى أَعُوذُ بِكَ مِنْ زَوَالِ نِعْمَتِكَ وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ وَجَمِيعِ سَخَطِكَ




__________________
بالرغم منا .. قد نضيع من يمنح الغرباءَ دفئاً في الصقيع؟
من يجعل الغصنَ العقيمَ يجيء يوماً .. بالربيع ؟
من ينقذ الإنسان من هذا .. القطيع
عشقي أبان .. غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 28-02-2011, 02:53 PM   #40
عضو مبدع
 
صورة عشقي أبان .. الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
البلد: رحال حيث الحياة بنا راحلة
المشاركات: 1,839
قوة التقييم: 0
عشقي أبان .. is on a distinguished road











سبحان من بيده الملك جل في علاه ..
صورة عجيبة هي التي ترونها , خصوصا بعد مظاهرات اليمن .





__________________
بالرغم منا .. قد نضيع من يمنح الغرباءَ دفئاً في الصقيع؟
من يجعل الغصنَ العقيمَ يجيء يوماً .. بالربيع ؟
من ينقذ الإنسان من هذا .. القطيع
عشقي أبان .. غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:58 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19