عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 14-04-2005, 02:49 PM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
البلد: المحروم سابقا
المشاركات: 137
قوة التقييم: 0
فتى الشنانة is on a distinguished road
كذبة اسلام بيل غيتس


صورة الخبر

بالصحيفة التونسية

منذ ظهورها في العاشر من فبراير 2005 على جريدة "أنوار تونس" تنتشر بقوة شائعة بين المسلمين في العديد من الدول العربية تفيد أن إمبراطور صناعة البرمجيات "بيل جيتس" اعتنق الإسلام؛ وهو ما يعكس تحرق قطاعات كبيرة من المسلمين لأي إنجاز إسلامي مؤثر في ظل الأوضاع المتردية للأمة الإسلامية، بحسب خبير نفسي.

وتنتشر بين أوساط المسلمين الشائعة التي لم تؤكدها



واعتبر الدكتور أحمد عبد الله الخبير النفسي أن "مركب الإحباط والإحساس بالدونية والقهر هو الدافع وراء ظهور الشائعة".

وقال الدكتور عبد الله المستشار النفسي لشبكة "إسلام أون لاين.نت": "إن الصحيفة اعتمدت على توليفة أو خلطة بهارات لترويج الشائعة معتمدة في ذلك على عدة عناصر منها جيتس الأمريكي الجنسية الفائق الثروة الذي تحارب بلده الإسلام، قد غزا الإسلام بلده بإسلامه"، مشيرا إلى أن "الجزر الذي يشهده واقع المسلمين لا يجد له بعض المسلمين من مقابل سوى مد إسلامي وهمي أو ملفق".



وأضاف الدكتور عبد الله: "هناك عنصر الدين أيضا وهو عامل حاسم في الترويج والتوزيع شأنه في ذلك شأن الجنس والجن اللذين يعدان ضمانة لسرعة واتساع دوائر انتشار الخبر".

كما عزا الدكتور أحمد عبد الله انتشار الشائعة إلى "الإعلام الهابط الذي انتشر مع فوضى انفجار المعلوماتية على شبكة الإنترنت حيث لا ضابط ولا رقيب

".

واستهلت الصحيفة التونسية خبرها الذي يتحدث عن "إسلام" بيل جيتس رئيس مجلس إدارة شركة "مايكروسوفت" بقول نسبته له ولم تتأكد صحته: "لقد حصلت على كل شيء.. المال.. السلطة.. العلم ولكني ظللت طوال حياتي أبحث عن شيء مفقود.. إنها الطمأنينة التي وجدتها في الإسلام

".

وكانت الصحيفة التونسية ذكرت أنها نقلت هذه العبارة عن جيتس من صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأمريكية، وهو ما لم يتم العثور عليه بالبحث في موقعها الإلكتروني على شبكة الإنترنت.

وزعمت "أنوار تونس" أن هذه العبارة التي نسبتها لجيتس جاءت على لسانه وهو يستهل خطابه في حفل مؤسسة تأهيل الأحداث ورعاية المشردين الأمريكية "رياش" في نيويورك يوم 5-2-2005.

وبالرجوع إلى الموقع الرسمي لبيل جيتس بموقع مؤسسته (مايكروسوفت) على الإنترنت وبمراجعة تواريخ خطبه لم يتم العثور على خطاب له أمام المؤسسة الخيرية المشار إليها، وكان أقرب التواريخ خطابا آخر ألقاه أمام المؤتمر السنوي لمطوري "أوفيس" وتم في ريتشموند بواشنطن

.

وذكرت الصحيفة أيضا أن عدة جهات علمية في الولايات المتحدة استنكرت كلام بيل جيتس ومنها معهد أيزنهاور لتطوير البرمجيات في شيكاغو الذي أصدر بيانا تمنى الموقعون عليه ألا يؤثر ذلك الاتجاه الجديد على صناعة البرمجيات في المرحلة القادمة

.

الطريف أن "أنوار تونس" زيلت هذا الكلام بقولها "على حد قول البيان"، ولم يسفر البحث عن موقع إلكتروني للمعهد المذكور على شبكة الإنترنت

!.

وتساءلت الصحيفة في نهاية الخبر: "والآن هل سنستفيد كمسلمين من إسلام شخصية هامة ومؤثرة كشخصية بيل جيتس؟"؛ الأمر الذي يعكس إدراك الصحيفة للصدى الواسع الذي سوف تحدثه شائعة كهذه مستغلة لهفة كثير من المسلمين لتحقق نفس الأمنية

.

جدير بالذكر أن "أنوار تونس" قالت في صدر الخبر المصور إن هذا الإعلان -من جانب جيتس- "أنهى الجدل الدائر حول زياراته الأخيرة لمسلمين أمريكان ومن بينهم المسلم لويس فراخان"!.






سبحان الله العظيم . . سبحان الله وبحمده
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
فتى الشنانة غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19