LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 27-03-2011, 01:27 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
حكايه عطر
عضو متواجد
 

إحصائية العضو








افتراضي إذا ضيّعت الأمانة فانتظر الساعة.............

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين وأما بعد :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :"إذا ضيعت الأمانة فانتظر الساعة . قال : كيف إضاعتها يا رسول الله ؟ قال: إذا أسند الأمر إلى غير أهله فانتظر الساعة .
الراوي : أبو هريرة-المحدث:البخاري-المصدر: صحيح البخاري-الصفحة أو الرقم : 6496
خلاصة حكم المحدث:( صحيح )

فالأمانة كلمة ثقيلة ، لها وزنها ولها أثرها ،فقد قال الله تعالى في كتابه العزيز :"إنّا عرضنا الأمانة على السَّماواتِ والأرضِ فأبينَ أن يحملنها وأشفقن منها وحملها الإنسانُ إنَّهُ كانَ ظلومًا جهولا " الأحزاب 72
فالأمانة ابتداء من حمل رسالة التوحيد إلى أقل أمانة تذكر قد كادت أن تغيب عن الوجود إلا من رحم ربّي .
فهل هناك أسوأ من الوضع الذي آل إليه أمرنا ؟

كلماتي هذه تناولت بالذات أولئك الذين اختاروا حمل أمانات ، بل خاصموا من أجل حملها ومنهم من قدم كل ما أوتي في سبيل حملها ، وقد نسوا أنّهم موقوفون أمام الله تعالى مسؤولون عن حملها ، تلك الأمانة التي حملوها هل أدوها فأحسنوا أداءها أم تحملوها من أجل نيل مصالحهم الشخصية ومن أجل مكاسبهم المادية ...؟
فلم يفكِّروا لحظة واحدة بأنهم مسؤولون عن كل فرد وفرد ...!

الحق أننا مقصرون في أداء أماناتنا , سواء أمانة تبليغ الدعوة إلى الله أو رعاية ولد وتربيته , وربما قصرنا في أداء أمانة العبادة لله تعالى ...ونحاول جاهدين أن نؤدي ما علينا من واجبات وأمانات , فنسأل الله تعالى أن يرحمنا برحمته ويغفر لنا ما قصرنا .
لكن أن يتناسى المسلم عند تسلمه وظيفة ما , كأن يكون مسؤولا عن كمٍّ هائل من البشر فلا يؤدي حقوقهم ولا يكترث لما آل إليه حالهم , بل ربما كان السبب لضياعهم , وربما أكل بعضا من حقوقهم , بل ربما احتال لاختلاس أموالهم , بل كاد ودبر مع غيره لنزع خصلة الخير من قلوبهم , ونشر الفساد بينهم .
فأين نحن من عمر بن الخطاب رضي الله عنه الذي قيل عنه أنه قال : لو عثرت بغلة في العراق لسألني الله تعالى لمَ لمْ تمهّد لها الطريق يا عمر ؟
تخيّل نفسك أيّها المسؤول عن قلوب البشر وعقولهم , عندما يسألك الله تعالى ما الذي غرسته في نفوسهم , هل اجتهدت لتعلمهم وتربيهم كما يحب الله تعالى .

عندما يسألك لم ضيّعت الأمانة؟ لمَ كان همّك جمع المال ولم تعمل على تحسين ظروفهم وتحسين أخلاقهم وعلمهم ...
وربما ادّعى هؤلاء تحت إطار المسؤوليّة _ أنّه مسؤول , فمن الواجب القيام بكذا وكذا .. منفّذا قانونًا وضعيّا متناسيا أنّه خالف القوانين الكثيرة التي حدّها الله تعالى له ...
كم جالت في خاطري تلك الكلمات التي تتردّد على الاسماع من أحدهم _ القانون _ أنا أنفّذ القانون , سبحان الله ! أين أنت من تنفيذ أوامر الله سبحانه وتعالى ؟؟؟

وأمّا عن المحسوبيّة فحدّث ولا حرج _ هذا يُعطى وهذا يُمنع لاعتبارات خاصّة يعلمها الله سبحانه وتعالى ...
أصبحنا في زمن من أجل أن ناخذ حقنا وأن نتساوى بغيرنا لا بد لنا من أن نكذب وان نتملق ولا نستقيم لأن الاستقامة معناها : أن تتحمل كل التبعات وتقوم بالواجبات الملقاة عليك وربما ظلمت بعضا من حقوقك , بينما غيرك يُنصّب ويحق له ما لا يحق لك حتى الكلام منعت منه فإن تكلمت وذكرت الحق الذي لك , بقال لك : أنت تقول مثل هذا الكلام , أنت تفعل هذا ؟ سبحان الله ! قوانين خاصة لأنواع معينة من البشر , هؤلاء عليهم الالتزام بالأدب التام , عمل كل ما وجب وتنفيذ الأوامر دون إبداء أية ملاحظة ولا ند بسر لظلم جار وإلا سمّي فسادا ....!!!

وتنظر حولك فتجد من تسلم الوظائف ونصب في المهام وترقّى في الدرجات من نصّب وضيع الأمانة ...
يا من تقف مسؤولا عامّا ولك التأثير البالغ في تربية النّشأ _


تذكر وقوفك يوم العرض عريانا *****مستوحشا قلق الأحشاء حيرانا
والنار تلهب من غيظ ومن حنق***** على العصاة ورب العرش غضبانا
اقرأ كتابك يا عبد على مهل ******* فهل ترى فيه حرفا غير ما كان
فلما قرأته ولم تنكر قراءته ******** وأقررت إقرار من عرف الأشياء عرفانا
نادى الجليل خذوه يا ملائكتي ****** وامضوا بعبد عصى للنار عطشانا

ماذا ستقول عندما تسأل ؟ لماذا نصبت فلانا ؟ لماذا منعت عن هذا ؟ لماذا كدت مع هذا ؟ ما الذي جرك لأخذ هذا ؟ ما الذي جعلك صاحبا وصديقا لهذا ؟ لماذا ؟؟؟ لماذا ؟؟؟ !!!

بماذا ستجيب ؟؟؟ بماذا ستجيب ؟؟؟ بماذا ستجيب ؟؟؟


منقول ......



















التوقيع

استغفر الله الحيّ القيوم استغفر الله عدد الثمر وملئ البحر استغفر الله من ذنوبٍ انهكتنا
رد مع اقتباس
قديم 27-03-2011, 01:39 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
هرري
عضو بارز
 
الصورة الرمزية هرري
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خير



















التوقيع

4

رد مع اقتباس
قديم 27-03-2011, 01:58 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية انثى كلاسيكيه
 
 

إحصائية العضو








افتراضي


تذكر وقوفك يوم العرض عريانا *****مستوحشا قلق الأحشاء حيرانا
والنار تلهب من غيظ ومن حنق***** على العصاة ورب العرش غضبانا
يالله تقينا عذاب النار ،،
وترزقنا الجنة و والدينا

كل الشكر ،، وربي يجزاك الجنة وجميع المسلمين،،


















التوقيع

.

آاللهمّ آرزقنا حسن العبادة فيه ، وتقبل منّا صالح الاعمال يارب ❤
آهلا رمضان ❤
رد مع اقتباس
قديم 27-03-2011, 03:26 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية حگايۃ احســاس
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزآآك الله خير

رد مع اقتباس
قديم 27-03-2011, 04:44 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
حكايه عطر
عضو متواجد
 

إحصائية العضو








افتراضي

مشكورين ....................والله يجزاكم خير



















التوقيع

استغفر الله الحيّ القيوم استغفر الله عدد الثمر وملئ البحر استغفر الله من ذنوبٍ انهكتنا
رد مع اقتباس
قديم 27-03-2011, 05:09 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
bbb
عضو متألق
 
الصورة الرمزية bbb
 
 

إحصائية العضو








Thumbs up

يالله تقينا عذاب النار ،،
وترزقنا الجنة و والدينا

كل الشكر ،، وربي يجزاك الجنة وجميع المسلمين،،


















التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 27-03-2011, 05:20 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
بروفسور1
عضو مبدع
 
الصورة الرمزية بروفسور1
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزاك الله خير



















التوقيع





Instagram : professor11
رد مع اقتباس
قديم 30-03-2011, 12:36 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
حكايه عطر
عضو متواجد
 

إحصائية العضو








افتراضي

مشكورين وجزاكم الله خير



















التوقيع

استغفر الله الحيّ القيوم استغفر الله عدد الثمر وملئ البحر استغفر الله من ذنوبٍ انهكتنا
رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 01:55 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8