LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-04-2011, 04:48 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية بـسـكـآتي آذلـكـ ×{*
 
 

إحصائية العضو








Red face « اللَّهُمَّ أَعِنِّي على غمرَاتِ الموْتِ وَسَكَراتِ المَوْتِ »

سلامٌ مِن البارئ ورحمًةٌ تغشاكم أحبّتي
بدايـَةً /

عن عائشة رضي الله عنها قالت : رأَيْتُ رسولَ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وهُوَ بِالموتِ ،
عِندهُ قدحٌ فِيهِ مَاءٌ ، وهُو يدخِلُ يدهُ في القَدَحِ ، ثم يمسَحُ وجهَهُ بالماءِ ،
ثم يقول : « اللَّهُمَّ أَعِنِّي على غمرَاتِ الموْتِ وَسَكَراتِ المَوْتِ » رواه الترمذي .


عن عائشة رضيَ اللَّهُ عنها قالت :
سَمِعْتُ النبيَّ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم وهُوَ مُسْتَنِدٌ إِليَّ يَقُولُ :
« اللَّهُمَّ اغفِرْ لي وَارْحمْني ، وَأَلحِقني بالرَّفِيقِ الأَعْلَى » متفق عليه .



حُسْنُ الخاتِمة /
شخص يسير بسيارته سيراً عادياً ,
وتعطلت سيـــــارته في أحد الأنفاق المؤدية إلى المدينة .
ترجّل من سيارته لإصـلاح العطل في أحد العجلات ,
وعندما وقف خلف السيارة لكي ينزل العجلة السليمة .
جاءت سيارة مسرعة وارتطمت به من الخلف , سقط مصاباً إصابات بالغة .


يقول أحد العاملين في مراقبة الطرق : حضرت أنا وزميلي وحملناه معنا في السيارة
وقمنا بالاتّصال بالمستشفى لاستقباله شاب في مقتبل العمر , مُتديّن يبدو ذلك من مظهره .
عندما حملناه سمعناه يُهَمْهِم ، ولعجلتنا لم نميز ما يقـــــــول ,
ولكن عندما وضعناه في السيارة وسرنا ,
سمعنا صوتاً مميزاً / إنه يقرأ القرآن وبصوتٍ ندي .
سبحان الله لا تقول هـذا مُصاب .
الدم قد غطى ثيابه .
وتكسرت عظامه .
بل هو على ما يبدو على مشارف الموت .


استمرّ يقرأ القرآن بصوتٍ جميل ..
يرتل القـرآن , لم أسمع في حياتي مثل تلك القراءة .
أحسست أن رعشة ســـرت في جسدي وبين أضلعي .

فجــــأة سكتَ ذلك الصوت ..
التفـت إلى الخلف فإذا به رافعاً إصبع السبابة يتشهد ثم انحنى رأســه,
قفزت إلي الخلْف , لمِسْتُ يداه , قلبه , أنفاسه !
لا شيء . . !
فارق الحياة .


نظرتُ إليهِ طويلاً , سقطَت دمعة من عيناي ,
أخفيتـها عن زميلي, التفت إليه وأخبرته أن الرجل قد مات , انطــلق زميلي في بكاء ,
أمّا أنا فقد شهِقْتُ شهقَة , أصبحت دموعي لا تقف ,
أصبحَ منظَرُنَا داخل السّيارة مُؤثِّر .


وصلنا المستشفى ,
أخبرنا كل من قابلنا عن قصة الرجــل , الكثيرون تأثروا من الحادثة موته وذرفت دموعهم.
أحدهـم بعدما سمع قصة الرجل ذهب وقبل جبينه ,
الجميع أصرُّوا على عدم الذهاب حتى يعرفوا متى يُصلّى عليه ليتمكنوا من الصلاة عليه .
اتصل أحد المُوظفين في المستشفى بمنزل المُتوفّى , كان المُتحدث أخُوه ,
قال عنه : إنه يذهب كل اثنين لزيارة جدته الوحيدة قي القرية .
كان يتفقّدُ الأرامل والأيتام والمساكين.
كانت تلك القرية تعرفْه , كانَ يُحضِرُ لهم الكُتُـب والأشرطة الدينية .
وكان يَذْهَب وسيّــارتُه مَمْلُوءَة بالأرزِّ والسُّكر لتوزيعها على المحتاجين .
وحتى حلَوَى الأطفــال لا ينْسَاهَا ليُفرحَهُم بها .
وكان يردُّ على من يثنيه عن السـفَر ويذْكر له طول الطريق /
إنّني أستفيد من طول الطريق بحفظ القرآن ومراجعته ,
وسماع الأشرطة والمحاضرات الدينية , وإنني أحتسب عند الله كل خطوة أخطوها .



من الغـَدْ غصَّ المَسْجِدُ بالمُصَلَّين , صلّيتُ عليهِ مع جُمُوعِ المُسلمِين الكثيرة .
وبعد أن انتهينا من الصلاة حملناهَ على أكتافِنا وإلــى المقبرة ..
أدخلناه في تلك الحفرة الضيقة .

يستقبِلُ أوّلَ أيّام آخرتِه , وأنا وكأنني استقبلتُ أوَّل أيام دُنيايْ
[/center]
أخيرًا /
يرحلون , ورحلُ بعضِهم يختلِفُ عن الآخر
وحُفْرَتِهم تختلف , وأعمالُهم تختلف , وكلُّ شَيءٍ يختلف بتاتًا
يرحلُون , ويبقى ما عمِلَت أيديْهِم , إمّـا خيْرًا وإمّا شرًّا
يرحلُون , ويترُكون ذكرىً إمّا طيِّبًا وإمـَّا خبيثًا .
وهذا نهجُ الحياةِ عليه نسيــر .

دعوات /اللهمّ يـــا ربّ ياحيّ ياقيّوم نسألُك لنا ولوالِدينا حُسْنَ الخِتام
اللهمّ يـــا ربّ أنتَ الغفور الرحيم اغفر لنا وارحمنا وتبْ علينا
اللهمّ يـــا ربّ لا تآخذ أرواحنا إلا وأنتَ راضٍ عنّا
اللهمّ يـــا ربّ نسألُكَ الفِردَوسَ الأعلى وما قرّب إليها من قولٍ وعمل
اللهمّ يـــارب نسـألُكَ ألا تحرمنا من النّظرِ إلى وجهِكَ الكريم
يـــا رب , و ما خابَ من دعاك !


















التوقيع

لَم كُل الْأَشْيَاء الْجَمِيْلَة تَأْتِي.../مُتَأَخِّرَة.
بَعْد أَن تَأَقْلِمِنـا عَلَى فِكْرَة -الْعَيْش دُوْنِهـا-.
رد مع اقتباس
قديم 01-04-2011, 05:22 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
صخرالبحر
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية صخرالبحر
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

بورك فيكم والله يحسن لنا ولكم الختآم



















التوقيع

المسلم عزيز في حياته وبعد مماته ,إن بقى بقى بعز النصر وإن مات مات بعز الشهادة. لا يستسلم ينتصر أو يموت..
اللهم أنصر داعش!
رد مع اقتباس
قديم 01-04-2011, 05:31 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
العنود
مشرفة منتديات الأسرة
مشرفة القسم النسائي
 
الصورة الرمزية العنود
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

اللَّهُمَّ أَعِنِّي على غمرَاتِ الموْتِ وَسَكَراتِ المَوْتِ


اللهمّ يـــا ربّ ياحيّ ياقيّوم نسألُك لنا ولوالِدينا حُسْنَ الخِتام
اللهمّ يـــا ربّ أنتَ الغفور الرحيم اغفر لنا وارحمنا وتبْ علينا
اللهمّ يـــا ربّ لا تآخذ أرواحنا إلا وأنتَ راضٍ عنّا
اللهمّ يـــا ربّ نسألُكَ الفِردَوسَ الأعلى وما قرّب إليها من قولٍ وعمل
اللهمّ يـــارب نسـألُكَ ألا تحرمنا من النّظرِ إلى وجهِكَ الكريم
يـــا رب , و ما خابَ من دعاك !

آمين


اللهم أحسن خاتمتنا
جزاك الله خيرآ
رد مع اقتباس
قديم 02-04-2011, 12:07 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
sale7
عضو متألق
 
الصورة الرمزية sale7
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

:
.. نسأل الله لنا ولكم حسن الختام ..
:
.. شكراً على التذكير وتقبلوا مرورنا ..
:



















التوقيع

_


..... إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه ... فصدر الذي يستودع السر أضيـق .....
رد مع اقتباس
قديم 02-04-2011, 10:17 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
ريح الغضا
عضو مبدع
 
الصورة الرمزية ريح الغضا
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزاك الله خير وليتنا نتعض!!!



















التوقيع

.


رد مع اقتباس
قديم 03-04-2011, 01:01 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بـسـكـآتي آذلـكـ ×{*


[/center][/font][/size][/center]
أخيرًا /
يرحلون , ورحلُ بعضِهم يختلِفُ عن الآخر
وحُفْرَتِهم تختلف , وأعمالُهم تختلف , وكلُّ شَيءٍ يختلف بتاتًا
يرحلُون , ويبقى ما عمِلَت أيديْهِم , إمّـا خيْرًا وإمّا شرًّا
يرحلُون , ويترُكون ذكرىً إمّا طيِّبًا وإمـَّا خبيثًا .
وهذا نهجُ الحياةِ عليه نسيــر .

دعوات /اللهمّ يـــا ربّ ياحيّ ياقيّوم نسألُك لنا ولوالِدينا حُسْنَ الخِتام
اللهمّ يـــا ربّ أنتَ الغفور الرحيم اغفر لنا وارحمنا وتبْ علينا
اللهمّ يـــا ربّ لا تآخذ أرواحنا إلا وأنتَ راضٍ عنّا
اللهمّ يـــا ربّ نسألُكَ الفِردَوسَ الأعلى وما قرّب إليها من قولٍ وعمل
اللهمّ يـــارب نسـألُكَ ألا تحرمنا من النّظرِ إلى وجهِكَ الكريم
يـــا رب , و ما خابَ من دعاك !
اللهم أعنا على سكرات الموت ياارب العالمين ،،


















التوقيع



*ولآ تَزَآلُ عَآلقاً فِي أدّقِّ التَّفَآصِيل :”$♥♥ ..!

عَ ـتَبةبـَـآآب،،وَسُــلّم مُهتَــرِئ،،
رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 12:54 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8