عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 27-04-2011, 06:43 PM   #71
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها المهاجر مشاهدة المشاركة
أنا معك
وبالنسبة للصور فلا يظهر لي أي مشكلة

عموما سأقوم الليلة بإذن الله بحفظ الصور
وإعادة تحميلها على مركز تحميل المنتدى

واصل بارك الله فيك وفي جهودك
أخي الكريم المهاجر :

شكرا لك أخي الكريم (( على تفاعلك معي )) .. ويبدوا أنه (( لم تكن هناك مشكلة )) .. :(

لكن كانت مشكلتي (( الجهل )) ... وقلة (( الخبرة )) ..

وشكرا لك لأنك (( علمتني )) ... وأزلت جهلي ..

فلا حرمك الله أجري ...

أكرر لك شكري على تفاعلك ...

وأكرر لك عذري على ازعاجك ..

وفقك الله ...


أريوس أميجوس !!
وليد بن صالح الغرير
أريوس أميجوس غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 27-04-2011, 08:01 PM   #72
عضو اسطوري
 
صورة ســــاري الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: .. الكوكب المسكوون ..
المشاركات: 36,777
قوة التقييم: 0
ســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the rough
::

::

ماشاء الله تبارك الله

طرح رائع مليء بالفوائد و الدروس

من الشواهد التاريخية على مستوى الشعوب على أهمية القيم و الاعتقاد

تحرير صلاح الدين الأيوبي رحمه الله لبيت المقدس من الصليبيين

و بالمقابل احتلال الكيان الصهيوني لأرض فلسطين ..

ديننا العظيم يدعونا الى العمل لا الخمول و هذا أكبر دليل على

أن لدى كل انسان قدرات و مواهب لم تستغل لذلك قال عليه الصلاة و السلام :

( اعملوا فكل ميسر لما خلق له ) ..

زادك الله علما وفقها ..

ننتظر الحلقـة الـرابعـة الــرائعـة بلا شك قياسا على ماسبق

محبك / ســـــــــــاري ،،،

..

::
__________________
ربّ اغفر لي و لوالدي و بُنيّتي و اعلي درجاتهم في علييين،،



ســــاري غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 30-04-2011, 11:24 AM   #73
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ســــاري مشاهدة المشاركة
::

ماشاء الله تبارك الله

طرح رائع مليء بالفوائد و الدروس

من الشواهد التاريخية على مستوى الشعوب على أهمية القيم و الاعتقاد

تحرير صلاح الدين الأيوبي رحمه الله لبيت المقدس من الصليبيين

و بالمقابل احتلال الكيان الصهيوني لأرض فلسطين ..

ديننا العظيم يدعونا الى العمل لا الخمول و هذا أكبر دليل على

أن لدى كل انسان قدرات و مواهب لم تستغل لذلك قال عليه الصلاة و السلام :

( اعملوا فكل ميسر لما خلق له ) ..

زادك الله علما وفقها ..

ننتظر الحلقـة الـرابعـة الــرائعـة بلا شك قياسا على ماسبق

محبك / ســـــــــــاري ،،،

..
أخي الكريم ســـــــــــاري :

أشكرك كثيرا على وجودك ...

وأشكرك (( أكثر )) على إضافتك الجميلة ...

ولو تأمنا أخي الكريم الفترة التي كانت قبل صلاح الدين لرأيت أن (( التهيئة )) لإسترجاع بيت المقدس كانت بدايتها على يد نور الدين (( رحم الله الجميع )) .. حيث قام بتهيئة (( البيئة )) .. وعدَّل (( سلوكه وسلوك الناس )) .. وزرع فيهم (( قيم عليا )) .. وقصته في بناء (( منبر للمسجد الأقصى )) قبل 20 سنة من استرجاعه تدل على أنه زرع قيمه عليا في الناس فكان (( لابد )) أن يرجع المسجد الأقصى ولو بعد حين ـ بعد إذن الله ـ

أكرر لك شكري (( كثيراً )) على إضافتك الجميلة ...

وجزاك الله خيراً على (( حسن ظنك )) وعلى (( تشجيعك )) ...

أكرر لك شكري ...


وفقك الله ...


أريوس أميجوس !!
وليد بن صالح الغرير
أريوس أميجوس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 30-04-2011, 08:10 PM   #74
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
الحلقة الرابعة :

مرحباً بالجميع في هذه الحلقة (( العملية )) والتي تحوي على تمرين مهم جداً أرجو من الجميع تطبيقه ... ثم بعد ذلك ننطلق للحلقات القادمة بإذن الله ...

* * * * * * * * * * * *

كيف تضع رسالتك في الحياة ؟؟


أي إنسان يود أن (( يغير )) أو (( يحسن )) من وضع معين لابد له من معرفة (( وضعه الحالي )) أولاً ومن ثم (( يعرف ويتعرف )) لما يود الوصول إليه.



إن تشخيص (( الواقع )) وتحديد (( الطموح )) ووضع (( خطة انتقالية )) هي الإستراتيجية الصحيحة في التغيير.

لذا فأول خطوة يجب أن نقوم بها هي:

تحديد وضعنا الحالي لواقعنا .. (( رسالتنا )) ..

ثم نقوم (( بتثبيتها )) أو (( تغيرها )) أو (( الإضافة عليها )) ..

وقبل أن ندخل في العمق أكثر ...

هل تذكر هذه الفقرة من الحلقة الأولى :
(( أول أمر أقوم به كتابة عبارات في ورقة (( بخط واضح )) ووضعها في كل مكان أستطيع رؤيتها فيه (( سيارتي ، مكتبي، خلفية شاشة التوقف في محمولي وجهازي المكتبي، بل وحتى هاتفي الجوال ))
سأكتب فيها :
أنا .. أعرف نفسي
أنا .. أعرف نفسي اليوم أكثر من الأمس.
أنا .. أعدل عيوبي وأصحح أخطائي.
أنا .. أصلح نفسي.
أنا .. اليوم أفضل.

وسأبدأ بتطبيق هذه العبارات البسيطة بهذه الآلية :
* : اكتشاف (( في كل فترة )) .. [ يوم ، إسبوع ، شهر ... إلخ ] .. أمر (( إيجابي )) في نفسي وشخصيتي وحياتي وعلاقتي مع الآخرين (( والأهم )) علاقتي مع الله، ومحبة ما أكتشفه؛ وتطويره؛ وشكر الله عليه ليزيد ويحفظه الله لي.
* : الاعتراف بكل شيء (( سلبي )) وغير جيد وكل عيب وخطأ في نفسي وشخصيتي وحياتي وعلاقتي مع الآخرين (( والأهم )) علاقتي مع الله، والتخلص منه (( فوراً )) دون تأجيل أو تسويف، ومعالجته، ودعاء الله أن يصرفه عني وأن يبدلني خيراً منه. ))


دار بيني وبين عدد من الإخوة نقاش وطرحوا جميعهم (( نفس التساؤل )) :

كيف أعرف نفسي؟!
كيف أعرف (( نقاط )) قوتي وضعفي ؟!

وهذا سنجاوبه (( بالتفصيل الدقيق )) في الحلقة الخامسة بإذن الله ..

وفي هذه الحلقة سوف نقوم (( بعمل مهم جداً )) سوف يساعدنا كثيراً (( في التفكير )) وصحة (( اتخاذ قراراتنا )) .. بل سوف يفتح لنا (( أفقاً )) كبيراً جداً في (( اكتشاف أنفسنا )) .. وكذلك سوف يساعدنا كثيراً في تحديد (( رسالتنا ورؤيتنا )) ...

* * * * * * * * * * * *


دعني أسألك هذه الأسئلة :

* : هل تدور في رأسك العديد من الأفكار التي تود القيام بها ؟!
* : هل تحس بأنك في ضغط مستمر بسبب (( كثرة الأعمال )) ... فإذا فتشت عنها (( لم تجد شيئاً ذا قيمة أو بال )) ؟!
* : هل هناك أعمال (( صغيرة )) تطاردك (( يومياً )) وتتربص لك في (( كل لحظة سكون )) ولكنك تهرب منها ... وظللت تؤجلها ؟!

ودعني أختصر عليك المسافة لأجاوب عنك وأقول :

الجواب : لابد أن يكون .... نعم ...

فهذه الأمور لابد لكل شخص أن يمر بها وأن يعيشها ... ولذلك يجب علينا (( إفراغ عقولنا )) من الأمور (( الصغيرة )) و الأعمال (( المعلقة )) والمخاوف (( التي نمتلك حلولها )) ...

قم معي بهذا التمرين (( البسيط )) و (( المهم جداً جداً )) ... والذي سوف نقوم فيه ..

(( بإعادة تشغيل عقلك !! )) ...

* * * * * * * * * * * * * * *




هذه التقنية أو (( الطريقة )) قام بابتكارها جون رييز John Reese



وهو واحد من الأسماء الكبيرة في عالم التسويق في الإنترنت ولديه عدد من الابتكارات (( التسويقية )) الرائعة ..

سأعطيك لمحة عنه فقط ..

استطاع أن يتحول من شخص (( غارق في دين )) يبلغ 100.000 $ مائة ألف دولار ... إلى شخص حقق في يوم واحد فقط (( 24 ساعة )) مبلغ وقدره :
$1080496.27 .... (( أترك قراءة الرقم لك ))
هذه التقنية قام جون بشرحها في مدونته (( هذا رابط المدونة )) :
John Reese’s Blog

لكنني دخلت عليها ووجدت المدونة لم تحدث من عام (( 2006 !!!! )) ... على رغم من وجود عدد من المواد العلمية والعروض الرائعة .

المهم أن هذا الرابط هو رابط العرض لشرح هذه التقنية لمن كان يجيد اللغة الإنجليزية ...
John Reese's -- Reboot Your Brain!

وهديتي لإخواني وأخواتي (( الغاليين )) الذين لا يجيدون اللغة الإنجليزية هي قيامي بترجمة هذه المادة كاملة (( طبعاً بتصرف وشرح )) حتى يعم النفع .

وللأمانة : فقد وجدت ترجمة لهذه المادة (( مختصرة )) و(( منتشرة في مواقع الإنترنت )) تحت عنوان: زيادة نشاط العقل !!
الترجمة كانت (( ممتازة )) أما المادة العلمية فكانت (( مختصرة جداً )) وهذا الاختصار أفقد المادة الكثير من (( رونقها )) ...

العمل الذي قمت به : (( ترجمة – زيادة شرح – ترتيب – صور ))

وفي مدونة جون القديمة تجد تعريف بسيط عنه (( على هذا الرابط )) :
Marketing Secrets - John's Bio

ودعونا نبدأ في هذه التقنية ....

* * * * * * * * * * * * * * *

إعادة تشغيل عقلك ..!!

(( مادة مترجمة - بتصرفي - عن [ سيمينار ] قام به جون رييز John Reese))




لعله تدور في رأسك (( الآن )) عدد من التساؤلات :

* : ماذا يعني بـ (( إعادة تشغيل عقلك )) ... أنا أعرف (( إعادة تشغيل الكمبيوتر )) لكن إعادة تشغيل العقل هذه جديدة !.
* : كل ما سوف تقوله هو نوع من (( الكلام النظري )) والوعود الزائفة !
دعني أقول لك شيئاً ...
إنك على وشك أن تتعلم (( تقنية )) قام جون رييز John Reese (( شخصياً )) باستخدامها (( بانتظام )) وجعلها نبراساً له طيلة 15 سنة من حياتي الماضية.


لماذا يجب عليك أن تقوم بـ (( إعادة تشغيل عقلك )) ؟؟!!

لأنه يوجد لديك (( الآن وأنت تقرأ )) العديد من الأفكار (( وربما المئات منها )) عالقة في عقلك، وربما (( أنت مدرك )) أو (( غير مدرك لها ))، وهذه الأفكار تزيد من (( الضغوطات )) التي عليك وتقف (( عائقاً )) أمام أداء أفضل في حياتك.

إن عقل الإنسان مشابه (( للكمبيوتر ))؛ ففي الكمبيوتر توجد قطعة تسمى بـ (( RAM )) وهي ذاكرة ذات مساحة تخزينية صغيرة (( نسبياً )) ووظيفتها (( تخزين مؤقت )) للبيانات أثناء استخدامها، وعادة عندما تشتغل البرامج يتم تحميل (( كود / شفرة )) البرنامج داخل هذه الذاكرة لفترة (( مؤقتة )) ، وعندما (( تنتهي )) وتغلق البرنامج أو تقوم بإعادة تشغيل الكمبيوتر فإن الـ (( كود / شفرة )) وغيرها مما كان (( مخزناً )) في هذه الذاكرة (( يمسح )) لترجع الذاكرة (( فارغة )) مجدداً وجاهزة لاستخدامها، وبالطبع فإن هذه الذاكرة لها (( محدودية في التخزين )) فإذا (( أُنهكت وامتلأت )) قد يؤدي هذا إلى (( تباطؤ )) عمل الكمبيوتر أو قد يؤدي إلى (( توقفه ))
والحمد لله أن عقولنا لايوجد لها (( حد في التخزين )) ولكن بلا شك أنها (( تتباطأ )) بالعمل، ولذلك نحن نحتاج إلى (( إعادة تشغيل عقولنا )) في كل فترة، لأن (( ذاكرتك )) و (( قدرتك على اتخاذ القرارات )) و (( تطورك في حياتك )) ... كلها قد تم كبحها وتحتاج إلى (( تحرير )).

ونحن الآن سوف نتعلم كيف نصلح (( هذه المشكلة )) .. ونغير حياتنا (( بإذن الله )) إلى الأبد.


ماذا نحتاج أن نجهزه قبل البدء ؟؟

تحتاج إلى:

1 : (( 3 )) دفاتر نوته (( حجم متوسط أو كبير أو صغير لايهم )).

2 : قلمك المفضل.
أحضر قلماً تحبه (( وتحب الكتابة به ))، قلم تحس أنك كلما أمسكت به (( لاتقاوم )) الشعور بالكتابة فتبدأ البحث عن (( أي شيء )) لتكتب عليه .. نعم نحن نريد هذا النوع من الأقلام.

3 : مكان هادئ لا يزعجك ولا يقاطعك فيه أحد.
لأن المقاطعات المتكررة (( تقطع )) حبل أفكارك وتؤثر على (( تدفق )) الأفكار وتشوش عليها.

* * * * * * * * * * * * * * *


[ 8 ] .. ثمان خطوات لإعادة تشغيل عقولنا ...


أولاً : رحلة شيقة في العالم المفقود (( التزاماتك )) :




سوف ننطلق في رحلة (( شيقة جداً )) في عقلك للبحث عن العالم المفقود (( عالم التزاماتك ))

ونعني بـالتزاماتك : كل الأمور والأشياء التي يجب عليك فعلها وظللت تؤجلها وتُسَوِّف فيها.

مثل:

سداد فاتورة الكهرباء التي (( تنتظر )) على طاولة الصالة منذ أشهر، والتي كلما دخلت البيت ومشيت مع الصالة رأيت هذه (( المشاكسة )) وبدأتَ تقول (( في داخلك وتذكر نفسك )) بأنه يجب عليك سدادها بسرعة، وكذلك مثل الاتصال على عمتك التي لم تتصل بها منذ (( سنة )) وفي كل فترة تقول (( في داخلك وتذكر نفسك )) بأنه يجب عليك الاتصال بها بسرعة، وكذلك مثل الذهاب لطبيب الأسنان أو الرجوع للدراسة الأكاديمية أو البدء ببرنامج مكثف لإنقاص وزنك أو ... أو .. أو ...

المطلوب :


خذ قلمك (( المفضل )) وخذ أحد الدفاتر التي أحضرتها واكتب على غلافه (( قائمة الالتزامات ))




وابدأ بالكتابة ..

اكتب كل ماتريد فعله (( وظللت تؤجله )).

قد تكون أمور تريد فعلها (( اليوم )) أو بعد (( ثلاث سنوات )) أو حتى بعد (( عشر سنوات )) ..

لابأس أكتبها ...

أكتب ولا تفكر ولا ترتب ما كتبته .... فقط أكتب..

وسوف ترى أن هناك (( أمور )) سوف تكتبها وإذا بها (( تُذَكِّرُكَ )) بأمور أخرى ..
كذلك ... أكتب هذه الأمور ..

احرص أن تكتب كل أمر في (( سطر مستقل )) حتى ولو كان هناك أمر آخر مرتبط به.

مثال : (( زيارة أخي محمد )) ... أكتبها في سطر

(( زيارة أخي سليمان )) ... أكتبها في سطر مستقل.

وإذا انتهت الورقة (( أقلبها )) واكتب في الورقة الجديدة ...

أكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب

أكتب كل شيء ... كل الالتزامات ..

الأسرية – المنزلية – العمل – المالية – الاجتماعية – الصحية – التجارية – الدينية – الثقافية – الترفيهية – الرياضية ..... كل شيء

أكتب ... وأكتب ... وأكتب ... حتى تصل إلى مرحلة تحس أن عقلك توقف ولا يوجد شيء آخر تكتبه .

والفائدة من هذه الطريقة أننا نريد أن (( نبحث )) في عقلك ونصل به إلى مرحلة (( الإنهاك )) ونستخرج منه (( كل )) الأمور التي (( تود فعلها )) الآن أو في المستقبل القريب أو البعيد ولكنك (( ظللت تؤجلها )).

متى أصل إلى هذه المرحلة ؟؟!!

ربما بعد (( 20 دقيقة )) ... وربما بعد (( 6 ساعات )) ... صدقني لايهم ..
المهم أن تكتب (( ولا تتوقف )) إطلاقاً حتى تصل إلى مرحلة (( قد تجلس )) قرابة (( 15 دقيقة )) تفكر بكتابة شيء جديد ولكنك لاتصل لشيء ...

هنا أقول لك ... الآن توقف

قد يقول البعض أن هذه العملية قد تستغرق (( أسابيع )) وليس ساعات ..

وأقول له ...

صدقني سوف تنتهي من الكتابة وتتوقف في وقت (( أسرع )) مما كنت تتخيله.



بعد أن انتهيت من الكتابة ...

خذ قائمة (( التزاماتك )) ... واذهب إلى آخر الغرفة وضعها في مكان (( لا تراها فيه ))، أغلقها وانسَ أمرها (( مؤقتاً )) .

انتبه ...

لو قفزت إلى عقلك أمور جديدة لم تسجلها سابقاً .. (( لا تسجلها )) ... دعها ولاتخشى أن تفقدها فهي التي سوف تأتي إليك ..

الآن ...

خذ فترة استراحة ...

قم وتمشى ، اشرب عصيراً .. افعل أي شيء لتريح عقلك بعد هذا الجهد ...

وبعد أن تتأكد أن عقلك (( استراح )) ... انتقل إلى الخطوة الثانية.


* * * * * * * * * * * * * * *


ثانياً : نزهة ممتعة في العالم الجميل (( رغباتك )) :




سوف ننطلق في نزهة (( ممتعة جداً )) في عقلك لرؤية العالم الجميل (( عالم رغباتك ))

ونعني بـرغباتك : كل الأمور والأشياء التي ترغب وتحلم بالحصول عليها وتحقيقها.

فإذا لم يكن أمامك (( أي عائق )) ... المال (( لاحدود له )) و الوقت (( مفتوح )) .. وكل شيء ميسر لك
فماذا ترغب ؟؟!! .. وماذا تريد ؟؟

المطلوب :

خذ قلمك (( المفضل )) وخذ أحد الدفترين المتبقيين واكتب على غلافه (( قائمة الرغبات ))



اكتب كل ما ترغب فيه وتريد الحصول عليه وتحقيقه ...

مثل:
أرغب بشراء سيارة (( BMW ))، أرغب بالحصول على خاتم ألماس، أرغب برسم لوحة فنية، أرغب بالحصول على آلة كاباتشينو، أرغب بأن ينقص وزني 20 كيلو، أرغب بحفظ القرآن، أرغب أن يكون أبنائي صالحين ... إلخ
أتريد منزل ؟؟!! ....
أكتب : أرغب ببناء منزل (( أو شراء منزل حسب رغبتك )).
أكتب كذلك مواصفات هذا المنزل :
أرغب بمنزل فيه 25 غرفة، أرغب بمنزل موقعه في كذا ، أرغب منزل شكله كذا وكذا ، أرغب منزل فيه حمام جاكوزي، أرغب منزل غرفة نومي فيه جناح كبير ... أرغب.. وأرغب .. وأرغب.

وتذكر أن تكتب كل رغبة في (( سطر مستقل ))

أكتب كل شيء ... فنزهتنا هنا (( لا يوجد فيها ولا لها حدود )) ...

لو وجدت مصباح علاء الدين وخرج لك ذلك (( المارد ))



وقال :

(( لك عدد لا منتهي من الأمنيات وسوف أحققها كلها ولكن بشرط أن تطلبها كلها متسلسلة ودون توقف ... وإذا توقفت لن أحقق لك ولا واحدة !! ))

فماذا كنت ستطلب ؟؟!!

أكتب ولا تفكر ولا ترتب ما كتبته .... فقط أكتب..

وسوف ترى أن هناك (( رغبات )) سوف تكتبها وإذا بها (( تُذَكِّرُكَ )) برغبات أخرى ..
كذلك ... أكتب كل هذه الرغبات ..

(( وللتأكيد )) ...

احرص أن تكتب كل رغبة في (( سطر مستقل )) حتى ولو كان هناك رغبة أخرى مرتبطة بها.

أكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب

وإذا انتهت الورقة (( أقلبها )) واكتب في الورقة الجديدة ...

أكتب .. حتى تحس أن عقلك وصل إلى مرحلة (( الإنهاك )) واستخرجت منه (( كل )) الرغبات التي (( تود الحصول عليها )) الآن أو في المستقبل القريب أو البعيد.

إذا وصلت إلى مرحلة (( تجلس فيها )) قرابة (( 15 دقيقة )) تفكر بكتابة (( رغبة جديدة )) ولكنك لاتصل لشيء ولا تستطيع ...

فهنا أقول لك ... الآن توقف



بعد أن انتهيت من الكتابة ...

خذ قائمة (( رغباتك )) ... واذهب إلى آخر الغرفة وضعها في مكان (( لا تراها فيه ))، أغلقها وانسَ أمرها (( مؤقتاً )) .

انتبه ...

لو قفزت إلى عقلك رغبات جديدة لم تسجلها سابقاً .. (( لا تسجلها )) ... دعها ولاتخشى أن تفقدها فهي التي سوف تأتي إليك ..

الآن ...

خذ فترة استراحة ...

قم وتمشى ، اشرب عصيراً .. افعل أي شيء لتريح عقلك بعد هذا الجهد ...

وبعد أن تتأكد أن عقلك (( استراح )) ... انتقل إلى الخطوة الثالثة.


* * * * * * * * * * * * * * *


ثالثاً : مغامرة استكشافية في العالم المرعب (( مخاوفك )) :




سوف ننطلق في مغامرة (( مخيفة )) في عقلك لرؤية العالم المرعب (( عالم مخاوفك ))، هذه المغامرة قد تكون مخيفة للكثيرين (( وأنا أولهم )) .. ولكن يجب علينا (( خوض )) هذه المغامرة إذا كنا نود فعلاً (( تغير حياتنا )) للأفضل.

ونعني بـمخاوفك : كل الأمور والأشياء التي تخافها أو تخاف أن تحصل لك أو تخاف منها.

ماهي (( المخاوف )) التي تمنعك من (( فعل ما تود فعله )) أو (( تحقيق ما ترغبه فيه ))

المطلوب :

خذ قلمك (( المفضل )) وخذ الدفتر الأخير المتبقي واكتب على غلافه (( قائمة المخاوف ))



اكتب كل ما تخافه وتخاف منه ...

مثل:
أخاف أن أكون وحيداً، أخاف أن لا أرزق بأولاد، أخاف أن أموت بحادث، أخاف أن أفشل في تجارتي، أخاف أن تتركني زوجتي بسبب كثرة أعمالي وانشغالي، أخاف من الفقر، أخاف أن يختطف أولادي أو أحدهم، أخاف من التقدم في السن، أخاف العقارب .. أخاف .. وأخاف .. وأخاف.

أكتب ولا تفكر ولا ترتب ما كتبته .... ولاتبحث عن السبب

.. ولاتفكر بهذه المشكلة هل لها حل أم لا ... فقط أكتب..

وسوف ترى أن هناك (( مخاوف )) سوف تكتبها وإذا بها (( تُذَكِّرُكَ )) بمخاوف أخرى ..
كذلك ... أكتب كل هذه المخاوف ..

(( وللتأكيد )) ...

احرص أن تكتب كل مخاوفك في (( سطر مستقل )) حتى ولو كان هناك أمر آخر مرتبط بها.

أكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب ... وأكتب

وإذا انتهت الورقة (( أقلبها )) واكتب في الورقة الجديدة ...

أكتب ... حتى تحس أن عقلك وصل إلى مرحلة (( الإنهاك )) واستخرجت منه (( كل )) المخاوف التي (( تخشاها وتخافها )) الآن أو في المستقبل القريب أو البعيد.

إذا وصلت إلى مرحلة (( تجلس فيها )) قرابة (( 15 دقيقة )) تفكر بكتابة (( مخاوف جديدة )) ولكنك لاتصل لشيء ولا تستطيع ...

فهنا أقول لك ... الآن توقف




بعد أن انتهيت من الكتابة ...

خذ قائمة (( مخاوفك )) ... واذهب إلى آخر الغرفة وضعها في مكان (( لا تراها فيه ))، أغلقها وانسَ أمرها (( مؤقتاً )) .

انتبه ...

لو قفزت إلى عقلك مخاوف جديدة لم تسجلها سابقاً .. (( لا تسجلها )) ... دعها ولاتخشى أن تفقدها فهي التي سوف تأتي إليك ..

الآن ...

خذ فترة استراحة ...

قم وتمشى ، اشرب عصيراً .. افعل أي شيء لتريح عقلك بعد هذا الجهد ...

وبعد أن تتأكد أن عقلك (( استراح )) ... انتقل إلى الخطوة الرابعة.


* * * * * * * * * * * * * * *


رابعاً : راجع




استخرج القوائم الثلاثة من (( مخابئها )) وقم بترتيبها حسب كتابتها

في الأعلى (( قائمة التزاماتك ))
أسفل منها (( قائمة رغباتك ))
وفي الأخير (( قائمة مخاوفك ))

ابدأ بقراءة ماكتبته من القائمة الأولى (( قائمة التزاماتك )) بصوت عالي وواضح ومسموع لك، لأن هناك صلة بين الصوت وعقلك الباطن، واحرص أن تكون قراءتك (( متأنية )) وبالترتيب، واستشعر ماكتبته.


* * * * * * * * * * * * * * *


خامساً: أضف




أثناء قراءتك (( قد تقفز لك )) .. التزامات أو رغبات أو مخاوف (( جديدة )) لم تكتبها سابقاً، قم مباشرة بتسجيلها في القائمة الخاصة بها.

فعندما تقرأ قائمة (( التزاماتك )) قد تقفز في ذهنك (( رغبات أو مخاوف )) جديدة...

مباشرة ...

توقف ..

واكتب ماطرأ (( كُلٌّ )) في قائمته.

قد تواجه أحياناً (( بعض الحيرة )) ... أين أضع هذا الأمر ؟؟!!ّ ... هل هو رغبة أم التزام ؟؟!! ..

الأمر بسيط ياعزيزي ...

اكتبه في المكان (( الذي تظنه أنت )) ..

لأنه إذا كنت (( أنا )) أظن أن هذا الأمر هو بمثابة (( الالتزام عندي )) .. فهو عندك بمثابة (( الرغبة )) ... لذلك لاتحتار ولاتقف كثيراً لتفكر ...

اكتبها فيما تراه أنت مناسباً


* * * * * * * * * * * * * * *


سادساً: افحص قائمة المخاوف




تفحص ماكتبته من (( مخاوف ))، فكر (( بحلول أو خطوات عملية )) يمكن بواسطتها (( التقليل )) من هذه المخاوف أو (( تفاديها )) أو حتى (( التخلص منها نهائياً )) .. وهو الأجمل .

إذا كان (( الحل )) الذي خرجت به (( ترى وتحس )) أنه يقع من ضمن (( التزاماتك )) ولم تكن كتبته سابقاً في (( قائمة الالتزامات )) فقم بإضافته للقائمة، ومباشرة احذف هذا الأمر الذي كنت تخافه من قائمة المخاوف، واكتب أمامه في قائمة الالتزامات (( للتخلص من الأمر الفلاني )) ..

دعنا نفترض أن أحد الأشخاص يخاف (( أن تتركه زوجته بسبب كثرة أعماله )) ...

والحل: أن يخصص لها وقتاً للخروج والتنزه ..

ولكنه دائماً ما (( يُسَوِّف )) ويقول : (( غداً .. الأسبوع القادم .. بعد هذا المشروع .. ))




نرى أنه لايوجد في قائمة (( التزاماته )) هذا الحل ...

فمباشرة يقوم (( بإضافته )) .. (( وشطب )) هذا الأمر الذي يخيفه.




والأفضل أن يكتب تحته (( للتخلص من خوفي من أن تتركني زوجتي ))




لوكنت تخاف (( أن يزيد وزنك )) ...

ووجدت من الحلول : الدخول لنادي لياقة

الآن يجب أن تتفحص هذا الحل:

هل هو (( رغبة )) تتمنى أن تحصل عليها ؟؟!!
أم هو (( التزام )) ضللت تؤجل فعله ؟؟!! (( غداً .. الشهر القادم ... إذا توفر عندي مبلغ الاشتراك ))

دعنا نفترض أن الحل هو بالنسبة لك (( رغبة )) ..

أي أنك ترغب بدخول النادي (( لإنقاص وزنك )) ..

الخطوة القادمة ...

تفحص (( قائمة الرغبات )) ... هل هذا الحل موجود فيها ...




بتفحص القائمة وجدنا من الرغبات المسجلة : أن يكون وزني 97 كيلو

.. وهذه الرغبة لها (( علاقة )) بخوفي من أن يزيد وزني ...
لذلك لانضيف شيئاً على القائمة.


دعنا نفترض مرة أخرى أن الحل هو بالنسبة لك (( التزام )) ..

أي أنك تود دخول النادي (( لإنقاص وزنك )) .. ولكنك لم تفعل (( وظللت تؤجل )) ...

الخطوة القادمة ...

تفحص (( قائمة الالتزامات )) ... هل هذا الحل موجود فيها ...




بتفحص القائمة وجدنا أن هذا الحل : دخول نادي للياقة .. موجود فعلاً في القائمة ...

ماذا نفعل الآن بعد أن وجدنا هذا الحل مكتوباً ؟؟!!!

مباشرة قم (( بشطب )) هذا الأمر (( المخيف / زيادة وزنك )) من قائمة المخاوف ...




لماذا الخوف (( والاستمرار )) بالشعور بالرهبة والتوجس في أكل (( كل وجبة )) والتفكير دوماً (( أخاف أن يزيد وزني )) ... والحل (( موجود )) ولكنك (( أنت )) من تقف في وجه نفسك !!

مباشرة ... أدخل النادي وسينتهي خوفك ...

وهذا مجرد مثال ولكن الأمر ينطبق (( كثيراً )) على العديد من المخاوف التي نحس بها.

* * * * * * * * * * * * * * *

سابعاً : افحص قائمة الرغبات :



تفحص ماكتبته من (( رغبات ))، فكر (( بحلول أو خطوات عملية )) يمكن بواسطتها (( تحقيق هذه الرغبات )) ... أو على الأقل (( تحقيقها جزئياً )) ...

إذا كان (( الحل )) الذي خرجت به مسجل في (( قائمة الالتزامات )) فرائع وجميل، وإذا لم يكن مُسجلاً سابقاً فقم بإضافته للقائمة، ومباشرة احذف هذه الرغبة في كلتا الحالتين.

دعنا نأخذ مثالنا السابق :



(( أرغب أن يكون وزني 97 كيلو ))

الحل: دخول نادي للياقة

بتفحص (( قائمة الالتزامات )) وجدنا أن هذا الحل: دخول نادي للياقة .. موجود فعلاً في القائمة ... والأفضل أن نسجل تحته (( لتحقيق رغبتي في أن يكون وزني 97 كيلو ))




ماذا نفعل الآن بعد أن وجدنا هذا الحل مكتوباً ؟؟!!!

مباشرة قم (( بشطب )) هذه (( الرغبة / أن يكون وزني 97 كيلو )) من قائمة الرغبات ...

أحياناً .. وأثناء تفحص (( قائمة الرغبات )) قد تظهر لك (( مخاوف جديدة )) لم تكن مسجلة في قائمة المخاوف ... مباشرة قم بتسجيلها في القائمة.


* * * * * * * * * * * * * * *


ثامناً : رتب قائمة التزاماتك




قم باستعراض (( قائمة التزاماتك )) ورتب البنود الموجودة فيها (( حسب الأولوية )) ..

ففاتورة الكهرباء التي لم تسدد منذ (( أشهر )) ولم يتبقى على فصل التيار إلا (( 3 أيام )) ... سوف تكون (( أولى )) من سداد اشتراكك (( السنوي )) في الصحيفة المحلية.

إن (( الالتزامات )) في حياتنا تنقسم حسب (( الأهمية والاستعجال )) إلى أربعة أقسام (( مرتبة حسب الأولوية )) :

عاجل و مهم

2- عاجل و غير مهم

غير عاجل و مهم

4 ـ غير عاجل وغير مهم




قم بترتيب البنود حسب ماتراه (( أنت )) أولى ..

وبعد الانتهاء من الترتيب سوف ترى أن بنود (( التزاماتك )) منها مايجب أن تنتهي منه (( اليوم )) ومنها مايجب أن تنتهي منه (( الإسبوع أو الشهر القادم )) ومنها ما سوف تنتهي منه ربما بعد (( 10 سنوات )) ...




اجعل في جيبك (( نوته صغيرة )) تحملها معك دائماً ،وسوف تكون هذه النوتة الصغيرة هي (( قائمة التزاماتك )) والتي يجب أن تنتهي منها (( يومياً وحتى مدة شهر )).

قم بنقل التزاماتك التي تقع (( أولويتها )) خلال هذه المدة في هذه النوتة الصغيرة، واجعل في آخر النوته مكاناً لتسجيل (( الرغبات والمخاوف والالتزامات )) الجديدة والتي (( قد )) تطرأ عليك خلال يومك..

خبئ القوائم (( الأم )) في مكان آمن في بيتك ...

وبعد كل فترة (( يفضل ألا تتجاوز 3 أيام )) قم بتحديث القوائم بنقل ماكتبته في (( نوتتك الصغيرة )) إلى (( القوائم الأم )) كل قائمة بما يخصها.

وكذلك لاتنسَ

(( أهم وألذ )) عمل وهو (( شطب )) الالتزامات أو الرغبات أو المخاوف التي انتهت .

وتريد أن تستمتع أكثر ...

أكتب (( تاريخ الإنجاز )) أمام كل عمل أنجزته ...

وكذلك ضع لك ملفاً باسم (( انجازاتي )) واحتفظ فيه بالأوراق التي انتهت وأَنْجَزْتَ (( كل مافيها )) حتى تستمتع بعد فترة بالعدد الكبير من الإنجازات التي حققتها ..

* * * * * * * * * * * * * * *



مبروك ...


لقد تم إعادة تشغيل عقلك (( بنجاح )) ...

ولاتنسَ ..

قم بعملية إعادة تشغيل عقلك كل فترة

بعد هذا التمرين سوف تكون (( انتهيت )) من ترتيب (( دعني أصيغها هكذا )) ... من ترتيب (( عقلك !! )) ..

وسوف تحس بارتياح كبير ...

أرجو (( ممن طَبَّق )) هذا التمرين أن يكتب لنا (( شعوره )) ... وما يُحِّس به ..

وأنا بالخدمة لأي سؤال أو أي استفسار أو أي توضيح ...

ونلتقي نحن وإياكم في الحلقة الخامسة بإذن الله والتي سوف نخوض فيها (( مغامرة شيقة )) أخرى لمعرفة أنفسنا ..



في أمان الله ...


أريوس أميجوس !!
وليد بن صالح الغرير
أريوس أميجوس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-05-2011, 12:07 AM   #75
Banned
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
البلد: في المدى والريح
المشاركات: 4,596
قوة التقييم: 0
روح is on a distinguished road
السلآلآم عليكم اخوي وليد
اسعد الله صباحك بكل خير
اخي الغالي...
منعتني ظروف اخي الصحيه من متابعتك في حلقتنا الرابعه
لآكن الى لحظه خروجه من المستشفى اعتذر عن المشاركه
اتمنى ان تكون باتم الحال والصحه
وموضوعك شيق وقد قرات البدايه فقط ولآا اردت ان احرق التشويق والاثاره لذالك اكتفيت بالمشاركه للرفع
تحياتي ودمت بود اخيك/ عبدالرحمن الموسى
روح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-05-2011, 12:56 AM   #76
عضو اسطوري
 
صورة ســــاري الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: .. الكوكب المسكوون ..
المشاركات: 36,777
قوة التقييم: 0
ســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the rough
::

::

تسلم الأيادي أخي الكريم وليـــد

هذه الحلقة بمثابة دوره علمية تطبيقية

الجميل فيها سهولتها و وضوحهااا و كونها مشوقه كأنهااا لعبه

لكن لعبة مع النفس و لا شك أن الكل منا يحب أن ينتصر

أعدك أن أحاول تطبيق هذه الدورة الجميلة

و سأوافيك بما يستجد و (( لكن )) مصيبتنا بما بعد و (( لكن ))

الخوف من التسويف ..

فهل هناك غرامة مالية مثلااا لمن يتأخر

بوركت أينما كنت و زادك الله من فضله

محبك / ســــــــــــاري ،،،،

..

::
__________________
ربّ اغفر لي و لوالدي و بُنيّتي و اعلي درجاتهم في علييين،،



ســــاري غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-05-2011, 12:25 PM   #77
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها skoon مشاهدة المشاركة
السلآلآم عليكم اخوي وليد
اسعد الله صباحك بكل خير
اخي الغالي...
منعتني ظروف اخي الصحيه من متابعتك في حلقتنا الرابعه
لآكن الى لحظه خروجه من المستشفى اعتذر عن المشاركه
اتمنى ان تكون باتم الحال والصحه
وموضوعك شيق وقد قرات البدايه فقط ولآا اردت ان احرق التشويق والاثاره لذالك اكتفيت بالمشاركه للرفع
تحياتي ودمت بود اخيك/ عبدالرحمن الموسى
أخي الكريم عبدالرحمن :

(( أذهب الباس رب الناس اشف وأنت الشافي لا شفاء إلا شفاؤك شفاء لا يغادر سقما ))
بداية أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفي أخاك، وأن (( يجمع )) له بين الأجر والعافية ...

وجزاك الله خير .. ورفع الله قدرك في الدنيا والآخرة ...

لاتنس (( أن تطمئننا )) عن صحة أخيك ، (( وتبشرنا )) بخروجه من المستشفى بالسلامة ...

وبانتظار عودتك ..

حفظك الله ...


أريوس أميجوس !!
وليد بن صالح الغرير
أريوس أميجوس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-05-2011, 12:31 PM   #78
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ســــاري مشاهدة المشاركة
::

تسلم الأيادي أخي الكريم وليـــد

هذه الحلقة بمثابة دوره علمية تطبيقية

الجميل فيها سهولتها و وضوحهااا و كونها مشوقه كأنهااا لعبه

لكن لعبة مع النفس و لا شك أن الكل منا يحب أن ينتصر

أعدك أن أحاول تطبيق هذه الدورة الجميلة

و سأوافيك بما يستجد و (( لكن )) مصيبتنا بما بعد و (( لكن ))

الخوف من التسويف ..

فهل هناك غرامة مالية مثلااا لمن يتأخر

بوركت أينما كنت و زادك الله من فضله

محبك / ســــــــــــاري ،،،،

..
أخي الكريم ســــــــــــاري :

أشكرك (( جزيل الشكر )) على متابعتك المستمرة ..

وأشكرك (( أكثر )) على كلماتك (( التشجيعية )) ...

وبلا شك أخي الكريم أن (( التــطــبــيــــق )) والتطبيق فقط هو من (( يرسخ )) في عقولنا المعلومات، وكذلك هو من (( يفيدنا )) بعد الله ... فكم سمعنا وسمعنا وسمعنا ... ولكن حان موعد التطبيق ...

وبالنسبة (( للغرامة )) ... أتوقع أن السيد ســـــاهر ماقصر مع الناس :s_45: فتكفيهم مصيبته

أشكرك على حسن ظنك ,,, وأشكرك على (( وجودك )) ...


بوركت ياعزيزي ...


أريوس أميجوس !!
وليد بن صالح الغرير
أريوس أميجوس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-05-2011, 05:59 PM   #79
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
إخواني الكرام ...

الحمد لله ... (( بفضل الله ومنته )) ...

انتهيت من (( تصميم )) قوائمي الخاصة ... وسأبدأ بإذن الله في أقرب (( فرصة من الهدوء )) بالتطبيق ..


هذا غلاف قائمة (( التزاماتي ))




وهذه ورقة من قائمة (( التزاماتي ))

كما تلاحظون يوجد (( سطر فارغ )) بين البنود حتى تكتب (( شرح )) هذا الالتزام (( لتحقيق الرغبة كذا / للقضاء على خوفي من كذا )) ... ويوجد كذلك بجواره عامود لتسجيل (( تاريخ الإنجاز ))





وهذا غلاف قائمة (( رغباتي ))






وهذه ورقة من قائمة (( رغباتي ))





وهذا غلاف قائمة (( مخاوفي ))






وهذه ورقة من قائمة (( مخاوفي))





وكما قلت (( سابقاً )) في التمرين ...

(( اجعل في جيبك (( نوته صغيرة )) تحملها معك دائماً ،وسوف تكون هذه النوتة الصغيرة هي (( قائمة التزاماتك )) والتي يجب أن تنتهي منها (( يومياً وحتى مدة شهر )).
قم بنقل التزاماتك التي تقع (( أولويتها )) خلال هذه المدة في هذه النوتة الصغيرة، واجعل في آخر النوته مكاناً لتسجيل (( الرغبات والمخاوف والالتزامات )) الجديدة والتي (( قد )) تطرأ عليك خلال يومك.. ))



هذه هي (( النوتة الصغيرة )) وترون مقدار حجمها مقارنة باليد ..






وهي مصممة على حجم (( الجيب الأمامي للثوب )) طبعاً ثوبي أنا ... أممممم (( لا أعلم هل مقاسات جيوبنا تختلف !!! )) ..



صورة أوضح لغلاف النوته






وهذه ورقة من قائمة (( التزاماتي )) مصممة على حجم النوتة الصغيرة


ويلاحظ كذلك وجود (( سطر فارغ )) بين البنود حتى تكتب (( شرح )) هذا الالتزام (( لتحقيق الرغبة كذا / للقضاء على خوفي من كذا )) ... ويوجد كذلك بجواره عامود لتسجيل (( تاريخ الإنجاز ))






وهذه ورقة من غلاف تحديث القوائم (( الأم )) مصممة على حجم النوتة الصغيرة






وهذه ورقة من قائمة (( تحديث التزاماتي )) مصممة على حجم النوتة الصغيرة






وهذه ورقة من قائمة (( تحديث رغباتي )) مصممة على حجم النوتة الصغيرة






وهذه ورقة من قائمة (( تحديث مخاوفي)) مصممة على حجم النوتة الصغيرة





وأنا مستعد (( لأي شخص )) أراد أن (( يستفيد )) .. وكان (( جاداً مع نفسه )) ... وأراد أن (( يطبق هذا التمرين )) والتمارين الأخرى .. وأحب (( أن يستفيد من هذه القوائم التي صممتها )) ... فأنا مستعد أن (( أهديه )) نسخة جاهزة من هذه القوائم ...
ما عليه إلا (( أن يطلب )) وأنا جاهز ...

المهم أن نستفيد جميعاً ....


أتمنى للجميع الفائدة ...

ولاتنسوا الدعاء لأخيكم ....


ودمتم بحفظ الله ...


أريوس أميجوس !!
وليد بن صالح الغرير
أريوس أميجوس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 02-05-2011, 06:48 PM   #80
عضو ذهبي
 
صورة عهووووودي2010 الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
البلد: بين همي وحزني
المشاركات: 2,038
قوة التقييم: 0
عهووووودي2010 is on a distinguished road
يعطيك الف عافيه اخوي موضوع اكثرمن رائع
في كل حرف منه فائده
موضوع قيم اتمنى صراحه انه يثبت
الله يجزاك الجنه يارب
__________________

رحمك الله يااخي الحبيب احمد................واسكنك فسيح جناته يارب
عهووووودي2010 غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.