LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-05-2011, 02:21 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
رجل المستحيل
ابن القيم الاكس بي
 

إحصائية العضو







افتراضي أجل .. أناشيد إسلامية !!

.
.
الحمد لله ..
.
.



عندما نكثر الملح والبهارات على الطعام يفسد , وعندما نزيد التقعر والتنطع في الكلام يفسد , وبين فساد الطعام وفساد الكلام (يقف ) النشيد المعاصر في أرقى مراحل الفساد (بملح) الفلاتر المؤثراتية و(بهارات) الإيقاعات البشرية (1) و ( تنطع ) الهندسة الصوتية و (تقعر) الأصوات الإنشادية .
لينتج لنا : إنشاد بحقيقة أمره ( نَشاز ) , إزعاج بحجة اللحن ( نَقاز ) , فيا ليت أمثال هذه الأناشيد المستحدثة تحرق ( بالقاز ) , لثلاثة أسباب :

السبب الأول :

أفسدت الحداء المليح لغناء قبيح , و القلب السليم لقلب سقيم , و الذوق الرفيع لذوق وضيع .
وكيف للذوق ( الفاسد الفظيع ) أن يميز بين الصحيح والقبيح , وهو كمريض اللسان حينما يتذوق طعم الحلاوة و المرارة لا يُفرق بينهما .
بل و للحقيقة تجد أكثر مُستمعيها ممن (يُكثرون ) سَمَاعها : منحط الهمة , فاتر العزيمة , قليل العلم , ضعيف الإيمان , أجوف الالتزام , متساهل بالحرام , وكل هذه الصفات حتى لو كان ظاهره الصلاح , بل ويُخشى عليه من الانتكاسة لما أورثته هذه الألحان في نفسه _وسبحان الله لي تجارب مع شباب في هذا , الآن هم في عداد المنتكسين باعترافهم , بل أقسم لي أحدهم أن من أهم أسباب ذلك نشيد الإيقاعات _وهذا لأمرين :
الأمر الأول : عدم تلذذه بالقرآن لذلك قال ابن تيمية " ولذا تجد مَن أكثر من سماع القصائد لطلب صلاح قلبه , تنقص رغبته في سماع القرآن حتى ربما يكرهه " من كتاب اقتضاء الصراط المستقيم , لا حظ هذا والأمر قصائد فقط فكيف إذا كانت كهذه الأغاني ( عفواًَ ) أقصد الأناشيد الجديدة .
الأمر الثاني : أورثت مدمنها أو المكثر من سماعها قسوة القلب, ومعروف أنه ما عوقب شخص بشيء أشد من قسوة القلب كما قال ابن القيم .

السبب الثاني :

ليس لها من النشيد الإسلامي إلا اسمها , فهي الغناء في جميع رسمها , كالأداء واللحن والتوزيع وبعض الكلمات وطريقة المؤثرات بواسطة ( الفلاتر ) المستخدمة بهذه الأساليب المستحدثة في النشيد الإسلامي _ دعك ممن يستخدم الموسيقى أو آلاتها صراحة وعلناً , فهذا خارج دائرتنا _ , هذا غير الفيديوا كليبات و صور الألبومات وستايل الشخصيات فتارة شعر الصدر طالع وتارة مكياج المنشد فاقع وتارة أسلوب الرجل خالع باختصار : عار شديد بسم النشيد .

السبب الثالث :

المنشدون تشبهوا بالفنانين لحد التقليد ( عينيي عينك ) ليكون بعضهم يقلد أسلوب فنان معين بالأداء بل بعضهم حتى بمخارج الحروف يقلد الفنان , بل وصل الأمر لوقاحة أكثر بجاحة وهي التعاون مع فنانين أو ملحنين فهذا المنشد مع أشهر الملحنين الخليجين كمشعل العروج وعبد الله القعود وأحمد الهرمي والآخر مع رابح صقر , والآخر مع جابر الكاسر وهلما جرى , وليت الألحان بلون إنشادي بل بثوب غنائي ليفقد النشيد الإسلامي رونقه وبهاءه بما تلوث هواءه .أو نسيت لا ننسَ لحن تحت عنوان ( فلكور ) أغاني اشتهرت بهذا , ثم يعيدها منشد زمانه كنشيد إسلامي ( أنا مدري هل راح يكون أفضل من الأصل !, وجزاهم الله خيراً رجعوا شباب كثير للأغنية الأصلية , بعد ما ذكروهم بالله ( عفواً ) أقصد بالأغنية الأصل ) , فأين الإبداع والتجديد ؟! بل لماذا التبعية العمياء ؟!
ويقول أمين رابطة الفن الإسلامي د. علي العمري رغم انفتاحيته في مسألة النشيد إلا أنه نبه تنبيه جميل في مسألة الاستفادة من الملحنين والفنانين حيث قال ( ومما ينبغي التنبه له عدم فتح الباب على مصراعيه لهذا الأمر , لأن للنشيد الإسلامي رونقه وذوقه الخاص , الذي قد يصعب على بعض ملحني الغناء فهمه وتطبيقه ! . فلماذا يتم النزول إليهم ونحن أصحاب الصنعة الإنشادية ؟! )
وللأسف مادام أن الأمر بات كذلك , وأصبحنا لا نميز ونفرق بين النشيد المستحدث والغناء لشدة التشابه بينهما (خاصة ) بالأرضيات والإيقاعات والمؤثرات , لماذا نلف وندور وندلس على الناس بسم ( نشيد إسلامي ) بل نقولها صراحة كما قالها غيركم قبلكم ( غناء إسلامي ) أو الفن الملتزم لكي لا يَنخدع ويَنغَش أصحاب المنهج القويم والقلب السليم .

ويرى العلامة بن عثيمين أن النشيد المؤدى كالأغاني لا يجوز كما في كلامه ( ... هل أنشدت كأنشودة الأغاني الماجنة فهذه أيضاً لا تجوز لأن النفس تعتاد هذا النوع من الغناء وتطرب له، وربما تتجاوز إلى الأغاني المحرمة ) وفي فتوى أخرى ( ... أو أُدِّيَت على نغمات الأغاني الهابطة ، فإنّه لايجوز الاستماع إليها ) . فكيف لو رأى أناشيد اليوم علامتنا بن عثيمين ؟!
يا لله أليس عند المنشدين ( هوية ) يعتزون بها ليشابهون غيرهم من الفنانين وينزلون مستواهم, أليس عند المنشدين ( مبدأ ) يتشرفون به , أليس عند المنشدين ( غنى ) إبداعي لينهلون منه .
فما دام أحدهم بلا هوية ولا مبدأ ولا غنى إبداعي , ما الذي حَدَه ليكون بصمة عار في تاريخ مراحل الإنشاد , ليترك المجال لغيره مادام أنهم في ( فقر ) إبداعي في التجديد والألحان والكلمة وغيرها , حتى يلجأ بعضهم لأصحاب الأغاني من ملحنين وغيرهم , وإن غلفوها بحجة من باب الدعوة ,

فنقول : الدعوة يا أخي الكريم ليس على حساب المبادئ الإسلامية , ومن أقبح ما في هذه الشبهة التي ليس لها فائدة , أحدهم حينما أقنعوه من ( باب الدعوة ) أن يتجه للإنشاد ويترك الغناء , وهو بالأصل مهندس صوت , أصبح والله أعلم أن ما يفعله بالغناء ( أخف إثما ) مما يفعله بالإنشاد , لأن الغناء ألبسه اسم إنشاد وإلا فهو غناء لا بطريقة أداءه ولا بأسلوب الأنشودة من ناحية الإيقاعات و التوزيع واللحن وغير ذلك !! ( والله تسمعة كأنك تسمع إيقاعات غربية بل صارت أزعج من بعض الأغاني الهادية كأنك تسمع قرقعة قدور وصحون , والواحد يخجل يشغله عند أحد غير مستقيم لأن بيضحك عليك فيقول : اختصرها واسمع أغاني ) بل حتى الغلاف لم يسلم ( بالسكسوكة ورقمه الخاص لإبداء الملاحظات ) , ويتشرف بالرد على المعجبين والمعجبات شخصياً ( جزاه الله خيراً ! ) يا عالم أي مهزلة هذه . وسيبوء ( بحسنات ! ) هذا الشخص ومَن اغتر به من فتيات وشباب المسلمين , الذي قال في بداية الأمر هذا من باب نعمة الدعوة بل هذا النقمة بعينة , الذي أدخلته في عالمٍ أصبح فيه كالمثقف السعودي المأدلج غربياً بأفكاره فأدخلناه مع المشايخ ليلقي المحاضرات من باب الدعوة !!!!! فلا فرق بينكما مع قياس الفارق . ( انتهى السبب الثالث )

يا عالم .. مللنا هذه الأنانية وهذا الغثاء الذي بالساحة الإنشادية , فالكل من حولنا منشد سواء تنطبق عليها معايير المنشد أم لا , بل وللحقيقة ومع كامل احترامي , ذكرني هذا الأمر بسوق الماشية عندما أكون بين الأغنام فتأتي أذني أصوات متعددة ألحانها مختلفة لكن نبرتها واحدة ومصدرها واحد , إنه ثُغاء الأغنام . انتهت الأسباب الثلاثة , وبدأت حماقات الحداثة , لكن ليس على مستوى الكلمة فقط بل حلى على المستوى الإنشادي , فهذا أشبه بهذا من ناحية الغثاء والثغاء .

نريد إنشاداً يطرب الفؤاد بكلماته التي تعلو بهمتك أو ترفع إيمانك , سواء كانت اجتماعية تربوية جهادية إيمانية إلخ , بعيداً عن فيروسات الإنشاد العصري , وختاماً لا أنسى شكر كل مَن حافظ على رونق الإنشاد الحقيقي وهم كثر ولله الحمد سواء من القدماء أو الجدد , و أرجو من الله أن لا يركبوا مركب بعض هؤلاء المنخدعون .
مع دعائي لهم بالرجوع إلى جادة الصواب فإن لم يكن من نزعة دينية ( دع ما يريبك إلا ما لا يريبك ) فمن نزعة هوية الإنشاد الإسلامية . على كل حال : نسأل الله لنا ولكم الهداية والثبات , وإلا فحقيقة الأمر أنكم أصبحتم في عالم السخرية , نكت مفبركة ومجانية ! , وهذه السطور ليست إلا تنبيهاً وشفقةً لأمثالكم أو من سار على خطاكم , ويكفي أن نعلم أن من أبشع خطوات الشيطان في هذا الأمر : أن أصواتكم لا تليق في هذا المجال , لأن هناك أساطين الفن المتمرسين في هذا , فما هي قامتكم عند قامتهم وإن كانت على مستوى القيم هي بالقاع , فنسأل الله العافية و السلامة .


هامش للفائدة :

1. هذا المصطلح على غلاف أحدهم / جميع الإيقاعات أصوات بشرية ( شر البلية ما يضحك).
• التقعر في الكلام ، والتشدق باللسان ، بتكلف الكلمات التي تميل قلوب الناس إليه ، حيث لا معنى ولا مضمون ، ولا فائدة ترجى من تشدقه وتقعره .
• قال ابن الأثير في "النهاية" (5/164) :
" المُتَنَطِّعون : هم المُتعَمِّقون المُغالون في الكلام ، المتكلِّمون بأقْصَى حُلوقهم . مأخوذ من النِّطَع ، وهو الغارُ الأعْلى من الفَم ، ثم استُعْمِل في كل تَعَمُّق قولاً وفعلا " انتهى .
• قال الخطابي :
" المتنطع : المتعمق في الشيء ، .. "



















التوقيع

قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رد مع اقتباس
قديم 17-05-2011, 02:28 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
الشوشلي
عضو بارز
 

إحصائية العضو








افتراضي

الله يرحم حالنا



















التوقيع




رد مع اقتباس
قديم 17-05-2011, 03:45 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ثمّة ثرثرة
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية ثمّة ثرثرة
 
 

إحصائية العضو








Thumbs up السلام عليكم و رحمـة الله و بركاته .



ما شاء الله توقيتْ موفق في كتابةِ الموضوع في خضمِ ما يجري و ما سيجري !

عندما قرأتُ ما كُتبَ أعلاه تذكرتُ
حديثَ الرسولِ صلى الله عليه وسلم "ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف"

ثورة التجديد بالإنشاد هي إعتزال مُستتر !
لا زلتْ أرجو أنْ يكونَ ما يُقال عن بعضهم مُجرد كذبةٍ مُفبركةٍ بإحترافٍ ليسَ إلا :/
اللهم ثبتنا حتى نلقاك , ونعوذ بالله من أنْ نكون من الذين ضلَ سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبونَ أنهم يحسنون صنعا .
.
.
.
رجل المستحيل
ما كُتبَ هُنا أضافَ ليَّ الكثير ,
فجزاك اللهُ خيراً , و وفقتَ دوماً لما فيهِ خيرُ و صلاح .






















التوقيع


إنّ المُسلِم يعيشُ حياةً كـ الشمس
يغرُبُ من جِهة ليشرقَ من جهةٍ أُخرى
هو دائمُ الإِشراقِ والحياةِ .. لا يغيبْ !*
رد مع اقتباس
قديم 17-05-2011, 04:26 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
هدوء آنثى
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هدوء آنثى
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

الله يرحم الحال

..الآن لايفرق بين بعض الآناشيد والآغاني..

كل الشكر والامتنان على روعهـ بوحـكـ ..
دمت ودام لنا روعه مواضيعك

لكـ خالص احترامي

رد مع اقتباس
قديم 17-05-2011, 05:44 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
 

إحصائية العضو







افتراضي

احسنت الرجل المستحيل بكلامك 0 والاسلام ليس فيه نشيد في الاصل ولكن مصدر هذا النشيد من الصوفيه 00 وللفائده ارجعو لكلام العلماء في حكم الانشيد للعلماء ابن باز وابن عثيمين واللالباني رحمهم الله والشيخ العلامه صالح الفوزان حفظه الله وبعض النشيد ماتسمى 00 بالاسلاميه 00 فيها من كلام الحب والغرام وهذي مصيبه وهذا كله من البدع والخرفات ولو رجعو لكلام العلماء في حكم الانشيد لما وصل بناء الحال الى هذا الخمول والتردي من بعض الملتزمين 000تعال الى مسئله التصوير فتجد كثير من الشباب اللملتزم ممسك بكاميره ويصور كل حدث وكل شخص 00 ارجع واقول هل الانشيد الاسلاميه كانت معروفه عند السابقين ؟فهيا كانت عند الصوفيه واهل البدع ؟لم اجد طالب علم متمسك بالانشيد او عالم اوصا بسمعهاا ؟الى اللقا

رد مع اقتباس
قديم 17-05-2011, 06:41 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
صخرالبحر
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية صخرالبحر
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

جميل جداً ..لي عودة



















التوقيع

المسلم عزيز في حياته وبعد مماته ,إن بقى بقى بعز النصر وإن مات مات بعز الشهادة. لا يستسلم ينتصر أو يموت..
اللهم أنصر داعش!
رد مع اقتباس
قديم 18-05-2011, 05:35 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
رجل المستحيل
ابن القيم الاكس بي
 

إحصائية العضو







افتراضي


الحمد لله
.
.
الشوشلي : آمين يارب العالمين , تشرفت بمرورك الكريم .
.
.
أختي النيرة ثمة ثرثرة : كالعادة مرور له طابعه الخاص , فبارك الله فيك .

عندما قرأتُ ما كُتبَ أعلاه تذكرتُ
حديثَ الرسولِ صلى الله عليه وسلم "ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحر والحرير والخمر والمعازف"
تذكر في محله , واستشهاد في مكانه .


ثورة التجديد بالإنشاد هي إعتزال مُستتر !
عباره أكثر من رائعة لأنها ذات بعد دلالي موفق , لأن الإنسان حينما يفقد بريقه , ويشعر بالإفلاس الإبداعي , يلجأ لمثل هذا , بعد أن ضاع الهدف السامي في دخوله هذا المجال بالأصل .


لا زلتْ أرجو أنْ يكونَ ما يُقال عن بعضهم مُجرد كذبةٍ مُفبركةٍ بإحترافٍ ليسَ إلا :/
إن كان حدسي صائباً , فأعتقد أنك ترمين لأبي عبد الملك , فأقول بغض النظر عن الموضوع الأخير عنه ؛ إلا أن الأمر في هذا ليس بغريب لمن تابع مسيرته بالفترة الأخيرة بالساحة الإنشادية , كمقابلته التلفزيونية في قناة شدا , وكواليس شريطه الأخير لحن الحب في بعض الأناشيد , وغير ذلك كالشكل الظاهري ( كلها قرائن مجتمعة تدعوك , لتبصم بالعشرة أن النتيجة الحتمية هي ما نُشر في سبق وهنا بموقعنا الكريم ) , بل وبكل صراحة : كنت أقول للصحب من المهتمين أن هذا مصيره بعد أن خفت نجمه وبزغ توجه شذا الأخير الذي أعمى البعض عن المسار الحقيقي من الهدف الإنشادي . نسأل الله أن يعود لنا منشدنا محسن الدوسري كما كان , فالخاسر رقم واحد في هذه القضية هو لا جمهوره , لأنه بحقيقة الأمر لن يقف عليه !.


اللهم ثبتنا حتى نلقاك , ونعوذ بالله من أنْ نكون من الذين ضلَ سعيهم في الحياة الدنيا وهم يحسبونَ أنهم يحسنون صنعا .
آمين يار ب العالمين .


رجل المستحيل
ما كُتبَ هُنا أضافَ ليَّ الكثير ,
فجزاك اللهُ خيراً , و وفقتَ دوماً لما فيهِ خيرُ و صلاح .
الحمد لله على فضله وإحسانه , وبالمناسبة هذا الموضوع كتبته قبل أكثر من سنتين , حينما نزله أحد الأصدقاء في موقع يخاطب أهل الاستقامة ومن سار على نهجهم , فطرحت هذا الموضوع لمناسبته في تيك الفترة , وتطور الأمر لما ترين الآن , فكان تنبئي في مكانه , وتناسب الموضوع مع ما يحصل الآن , نسأل الله العافية والسلامة . ولا عدمتك .

أخوك


















التوقيع

قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رد مع اقتباس
قديم 18-05-2011, 07:46 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
صرير القلم
مشرف المنتدى التعليمي
 
الصورة الرمزية صرير القلم
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

بصراحة اصبحت بعض الاناشيد موضع شبهه
فلا تدري هل هي مؤثرات موسيقية او اسلامية(كما يقولون)

واصبح بعض المنشدين يقدم مالديه ويحيرك بما تسمع

فعلا اذا تعدى حده انقلب ضده

وما سمعنا قريبا للمنشد السكيتي
ليضع أكثر من علامة استفهام

فالاناشيد جميلة حينما تكون اناشيد فقط

شكرا لطرحك وجاء في وقته



















التوقيع


Twitter
@sultanalhumud
رد مع اقتباس
قديم 18-05-2011, 01:10 PM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي

الشريعة لا تفرق بين متماثلين

فالأصوات الطبيعية إذا شابهت الآلات الموسيقية فهي في حكمها

لأن العبرة بالمقاصد وليست بالوسائل

شكر الله لك أخي رجل المستحيل

محبك





.


















التوقيع

ما كان لله يبقى .... وما كان لما سواه يزول
رد مع اقتباس
قديم 18-05-2011, 02:19 PM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
الهجير
عضو بارز
 

إحصائية العضو








افتراضي

رجل المستحيل موضوع حساس في وقت حساس ليس لي أي اضافه او تعليق فجزاك الله الفردوس الأعلى لاتنقطع ولاتبخل علينا بمواضيعك تقبل مروري محبك في الله ( الهجير )



















التوقيع

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 12:56 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8