عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 29-06-2011, 12:00 PM   #11
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
إن فئراناً ذكوراً تعرَّضت عندما كانت صغيرة لمادة كيميائية تُسمَّى "bpa"، وهي مادة تدخل في صناعة الأكياس والعبوات البلاستيكية، أصبحت تتصرف كالإناث، ويمكن وصفها بأنها "إناث" أكثر منها "ذكور"!
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 29-06-2011, 12:05 PM   #12
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
حذرت أخصائية التغذية هدى الحرز من تناول الدجاج بكميات كبيرة لخطورته البالغة بسبب احتوائه على هرمونات ذات نسب عالية تتعدى المصرح بها دوليا. وقالت الحرز إن أهم هرمون هو “تستسترون” من المفترض أن لا يتجاوز 0.1 وعند الرقابة تبين أنها تحتوي على 25.9 نانوجرام في الدول العربية بالإضافة إلى هرمون “أوستراديول” الذي من المفترض أن لا يتجاوز 0.1 وبعد أن تم وضعه عند الرقابة تبين أنه 0.7 نانوجرام، كما أكدت أن زيادة الهرمونات سبب رئيسي في تغيير تصرفات الشباب وميله للأنوثة وميل الفتيات للذكورة بسبب اضطراب الهرمونات الجنسية لديهم.

من جانبها, قالت أخصائية التغذية هدى العلي إن ما يعطى للدواجن من مضادات حيوية في فترات متقاربة وعادة ما تتجمع هذه المضادات في جسم الحيوان وبعد ذبحة يبقى هذا المضاد وبالتالي يؤثر على أعضاء جسم الإنسان عند تناوله ويعطل عمل الكبد،كما تحدثت عن قصر عمر الدجاج وعن عدم تحمله الجرعات الكبيرة التي يتم تزويده بها من المضادات والهرمونات وقالت إن معظم الأمراض كالفشل الكلوي والذئبة الحمراء تكون من أهم أسباب الإصابة بها هي الهرمونات والتلوثات التي تعطى للدواجن فهي تنقل أمراض لا يتحملها جسم الإنسان فينتج عنها العديد من الأمراض.
من جانبه, قال استشاري التغذية ونائب رئيس الجمعية السعودية للغذاء والتغذية الدكتور خالد المدني إن الهرمونات عبارة عن مواد كيميائية عضوية تفرزها خلايا الكائن الحي من خلال الغدد الصماء داخل الجسم أو يتم صبها في مجرى الدم مباشرة. وأضاف أن هذه الهرمونات تعمل بنشاط تحت تركيزات منخفضة جدا وتستخدم هذه الهرمونات لغرضين الأول غرض علاجي ويكون لعلاج بعض الحالات المرضية مثل استعمال هرمون الأنسولين أو هرمون الكورتيزون أو هرمون الأستروجين أو هرمون الغدة الدرقية،أما الغرض الآخر فهو لتنشيط النمو في مجال الإنتاج الحيواني حيث تستعمل بعض الدول منشطات النمو الهرمونية. وأكد المدني أن استعمال الهرمونات لزيادة نمو الدواجن غير قانوني حيث تترسب هذه الهرمونات بالأعضاء الداخلية لها كالكبد والصدر والفخذ ودهن البطن والدم فإذا ما استهلك الإنسان وبصفة مستمرة الدواجن المحتوية على بقايا تلك الهرمونات فإنها ستشكل مصدرا خطرا على جهاز المناعة كما تؤثر سلبيا على الصفات الجنسية وتزيد فرصة الإصابة بالأمراض الخطيرة مثل السرطان. كما بين طريقة استخدام هذه الهرمونات والتي عادة ما تكون عن طريق إضافتها إلى عليقه الدواجن أو الماشية لرفع جودة اللحوم ومعدل إنتاجها لكي تكسب صفات مرغوبة لدى المستهلك، وقد أكد الدكتور المدني أنه وجد من التجارب أن تلك الهرمونات تسبب زيادة في نمو الحيوان بنسبة 10% إلى 25% وزيادة نمو لحومها بنسبة 10% إلى 20% بالإضافة إلى تقليل كمية شحومها بنسبة 6% إلى 25% وهذه الهرمونات إما صناعية أو طبيعية. وحول تقسيم الهرمونات المنشطة للنمو من حيث نوعها قال المدني إمّا أن تكون هرمونات جنسية أنثوية وهي تلك التي تفرز من الغدد الجنسية للإناث والتي يمكن إنتاجها صناعيا في صور مختلفة ومنها “داى إيثيل ستلبسترول، إيثيل إستراديول، بنزوات إستراديول، هكسو سترول”, وإما أن تكون هرمونات جنسية ذكرية وهي تلك التي تفرز من الغدد الجنسية الذكورية وتسمى بالأندروجين حيث تنتج صناعيا في صورة بروبيونات التستسرون، أو تكون هرمونات الغدة الدرقية وهي الثيروكسين وتنتج صناعيا في صورة مركب يشبهها في نفس التأثير وهو يوديد الكازين.
وأضاف أنه عادة ما تعطى هذه الهرمونات في شكل أقراص تخلط مع العلف أو تزرع تحت الجلد أو قد تعطى في شكل حقن حيث يتم حقن الهرمون الصناعي تحت جلد الرقبة للدواجن. كما تحدث الدكتور خالد عن قوانين الدول في سماحها لاستخدام المنشطات والهرمونات في الإنتاج الحيواني فقال إن استخدام منشطات النمو الهرمونية في الإنتاج الحيواني للماشية في أمريكا يعتبر أمرا قانونيا حيث تبلغ نسبة الأبقار التي يتم استخدام تلك الهرمونات فيها حوالي 90% في حين يعتبر استخدام هذه الهرمونات لدى دول مجموعه الاتحاد الأوربي غير قانونية وذلك منذ عام 1988.
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-06-2011, 12:11 PM   #13
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
العلماء يحذرون والمستهلكون حائرون ماذا يأكلون ؟

على موائدنا .. دجاج محشو بالهرمونات وحبوب منع الحمل !!
مزارع الدواجن تستخدم المضادات الحيوية حتى لحظة الذبح .
الدجاج المستورد لا يخضع لتحليل نسبة الهرمونات .
تغذية الدواجن بحبوب منع الحمل يؤثر على هرمونات الإنسان .

كشفت أبحاث علمية وجود علاقة بين التغذية المشبعة بالكيماويات والهرمونات وبين أمراض خلل الهرمونات المسبب للعقم عند الرجال ، واضطرابات الهرمونات النسائية ، والأمراض السرطانية وارتفاع ضغط الدم ، وأمراض الروماتيزم .

وفي بحث علمي آخر أجراه الدكتور مستور الغامدي بكلية الطب بجامعة الملك فيصل عن استعمال المضادات الحيوية في إنتاج الدواجن بالمنطقة الشرقية وأثر ذلك على الصحة العامة ، تبين أن جميع مزارع إنتاج الدواجن في المملكة والعالم تستخدم المضادات الحيوية . وذكر البحث أن هذا الاستخدام ليس خاطئا وإنما الخطأ في أسلوب الاستخدام ، موضحا أن هذه المضادات يجب إيقافها قبل ذبح الدجاج بمدة تتراوح ما بين ثلاثة إلى عشرة أيام حسب نوع وحجم الدجاج ونوع المضاد المستخدم .

حقن الدجاج بالمضادات :
وكشف بحث الدكتور مستور الغامدي عن عدم التزام مربي الدواجن بذلك واستمرارهم في حقن المضاد الحيوي إلى ما قبل الذبح مباشرة ، الأمر الذي يترتب عليه بقاء المضادات الحيوية في أجساد الدجاج بعد الذبح ، مما يكون له تأثير كبير على جسم الإنسان.

وأوضح الدكتور الغامدي أن وقف تقديم المضادات للدجاج قبل فترة من الذبح أمر هام وأساسي حيث يتم إخراج وإفراز هذه المضادات من جسم الدجاج عن طريق الإخراج بحيث لا يبقى لها أثر في جسم الدجاج ، وبالتالي عدم التأثير على أجسادها .

وكشف الدكتور الغامدي عن حقائق هائمة في نتائج التحاليل التي تم إجراؤها في مزارع الدواجن بالمنطقة الشرقية ، حيث تبين أن هذه النتائج سلبية ، وأن كافة العينات احتوت على نسب كبيرة من المضادات الحيوية .

حبوب منع الحمل :

أما الدكتور عبد القادر حميدة بكلية العلوم الزراعية بجامعة الملك فيصل ، قد تبين من خلال بحث أجراه أن مزارع الدواجن لا تستخدم الهرمونات بشكل مباشر ، ولكنها تزود الدجاج بحبوب منع الحمل ، وهي تعتمد في تكوينها على الهرمونات . وأكدت نتائج البحث أن هذه الهرمونات تبقى في جسم الدجاج ، وتؤثر على النشاط الهرموني للإنسان بعد تناول لحوم الدجاج .

حملات تفتيشية ، ولكن :
من جانبه ، أوضح الطبيب البيطري صلاح أبو السعود ، بفرع وزارة الزراعة في الدمام أن حدود صلاحية الوزارة هي الإشراف على مزارع الدواجن في شكل حملات تفتيشية وعلى فترات متباعدة ، وذلك لمراقبة الأعلاف الحيوانية من حيث احتوائها على الأسمدة الكيماوية أو المضادات الحيوية أو الهرمونات .
وأضاف أن الفرع قام بجولات على جميع محلات بيع الدجاج المحلي . وتم إرسال عينات من الدجاج والأعلاف المقدمة لها إلى الوزارة في الرياض ، ولكن لم تأت إفادة عن نتائج التحاليل ، التي تم إجراؤها منذ عام تقريبا .

تحليل الهرمونات مستقبلا :
وحول كيفية الرقابة على الدجاج المستورد وضمان عدم تبعها بالكيماويات والهرمونات ، أفاد مصدر مسؤول في هيئة المواصفات والمقاييس بالمنطقة الشرقية ( رفض نشر اسمه ) أن كل الدجاج المستورد يخضع لتحاليل معينة للكشف عن صلاحيتها ونسبة المواد الكيماوية فيها . وأشار إلى أن كميات الدجاج المستورد لا تخضع بتاتا لتحاليل الهرمونات ،وإنما هناك خطة مستقبلية لإدخال هذا الكشف ضمن التحاليل الخاصة في تصاريح صلاحية الدجاج المستورد .
وأكد المصدر أن الدجاج المحلي لا يخضع لأي نوع من الاختبارات إلا إذا كانت هناك حملات تفتيشية للوزارة على هذه المحلات . وقال إن الكشف على الدجاج المحلي لا يدخل ي نطاق مسئولية وزارة التجارة .

ماذا نأكل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
المواطنون حائرون بالطبع ، لا يعرفون ماذا يأكلون ؟؟؟؟ قهم متخوفون من أكل اللحوم بعد ظهور حمى الوادي المتصدع ، وباحثون يؤكدون أن الأسماك تحتوي على نسبة عالية من التلوث ، واختصاصيون في التغذية يعددون الكثير من الأسباب المخيفة لتناول الخضار والفاكهة المنتجة من مزارع تستخدم الأسمدة الكيماوية والمياه غير الصالحة للري ، وأخيرا يؤكد الرأي الطبي والبيطري والزراعي أن لحوم الدواجن لا تخلو من خطورة .

وفي هذا الصدد ، يشير أحد المواطنين إلى أن وسائل الإعلام شنت حملة ضد الهامبورجر قبل خمسة عشر عام ، ونجحت في إبعاد الناس عن تناول هذه اللحوم ، وبعدها شنت حملات تلو حملات على أنواع مختلفة من المأكولات ، ومنها الوجبات السريعة واللحوم وغيرها .

وأضاف أننا احترنا ماذا نأكل في ظل هذه الحملات ونتائج الأبحاث . وقال المواطن عبد الله ، إن زوجته تحرمه من أكل السمك لأن رائحته تنتشر في المنزل أثناء الطبخ ، كما أن معظم الأبناء والبنات لا يتناولون اللحوم الحمراء . وتساءل : هل نمتنع عن الدجاج ايضا ؟ .
وفي السياق نفسه قالت السيدة شيخة إن للإعلام تأثيرا كبيرا على مدى تقبل المستهلكين للوجبات المصنوعة من الدجاج ، وأكدت أنها تأكل الدجاج مضطرة ، وقد يمتد هذا الوضع عدة أشهر .
وتؤكد المواطنة سهام أن تناول لحوم الدجاج أصبح هاجسا بالنسبة لها ، ووقعت في حيرة ماذا تقدم لعائلتها من طعام ، وأضافت أنها امتنعت عن تناول لحوم الدجاج نهائيا من كثرة ما تردد حول هذا الموضع من ترسب السموم الكيماوية والهرمونات في لحوم الدجاج .
وقالت إنها حاولت منع أفراد أسرتها من أكل الدجاج في مطاعم الوجبات السريعة ، ولكن محاولاتها باءت بالفشل . وأرجعت سبب محاولاتها إلى عدم ثقتها في هذه المطاعم ، المر الذي دفعها إلى شراء الدجاج المربى محليا نظرا لثقتها في أجهزة الرقابة المحلية .
أما المنصور فقالت إنها لم تذق طعم الدجاج في حياتها ولو مرة واحدة ، وذلك لأسباب معينة رفضت الإفصاح عنها.

وتقول السيدة أمل إنها شاهدت من خلال برنامج تليفزيوني عن الصحة والغذاء إحدى اختصاصيات التغذية ، التي جعلتها تكره تناول الدجاج بشكل مفاجئ ، مؤكدة أنها لا تستطيع الآن تناول الدجاج حتى ولو تأكدت أن هذه اللحوم خالية من الهرمونات وغيرها .

المأكولات البحرية
وحرصا من المواطن أحمد الصحن على صحة عائلته ، فإنه لا يشتري الدجاج إلا نادرا ، ويرى أن المأكولات البحرية هي الأفضل صحيا للجسم والعقل ، وذلك لاحتوائها على المعادن والفيتامينات والبروتين . ولذلك ، فهو غير مهتم بمعرفة المزيد عن اللحوم الأخرى .

ولا يحبذ المواطن عبد الله الصالح قراءة مثل هذه الموضوعات التي تتسبب في خلق مشكلات دون إيجاد حلول عملية ، مشيرا على الدجاج ، وقال إن التوكل على الله في كل الأمور هو الأسلم .

وفي الختام هذه إحصائية عن مزارع الدجاج بالمنطقة الشرقية ومعدل الاستهلاك في المطاعم . عدد مزارع الدواجن التابعة لوزارة الزراعة بالشرقية ( 11 ) مزرعة ، منها ( 5 ) في الدمام و
( 6 ) في القطيف . ومعدل الاستهلاك اليومي في أحد المطاعم 1300 دجاجة ويرتفع هذا المعدل على 2000 في نهاية كل أسبوع .
واستهلاك الشخص العادي يصل إلى 96 دجاجة سنويا للرجال و 47 دجاجة للسيدات .

(( نشر بجريدة الوطن العدد ( 28 ) السنة الأولى ـ الجمعة 30 رجب 1421هـ الصفـــحــة العاشـــرة .. وأجرت هذا التحقيق الكاتبة
( مها الطعيمي ))
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-06-2011, 12:26 PM   #14
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
وأضاف الزامل أن أنواع المبيدات معدنية غير عضوية مثل النحاسية، البكتيرية، والزنكية، وتم إيقاف إنتاج المبيدات الزرنجية والزئبقية بسبب سميتها العالية وخطرها على الإنسان والبيئة، ومبيدات نباتية أصلها نباتي مثل النكوتين والبيروثرينات المبيدات الكيمائية العضوية وتشمل معظم المبيدات المستخدمة حاليا في الزراعة والتي تتوفر في الأسواق، وحذر الزامل من ''الدايزنون'' وهو مبيد حشري ثبت تأثيره في خلايا المخ. وفي مداخلة عن إمكانية الاستغناء عن المبيدات قال الزامل: ''إنه للأسف لا يوجد بدائل تلوح في الأفق أي حلول للاستغناء عن المبيدات الحشرية والفطرية ومبيدات الحشائش ومبيدات قواقع ومبيدات النيمتودا والقوارض وغيرها رغم أنه يتم الآن استخدام التقنية الحيوية (الهندسة الوراثية) في إنتاج أنواع من المحاصيل لها صفات وراثية مقاومة لبعض الآفات ولا يزال هناك حذر وتحفظات صحية من هذه المنتجات وطالب الزامل المزارعين مراعاة فترة التحريم''.
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-06-2011, 12:37 PM   #15
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
وقد شاع استخدام العديد من هذه المبيدات في المنازل، ومنها ما يستخدم بالضغط على زر فتنساب المبيدات في صورة رذاذ في جميع أنحاء غرف المنزل، وبعضها الآخر يوجد على شكل أقراص توضع داخل جهاز يعمل بالكهرباء، كما يوضع تحت الأسرة طول الليل ويتصاعد من تلك الأجهزة دخان ذي شكل دائري يحمل بين تلك الدوائر "الدخان السام" الذي يوجه إلى البعوض أو الذباب، ولكن الأمر عكس ذلك حيث أصبح سماً يستنشقه الأطفال والكبار قبل وصوله إلى البعوض، وأصبح جو الغرفة ملوثاً بهذه المادة السامة وتشير التقارير العلمية أن التعرض لمتبقيات تلك المبيدات تسبب التهاب وحساسية في الأغشية المبطنة للجهاز التنفسي للأفراد المعرضين لذلك السم، وقد يتطور ذلك إلى حدوث تغيرات في أنسجة الخلايا التي قد تتحول إلى سرطان في نشاط الخلايا المبطنة للجدار أو في الغدد المخاطية نفسها، وطبعاً هذا يحدث بعد التعرض المستمر لمثل هذه السموم وبتراكيز عالية .
ونبين فيما يلي أنواع المبيدات وتأثيرها السمي على الإنسان
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-06-2011, 12:39 PM   #16
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
1- مبيدات الحشرات
أ- مجموعة المبيدات الكلورية العضوية Organochlorine insecticides)):
تكون علي شكل مسحوق لا يذوب في الماء لكنه يذوب في المذيبات العضوية وكذلك في الزيوت ولذلك فهي تختزن في الأنسجة الدهنية لجسم المتسمم ولها تأثيرها علي المراكز العصبية في النخاع الشوكي والمراكز العصبية في قشرة المخ.
ومن الأمثلة علي هذه المركبات مايلي:
1- د. د. ت. (Dichloro- Diphenyl-Trichloroethane (D.D.T.
- توكسافين Toxaphene - كلوردان chlordan
- إندوسيلفان - Endosulphan (Thiodan)جاميكسان lindane
تستعمل هذه المبيدات في القضاء علي أنواع عديدة من الحشرات الزراعية والمنزلية وتستعمل أيضاً للقضاء علي القمل الذي يصيب الإنسان وكذلك بعض أنواع الحشرات التي تصيب الحيوانات. وهي تدخل جسم الإنسان عند استنشاقها مع الهواء خلال الجهاز التنفسي وكذلك من الجهاز الهضمي عند تناول الأطعمة والأشربة الملوثة بها، وكذلك عن طريق الجلد عند سقوطها علي أجزاء من الجسم وخاصة عند المتعاملين معها كعمال الرش والمكافحة.
التأثير السمي: تعمل هذه المركبات علي تحفيز الجهاز العصبي المركزي مؤدية إلي زيادة حساسية وزيادة ردود الفعل فيه
ب- مجموعة المبيدات الفسفورية:
تضم هذه المجموعة عدداً كبيراً من المركبات المعروفة ومن أكثرها شيعاً المركبات التالية: - باراثيون (parathion) - مالاثيون (malathion)
- ديبتيركس (dipterex)
تستعمل مركبات هذه المجموعة لإبادة الآفات الزراعية والأعشاب الضارة ولأباده الحشرات التي تؤذي الإنسان وتستعمل أيضاً للقضاء علي القوارض والديدان الضارة. أغلب مركباتها سائلة أو زيتيه القوام قاتمة اللون تميل إلي الاسوداد لها رائحة نفاذة وكريهة تذوب في المذيبات العضوية لكنها قابلة للذوبان في الماء.
التأثير السمي: مركبات الفسفور العضوية شديدة السمية وخطورتها تكمن في تأثيرها علي إنزيم الكولينستيراز (cholinesterase) الموجدة في الجسم وتثبيط عملها، هذا التثبيط تزداد نسبته باستمرار التعرض لهذه المبيدات (وخاصة عند المتعاملين معها حيث إن قياس مستوى الكولينستيراز في الدم دليل لمعرفة درجة التسمم فانخفاض نشاطها بنسبة 40% يعتبر علامة خطرة للتسمم وبنسبة 60% انخفاض
الباراثيون (Parathion):
مبيد فسفوري عضوي استحضر في فترة الحرب العالمية الثانية واستعمل ولازال يستعمل كمبيد للحشرات والآفات الزراعية ويعتبر من السموم الخطرة علي الإنسان في حالة استنشاق رذاذه أو بلعه خطأ أو انتحاراً أو امتصاصه عن طريق الجلد إذا سقط علي جزء من الجسم ويحدث التسمم من الباراثيون عند رشه علي المزروعات أوفي معامل تحضيره وتعبئته
يؤثر الباراثيون علي الكولينستيراز باتحاده معها ومنعها من تخريب الأستيل كولين عند نهايات الأعصاب المستقلة وبذلك يتراكم الأستيل كولين الذي يؤدي إلي أعراض تنبه الجهاز العصبي اللا ودي (parasympathetic) وكذلك له تأثير علي الجهاز العصبي المركزي فيحدث القلق(anxiety) وعدم الاستقرار
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 29-06-2011, 01:19 PM   #17
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 567
قوة التقييم: 0
الشاذروان is on a distinguished road
صاحب الموضوع

لا تصدق كل ماتراه .. ولا نصف ما تسمعه
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الشاذروان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 30-06-2011, 01:54 PM   #18
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
التعرّض الكيميائي قد يؤثر سلبا على نمو ثدي الفتيات

كارلا نفاع

GMT 9:15:00 2011 الخميس 30 يونيو 1Share


إن التعرّض للمواد الكيميائية في وقت مبكر من الحياة قد يغير مسار نمو نهدي الفتيات ويرفع خطر تطوير سرطان في أعوام لاحقة, بحسب ما جاء في بحث جديد. وأضاف التقرير أن النساء قد يختبرن مشاكل في الرضاعة الطبيعية.

نظرت دراسة حديثة في تأثير تعّرض القوارض للمواد الكيميائية عندما يكونوا في الرحم ذلك أن نمو الثدي وطريقة انتشار السرطان في الجسم متشابهان لدى الإنسان والفئران.
وأظهرت الدراسة أنه ولدى التعرّض لمواد كيميائية نشيطة هورمونياً على مثال المبيدات ومادة bisphenol A الموجودة في آلاف الأصناف من المواد البلاستيكية المستعملة يومياً, لم تنمو الغدد الثديية بشكل طبيعي وتأثر على تطوّر الثدي.
وكتب الفريق الذي تقوده جوليا برودي من معهد Silent Spring Institute في ماساتشوستس: "يتطور الثدي طيلة فترة من الزمن علماً أن قابلية التأثر تبدأ من الرحم وتمتد إلى أولى مراحل الحمل". وأضاف الفريق أن جرعات أقل من الكيميائيات كانت كافية لتؤثر على نسيج الثدي الحساس بالمقارنة مع أماكن اخرى من الجسم.
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:38 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19