عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 04-07-2011, 07:10 PM   #1
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
المواطن.. بين انعدام ثقافة الشراء .. واستغلال الشركات .. ونوم حماية المستهلك !!





لم تكن مفاجأةِ لي ولا لغيري .. أن تقوم إحدى شركات إنتاج الألبان المشهورة بزيادة أسعار منتجها ريالاً واحداً .. بعد أن زادت سعر كيلو الزبدة تسعة ريالات دفعةً واحدة !

فما أن تمر أشهر معدودة حتّى تبشّرنا (الشركات اللاهفة ) و( مصّاصوا الجيوب ) من التجّار .. بزيداتِ جديدة .. لانملك حيالها غير الاستسلام والخضوع والسمع والطاعة !!

أقول .. لم يكن ذلك مفاجأةً لي ولا لغيري لمعرفتنا وإيماننا بأنّ عين الرقيب نائمةً تاركةً الحبل على غارب تلك الشركات التي تلهف المليارات من الإعانات من الدولة وتجد كل التسهيلات .. كما تستغل جيوب المستهلك يوماً بعد آخر بزياداتِ عشوائيةِ مزاجيّة في ظل ضوءِ أخضر مما يسمونها إدارة ( حماية المستهلك ) التي ليس لها من اسمها نصيب !!

وللأسف الشديد فشركات الاستغلال هذه - التي يهيمن عليها كثيرٌ من الأمراء وغيرهم من كبار اللاهفين والمهيمنين !! - تتصرّف وفق ما يمليه عليها طمعها ومزاجها ومتطلّبات زيادة أرباحها من جيوب المواطنين والمستهلكين الذين لايملكون حولاً ولاقوةً غير دفع الزيادة وهم (صاغرون ) !!
المؤسف جدّاً .. أنّ المواطن أو المستهلك نفسه هو من يشجّع تلك الشركات ويدعمها في رفع أسعارها الغير مبرر بين فترةِ وأخرى !

ففي كل مرّةِ ترتفع فيها أسعار سلعةِ معيّنة لايصل لمسامع شركات الجشع والاستغلال صوت المستهلك احتجاجاً واعتراضاً وغضباً .. بل وإضراباً عن شراء منتجها الذي - حتماً - لن تتوقف عجلة الحياة بالاستغناء عنه !

والسبب معروفٌ ببساطة ويتمثل في :

1 - عدم وجود مؤسسات ومنظّمات ونقابات مجتمع مدني تتبنّى مصالح المستهلك وتوعيته وتثقيفه

2 - عدم انتشار ثقافة المقاطعة لكل سلعةِ تتم زيادة أسعارها رغم وجود البدائل الأفضل والأرخص !

فرغم زيادة سعر منتج الشركة المذكورة أعلنت شركة منافسة وتملك منتجاً ربما يتفوق على منتجها .. أنها لن تزيد السعر على المستهلك .. وكان ذلك كافياً لأن يتجه المستهلكون لمنتجها ولو لفترةِ محددة تقديراً لها ومعاقبةً للشركة المستغلّة
ولو حدث ذلك لأدركت الشركات قيمة ودور المستهلك وارتفاع ثقافته (الاحتجاجيّة ) وبالتالي سيشهد منتج المستغلين كساداً وخسائر تجبرهم على مراجعة قرار رفع الأسعار
وهكذا !

فمتى ترتفع لدينا هذه الثقافة ؟
ومتى يتبلور عندنا هذا المفهوم ؟
ومتى يشعر الجميع بروح الجماعة ؟
بمعنى .. أنّ مقاطعتي للمنتج المرتفع السعر رغم قدرتي الماديّة تعد مساهمةً ومساندةً لمحدودي الدخل وميسوري الحال ممن لايستطيعون مجاراة ارتفاع الأسعار يوماً بعد آخر !!
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 04-07-2011, 11:34 PM   #2
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
معقولة ؟!!


هل جميع أعضاء المنتدى من مساهمي الشركات المقصودة في الموضوع ؟!!
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 04-07-2011, 11:47 PM   #3
عضو اسطوري
 
صورة ســــاري الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: .. الكوكب المسكوون ..
المشاركات: 36,682
قوة التقييم: 0
ســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the rough
::

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سليمان الرميح مشاهدة المشاركة
معقولة ؟!!


هل جميع أعضاء المنتدى من مساهمي الشركات المقصودة في الموضوع ؟!!

لا و الله لسنا كذلك

ولكن هي ثقافة تم تسيسنا عليهاا حتى بدنا من كثرة الامساس يقلّ الاحساس ..

نسأل الله أن يرخص أسعاركا و يكفينا شر جشع اللاهفين المتنفذين المستغلين نوم المراقبين ..

شكر الله غيرتك ..

محبك / ســــــــــــــاري ،،،،

..

::
__________________
ربّ اغفر لي و لوالدي و بُنيّتي و اعلي درجاتهم في علييين،،



ســــاري غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-07-2011, 08:45 AM   #4
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ســــاري مشاهدة المشاركة
لا و الله لسنا كذلك

ولكن هي ثقافة تم تسيسنا عليهاا حتى بدنا من كثرة الامساس يقلّ الاحساس ..

نسأل الله أن يرخص أسعاركا و يكفينا شر جشع اللاهفين المتنفذين المستغلين نوم المراقبين ..

شكر الله غيرتك ..

محبك / ســــــــــــــاري ،،،،

..


أصدّقك - واثقاً بدون أن تحلف- أخي ساري !

أعرف( البير وغطاها ) لكنها مجرّد مداعبة مغلّفة بــ(عتاب ) !

كما أنني أردت كشف نموذج مما نعاني منه ..
الكثيرون يتحدثون ويشتكون ويتألمون في مجالسهم الخاصة ولكنهم يرون التعبير والجهر بمالديهم جريمةً لاتغتفر !
لاأدري لماذا وإلى متى تصاحبنا السلبيّة والاتّكاليّة ؟!

الكثيرون منّا يريدون الغير يقاتلون نيابةً عنهم وهم (قاعدون ) !

لم يشجّع الفساد عندنا بكل جوانبه وبالذات الإداري والمالي إلاّ سياسة الصمت والسكوت والرضا التي عليها معظمنا !

سبحان الله
إذا كان الملك - حفظه الله - وهو رأس هرم البلاد أقرّ بوجود واستشراء الفساد بالبلاد بدليل إصداره مرسوماً ملكيّاً كريماً بإنشاء هيئة مستقلة لمحاربة ( الفساد ) تكون مرتبطةٌ به مباشرة
أقول .. إذا كان الملك كذلك فكيف لانكون له من الداعميم والمخلصين والمؤيدين ؟!!
قد تقول .. وكيف ذلك ؟!!

لا أقل من أن لانرضى بأي نوعِ من أنواع الفساد التي نعلم عنها .. ليس أولها الرشوة وثانيها الإهمال وثالثها التفريط ورابعها ( الشرط أربعون !!! ) وخامسها وسادسها وسابعها ووووووو .... ولن يكون آخرها التلاعب بالأسعار والتحكم بمصير ومعيشة وقوت المواطنين !

لك محبتي
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-07-2011, 05:54 PM   #5
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-07-2011, 06:51 PM   #6
Banned
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
المشاركات: 445
قوة التقييم: 0
abo-sulaf is on a distinguished road
العجيب أن اكثر الشركات التي ترفع سعر منتجاتها "مدعومة حكوميا" إلى حد الثمالة !!
المراعي ليس لها مبرر منطقي و عقلي ، أرباحها عن أربع سنوات ماضية 250% !!

التجارة من اضعف وزارات الحكومة في حماية المواطن المغلوب على أمره و في أحيان لاتلام لانها تواجه هوامير من الاسرة الحاكمة و تجار اصحاب نفوذ و مصالح من باب " اقطعلي و اقطعلك "

الحمد الله البديل موجود و تعهد على نفسه بعدم رفع السعر و نتمنى ان يثبت و المراعي سلعتها ذات فترة تاريخية قصيرة جدا لو عزموا و تعازموا على ترك اللبانهم و منتجاتهم تبور سيكون بإذن الله لهذا أثر .

*
abo-sulaf غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 05-07-2011, 10:55 PM   #7
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 1,375
قوة التقييم: 0
التايغر is on a distinguished road
أخوي سليمان الرميح

ماتلاحظ ان السعوديين فااالحين بالهرج فقط وهذا شي طبيعي نااتج عن كثرت الاستراااااحاااات وطوول فتراات الجلوس لديهم مقارنةً مع ساعات العمل ؟؟


اتتفق معي في هذا الكلالالالام ؟؟؟؟

كلامك هذا الان الان في هذا الوقت 10.55 مساءً يتكرر صداااه في 100 ألف استرااحة و 20 الف حفلة زواج و 50 الف عزيمة و منااسبة

والمحصلة عندما يستيقظون هولاء من النووم و لا كأنهم تكلموااا عن موضوووع الليلة السااابقة


وكما مر الارتفاااع على المشروبات الغازية و بعض المواد الغذائية و الشعير سيمر على الالبااااااااااااااااااان
التايغر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-07-2011, 12:18 AM   #8
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
توعدوا بمقاطعة أشد في رمضان
عبر تويتر .. حملة لمقاطعة شركة الألبان المغالية بالأسعار



خصص مستخدمو تويتر هاش تاق لمقاطعة جميع منتجات شركات الألبان التي قامت برفع الأسعار في الفترة السابقة ، مؤكدين بأن المقاطة ستشمل أي شركة تقوم برفع السعر مستقبلاً .

ودعى رواد تويتير عبر الهاش تاق “ StopMara3i ” إلى مقاطعة الشركة التي تغالي في الأسعار ، متوعدين الشركات المغالية بمقاطعة أشد ضرراً في شهر رمضان المقبل ، الذي يعتبر موسماً لرواج منتجات شركات الألبان .

وكانت المراعي الشركة الأولى التي بادرت لرفع أسعار منتجاتها ، في حين لازالت شركة أخرى تعيش حالة تردد بعد أن كان قرار رفع السعر مطروحاً بالتزامن قرار المراعي .
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-07-2011, 08:02 AM   #9
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
قاطعوهم إلى الأبد



أحد أهم أهداف مقاطعة من لا يحترم عميله ويحاول بجشع أن يستغل ضعفه وقلة حيلته، هو تأديب غيره بمقاطعته، وليس الهدف محدودا فقط بردعه عن الجشع وعودته للسعر قبل رفعه، لذا فإنني أدعو كل مستهلك إلى مقاطعة منتجات من يحاول ولو مجرد محاولة استغلال المستهلكين برفع السعر والتحول إلى غيره ممن لم يفعل ذلك، وعندما يعود الفاعل إلى رشده فلا نعود للتعامل معه لأن ذلك يردع غيره عن مجرد المحاولة مستقبلا ويعاقبه عقابا يستحقه ويلقنه درسا في احترام فضل عملائه عليه.
نحن من أشد الناس حاجة لنشر ثقافة المقاطعة والدعوة إليها والتحريض عليها لأننا كمستهلكين لا ننعم بأدنى حماية من قرارات التجار، فوزارة التجارة والصناعة ترى أن لا مدخل لها على موضوع الأسعار كونه حرية تجارة!! وترى أن دورها ـــ حسب تصريحات سابقة ـــ يقتصر على السلع المعانة مع أن سلعا غذائية كالألبان تعتبر معانة لأن الدولة أعانت تجارها وشركاتها بالقرض والأرض والحماية من المستورد لكنهم لا يقدرون أفضال الوطن، وحماية المستهلك لم تفق بعد من صدمتها من مختل مهووس بحب نفسه وجشعه.
لا تصدقوا حجج من يرفع سعره مثل بعض منتجي الألبان فالمواد الأساسية والبلاستك والتعليب وخلافه لا يرتفع على منتج دون غيره، وهي عادة شركات الألبان عند قرب رمضان يدفعون بأحدهم لتجريبكم برفع السعر ثم يتبعه البقية على طريقة القطيع الذي شبهوكم به في كارثة الأسهم وضحكوا على أسلوبكم وهم الآن يمارسونه، فقاطعوا كل من يرفع سعره من منتج ألبان أو غيره وعندما تقاطعونه لا تعودوا إليه مطلقا، استبدلوه بمنتج وطني آخر لم يرفع سعره أو حتى منتج مستورد ولا تغركم أسطوانة (شجع المنتج الوطني) فالوطنية كل لا يتجزأ ومن يستغل المواطنين فليس من الوطنية تشجيعه.
قاطعوا من رفع سعره من الألبان من الآن وأعدكم كصيدلي أن أدلكم على طريقة تصنيع أجود الألبان في المنزل من مواد متاحة ورخيصة وأكثر أمانا غذائيا، ولكن في زاوية قادمة لضيق المساحة.


محمد بن سليمان الأحيدب


طµط*ظٹظپط© ط¹ظƒط§ط¸ - ظ‚ط§ط·ط¹ظˆظ‡ظ… ط¥ظ„ظ‰ ط§ظ„ط£ط¨ط¯
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 06-07-2011, 10:58 AM   #10
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,486
قوة التقييم: 0
محمد النيف is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سليمان الرميح;
لم تكن مفاجأةِ لي ولا لغيري .. أن تقوم إحدى شركات إنتاج الألبان المشهورة بزيادة أسعار منتجها ريالاً واحداً .. بعد أن زادت سعر كيلو الزبدة تسعة ريالات دفعةً واحدة !

فما أن تمر أشهر معدودة حتّى تبشّرنا (الشركات اللاهفة ) و( مصّاصوا الجيوب ) من التجّار .. بزيداتِ جديدة .. لانملك حيالها غير الاستسلام والخضوع والسمع والطاعة !!

أقول .. لم يكن ذلك مفاجأةً لي ولا لغيري لمعرفتنا وإيماننا بأنّ عين الرقيب نائمةً تاركةً الحبل على غارب تلك الشركات التي تلهف المليارات من الإعانات من الدولة وتجد كل التسهيلات .. كما تستغل جيوب المستهلك يوماً بعد آخر بزياداتِ عشوائيةِ مزاجيّة في ظل ضوءِ أخضر مما يسمونها إدارة ( حماية المستهلك ) التي ليس لها من اسمها نصيب !!

وللأسف الشديد فشركات الاستغلال هذه - التي يهيمن عليها كثيرٌ من الأمراء وغيرهم من كبار اللاهفين والمهيمنين !! - تتصرّف وفق ما يمليه عليها طمعها ومزاجها ومتطلّبات زيادة أرباحها من جيوب المواطنين والمستهلكين الذين لايملكون حولاً ولاقوةً غير دفع الزيادة وهم (صاغرون ) !!
المؤسف جدّاً .. أنّ المواطن أو المستهلك نفسه هو من يشجّع تلك الشركات ويدعمها في رفع أسعارها الغير مبرر بين فترةِ وأخرى !

ففي كل مرّةِ ترتفع فيها أسعار سلعةِ معيّنة لايصل لمسامع شركات الجشع والاستغلال صوت المستهلك احتجاجاً واعتراضاً وغضباً .. بل وإضراباً عن شراء منتجها الذي - حتماً - لن تتوقف عجلة الحياة بالاستغناء عنه !

[size="5"
أصبح الأمر عادياً أستاذنا الفاضل .. انظر المطاعم وكيف تتفاوت أسعارها ؟! وكيف تتغير بين يوم وليلة ؟ صحيح أن الزيادات طفيفة (ريال أو ريالين) ولكن ذلك التصرف قد يكون تمهيد لرفع السقف ؟!![/size]
والسبب معروفٌ ببساطة ويتمثل في :

1 - عدم وجود مؤسسات ومنظّمات ونقابات مجتمع مدني تتبنّى مصالح المستهلك وتوعيته وتثقيفه
(لا يوجد لائحة أسعار تؤصل تلك الثقافة التي تتحدث عنها _ أستاذنا الكريم_ وقد تكون موجودة ولكنها غير معلنة مما يجعل الحبل على الغارب ؟!)
2 - عدم انتشار ثقافة المقاطعة لكل سلعةِ تتم زيادة أسعارها رغم وجود البدائل الأفضل والأرخص !
أتفق معك أن هذه الثقافة ليست منتشرة وقد أزيد بأنها (منقبرة ؟!) فالبعض يرى أن جودة السلعة طبقاً لزيادة سعرها ؟! وأذكر أن أحد أصحاب المحلات عرض عطراً (نسائياً) بـ(60 ريالاً) ولم يستطع تسويقه حتى نصحه أحد زملائه بإضافة (1) على يسار الرقم ليصبح (160) وبعد ثلاثة أيام كان الرف خالياً ؟!
فرغم زيادة سعر منتج الشركة المذكورة أعلنت شركة منافسة وتملك منتجاً ربما يتفوق على منتجها .. أنها لن تزيد السعر على المستهلك .. وكان ذلك كافياً لأن يتجه المستهلكون لمنتجها ولو لفترةِ محددة تقديراً لها ومعاقبةً للشركة المستغلّة
ولو حدث ذلك لأدركت الشركات قيمة ودور المستهلك وارتفاع ثقافته (الاحتجاجيّة ) وبالتالي سيشهد منتج المستغلين كساداً وخسائر تجبرهم على مراجعة قرار رفع الأسعار
وهكذا !

فمتى ترتفع لدينا هذه الثقافة ؟
ومتى يتبلور عندنا هذا المفهوم ؟
ومتى يشعر الجميع بروح الجماعة ؟
بمعنى .. أنّ مقاطعتي للمنتج المرتفع السعر رغم قدرتي الماديّة تعد مساهمةً ومساندةً لمحدودي الدخل وميسوري الحال ممن لايستطيعون مجاراة ارتفاع الأسعار يوماً بعد آخر !![/center][/size][/color]
نعم أستاذنا (أبومحمد) لو أن المجتمع يملك تلك الثقافة ويترك أي سلعة يلجأ منتجوها أو مستوردوها لزيادة سعرها لكانت النتائج شيء آخر .. وما حملة الطماطم (خلوها تخيس) ببعيد ؟!
وختاماً .. يبقى لقلمك وهجه .. ولحروفك مذاقها .. تحيــــــــــــــاتي ،،
محمد النيف غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19