عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 13-07-2011, 01:37 AM   #1
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
الصلاة في ( اليوم ) على (124) جنازة .. أرقامٌ محزنة ..وأضعافها سعيدة !!!


تعريف الموت: الموت ضد الحياة، ونقيضها.
قال القرطبي -رحمه الله- في تعريفه: "قال العلماء: الموت ليس بعدمٍ مَحْض، ولا فناء صِرْف، وإنما هو انقطاع تعلُق الروح بالبدن، ومفارقته، وحيلولة بينهما، وتَبَدُّل حالٍ، وانتقال من دار إلى دار"
الموت يأتي فجأة: قال القرطبي -رحمه الله-: "وأجمعت الأمة على أن الموت ليس له سنٌ معلوم، ولا زمن معلوم، ولا مرض معلوم. وذلك ليكون المرء على أهبة من ذلك، مستعداً لذلك

وقد كتب الله سبحانه وتعالى الموت على كل خلقه ..

قال تعالى:


(كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ) (آل عمران185)

(أَيْنَمَا تَكُونُوا يُدْرِكْكُمُ الْمَوْتُ وَلَوْ كُنْتُمْ فِي بُرُوجٍ مُشَيَّدَةٍ وَإِنْ تُصِبْهُمْ حَسَنَةٌ يَقُولُوا هَذِهِ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ وَإِنْ تُصِبْهُمْ سَيِّئَةٌ يَقُولُوا هَذِهِ مِنْ عِنْدِكَ قُل كُلٌّ مِنْ عِنْدِ اللَّهِ فَمَالِ هَؤُلاءِ الْقَوْمِ لا يَكَادُونَ يَفْقَهُونَ حَدِيثا)(النساء:78)

(وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ وَيُرْسِلُ عَلَيْكُمْ حَفَظَةً حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لا يُفَرِّطُون( الأنعام:61)


(كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً وَإِلَيْنَا تُرْجَعُونَ) (الانبياء:53)

(حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَهُمُ الْمَوْتُ قَالَ رَبِّ ارْجِعُونِ) (المؤمنون:99 )

(قُلْ يَتَوَفَّاكُمْ مَلَكُ الْمَوْتِ الَّذِي وُكِّلَ بِكُمْ ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ تُرْجَعُونَ) (السجدة:11)




يقول الشاعر :


فرحٌ هنا وهناك قام المأتمُ ××× بيتٌ ينوحُ وآخرُ يترنّمُ



يتحدّث كثيرون في الآونة الأخيرة عن ظاهرة كثرة الوفيّات .. ولأسبابِ متعدّدة

صحيح أنّ العدد - كرقم - في ارتفاع .. لكن الكثيرين يتناسون حجم الزيادة السكّانيّة في المملكة التي تعد في مقدمة دول العالم

لذا فإن نسبة الوفيّات في المملكة - رغم ارتفاعها - لكنها - بفضل الله وحكمته - تعتبر قليلةً جداً قياساً لنسبة المواليد

ففي .. إحصائية وزارة الصحة السعوديّة للعام 1430 هــ

كان عدد المواليد في المستشفيات 261808 مولوداً

أي بمعدل ( 728 ) مولود في اليوم الواحد

يقابل ذلك وفي العام نفسه كان عدد الوفيات (44316 )

أي بمامقداره 124 حالة وفاة يوميّاً ( منها 19 بسبب حوادث السير لوحدها !!!)

الذي لايعرفه الكثيرون - ارتفاع نسبة حالات الانتحار في المملكة !

ففي العام 2006 حدثت 266 حالة انتحار منها ( 212 ) ذكور والباقي من الإناث

( وللمعلومية فنسبة المنتحرين من غير السعوديين أكثر من 60% )

وفي العام 2009 ارتفع عدد حالات الانتحار إلى 295 معظمها لأجانب مع ملاحظة ارتفاع نسبة السعوديين !



وتقول الإحصائيات .. أنّه في عام 2006 بلغ حالات القتل أو المشتبه بكونها ناتجة عنه ( 295) حالة منها ( 259 ) ذكور .. السعوديون منهم ( 134) و( 36 ) إناث منهن ( 21 ) سعوديّة

ومع الإيمان بقضاء الله وقدره .. إلاّ أنّ أرقام الوفيّات - غير الطبيعيّة - كتلك الناتجة عن حوادث السير والقتل والانتحار .. وإن كانت الحالتان الثانية والثالثة لاتشكّلان نسبةً مخيفة قياساً لعدد السكّان ومنهم مايزيد عن سبعة ملايين من الوافدين إلاّ أن الرقم المفجع لضحايا حوداث السيارات يقلق الجميع

إلاّ أنها تحتاج للكثير من دراسة الأسباب للتخفيف منها ناهيك عن الرقم المفجع في عدد المعاقين سنويّاً بسبب حوادث السير ومليارات الخسائر الماديّة

ربما يكون للموضوع بقية !








من مصادر الموضوع :

الكتاب الإحصائي السنوي - محتوى الكتاب الإحصائي


تقرير إحصائي رسمي يرصد ارتفاع حالات الانتحار في السعودية إلى 266 حالة, محليات سعودية
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 13-07-2011, 02:10 AM   #2
عضو اسطوري
 
صورة ســــاري الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: .. الكوكب المسكوون ..
المشاركات: 36,695
قوة التقييم: 0
ســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the rough
::

::

نسأل الله حسن الخاتمة ..

رحم الله موتانا و موتى المسلمين

جزاك الله خير ع التذكير ..

محبك / ســــــــــاري ،،،،

.

::
__________________
ربّ اغفر لي و لوالدي و بُنيّتي و اعلي درجاتهم في علييين،،



ســــاري غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 02:22 AM   #3
عضو مبدع
 
صورة شموع تحت المطـر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 1,818
قوة التقييم: 0
شموع تحت المطـر is on a distinguished road
الحوادث خلصت على اعمار الناس ياليت الباقين يتعضووون ويخففون سرعه

واغلب الوفيات حوادث صار الواحد يطلع ومايرجع

الله يغفر لموتى المسلمين ياررب

شكرا على المووضوووع
__________________
لا الًـه الا الله
شموع تحت المطـر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 02:28 AM   #4
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
المشاركات: 1,674
قوة التقييم: 0
بن بطي is on a distinguished road
اهلا بك ياابامحمد
لاشك ان كثرة الحوادث هي المقلقه ومازالت المحاولات جاريه للحد منها كنظام ساهر ولكن للأسف مازال الوعي لدى الناس قليل بعظيم مخاطر السرعه وغيرها والله يحسن خواتمنا ياابامحمد
ولدتك امك ياأبن ادم باكيا ........... والناس حولك يضحكون سرورا
فأحرص على عمل تكون به ..........اذا بكو في يوم موتك ضاحكا مسرورا

شكرا مره اخرى اخي الغالي ابامحمد
__________________
بن بطي غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 05:09 AM   #5
Banned
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
البلد: في المدى والريح
المشاركات: 4,596
قوة التقييم: 0
روح is on a distinguished road
لآحول ولآ قوه الى بالله
مع انها تعتبر ارقام الى انها ةالله محزنه نسئل الله العفو والعافيه
والستر في الدنيا والاخره
تحيتي لذاتك اخي الغالي ابو محمد
روح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 09:00 AM   #6
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Feb 2007
المشاركات: 1,226
قوة التقييم: 0
!غير الناس! is on a distinguished road
نسأل الله حسن الخاتمة
__________________
(سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم)
!غير الناس! غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 06:07 PM   #7
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ســــاري مشاهدة المشاركة
::

نسأل الله حسن الخاتمة ..

رحم الله موتانا و موتى المسلمين

جزاك الله خير ع التذكير ..

محبك / ســــــــــاري ،،،،

.

شكراً لمرورك أخي الغالي ساري
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 06:10 PM   #8
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها شموع تحت المطـر مشاهدة المشاركة
الحوادث خلصت على اعمار الناس ياليت الباقين يتعضووون ويخففون سرعه

واغلب الوفيات حوادث صار الواحد يطلع ومايرجع

الله يغفر لموتى المسلمين ياررب

شكرا على المووضوووع
شكراً شموع .. وليت الجهات ذات العلاقة والمختصين يناقشون ويبحثون ظاهرة الوفيات غير الطبيعية وأرقامها المخيفة الموضحة في الموضوع وأسبابها وكيفية التخفيف منها
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-07-2011, 06:17 PM   #9
 
تاريخ التسجيل: Dec 2005
المشاركات: 642
قوة التقييم: 0
سليمان الرميح is on a distinguished road

جريمة الانتحـار ( الأسباب والعلاج )



الدكتور صالح بن علي أبو عرَّاد
أستاذ التربية الإسلامية بكلية المعلمين في أبها
ومدير مركز البحوث التربوية بالكلية



الحمد لله رب العالمين ، ولي الصالحين ، والصلاة والسلام على سيد الخلق أجمعين ، نبينا محمدٍ بن عبد الله ، وعلى آله وصحابته أجمعين ، وبعد ؛
فمما لا شك فيه أن تزايد نسبة حوادث الانتحار في مجتمعنا يُعد أمراً طارئاً ومُستغرباً لاسيما أننا- ولله الحمد- نعيش في مجتمعٍ مسلمٍ يحترم النفس الإنسانية ، ويُعلي من شأنها ، ويُحرِّم قتلها أو تعريضها لأي نوعٍ من أنواع الإيذاء القولي أو الفعلي ؛ انطلاقاً من تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف وتوجيهاته العظيمة التي نهت عن ذلك وشدّدت الوعيد لمن يأتيه أو يُسهم فيه بأي شكلٍ من الأشكال .
وفي اعتقادي أن هناك بعض العوامل الاجتماعية والنفسية التي قد تدفع بالإنسان الجاهل إلى الانتحار ومنها على سبيل المثال لا الحصر ما يلي :
1 ) ضعف الوازع الديني عند الإنسان ، وعدم إدراك خطورة هذا الفعل الشنيع والجريمة الكُبرى التي يترتب عليها حرمان النفس من حقها في الحياة ؛ إضافةً إلى التعرض للوعيد الشديد والعقاب الأليم في الدار الآخرة .
2 ) عدم اكتمال المعنى الإيماني في النفس البشرية إذ إن الإيمان الكامل الصحيح يفرض على الإنسان الرضا بقضاء الله تعالى وقدره ، وعدم الاعتراض على ذلك القدر مهما بدأ للإنسان أنه سيءٌ أو غير مرضِ . ولا شك أن الانتحار لا يخرج عن كونه اعتراضاً على واقع الحال ودليلاً على عدم الرضا به .
3 ) غلبة الظن الخاطئ عند المنتحر أنه سيضع بانتحاره وإزهاقه لنفسه حداً لما يعيشه أو يُعانيه من مشكلاتٍ أو ضغوطٍ أو ظروف سيئة ، وهذا مفهومٌ خاطئٌ ومغلوطٌ وبعيدٌ كل البُعد عن الحقيقة .
4 ) الجهل والجزع وعدم الصبر ، والاستسلام لليأس والقنوط وما يؤدي إلى ذلك من الهواجس والأفكار والوساوس .
أما لماذا لم يعرف مجتمعنا هذه الظاهرة إلا مؤخراً ؛ فيرجع ذلك إلى أسبابٍ منها :
1 – الانفتاح الإعلامي والثقافي غير المنضبط الذي نعيشه في مجتمعنا المعاصر ، الأمر الذي دعا إلى تقليد الآخرين والتأثر بهم في كل شأنٍ من شؤونهم ، وهو أمرٌ غيرُ محمودٍ لما فيه من ضياع الهوية واستلابها .
2 – كثرة المشكلات الأُسرية التي أصبح مجتمعنا يعانيها ؛ والتي ترتب على انتشارها نتائج مؤسفة مثل التفكك الأُسري ، وانتشار بعض الظواهر الاجتماعية السلبية التي يأتي من أبرزها جريمة الانتحار .
3 – التأثر الشديد ولاسيما عند صغار السن ومحدودي الثقافة بما تبثه القنوات الفضائية من أفكارٍ وطروحاتٍ وموضوعاتٍ تحث بصورةٍ مباشرةٍ أو غير مباشرة على الانتحار، وتجعل منه حلاً عاجلاً وسريعاً لكثيرٍ من المشكلات النفسية والاجتماعية التي يعاني منها بعض الناس .
أما علاج هذه الظاهرة فلا يمكن أن يتم إلا بالعودة الصادقة إلى الله تعالى والالتزام الصادق بما أمر الله به من أقوالٍ وأعمالٍ وأوامر ونواهٍ جاءت في مجموعها مُمثلةً لدور التربية الإسلامية ومؤسساتها الاجتماعية المختلفة في تحصين الفرد وحمايته من هذا الانحراف السلوكي الخطير عن طريق التالي :
أ ) التمسك بمبادئ وقيم وتعاليم وتوجيهات التربية الإسلامية الصحيحة ، والعمل على تطبيقها في واقعنا المعاصر لما تُقدمه من حلولٍ ناجحةٍ لجميع المشكلات والظواهر السلبية في المجتمع .
ب ) زيادة الجرعات التوعوية اللازمة لأفراد وفئات المجتمع عن طريق مختلف الوسائل الإعلامية والتعليمية ؛ لبيان خطر جريمة الانتحار وبشاعتها وما يترتب عليها من نتائج مؤسفة وعواقب وخيمة سواءً على الفرد أو المجتمع .
ج ) مراقبة الله تعالى في مختلف الأعمال والأقوال ، وفي كل شأنٍ من شئون الحياة عند الإنسان ؛ إذ إن من راقب الله تعالى وخافه واتقاه لن يستحوذ عليه الشيطان ، ولن يلقي بنفسه إلى التهلكة ، لأنه يعلم أنه سيُسأل عن ذلك أمام الله تعالى .
د ) محاولة تفهم الظروف والأسباب التي قد تدفع بعض أفراد المجتمع إلى محاولة الانتحار ، ومن ثم العمل على مد يد العون لهم ، ومساعدتهم في حلها . وبذلك يتم القضاء على أسباب هذه الظاهرة ودواعيها بإذن الله .
هـ ) إخضاع الظواهر السلبية في المجتمع للدراسة والبحث حتى تُعرف أسبابها ودواعيها ، ومن ثم تبدأ خطوات الوقاية منها ، وإيجاد العلاج المناسب لها .
وفي الختام ، نسأل الله تعالى أن يحفظنا جميعاً من كل شر ، وأن يوفقنا إلى طاعته ، وأن يرزقنا حياةً طيبةً ، وأن يختم لنا بخاتمةٍ حسنة ، وصلى الله وسلم على سيدنا محمدٍ وعلى آله وصحبه أجمعين .
__________________
لكي يعيش الإنسان في هذا الزمن
عليه ان يقول نصف الحقيقه
ويخفي نصف الشعور
سليمان الرميح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 20-07-2011, 12:19 AM   #10
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
المشاركات: 1,252
قوة التقييم: 0
ورده من الماس is on a distinguished road
لآحول ولآ قوه الى بالله
أسأل الله حسن الخاتمة
لجميع المسلمين ...
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ورده من الماس غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 02:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19