LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-07-2011, 01:24 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مجموعة أنسان 1
عضو مشارك
 

إحصائية العضو







افتراضي انتبهي اختي فرصة لا تفوتك قبل فوات الاوان

إن الحمد لله ، نحمده و نستعينه ، و نستغفره
و نعوذ باللهمن شرور انفسنا و من سيئات أعمالنا


، من يهده الله فلا مضل له
و من يضلل فلا هادي له و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، و أن محمدا عبده و رسوله صلى الله عليه و على آله و أصحابه و من تبعهم

بإحسان الى يوم الديـــن و سلم تسليما كثيرا
أما بعد ...
أخيــتى
إنتبهى قبل فوات الأوان






هل تأملتى هذه الأيات
"يَوْمَئِذٍ تُعْرَضُونَ لَا تَخْفَى مِنْكُمْ خَافِيَةٌ"

"يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَلْتَنْظُرْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ لِغَدٍ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ"

فضلاً أخيتى إقرئيها بتدبرمرة أخرى

أخيتى أريد منكِ أن ترجعى بالذاكرة إلى الوراء
وتحاسبى نفسك على ما قدمتى
خلال هذه السنة

تذكرى أختى كم من ذنوب كثيرة وتقصير فى حق الله
إسألى نفسك
كيف إن إنتهى الأجل الآن!!!
أعلم إنك ستقولى بقلبك!!

ماذا أفعل أنقذنى ياربى لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليكــ

ماذا أقول له لما يعاتبنى ويقصينى

ماذا أقول عندما تعرض أعمالى على الله






هل تعلمى أخيتى إنكِ قريباً جداا
سوف تعرض أعمالك على الله
سوف تقولى لى
وكيف عرفتى هل تعلمين بموعد موتى ؟؟
أقول لكِ لا أسأل الله لكِ طول العمر وحسن العمل
ولكنى جئت اليوم لأبشرك
أسمعكى بقلبى تقولين
سبحان الله كلامك لا يوحى ببشرى!!
لا أختى إننى واللهِ أحبك فى الله وأرجو لكِ من الخير ما أرجوه لنفسى
ألا تعلمى أن هناك أيام قادمة ستعرض فيها
أعمال السنة على الله
ما هذه الأيام ؟؟

أنه شهر شعبان المبارك
إنها فرصة إنتبهى قبل فوات الأوان

إنها فرصة عظيمة للتوبة وتصحيح الأمور
والأن قبل أن ندخل فى الحديث عن هذه الأيام المباركة
لابد من وقفة مع النفس لمحاسبتها
إجلسى مع نفسكِ قليلاً وإهربى من زحمة الحياة والمشاكل والناس والإنترنت


حاسبى نفسك على التقصير فى الطاعات

حاسبى نفسك على معصية إرتكبتيها فى حق الله

حاسبى نفسك على أمر تركه خيراا من فعله

وبعد ذلك تعالى معى



فضل شهـــر شعبــان

لما رأى النبي صلى الله عليه وسلم انتباه النّاس إلى شهر رجب في الجاهلية، وتعظيمه وتفضيله على بقية أشهر السنة ورأى المسلمين حريصين على تعظيم شهر القرآن أراد أن يبين لهم فضيلة بقية الأشهر والأيام ..
الصيــام فى شعبان


عن أسامة بن زيد رضي الله عنهما قال:

قلت يا رسول الله: لم أرك تصوم من شهر من الشهور

ما تصوم من شعبان؟ قال : ((ذاك شهر تغفل الناس فيه عنه، بين رجب ورمضان،

وهو شهر ترفع فيه الأعمال إلى رب العالمين،

وأحب أن يرفع عملي وأنا صائم)) [رواه النسائي]

فعليكِ أخيتى بهذه الفرصة الثمينة شهر شعبان

شهر ترفع فيه الأعمال الى الله فأوصى نفسى وإياكِ بكثرة العمل الصالح والصيام فى هذه الأيام المباركة
لعل عمل صالح يصيب ليلة رفع الأعمال
فينظر إلينا بنظرة رضى ومن ينظر الله له
بنظرة رضى لا يعذبه أبدا






شهر شعبان من اهم الشهور في السنه لانه ترفع فيه جميع أعمال السنه الي الله
ولابد فيه للمرء ان يتخلص من كل ما يعوقه
عن العبادة في رمضان

ويكفي شعبان أن فيه ليلة النصف من الشعبان
عن أبي موسى الأشعري -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال:

(إِنَّ اللَّهَ لَيَطَّلِعُ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ فَيَغْفِرُ

لِجَمِيعِ خَلْقِهِ إِلاَّ لِمُشْرِكٍ أَوْ مُشَاحِنٍ)
(رواه ابن ماجه، وصححه الألباني)،





فإذكر نفسى وإياكِ أختى بتطهير القلب من الشحناء والبغضاء فذلك سبب عظيم فى عدم قبول العمل عند الله وأذكركِ أختى بهذه الأية الكريمة{يَومَ لا يَنفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ(88)إلاَّ مَن أَتَى اللهَ بِقَلْبٍ سَلَيمٍ(89)} [الشعراء88-89]..
قلب لا يحمل حقداً ولا حسداً ولا غشاً على أحد من المسلمين


الاستغفــار في شعبان

كما ذكر ان الاعمال بالخواتيم
وورد عنه صلي الله عليه سلم الكثير
في اهميه الاستغفار وانه يمحو الذنوب
ولكن يجب ان يكون مع الاستغفار توبة
فتخيلى اخيتي
لو ختمت لكِ أعمال هذه السنة بتوبة
عما قد سلف منك في العام الماضي




لذلك نريد ان ننوي الآن توبة الي الله من كل الذنوب
وان نعاهد ربنا علي عدم الرجوع الي ذلك
ونسأله سبحانه ان يعيننا علي العمل الصالح
فى هذه الأيام المباركة

وإليكِ أخيتى هذه الخطوات العملية السريعةعلى الطريق


ابدأى بضبط فرائضك، وكونى وقاّفة
عند حدود الله تعالى،
وحاسب نفسكِ على ما اقترفتيه من ذنوب

نقِّى قلبك ونظفيه مما شابه من شهوات وشبهات.
تُوبى إلى الله مما نظرت له عينك بالحرام،
واستمعت له أذنك، وامتدت له يدك، وسارت إليه رجلك

لا تبدئى أي عمل إلا وقد أصلحتى نيتك، فلن يقبل عملك إلا إن كان خالصا صوابًا موافقًا للشرع

بادرى بصلة رحمك، واحذرى أشد الحذر من قطعها.

هل من نعيم أجمل من سلامة الصدر؟... تقضي يومك
وليلتك وأنت في راحة بال، بينما غيرك تغلي قلوبهم حنقًا على غيرهم. وادخلى رمضان وقد فرّغت قلبك للانشغال به دون سواه

بدءًا من الآن عودى نفسكِ على طول الدعاء واحفظى من الأدعية المأثورة عن النبي صلى الله عليه وسلم فهي تحوي جوامع الكلم وأخير وأبرك وأجدى
بالإجابة إن شاء الله


عوّدى نفسك على الصوم لكي لا تجدى عند إقبال رمضان بإذن الله مشقة في صوم الأيام الأول فصومى يوما وأفطرى يوما أو اجعلى شعبان أكثرأيامه صوماً

استعدى لإطعام المساكين وتفطير الصائمين

تصدقى بشكل يومي في شعبان حتى تعتادى على التصدق يوميا في رمضان

ابدئى بتنظيم وقتك ومتابعته واجعلى لك جدولا
تقيم فيه متابعة أهدافك وعبادتك

رد مع اقتباس
قديم 18-07-2011, 01:35 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أخت القمر
عضو مميز
 
الصورة الرمزية أخت القمر
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

شكرااا ع الكلام الطيب ...
الله يجعله في موازيين اعمالك ان شاء الله ....



















التوقيع

رحمك الله ياغالينا (معـــاذ) رحمة واسعة وأدخلك فسيح جناته

رد مع اقتباس
قديم 18-07-2011, 01:45 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
ام وائل
عضو مميز
 

إحصائية العضو








افتراضي

ججزااك الله خير
بس وراه بس اخيااتك ماتبي اخواانك يقرون
تسان ماخصصت عشان كلن يستفسد



















التوقيع

لاإله الا الله محمد رسول الله
رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 04:55 AM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8