عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 24-07-2011, 10:56 PM   #1
عضو ذهبي
 
صورة رساوي وبس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب والدتي ربي يحفظها لي ...
المشاركات: 2,447
قوة التقييم: 13
رساوي وبس is on a distinguished road
كفاااااانا فخر اننا تحت إمرتهم وطاعتهم ..............

الحمد لله وكفى والصلاة والسلام على النبي المصطفى اما بعد ::

حبّات لؤلؤ منظومة في تاريخ أسرة صنعت التاريخ وأرست مملكة العرب على أعمدة الشريعة السمحة والشرف والصلاح أوصلت ذلك العبق المتأجج بالنبل والفضيلة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي حمل (عبر مسيرته السياسية الطويلة، وتوليه مناصب المسؤولية المتعددة، وخلال ولايته للعهد) رسالة الخير للبشرية بأمانة ووعي وحنكة ودراية، وأضاف إلى أمجاد الأوائل الذين أرسوا الأسس والبناء، أمجاد خير ومنافع للناس لن يستطيع دارس ومتابع أن يدخل في عددها أو في تفصيل منافعها، ولكن يفرض الحال عليّ للأمانة أن أمر ولو مروراً خفيفاً على بعض من كثير إنجازاتٍ كان لها عظيم الأثر أضافت إلى مملكة الخير كثير خير.
بداية حري بنا أن نشيد بما حرص عليه المغفور له خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبدالعزيز واهتمامه بتوسيع الحرمين الشريفين وتأمين أقصى راحة وخدمات للحجيج، فقد تتابعت مكرماته في كل مجالات الدولة بما ينفع الناس ويحقق الأمن ورغد العيش والرفاهية، فاهتم أول ما اهتم ببناء الإنسان لأنه هو أداة الرقي الحقيقية، ثم شملت رعايته - حفظه الله - الشؤون الاقتصادية، وسعى إلى تحقيق استقلالية إنتاج وتصنيع البترول، وأولى عناية فائقة للزراعة والصناعة والتجارة، وحرص على تطوير أنظمة الدولة وقوانينها في دائرة تعاليم الشريعة الإسلامية السمحة، وأكد ثبات المواقف السياسية للمملكة العربية السعودية للمحافظة على الهوية والحقوق العربية، وأرسى قواعد علاقات متساوية ومتوازنة بين المملكة ودول الجوار والدول العربية والإسلامية والغربية قائمة على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون الآخرين، وقدم المساعدات بسخاء إلى كل محتاج، وإلى كل دولة تتعرض لكوارث وحروب، ليخلفه من بعده خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز الذي أولى طيلة مسيرة حياته الحافلة بفضائل الأعمال، وقته وجهده وأقصى اهتمامه بتحديث وتطوير الإنتاج العام في المملكة ليواكب العصر في كل المجالات، كما امتدت عنايته لتشمل مساهمة أصيلة وفاعلة في تطوير مناهج التعليم وتأمين فرص عمل للمواطنين مع حرصه الدائم على تطوير وتوسيع شبكة المواصلات والاتصالات البرية والبحرية والجوية، وعلى الانفتاح المدروس على ثقافة الآخر مع مراعاة المحافظة على الهوية الدينية والعربية.
مكارم أكثر من أن تحصى تسجّل بماء الذهب لملك صالح مؤمن مخلص لربه وشعبه، إنه مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز - أمده الله بالصحة والسلامة - ولا ننسى البطانة الصالحة حوله التي أخلصت للوطن، ويأتي على رأسها ولي العهد الأمين الأمير سلطان بن عبدالعزيز وصحبهم الكرام، سلالة أسرة ملكت فعدلت.. آمنت بربها فيسّر لها سُبل الحكمة.
كان لابد لي أن أبدأ بهذه المقدمة كأرض انطلاق من واقع خير وبركة وأمان نعيشه، لأعود إلى سنوات خلت إلى تاج العقد، إلى الرجل الذي أخلص لربه فأمده (بجند لم تروها) وأخلص لشعبه فأحبته القلوب، وأوفى لمبادئه فكان الرمز والمثل والمثال، وأحبّ الأرض فتأسست له مملكة عظيمة.
إنه صقر الجزيرة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود - طيب الله ثراه - وأسكن روحه الجنة من بين ندرة من الرجال وهبهم الله الحكمة والقوة وسداد الرأي والصلابة وزرع في قلوبهم صدق الإيمان بالله تعالى وكتبه ورسله واليوم الآخر، وإيمان بالشريعة السمحة التي أنزلت على صدر النبي محمد صلى الله عليه وسلم قولاً وفعلاً.
يقول الأستاذ عبدالرحمن بن عبدالعزيز العثمان في كتابه (عبقرية التجربة السعودية) وهو عبارة عن دراسة تاريخية موضوعية وموثقة يتحدث فيها عن عبقرية التجربة السعودية وصانعها جلالة المغفور له موحد ومؤسس المملكة العربية السعودية الملك عبدالعزيز طيب الله ثراه: (لقد أثبتت نتائج المقارنة تميّز التجربة السعودية بالارتكاز على العقيدة الإسلامية التي لا تحتمل الخطأ طالما طُبقت بحذافيرها وهو ما حرص عليه الملك عبدالعزيز أشد الحرص في جميع مراحل التجربة لبناء وتوحيد الدولة).
ولم يأت هذا من فراغ، فقد تأثر الملك عبدالعزيز بالبيئة الصحراوية القاسية، وتعلم منذ الصغر (كما درج سكان الصحراء) الفروسية وفنون القتال، حتى أصبح على مقدرة عظيمة وخبرة عالية في شؤون الحرب وإدارتها والتخطيط لها، كما تأثر بالبيئة الإسلامية السائدة في المجتمع السعودي حيث منطلق تلك الرسالة، وورث عن أبيه وأجداده صفات جسمانية وعقلية عالية التأهيل.. كما أنه نشأ منذ نعومة أظفاره نشأة ثقافية إقليمية وعربية وعالمية وظل على صلة وثيقة بالمثقفين على مختلف مشاربهم، وكانت تُقرأ بين يديه أنواع شتى من الكتب الشرعية والسياسية، ولعل الجانب البطولي وقدراته غير العادية على التحدي والصمود وتحقيق الانتصارات الحربية في غالبية المعارك التي خاضها، وموهبته العسكرية المقترنة بالشجاعة في اتخاذ قرار الحرب وخوض غمارها إذا كان لا بد منها، هي مجموعة صفات اعترف بها وسجّلها له الأعداء قبل الأصدقاء. وقد تجلت شجاعته من خلال قيادته غالبية معارك التوحيد لأقاليم الدولة، وخير شاهد على ذلك ما كان في جسده من جراح كثيرة، ولعل المثال الأبهى الذي يختصر هذا الجانب في شخصية الملك، يتجلى بأوضح صورة في ملحمة استرداد مدينة الرياض، حيث يقول أحد الباحثين المحللين سيرة الملك عبدالعزيز:
(استطاع الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن - رحمه الله - أن يستعيد الرياض في 5 شوال 1319هـ - 1902م في معركة لا يزال المؤرخون يقفون بذهول أمام ما اتصفت به من جرأة وحسن تنظيم، ومن الرياض انطلق صقر الجزيرة في مشوار طويل من الكفاح المتواصل حتى تم توحيد البلاد وقد صدر المرسوم الملكي بتوحيد مقاطعات الدولة التي تحولت بمقتضى هذا المرسوم إلى المملكة العربية السعودية في 21 جمادى الثانية 1351هـ 23 سبتمبر 1932م وهو التاريخ الذي أصبح فيما بعد اليوم الوطني للمملكة).
وهذه الصفات الحميدة الفريدة في شخصية الملك عبدالعزيز هي من أهم الصفات. أما عن الجانب الكارزمي الذي يعني الجاذبية والهيبة والوقار والإلهام، فحدّث عنه ولا حرج، فقد كان الملك عبدالعزيز قوي الجسد شديد العصب كثير الحركة والتنقل السريع، وكانت حياته مخشوشنة في بيئة بدوية صحراوية قاسية، تعلم فيها الفروسية وفنون القتال والجرأة والإقدام، بالإضافة إلى المعاناة التي تحمل ظلمها بصبر وصمود خلال فترة النزوح إلى الكويت، إضافة إلى ثقافته الدينية والتاريخية، كانت كلها متوافقة ومترابطة مع بعضها البعض برباط الدين وروح الإيمان الصادق.
ولابد لنا كي نحيط بالموضوع إحاطة متواضعة تضع القارئ الفاضل في صورة المكان والزمان من أن نتعرف على البيئة والجغرافيا ولمحة تاريخية.. فنحن نعلم أن شبه الجزيرة العربية تتمتع بموقع استراتيجي بين ثلاث قارات، وهي موطن حضارات كثيرة ومهد الرسالات السماوية ومهبط الرسل، وقد ازدهرت فيها حضارة مدين قوم النبي شعيب عليه السلام، وحضارة ثمود قوم النبي صالح عليه السلام، والتي لا تزال آثارها موجودة حتى اليوم في منطقة (مدائن صالح) والأخدود في نجران الذي ذكر في القرآن الكريم عن أصحاب الأخدود، فهي بذلك تملك مقومات التاريخ والحضارة والشرائع.
وتعتبر شبه الجزيرة العربية ممرا تجاريا مهما وطريقا ومعبرا ومسلكا للقوافل التجارية المتجهة شرقا وغربا، في رحابها الطاهرة نزل القرآن على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وعلى أرضها وفي صدور أبنائها انتشرت تعاليم الإسلام السمحة، وانطلقت وانتشرت منها إلى سائر أرجاء العالم حتى وصلت إلى أقاصي القارة الآسيوية والإفريقية وأمصار من أوروبا إبان ازدهار الدولة الإسلامية.
يقول الدكتور عايض بن خزام الروقي في كتابه (حروب البلقان والحركة العربية في المشرق العربي العثماني): (عندما تعرضت طرابلس الغرب وبنغازي للعدوان الإيطالي عام 1329هـ - 1911م هبّ العرب المسلمون للدفاع عن الدولة العثمانية، وحثّ المفكرون الناس على التبرع بأرواحهم وأموالهم، أما الحكام العرب فقد كان رد الفعل لديهم قوياً، فهذا الملك عبدالعزيز الذي ينشئ دولته ويخوض غمار الحرب مع المنافسين والطامعين في ملك آبائه وأجداده لم ينس واجبه الإسلامي تجاه دولة الخلافة، حيث أرسل إلى الصدر الأعظم برقية يظهر فيها انزعاجه من اعتداء إيطاليا على أملاك الدولة العثمانية، ويؤكد استعداده وقبائل نجد الخاضعة له لخوض المعركة ضد أعداء الإسلام والمسلمين حينما تأذن له دولة الخلافة بذلك (ص95-96)، وهذا دليل على الأخلاق النبيلة الملتزمة التي تحلى بها الملك العظيم عبدالعزيز طيب الله ثراه.
ولابد لنا من الإشارة إلى أن مظهر التفرد في التجربة السعودية يكمن في القدرة على تجنب الأخطاء، وفي إقامة ميزان حكيم ومتوازن بين التحرك السياسي والاجتماعي وتحقيق التطور والتحديث والرفاهية للشعب في الداخل وبين التحرك في الخارج سياسياً وعسكرياً ودبلوماسياً وسط ظروف وتحديات صعبة، فقد اختار الملك عبدالعزيز بحكمته البالغة عدم إقامة تحالفات مع قوى خارجية في إدارة أي نوع من أنواع الصراعات ضد خصومه، ولذلك استطاعت التجربة أن تحقق نتائجها وأهدافها في زمن قصير بعكس التجربة الأمريكية مثلاً وهي أنجح التجارب الوحدوية الأخرى فقد استغرق نجاحها مائة عام.
ومن أسباب نجاح التجربة على يد الملك عبدالعزيز - رحمه الله - الاعتماد على الله وحده وعدم التبعية لأحد أو طلب المساعدة من أي كان، والقدرة على إدارة الصراع وفق أولويات كان يتولى الملك عبدالعزيز - طيب الله ثراه - ترتيبها بنظرته الثاقبة للأمور، كما أن من أهم عوامل نجاح التجربة هو في اقتناعه - رحمه الله - بأحقيته في الملك والشعور بالسيادة والنظرة الواقعية في تأسيس الدولة وإدارتها، ومعاملته الكريمة لخصومه، متمثلاً بقول الرسول صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة قولته المشهورة، رغم كل الأذى الذي ناله من المشركين: (اذهبوا فأنتم الطلقاء)، وما من شك في أن توقيت الإعلان عن اكتشاف البترول جاء بعد استقرار الدولة، وهذا له دلالة لا تخفى عن فطنة أحد.
نستطيع أن نقول: إن تحقيق ثلاثة إنجازات بارعة في زمن قصير، ساعدت وكان لها الأثر في ترسيخ أسس المملكة والانطلاق إلى البناء وهي:
فتح الرياض الذي أعاد المُلك إلى أصحابه على اعتبار الرياض العاصمة.
ومشروع توطين البدو وهنا علينا أن ندرك البعد العسكري المهم الذي انطوت عليه هذه الخطوة.
وأخيراً تحديث القوات العسكرية للدولة.
وعلينا هنا أن نقارن بين أهم المعارك الحاسمة التي جرت قبل التحديث، وما بعد، بدءا بمعركة الشنانة التي وطدت ملك آل سعود في نجد وانتهاء باشتراك القوات السعودية النظامية في حرب فلسطين عام 1948م.
ربما كان أهم أثر تركه جلالة الملك عبدالعزيز رحمه الله على المملكة وشعب المملكة، وكان أساساً وركيزة مازال يُبنى عليه هو في تبنيه منهجا ثاقبا في الحكم يعتمد على الشريعة الإسلامية وما يتفرع عنها من شورى وبيعة وولاية عهد، واتخاذ علم وشعار ثابتين للدولة يعبران عن هذا المنهج، وعن توجهات الأمة وترسيخ مفاهيم الانتماء والهوية بالنسبة للوطن والمواطن عن طريق تبني آلية مثالية في التعامل بين الحاكم والمحكوم، وإيجاد علاقة عضوية بين الأرض والإنسان ضمن إطار الوطن.
وفي مجال السياسة الخارجية ارتكز على أسس ثابتة مازالت تتوارث حتى يومنا هذا أهمها الابتعاد عن الدخول في صراعات مع الدول الأخرى، وعدم التدخل في شؤون الغير، ودعم وتأييد القضايا العربية والإسلامية وفي مقدمتها قضية فلسطين والحرص على إقامة علاقات طيبة مع الدول الكبرى، واحترام القوانين والمواثيق الدولية.
ولو دخلنا إلى خصائص الفكر السياسي للملك عبدالعزيز نجد أن أهم الخصائص هي في إصراره على مواقفه وتمسكه بسياسة المعاملة بالمثل، ووضوح الفكر وسلامة الحديث والمرونة في علاقته مع الآخرين وتمتعه بخاصية الدهاء السياسي وتتبع الأحداث الدولية وتحليلها وتنويع الوسائل في إخضاع الخصم، والصراحة والوضوح والحاسّة السياسية الواعية واللمّاحة، والقدرة على تقويم المواقف والشجاعة وعدم التردد في اتخاذ القرارات المصيرية للصالح العام، والحكمة والحنكة السياسية.في كتاب (صقر الصحراء) لمؤلفه الرحالة الغربي بيسار روفايل تناول بإعجاب وتقدير شخصية الملك عبدالعزيز وإصلاحاته الاجتماعية والسياسية واستراتيجيته العسكرية والأمنية في بناء أساس المملكة وتوحيدها، وكتابة تاريخها.كما في كتاب (الإمام العادل) لمؤلفه السيد عبدالحميد الخطيب الذي أنجزه بناء على رغبة عميد الكلية العربية في باكستان ليترجم إلى اللغة الإنجليزية ويدرس في الكلية، فقد استعرض في فصل من فصول الكتاب نظريات الشخصية العامة في ثلاث مجموعات هي: نظرية الأنماط، ونظرية السمات، ونظرية الشخصية الديناميكية، ليخرج بعد تحليل موضوعي ملفت بأن الشخصية الديناميكية هي التي تنطبق على الملك عبدالعزيز - رحمه الله - انطباقا تاما، وتهدف هذه النظرية إلى دراسة تكوين شخصية الفرد من النواحي الجسمية والاجتماعية والثقافية والنفسية، فنجدها في شخصية الملك عبدالعزيز تتفق مع النظرة الإسلامية الشاملة والمتوازنة لحياة الإنسان باعتباره جسما وعقلا وروحا يتمكن بواسطتها من القيام بواجباته الدينية والدنيوية بما حباه الله من استعداد في تلك القوى والمكونات.لقد جمع الملك عبدالعزيز خصائص القائد التي تشمل السمات المزاجية من الاتزان الانفعالي وقهر الشهوات والقدرة على تحمل المشقة الناتجة عن ضغوط العمل والإرهاق البدني والإحباط والصراع وغيرها من مصادر المشقة، إلى جانب قدراته العقلية والإبداعية التي مكنته من تجاوز المصاعب والصعاب، وحلّ المشكلات التي واجهت مسيرته، والتكيّف بحنكة مع كل ظرف مستجد، ولا يفوتني ذكر مهاراته الاجتماعية وقدرته على إقامة علاقات جيدة مع الآخرين، وقوة في الإقناع والتفاوض وفي رسم الشخصية البسيطة الهادئة لكنها في الوقت نفسه الواثقة والرصينة. كما أن الظروف المؤلمة التي عاشها في صباه ومنها اغتصاب الملك من والده. ثم ألم النزوح ومتابعة أخبار ما يجري على أرض المملكة من صراع وهو في الكويت، كل ذلك ساهم في تكوين شخصيته الفذّة وصنع منه القائد المثالي المحبوب والناجح والفريد.لقد كان الملك عبدالعزيز - رحمه الله - بطلاً وقائدا وملهما حقق العزة والمنعة والرخاء لأمته وشعبه ليحمل الشعلة من بعده أبناؤه البررة كابراً عن كابر وتستمر المسيرة تحت راية التوحيد، وما هذه الكلمات سوى وقفة إجلال وتقدير وعرفان، نرش عطر الكلام على سيرته الفريدة، وندعو العلي القدير أن يتغمده برحمته الواسعة، ويهدي سلالته الكرام إلى السير على منهجه.. عقد من در، جوهر تاجه صقر الجزيرة ومؤسس المملكة ورافع بنائها الملك الخالد عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود طيب الله ثراه، وحبات العقد ودرّه نسله الأصلاء.
__________________
اللهم اغفر ل حبيبي وصديقي محمد ناصر القبلان واجعل قبره روضه من رياض الجنه يارب العالمين 🙏
رساوي وبس غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 25-07-2011, 12:34 AM   #2
عضو ذهبي
 
صورة رساوي وبس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب والدتي ربي يحفظها لي ...
المشاركات: 2,447
قوة التقييم: 13
رساوي وبس is on a distinguished road
19 مشاهده ولا واحد رد ترى عيب وربي عيب هذولا ال سعود أولياء أمورنا الله يديمهم لنا ...
__________________
اللهم اغفر ل حبيبي وصديقي محمد ناصر القبلان واجعل قبره روضه من رياض الجنه يارب العالمين 🙏
رساوي وبس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-07-2011, 12:53 AM   #3
مشرف المنتدى الأدبي
 
صورة الوسم# الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2008
البلد: العاقر
المشاركات: 5,463
قوة التقييم: 16
الوسم# will become famous soon enoughالوسم# will become famous soon enough
أخوي رساوي مو شرط الواحد يرد ..فهناك مواضيع لا تحتاج ردود ..
لكن هل تريد أن نجاملك ونرد برد أي كلام مثل شكرا ... وأحسنت ...
يعني الموضوع هو اللي يخلي الواحد يرد غصب عليه وخاصة مواضيع النقاش
__________________
اشـــري ونـاســة خـاطــري من حـلالــي
ولحدن يحاسبني على النقص والزود
الوسم# غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-07-2011, 02:20 AM   #4
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
البلد: أسكن مثل ما أنتم تشوفون والله ,,,, في داخل عيون المحبين ساكن
المشاركات: 61
قوة التقييم: 0
آخر قرار is on a distinguished road
الله مشكور , مبدع , نجم , ظاهره , <<<< ارتحت الحين ؟؟؟

بدون ما أحد يرد , ولاة أمرنا بالقلب ومهب لازم نرد علشان نثبت ذلك , يعني بالقوه نرد , وللمعلوميه جميع من شاهد موضوعك يضعون ولاة امرهم ووطنهم في عيونهم .

برب بس
آخر قرار غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-07-2011, 07:19 AM   #5
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: May 2009
المشاركات: 55
قوة التقييم: 0
الزيرعنتر is on a distinguished road
19 مشاهده ولا واحد رد ترى عيب وربي عيب هذولا ال سعود أولياء أمورنا الله يديمهم لنا ...
__________________

أخوي رساوي مو شرط الواحد يرد ..فهناك مواضيع لا تحتاج ردود


شحاذة رد
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الزيرعنتر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-07-2011, 10:43 AM   #6
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 567
قوة التقييم: 0
الشاذروان is on a distinguished road
اللهم احفظ ولاة أمرنا
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الشاذروان غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 25-07-2011, 01:40 PM   #7
عضو ذهبي
 
صورة رساوي وبس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب والدتي ربي يحفظها لي ...
المشاركات: 2,447
قوة التقييم: 13
رساوي وبس is on a distinguished road
من حبي واحترامي لال سعود ......

على العموم الف شكر لكل من رد وكل من علق على الموضوع ...
__________________
اللهم اغفر ل حبيبي وصديقي محمد ناصر القبلان واجعل قبره روضه من رياض الجنه يارب العالمين 🙏
رساوي وبس غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 01:45 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19