LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-07-2011, 12:31 AM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
سيادة المعلم
عضو لم يُفعل
 

إحصائية العضو








Exclamation تنبيهات للصائمين والصائمات [ متجدد ]


معـاشر الإخـوة و الأخـوات
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أبارك لكم بلوغ و حلول شهر رمضان الـمبارك فكل عام و أنتم بخير
و أسأل الله أن يمتعنا و إيـاكم بالأجـر و العـافيه و يتقبل منا ومنكم صـالح الأعمـال و يجعلـنا ممن يصومـه و يقوم لياليه إيماناً و احتساباً
هنا مجموعة من التنبيهات التي تُهم الصائمين و الصائمات نجتهد و نحتسب في تقديمـها و نتـقبل إضافاتكم
سـائلاً المـولى النفـع و الثـواب

































التوقيع

الجدال الذي يهدف لطمس نور الحق اوالتشغيب عليه وشغل اهل الحق عنه والتعاليَ على الخصم والغلبة عليه [ هذا جدال مذموم ] يتعلقُ به المبطّل المتعنّت الذي يراوغ ويتملص من الإقرار "بالحقائق" ، والدافع له هو الكـِبر في نفسه . وهذا النوع من الجدال من علامات الضلال والعياذ بالله ، يُهلك صاحبه ويعميه ويجعله يوم القيامة من الخاسرين . راجع [آل عمران آيه7]. قال صلى الله عليه وسلم [ ومن خاصم في باطل وهو يعلمه لم يزل في سخط الله حتى ينزع ] ابو داوود وحسنه الألباني في السلسة الصحيحه.
[FLASH="http://dc18.arabsh.com/i/03463/cd01v5c9e2kl.swf"]width=420 height=590 t=0[/FLASH]
رد مع اقتباس
قديم 31-07-2011, 12:41 AM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
سيادة المعلم
عضو لم يُفعل
 

إحصائية العضو








افتراضي


أولاً
مُفسدات و مُفطـّرات


1 ـــ إنزال المني بالمباشرة‏‏ ( كالمفاخذة ‏)‏ أو الاستمناء بأي طريقة كانت ، فهذا يفطر وعليه التوبة من معصيته مع القضاء ولا يحل له الأكل والشرب بقية يومه.

2 ـــ السعوط وهو إيصال الماء ونحوه إلى الجوف عن طريق الأنف لقوله صلى الله عليه وسلم :" بَالِغْ فِي الِاسْتِنْشَاقِ إِلا أَنْ تَكُونَ صَائِمًا‏".
أخرجه الإمام أحمد وأصحاب السنن والدارمي ، ‏‏ـــ القيء عمداً ‏:
‏ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ ‏:‏ ‏(‏ مَنْ ذَرَعَهُ الْقَيْءُ فَلَيْسَ عَلَيْهِ قَضَاءٌ وَمَنْ اسْتَقَاءَ عَمْدًا فَلْيَقْضِ‏)‏‏.

‏ 3 ـــ ومن أكل في أول النهار لسبب شرعي ثم زال سبب الفطر فله أن يأكل بقية اليوم .
قال ابن مسعود : من أكل في أول النهار فليأكل آخر النهار‏.
‏فعلى هذا من أكل أو النهار بسبب شرعي فليتم أكله ، كمريض برئ أثناء النهار أو مسافر حضر إلى أهله وهو مفطر .

4 ـــ وبخَّاخ الربو لا يفطر، وهو قول الشيخ ابن باز وابن عثيمين رحمهما الله والشيخ عبد الله بن جبرين واللجنة الدائمة
لأنه لا يشبه الأكل والشرب، بل يشبه سحب الدم للتحليل والإبر غير المغذية.
وبخاخ الأنف له حكم بخاخ الفم .

5 ـــ الأقراص التي توضع تحت اللسان لعلاج بعض الأزمات القلبية، والتي تمتص مباشرة بعد وضعها بوقت قصير، ويحملها الدم إلى القلب، لتوقف أزماته المفاجئة،
ولا يدخل إلى الجوف شيء من هذه الأقراص ،
هذه الأقراص لا تفطر الصائم؛ لأنه لا يدخل منها شيء إلى الجوف، بل تمتص في الفم .
وليست هذه الأقراص أكلاً ولا شرباً ولا في معناهما .

6 ـــ منظار المعدة لا يفطر ، لكونه جامداً لا يغذي، وهذا ما اختاره الشيخ محمد العثيمين ، ولا يمكن اعتبار عملية إدخال المنظار أكلاً لا لغةً، ولا عرفاً،
فهي عملية علاج ليس أكثر.
أما إذا وضع الطبيب على المنظار مادة دهنية مغذية لتسهيل دخول المنظار فهنا يفطر الصائم بهذه المادة لا بدخول المنظار،
لأنها مفطرة بذاتها، فهي مادة مغذية دخلت المعدة، وهذا يفطر بلا إشكال.

7 ـــ القطرة في الأنف : القطرة في الأنف تفطر لحديث لقيط بن صبرة : "بالغ بالاستنشاق إلا أن تكون صائماً " .
فلا يجوز للصائم أن يقطر في أنفه ما يصل إلى معدته .
وقطرة العين لا تفطر، وهو قول الشيخ ابن باز وابن عثيمين وكذا القطرة في الأذن فلا تفطر ، ولو وجد طعمها في حلقه .

8 ـــ وغاز الأكسجين: لا يفطر ، لأنه هواء يذهب إلى الرئتين فهو كما لو تنفس الهواء الطبيعي.

9 ـــ التخدير : التخدير الذي لا يستغرق كل النهار ليس من المفطرات التي تفسد الصوم لعدم وجود ما يقتضي التفطير.
قال شيخ الإسلام لا يشترط وجود الإمساك في جميع النهار، بل اكتفينا بوجوده في بعضه؛ لأنه داخل في عموم قوله:" يدع طعامه وشهوته من أجلي.
أما التخدير الذي يستغرق كل النهار فهو مفطر.

10 ـــ الحقنة الجلدية أو العضلية لا تفطر، لأنها ليست أكلاً، ولا شرباً، ولا بمعنى الأكل والشرب .

11 ـــ الحقنة الوريدية المغذية : تفطر الصائم .

12 ـــ إدخال القثطرة (أنبوب دقيق) في الشرايين للتصوير أو العلاج أو غير ذلك ، لا يفطر لأنه ليس أكلاً، ولا شرباً، ولا في معناهما، ولا يدخل المعدة،
فهو أولى بعدم التفطير من الإبر الوريدية، وهذا ما أخذ به المجمع الفقهي.

13 ـــ منظار البطن أو تنظير البطن وهو إدخال منظار من خلال فتحة صغيرة في جدار البطن إلى التجويف البطني، لإجراء العمليات الجراحية،
كاستئصال المرارة، أو الزائدة، أو تشخيص بعض الأمراض، أو لأخذ عينات ، ونحو ذلك فلا يصل إلى داخل المعدة.
وهذا لا يفطر، لأن ما يوضع في الجرح لا يصل لمحل الطعام ، ولأن المسلمين كانوا يجرحون في الجهاد وغيره مأمومة وجائفة،
فلو كان هذا يفطر لبُين لهم، فلما لم ينه الصائم عن ذلك علم أنه لم يجعله مفطراً ـــ الغسيل الكلوي.

و يفطر به الصائم إن كان الدواء يحتوي على مواد مغذية، ولا يتوقف الأمر على تنقية الدم لأن هذه المواد بمعنى الأكل والشرب، فالجسم يتغذى بها ويتقوى.
أما إذا لم يكن معه مواد مغذية فإنه لا يظهر ما يوجب التفطير به ، فمجرد تنقيته للدم من المواد الضارة ليس فيه ما يوجب الفطر به.

14 ـــ الغسول المهبلي (دوش مهبلي).
لا يفطر ، لأن المهبل ليس منفذاً إلى الجوف ، وليس في النصوص ما يدل على التفطير به ،
وكل ما جاء في النصوص فيما يتعلق بالمهبل من المفطرات هو الجماع، ولا علاقة له لا شرعاً ولا لغةً ولا عرفاً بالغسول المهبلي.

15 ـــ وحكم التحاميل ( اللبوس)، والمنظار المهبلي، وأصبع الفحص الطبي حكم المسألة السابقة تماما ً، حكماً وتعليلاً.

16 ـــ الحقنة الشرجية : تفطر إذا كان فيها ما يغذي البدن ، لأن فتحة الشرج ( الدبر ) متصلة بالمستقيم ، والمستقيم متصل بالقولون وهو ما يسمى (الأمعاء الغليظة)،
وامتصاص الغذاء يتم معظمه في الأمعاء الدقيقة، وقد يمتص في الأمعاء الغليظة الماء وقليل من الأملاح والغلوكوز .
فإذا ثبت طبياً أن الغليظة تمتص الماء وغيره، فإنه إذا حقنت الأمعاء بمواد غذائية، أو ماء، يمكن أن يمتص، فإن الحقنة هنا تكون مفطرة؛
لأن هذا في الحقيقة بمعنى الأكل والشرب، إذ خلاصة الأكل والشرب هو ما يمتص في الأمعاء.

أما إذا حقنت الأمعاء بدواء ليس فيه غذاء، ولا ماء، فليس هناك ما يدل على التفطير.
والأصل صحة الصيام حتى يقوم دليل على إفساد الصوم، وليس هنا ما يدل على الإفساد.

17 ـــ التبرع بالدم :في هذه المسالة خلاف بين والأولى ترك ذلك أثناء الصيام .
أما سحب الدم للتحليل ونحوه ، ليس هناك دليل على إفساد الصوم بأخذ القليل من الدم، فهو ليس بمعنى الحجامة.

18 ـــ الدهانات والمراهم واللصقات العلاجية لا تفطر .
























التوقيع

الجدال الذي يهدف لطمس نور الحق اوالتشغيب عليه وشغل اهل الحق عنه والتعاليَ على الخصم والغلبة عليه [ هذا جدال مذموم ] يتعلقُ به المبطّل المتعنّت الذي يراوغ ويتملص من الإقرار "بالحقائق" ، والدافع له هو الكـِبر في نفسه . وهذا النوع من الجدال من علامات الضلال والعياذ بالله ، يُهلك صاحبه ويعميه ويجعله يوم القيامة من الخاسرين . راجع [آل عمران آيه7]. قال صلى الله عليه وسلم [ ومن خاصم في باطل وهو يعلمه لم يزل في سخط الله حتى ينزع ] ابو داوود وحسنه الألباني في السلسة الصحيحه.
[FLASH="http://dc18.arabsh.com/i/03463/cd01v5c9e2kl.swf"]width=420 height=590 t=0[/FLASH]
رد مع اقتباس
قديم 31-07-2011, 05:26 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
الشايب الجذع
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خير على التنبيه وعلى حرصك .



















التوقيع

عن حذيفة بن اليمان -رضي الله عنه-:

عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «والذي نفسي بيده؛ لَتأمُرُنَّ بالمعروف، ولَتَنْهونَّ عن المنكر؛ أو لَيوشكنَّ اللهُ أن يبعث عليكم عقابًا منه، ثم تدعونه فلا يُسْتجابُ لكم»رواه الامام احمد في المسند.
رد مع اقتباس
قديم 31-07-2011, 05:54 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزاك الله خيراً وبارك فيك

وسوف يكون لي مشاركات في هذا الموضوع القيم

إن يسر الله ذلك

شكراً لك



















التوقيع

ما كان لله يبقى .... وما كان لما سواه يزول
رد مع اقتباس
قديم 31-07-2011, 08:39 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
هتان 7-4
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هتان 7-4
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

جزاك الله خيرا ونفع بك ...



















التوقيع

رد مع اقتباس
قديم 02-08-2011, 12:20 AM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
سيادة المعلم
عضو لم يُفعل
 

إحصائية العضو








افتراضي


تابع :

مكروهات :

يكره إدامة النظر بشهوة إلى الزوجة ، وكثرة التفكير في الجماع .

ويكره تذوق الطعام إلا بطرف اللسان .

وتكره المضمضة لغير وضوء أو حاجة تدعو إليها كشدة الحر ونحوها
و يجوز للصائم التبرّد بالماء لتخفيف الحر،
فإن النبي صلى الله عليه وسلّم ‏(‏كان يصب الماء على رأسه وهو صائم من العطش‏)‏‏.‏
وبَلَّ ابنعمر ـ رضي الله عنهما ـ ثوباً فألقاه على نفسه وهو صائم ، وهذا من اليُسر ولله الحمد .


وتكره الحجامة أو الفصد خشية الضعف المؤدي إلى الإفطار .



تذوق الطعام من قبل المرأة وغيره هل يفسد الصوم وما حكم مضغ العلك للصائم أفيدوني جزاكم الله خيرًا؟

الجواب: الحمد لله

لا بأس بذوق الطعام بالفم ولا يبتلع شيئًا منه فيذوقه في فمه ويلفظه ولا يبتلع شيئًا من ذلك فإن ابتلع شيئًا من ذلك متعمدًا فسد صيامه والفم له حكم الخارج وليس هو من الجوف ولا يؤثر هذا على صيامه

كما أنه يتمضمض للوضوء والطهارة ولا يؤثر هذا على صيامه بشرط أن يمج الماء أي يلفظ الماء من فمه كذلك ذوق الطعام يلفظه ولا يبتلعه .

وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

المجيب الشيخ/ صالح بن فوزان الفوزان
ملاحظة :
و هذه المفسدات السابقة لا تفطـّر الصائم إلا بثلاثـة شروط‏:‏

- أحدها ‏:‏ أن يكون عالماً بالحكم وعالماً بالوقت‏.‏

- الثاني ‏:‏ أن يكون ذاكراً‏.‏
- الثالث‏ :‏ أن يكون مختاراً‏.

و فيما عدا هذه فليس عليه جناح .























التوقيع

الجدال الذي يهدف لطمس نور الحق اوالتشغيب عليه وشغل اهل الحق عنه والتعاليَ على الخصم والغلبة عليه [ هذا جدال مذموم ] يتعلقُ به المبطّل المتعنّت الذي يراوغ ويتملص من الإقرار "بالحقائق" ، والدافع له هو الكـِبر في نفسه . وهذا النوع من الجدال من علامات الضلال والعياذ بالله ، يُهلك صاحبه ويعميه ويجعله يوم القيامة من الخاسرين . راجع [آل عمران آيه7]. قال صلى الله عليه وسلم [ ومن خاصم في باطل وهو يعلمه لم يزل في سخط الله حتى ينزع ] ابو داوود وحسنه الألباني في السلسة الصحيحه.
[FLASH="http://dc18.arabsh.com/i/03463/cd01v5c9e2kl.swf"]width=420 height=590 t=0[/FLASH]
رد مع اقتباس
قديم 02-08-2011, 12:22 AM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
سيادة المعلم
عضو لم يُفعل
 

إحصائية العضو








افتراضي



ثانياً
في الحيض والنفاس :

لو انقطع حيض الحائض من الليل فقدمت السحور على الغسل ، فلا حرج عليها حتى لو طلع الفجر‏‏،
لكن ليس لها تأخير الغسل إلى طلوع الشمس لئلا تفوتها صلاة الصبح .



في شهر رمضان الماضي جأتني الدورة في بدايه الشهر وفي اليوم السابع عقدت النيه قبل الساعه 12 أنه إذا طهرت قبل آذان الفجر فأنا صايمه.. والغسل يكون قبل خروج الشمس ((السماء تكون زرقاء جدا"))..؟؟؟؟ لكن غلبني النوم واسيقظت بعد خروج الشمس وكنت طاهرة ولم أبادر بالغسل لأني حزنت على أني لم أصوم هذا اليوم وبعد ذلك اللتمست لنفسي العذر وإغتسلت هل صيامي ذلك اليوم صحيح.... ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


الجواب :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

إذا كنت عقدت العزم على الصيام إذا طهرت ، ولم تتناولي شيئا من الْمُفطِّرات مِن طلوع الفجر ، فصيامك صحيح ، ولو لم تغتسلي إلاّ بعد طلوع الفجر ، أو بعد طلوع الشمس إذا غلبك النوم .

والله تعالى أعلم .

المجيب الشيخ / عبدالرحمن السحيم



















التوقيع

الجدال الذي يهدف لطمس نور الحق اوالتشغيب عليه وشغل اهل الحق عنه والتعاليَ على الخصم والغلبة عليه [ هذا جدال مذموم ] يتعلقُ به المبطّل المتعنّت الذي يراوغ ويتملص من الإقرار "بالحقائق" ، والدافع له هو الكـِبر في نفسه . وهذا النوع من الجدال من علامات الضلال والعياذ بالله ، يُهلك صاحبه ويعميه ويجعله يوم القيامة من الخاسرين . راجع [آل عمران آيه7]. قال صلى الله عليه وسلم [ ومن خاصم في باطل وهو يعلمه لم يزل في سخط الله حتى ينزع ] ابو داوود وحسنه الألباني في السلسة الصحيحه.
[FLASH="http://dc18.arabsh.com/i/03463/cd01v5c9e2kl.swf"]width=420 height=590 t=0[/FLASH]
رد مع اقتباس
قديم 02-08-2011, 01:06 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
سيادة المعلم
عضو لم يُفعل
 

إحصائية العضو








افتراضي


الإخوة
الشايب الجذع ، تحت المجهر ، هتان
سعيدٌ بتواجدكم
و تقبل الله دعواتكم الطيبة
























التوقيع

الجدال الذي يهدف لطمس نور الحق اوالتشغيب عليه وشغل اهل الحق عنه والتعاليَ على الخصم والغلبة عليه [ هذا جدال مذموم ] يتعلقُ به المبطّل المتعنّت الذي يراوغ ويتملص من الإقرار "بالحقائق" ، والدافع له هو الكـِبر في نفسه . وهذا النوع من الجدال من علامات الضلال والعياذ بالله ، يُهلك صاحبه ويعميه ويجعله يوم القيامة من الخاسرين . راجع [آل عمران آيه7]. قال صلى الله عليه وسلم [ ومن خاصم في باطل وهو يعلمه لم يزل في سخط الله حتى ينزع ] ابو داوود وحسنه الألباني في السلسة الصحيحه.
[FLASH="http://dc18.arabsh.com/i/03463/cd01v5c9e2kl.swf"]width=420 height=590 t=0[/FLASH]
رد مع اقتباس
قديم 06-08-2011, 04:28 AM   رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
سيادة المعلم
عضو لم يُفعل
 

إحصائية العضو








افتراضي


· س : المرأة النفساء هل تجلس أربعين يوماً لا تصلي ولا تصوم أم أن العبرة بانقطاع الدم عنها، فمتى انقطع تطهرت وصلت؟ وما هي أقل مدة للطهر؟
ج: النفساء ليس لها وقت محدود بل متى كان الدم موجوداً جلست لم تُصل ولم تصم ولم يجامعها زوجها، وإذا رأت الطهر ولو قبل الأربعين ولو لم تجلس إلا عشرة أيام أو خمسة أيام فإنها تصلي وتصوم ويجامعها زوجها ولا حرج في ذلك. والمهم أن النفاس أمر محسوس تتعلق الأحكام بوجوده أو عدمه، فمتى كان موجوداً ثبتت أحكامه ومتى تطهرت منه تخلت من أحكامه، لكن لو زاد على الستين يوماً فإنها تكون مستحاضة تجلس ما وافق عادة حيضها فقط ثم تغتسل وتصلي.

· س: إذا طهرت المرأة بعد الفجر مباشرة هل تمسك وتصوم هذا اليوم؟ ويكون يومها لها أم عليها قضاء ذلك اليوم؟
ج: إذا طهرت المرأة بعد طلوع الفجر فللعلماء في إمساكها ذلك اليوم قولان: القول الأول: إنه يلزمها الإمساك بقية ذلك اليوم ولكنه لا يحسب لها بل يجب عليها القضاء وهذا هو المشهور من مذهب الإمام أحمد - رحمه الله - والقول الثاني: إنه لا يلزمها أن تمسك بقية ذلك اليوم لأنه يوم لا يصح صومها فيه لكونها في أوله حائضة ليست من أهل الصيام، وإذا لم يصح لم يبق للإمساك فائدة، وهذا الزمن زمن غير محترم بالنسبة لها لأنها مأمورة بفطره في أول النهار، بل محرم عليها صومه في أول النهار، والصوم الشرعي كما نعلم جميعاً هو الإمساك عن المفطرات تعبداً لله - عز وجل - من طلوع الفجر إلى غروب الشمس وهذا القول كما تراه أرجح من القول بلزوم الإمساك على كلا القولين

فضيلة الشيخ / محمد ابن عثيمين





















التوقيع

الجدال الذي يهدف لطمس نور الحق اوالتشغيب عليه وشغل اهل الحق عنه والتعاليَ على الخصم والغلبة عليه [ هذا جدال مذموم ] يتعلقُ به المبطّل المتعنّت الذي يراوغ ويتملص من الإقرار "بالحقائق" ، والدافع له هو الكـِبر في نفسه . وهذا النوع من الجدال من علامات الضلال والعياذ بالله ، يُهلك صاحبه ويعميه ويجعله يوم القيامة من الخاسرين . راجع [آل عمران آيه7]. قال صلى الله عليه وسلم [ ومن خاصم في باطل وهو يعلمه لم يزل في سخط الله حتى ينزع ] ابو داوود وحسنه الألباني في السلسة الصحيحه.
[FLASH="http://dc18.arabsh.com/i/03463/cd01v5c9e2kl.swf"]width=420 height=590 t=0[/FLASH]
رد مع اقتباس
قديم 07-08-2011, 02:58 AM   رقم المشاركة : 10
معلومات العضو
}ريح المطر
عضو اسطوري
 
الصورة الرمزية }ريح المطر
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

جزاك الله خير أخي وجعله في ميزان حسناتك

نسأل الله القدير ان يختم لنا بالقبول والغفران والعتق من النيران


















التوقيع

ان قل توآجدي معكم فاذكروني بالخير وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي
رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 04:54 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8