عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 16-08-2011, 10:49 PM   #51
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
البلد: الرس
المشاركات: 691
قوة التقييم: 0
ناصر الخليوي is on a distinguished road
[color="blue"][size="5"]
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مشيب الروس مشاهدة المشاركة

أبوسفر حبيت أقول لك شئ كون إن الشيخ ابن عثيمين يترحم على سيد قطب هذا شئ طبيعي لأن ديننا دين وسط والله سبحانة وتعالى يقول في كتابه العزيز ( وكذلك جعلناكم أمة وسطا لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيدا) فسيد قطب مسلم ويشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله وعقيدة أهل السنة والجماعة في مرتكب الكبيرة أنه مؤمن ناقص الإيمان اذا مات على الكبيرة فهو تحت المشيئة إن شاء عذبه وإن شاء غفر له وحنا نقول سيد قطب تحت المشيئة
بس شف الفرق عند سلمان العودة وهو يكفر المغنين والمغنيات وأنهم في نار جهنم خالدين فيها واستمع له وعطني رأيك بعدها


دائما تدندن على شُبهتك المشبوهه وقد رد عليك وعلى امثالك الشيخ في كتاب ( شكرا ايها الأعداء ) الذي ينفعك جدا لو قرأتهُ أنت وبقية السلف الصالح الذين معك









ومع أن القضية تتعلق بشخصي، إلا أني على يقين أن قضيتنا أكبر من ذواتنا، وأن الذي يهمنا ما يقال عن عقيدتنا وديننا وليس عن أشخاصنا.

ولذا تفارطت السِّنون تباعاً وأنا في غاية الإعراض عن التشاغل بهذه القضايا أو التعليق عليها، أو التعقيب على الردود حولها .وكنت أرى أن المسألة ستتحول بمضي الزمن من مرافعات شخصية إلى قضية علمية بحتة، متجردة إلى حد كبير من انفعالاتها وحساباتها الوقتية.

ولذا فإن رسالة وصلتني من سماحة الشيخ/ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين –حفظه الله- جعلتني أقف لهذا الموضوع هذه المرة وأبيِّن فيه ما عندي، وعسى أن يجعل الله في هذا الأمر خيراً لنا جميعاً .

وكانت رسالة الشيخ عبارة عن سؤال وصله من أحد الإخوة الغيورين ضمَّنه عدة أسئلة ترجع إلى سؤالين هما مَثار الجدل لهذه القضايا أقتصر عليهما.

يقول السائل :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نود من فضيلة شيخنا عبدالله الجبرين الجواب عن الأسئلة الآتية :

ما حكم الشرع فيمن قال عن مغنٍّ يجاهر بفسقه ما نصه : " هذا لا يغفر الله له ! إلا أن يتوب لأن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر بأنه لا يعافى " كل أمتي معافى " .. لأنهم مرتدون بفعلهم هذا ردة عن الإسلام !! هذا مخلد – والعياذ بالله – في نار جهنم إلا أن يتوب ! ! لماذا ؟ لأنه لا يؤمن بقول الله عز وجل : " ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلاً " بالله عليكم الذي يعرف أن الزنا حرام وفاحشة ويسخط الله هل يفتخر أمام الناس ؟ أمام الملايين أو مئات الألوف من الناس ؟ ! لا يفعل هذا أبداً ..؟

فبالله عليك يا شيخ عبدالله الجبرين ما حكم الشرع فيمن قال ذلك ؟ وهل يعد من الخوارج ؟ وهل نحذر منه نصيحة لله ولرسوله وللمسلمين ؟ وهل نصرح باسمه ؟ علماً أنه قد نوصح ولم يرجع ؟

وما حكم الشرع فيمن فرق بين الطائفة المنصورة والفرقة الناجية وقال أيضاً : " إن الشيخ عبدالعزيز بن باز ـ رحمه الله ـ قد وافقني على ذلك ؟!!

علماً بأن الشيخ - رحمه الله - قد سئل عن ذلك فقال لم أوافقه على ذلك ، بل قال الشيخ رحمه الله : " الفرقة الناجية هم الطائفة المنصورة " .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وقد تكرم الشيخ عبدالله -حفظه الله- فكتب على الرسالة التعليق التالي، وبعث بها وبالتعليق إلي، ونص التعليق هو:" عليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد أرى أن تحال إلى فضيلة الشيخ سلمان بن فهد بن عودة ؛ ليتولى الإجابة عنها ، فله - وفقه الله - اختصاص بهذه المواضيع ، ويمكن تولي مناقشة هذه المسائل معه ، وسوف يقتنع السائل بما لديه من الجواب إن كان قصده الصواب ، والله أعلم وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم 22/12/1422هـ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين التوقيع .

وإنني حريص على التعقيب بما لا يجرح شعور الأخ السائل، مبيناً في ذلك ما يزيل اللبس ويكشف الإشكال –إن شاء الله- فالقول الأول المتعلق بالغناء ورد في كلمة ألقيتها بعنوان (جلسة على الرصيف) ومثله القول الأخير المتعلق بالفرقة الناجية، والطائفة المنصورة .

وقد أشار الأخ الكريم إلى أن المتكلم نوصح فلم يرجع، وكأنه فهم من هذه الكلمات أنني أكفر أصحاب المعاصي، وهذا الكلام وإن كان يوهم ظاهره ما أشار إليه الأخ السائل لو كان منبتاً عن سياقه، وعن حال قائله. ولكن من المعلوم أنه كلام كنت ألقيته ارتجالاً في محاضرة عامة، والكلام الشفوي لا يستحضر المتكلم فيه إيراد المحترزات واللوازم بقدر ما يحرص على إيضاح الفكرة العامة التي يتكلم فيها، ومن المعلوم لدى أهل العلم أنه لا يؤخذ أحد بمفهوم كلامه إذا كان له منطوق كلام صريح بخلافه، كما قرر ذلك الإمام ابن الوزير في (العواصم والقواصم) وحكاه اتفاقاً بين أهل النظر.

والأصل أن حال المتكلم ومشهور قوله كافية في إيضاح مراده، ومع ذلك فإني أوضح الأمر لمن يكفيه الإيضاح فأقول: إن أهل الإسلام كافة لا يكفرون أصحاب الذنوب ما لم يستحلوها ، لا يخرج عن هذا إلا فرقة الخوارج ومن سلك سبيلهم ، ممن استحلوا دماء المسلمين وأعراضهم وأموالهم بغير حق .

وهذا المذهب الفاسد معروف من ينتحله ويذهب إليه، وليس ثمة حاجة إلى اقتناص شوارد يدان بها هذا أو ذاك، فإن الأصل في المسلم السلامة، وإذا ادعى مسلم أنه لا يقول بهذه المقالة فالجدير أن تقبل دعواه، ويوكل أمره إلى الله، ولا يكلف بالتزام القول ثم الرجوع عنه.

لقد جاء المنافقون إلى النبي- صلى الله عليه وسلم- في أعقاب غزاة تبوك يعتذرون إليه، فقبل منهم، واستغفر لهم، ووكل سرائرهم إلى الله .

ونحن اليوم ننادي بتحقيق هذا القدر من التعامل الحسن بين المؤمنين الذين جمعتهم لحمة الدين والإخاء الشرعي، أن يقبل بعضهم من بعض، ويستغفر بعضهم لبعض ويحسنوا الظن فيما بينهم، ويكلوا السرائر إلى الله .

وهذا القول المذكور لا يُقصد به المعنى الذي ظنه السائل، خاصة وأن في نص الكتاب المطبوع ذكر الزاني، وتغريره بالفتيات، وذمه من لا يفعل مثل فعله، وأنه يعد الزنا من الفتوة والرجولة والكمال، ويستخف بمعصيته مع أن الله - تعالى- يقول: " ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا " فهل يفتخر الذي يؤمن أن الزنا فاحشة تسخط الله ؟!

وهذا يعني أن المقصود ليس الغناء أصلاً، وإنما التمدح بالفجور والزنا والثناء عليه وعلى أهله وانتقاص من لا يفعله بأنه ليس لديه الفتوة، والرجولة والقوة، وبين هذا وذاك فرق كبير.

إن الألفاظ وعاء المعاني، فإذا ظهر المعنى حسن التجاوز عن اللفظ ولو كان فيه نقص أو إخلال أو حتى خطأ .

وقد حكى لنا الرسول - صلى الله عليه وسلم - قصة الرجل الذي قال: " اللهم أنت عبدي وأنا ربك "، فغلبه الحال عن المقال .

فلا تحمل مقالات الناس فوق قدرها ونصابها، ولا تعزل عن سياقها الخاص والعام، ولا يتطلب من ورائها معنى وقر في ذهن السامع أو القارئ فأصر على الإلزام به؛ لأن المقصود ـ إن شاء الله ـ هو البيان والنصيـحة، مع الشفـقة والرحمة، وحب الخير للناس .

إن للخوارج مسلكين فاسدين يعزز أحدهما الآخر :

أولهما: مسلك الغلو في الاعتقاد، الذي ظنوه تعظيماً لحرمة الشريعة، وخرجوا به عن حد الاعتدال إلى الإفراط بتكفير أصحاب المعاصي .

وثانيهما - وهو تفريع على الأول-: يتمثل في العدوان على المسلمين والجور في معاملتهم، فاستحلوا دماءهم وأموالهم وأعراضهم .

وليس في جمهور المسلمين - بحمد الله - من ينتحل صريح رأي الخوارج في الغلو والتكفير بالمعصية إلا فئة قليلة لا شأن لها، وعسى الله أن يكف بأسهم، ويهدي قلوبهم، ويحفظ المسلمين من شرهم.

ولكن هناك من يتجرأ على دماء المسلمين وأموالهم بتأويل فاسد، وهذا خطير، وقد كتبت حوله الكثير، وحذرت من مغبته، وإن كان علاج مثل هذا يتطلب الجد في إزالة أسبابه ودوافعه والتي منها الحجر على الدعوة ومحاربتها، واضطرارها إلى المخابئ البعيدة عن التدارك والتصحيح .

ويوجد وراء هذا وذاك من أهل الخير والتفقه ممن لا يقولون بقول الخوارج وربما أعلنوا عليه الحرب والنكير، لكنهم يقتبسون منهم مسلكهم في القسوة على مخالفيهم ، ومحاصرتهم بالتهم، فهذا زنديق، وهذا مبتدع ضال، وهذا خارجي، وهذا مرجئ .

دون أن يكون لهم في ذلك بصر ولا أناة، أو يكونوا من أهل العلم المحتكم إليهم في هذه المسائل، وقد يصبح معقد الولاء والبراء على مثل هذه الأغلوطات، وربما استقر في ذهن الشاب (حديث السن) معنى قريب فتشبث به وجادل حوله، وأضاع فيه أثمن سني عمره،إذ كان خليقاً أن يصرف في البناء والتكوين العلمي والسلوكي.

إن التصحيح والبيان واجب، على أهله الذين هم أهله، ممن يملك العلم والرحمة معاً " آتيناه رحمة من عندنا وعلمناه من لدنا علماً ".

ولقد يدرك أولو الألباب الجهود الإسلامية التي يأكل بعضها بعضاً، ويدمر بعضها بعضاً، مع مسيس الحاجة إليها والعجز المستحكم عن مدافعة العدو الصريح الذي سلب الديار، ونهب الأموال، وصار يتدخل في خصوصيات المسلمين ومعاقد حياتهم .

وأظهر منه ضعف تبليغ الإسلام إلى البشرية ، ففي الوقت الذي يحتدم الجدل والتمحك بيننا في مسائل ما كانت لتبلغ ما بلغت لولا أننا ألححنا عليها وأكثرنا من الدوران حولها ، في الوقت نفسه يظل أربعة من كل خمسة في الأرض كلها من غير المسلمين ، وممن لم تبلغهم رسالة الإسلام غالباً .

ونحن نرى أن هذه وتلك هي المعارك الجادة التي يجب أن نتأهل لها ، أما العراك مع إخواننا فنؤثر طيه وتجاوزه، وقبول العذر، وإحسان الظن، ونؤثر لكل شاب يُجر إلى مثل هذه المنازلات ألا ينجر إليها بحال، وأن يؤثر العفو والصفح والتسامح، وعدم أخذ الأمر بالشدة، وللإخوة الذين يقولون إنهم يدافعون عن بعض الدعاة أو يحمون أعراضهم أقول: أحسنتم وأجملتم، ولكن كان أولى بكم أن تنشغلوا بما هو أهم من ذلك من الدفاع عن الإسلام والعقيدة، وتصحيح أحوال المسلمين، أو دعوة غير المسلمين أو بناء الدنيا أو بناء الدين .

إنه قد لا يضير إنساناً أن يموت موحداً ، ولكنه يسيء الظن بي عن اجتهاد ، أو عن تقليد لمن ظهر له صلاحه ، ولكنه يضيره أن يموت جاهلاً بالله أو بدينه وشريعته ، أو بكتابه ، أو برسله .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ناصر الخليوي غير متصل  

 
قديم(ـة) 16-08-2011, 10:53 PM   #52
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
البلد: الرس
المشاركات: 355
قوة التقييم: 0
(الغزال الشارد) is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ناصر الخليوي مشاهدة المشاركة
[color="blue"][size="5"]

دائما تدندن على شُبهتك المشبوهه وقد رد عليك وعلى امثالك الشيخ في كتاب ( شكرا ايها الأعداء ) الذي ينفعك جدا لو قرأتهُ أنت وبقية السلف الصالح الذين معك









ومع أن القضية تتعلق بشخصي، إلا أني على يقين أن قضيتنا أكبر من ذواتنا، وأن الذي يهمنا ما يقال عن عقيدتنا وديننا وليس عن أشخاصنا.

ولذا تفارطت السِّنون تباعاً وأنا في غاية الإعراض عن التشاغل بهذه القضايا أو التعليق عليها، أو التعقيب على الردود حولها .وكنت أرى أن المسألة ستتحول بمضي الزمن من مرافعات شخصية إلى قضية علمية بحتة، متجردة إلى حد كبير من انفعالاتها وحساباتها الوقتية.

ولذا فإن رسالة وصلتني من سماحة الشيخ/ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين –حفظه الله- جعلتني أقف لهذا الموضوع هذه المرة وأبيِّن فيه ما عندي، وعسى أن يجعل الله في هذا الأمر خيراً لنا جميعاً .

وكانت رسالة الشيخ عبارة عن سؤال وصله من أحد الإخوة الغيورين ضمَّنه عدة أسئلة ترجع إلى سؤالين هما مَثار الجدل لهذه القضايا أقتصر عليهما.

يقول السائل :

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نود من فضيلة شيخنا عبدالله الجبرين الجواب عن الأسئلة الآتية :

ما حكم الشرع فيمن قال عن مغنٍّ يجاهر بفسقه ما نصه : " هذا لا يغفر الله له ! إلا أن يتوب لأن النبي صلى الله عليه وسلم ذكر بأنه لا يعافى " كل أمتي معافى " .. لأنهم مرتدون بفعلهم هذا ردة عن الإسلام !! هذا مخلد – والعياذ بالله – في نار جهنم إلا أن يتوب ! ! لماذا ؟ لأنه لا يؤمن بقول الله عز وجل : " ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلاً " بالله عليكم الذي يعرف أن الزنا حرام وفاحشة ويسخط الله هل يفتخر أمام الناس ؟ أمام الملايين أو مئات الألوف من الناس ؟ ! لا يفعل هذا أبداً ..؟

فبالله عليك يا شيخ عبدالله الجبرين ما حكم الشرع فيمن قال ذلك ؟ وهل يعد من الخوارج ؟ وهل نحذر منه نصيحة لله ولرسوله وللمسلمين ؟ وهل نصرح باسمه ؟ علماً أنه قد نوصح ولم يرجع ؟

وما حكم الشرع فيمن فرق بين الطائفة المنصورة والفرقة الناجية وقال أيضاً : " إن الشيخ عبدالعزيز بن باز ـ رحمه الله ـ قد وافقني على ذلك ؟!!

علماً بأن الشيخ - رحمه الله - قد سئل عن ذلك فقال لم أوافقه على ذلك ، بل قال الشيخ رحمه الله : " الفرقة الناجية هم الطائفة المنصورة " .

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

وقد تكرم الشيخ عبدالله -حفظه الله- فكتب على الرسالة التعليق التالي، وبعث بها وبالتعليق إلي، ونص التعليق هو:" عليكم السلام ورحمة الله وبركاته وبعد أرى أن تحال إلى فضيلة الشيخ سلمان بن فهد بن عودة ؛ ليتولى الإجابة عنها ، فله - وفقه الله - اختصاص بهذه المواضيع ، ويمكن تولي مناقشة هذه المسائل معه ، وسوف يقتنع السائل بما لديه من الجواب إن كان قصده الصواب ، والله أعلم وصلى الله على محمد وآله وصحبه وسلم 22/12/1422هـ عبدالله بن عبدالرحمن الجبرين التوقيع .

وإنني حريص على التعقيب بما لا يجرح شعور الأخ السائل، مبيناً في ذلك ما يزيل اللبس ويكشف الإشكال –إن شاء الله- فالقول الأول المتعلق بالغناء ورد في كلمة ألقيتها بعنوان (جلسة على الرصيف) ومثله القول الأخير المتعلق بالفرقة الناجية، والطائفة المنصورة .

وقد أشار الأخ الكريم إلى أن المتكلم نوصح فلم يرجع، وكأنه فهم من هذه الكلمات أنني أكفر أصحاب المعاصي، وهذا الكلام وإن كان يوهم ظاهره ما أشار إليه الأخ السائل لو كان منبتاً عن سياقه، وعن حال قائله. ولكن من المعلوم أنه كلام كنت ألقيته ارتجالاً في محاضرة عامة، والكلام الشفوي لا يستحضر المتكلم فيه إيراد المحترزات واللوازم بقدر ما يحرص على إيضاح الفكرة العامة التي يتكلم فيها، ومن المعلوم لدى أهل العلم أنه لا يؤخذ أحد بمفهوم كلامه إذا كان له منطوق كلام صريح بخلافه، كما قرر ذلك الإمام ابن الوزير في (العواصم والقواصم) وحكاه اتفاقاً بين أهل النظر.

والأصل أن حال المتكلم ومشهور قوله كافية في إيضاح مراده، ومع ذلك فإني أوضح الأمر لمن يكفيه الإيضاح فأقول: إن أهل الإسلام كافة لا يكفرون أصحاب الذنوب ما لم يستحلوها ، لا يخرج عن هذا إلا فرقة الخوارج ومن سلك سبيلهم ، ممن استحلوا دماء المسلمين وأعراضهم وأموالهم بغير حق .

وهذا المذهب الفاسد معروف من ينتحله ويذهب إليه، وليس ثمة حاجة إلى اقتناص شوارد يدان بها هذا أو ذاك، فإن الأصل في المسلم السلامة، وإذا ادعى مسلم أنه لا يقول بهذه المقالة فالجدير أن تقبل دعواه، ويوكل أمره إلى الله، ولا يكلف بالتزام القول ثم الرجوع عنه.

لقد جاء المنافقون إلى النبي- صلى الله عليه وسلم- في أعقاب غزاة تبوك يعتذرون إليه، فقبل منهم، واستغفر لهم، ووكل سرائرهم إلى الله .

ونحن اليوم ننادي بتحقيق هذا القدر من التعامل الحسن بين المؤمنين الذين جمعتهم لحمة الدين والإخاء الشرعي، أن يقبل بعضهم من بعض، ويستغفر بعضهم لبعض ويحسنوا الظن فيما بينهم، ويكلوا السرائر إلى الله .

وهذا القول المذكور لا يُقصد به المعنى الذي ظنه السائل، خاصة وأن في نص الكتاب المطبوع ذكر الزاني، وتغريره بالفتيات، وذمه من لا يفعل مثل فعله، وأنه يعد الزنا من الفتوة والرجولة والكمال، ويستخف بمعصيته مع أن الله - تعالى- يقول: " ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة وساء سبيلا " فهل يفتخر الذي يؤمن أن الزنا فاحشة تسخط الله ؟!

وهذا يعني أن المقصود ليس الغناء أصلاً، وإنما التمدح بالفجور والزنا والثناء عليه وعلى أهله وانتقاص من لا يفعله بأنه ليس لديه الفتوة، والرجولة والقوة، وبين هذا وذاك فرق كبير.

إن الألفاظ وعاء المعاني، فإذا ظهر المعنى حسن التجاوز عن اللفظ ولو كان فيه نقص أو إخلال أو حتى خطأ .

وقد حكى لنا الرسول - صلى الله عليه وسلم - قصة الرجل الذي قال: " اللهم أنت عبدي وأنا ربك "، فغلبه الحال عن المقال .

فلا تحمل مقالات الناس فوق قدرها ونصابها، ولا تعزل عن سياقها الخاص والعام، ولا يتطلب من ورائها معنى وقر في ذهن السامع أو القارئ فأصر على الإلزام به؛ لأن المقصود ـ إن شاء الله ـ هو البيان والنصيـحة، مع الشفـقة والرحمة، وحب الخير للناس .

إن للخوارج مسلكين فاسدين يعزز أحدهما الآخر :

أولهما: مسلك الغلو في الاعتقاد، الذي ظنوه تعظيماً لحرمة الشريعة، وخرجوا به عن حد الاعتدال إلى الإفراط بتكفير أصحاب المعاصي .

وثانيهما - وهو تفريع على الأول-: يتمثل في العدوان على المسلمين والجور في معاملتهم، فاستحلوا دماءهم وأموالهم وأعراضهم .

وليس في جمهور المسلمين - بحمد الله - من ينتحل صريح رأي الخوارج في الغلو والتكفير بالمعصية إلا فئة قليلة لا شأن لها، وعسى الله أن يكف بأسهم، ويهدي قلوبهم، ويحفظ المسلمين من شرهم.

ولكن هناك من يتجرأ على دماء المسلمين وأموالهم بتأويل فاسد، وهذا خطير، وقد كتبت حوله الكثير، وحذرت من مغبته، وإن كان علاج مثل هذا يتطلب الجد في إزالة أسبابه ودوافعه والتي منها الحجر على الدعوة ومحاربتها، واضطرارها إلى المخابئ البعيدة عن التدارك والتصحيح .

ويوجد وراء هذا وذاك من أهل الخير والتفقه ممن لا يقولون بقول الخوارج وربما أعلنوا عليه الحرب والنكير، لكنهم يقتبسون منهم مسلكهم في القسوة على مخالفيهم ، ومحاصرتهم بالتهم، فهذا زنديق، وهذا مبتدع ضال، وهذا خارجي، وهذا مرجئ .

دون أن يكون لهم في ذلك بصر ولا أناة، أو يكونوا من أهل العلم المحتكم إليهم في هذه المسائل، وقد يصبح معقد الولاء والبراء على مثل هذه الأغلوطات، وربما استقر في ذهن الشاب (حديث السن) معنى قريب فتشبث به وجادل حوله، وأضاع فيه أثمن سني عمره،إذ كان خليقاً أن يصرف في البناء والتكوين العلمي والسلوكي.

إن التصحيح والبيان واجب، على أهله الذين هم أهله، ممن يملك العلم والرحمة معاً " آتيناه رحمة من عندنا وعلمناه من لدنا علماً ".

ولقد يدرك أولو الألباب الجهود الإسلامية التي يأكل بعضها بعضاً، ويدمر بعضها بعضاً، مع مسيس الحاجة إليها والعجز المستحكم عن مدافعة العدو الصريح الذي سلب الديار، ونهب الأموال، وصار يتدخل في خصوصيات المسلمين ومعاقد حياتهم .

وأظهر منه ضعف تبليغ الإسلام إلى البشرية ، ففي الوقت الذي يحتدم الجدل والتمحك بيننا في مسائل ما كانت لتبلغ ما بلغت لولا أننا ألححنا عليها وأكثرنا من الدوران حولها ، في الوقت نفسه يظل أربعة من كل خمسة في الأرض كلها من غير المسلمين ، وممن لم تبلغهم رسالة الإسلام غالباً .

ونحن نرى أن هذه وتلك هي المعارك الجادة التي يجب أن نتأهل لها ، أما العراك مع إخواننا فنؤثر طيه وتجاوزه، وقبول العذر، وإحسان الظن، ونؤثر لكل شاب يُجر إلى مثل هذه المنازلات ألا ينجر إليها بحال، وأن يؤثر العفو والصفح والتسامح، وعدم أخذ الأمر بالشدة، وللإخوة الذين يقولون إنهم يدافعون عن بعض الدعاة أو يحمون أعراضهم أقول: أحسنتم وأجملتم، ولكن كان أولى بكم أن تنشغلوا بما هو أهم من ذلك من الدفاع عن الإسلام والعقيدة، وتصحيح أحوال المسلمين، أو دعوة غير المسلمين أو بناء الدنيا أو بناء الدين .

إنه قد لا يضير إنساناً أن يموت موحداً ، ولكنه يسيء الظن بي عن اجتهاد ، أو عن تقليد لمن ظهر له صلاحه ، ولكنه يضيره أن يموت جاهلاً بالله أو بدينه وشريعته ، أو بكتابه ، أو برسله .



كلام العودة حق يراد به باطل وهو الذي كذب على ابن باز بدعوى تزكية لكتابه الموهوم ..

لأننا نعرف ان الشيخ ابن باز دائما يضع الختم وبتزكية رسمية ؟؟؟!!!!!!


اما قصك ولزقك هذا فإنه مضحك هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههه



يكفينا فتوى صوتية للشيخ المرحوم باذنه تعالى ابن باز يقول: ::::: العودة ماعنده فقه


هههههههههههه


بالله ضع صوت ابن باز يا مشيب الروس يقول العوده ماعنده فقه
(الغزال الشارد) غير متصل  
قديم(ـة) 16-08-2011, 11:19 PM   #53
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
المشاركات: 470
قوة التقييم: 0
أبو سفر is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها (الغزال الشارد) مشاهدة المشاركة
طيب اذا كان ماعندك مؤهل ليش تكلم بفلان وعلان أنت ؟؟؟ وشوله مدخل المعرف هنا اذن هاه ؟؟؟

والتصنيف والتصنيف ليش ماترد على من قال ان العلماء علماء سلطان ماهب هذا تصنيف ؟؟؟؟أم أنكم تقتاتون على الطعن في العلماء الكبر ومنهج السلف ؟1


ماشفناك الا تشارك بسب الشيخ الفاضل قامع الحزبيين والمبتدعين الشيخ القويعي ..


اما الترحم على قطب فنقول لك من من العلماء الكبار حرم الترحم عليه ؟؟؟؟ هات دليلك يامتهم يامفلس وسترون اللف والدوران من هذا الرجل


وبعدين أقسم برب الكعبة انك تكلم في الفرق وأنت جاااااهل أقسم بالله ....كلامك كله مضحك . ولكن عند روحك أنك أكبر عالم ...

أجل تقول قطب عالم !!!!!!!

هات يا مفلس من من العلماء قال أن سيد قطب عالم

ابن باز ولا ابن عثيمين ولا الفوزان ولا الألباني عليه رحمة الله ولا أي عالم سلفي أثري يا الحبيب اللبيب .

لذلك اذا صرت فاضي ولا عندك منهج تسير عليه يا أخي اكتب مواضيع في الطهارة والصلاة والفقه انفع الناس ........

ياكذاب يابذيء اللسان لم أتكلم في الفرق وأصنفهم وأدعي العلم مثلك تنسخ وتلصق بل دائما أردد أني جاهل فهمت؟ ولكني لا أتكلم بما لاأحسن .
وأنا لم أقل أن سيد قطب عالم ياكذاب لأنني لست من من يقومه ويحكم عليه لأني جاهل وأنا ذكرت قصة الترحم عليه لأن ألعلامة أبن عثيمين الذي تنقلون عنه كلامه في سيدقطب رحمهم الله جميعا أنه يترحم عليه وأنت لا تترحم فهمت ياعالم زمانك يالشهرستاني على غفلة وأما ردي على شيخك القويعي فأنا فضحت منهجه الذي تهجم به على كثير من أهل الرس عندما كان يبربر بمعرفاته المشهورة مثل (الله يعين والهرم الرابع) ونقلت كلامه ولم أتهمه حتى قال في منتدى آخر أن أعضاء منتدى منتدى الرس إكس بي (فكرهم منحرف وخبيث )وقريبا جدا إن شاءالله فضحك أنت وصاحبك بمعرفاتكم المتعددة وتعيش وتأكل غيرها
ومن قال عن علمائنا علماء سلطان فأمره إلى الله مع أني والله لا أعرفه ولا يرضيني هذا القول


بالمناسبة سأبين أنك جاهل أن الكلام في أحكام الطهارة والصلاة هو من اختصاص العلماء وليس من اختصاصي وليس من جهل الحديث عن الفرق لا بد وأن يكون عارفا بأحكام الطهارة والصلاة وبعدين ياشيخ لا تسخر بأحكام الطهارة والصلاة لأنها من دين الله لأدري اي دين ومنهج يردعك عن التقليل من شأن أحكام الإسلام فأنت شاذ في طرحك ومنهجك حتى دين الله لم يسلم من سخريتك عرفت الآن كيف وصل بك الجهل والحماقة مع أنني لم أقرأ لك موضوعا مفيدا إلا بسب العودة والعمر والحوالي وهم أعلم وأبرك من مليون من شكلك وأسهمهم ومحبة الناس لهم تزداد دوما وأما أنت فمت بغيضك وأطحن غبن يا.........
أبو سفر غير متصل  
قديم(ـة) 16-08-2011, 11:37 PM   #54
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 912
قوة التقييم: 0
مشيب الروس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها (الغزال الشارد) مشاهدة المشاركة
كلام العودة حق يراد به باطل وهو الذي كذب على ابن باز بدعوى تزكية لكتابه الموهوم ..

لأننا نعرف ان الشيخ ابن باز دائما يضع الختم وبتزكية رسمية ؟؟؟!!!!!!


اما قصك ولزقك هذا فإنه مضحك هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههه



يكفينا فتوى صوتية للشيخ المرحوم باذنه تعالى ابن باز يقول: ::::: العودة ماعنده فقه


هههههههههههه


بالله ضع صوت ابن باز يا مشيب الروس يقول العوده ماعنده فقه
ابشر يا غزال
هذا سلمان العودة وهو يستهزئ بالشيخ ابن عثيمين رحمه الله وهو يتكلم عن طاعة ولي الأمر


وهذا سلمان العودة وهو يكذب على الشيخ ابن باز رحمه الله والشيخ يجيب السائل بكذبه عليه

مشيب الروس غير متصل  
قديم(ـة) 17-08-2011, 12:13 AM   #55
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
المشاركات: 470
قوة التقييم: 0
أبو سفر is on a distinguished road
ياحليلهم ماشاء الله عليهم أطلعوا يغيرون النك ويرجعون
أبو سفر غير متصل  
قديم(ـة) 17-08-2011, 12:42 AM   #56
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم ..اللهم إهدنا لما أختلف فيه من الحق بإ ذ نك لا يهدي إليه إلا أنت .....أيها الأخوة الأفا ضل وفقنا الله وإيا كم لما يحب وير ضى كنت أظن ظن اليقين أن تلك القواعد التي وضعت كا فية في حسم موضع النزا ع ...لكن يظهر أن الصر اع على أشده ولم يدع فرصة لتأ مل ما كتبت ولا حول ولا قوة إلا با لله العلي العظيم وأدعو كل منصف متجرد مرا جعة تلك القواعد ثا نية.......ولدي إقتراح أرجو أن يكون محل القبول من الطرفين وهو:أن يكتب كل طرف ما لديه من شبه وتساؤلا ت على شكل مذكر ة ويتم عرضها إما على اللجنة الدائمة أو على هيئة كبار العلماء لحسم النزاع وهم بحمد الله محل ثقة الجميع وبغير ذلك فسيظل الصراع قا ئما يحصد الحسنا ت ويزيد الفرقة والتنا فر ولعلي لا أضطر للعودة للمو ضوع مرة أخرى......اللهم إن كنت تعلم لعبدك دعوة مستجا بة فأجعلها في جمع قلوب الجميع على الحق والهدى إخوة متحا بين يستظلو ن بهدي الكتا ب الكريم والسنة......دمتم جميعا بخير
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل  
قديم(ـة) 17-08-2011, 01:13 AM   #57
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
البلد: الرس
المشاركات: 691
قوة التقييم: 0
ناصر الخليوي is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها (الغزال الشارد) مشاهدة المشاركة
كلام العودة حق يراد به باطل وهو الذي كذب على ابن باز بدعوى تزكية لكتابه الموهوم ..

لأننا نعرف ان الشيخ ابن باز دائما يضع الختم وبتزكية رسمية ؟؟؟!!!!!!


اما قصك ولزقك هذا فإنه مضحك هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههه



يكفينا فتوى صوتية للشيخ المرحوم باذنه تعالى ابن باز يقول: ::::: العودة ماعنده فقه


هههههههههههه


بالله ضع صوت ابن باز يا مشيب الروس يقول العوده ماعنده فقه

أجل الشيخ سلمان يزور تزكية الشيخ ابن باز يا أخ احترم نفسك اولا واحترم عقول القراء الكرام ثانيا . واتحدك بفتوى صوتيه للشيخ يقول عن العوده ماعنده فقه.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ناصر الخليوي غير متصل  
قديم(ـة) 17-08-2011, 01:16 AM   #58
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
الرجاء من الأخوة المشر فين إغلا ق الموضوع مأ جورين
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل  
قديم(ـة) 17-08-2011, 02:35 AM   #59
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 912
قوة التقييم: 0
مشيب الروس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ناصر الخليوي مشاهدة المشاركة



أجل الشيخ سلمان يزور تزكية الشيخ ابن باز يا أخ احترم نفسك اولا واحترم عقول القراء الكرام ثانيا . واتحدك بفتوى صوتيه للشيخ يقول عن العوده ماعنده فقه.
ناصر المقطع موجود عندك بس أنت ما معمي عيونك عن الحق وخذ المقطع هذا واسمعه وعطني رأيك فيه

مشيب الروس غير متصل  
قديم(ـة) 17-08-2011, 02:39 AM   #60
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 912
قوة التقييم: 0
مشيب الروس is on a distinguished road
أخونا ناصر شف ناصر العمر وهو ينتقد عايض القرني عن طاش ما طاش وأعتقد إن المقطع صوت وصورة ومكتوب قدامك بعد علشان ما تقول إني أدلس

الشيخ ناصر العمر منتقداً عايض القرني ومهاجماً مسلسل طاش.. : القائمين على طاش طاشت عقولهم / فيديو - مكتبة الأخبار - صحيفة حدث الإلكترونية.. من قلب الحدث نأتيك بالأخبار - powered by Infinity
مشيب الروس غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 02:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19