عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-05-2005, 01:15 PM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 28
قوة التقييم: 0
عالي الرأس is on a distinguished road
إلى من استهزأ بمن أعفى لحيته .... خذ

الاستهزاء بالدين كفر

سؤال : أرى كثيرا من الشباب إذا رأوا الشاب المحافظ على صلاته ودينه يستهزئون به ، وأرى كذلك بعض الشباب هداهم الله يتكلمون عن الدين باستهتار وعدم مبالاة . فما القول في ذلك وهل تجوز مجالستهم والمرح معهم في أوقات ليس فيها وقت صلاة ؟

جواب : الاستهزاء بالإسلام أو بشيء منه كفر أكبر . قال الله تعالى : قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنْتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ لا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ

ومن يستهزئ بأهل الدين والمحافظين على الصلوات من أجل دينهم ومحافظتهم عليه يعتبر مستهزئا بالدين ، فلا تجوز مجالسته ولا مصاحبته ، بل يجب الإنكار عليه والتحذير منه ومن صحبته ، وهكذا من يخوض في مسائل الدين بالسخرية والاستهزاء يعتبر كافرا فلا تجوز صحبته ولا مجالسته بل يجب الإنكار عليه والتحذير منه وحثه على التوبة النصوح ، فإن تاب فالحمد لله ، وإلا وجب الرفع عنه إلى ولاة الأمور بعد إثبات أعماله السيئة بالشهود العدول ، حتى ينفذ فيه حكم الله من جهة المحاكم الشرعية .

وبكل حال فهذه المسائل مسائل خطيرة يجب على كل طالب علم وعلى كل مسلم عرف دينه أن يحذرها وأن يحذر من يخوض في مسائل الدين بالسخرية واللعب لئلا يصيبه ما أصابه من فساد العقيدة والسخرية بالحق وأهله .

نسأل الله للمسلمين جميعا العافية من كل ما يخالف شرعه كما نسأله سبحانه أن يعافي المسلمين جميعا من شر أعدائهم من الكفرة والمنافقين ، وأن يعينهم على التمسك بكتابه سبحانه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم في جميع الأحوال إنه جواد كريم .

الرابط
عالي الرأس غير متصل  

 
قديم(ـة) 21-05-2005, 01:18 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 28
قوة التقييم: 0
عالي الرأس is on a distinguished road
تنبيه الغافلين على خطورة الاستهزاء بالدين وعباد الله الصالحين


الحمد لله رب العالمين ، ولاعدوان إلا على الظالمين ، والعاقبة للمتقين ، والصلاة والسلام على إمام المجاهدين من الكفار والمنافقين ، وعلى آله وأصحابه حماة الدين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين أما بعد:

أيها المسلمون: ، إن من علاماتِ الإيمانِ الظاهرة التي يتحلى بها كلُّ مسلم ،تعظيمُ شعائر الله وحرماته ، وإن من تعظيمِ حرماتِ الله وشعائرِه؛ تعظيمُ شهرِ الصومِ شهرِ رمضانَ المبارك ،والبعدُ عما يغضب اللهَ فيه ، وإن من أعظم المنكرات التي ينبغي الابتعادُ عنها في كلِّ وقت وزمان، ويعظمُ الجرمُ باقترافه في شهر القرآن ألا وهو موضوعُ الاستهزاءِ بالدين وبشرائِعه وبحملته والمتمسكين به ، فإن هذا أمرٌ خطير، ومنكرٌ عظيم ، يجب اجتنابُه والتوبُة منه،لأنه يقدح في الإيمان بل في الإسلام والتوحيد ، ويتبين خطره فيما يلى :

أولاً : إعلم وفقني الله وإياك لمرضاته والبعدِ عن عضبه ومسخطاتِه ، أن الاستهزاءَ بالدين وبأهلِه ناقضٌ من نواقض الإيمان، وكفرٌ بالله وبرسوله وبدينه ، وهذا الحكم لم يحكم به البشر من قبل أنفسهم ، وليس هو مجال للاجتهاد، بل هو نصُّ كلام رب البشر المولى جل وعلا إذ يقول في محكم التنزيل :{ ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبا الله وآياته ورسوله كنتم تستهزؤن لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم } فتأمل رعاك الله في قوله { لاتعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم } كيف صرح بهذا الحكم الواضح الذي لا لبس فيه فمن وقع في مثل ما وقعوا فيه فحكمه حكمهم، فما بالك فيمن وقع في أشدَّ من ذلك من أنواع الاستهزاء بالدين وشرائعِه وأحكامِه وحملتِه وهذا يبينه :

ثانياً : أن سبب نزول هذه الآية يبين أن الكلامَ الذي تفوه به بعضُ المنافقين هو في نظر كثير من الناس أمرٌ هين، ولا يتصور أحد أنه يصل إلى حدِّ الكفر والخروجِ من الملة ولكن هذا حكم رب العالمين الذي أنزله على رسوله الكريم ، وإليك سبب النزول وتدبره وقارن كلام من أنزلت الآيات بشأنه بكلام بعض السفهاء ومن لا خلاق لهم ممن وقعوا في مثل هذا الناقض في زماننا تجدُ البون الشاسع ،وأن سفهاءَ زماننا وقعوا في أشدَّ وأعظمَ مما وقع فيه المنافقون في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، جاء عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال : "قال رجل في غزوة تبوك في مجلس يوماً : ما رأيت مثل قرأئنا هؤلاء ، أرغب بطونا ، و لا أكذب ألسناً ، ولا أجبن عند اللقاء ، فقال رجل في المسجد : كذبت ، ولكنك منافق ، لأخبرن رسول الله صلى الله عليه وسلم فبلغ ذلك رسولَ الله صلى الله عليه وسلم ونزل القرآن ، قال عبدالله بن عمر : وأنا رأيته متعلقاً بحَقَب ناقة رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو يقول : " يا رسول الله ،إنما كنا نخوض ونلعب " ورسول الله يقول : { أبا الله وآياته ورسوله كنتم تستهزؤن لاتعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم }"أ.هـ
قال القاضي أبو بكر بن العربي : " لايخلو أن يكون ما قالوه من ذلك جداً أوهزلاً ، وهو كيفما كان كفر؛ فإن الهزلَ بالكفر كفرٌ لا خلاف فيه بين الأمة "أ.هـ

فتنبه أخي المستمع الكريم إلى عظيم هذا الأمر ،إن هذا المنافق لم يزد عن أن طعن في بعض الصالحين، ولم يتعرض لشعائر الدين، فعده الله ورسوله من الطعن في الدين ،ومن الأسباب الموجبة للمروق من ملة المسلمين، أعاذنا الله وإياك من ذلك ، فما بالك فيمن يستهزأ بالصلاةِ مثلاً أو بالحجابِ أو ببعضِ الشعائر كقول النبي صلى الله عليه وسلم : (لا يحل لامرأة تؤمن بالله واليوم الآخر أن تسافر إلا مع ذي محرم ) وكقوله صلى الله عليه وسلم : (والذي نفسي بيده لا يخلونَّ رجل بامرأة إلا كان الشيطان ثالثهما ) وكقوله تعالى : ( قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ) يستهزأ بكل التدابير الواقية من الانحراف والوقوع في الفواحش حتى يكون المجتمع طاهراً نقياً بعيدا عن الفسق والمجون، فإن من أحب إشاعة الفاحشة في مجتمعات المسلمين فهو من رؤوس المنافقين أعداء الدين يبينه:

ثالثاً: أن الاستهزاءَ بالدينِ وشرائعِه وشعائرِه وحملتِه من العلماءِ والصالحين هي من أخصِّ وأظهرِ صفات المنافقين كما قال ذلك الصحابي للمستهزء : (كذبت ولكنك منافق ) والله عزوجل بين لنا أن نتعرف عليهم بلحن قولهم ، وبين لنا أنهم يغيضهم الطهرُ والعفافُ والنقاءُ والصفاءُ ولا يطيب لهم العيش إلا في المستنقعات القذرة كما قال جل وعلا : { والمنافقون والمنافقات بعضهم من بعض يأمرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويقبضون أيديهم نسوا الله فنسيهم إن المنافقون هم الفاسقون} ،وهذه الآيات جاءت عقب الآية التي ذُكرفيها حكمُ المستهزأ بالدين وبالله وآياته ورسوله لتدل على أنها أخصَّ صفاتهم .

رابعاً: أن الإنسان قد يكفر بكلمة وهو يلعب ويضحك و لا يشعر كما قال تعالى عقب هذه الآيات في سورة التوبة الفاضحة للمنافقين : { يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلامهم } فقد جاء في سبب نزولها عن عروة بن الزبير قال : " نزلت هذه الآية في الجلاس بن سويد بن الصامت أقبل هو وابن امرأته مصعب من قباء ، فقال الجلاس : إن كان ماجاء به محمد حقاً فنحن أشر من حُمُرنا هذه التي نحن عليها ، فقال مصعب : أما والله –ياعدوالله – لأخبرن رسول الله صلى الله عليه وسلم بما قلت فأتيت النبي صلى الله عليه وسلم وخفت أن ينزل فيَّ القرآن أو تصيبني قارعة أو أن أُخْلَط بخطيئة فقلت يارسول الله ، أقبلت أنا والجلاس من قباء فقال كذا وكذا ، ولولا مخافة أن أُخْلَط بخطيئة أو تصيبني قارعة ما أخبرتك ، قال : فدعا الجلاس فقال : ياجلاس ، أقلت الذي قاله مصعب ؟ فحلف (يعني أنه ماقال ) فأنزل الله : { يحلفون بالله ما قالوا ولقد قالوا كلمة الكفر وكفروا بعد إسلامهم} ..الآية"أ.هـ.، ومن الفوائد من هذه القصة : أن الإسلام يتشوف للستر على أهل المعاصي ولكن لعظيم هذا الجرم وخطره على الفرد والمجتمع فضح الله قائله وبين كذبه في الحلف بالله ، فهذا دليل على أن من الخير للمجتمع عدم الستر على أمثال هؤلاء المجرمين أعداء الدين.

خامساً: ما هو موقف المسلم حينما يجلس مثل هذه المجالس التي يستهزأ فيه بدين الله ويسخر فيها من شريعته ومن عباده الصالحين ؟ لقد بين الله لنا الموقف ولم يجعل فيها مجالاً للاجتهاد لخطورة هذه القضية فقال سبحانه : { وقد نزل عليكم في الكتاب أن إذا سمعتم آيات الله يكفر بها ويستهزأ بها فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذاً مثلهم إن الله جامع المنافقين والكافرين في جهنم جميعاً} قال الحافظ ابن كثير في تفسيره : "أي إذا ارتكبتم النهي بعد وصوله إليكم ورضيتم بالجلوس معهم في المكان الذي يُكفر فيه بآيات الله ويُنتقص بها ، وأقررتموهم على ذلك ، فقد شاركتموهم في الذي هم فيه ، فلهذا قال : { إنكم إذاً مثلهم } في المأثم ...(إلى أن قال): وقوله {إن الله جامع المنافقين والكافرين في جهنم جميعاً } أي : كما اشتركوا في الكفر ، كذلك شارك الله بينهم في الخلود في نارجهنم أبداً ، وجمع بينهم في دار العقوبة والنكال والقيود والأغلال ،وشراب الحميم والغسلين لا الزلال "أ.هـ، وقال القرطبي : "فدل بهذا على وجوبَ اجتنابِ أصحابِ المعاصي إذا ظهر منهم المنكر لأن من لم يجتنبهم فقد رضي فعلَهم، والرضا بالكفر كفر"أ.هـ، وقال سبحانه :{ وإذا رأيت الذين يخوضون في آياتنا فأعرض عنهم حتى يخوضوا في حديث غيره وإما ينسينك الشيطان فلا تقعد بعد الذكرى مع القوم الظالمين } قال ابن كثير : " والمراد بهذا كلُّ فَرْدٍ فَرْدٍ من آحاد الأمة ألَّا يجلسوا مع المكذبين الذين يحرفون آيات الله ويضعونها على غير مواضعها "أ.هـ
وهناك موقف لابد منه من قبل ولاة أمر المسلمين من العلماء والأمراء وهو الأخذُ على أيدي هؤلاء السفهاء الذين يطعنون في دين الله وشرعِه وأحكامِه وينشرونه بين المسلمين فالله عزوجل أمر نبيه بأن يُغلظ لهؤلاء المنافقين ويجاهدهم حتى يَنْكفَّ شرُّهم وأذاهم عن المسلمين فقال جل وعلا : { ياأيها النبي جاهد الكفار والمنافقين واغلظ عليهم ومأواهم جهنم وبئس المصير } ومن مجاهدة المنافقين: تأديبُهم وتعزيرُهم وإقامةُ الحدود عليهم ومنعُهم من نشر باطلهم ، ويكون ذلك بإغلاظِ القولِ لهم لا بلين القول والله المستعان.

سادساً: أن ضرر السكوت على استهزاء المنافقين بالله وآياته ورسوله وشرائع دينه وبحملته عظيم وخطير على الفرد والمجتمع أما الفرد فقد بين الله ما أعد لمن شاركهم من النكال والعذاب في الآخرة ، وأما الضرر على المجتمع فمنها على سبيل الاختصار:
1- التهوين والتقليل من حرمة الدين والقرآن والسنة مما يجرأ الكفار وأعداء الدين على النيل من شريعة رب العالمين.
2- يُزَهِّد الناس في الالتزام بالدين حينما يتجرأ عليه كلُّ فاسق ومنافق ومارق من الدين فيكثر الفسادُ العريض المؤذنُ بالعقوبة الدنيوية قبل الأخروية .
3- فيه نشر للفرقة والتفكك في المجتمع لأن هناك فئة تغار على حرمات الله فيحصل الشجار وربما الاقتتال ودرءً لهذا كله لا بد أن يُسكت هؤلاء المستهزؤون وأن لا يستثيروا حفيظة أهل الغيرة من المسلمين جنب الله المسلمين الفتن والشرور .
4- أن انتشار هذا المنكر هو طريق للضعف وطمع الأعداء في الأمة فإن العزة والقوة تكون بالتمسك بالدين وحفظ شريعته فإن الله قد قال : { أيبتغون عندهم العزة فإن العزة لله جميعاً} ، وعدم الاعتزاز بالدين والغيرة على حرمات رب العالمين دليل على أن فاعلَه والساكتَ عنه لم يرفع بهذا الدين رأساً ومن لم يرفع بهذا الدين رأساً أصبح تابعاً لكل كافر وطامع في بلاد المسلمين ، والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
.

د/ناصر بن يحيى الحنيني
عالي الرأس غير متصل  
قديم(ـة) 21-05-2005, 01:25 PM   #3
الزاحف
Guest
 
المشاركات: n/a
شكرا لك اخي وجزاك الله الف خير


اللهم اصلح شباب المسلمين وبناتهم
 
قديم(ـة) 21-05-2005, 01:43 PM   #4
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 28
قوة التقييم: 0
عالي الرأس is on a distinguished road
الشيخ ابن عثيمين رحمه الله

فتاوى نور على الدرب (نصية) : الطهارة
السؤال: بارك الله فيكم هذا السائل من جمهورية مصر العربية ع. ع. م. يقول فضيلة الشيخ هل يعتبر حلق اللحية من الكبائر وهل يوجد حديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم يبين فيه العقاب الشديد لمن حلق لحيته أرجو منكم إفادة؟ الجواب
الشيخ: حلق اللحية من الكبائر باعتبار إصرار الحالقين يعني أن الذين يحلقون لحاهم يصرون على ذلك ويستمرون عليه ويجاهرون بمخالفة السنة فمن أجل ذلك صار حلق اللحى كبيرة من حيث الإصرار عليه أما الأحاديث الواردة في ذلك فقد أخبر النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أنها من الفطرة أي أن إعفاء اللحى من الفطرة وبناء على ذلك يكون من حلقها مخالفاً لما فطر الناس عليه ثانياً أخبر النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم أن حلق اللحية من هدي المجوس والمشركين ونحن مأمورون بمخالفة المجوس والمشركين بل وكل كافر لقول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم من تشبه بقومٍ فهو منهم قال شيخ الإسلام ابن تيمية في كتاب اقتضاء الصراط المستقيم سنده جيد وأقل أحواله يقتضي التحريم وإن كان ظاهره يقتضي كفر المتشبه بهم رابعاً أن النبي عليه الصلاة والسلام أمر بإعفاء اللحية وقال أعفوا اللحى وفي لفظٍ وفروا وفي لفظٍ أرخوا وقال خالفوا المشركين خالفوا المجوس والأصل عند أكثر العلماء أن أوامر الله ورسوله للوجوب حتى يوجد ما يصرفها عن ذلك ووجهٌ آخر أظنه الخامس أن إعفاء اللحية هدي النبي عليه الصلاة والسلام وهدي الرسل السابقين والقارئ يقرأ قول الله تعالى عن هارون حين قال لأخيه موسى يا ابن أم لا تأخذ بلحيتي وبرأسي والعالم بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم قد بلغه أنه عليه الصلاة والسلام كث اللحية عظيم اللحية ولو خير العاقل بين هدي الأنبياء والمرسلين وهدي المشركين فماذا يختار إذا كان عاقلاً فسيختار هدي الأنبياء والمرسلين ويبتعد عن هدي المجوس والمشركين لهذا ننصح إخواننا المسلمين أن يتقوا الله أقول اتقوا الله امتثلوا أمر رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم في إعفاء اللحية فإن الله قال (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذابٌ أليم) قال الإمام أحمد أتدري ما الفتنة. الفتنة الشرك لعله إذا رد بعض قوله أن يقع في قلبه شئٌ من البغي فيهلك فالمسألة عظيمة فنحن نخاطب جميع إخواننا المسلمين أن يتقوا الله عز وجل وأن يتمسكوا بهدي النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم حتى يؤجروا على ذلك ويحصل لهم مع طيب المظهر باللحية التي جمل الله بها وجوه الرجل طيب المبطن وطيب القلب لأن الإنسان كلما ازداد تمسكاً بدين الله ازداد قلبه طيباً ولنستمع إلى قول الله تعالى (من عمل صالحاً من ذكرٍ أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياةً طيبة ولنجزينهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون) فلنحيينه حياةً طيبة ما قال فلنكثرن ماله فلنرفهنه قال فلنحيه حياة طيبة حتى لو كان فقيراً قلبه مطمئن راضياً بقضاء الله وقدره فحياته طيبة نسأل الله تعالى أن يطيب قلوبنا بذكره والإيمان به وأن يهدي جميع المسلمين لسنة رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
عالي الرأس غير متصل  
قديم(ـة) 21-05-2005, 02:45 PM   #5
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 31
قوة التقييم: 0
الشمطري is on a distinguished road
جزالك الله خير اخوي عالي الراس

وكثر الله من امثالك

والله ينور عليك قل امين
الشمطري غير متصل  
قديم(ـة) 21-05-2005, 07:28 PM   #6
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
البلد: الــــرس
المشاركات: 1,109
قوة التقييم: 0
المستقبل is on a distinguished road
جزاك الله خير
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المستقبل غير متصل  
قديم(ـة) 21-05-2005, 10:36 PM   #7
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 28
قوة التقييم: 0
عالي الرأس is on a distinguished road
الزاحف:

أهلا بك
و لكن كان من الأجدر أن تحذف كلام ذلك الجاهل فور كتابته فلقد بلغ السيل الزبى




عزيزي الشمطري:


الشكر لك أنت فقد كنت السباق للرد على ذلك المنافق


المستقبل:

و أنت أخي


جزيتم خير الجزاء على المشاركة
عالي الرأس غير متصل  
قديم(ـة) 22-05-2005, 12:13 AM   #8
Banned
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 849
قوة التقييم: 0
الغلا is on a distinguished road
انا اجزم بان مايطرح من مواضيع لاتمت لااستهزاء بالدين لامن بعيد ولا من قريب
انما الحاصل في كل الاطروحات الجريئة الغير متعود عليها ان تصب في من يستغلون التملق باسم الدين والهيئة الدينية الظاهرية اللتي مع كل اسف استشرت في هذا المجتمع
لااختصار الطرق الى تحقيق غايات مما جعل الدين والتمسك بالظواهر المخادعة وايصال الشخص الى مرتبة التدين اللتي هو بعيد عنها كل البعد الا بالمظهر اصبحت هي الغاية بدلا من كونها وسيلة للوصول الى غايه اسمى
فكفاناتلاعب بالفاظ الحروف وطرح الكلمات والمواضيع الرنانة واللعب على وتر العواطف من جديد
فيجب احترام العقول لان عقول الان ليست عقول ماقبل 25 سنه مضت بعد الانفتاح على العالم وتكشف زيف بعض الدعوات والافكار مايطلق عليها تصحيحية بان الاخر هو المنبوذ والتدخل في غيبيات لايعلم فيه الا رب العزة والجلال وان المذاهب الاخر ضالة مضله وان مايطرحة اصحاب الفكر المنفعي هم الشعبه الناجية وانهم هم من سوف يدخلون الجنه واحتضان الحور العين بدون حساب احتى الوقوف امام الله حتى ولو كان قاتل نفسة كما هو حاصل الان والتضليل وتهميش الحديث النبوي الصريح الذي لايقبل اي تحريف او تأويل
ولاكن كما اسلفنا في تعليقات واطروحات سالفة هذه اخر اسلحتهم لااحساسهم باندثار ذالك العصر المبني على جثث عقول وجماجم مفرغة من اي حق بالاخذ والرد
الا لمجرد الانصات واتباع مايطرحة ذالك الملا او مايلقى عليه من كتيب مقدس خطته انامل ذالك الزاهد\ حتى في امور الدنيا وهو ماهو بين على هؤلاء المتبنين للفكر الصحوي
وعندما تناقش او تحاور لتصحيح مفاهيم الناس باننا امة وسط وينبغي اتباع الوسطية وترسيخ مبداء الحوار والنقاش مع الاخر لان هذا هو مبداء الاسلام الذي غيبه قليلو الحجة والذين لايعتمدون باسلوبهم الحواري الا على الجعجعة والزعيق على المنابر والتركيز على منهج العاطفة ومن يتجراء على طرح الحوار المستمد والمنبثق من العقلية اللتي امر الله فيها رسولة بالقران ومعالجة النبي لمشاكلة اللتي اعترضت دعوته بمنطق العقل وتجنيب العاطفة دائما
وامرنا الله بالجدال بالحسنى ولاكن هذا لايروق لمن ينتهجو هذالفكر الذي اوصل الامة وشبابهم عند مفترق الطرق الى ماهم فيه من تجاذب وتارجح بين الصح والخطاء
اذا حاورت وتكلمت بكل صراحة نعتوك بالعلمانية او الاستهزاء بالدين واهل الدين
بالله عليك منهم اهل الدين المقصودين بهذا الطرح وماهي كيفية الاستهزاء بهم
الغلا غير متصل  
قديم(ـة) 22-05-2005, 12:19 AM   #9
عضو
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 18
قوة التقييم: 0
سيف الريااااض is on a distinguished road
من اظظظظظظظظظظظظظم المصائب الاستهزاء باللحيه
سيف الريااااض غير متصل  
قديم(ـة) 22-05-2005, 01:29 AM   #10
عضو مجلس الإدارة
مشرف منتدى السفر و الرحلات البرية والصيد
 
صورة ابونادر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 9,688
قوة التقييم: 23
ابونادر is on a distinguished road
بارك الله فيك أخي عالي الرأس وجعله في موازين أعمالك وأبقاك الله سهما في نحور أعداء الاسلام والمسلمين 0
ابونادر غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:44 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19