عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 07-09-2011, 10:23 PM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
لماذا غالبا نفضل أساليب الوعيد !!!!

يتخذ بعض الواعظين وفقهم الله إسلوب التخويف ونصوص الوعيد بصفة مستمرة تجعل السا مع مهما عمل من الخير يصل إلى حد اليأس من رحمة الله والعياذ با لله وهذ الأسلوب غير تربوي إذلا بد من سلوك إسلوب الترغيب والترهيب والموازنة بين الخوف والرجاء كما هو إسلوب القرآن الكريم ....وأستوقفتني هذه الأحا ديث وغير ها الكثير أرجو أن يكون للواعظ والخطيب وقفة تأ ملية معها ليدرك أن رحمة الله واسعة وأنه سبحا نه لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء وأن الله يغفر الذنوب جميعا وأن التيشير أولى من التنفير والتيئيس قال - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((إن لله مائة رحمة، أنزل منها رحمة واحدة بين الجن و الإنس، والبهائم والهوام، فبها يتعاطفون، وبها يتراحمون، حتى ترفع الدابة حافرها عن ولدها خشية أن تصيبه، فإذا كان يوم القيامة أكملها الله بهذه الرحمة، حتى إن الشيطان ليتطاول، يظن أن رحمة الله ستسعه في ذلك اليوم)) أخرجه مسلم.
و عن أبي هريرة، قال: سمعت رسول الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - يقول: ((إن الله خلق الرحمة يوم خلقها مائة رحمة، أمسك عنده تسعًا وتسعين رحمة، وأرسل في خلقه كلهم رحمة واحدة، ولو يعلم الكافر بكلِّ الذي عند الله من الرحمة، لم ييئس من الرحمة، ولو يعلم المؤمن بكلِّ الذي عند الله من العذاب لم يأمن من النار))؛ حديث صحيح.

وانظر إلى ضرب المثل وهو من مناهج النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - في توصيل الخبر حتى تصل صورة سعة الرحمة إلى قلب كل قلق ليهدأ:
وعن عمر قال: قدم على النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم - بسبي، فإذا امرأة من السبي تسعى إذ وجدت صبيًّا في السبي أخذتْه فألصقتْه ببطنها وأرضعته فقال لنا النبي - صلَّى الله عليه وسلَّم -: ((أترون هذه طارحة ولدها في النار))، قلنا: لا، وهي تقدر على ألا تطرحه، فقال: ((الله أرحم بعباده من هذه بولدها)).
أرأيتم إخوتي كيف أن رحمة الله واسعة فلما ذا يقل إستعما ل هذا الأسلوب أحيا نا لنفتح للنا س باب الأمل ونبعد عنهم اليأس ..... وفق الله الجميع لكل خير .......أخوكم أبوعمر
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 07-09-2011, 10:48 PM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: May 2011
المشاركات: 476
قوة التقييم: 0
الشايب الجذع is on a distinguished road
جزاك الله خير اخي ابو عمر ونفع الله بك.
__________________
عن حذيفة بن اليمان -رضي الله عنه-:

عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «والذي نفسي بيده؛ لَتأمُرُنَّ بالمعروف، ولَتَنْهونَّ عن المنكر؛ أو لَيوشكنَّ اللهُ أن يبعث عليكم عقابًا منه، ثم تدعونه فلا يُسْتجابُ لكم»رواه الامام احمد في المسند.
الشايب الجذع غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-09-2011, 11:17 PM   #3
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الشايب الجذع مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير اخي ابو عمر ونفع الله بك.
ما شاء الله عليكم شايب ومع ذلك جذع ولد زادكم الله قوة ونشا طا وإيما نا ........شكر الله لكم
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 07-09-2011, 11:54 PM   #4
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
( قل ياعبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم )
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-09-2011, 05:32 AM   #5
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
عن أبي هريرة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: « كان رجلان في بني إسرائيل متواخيين أحدهما يذنب والآخر مجتهد في العبادة، فكان لا يزال المجتهد يرى الآخر على الذنب فيقول: أقصر، فوجده يوما على الذنب فقال: له أقصر فقال: خلني وربي، أبعثت علي رقيبا؟ فقال: والله لا يغفر الله لك أو لا يدخلك الله الجنة، فقبض أرواحهما فاجتمعا عند رب العالمين فقال لهذا المجتهد: كنت بي عالما أو كنت على ما في يدي قادرا، وقال للمذنب: اذهب فادخل الجنة برحمتي، وقال للآخر: اذهبوا به إلى النار » قال أبو هريرة والذي نفسي بيده لتكلم بكلمة أو بقت دنياه وآخرته) صحيح الجامع
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-09-2011, 07:41 AM   #6
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point
مرحبا اخي الفاضل ابو عمر

دعني اختلف معك .. ولا اخفيك كنت انوي كتابة موضوع معاكس لموضوعك وهو الوعاظ الذين يدعوا إلى التكاسل واخشى ان يصل الامر إلى غش الناس ... اخي الفاضل من يبحث عن الجنة يحتاج إلى مجاهدة نفسه مجاهده كبيرة .. لا اعترض على من يذكر عظم رحمة الله ومغفرته ولكن متى ذلك .. اقولها إذا جاني انسان تائب نادم .. ولكن ليس من الافضل من وجهة نظري كدعوة ان اذهب إلى ناس انغمسوا في الملذات وربما المعاصي ويكون موضوع الموعظة رحمة الله ومغفرته

انا استغرب ممن يصف من يكثر التذكير بوعيد الله بانه متشدد .. لا يا اخي بل هو مشفق وناصح لنا ... واعتقد لا يخاف ويرتعب من خطب الوعيد الا من انغمس في ملذات الحياة وربما معاصيه .. اما الشخص البعيد عن المعاصي القريب من تقوى الله لا تزيده الا مجاهده مع النفس

اخي قبل ايام انتهى رمضان والكثير ولله الحمد قرأ القران الكريم ساذكرك ببعض الايات التي وانا اتدبر القران اقف عندها وارى حالنا اشعر بخطر كبير واننا نحتاج إلى مجاهده للنفس اكبر

دعنا نتدبر بعض الايات اخي الفاضل ونتذكر حالنا في هذه الحياة


قال تعالى (( إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ (15) تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ ))

اسالك بالله كم نسبة من يقوم الليل ويدعوا الله خوفا وطمعا .. وكم نسبة من يسهر في الاستراحات او يجلس مع الاصحاب في سمر ووناسه

ربما البعض يقول اللحمدالله انا اصلي ... ولكن عندما اتدبر قول الله تعالى (( ان المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم واذا قاموا الى الصلاة قاموا كسالى يراؤون الناس ولا يذكرون الله الا قليلا )) ربما تقول هذه في المنافقين ... وانا اقول ومن اعطانا البرائه من النفاق من يحب ان يدخل الجنة يجب ان يخاف على نفسه من النفاق .. اليس هذه الصفات وهي الصلاة بكسل وعدم ذكر الله الا قليلا موجوده عند البعض فالبعض ما يصدق تنتهي الصلاة وهناك من يقول اكبر واسهى ولا انتبه الا مع التسليمه

قال تعالى (( فَأَمَّا مَن طَغَى (37) وَآثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا (38) فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَى (39) وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى (40) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى ))

الا تخاف ان الكثير اثر الحياة الدنيا

قال تعالى (( وَالَّذِينَ لا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَلا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (69) إِلاَّ مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ))

الا يخيفك انتشار الزنا .. وانظر متى ذكرت الرحمة والمغفرة بعد التوبة

الخلاصة : الدنيا حياة ابتلا واختبار يجب فيها مجاهدت النفس والتذكير دائما بوعيد الله سبحانه وتعالى لمن ضل عن الهدى



احترامي وتقديري لك
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-09-2011, 08:30 AM   #7
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 732
قوة التقييم: 0
أبـــو طـــآرق is on a distinguished road
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

معلمي واستاذي الفاضل ابا عمر

ها انا وبعد عشر سنين من التخرج أحظى بفرصة اللقاء معك والنقاش مرة اخرى ..


قبل اربعة ليالي كنا نناقش هذا الموضوع انا واصدقاء لي على ان اسلوب الترهيب هو الاسلوب السائد لدى مشائخنا ونسوا ان اسلوب الترغيب هو اللذي يدعو الانسان للتفكر أكثر والرغبة في الوصول الى ما يتمناه ..


اتى في السنة ان رحمة الله بالعباد يوم القيامة تسع كل شئ وان اكثر امة محمد يدخلون الجنة برحمة الله حتى ان الشيطان ليتطاول لتعمه رحمة ربي وماهو بمدركها..

هذا غير الحديث عن الجنة ونعيمها .. هنالك اساليب كثيرة

لي عودة ان شاء الله
أبـــو طـــآرق غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-09-2011, 02:49 PM   #8
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر مشاهدة المشاركة
مرحبا اخي الفاضل ابو عمر

دعني اختلف معك .. ولا اخفيك كنت انوي كتابة موضوع معاكس لموضوعك وهو الوعاظ الذين يدعوا إلى التكاسل واخشى ان يصل الامر إلى غش الناس ... اخي الفاضل من يبحث عن الجنة يحتاج إلى مجاهدة نفسه مجاهده كبيرة .. لا اعترض على من يذكر عظم رحمة الله ومغفرته ولكن متى ذلك .. اقولها إذا جاني انسان تائب نادم .. ولكن ليس من الافضل من وجهة نظري كدعوة ان اذهب إلى ناس انغمسوا في الملذات وربما المعاصي ويكون موضوع الموعظة رحمة الله ومغفرته

انا استغرب ممن يصف من يكثر التذكير بوعيد الله بانه متشدد .. لا يا اخي بل هو مشفق وناصح لنا ... واعتقد لا يخاف ويرتعب من خطب الوعيد الا من انغمس في ملذات الحياة وربما معاصيه .. اما الشخص البعيد عن المعاصي القريب من تقوى الله لا تزيده الا مجاهده مع النفس

اخي قبل ايام انتهى رمضان والكثير ولله الحمد قرأ القران الكريم ساذكرك ببعض الايات التي وانا اتدبر القران اقف عندها وارى حالنا اشعر بخطر كبير واننا نحتاج إلى مجاهده للنفس اكبر

دعنا نتدبر بعض الايات اخي الفاضل ونتذكر حالنا في هذه الحياة


قال تعالى (( إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لا يَسْتَكْبِرُونَ (15) تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُونَ رَبَّهُمْ خَوْفًا وَطَمَعًا وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ ))

اسالك بالله كم نسبة من يقوم الليل ويدعوا الله خوفا وطمعا .. وكم نسبة من يسهر في الاستراحات او يجلس مع الاصحاب في سمر ووناسه

ربما البعض يقول اللحمدالله انا اصلي ... ولكن عندما اتدبر قول الله تعالى (( ان المنافقين يخادعون الله وهو خادعهم واذا قاموا الى الصلاة قاموا كسالى يراؤون الناس ولا يذكرون الله الا قليلا )) ربما تقول هذه في المنافقين ... وانا اقول ومن اعطانا البرائه من النفاق من يحب ان يدخل الجنة يجب ان يخاف على نفسه من النفاق .. اليس هذه الصفات وهي الصلاة بكسل وعدم ذكر الله الا قليلا موجوده عند البعض فالبعض ما يصدق تنتهي الصلاة وهناك من يقول اكبر واسهى ولا انتبه الا مع التسليمه

قال تعالى (( فَأَمَّا مَن طَغَى (37) وَآثَرَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا (38) فَإِنَّ الْجَحِيمَ هِيَ الْمَأْوَى (39) وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى (40) فَإِنَّ الْجَنَّةَ هِيَ الْمَأْوَى ))

الا تخاف ان الكثير اثر الحياة الدنيا

قال تعالى (( وَالَّذِينَ لا يَدْعُونَ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ وَلا يَقْتُلُونَ النَّفْسَ الَّتِي حَرَّمَ اللَّهُ إِلاَّ بِالْحَقِّ وَلا يَزْنُونَ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ يَلْقَ أَثَامًا (68) يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا (69) إِلاَّ مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا ))

الا يخيفك انتشار الزنا .. وانظر متى ذكرت الرحمة والمغفرة بعد التوبة

الخلاصة : الدنيا حياة ابتلا واختبار يجب فيها مجاهدت النفس والتذكير دائما بوعيد الله سبحانه وتعالى لمن ضل عن الهدى



احترامي وتقديري لك
أخي المبارك وفقك الله لكل خير أنا لم أقل بتعطيل نصوص الوعيد وعدم ذكر ها لكن أقول لايكن ديدن الواعظ والخطيب إغلا ق منا فذ الر حمة والرجاء غرضي الموازنة بينهما لفتح با ب الأمل للعا صي وترغيبه با لتوبة وبهذ يتبين لي أن الخلا ف بيننا لفظي .....أليس كذلك وفقكم الله
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 08-09-2011, 08:57 PM   #9
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أبـــو طـــآرق مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

معلمي واستاذي الفاضل ابا عمر

ها انا وبعد عشر سنين من التخرج أحظى بفرصة اللقاء معك والنقاش مرة اخرى ..


قبل اربعة ليالي كنا نناقش هذا الموضوع انا واصدقاء لي على ان اسلوب الترهيب هو الاسلوب السائد لدى مشائخنا ونسوا ان اسلوب الترغيب هو اللذي يدعو الانسان للتفكر أكثر والرغبة في الوصول الى ما يتمناه ..


اتى في السنة ان رحمة الله بالعباد يوم القيامة تسع كل شئ وان اكثر امة محمد يدخلون الجنة برحمة الله حتى ان الشيطان ليتطاول لتعمه رحمة ربي وماهو بمدركها..

هذا غير الحديث عن الجنة ونعيمها .. هنالك اساليب كثيرة

لي عودة ان شاء الله
حيا ك الله أيها الأبن العزيز وفقكم الله وبارك فيكم وفي إطلا لتكم ....أتمنى أنك متزوج وموفق ولديك أولا د....دمت بخير ..
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 09-09-2011, 12:15 AM   #10
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 4,667
قوة التقييم: 0
عبدالعزيزالخليفه is on a distinguished road
.(.....لوأتيتني بقراب الأرض خطا يا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئا لآتيتك بقرابها مغفرة)
__________________
(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz
عبدالعزيزالخليفه غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 10:53 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19