عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 26-05-2005, 03:59 PM   #1
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
تفاصيل جلسات المحكمة ... هذا ظلم وإفك مبين !!!!

قرأت ماورد في الموضوعين :
(( قاض في الجنة وقاضيان في النار.....في هذا اليوم عرفت السر )) ، وموضوع (( الفائزون في الإنتخابات … من المجلس البلدي إلى المجلس القضائي ))
فقلت : (( سبحانك هذا بهتان عظيم )) كيف يطيب لأناس يزيدون في الأحداث وينقصون !!!

بدايةً …

العقلاءُ المنصفون مع الحق ومع صاحب الحق أيًّا كان طيفه أو مذهبه أو دينه أو توجهه أو إنتماؤه ….. مادام أن هذا الحق(( لايخالف دين الله ولاشرعه ولاهدي نبيه )) …. فالعدل عدل.

(( وبعض )) ماورد في الموضوعين (( جانب العدل )) قبل (( مجانبة الصواب ))
فأين أنتم من قول الله تعالى : (( وإذا قلتم فاعدلوا )).
وقوله تعالى: (( ياأيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولايجرمنكم شنئآن قوم على ألاتعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى )).وقوله عز من قائل : (( ياأيها الذين آمنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على أنفسكم أو الوالدين والأقربين .. ))
فالله سبحانه وتعالى يأمر بالعدل (( حتى لو )) كان في قلب الواحد منا على صاحبه شيئ … بل إنه تعالى أمرنا بشهادة الحق ولو كانت على أنفسنا !!

فأين نحن من هذا ….

أرجع إلى موضوعنا …

يُسوء جميع (( العقلاء والمنصفين )) هذه التهم التي ترمى على الناس جُزافاً (( دون بينة )) أو (( دليل )) أو حتى (( عقل ))سوى (( الظن )) ولايوجد غير الظن فقط ..
وماقرأناه في هذه المواضيع (( من تهم )) كان من هذا الباب …
والذي يؤلمنا أكثر أن الذي يُرمى بهذه التهم هو من أقيم (( حاكماً بشرع الله )) ومن (( عَيَّنه وأقامه )) ولي الأمر ـ حفظه الله ـ قاضياً للمسلمين … عن طريق المسؤولين الثقات عنده والذين يعملون في السلك القضائي … هذا (( السلك )) وهذا الميدان (( المقدس )) عند الدولة ـ حفظها الله من كل شر وسوء ـ والمهم جداً (( لخطورته )) وحساسيته ؛ فلذلك لايُستحدث فيه ولافي قُضاته أمر إلا (( بمرسوم ملكي ))

الأصل هو عدم الخوض في مثل هذه المواضيع …

ولكن …

عندما تنتهك خصوصيات الناس؛ ويُطعن في أعراضهم وذممهم ودينهم (( نخوض حتى العواتق )) …. ذبَّاً عمن يستحق الذَبّ … ودفاعاً (( عمن يستحق )) الدفاع عنه

وللبيان والتوضيح سألخص ماورد في الموضوعين:

مجموعة من التهم الموجهة للقاضي:

الخبير:
@ (( ..حكم القاضي فيها بدون بينة ..))
@ (( .. لم يستمع للشهود .. ))
@ (( .. حكم بالتهمة .. ))
@ ((.. وحكمه كان بمجرد الهوى وذلك لأن المدعي محسوب على فئة معينة من المجتمع ..))

مقص الرقابة :
@ ((.. الحكم صدر بالجلسة الثانية بدون استدعاء أي شاهد للطرفين .. ))

afor12:
@ (( ..لا يسعى بالصلح ابدا .. ))

شبه (( أُديرت )) حول القضية :

الخبير:
# (( بعد أيام سيصدر الحكم في القضية الأخرى والتي كانت مصاحبة لها ولا أعرف السر في وضعها عند قاض آخر بالرغم من أن القضيتين متصلتين ))

مقص الرقابة :
# (( وانا اعرف القضية من القريب ان الشخص لم يسب او يقذف او يعتدي علي احد معين
او يتطاول علي المدعي ))

# (( هناك شهود ردهم الشيخ ))
# (( وهنالك شهود لم يشهدو بالتهمة الموجهة ))
# (( وكان احد الشهود (رقم خمسة) )) ….
أضيف كذلك لعل قصد مقص الرقابة هو :
# (( هناك شهود لم يشهدوا بالتهمة الموجهة وكان أحدهم ( رقم خمسة) ))
# (( المدعي علية لدية شهود من اللجان وغيرها من الحضور انة لم يقل أي شي فية قذف او اسائة لاحد معين بل الكلام بصفة عامة والمسالة خلاف في وجهة النظر ؟ ))

وفي الموضوع الآخر (( الفائزون في الإنتخابات … من المجلس البلدي إلى المجلس القضائي ))
الصريح جداً:
# (( وأصبح شغله الشاغل جرجرة الآخرين بالمحاكم لمجرد أنهم مسوا ذاته المقدسة بوصفه إياهم بأنهم أحزاب وتكتلات فهذه جريمة توجب قطع رقبته وأرقاب أقاربه وجيرانه ))

هزيم الرعد:
# (( سمعت يوم من الايام من مصدر موثوق انه يوم الانتخابات كانت صلاة الجماعة على مرحلتين يعني ناس صلوا وناس ما صلوا معهم خوفا من اللعب بالنتائج !! سبحان الله ...ماهذا ....الصلاة حتى في الحرب يجب ان تقام في وقتها ))



وأقول مستعيناً بالله … وأسأله أن يخلص نيتي فيما أقول ….



أريوس أميجوس!!
أريوس أميجوس غير متصل  

 
قديم(ـة) 26-05-2005, 04:00 PM   #2
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road



هذه هي تفاصيل القصة :

(( لن نذكر أي شيئ يتعلق بالقضية الثانية لأنها لم تنتهي بعد !! ))

في قاعة الفرز :

سننتقل إلى زاوية أخرى من القصة …. (( نحن الآن عند كرسي المُدعَى عليه )) في قاعة الفرز …
في الجهة الأخرى … حالة من الإضطراب ؛ وتجمع ؛ وأصوات متداخلة مرتفعة … قام (( المُدعَى عليه )) من كرسيه ؛ توجه نحو ذلك الحشد؛ دخل بينهم … ثم قال بصوت مسموع وهو يشير بيده (( أنا أشهد … أنا أشهد وعندي أدلة وإثباتات )) … ثم يختلط الناس وتزيد الأصوات مرة أخرى …
يرجع (( المُدعَى عليه )) إلى كرسيه الذي كان بجوار كراسي بقية المرشحين وهو يقول بصوت مسموع : (( يعدون أنفسهم النبي والصحابة وغيرهم كفار!! ))

انتهت القصة في قاعة الفرز …

في المحكمة :

اليوم هو الأحد وهو موعد الجلسة الأولى :

في هذه الجلسة لم يحضر (( المُدعَى عليه )) نظراً لظروف خاصة عنده فأثبت القاضي عدم حضور (( المُدعَى عليه )) وطلب من (( المُدَعي )) إحضار (( بينته )) وهم الشهود ..
لأن (( البينة على المدعي واليمن على من أنكر ))

الجلسة الثانية يوم الثلاثاء:

حضر (( المُدعَى عليه )) و(( المُدَعي )) والشهود … (( الشهود : أحد المرشحين وأحد المراقبين ))
وضح (( المُدعَى عليه )) أنه لم يكن يقصد ماتم إتهامه به ولكنه كان يقصد (( وجود تكتلات )).. سأل القاضي الشهود عما سمعوه فقالا أنهما سمعوه يقول : (( أنا أشهد أنا أشهد )) وكان يشير بيده تجاه (( المُدَعي )) … سأل القاضي (( الشهود )) : (( على إيش تشهدون )) … قالوا (( أي الشهود )) : (( نشهد إننا سمعناه يقول أنا أشهد أنا أشهد ))…
قال (( المُدعَى عليه )) : (( أنا قصدي إني أشهد إنه فيه تكتلات وأنا كنت أأشر على جوالي ورسالة القائمة الذهبية )) … فقال (( المُدَعي )) : لكن الكلام الذي كان دائراً بعيد كل البعد عن هذا الكلام ..
فطلب القاضي من (( المُدَعي )) شهوداً على أن الكلام الذي كان يدور وقت شهادة (( المُدعَى عليه )) غير الكلام عن (( التكتلات )) ..
خلال هذه الجلسة أنكر (( المُدعَى عليه )) التهم الموجهة له (( والكلام الذي قاله بل أنكر وجوده وقت حدوث تلك المشادة )) فأخرج له الشيخ شكوى مكتوبة كان (( المُدعَى عليه في القضية الأولى )) و (( المُدعَى عليه في القضية الثانية )) قاما برفعها إلى صحاب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر - حفظه الله - الذي وجَّه - حفظه الله - بضمها إلى ملف القضية؛ فقرأ الشيخ على مسامعه ماكتبه (( ويدينه )) في هذه القضية، ومما كان فيها مكتوباً ذكر (( المُدعَى عليه )) بأنه قد حضر المشادة !! … بينما هو ينكر حضورها الآن !!!

الجلسة الثالثة وهي جلسة الأربعاء:

قبل سماع الشهود طلب القاضي من (( المدعي )) و(( المُدعَى عليه )) الصلح وحث عليه وبين فضائله، إلا أن(( المُدعَى عليه )) رفض ذلك وطالب بأن يتراجع (( المدعي )) عن القضية ويذكر بأنه قد فهم (( المُدعَى عليه )) (( خطأً )) وتبين له (( أي المدعي )) أنه لايقصد مافهمه، فرفض (( المدعي )) ذلك وقال : إنه ليس لديه أدنى شك في أن (( المُدعَى عليه )) يقصد مافهمه (( المدعي ))
عندها طلب القاضي من الشهود (( وهم شهود آخرين جدد )) الإدلاء بشهادتهم فقاموا بالشهادة على أن الموضوع الذي كان يدور واحتدم النقاش فيه وتعالت الأصوات بسببه بعيد كل البعد عن موضوع (( التكتلات )) بل كان موضوعاً آخراً ، وكان إتهاماً في الدين والعقيدة !! … وأن (( المُدعَى عليه )) قام مباشرة وقال : (( أنا أشهد .. أنا أشهد )) … فعرض القاضي (( مرةً أخرى )) الصلح وطلب من (( المُدعَى عليه )) الإعتذار على أن يتنازل (( المدعي )) عن دعواه … فرفض (( المُدعَى عليه )) مرة أخرى.
عندها طلب (( المدعي )) من القاضي إحضار شاهد لديه؛ فاستدعى القاضي الشاهد وسأله: (( مالديك ؟؟ )) فقال الشاهد : (( سمعت المدعى عليه وهو راجع من التجمهر وهو يقول : يعدون أنفسهم النبي والصحابة وغيرهم كفار!! ))
فاسترجع (( المُدعَى عليه )) وقال: (( أنا قايله ؟؟!! )) .. قال (( الشاهد )) : (( نعم والله يشهد على ماأقول وهذا الذي سمعت )).
بعد ماتبين للقاضي الحق … تكلم عن الصلح (( وأن الصلح خير وطيب )) وكان يحث (( المُدَعي )) على الصلح وإنهاء القضية (( بالمصالحة ))
(( المُدَعي )) بعد أن علم بالظروف الخاصة (( بالمُدعَى عليه )) والتي لم (( تمنعه مع ذلك )) من رفع الشكوى إلى إمارة المنطقة …ولأن(( المُدَعي )) كان يتمنى قبل رفعه القضية أن يأتيه (( المُدعَى عليه )) ويشرح له ماكان يقصد (( والمدُعي جلس إحدى عشر يوماً قبل تقدمه للمحكمة )) … وبسبب التعامل الطيب الذي كان بين(( المُدعَى عليه )) مع (( المدعي )) خلال الجلسات وبعدها … ولإصرار (( المُدعَى عليه )) أنه لايقصد ماقصد مع وجود (( الأدلة والبراهين والشهود الدالة على أنه كان يقصد ذلك فعلاً )) لكل هذا قرر (( المدعي ))التنازل بشرط (( أن يعتذر )) (( المُدعَى عليه )) … وأن يكتب هذا في القضية …
رفض (( المُدعَى عليه )) الإعتذار بتاتاً (( إلا بشرط )) أن يسحب (( المدعي )) القضية…وقال أنه لم يخطئ بل (( المُدَعي )) هو الذي أخطأ عليه !!.
حاول القاضي (( لعلمه أن القضية ثابته )) (( على المُدعَى عليه )) وجاءه بكل طريقة أن يقبل هذا الحل حتى قال له (( يا فلان أنا معك تراي بصفك )) أي إقبل بهذا الحل … كل هذا كان حرصاً من القاضي على الصلح وعلى مصلحة الطرفين في آن واحد …
مع هذا كله رفض (( المُدعَى عليه )) وقال: (( أنا مستعد أتحمل أي حكم )) … فلما رأى القاضي إصراره طلب من (( المدعي )) إحضار (( مزكين للشهود )) في يوم الثلاثاء … وقال لهم : (( موعدكم الثلاثاء القادم لسماع الحكم .. ))

الجلسة الرابعة الثلاثاء 9 / 4 / 1426 هـ :

حضر الطرفان وحاول القاضي كذلك مع (( المُدعَى عليه )) لعله أن يقبل بهذا الحل قبل إغلاق المحضر لكنه رفض … فحكم القاضي بحكمه …
وقال (( للمُدعَى عليه )) إنه يحق لك نظاماً خلال (( فترة معينة )) أن ترفع للتمييز وتستأنف الحكم …. وانتهت لقصة .

نرجع للتهم الموجهة للقاضي : :
الخبير:
@ (( ..حكم القاضي فيها بدون بينة ..))
@ (( .. لم يستمع للشهود .. ))
@ (( .. حكم بالتهمة .. ))
@ ((.. وحكمه كان بمجرد الهوى وذلك لأن المدعي محسوب على فئة معينة من المجتمع ..))

هذه أربع تهم باطلة … (( فالبينة )) كانوا (( الشهود الأربع )) … وأما أنه (( لم يستمع لهم )) فهذا باطل كذلك والدليل (( الواقع )) وكيف لم يستمع لهم وقد جلسوا عنده (( يوم الثلاثاء )) وطلب (( القاضي بنفسه )) الشهود الآخرين (( ليتأكد )) ..
(( ولوطاوعناك )) … من هم الشهود الذين لم يستمع لهم ؟؟ … أذكرهم … هات البينة والدليل .. واتق الله ياهذا … واعلم أنك محاسب على ماتقول …


مقص الرقابة :
@ ((.. الحكم صدر بالجلسة الثانية بدون استدعاء أي شاهد للطرفين .. ))

الحكم صدر في الجلسة الرابعة في يوم الثلاثاء الموافق لـ : 9 / 4 / 1426هـ، وبالطبع لايوجد شهود في هذه الجلسة لأنها جلسة لسماع الحكم وإغلاق المحضر ..
(( عزيزي إضبط معلوماتك أولاً قبل طعن الناس ورمي التهم لهم .. واتق الله فيما تقول ))

afor12:
@ (( ..لا يسعى بالصلح ابدا .. ))

أولاً إعلم أن الله محاسبك على كل كلمة قلتها وكل تهمة إتهمت بها أحد وستقف بين يدي الله سبحانه وتعالى فأعد لذلك اليوم عُدته وأعد لذلك السؤال جواباً …
وتهمتك هذه مردودة عليك بالواقع… تفاصيل هذه القضية تردها عليك … وحتى (( المدعى عليه )) يرد عليك تهتمك هذه. …. فاتق الله ..


أما بالنسبة للشبه التي (( أُديرت ودُست )) حول هذه القضية :

الخبير:
# (( بعد أيام سيصدر الحكم في القضية الأخرى والتي كانت مصاحبة لها ولا أعرف السر في وضعها عند قاض آخر بالرغم من أن القضيتين متصلتين ))

من قال أن القضيتين متصلتين ؟؟!! … فالقضية الأولى شهودها لاعلاقة لهم بالقضية الثانية … وإن أنت وصلت القضية الأولى بالقضية الثانية فأنت بنفسك أدنت (( المُدعَى عليه ))
(( قليلاً من التفكير لو سمحت !! ))
ثم … ماذا تقول لو أن (( أحدهم )) إتهم (( شخصاً ))
(( بالزنا والعياذ بالله )) ثم جاء (( شخصُ آخر )) واتهم الأول بالزنا كذلك .. فهل نقول أن القضية (( واحدة !! )) … وأن من (( سمعوا الأول )) هم من (( سمعوا الآخر ؟؟!! ))


مقص الرقابة :
# (( وانا اعرف القضية من القريب ان الشخص لم يسب او يقذف او يعتدي علي احد معين
او يتطاول علي المدعي ))

# (( هناك شهود ردهم الشيخ ))
# (( وهنالك شهود لم يشهدو بالتهمة الموجهة ))
# (( وكان احد الشهود (رقم خمسة) )) ….
أضيف كذلك لعل قصد مقص الرقابة هو :
# (( هناك شهود لم يشهدوا بالتهمة الموجهة وكان أحدهم ( رقم خمسة) ))
# (( المدعي علية لدية شهود من اللجان وغيرها من الحضور انة لم يقل أي شي فية قذف او اسائة لاحد معين بل الكلام بصفة عامة والمسالة خلاف في وجهة النظر ؟ ))

تقول:
# (( وانا اعرف القضية من القريب ان الشخص لم يسب او يقذف او يعتدي علي احد معين او يتطاول علي المدعي ))

طيب … مارأيك لوجاء شخص وقال : (( مقص الرقابة كريم )) … وقلت أنا (( بعده مباشرة )) ـ وأنا أشير إليك ـ (( وأنا أشهد )) … فأخبرني ماذا سيفهم من حضر ؟؟!! … هل سيفهمون أن قصدي كان (( يوجد غيوم في السماء!! )) وأن إشارتي تجاهها ؟!!
سيفهم من سمع أنني أقصد أن مقص الرقابة (( كريم كذلك )) … بدليل (( شهادتي له )) … لأنه إن كان الأول قال مارآه فيك (( بلسانه )) فأنا أيدته (( بشهادتي )) … فأنا أقصد ماقصد ..
(( والمدعى عليه )) فعلاً لم يسب ويقذف (( بشكل مباشر )) ولكن شهادته هي التي (( ورطته !! )) … لأنه شهادته كانت على إتهام موجه (( للمدعي ))

وتقول :
# (( هناك شهود ردهم الشيخ ))
من هم لو سمحت ؟؟!! … أذكرهم.

# (( وهنالك شهود لم يشهدو بالتهمة الموجهة ))
لم يشهدوا ؟؟!! … هل طُلِبَ منهم الشهادة ورفضوا ؟؟ … وكذلك أقول لك (( من هم ؟؟ )).

# (( وكان احد الشهود (رقم خمسة) )) ….
إيش الإشكال … وكذلك كان من الشهود مرشح آخر وآحد العاملين في أحد اللجان … مالمشكلة ؟؟ .. القضية كانت في قاعة الفرز أي أن كل من كان في الصالة كانت لهم علاقة بالإنتخابات إما (( عاملين في اللجان )) أو (( مرشحين )) أو (( وكلاء للمرشحين )) …. فمن سيشهد غيرهم ؟؟؟!!!

إن كان قصدك :
# (( هناك شهود لم يشهدوا بالتهمة الموجهة وكان أحدهم ( رقم خمسة) ))
… طيب هل هذا عيب ؟؟!!..
هل تريد منه أن يكذب ؟؟!! … أخبرني ؟؟!! ..
رجل شهد بمارأى وسمع (( فقط )) .. هل يُعاب عليه ؟؟! … أليس في شهادته دليل على صفاء الرجل ونقائه ؟؟!! … ولو كان له أهداف أخرى أو يحاول قلب الكفة لصالح (( المدعي )) أليس من السهل عليه الكذب والتزوير وخاصة عندما سأله القاضي : (( على إيش )) … يعني على أي شيئ قال (( المُدعى عليه )) (( أنا أشهد )) .. من السهل أن يقول (( إنه شهد على كلام فلان )) … ولكن الرجل قال (( ماأدري هذا الي سمعت )) … سبحان الله يعيبون على الناس صدقهم وتجردهم لله ـ ولانزكي أحداً على الله ـ

وتقول:
# (( المدعي علية لدية شهود من اللجان وغيرها من الحضور انة لم يقل أي شي فية قذف او اسائة لاحد معين بل الكلام بصفة عامة والمسالة خلاف في وجهة النظر ؟ ))
ألا تعلم ياأخي أن (( البينة على من إدعى واليمين على من أنكر!! ))
فلو قدم (( المدعي )) دعواه للمحكمة فإنه يُطالب ببينة دعواه … فإن لم يكن عنده بينه فيحلف (( المدعى عليه )) يميناً لتنتهي بذلك القضية لصالح (( المدعى عليه )) لأن الأصل براءة (( المدعى عليه )) … لكن إن أحضر (( المدعي )) بينته (( أيَّا كانت )) فلايمين على (( المدعى عليه ))
ثم في هذه القضية … الشهود الذين كانوا عند (( المدعى عليه )) كانوا (( للنفي )) وشهود (( المدعي )) كانوا (( للإثبات )) … وشهود الإثبات مقدمون على النفي .. فلايعني أنهم لم يسمعوا (( المدعى عليه )) يقول ماقاله أنه (( لم يقل شيئاً)) فقد يكون قاله ولم يسمعوه … وشهود الإثبات يثبتون أنه قاله …
أوضحها ببساطه : لو حدث (( حادث سيارة بيني وبينك وأنا المخطي عليك )) وأنا أتيت بشهود يشهدون (( على أنهم لم يروني أصدمك )) .. فهل شهادتهم معتبرة ؟؟ … إطلاقاً ليس (( لأنهم يكذبون )) أبداً … فهم صادقين فعلاً فهم (( لم يكونوا في موقع الحادث )) ولم يروني أصدمك؟؟ … وهذه شهادة نفي وهي غير معتبرة …أما شهودك (( شهود الإثبات )) فهم شهدوا على أنهم رأوني أصدمك … فأخبرني الآن (( أي الشهود أوثق وأضبط للقضية ؟؟؟ وأيهم أحق بالرد ؟؟ )) ...


الصريح جداً:
# (( وأصبح شغله الشاغل جرجرة الآخرين بالمحاكم لمجرد أنهم مسوا ذاته المقدسة بوصفه إياهم بأنهم أحزاب وتكتلات فهذه جريمة توجب قطع رقبته وأرقاب أقاربه وجيرانه ))

عزيزي لو كانت هذه هي التهمة التي على (( المدعى عليه )) لما حكم عليه القاضي بل لبرأه كما ذكرنا سابقاً .. ثم لو كان ماتقول صحيحاً .. أخبرني .. لماذا جلس(( أحد عشر يوماً )) لم يرفع القضية للمحكمة …
ثم … هل عُرِفَ عن (( المدعي )) كثرة الشكاوى في المحاكم ؟؟!! … عزيزي هذه القضية أول قضية يكون (( المدعي )) طرفاً فيها طيلة حياته.


هزيم الرعد:
# (( سمعت يوم من الايام من مصدر موثوق انه يوم الانتخابات كانت صلاة الجماعة على مرحلتين يعني ناس صلوا وناس ما صلوا معهم خوفا من اللعب بالنتائج !! سبحان الله ...ماهذا ....الصلاة حتى في الحرب يجب ان تقام في وقتها ))



أربأ بك أن تقول مثل هذا الكلام … لأنك أيها الغالي الكريم .. أعرف رجاحة عقلك ومنطقك وتوازنك في الطرح والمناقشة (( وإلا لما إختاروك مشرفاً )) … ولو رشحتُ أحداً لما إخترتُ (( سواك ))
عزيزي … هل تأكدت من هذا الكلام ؟؟ … ثم ياأخي الكريم … الجو كان هناك جو عمل (( مثل عمل ورديات المستشفى )) ناس يصلون وناس يعملون (( وقصدي بالناس أعضاء اللجان )) .. ومن أجل عملهم الذي كان (( لابد أن يسير بسرعة )) كانت هناك عدد من الجماعات (( بسبب ظروف عمل لجان الفرز )) ، وقلة أماكن الوضوء … ولذلك كان بعض المرشحين يصلي مع هذه الجماعة .. والآخر مع الأخرى … والآخر صلى في المساجد القريبة . وبعضهم ذهب وصلى في مسجده … فهل يُعاب عليهم أن صلوا في هذه الجماعات ؟؟ … إن كان يُعاب عليهم فاللوم يُلقى على عاتق المنظمين لماذا لم يوقفوا العمل ويجعلوها جماعة واحدة ؟؟؟!!! …. لعلك تتأكد قبل أن تكتب …


أخيراً …..

كان هذا بياناً للحق … وذبًّا عن القاضي (( الذي والله لاأعرف اسمه ولم أره من قبل )) ..
والذي لو كان حكمه ـ أو غيره ـ (( الآن )) أو (( مستقبلاً )) على (( المدعي )) لظل كريماً عندنا ….


وقفات قبل الختام …. :

سبحان الله !!! .. القضية لها فترة … وليست (( على قولت الخبير )) .. (( أشغلت الرأي العام )) … ومع هذا لم يكتب أحد في هذا المنتدى (( يسب )) أو (( يلمز )) (( المدعى عليه ))
فياسبحان الله !! .. لماذا عندما حكم القاضي حكمه خرج من يقول :
(( قاض في الجنة وقاضيان في النار.....في هذا اليوم عرفت السر )) …. يعني لو حُكِم (( للمدعى عليه )) لكان القاضي (( في الجنة!!!! )) … عجيب أمر هذه العقول ..

ولاأدل من أن (( الهوى )) (( وأمور أخرى لايعلم بها إلى الله )) هي الدافع والمحرك لما في النفوس من (( ظلم )) و (( وجرح )) و (( تُهَم ))

أذكر نفسي وإخواني جميعاً بقوله تعالى :
(( ولايجرمنكم شنئآن قوم على ألاتعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى )).

يافتى …..

أمسك عليك هذا


أريوس أميجوس!!
أريوس أميجوس غير متصل  
قديم(ـة) 26-05-2005, 05:07 PM   #3
عضو أثري
 
تاريخ التسجيل: May 2002
البلد: غير معروف
المشاركات: 12,708
قوة التقييم: 30
هزيم الرعد is a jewel in the roughهزيم الرعد is a jewel in the roughهزيم الرعد is a jewel in the rough
اخي اوريوس اميقوس

لا اخفي اعجابي بطرحك .....ولا اخفي اني اتمنى ان اراك مشرف هنا ....

لعلي ابين هنا وجهة نظري حول ما قلت ...

اولا انا لم اذكر اشخاصا باسمائهم ....وأربأ بنفسي عن ذلك ...وارى ان من يتبع هذا النوع من النقد انما هو شخص يريد القدح لا النقد

ثانيا ... انا نقلت ما نقلت عن ثقة ...وكنت اساله كل مرة عن هذا الأمر وهل هو حقيقة ام لا ...وكان يقول نعم هو حقيقة واخي الذي يعمل باللجنة هو من نقله لي وهو واخيه ناس ثقات

ثالثا / يحز في نفسي ان يكون هذا الأمر ممن هم اهل للدين والصلاح ....ولا نفرح بمثل هذه الزلات بقدر ما نحزن

رابعا / تخيل اخي لو ان هذا الأمر صدر من انسان عادي ولعلنا نقول من شخص قد رشح نفسه ووضع صوره في ارجاء المحافظة وممن نال من السن الناس مانال ,,,,ويقيني انك تدرك ما اقصد اخي
فماهي ردة الفعل في هذه الحالة ؟

خامسا / اسال المولي لي ولكم المغفرة والرحمة واسال سبحانه ان يغفر لي زلتي ان كنت اخطأت

شكرا لك
__________________
هزيم الرعد غير متصل  
قديم(ـة) 26-05-2005, 05:42 PM   #4
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 162
قوة التقييم: 0
مقص الرقابه is on a distinguished road
اخي اوريوس اميقوس
السلام عليكم ورحمتة الله وبركاتة

في البداية وكما قلت سابقا انا ضد اي واحد يسب او يشتم احد او يقذفة او حتي يجرحة

وانا لم اتهم احد معين او ابري احد ولا ازكي علي الله احد وقلت بردي علي احد الاخوة تمهل بالحكم حتي انتهاء القضية كاملة وبشكل متكامل

وانا لم ا نتقص من احد الشهود والعياذ باللة او اتهمه ( وانشاء اللة لا افعل ذلك)

وعلي العموم استغفر اللة اذا كنت اخطيت علي احد معين و من غير قصد مني ولا احكم علي الناس بالنيات




وجزاك اللة كل خير اخي العزيز وشكرا لك علي التنبية
مقص الرقابه غير متصل  
قديم(ـة) 26-05-2005, 05:51 PM   #5
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 727
قوة التقييم: 0
الحادي is on a distinguished road
شكرا لك أريوس ....

وضعت النقاط على الحروف ......


ولا عليك .....

فالقدح والقاء التهم عند بعض الناس ..... أصبح وجبة رئيسية على موائدهم .....

بغض النظر عن هذه القضية !!!!


والقضية شخصية بين أشخاص معينين ..... ومن تورع عن الدخول فيها خوفا من الإثم ....

فإن كف اللسان عن الخوض فيها أولى ......


أخي أريوس ..

للحق ..... فإن بعض الأخوة الذين تفضلت بالرد عليهم .... نحسب أنهم فضلاء .....

ونحسب أنه ليس من قصدهم ..... تجريح أوقدح بأحد ....


وتقبل تحيات أخوك الحادي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الحادي غير متصل  
قديم(ـة) 26-05-2005, 11:49 PM   #6
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,586
قوة التقييم: 0
afor12 is on a distinguished road
Question

الأخ الفاضل أريوس أميجوس

كنت انتظر من قلمك تعليقا أكثر جدية !!

أرجو أن تكون أكثر تعقلا وهدوءا


وشكرا لك
afor12 غير متصل  
قديم(ـة) 27-05-2005, 01:57 AM   #7
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2005
المشاركات: 114
قوة التقييم: 0
الصريح جدا is on a distinguished road
أنت تتحدث وكأنك حاضر في الجلسات كلها
فإما أنك أحد الطرفين أو أحد الشهود أو القاضي نفسه
فقد تحدثت عن أمور دقيقة فهل أخبرتنا عن مصادرك؟والتي لاأعتقد أنها تقل عن وحي من السماء
ثم أرجو إعادة عرض موضوعك باختصار حتى نفهم فالإطالة مملة وسأوافيك بالرد
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الصريح جدا غير متصل  
قديم(ـة) 27-05-2005, 04:24 AM   #8
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
أخي الكريم ومشرفنا الحبيب هزيم الرعد:

1- (( اولا انا لم اذكر اشخاصا باسمائهم ....وأربأ بنفسي عن ذلك ...وارى ان من يتبع هذا النوع من النقد انما هو شخص يريد القدح لا النقد ))

صدقت أخي العزيز وهذا يدل على (( رجاحة عقلك )) وصدقك أيها الغالي وأشكرك على هذه الطريقة (( الرائعة ))

2+3 - (( ثانيا ... انا نقلت ما نقلت عن ثقة ...وكنت اساله كل مرة عن هذا الأمر وهل هو حقيقة ام لا ...وكان يقول نعم هو حقيقة واخي الذي يعمل باللجنة هو من نقله لي وهو واخيه ناس ثقات
ثالثا / يحز في نفسي ان يكون هذا الأمر ممن هم اهل للدين والصلاح ....ولا نفرح بمثل هذه الزلات بقدر ما نحزن ))


عزيزي ... أنا لاأشك إطلاقاً (( بمن نقل لك الخبر )) فهو نقل مارأى وهو فعلاً ماحصل .... كانت هناك (( عدة جماعات )) فإذا إنتهت الأولى أقيمت بعدها بدقائق الثانية ... (( والكل )) صلى في أحد هذه الجماعات .. فهل هناك إشكال إن صليت (( أنا وأنت مثلاً )) أو أحد المرشحين أو (( من قصدت )) في أحدها ؟؟!! .. مادام أن الوقت لم يخرج ... ثم أخي العزيز عندما قلت (( سبحان الله ...ماهذا ....الصلاة حتى في الحرب يجب ان تقام في وقتها ))بقولك هذا (( فهمت أنا بفهي القاصر )) أنهم أقاموا الصلاة (( خارج وقتها ؟؟!!! )) ... فهل هذا فعلاً حدث ؟؟!!!! أرجوا أن توضح لي هذه النقطة ... لأنهم إن كانوا فعلوا هذا (( أيا كان )) فهذه مصيبة عظيمة !!!..


4- (( رابعا / تخيل اخي لو ان هذا الأمر صدر من انسان عادي ولعلنا نقول من شخص قد رشح نفسه ووضع صوره في ارجاء المحافظة وممن نال من السن الناس مانال ,,,,ويقيني انك تدرك ما اقصد اخي
فماهي ردة الفعل في هذه الحالة ؟ ))


أخي الكريم العزيز ... (( أفهم ماترمي إليه ))... ولكن بما أنه كانت هناك (( جماعات عدة للصلاة )) ... وهذا خطأ من المنظمين الذين لو وضعوا وقتاً معيناً ومحدداً لإقامة الصلاة (( وإيقاف العمل )) .. لما وُجِدَت (( هذه الجماعات )) ... تُستثنى بعض الجماعات التي سوف (( تقضي الصلاة الفائته )) بسبب تأخرهم عن (( الجماعة الرئيسية )) بسبب الزحام على أماكن الوضوء ...
بسبب هذا (( الخطأ في التنظيم )) .. خرجت هذه الجماعات فهل نلوم من صلى في أحد الجماعات (( أيَّاً كانت ؟؟!! )) مادام أن الوقت لم يخرج؟؟!! ... بالطبع لن نلوم أي أحد كائناً من كان !!!


5- آمين أيها الغالي ... وأسأله تعالى أن يسكننا وإياك و من يشاركنا الكتابة والتعليق والقرآءة فردوسه العليا من الجنة ...
تقبل تحياتي .........


أريوس أميجوس!!
أريوس أميجوس غير متصل  
قديم(ـة) 27-05-2005, 04:25 AM   #9
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
أخي الكريم مقص الرقابة :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ....

صراحةً أخي .. (( أُكبِرُ فيك )) هذه (( الأريحية )) وتقبل وجهات النظر ... (( وعذراً )) لكني كنت مضطراً للتوضيح والتصحيح .. (( إبراءاً للذمة )) ...
وأعجبني قولك : (( وعلي العموم استغفر اللة اذا كنت اخطيت علي احد معين و من غير قصد مني ولا احكم علي الناس بالنيات )) ... وهذا المطلوب منا جميعاً (( كمسلمين )) عدم الدخول في النيات ... وأن ينبه بعضنا بعضاً عند الخطأ لأننا غير معصومين ..
جزاك الله خيرا ... (( وكثر الله من أمثالك )) ...

وتقبل تحياتي ...


أريوس أميجوس!!
أريوس أميجوس غير متصل  
قديم(ـة) 27-05-2005, 04:26 AM   #10
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
أريوس أميجوس is on a distinguished road
أخي الكريم الحادي:

صدقت أيها الكريم .... فعلاً ... كما قلت : (( والقضية شخصية بين أشخاص معينين ..... ومن تورع عن الدخول فيها خوفا من الإثم .... فإن كف اللسان عن الخوض فيها أولى ...... )) وهذا هو المطلوب منا جميعاً ...

أخي الكريم تقول : (( أخي أريوس ..للحق ..... فإن بعض الأخوة الذين تفضلت بالرد عليهم .... نحسب أنهم فضلاء .....ونحسب أنه ليس من قصدهم ..... تجريح أوقدح بأحد .... ))

نعم ... أنا مؤمن بهذا إيماناً (( كاملاً )) ... مؤمنٌ انهم لم يقصدوا (( التجريح )) أو (( القدح )) ... ولكن .. بما أن الكتابة كانت علناً (( إضطررت علناً )) أن أرد وأوضح هذه النقاط التي حدث فيها نوع من اللبس ...

ومع هذا .. فهم عندي أعِّزاء ... فضلاء ... إخواناً ... وأحباء ...

لك شكري .....


أريوس أميجوس!!
أريوس أميجوس غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19