عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 04-11-2011, 10:50 PM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 1,516
قوة التقييم: 0
دموع حائره is on a distinguished road
رسالة من عميد الحكام العرب السيد القائد:معمر القذافي للحكام العرب بعـد مقتله بسو

رسالة من عميد الحكام العرب السيد القائد:معمر القذافي للحكام العرب بعـد مقتله بسويعات
0
الإخوة والأخوات أعزكم الله.





مجازاً فلقد وصلت إلينا هذه الرسالة العاجلة والهامة من مرقد الزعيم الليبي في مستشفي مدينة مصراته بعد مقتله.


يقول القذافي في رسالته المتوقعة : من عميد الحكام العرب , وملك ملوك أفريقيا , وقائد ثورة الفاتح من سبتمبر » معمر عبد السلام القذافي إلى الحكام العرب وكل الشعوب العربية وأحباش أفريقيا

السلام على من حكم منكم بالعدل والإحسان وراقب الله في شعبه حيث يصبح وحين ينام ورحمة الله وبركاته .

قال الله تعالى : وَمَن يَظْلِم مِّنكُمْ نُذِقْهُ عَذَابًا كَبِيرًا ... صدق الله العلي العظيم .

لقد رأيتم ماذا حل بي وكيف كانت نهايتي تلك التي لا تسر عدو ولا صاحب ولا اعتراض على حكم الله تعالى بل هي حصاد ما قدمته يداي من ظلم وبطش وقتل وتنكيل وتشريد وتجويع لشعبي ولشعوب أخرى إن لم أكن أنا الظالم فيها بفعلي وإلا فحتماً كنت ممن قدموا لجبابرتها التسهيلات لإبادة تلك الشعوب .

إثنان42واربعون عام من الحكم مرّت علي وكأنها اثنتان 42وأربعون ثانية كانت تمر علي الأيام والشهور والسنين والعقود وأنا شغوف بحب الدنيا وحب الزعامة , وكنت لا أرى في عالمي إلا أنا وبنيّ وبناتي وزوجتي وعبيدي ممن ينفذون أوامري قسراً ونفاقاً ولا تأخذهم في ظلم المظلومين لومة لائم .

أيها الحكام العرب وأنا إلى طريقي إلى مثواي الأخير أتاني ملك عظيم وقال لي : بماذا تلاقي ربك أيها الجسد الضعيف ؟ قلت كنت أنوي أن أتوب فأطلب لي ربي أن يرجعني لأعمل عملاً صالحاً وأعيش ساجداً مستغفراً حتى يبعثون ! قال لي : وماذا فعلت ؟ قلت : كنت ومن معي نستعبد البشر , ونسرق أموال البلاد والعباد , ونعيث في الأرض فساد , جيوبنا مليئة وجيوب أبناء شعبنا خاوية خالية , نشبع ويجوعون , نرتوي ويعطشون , نستنشق الهواء ونصلهم الجحيم , نمرض ونتطبب ويمرضون ويموتون , نشيّد البنيان ونسكنهم الوديان , نشرب الخمور ونغتصب النساء , نظهر الدين ونبطن اللا دين , نرى أنفسنا الأعز وغيرنا الأذل , فتلى علي آية لم أمعن التأمل فيها إلى وأنا ميت فقال : إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ , فصرخت صرخة لو كنت على الأرض من هولها لسمعها كل من على الأرض .

ويقول : أيها الحكام العرب العبد الفقير الحقير إلى ربه معمر القذافي يقول لكم إنه لم يجد مما كان له على الأرض ما سيكون ثمن لقطرة ماء يبل بها ريقه , تركت الذهب والفضة والترليونات والقناطير المقنطرة والعقارات والقصور والخدم والحشم ولم والله ألاقي منها إلا كلمة عظيمة لم أحري عليها جواباً ( من أين لك ذلك ) أعيروني آذانكم لكي أهمس فيها قائلاً بئس الزعامة على الأرض زعامتنا ويا ليتني قبل مماتي كنت ترابا ونعم البساطة كانت حياة الشعوب الفقيرة المظلومة فهم على الدنيا الفانية مستضعفون ومنتقصون ومهانون منا نحن البشر الذين كنا نرى أننا أفضل منهم وأعز جاهاً ومالا ولكنهم في الحياة الباقية هم أعز جاها وقدراً عند بارئ البرايا منا نحن الموهومون .

ويقول : لقد غرتنا كل تلك المؤتمرات التي تعقد في كل بلد , نجتمع إليها وكأننا سنحيي الموتى ونحدد القضاء والقدر ولكن وجدت أننا كنا نعيش في وهم نحصد الآثام والذنوب كلما كبرنا وشخنا كبرت معنا الأوهام الأطماع وحب المال والجاه والدنيا والبشر المؤمنين بأنها حياة إبتداء فانتهاء يحصدون ما يقيهم شر عذاب القبر والنار .

ويقول : أيها الحكام العرب من واقع ضعف وأنا في مثواي الأخير أوصيكم في شعوبكم خيراً , أوصيكم بالعيش على الدنيا عيشة الغرباء فوالله إنني وأنا أنازع نفسي قبل الممات يخايل لي أنني قد أعدت شريط حياتي منذو طفولتي مروراً بما فعلت من جرائم وظلم وحتى فارقت نفسي جسدي .

تذكرت غرور ووهم تقبيل الأيادي والأكتاف وعشت وأنا أصارع الموت واقع ضربي بالكفوف ودوسي بالأقدام , كانوا يقولون لي سيدي معمر وهم مجبرون وكاذبون واليوم يقولون أيها الكلب الحقير بإرادتهم وهم صادقون .

فاتتني الفرصة ومن سبقوني من الحكام العرب الظلمة لأن نتوب إلى الله ولكنها أيها الحكام الباقون لم تفتكم فاغتنموا الفرص التي قال عنها أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه وآله السلام : الفرص تمرّ مرالسحاب فاغتنموها .

أنصفوا شعوبكم , أحكموا بينهم بالعدل والمساواة , خذوا حق المظلوم من الظالم , وسعوا عليهم مما الله أعطاكم من خير بلدانكم , ضعوا أنفسكم من ضمن العامة , لا تكابروا على أحد , وأعلموا أنكم في النهاية ستكونون إما جيران لي في هذا المكان الموحش بما كسبتم من ظلم البشر او عند ربكم بما غنمتم من الخير ترزقون .

أخيراً لا أجبر احد على أن يسامحني بل إنني سأبقى عند ربي ربيط عذاب كل ما افتريت به وظلمت به البشر حتى يغفر الله ومن ظلمت من البشر والحمد لله رب العالمين .

الظالم لنفسه ولشعبه معمر بن عبد السلام القذافي



تحياتي لكم في الختام والسلام عليكم.............................منقول !
دموع حائره غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 05-11-2011, 12:00 AM   #2
عضو مجلس الإدارة
مشرف منتدى السفر و الرحلات البرية والصيد
 
صورة ابونادر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 9,688
قوة التقييم: 23
ابونادر is on a distinguished road
ليت قومي يعلمون
شكرا لك
__________________

lnstagramABONADR88
https://twitter.com/smsd1393
ابونادر غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 12:43 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19