عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 02-06-2005, 12:46 PM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,586
قوة التقييم: 0
afor12 is on a distinguished road
طلاب كلية الطب بجامعة الملك سعود وجثث منفوحة ( صور+ فيديو ) !

حماية لكرامة الميت

كانت رحلتي بسبب ولم تكن على سبيل العبث أو التسليه ! واي تسلية تكون بين المقابر والجثث المتحلله في مشرحة كلية العلوم الطبية بجامعة الملك سعود .. قبل اشهر شدني لقاء اجرته جريدة الجزيرة مع مدير مركز طبي(نسيت اسمه ) .. يتحدث عن الجثث التي يتم استيرادها من الخارج بنقود كي تتاح للتطبيق في الكليات الطبية السعوديه .. لطلبه الطب للتدريب .. والتشريح !! في ذات اللقاء تحدث المدير عن انهم يقومون بالتنسيق مع جهات مختلفة لشراء جثث من خارج المملكة تكون معقمة وصالحه صحيا للتشريح اي انها تخلو من الامراض المعديه وتكون كامله او على اجزاء ( يدين .. رأس .. قدمين .. وهكذا ) .. وان تكلفة الجثة الواحده التي تستورد من شرق اسيا تفوق العشر الاف دولار ..

كان التحقيق مثيرا لي ودافعا لي على ان احاول البحث عن المزيد في هذا المجال .. قمت بعدها باضافة احد طلبة جامعه الملك سعود وهو طالب مجتهد وتحدثت معه بهذا الخصوص .. حدثني كثيرا عن مايقومون به في مجال العلوم الطبية الاساسية من تشريح لبعض الجثث وانهم معتادين على هذا حتى ان بعضهم يتناول طعامة في داخل المعمل نفسه او مكان التشريح ... ودعاني بعد الحاح لزيارة المعمل .. والذي يحتوي على المشرحة الكبيرة والمشرحة الصغيرة والمتحف، ومعمل أبحاث ، وغرفة تحضيرية . .. القضيه ليست هنا .. ! شككت في الامر حينما قال لي : ان غالبية الجثث تأتي من الخارج باستثناء بعض اجزاءمن جسم الانسان .. فهم يرون منها الكثير دون ختم ( استكر ) يدلل على مكان وصول الجثة .. مشرحة الكلية .. اسم غير محبب .. ومكان لاتهفو اليه القلوب .. وحتي لو من باب الزيارة أو التواجد بطريقة لقد اضعت طريقي فوجدت نفسي في المشرحه ! سئلت صاحبي عن مصدر تلك اليدين التي يتناوب عليها دكاترة المعمل بالاضافة الى طلاب الطب في تشريحها وحفظها واعطاء الدروس حولها .. فاستكان برهة ثم اخرج الزفرات الكتابية حتى تعجبت ! قال لي ان هنالك شائعة يتناقلها طلاب كلية الطب ان بعض الجثث يتم جلبها من مقابر سعودية كمنفوحة والعود وغيرها .. بالاتفاق مع بعض حراس المقابر نظير مبلغ مالي مجزي ... وان الجثة الكامله الغير متحللها والتي لم يتعدا بقائها في القبر قد تباع لــ ادارة المعمل بخمسه الاف ريال فقط .. وهو مايساعد في توفير مبلغ هائل وهو الفرق مابين استيراد الجثث من الخارج وما بين شرائها هنا من الداخل تحت غطاء سري ! واستكمل مايقول وهو يلتقط أنفاسه الكتابيه بصعوبة .. ان زميل له موثوق يقول له .. ان احد رؤساء الاقسام بالاتفاق مع احد سماسرة الجثث .. قام بتوجيه احد الطلاب للذهاب للمقبره لعقد صفقة مع احد الحراس لشراء يد كاملة بغرض التشريح .. وان بعض طلاب الطب يقومون بزيارة سريه لبعض المقابر للحصول على بعض الاجزاء نظير مبالغ ماليه محدده ... ! طلبت من ان يكمل الحديث .. فتوقف وهو يدعوني لزيارة الكليه وهو بدورة سيقوم بادخالي احد المعامل التي لايخول لــ احد الدخول اليها باستثناء طلاب المستوى الذي ينتمي اليه .. طاولات وأدوات تشريح للجثث – بقايا جثث .. توانكي لحفظ أجزاء الجثث بعد فصلها – ثلاجات كهربائية ضخمة لحفظ الجثث – مجاهر وأجهزة عرض – دواليب وأجهزة عرض. .. والكثير مما يستحق تصويره ! وافقت على هذا العرض المغري ورتبت مع على ان تكون زيارتنا لقسمه في جامعة الملك سعود عند حلول المساء .. حتى لانلفت الانظار .. ولان حراس الامن وقتها مشغولين عن متابعة الداخل والخارج .. وبعد الاتفاق .. وكان ذالك بعد صلاة العصر بقليل .. قمت بلبس افضل ملابسي والذهاب الى مقبرة منفوحه .. حتى استطلع الامر عن قرب .. في محاولة لــ استمالة حارس المقبرة على الحديث بما يعرف .. فخرجت لكم بعض الصور من تلكم الزيارتين الاولى الى ( مقبرة منفوحه ) والثانية الى كلية العلوم الطبيه بجامعه الملك سعود .. وفي معمل التشريح محل القضيه .... بعد وصولي الى مقبرة منفوحه .. حيث الغبار المتطاير والجو القاتم والاف من القبور الممتلئه بالاجساد .. وعند البوابة حيث يقبع حارس المقبرة في غرفته الضيقه التي يتراص بجانبها اطفاله يلهون بالتراب وهو لعبتهم الوحيده ونهايتهم الوحيدة كذلك !! حاولت استمالاتهم باعطائهم بعض النقود .. ولكنهم للاسف لايعرفونها ! وجوه قاتمة لاطفال كان قدرهم ان اباهم كان حارس المقبرة ذات يوم .. لذا فهو لايهتم كثيرا باطفالة !! وعند اول التفاته قمت بها ناحية الغرفة اذا وبرجل اغبر يتقدم نحوي .. فكرت بالهروب .. ولكن الى اين ؟ ! القيت عليه السلام .. فرد ببشاشه مرعبة .. خير ياولدي عندكم ميت تبون تدفنونه .. لا والله بس انا جاي زيارة وحبيت اسئل ان كان يجيكم هنا طلاب ؟ طلاب ايش .. ماكلنا طلاب اخره !! تعجبت ان كان هذا هو سمسار الجثث الذي يقوم بعقد بعض الصفقات لبعض طلاب كلية الطب بجامعة الملك سعود ! حيث من منظره يبدو هشا بالرغم من اندماجه الكامل مع المقبرة !! اخبرته انني احد طلاب الجامعة وانني بحاجة الى يد .. حيث انني احتاجها لعمل التشريح .. نعم القيتها له هكذا ! ليس هناك شي أخسره .. ولا مجال للف والدوران خصوصا مع حارس المقبرة .. قد لاتصدقون حينما قال لي : ان اليد المتحلله بخمسمائه ريال .. وان اليد الطازجه والتي لم تحلل بعد بتسعمائه ريال .. ! اذا كنتم لاتصدقون .. فليست مشكلة بالنسبه لي ! ( اترككم مع صور الرحلة ) ..

( صورة لــ اطفال حارس المقبرة بعد ان حاصرو سيارتي وتظهر لوحه مقبرة منفوحه )



( صورة للمقبرة من الداخل شاهدت الكثير من المقابر المنبوشه ! )



( احد الشباب تعجبت من وجوده بالداخل يبدو انه احد طلاب الطب وقد حضر كي يعقد صفقه ! )



( طلاب الطب في جامعة الملك سعود ينتظرون جثة تنقلها شاحنه تحمل شعار الجامعة ..الصورة من زميلي ..)



( نائب رئيس المعمل وعلى طاولته بعض اليدين التي لانعلم من اين قام بجلبها !! )



( صورة احد اليدين .. )



صورة تبين استهتار بعض الدكاترة وذلك بعدم لبس اللباس المعقم اثناء التعامل مع الجثث يظهر في الصورة بعض الدكاترة والطلاب مع الجثث الممدة على الاسرة بالثياب والشمغ !



بعد ثلاث ساعات من مراقبه احد مقابر الرياض نتيجة رساله وصلتني من احد الطلاب ممن ينتسبون لكليه الطب تفيد ان هنالك عملية سمسره لــ استخراج جثة في احد مقابر منطقة الرياض ولن اسميها ... قمت بالذهاب الى ذات المقبرة بعد اخذ الكاميرا التي تتميز بزوم رائع جدا .. واخذت انتظر .. كان الوقت ليلا .. قبل ان ينتصف الليل بقليل .. قمت بتصوير احد الاشخاص يبدون من هيئتة انه سمسار جثث ! وهو مع احد الشباب يقوم بحفر قبر من القبور واستخراج جثة بالكفن الابيض ! ياله من مشهد مهول .. حيث اوقفت التصوير لان ماشاهدته يفوق الوصف .. حتى ان قدماي لم تعد تقوى على الحراك !
اضغط زر الماوس اليمين هنا ثم حفظ الهدف باسم لعملية نبش احد المقابر السعودية

اتمنى وادعو اخواني وابائي المسئولين في كليات الطب .. ان كانت توجد حالات نبش .. ان يتقوا الله سبحانة .. ان كانت بعض المعامل تعاني من نقص شديد في الجثث كما ذكر بعض الاخوة والاخوات وكما قال مدير المعهد العلمي في تصريح صحفي .. هذا لايخولهم بنبش قبور المسلمين والتعامل مع سماسرة الجثث .. نعلم مايواجه طلاب كلية الطب من صعوبات في التطبيق .. وما يعانيه .. اخواننا واخواتنا طالبات الطب من نقص في الجثث نتيجة نقص الدعم المالي وقلة المخصصات الماليه لكن هذا ابدا لايخولنا ولا يخولهم للسكوت على مثل هذه الاشياء .. ام من أجل شهادة دنيويه نرضى بسرقة قبور المسلمين ..

اخي طالب الطب اضغط هنا لمطالعة حكم نبش مقابر المسلمين



ابنكم ممكن سؤال واحد
afor12 غير متصل  

 
قديم(ـة) 02-06-2005, 12:48 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,586
قوة التقييم: 0
afor12 is on a distinguished road
بسم الله الرحمن الرحيم

حكم نبش القبور


السؤال :
ما حكم نبش القبور ؟ وما هي تلك الحالات التي تستدعي أو تستوجب نبش القبور ؟ وهل يتغير أو يرتبط الحكم بالواقع و الظروف ؟
الجواب :
أقول مستعيناً بالله تعالى بعد حمده و الصلاة و السلام على رسوله و آله :
إن الله تعالى جعل حرمة المسلم من أكبر الحُرمات ، و أوجبها صوناً على المسلمين و المسلمات ، و هذا ما فهمه السلف قبل الخلف ؛ فقد روى ابن حبان و الترمذي بإسنادٍ حسن أن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما نظر يوماً إلى الكعبة فقال : ( ما أعظمَكِ و أعظمَ حُرمتِكِ ! و المؤمنُ أعظم حُرْمةً مِنْكِ ) .
و حرمة المسلم غير مقيدة بحياته ، بل هي باقية في الحياة و بعد الممات و يجب صونها و الذب عنها في كلّ حال ، و على كلّ حال .
روى البخاري أن عبد الله بْنَ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما شهد جِنَازَةَ مَيْمُونَةَ أم المؤمنين رضي الله عنها بِسَرِفَ فَقَالَ : ( هَذِهِ زَوْجَةُ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ فَإِذَا رَفَعْتُمْ نَعْشَهَا فَلا تُزَعْزِعُوهَا وَ لا تُزَلْزِلُوهَا و ارْفُقُوا ) .
قال الحافظ ابن حجر رحمه الله [ كما في فتح الباري ] : يُستفاد من هذا الحديث أنَّ حرمة المؤمن بعد موته باقية كما كانت في حياته ، و فيه حديث ( كسْرُ عَظْمِ المؤمن ميْتاً كَكَسرِهِ حياً ) أخرجه أبو داود و ابن ماجه و صححه ابن حبان . اهـ .
و لا شك أن في نبش القبور و نقل ما فضل من آثار الموتى في الألحاد ، انتهاك حرمةٍ أوجب الله تعالى حفظها و صيانتها و الدفاع عنها .

و عليه فإن التحريم هو الأصل في نبش قبور المسلمين ، و لا يُعدَل عن هذا الأصل إلا في حالات بيّنها أهل العلم و هي على نوعين :
النوع الأول : نبش القبر لغاية محددة لا يجوز التوسع فيها عن مقدار الضرورة ، و يجب إعادة دفن رفاة الميت في نفس الموضع الذي نُبِشَ فور بلوغ الغاية المبرِّرَة لنبشه .
و تندرج تحت هذا القسم حالات نُمَثِّل لها فيما يلي :
أولاً : إذا سقط في القبر أو نُسي فيه أثناء الدفن مالٌ مقوّم كالنقدين و مسحاة الحفَّار ، أو كان فيه شيئ مغصوب من كفن و نحوه ؛ فإنه يجوز نبشه لإخراج ما فيه من مالٍ ، و يجب على من نبشه أن يواري الميت الثرى ثانية عقب استخراج ما سقط في القبر أو نُسيَ فيه .
قال ابن قدامة المقدسي رحمه الله [ كما في المغني : 2/412 ] : ( و إن وقع في القبر ما له قيمة نُبِشَ و أُخْرِج . قال أحمد : إذا نسي الحفّار مِسحاته في القبر جاز أن ينبش عنها ، و قال في الشيء يسقط في القبر مثل الفأس و الدراهم يُنبَش ؟ قال : إذا كانت له قيمةٌ … ] .
و قال الخطيب الشربيني [ كما في مغني المحتاج ] : ( إذا دفن في أرض أو في ثوب مغصوبين و طالب بهما مالكهما فيجب النبش ، و لو تغير الميت ، و إن كان فيه هتك حرمة الميت ليصل المستحق إلى حقه ) .
ثانياً : إذا كان مع المدفون مالٌ مقوّم غير يسير فينبش قبره ، و يستخرج المال الذي معه ، ثمّ يسوى عليه القبر ثانية .
و قد استدل بعض أهل العلم على جواز نبش القبر لاستخراج مالٍ دُفن مع الميت بما رواه أبو داود عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال : سَمِعْتُ رَسُولُ الله صلى الله عليه و سلم يَقُولُ حِينَ خَرَجْنَا مَعَهُ إلَى الطّائِفِ فَمَرَرْنَا بِقَبْرٍ : ( هَذَا قَبْرُ أبي رِغَالٍ ، وَ كَانَ بِهَذَا الْحَرَمِ يُدْفَعُ عَنْهُ ، فَلَمّا خَرَجَ أصَابَتْهُ النّقْمَةُ الّتِي أصَابَتْ قَوْمَهُ بِهَذَا المَكَانِ فَدُفِنَ فِيهِ ، وَ آيَةُ ذَلِكَ أنّهُ دُفِنَ مَعَهُ غُصْنٌ مِنْ ذَهَبٍ ، إنْ أنْتُمْ نَبَشْتُمْ عَنْهُ أصَبْتُمُوهُ مَعَهُ ) . فابتدره الناس ، فاستخرجوا الغصن .
قلت : هذا الحديث ضعيف . و من أوجَهِ أوجُهِ الاستدلال على جواز نبش القبر لاستخراج متاع نفيس أو مالٍ مقوَّمٍ قياسُ الأولى ، حيث يقال : إذا شرع نبش القبر لاستخراج خاتم الحفار و مسحاته و نحوهما ؛ فمن بابٍ أولى أن يكون ذلك مشروعاً لاستخراج مالٍ كثير من النقدين و غيرهما سواء كان مما يرجع ملكه للميت في حياته ، أو لغيره ، و الله أعلم .
ثالثاً : الاضطرار إلى تشريح الجثة لمعرفة صاحبها إن لم يكن معروفاً عند الدفن أو قبله ، أو للتثبت من وقوع جنايةٍ ما و تحديد الجناة الذين تسببوا في قتل النفس المدفون صاحبها بغير وجه حق ، على ما يجري عليه العمل في العصر الحاضر ، و في هذه الحال لا بد من الرجوع إلى رأي طبيب مسلمٍ ثقةٍ في عمليه النبش و و التشريح ، كما ينبغي الرجوع إلى إذن ولاة المتوفى ( المقتول غالباً ) قبل انتهاك حرمته ، و الله أعلم .
قلت : و هذه الصورة على وجه الخصوص جديرة بالدراسة و البحث للوصول إلى أدق الضوابط الشرعية للتصريح بنبش القبر بقصد تشريح الجثة ، كي لا تكون حرمات المسلمين محل عبث العابثين و تساهل المتساهلين ، و بالله التوفيق .

النوع الثاني : نبش القبر بقصد نقل ما فيه من جثمان أو رفاة إلى موضعٍ آخر مغاير لمدفنه الأصلي ، لمصلحة شرعية تتعلّق بالميت نفسه ، أو بغيره من الأحياء ، و يتضح هذا القسم في ثلاث صور ذكرها أهل العلم ، و هي :
أوّلاً : إذا كان نقل الرفاة من قبرٍ إلى قبرٍ آخر لمصلحة الميت نفسه ، كأن يكون في أرضٍ سبخةٍ أو ذات مفاوِزَ و أغوار ، أو مجرى لنجاسة و نحوها ، أو عرضة لنبش السباع الضارية ، أو للتوسعة على الميت في لحده أو قبره .
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله [ كما في مجموع الفتاوى 24: /303 ] : [ لا ينبش الميت من قبره إلا لحاجة ؛ مثل أن يكون المدفن الأول فيه ما يؤذي الميت فينقل إلى غيره كما نقل بعض الصحابة في مثل ذلك ] .
و لعل شيخ الإسلام رحمه الله يحيل في كلامه هذا إلى ما رواه البخاري في :[ باب هل يُخرَج من القبر و اللحد لعلّةٍ ، من جامعه الصحيح بسنده إلى جابر بن عبد الله رضي الله عنهما ، أنه قال : ( لَمَّا حَضَرَ أُحُدٌ دَعَانِي أَبِي مِنْ اللَّيْلِ فَقَالَ : مَا أُرَانِي إِلاّ مَقْتُولاً فِي أَوَّلِ مَنْ يُقْتَلُ مِنْ أَصْحَابِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ وَ إِنِّي لا أَتْرُكُ بَعْدِي أَعَزَّ عَلَيَّ مِنْكَ غَيْرَ نَفْسِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ سَلَّمَ ، فَإِنَّ عَلَيَّ دَيْنًا فَاقْضِ ، وَ اسْتَوْصِ بِأَخَوَاتِكَ خَيْرًا ، فَأَصْبَحْنَا ، فَكَانَ أَوَّلَ قَتِيلٍ ، وَ دُفِنَ مَعَهُ آخَرُ فِي قَبْرٍ ، ثُمَّ لَمْ تَطِبْ نَفْسِي أَنْ أَتْرُكَهُ مَعَ الآخَرِ ؛ فَاسْتَخْرَجْتُهُ بَعْدَ سِتَّةِ أَشْهُرٍ ؛ فَإِذَا هُوَ كَيَوْمِ وَضَعْتُهُ هُنَيَّةً غَيْرَ أُذُنِهِ ) .
قال ابن حجر رحمه الله : قوله : ( باب هل يخرج الميت من القبر و اللحد لعلة ) أي لسبب ، و أشار بذلك إلى الرد على من منع إخراج الميت من قبره مطلقاً ، أو لسبب دون سبب ، كمن خص الجواز بما لو دفن بغير غسل أو بغير صلاة ، فإن في حديث جابر الأوّل دلالة على الجواز إذا كان في نبشه مصلحة تتعلق به من زيادة البركة له ... وفي حديث جابر الثاني دلالة على جواز الإخراج لأمر يتعلق بالحي لأنه لا ضرر على الميت في دفن ميت آخر معه، وقد بين ذلك جابر بقوله " فلم تطب نفسي " .اهـ.
قلت : و يدخل تحت ما تقدم نقل الميت المسلم من مقابر الكفار إلى مقابر المسلمين ، و العكس .
ثانياً : أن تكون الأرض التي دُفن فيها الميت مغصوبة ، فيجب إزالة القبر منها بنقله إلى مكان آخر ، و تمكين صاحبها الأصلي منها إلاّ أن يصّدَّق ( يتنازل ) عن طيب نفس .
ثالثاً : إذا كانت القبور عاديةً ( دارسةً ) و كان في نقلها مصلحة راجحة لعامّة المسلمين ، كتوسعة مسجدٍ أو شق طريق لا بديل عنه ، أو بناء سدٍ في وجه سيل عارمٍ أو ريحٍ عاتية ، أو نحو ذلك من الضروريات المتحتمات .
و يدل على مشروعية هذا الأمر في حدود ما تُلجِئُ إليه الضرورة ما رواه البخاري في صحيحه من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه في قصة بناء مسجد النبي صلى الله عليه و سلَّم في المدينة ، و فيه أنه صلى الله عليه و سلّم ( أمر ببناء المسجد ؛ فأرسل إلى ملأ بني النجار فقال : يا بني النجار ثامنوني بحائطكم هذا . قالوا : و الله لا نطلب ثمنه إلا إلى الله تعالى . فقال أنس : فكان فيه ما أقول لكم : قبور المشركين ، و فيه خِرَب ، و فيه نخلٌ ؛ فأمر النبي e بقبور المشركين فنُبِشَت ، ثُم بالخِرَب فسُوِّيَتْ ، و بالنخل فقطع ، فصفوا النخل قبلة المسجد ، و جعلوا عَضادَتَيْهِ الحجارة ... ) الحديث .
قال الحافظ ابن حجر [ كما في الفتح ] : ( في الحديث جواز التصرف في المقبرة المملوكة بالهبة و البيع ، و جواز نبش القبور الدارسة إذا لم تكن محترمة ، و جواز الصلاة في مقابر المشركين بعد نبشها و إخراج ما فيها ، و جواز بناء المساجد في أماكنها ) .
قلتُ : و ممّا ابتلي به المسلمون في بعض البلدان اليوم أن سلطات تنظيم المُدُن و تخطيط الأحياء كثيراً ما تعمد إلى إزالة مقابر دارسةٍ لغير ضرورة تذكر ، و ربَّما كانت القبور المراد نبشها غير دارسة أصلاً ، فتنقل أو يعطى ذوو المدفونين فيها فسحة قصيرةً من الزمن لنقل رفاة موتاهم ، و إلا سُوِّيَت المقبرة ، و نقل ما في جوفها من رفاة بطريقة عشوائية ، لإقامة حدائق – و ربَّما كنُفٍ و مراحيضَ - عامة ، أو محطات حافلات ، أو شق طريق في مكانها مع عدم الإضطرار إلى ذلك ، و أشنع من هذا و ذاك ما بلغني أنه في بعض البلاد تمت إزالة مقبرة كاملة لإقامة نُصب تذكارية لبعض الحكام أو الرموز الوطنية أو القومية ( كما تحلو للبعض تسميتهم ) ، مع ما في ذلك من اعتداء سافر على حُرُمات الأموات التي أمر الله تعالى بحفظها و صونها و الدفاع عنها .
و هذا الفعل شنيع عقلاً و عرفاً ، علاوة على كونه منكرٌ شرعاً ، بل هو من الكبائر الموبقة الموجبة لعذاب الله تعالى .
لذلك وجب إنكار هذا العمل بقدر المستطاع ، و حرُمت المساهمة فيه بالرأي أو المشورة أو الحِرفة ، و حتى السكوت عليه .
بل و يحرم – لغير الضرورة - الانتفاع بالمرافق المبنية على أنقاض مقابر المسلمين التي نبشت جزافاً بدون مبرر شرعي ، لأن حكمها حكم الأرض المغتصبة التي لا يقرُّ مغتصبها بوضع يده عليها .
و الله أعلم ، و لا حول و لا قوة إلاّ بالله العلي العظيم .
afor12 غير متصل  
قديم(ـة) 02-06-2005, 03:16 PM   #3
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2003
البلد: الــــرس ..
المشاركات: 225
قوة التقييم: 0
عاشق الليث is on a distinguished road
شكرا لطرحك المميز






اخي العزيز .. انا طالب في جامعه القصيم في المليدا >>> عاصمة السويـد


قمت بزيارة صالة الجثث انا واثنين من زملائي

دخلنا للصالة ووجدنا الدكتور يشرح احد الجثث بحيث ينزع الجلد من الجثة
ابتداء بمنطقة الرأس ويستخدم السكين ..

المهم ..


وجهت له سؤالا .. من وين تجيبون الجثث يادكتور ؟


أجاب .. الجثث تجي لنا من المانيـا

حتى واضح شكل الجثة لشخص أجنبي ومن المحتمل ان عمره يفوق الـ 75 سنة

----------------



اما ماقرأته من مجمل موضوعك بحيث تنبش المقابر لأخذ الجثث

فهذا امر غريب جدا جدا وليس من المعقول ان نرى مثل هذه التصرفات في بلدنا

لانقول سوى .. حسبنا الله ونعم الوكيل





شاكر لك
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
عاشق الليث غير متصل  
قديم(ـة) 02-06-2005, 04:56 PM   #4
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 653
قوة التقييم: 0
شذى الزهور is on a distinguished road
لا اعتقد ان التهاون وصل الى هذا الحد !! قد يكون هناك ممن لايخافون الله ولكن لايمكن ان يعمم هذا الشي على الجميع
والله اعلم
__________________
شذى الزهور غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:44 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19